مؤسس فيسبوك يتخلى عن جنسيته الإمريكية هرباً من دفع الضرائب

تخلى إدواردو سافيرين أحد مؤسسي موقع التواصل الإجتماعي ” فيسبوك ” عن جنسيته الأمريكية بسبب الضرائب العالية التي تفرض على مواطني الولايات المتحدة تحت مسمى ضريبة الدخل .

و يحاول سافرين بهذه الخطوة التهرب من الضرائب العالية التي تفرضها الحكومة على دخله , و يذكر أن سافرين يمتلك 5 في المائة مع أسهم فيسبوك .

و ذكر أحد المتحدثين بإسم مؤسس فيسبوك إن “خطوة سافرين بالتخلي عن الجنسية الأمريكية، هي خطوة لوجستية، وليس لها علاقة بالتهرب من الضرائب.”

و على الرغم أن سافرين مقيم في سنغافورة أي خارج الأراضي الأمريكية إلا انه ملتزم بدفع الضرائب , حسب قانون الضرائب في الولايات , والتي تلزم المواطن بدفع الضرائب حتى لو لم يكن مقيما داخل الدولة .