إليسا ممنوعة من الغناء في الجزائر

يبدو أن قدر الفنانة اللبنانية، إليسا، في الجزائر، لا يزال بيد من “يكرهونها” ولا يريدون رؤيتها في بلادهم، فبعد حملة أولى على الفيسبوك عام 2007 استهدفت حرمانها من الغناء في الجزائر العاصمة، ها هي حملة أخرى تنطلق من الفيسبوك، أيضاً، لحرمانها من الغناء في مدينة عنابة بمناسبة احتفالات خمسينية الاستقلال التي تولي لها السلطات اهتماماً خاصاً هذه المرة.

وستغني إليسا هذه المرة في ملعب يتسع لـ20 ألف شخص، وتقول مصادر إعلامية جزائرية إن بلدية عنابة أجرت اتصالات سرية مع القائم بأعمال المغنية اللبنانية، أمين أبي ياغي، الذي اشترط الحصول على 50%من الأجر قبل الحضور إلى الجزائر، على أن يأخذ البقية بعد أداء وصلتها.

وغصت صفحة “حملة ضد استضافة إليسا في عيد الاستقلال 2012 وتبذير المال العام” بقرابة 3000 عضو بعد أيام قليلة من إطلاقها، وعبر أصحابها عن رفضهم حضور إليسا إلى الجزائر لإحياء حفل كبير في مدينة عنابة شرق الجزائر.