السعوديه القبض على امام مسجد متلبسا يغتصب طفله

القبض على امام مسجدكشفت مصادر أن دوريات “الأخويا” التابعة لمحافظة أبو عريش قبضت على سبعيني يمني متلبساً باغتصاب طفلة سعودية (ثماني سنوات) لدى عودتها من المدرسة نهاية دوام أمس الإثنين.

وأوضحت أنه أقدم على فعلته عندما أراد إيصال الطفلة (طالبة بالصف الثاني الابتدائي) من مدرستها إلى منزل أسرتها، ولفتت إلى أنه يقوم بإمامة المصلين بأحد مساجد المحافظة وهو من المقيمين اليمنيين منذ 22 عاماً في المحافظة.
بدوره، أكّد المتحدّث الإعلامي بإمارة جازان علي زعلة، أن المتهم أُحيل إلى شرطة أبو عريش التي بدورها ستحيله إلى هيئة التحقيق والادعاء العام.
وقال إن الطفلة المجني عليها أُحيلت إلى أحد المستشفيات لإجراء الفحوص الطبية من أجل رفع تقريرٍ طبي لجهات التحقيق.
 من جهتها، أضافت المصادر أن شرطة أبو عريش أحالت المتهم، اليوم، إلى دائرة العرض والأخلاق بهيئة التحقيق والادعاء العام لإكمال اللازم معه بعد اعترافاته في التحقيق المبدئي معه في الشرطة، وكذلك ما رصده القابضون وتدوينه في محضر رسمي.
وبيّن محضر ضبط الحالة أن “مقيماً من الجنسية اليمنية في العقد الثامن من عمره تم ضبطه داخل سيارة من نوع كورولا في وضع تشغيل واقفة بالقرب من سوق الغنم القديم الواقع غرب محافظة أبو عريش، ظهر أمس الإثنين، وهي مظللة بالكامل، ولم يُوجد في المرتبة الأمامية للسيارة أيُّ شخصٍ”.
وأضاف المحضر: “عند فتح الباب من قِبل رجال دوريات الأخويا من منسوبي المحافظة وجدت أن شخصاً طاعناً في السن يلبس ثوباً وغترة فقط، وبجواره طفلة تبلغ من العمر ثماني سنوات تقريباً تلبس مريول المدرسة وقدماها عاريتان، وهي بحسب قولها تدرس بالصف الثاني الابتدائي، وقتها صرخت واستغاثت برجال أخويا محافظة أبو عريش، وذكرت لهم أن المتهم الشايب الذي بجانبها (خربان) وانهارت بالبكاء”.
وذكر المحضر أن المتهم قال لرجال الدورية: “استروني”، ليتم بعدها تسليمه للجهات الأمنية بمركز شرطة أبو عريش.