عواصف قوية تضرب منطقة الساحل الإمريكي و تقطع الكهرباء بأكثر من 27 مقاطعة

ضربت عواصف قوية الولايات الواقعة وسط الساحل الإمريكي على المحيط الأطلسي و نتج عنها إنقطاع للكهرباء عن مليون شخص في 27 مقاطعة  على الأقل , مما دفع حاكم وست فرجينيا إلى إعلان حالة الطوارى في انحاء الولاية .

وقد أعلنت الخدمة الوطنية للطقس حالة مراقبة للعواصف الرعدية في مناطق مقاطعة كولومبيا وشرق كنتاكي وغرب ماريلاند وجنوب غرب بنسلفانيا واغلب مناطق فرجينيا واجزاء من وست فرجينيا .

و حذرت النشرة الإرشادية من هبوب رياح و عواصف شديدة تصل سرعتها إلى 129 كيلومترا في الساعة و سقوط بلورات برد كبيرة , ومن المحتمل أن تُسقط آلاف الأشجار .

و قد هبت رياح تصل سرعتها 127 كيلومترا في العاصمة الإمريكية مما أدى إلى إنقطاع الكهرباء عن مئات الالاف من المنازل .