المعارضة تنفي : أن تكون قوات الأسد قد انسحبت من مناطقهم

ناشطون بالقرب من دمشق نفوا ان تكون القوات الحكومية قد انسحبت من مناطقهم

 

صرح مسؤولون سوريون أن القوات السورية بدأت بالانسحاب من عدد من المدن إلا ان تلك التصريحات لا يمكن التحقق منها .

و نفى خالد العمر الناشط السياسي في دمشق أن تكون القوات قد انسحبت في منطقته  ” ضاحية سقبا ” , وقال هذا مستحيل، فما زلت ارى نقاط التفتيش من نافذتي” .

فقد شهدت مناطق في وسط و شمال سوريا مواجهات بين المعارضة و قوات الاسد اسفرت عن مقتل مالايقل عن 38 شخصا , منهم 25 مدنيا ً .
و على الصعيد السياسي أكدت  مندوبة الولايات المتحدة سوزان رايس انها مازالت تشكك في رغبة الاسد في انهاء العنف في سوريا , داعية إلى اتخاذ الخطوات العاجلة و فرض مزيد من الضغوط على دمشق لإرغامها على تنفيذ الخطة الدولية .

وقالت رايس أن البيان الذي سيتم اصداره من مجلس الأمن حول سوريا يهدف إلى الى “التركيز على الاهمية المركزية لانصياع الحكومة السورية لالتزاماتها بوقف كافة اشكال العنف بحلول العاشر من ابريل”.
و قد وعدت سوريا في وقت سابق بسحب كافة الوحدات العسكرية من المدن السورية بحلول العاشر من ابريل تمهيداً لوقف اطلاق النار مع مقاتلي المعارضة .
وقد قام عنان بإطلاع مجلس الأمن على الجدول الزمني لخطته بشأن حل الازمة السورية , و أطلعهم على التطور الذي احرزته بعثته , بما في ذلك ارسال فريق إلى دمشق لمناقشة عملية نشر مراقبين غير مسلحين في سوريا في ضوء قبول سوريا لمهلة العاشر من أبريل .