شريط فيديو لـ ” عزت الدوري ” ينتقد حكومة المالكي و يحذر من إيران

 

أنتشر على  الانترنت تسجيلاً مصوراً منسوباً لعزت إبراهيم الدوري الذي كان أحد أهم مساعدي الرئيس العراقي الراحل صدام حسين و الذي مازال طليقاً إلى الآن .

و قد حذر في خطابه من خطر التمدد الإيراني , وانتقد الحكومة العراقية الحالية التي يقودها الشيعة ,و ابدى قلقه من ” الربيع العربي ” واشاد بالحل اليمني و برعاية العاهل السعودي له .

و انتقد الدوري الذي كان يرتدي حلة عسكرية الحكومة العراقية الحالية بزعامة نوري المالكي و تدخل إيران في شؤون العراق , و اضاف إن حزب الدعوة الذي يتزعمه المالكي “جعل العراق قبلة للشيعة” .

وقال علي الموسوي المستشار الإعلامي للمالكي إن هذا الشريط يهدف “لرفع معنويات الارهابيين”.

و اضاف الموسوي إن الدوري مطلوباً من قبل العداله و لكن يشك في أن الدوري مازال في العراق لأنه يحتاج إلى رعاية طبية في مستشفى مجهز وهذا الأمر يجعل بقاءه في العراق أمر صعباً .

يذكر أن الدوري قد تمكن من الإفلات من السجن بعد سقوط النظام العراقي 2003 , و قد ترددت معلومات حول وفاته أكثر من مره إلا أن مصير ه ظل غامضاً و حتى بعد إعلانه تأسيس ” القيادة العليا للجهاد و التحرير ” للمجموعات المسلحة التي تتبنى العمليات ضد القوات الإمريكية و العراقية .