الإنفجارات تستقبل اوباما في ” قرطاجنة”

 


شهدت مدينة قرطاجنة عدة انفجارات فور وصول الرئيس لأمريكي باراك اوباما إلى المدينة لحضور قمة الأمريكيتين , الأمر الذي دفعهم إلى تشديد الإجراءات الأمنية حول مقر انعقاد القمة و الذي يضم أكثر من 30 زعيم من زعماء دول العالم .

و صرح المتحدث الرسمي بإسم الشرطة الوطنية في كولومبيا , ألبرتو كانتيهو تونسيل, أن الإنفجارين صغيرين و خلفا أضرار مادية طفيفة , و لكن لم تسجل ضحايا للإنفجارين .

و قد وقع هذان الأنفجاران بعد قليل من وقوع انفجارين قرب مقر السفارة الأمريكية في بوغوتا عاصمة كولومبيا .

و يعتبر اجتماع القمة فرصة للزعماء لتبادل افكارهم و توقيع الإتفاقيات المشتركة و التقاط الصور التذكارية , حيث تسعى دول أمريكا اللاتينية إلى مواجهة الأولويات التي يفرضها النظام العالمي الجديد .

و قد دعا الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس , دول أمريكا اللاتينية و  الولايات المتحدة و كندا إلى تجاوز شعور “عدم الثقة ” و العمل كشركاء لتعزيز فرص النمو بين الدول .

و أضاف “يجب على الولايات المتحدة الأمريكية أن تدرك أن مصالحها الإستراتيجية ليست في أفغانستان أو باكستان، بل هنا في أمريكا اللاتينية”