لأول مرة زواج في القطب المتجمد الشمالي


المستكشف النرويجي بورج أوسلاند وخطيبته يعقدان قرانهما في القطب الشمالي في أول زواج  يتم في القطب الشمالي.
وتم الاحتفال بالزواج في مراسم بروتستانتية تقليدية وبلغت درجة الحرارة في ذلك اليوم 9,4 تحت الصفر، وتم نقل العريس والعروسة بالهيلوكوبتر إلى القطب المتجمد مع ما يقارب الثلاثين ضيفا وقسا.
وارتدى العريس بزة نرويجية تقليدية بينما ارتدت العروس فستانا طويلا ومعطفا صوفيا بقبعة.
وقد حضره مستكشف بريطاني كان يتزلج بالقرب من مكان الزواج، بعد أن تفاجأ بتلك المناسبة غير المتوقعة. وانتهى الزواج بألعاب نارية.