مرض جلدي يجعل أريانا تُبدع في التصوير

تخرجت الفنانة أريانا بايج راشيل من جامعة واشنطن وحصلت على شهادة في التصوير الفوتوغرافي بعد اكتشافها أن لديها مرض جلدي يسمى «كتوبية الجلد»، وفي هذا المرض تصبح فيه البشر شديدة الحساسية بسبب إفراز هرمون الهيستامين بأكثر من المعدل الطبيعي، فـ يسمح للشعيرات الدموية بالتمدد وإظهار الخدوش والكدمات بشكل واضح ويستمر أثر الخدش لـ 30 دقيقة .

وقد قامت أريانا بإيجاد نوع جديد من الفن والنقش من خلال الرسم وكتابة الأحرف على بشرتها عن طريق خدوش سطحية على جسمها وتستمر لمدة ثلاثين دقيقة مما يتيح لها التقاط الصور لفنها وتظهر النقوش على شكل بقع وردية مزخرفة.

 

1 أفكار بشأن “مرض جلدي يجعل أريانا تُبدع في التصوير”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *