بسبب البخل قامت بقتل زوجها

أقدمت مصرية على التخلص من زوجها لبخله الشديد وعدم إنفاقه عليها أثناء نومه ثم قامت بنقله إلى المستشفى.
ووصل المجني عليه إلى المستشفى وهو يصارع الموت إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة متأثراً بإصابته وقامت السيدة  بطعن زوجها أثناء نومه بعد ثلاثة أشهر من زواجهما وخوفاً من المساءلة الجنائية نقلته إلى المستشفي إلا أنه فارق الحياة فقامت إدارة المستشفي بإبلاغ الشرطة بالواقعة.
وتم ضبط المتهمة داخل المستشفى وأقرت الزوجة في التحقيقات أنها تزوجت من المجني عليه منذ ثلاثة أشهر إلا أنه خلال هذه الفترة لم ينفق عليها ولم يتركها تذهب إلى منزل أسرتها كما أنه كان يقوم بحبسها داخل الشقة فاستغلت نومه وقررت التخلص منه وطعنته عدة طعنات نافذة وحصلت على المفتاح لتهرب.
وأشارت تحريات البحث الجنائي إلى أن الزوجة أرادت إنقاذه بنقله إلى المستشفى بعد علمها أن الشرطة سوف تقبض عليها حيث أحضرت تاكسي ونقلته إلى المستشفى إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة متأثراً بإصابته.