رواية جروح قلبي -2

رواية جروح قلبي - غرام


رواية جروح قلبي -2

وفي الساعه 11 بالليل دق التلفون وكان جالس بالصاله ابو وليد وزوجته وريمي كانت نايمه بحظن امها وحماده جالس يلعب مع عبدالله....

ام وليد:عبدالله رد على التلفون ماقدر اقوم معي اختك..قام ورد على التلفووون

عبدالله:الوووو

نوف:الوووو...السلام عليكم.."عرفت انه عبدالله لانه هو الوحيد اللي يرد على التلفون"

عبدالله:وعليكم السلام...

نوف:اففففففف انت دايم بس تنط بوجهي وترد ياخي احد مشغلك سنترال بهالبيت

عبدالله مستغرب:بسم الله الرحمن الرحيم..الوحد توه بيقول ياهادي وانتي تاكلينه اكل ..

خير وش تبين احد يتصل بذا الوقت ..؟

نوف:والله اذ اتصل وطلبتك تعال وعاتبني انا مابيك ابي حلوة البيت

عبدالله:ايه والله حلوة البيت غصب عنك يعنى تعترفين انك ولا شئ عند هدوووووله سبحان الله كل واحد يعرف قدر نفسه ههههههههههههههههههه

نوف بدت تعصب:وين هديل ليجيك كف بوجهك..

عبدالله مبسوط لانه رفع ضغطها:بسالك انتي بنت والا لا ماقد عمري شفت بنت ناعمه كثر اختي

دامك تماشين حلوة البيت ليش ماتصيرين مثلها نعومه ورقه وحلى

نوف:تناديها والا اسكره بوجهك ياالشين..

عبدالله يضحك:انا شين ههههههههه تتمنين ربع جمالي يا الشينه هههههههههههه..

نوف:ويييييييييييييييييييييييع عليك والله ماخذ بعمرك مقلب اقول روح نادى عمتك هديل

عبدالله يضحك:انشاءالله ولا تنسين انها عمتك بعد يا ...الشينه هههههههههههههههههههههه

وترك السماعه عشان ينادي هديل ولما وصل عند غرفه هديل سمع صوت انين وتقرب من عند بابها عشان يقدر يميز اذ انه صادر من غرفتها او لا .."يالله ليش هديل تبكي وش صارلها اليوم"..وطق الباب وحاط اذانه على الباب يتسمع الصوت وفجاءه سكتت وطق الباب مرة ثانيه ولا فيه اي جواب وطق للمرة الثالثه ...

عبدالله:هدوووووووله نايمه او لسه..؟

ماحصل جواب وطق مرة رابعه ولما يأس مشى بيروح عنها انفتح نص الباب ولاحظ ان الغرفه مظلمه

هديل بصوت مبحوح:هلا عبدالله بغيت شئ؟

عبدالله ونظرة حنان بعيونه:لا مو انا اللي ابي لو ابي منك شئ بطلب سلامتك ورضاك..

هديل تنهدت:اكيد خالتي تبي شئ ؟

عبدالله:لا..هذه الخبله نوووفوووه تبيك على التلفووون بس شكلك نايمه وازعجتك صح؟

هديل تحاول تكون طبيعيه:ايه كنت نايمه بس دامني صحيت بكلمها دقيقه ونازله..

عبدالله عرف ان اخته فيها شئ ولا حب يستفسر لانها ماراح تقول شئ ابتسم وراح عنها وجلس يفكر فيها نزل تحت يكمل اللعب مع حماده وبعد دقيقه جت هديل منزله راسه ماتبي احد ينتبه عليها واخذت السماعه وكانت حاسه ان عبدالله يراقبها عشان كذا لفت عنهم....

هديل:الووووووو

نوف بصوت خايف:هديل وش فيه صوتك..؟

هديل:هلانوف وش اخبارك واخبار عمتى واخوانك.؟

نوف:هديل ترى الحركات ماهي علي تقولين وش فيك او شلون؟

هديل بصوت واطي عشان تدري ان مرت ابوها قاعده تحاول تتسمع لها: بعدين اقولك

نوف:طيب اقوووول هدووووووووله لاتنسين تجين بكرة ترى عمامي وعمتى نورة بيجون وياليتك تجين

هديل:مدري يانوف تعرفين مابيدي شئ وبعدين خالتي معزومه بزواج وماظن تخليني اجي ..

نوف وهي تكلم امها:يمه تقول هديل ماتقدر تجي لان خالتها معزومه بزواج

ام نواف:قوليلها جمعه بيننا ومافيها شئ خالتها تروح للزواج وهي تجي ..

نوف:سمعتي عمتك يعنى لامحال تجين تجين Ok واذ ماخلتك خالتك تجين حاولي معها تكفين هدوووووله وربي من زمان ماشفتك لك وحشه اخر مرة تذكرين متى بزواج محمد ولد عمتي ولا شفتك يعنى كم شهر امممممممم ثلاث شهور يالظالمه حرم عليك حاولي..

هديل تبتسم على خبال بنت عمتها: ان شاءالله بحاول

نوف بصوت حنون:هدوووووله اكيد الغوله مزعلتك صح

هديل:...........

نوف:هدوووووله انتي معي؟

هديل:هلا..ايه معك ان شاءالله بكرة اردلك خبر اول مااقوم حلو كذا..

نوف تبتسم:حلو وانتي احلى يا حلوة

هديل:طيب مابغى اطول تعرفين انتي

نوفk تامرين شئ ياقميييييل...

هديل تبتسم:لاسلامتك ..بااااااي

نوف:الله يسلمك بااااياااات

سكرت هديل السماعه ولما تبي تطلع فوق نادتها ام وليد وقالت بخاطرها الله يستر

هديل:هلا خالتي..وقفت مقابلها

ام وليد:خوذي ريمي خليها تنام عندك وبالمرة خذي حماده

ولما تقدمت تاخذ ريمي انتبت على عبدالله الله يناظر فيها ونزلت عيونها وشالت ريمي

ابو وليد:هديل وش فيها عيونك متنفخه..؟

هديل ارتبكت:هاه ......كنت نايمه وقمت مفجوعه على طقت الباب

ابو وليد معصب:ليش تصحي اختك دامها نايمه متى تتعلم انت هاه..

عبدالله:..........

هديل:لايوبه عادي اصلا نوف كانت تبيني ضروري ...ونزلت راسها لان عيونها تفضحها

ام وليد تناظرها من فوق لتحت:وش كانت تبي بنت سارة؟

هديل:تقول ان عندهم جمعه وتبينا نكون معهم بس انا قلتها انك معزومه على زواج ومانظن نجيكم

ام وليد:ايه والله نسيت بكره زواج ولد ام صالح قوليها مانقدرنجي يوم ثاني..

عبدالله تدخل:طيب وش فيها يمه انتي روحي وخلي هديل تروح لهم وبالمرة انا بعد بروح لهم تكفين يمه ترى الساعه اللي جلست فيها مع فواز ماتكفى وبعدين بكرة خميس وانتي تطلعين وحنا محبوسين

والا وش رايك يا بو وليد..؟

ابو وليد:صادق الولد خليهم يروحون لبيت عمتهم ينبسطون وانا معهم دامهم جمعه زي ماتقول اكيد امي بتكون فيه والله هالاسبوع مازرتها واكيد زعلانه وانا بنفسي بوديهم وبجيبهم

ام وليد وتناظر ولدها بعصبيه:دامك معهم على كيفكم ..قامت ام وليد وراحت فوق وهي متضايقه من ولدها وخاصه باللي قاله ام وليد ماتحب تكون عند زوجها المرأة الظالمه دايم تظهر عنده المرأة الطيبه اللي ترضى بكلامه بس من داخلها بركان وده ينفجر ...

طلعت هديل فوق لغرفتها ومعها ريمي وكان حماده يلعب وراها وكانه يسوق سياره وقاعد يفحط وطلعت ام وليد عليها وهي ميته من القهر..

ام وليد:يكون بعلمك لاتحسبين اني راضيت عشان تروحي لحالك وتنبسطين هالمرة بس بعديها والا مرة ثانيه مابعديها لو على قطع رقبتي فاهمه..

هديل خافت من تهديد مرت ابوها نزلت راسهاوتكمل دربها بس الغوله مثل ماتقول نوف

ماخلتها جرتها من قميصها...

ام وليد:كأن الكلام مو عاجبك تروحين وتمشين..

هديل:لاياخالتي ماقلت كذا بس ريمي اخافها تقوم واذ قامت ماراح تنام

ام وليد بعصبيه:هالمرة ريمي رحمتك بس والله العظيم ماحد راح يرحمك مفهوم..وراحت عنها

دخلت هديل غرفتها وهي متضايقه بالحيل حطت ريمي على فراشها وغطتها وجلست على الفراش تفكر انا وش سويت؟؟

حماده:هزيل ..هزيل

هديل:..............

حماده بعصبيه :هزززززززيل ..

هديل :هاه حماده وش عندك؟؟؟

حماده:وين انام ؟

هديل تبتسم على براءه اخوها:وين ودك تنام عندي او بغرفتك ؟

حماده منزل راسه ويحرك رجله كانه يشوت:ابي انام عندك..ابتسم...مايحلى ويزين حماده ابتساماته اللي يوزعهن على قولت عبدالله..

هديل وهي تضم اخوها:خلاص ياسيدي تنام عندي ولا يهمك امممممممم وش رايك الحين نروح لغرفتك نغير ملابسك وملابس ريمي وننام ..تبتسم له

هز حماده راسه بالايجاب وهو يبتسم وراحوا لغرفته ولبسته بجامه نوم واخذت ملابس لريمي وكم غرض لهم وطلعووا وهي تبي تدخل غرفتها شافت عبدالله طالع وهو يغني ولما شافهم جاء عندهم

عبدالله:وش تسووون ليش مارقدتوووا..؟

هديل تبتسم:الحين بنرقد ..انت ليش مارقدت ؟

عبدالله:مافيني نووووم اقول هدوووووله وش رايك تنيمين ابو راس هذا ونسهرعلى فلم انا وانتي ..؟

هديل:والله فكرة ولا يهمك شوووي واجيك..

حماده برطم:انت ابو راس ومابي انام ابجلس معكم...

عبدالله:حبيبي حماده انت راسك اكبر من راسي عشان كذا اقولك ابو راس بس انا راسي صغير مثل راس ريمي هههههههههههههههههههههههههههههههههه

حماده:لالالالالا ريمي راسها كبير بعد صح هزيل

هديل تضحك على اخونها:لاحبيبي مو صح كلنا روسنا كبيرة مو بس انت وريمي يله حبيبي نروح ننام عشان بكرة بروح لعمتي سارة وعمتي نورة يله لازم تنام عشان تقوم بدري شوف ريمي نامت قبلك

عبدالله:خلاص خليه ينام عندي هاه بو حمود تنام عندي او لا ..؟

حماده انبسط على الفكرة:ايه بنام عند عبوووود..وراح معه وهو ينطط من الفرحه

دخلت هديل لغرفتها وهي تفكر باخونهاوعماتها وعمامها كلهم يحبونها حتى ابوها مرات يكون حنون وطيب ومرات يكون انسان اول مرة تعرفه بس على كلام عماتي انه عانى من طلاقه كثير ويمكن اللي يسويه يعاقب امي فيني انا آآآآآه يا يمه وينك ؟ وشلون تتركيني من غير تسالين عني وشلون؟؟ وشلون طاوعك قلبك ؟؟ وقطع حبل افكارها عبدالله اللي شايل حماده ..

عبدالله:وين احطها لارميه من النافذه...

هديل ماهي مستوعبه :بسرعه هذا نام وش سويت فيها ؟

عبدالله:اي سرعه الله يهديك معانه انا وياه وطقاق الين مانام بس شكلك بعالم ثاني.."يالله كنت سرحانه من غير مانتبه للوقت الحين الساعه2وربع وماحسيت بعمري"حست بالاحراج لان عبدالله كشفها..

هديل:هاته عنك كل شئ ولا حماده ترميه اذ رميته انا ارميك ..اخذت منه

عبدالله:الله كل هذا عشان ابو راس طيب يا هدوووووووله نشوف مين بينفعك انا او هو

هديل وهي تحط حماده على السرير وتغطيه:والله كلكم بتنفعوني ماراح ابدي احد على الثاني ترى اطالع الله ثم اطالعكم مالي غيركم بالدنيا ..تغير صوتها

عبدالله:هدووووووووله ترى مهما اللي يصير انتي اختي حبيبتي واللي يرشك بمويه ارشه بدم كل شئ ولا هدوووووله يله بتروح علينا السهر وحنا جالسين نسولف..ابتسم لها

طلعت هديل وعبدالله وراحو لغرفه وليد ياخذون كم فلم وراحوا لبيت الشعر اللي بالحوش لانه فيه كل شئ فتحوا الانوار والمكيف وجلست هديل وعبدالله راح يشغل التلفزيون ويعيد الفلم من الاول

هديل:عبووووود وش اريك نجيب شئ ناكله او نشربه...

عبدالله:ايه والله صادقه روحي سوي شاهي وجيبي فصفص...

هديل مطيره عيونها:لالاوش فصفص وشاهي بالليل بروح اجيب عصير او ببسي ومكسرات حلو

عبداللهk

قامت هديل تجيب اللي قالت عنه وعبدالله يضبط الالوان والصوت وفجاءه جاهم وليد وشاف بيت الشعر مفتوح وطل براسه..

وليد:السلام عليكم...وش تسووووووي لحالك..!!!!

عبدالله:وعليكم السلام تفضل حياك..دخل وليد وجلس وهو مستغرب من اللي قاعد يسويه

عبدالله:ابد جالس انا والغاليه بنتفرج على اخر الافلام اللي عندك

وليد مستغرب:ليش هديل بعد مانامت ؟؟؟.." هديل معروفه عند اخونها الغاليه"..

عبدالله:لامانامت وليد بقولك شئ قبل ماتجي هديل

وليد باهتمام:وشو عندك..!!!

عبدالله:سمعت هديل تصيح اليوم وتعرفها لو بسالها ماراح تتكلم عشان كذا انت شوف وش فيها يمكن تقدر تتكلم معك..!

وليد جلس يفكر وش فيها هديل اكيد في شئ يخليها تبكي بصوت مسموع اجل وش عرف عبدالله انها تصيح هي صح كانت تصحي بس ماكن يدري عنها احد الا من عيونها باليوم الثاني بس دام عبدالله سمعها اكيد في شئ كبير..

وليد:انت وش عرفك انها تصيح؟

عبدالله:دقت نوف تبيها ولما رحت اناديها وقفت عند بابها قبل مااطق الباب سمعتها..

وليد:زين انك علمتني والحين قفل على الموضوع شكلها جت..وابتسم

هديل:هاه ابو خالد مشرفنا ..

وليد:احرجتيني ابو خالد مرة وحده هههههههههههههههههههه خليني اخلص دراسه واشتغل بعدين قولي ابو خالد..

هديل:اجل اذ نويت ترى العروس عندي...

وليد:دامها من عندك راضي يكفي انها من عند الغاليه...

هديل مستحيه:انت انوي وماراح تحصل الا اللي يسرك..

وليد:اجل مشتغله خطابه هههههههههههههههههههههههههههههههه

هديل:ههههههه ابركها من ساعه اذ صرت خطابه لخواني عسى ربي يخليهم لي.

وليد:الله على الكلام الحلو المهم تبون شئ بروح انام لاني مانمت زين اليوم...يناظر لعبدالله

عبدالله ويتذكر شكل اخوه:ههههههههههههههههههه نوم العوافي

وليد:تصبحون على خير

هديل+عبدالله:وانت من اهل الخير

بدوا الاثنين سهرتهم وهم متحمسين على الفلم لين ماخلص وطلعوا فوق دخل عبدالله وهديل غرفهم

فتحت هديل الابجوره اللي عند راسها عشان تشوف اخونها حصلت ريمي ماعليها غطى وحماده معتفس نومه يعنى كل شئ فيه بجهه ضحكت عليهم وعدلتهم وباست كل واحد ولما شافت الساعه لقتها3ونص الفجر ولسه ماذان وقالت ماراح تنام الين ماتصليوجلست تفكر باحداث اليوم وتنزل دمعتها وماحست الا وقت اقامه الصلاة وقامت تتوضى وصلت وحطت راسها على المخده.....

.
.

::::الجزء الثاني::::





اليوم الخميس الساعه11وثلث قامت هديل على اصوات اخونها حماده وريمي وتذكر كيف كانت ليلتها امس من محزنه الى سعيده وشافت حماده يحرك يدينه وكانه يشرح لريمي شئ معين تقربت منهم بكسل ماشبعت نوم..

هديل:صباح الخير على الكتاكيت الحلوين

حماده:صباح النور

ريمي:اور.....شافتها بحنان وباستها على خدها

هديل:وش عندكم قايمين بدري.؟

حماده ببراءه:هزيل...انا...نايم...عند عبووود....ليس انا عندك..؟

هديل ابتسمت:حبيبي انت امس نمت عند عبوووود بس انا اخذتك منه.

حماده برطم:ليس؟

هديل:عشان ماقدر اصبر عنك وانت نايم بعيد عني ليكون ماتبي تنام عندي ..

حماده:لالا انا احبك هزيل ..وقام ونام بجنبها وباسها على خدها وسوت بالمثل ريمي ماقلتلكم تؤام

قامت هديل روشت حماده وريمي ولبستهم وخلتهم ينزلون تحت اما هي فاخذت لها دش ونزلت تحت

هديل:السلام عليكم

ام وليد+ابو وليد:وعليكم السلام..حبت راس ابوها ومرت ابوها..طبعا هي ماتبغى هذا الشئ بس موصيه هديل بالشئ هذا عند ابوها بس عشان تكون زوجه المحبه قدامه

ام وليد:بدري تون الناس كان نمتي حتى الظهر ..

هديل:نسيت اركب الساعه ..

ابو وليد:هديل تجهزي انتي واخونك بوديكم العصر لعمتك سارة لان عندي مشوار المغرب واخاف اتاخر عليكم...

هديل:ان شاءالله يوبه..وباللحظه ناظرت خالتها اللي مفوووله على الاخر

ام وليد:الله من العصر بتوديهم لا مايطلعون الا عقب صلاة المغرب وزين مني خليتهم يرحون المغرب

ابو وليد:انتي وش فيك احد يروح لناس اخر الليل لانتي رايحه معهم ولا شئ لو رايحه معهم بكيفكم لو تروحن اخر الليل روحوا بس انتي معزومه مافيها شئ اذ راحوا من العصروبعدين ماراحو لبيت اغراب

ام وليد تحاول تكون طبيعيه:انا ماقلت شئ بس فشيله يرحون بدري انا اقول وليد يوديهم بعد صلاة العشاء احسن يكنون مجتمعين كلهم..

ابو وليد:انا قلت انا بوديهم وانا بجيبهم وانتهينا ..

ام وليد صدت لصوب الثاني وهي تحوس بشفايفها وتقول بعديها هالمرة بس المرة الجايه ماراح تخليهم

حماده:ماما زوعان..

ريمي:ان ..(يعنى جوعانه)

ام وليد بنرفزة:هديل اشوف قمتي ولا فطرتيهم قومي اشوف فطريهم ياحبيلك لتسمع السواليف

قامت هديل ولا قالت شئ وعلى روحتها سمعت ابوها يقول

ابو وليد:خفي على البنت وش بلاك عليها لاتنسين تراها بنتي مو شغاله عندك..

ام وليد تتصنع البراءه:يوه ياابراهيم والله ماقصد شئ وهذولا بعد عيالك وانا اذ صرت مع هديل كذا عشاني ابيه تكون حرمه سنعه ويقولون ان شيخه عرفت تربي بنت زوجها ...

ابو وليد ماقال شئ لانه يعرف انه زوجته على حق ..


ام نواف:نواف وين اختك نوف ؟

نواف:اعتقد انها نايمه..

ام نواف:يوه الى الحين نايمه قوم طق عليها الباب يله تقوم تسوي الحلى اللي صاجتنا فيه من اسبوع

نوف تطل عليهم:انا هناااا كاني سمعت اسمي ينذكر..تبتسم

ام نواف:ايه ذكرنها تعالي الحين وش ناويه تسوي حلى القهوة

نوف تستهبل:جبتو اسمي خير او شر..وبعدين اي حلى قهوة ماذكر اني قلت بسوي حلى قهوة

ام نواف:يومي ماراح يجي الا على يدين ام لسان هذي...

نوف وعلامات الاستغراب :ليش يمه عسى عمرك طويل ان شاءالله وش قلت الحين

ام نواف معصبه:نووووفووووه قومي عني الشرهه مو عليك على اللي يتكل عليك

نوف تحتضن امها وتبوس راسها:لالا خلاص ولا يهمك الحين اسويك صنفين من الحلى كم سارة عندي هي وحده ويله قادرين عليها..

ام نواف تمسكها من اذنها:ياللي ماتستحين على وجهك صدق انك ام لسان الحين انا يله قادرين على طيب يانويف تبين شئ مني يصير خير روحي عني .وانت(تكلم نواف اللي فاطس ضحك عليهم) بدل ماتضحك وقوم ادب اختك ام لسان طويل يبيله قص ..قصه وريحني منه..

نواف:يمه انتي ماقدرتي عليها تبيني انا اقدرلها والله لو اني عايف نفسي هههههههههههههههههههههههه

نوف بعصبيه:هييييييييييييييه احترم نفسك وش شايفني عفريت قدامك"تقلد بصوته"والله لو اني عايف نفسي مالت عليك وعلى نفسك ..

نواف:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه صدق ماكذبت امي ام لسان طويل

نوف:على الاقل احسن من اللي ماله صوت بالبيبت وجوده مثل عدمه..

ام نواف:نوووفووووه قومي يله طسي عني للمطبخ من على الضحى صاجتنا


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم