رواية انتفض قلبي -8


رواية انتفض قلبي - غرام

رواية انتفض قلبي -8

يدت روضه : سلامتج ... مقيله ادق ع رزاق ما دري شو تباه ايب الها من الدكان مسودت الويه ... لا تقيل و لا تخلي الدريول يقيل ....

و ان الخدامه داخله عليهم ...

روضه : الس ثاني مره لا تروحين و ادقين عرزاق .. اذا تريدين شي من الدكان قولي حق يمعه بايييبلج ...

يدت روضه : و الله يا ان دقيتي ع رزاق لا اكنسل ويزتج .. حماره مسودت الويه ...

يلست روضه تغمس يدتها و تحنيها ...

روضه : يدووه خليني احط الباقي في شعرج ...

يدت روضه : لا لا تغمسيبه انتي ...

و تغمست روضه بالحنا الباقي من حنا يدتها .... و هن يالسات سمعن واحد يهوود ...

....: هوووووووود هووووووووود ..

يدت روضه : هداااااااااااا .. هدااااااااا ... مرحبا الساع ..

روضه و هي تبا تربع و تدخل داخل ...

يدت روضه : روضه صكي التراب ... عيب عليج اتجفين الخطار ... منقووود ... لفت روضه و عطت مقفاها للباب .. لانها ما قدرت تتغشى لان اديها مخمسات حنا ..

.....: السلالالام عليكم ...

يدت روضه : واايه مرحبا ملاييييييييين ....

....: المرحب باجي و لا هان ... و خر الريال عراس يدت روضه و وايها و حبها عراسها ...

تم قلب روضه يدق بطريقه غير طبيعيه ...

يدت روضه : منووو الريال ؟؟؟؟...

....: فديتج يدوووه .. ما عرفتيني ؟؟؟..

في هاللحظه عرفت روضه هالريال ...

يدت روضه : يا بويه الشيب ذبحنا ... ما نعرف روسنا من رويلنا في هالدنيا ....

....: وين الشيب بعدج شباب و الله ...

يدت روضه و هالمدحه يت عهواها : ههههههههه ... وين شباب ؟؟.. خلينا الشباب حق روضه و خوياتها ...

....: شحالج .. روضه ؟؟؟..

روضه و قلبها يدق : بخير ربي يسلمك ... و من صوبك ؟؟...

....: ما نشكي باااس الحمدلله ... الا قاصرنا شوفتكم ...

روضه : .....

يدت روضه : روضه عرفتيه الريال ؟؟؟..

روضه و هي مستحيه و تقول في خاطرها ( من بد كل الخلق مستحيل اني ما اعرف هالانسان ) : هيه يدووه عرفته ...

مبارك و هو طاير من الفرحه : هههههههه .. الحمدلله يوم انج عرفتيني و انتي عاطيتني مقفاااج ... قلت العرب ما بيعرفون ... اكيد الا نسوني ...

روضه : نساااك الموت انشالله ...

يالله فديييييييت منطوقها و الله ذابحتني هالانسانه ....

مبارك : يالله عسى الموت ما يصيب دار غاليج ...

روضه من الخاطر : اميييييييييييين ...

يدت روضه : قرب قرب فديتك بتتقهوي عندنا ...

و يلس مبارك عدال يدت روضه ...

روضه : السموحه منكم ..

يدت روضه : ودي وين تبن مويهه ؟؟؟...

روضه : ههههههههه ... ما بتم يالسه و عاطيه الريال مقفايه .. بحد اغسل الحنا ...

يدت روضه : ودي توج حاطيتنه .. ما يوحيله يصبغ ...

مبارك : اذا تبين عادي بعدل شيلتج و بغشيييج .. و يلسي عندنا و خلي حناج الين ما يصبغ .. ههههههههههه ...

روضه و هي مستحيه : لا مشكور ...

مبارك : يا بنت الحلال لا تحليفين ...

روضه : ههههههههههههه ...

يا ويييييلي محلالالات ظحكتها ... حشى عذاب هالبنت ...

يدت روضه : و هي شو تباها الغشوه .. متقبعه بالشيله و الغشووه ... انت الا ولد خالتها ...

روضه : السموحه منكم ...

نش مبارك و هو يشووف روضه تدخل في باب .. و عقب رجع و يلس عند يدتها و يلس يسووولف ... كانت روضه منخشه ورى الباب تتسمع سوالف مبارك مع يدتها ... اول مره تكتشف ان مبارك انسان حنووووون ... كان وايد رقيق في معاملته ليدتها ...شوي و دخل سلطان و محمد خوه و يلسووو عند مبارك و يدتها ... كانت تسمع سوالف مبارك و ميته عليك ... و الله تحت مبارك اللعاب انسان رقيق و حساس ... انسان يمكن انظلم في هالدنيا ... كان مبارك يسولف من الخاطر و هو فرحان ... حس ان روضه في قلبها شي صوبه ... يمكن ما تحبه بس اكيد ما تكرهه .. .. انحط العشى و تعشوو الشباب و تم مبارك في ميالس قوم روضه يلعبون ورقه هو و الشباب ... كان حاس ان روضه قريبه منه .. ما كان يريد يظهر من بيتهم .. بس ما باليد حيله و لازم يظهر من بيتهم و من الوثبه بعد .. كانت روضه توايج من دريشت الصاله كل شوي .. اتريد تشووف مبارك و هو ظاهر من بيتهم ... و شافته و كان عاق العقااال و السفره حاطنها على كتفه و لابس الطاقيه بس ... ألتفت مبارك و هو ظاهر من الميالس صوب البيت ... و شاف روضه و هي توايج .. الحبيبه توايج و ليتات الصاله مشتغله .. ما كانت تدري ان ظلها منعكس عالستاره و هي توايج ... ظحك مباارك من الخاطر ... صدق هالانسانه بتذبحني بحركاتها ... يم مبارك يمشي بشوي شوي و ايريد يلتفت و يشوفها بس خاف لا تعرف انه شافها و تشرد ... كان مبارك موقف سيارته جدام دروازت بيتهم .. كانت هي تشووف السياره من ورى بس ما تشووف مبارك ... و مبارك ما كان يقدر يشوفها .. شغل مبارك السياره و تم واقف و لا راح ... و قبل لا يرووح حط هالغنيه و طول عليها بس مب وايد ....

(حايره و الشوق بين عيونج ... خايفه تحبين و يلومونج ... باقيه بنص الدرب xxxxxه ....ما تعرفين هذا العشق و اسراره

و السهر ذبل سواد عيونج ... حايره و الشوق بين عيونج ...)


الجزء الحادي عشر


عرفت روضه ان مبارك شافها ... و فرحت من الخاطر ... يالله هالغنيه مهدنها لي ... فديته و الله ... ما قدرة روضه انها تنام هاليوم كل ما تخر عينها تتذكر مبارك ... يالله فديت هالانسان .. هي تحب مبارك و هذا واقع هي ما تقدر انها تنكره ... بس مبارك يحبني ؟؟!!!... هذا الي كان مسهر روضه ... كانت تريد تعرف مبارك يحبها و الا يسوي هالحركات لحايه في نفسه ... معقووول مبارك يسوي كل هذا عشان بس يكلمني و من عقب يبيعني برخص لاثمان بعد ما يلقاله وحده غيري ؟؟!!!...

و مبارك شالنه هوى غزاله المنصوري ... كان راد صوب رماح و يسمع المسجل و هو خلالالاص ميت من روضه ... عمره ما اثرت فيه وحده مثل تأثير روضه عليه ...

و يرن تيلفون مبارك ...


مبارك : مرحبا الساع ...

خليفه : مرحبا ملاييييييييييين ...

مبارك : و لا يسدن بالمري ...

خليفه : تسلم الغالي .. علومك بو حمد

مبارك : علوم الخير يالخوي ... و من صوبك .؟؟

خليفه : علومي تسرك و لا تضرك ..

مبارك : يالله عساك دوم انشالله ...

خليفه : يميع انشالله .... هاه المزيون وين دارك ؟؟؟

مبارك : و الله توني واصل بوسمره ...

خليفه : ليش وين امبونك انت ؟؟؟

مبارك : كنت عند سلطان ..

خليفه : وش سلطان ؟؟؟!!!..

مبارك : المنصوري ...

خليفه و هو يقطع رمست مبارك .: بسك بسك ... راعي الوثبه ؟؟..

مبارك : وصلت ...

خليفه: اها ... بو حمد ما تشوف عمرك كثرت بروحاتك صوب الوثبه ؟؟؟

مبارك : لا اله الا الله .. يا خي هليه في الوثبه ...

خليفه : و من متى هلك في الوثبه ؟؟

مبارك : من زمان و هليه في الوثبه ... شو ما تعرف اونك ان عيوزي من الوثبه ؟؟؟

خليفه : اعرف الا ما اذكر من متى و انت تسير صوبهم ...

مبارك : عنلاتك ... بتخبرك شو في خاطرك انت ؟؟؟

خليفه : سلامت راسك ...

مبارك : حراااام لا تقول شو الي في خاطرك ...

خليفه : مبارك تحبها ؟؟؟.

مبارك : منوه ؟؟؟؟

خليفه : المنصوريه ....

مبارك : امممممممممم ...

خليفه : حبيتها صح ؟

مبارك : ياخي ما ادري اذا هذا يعتبر حب و الا لا ...

خليفه : ...

مبارك : ياخي ذابحتني هالبنت و الله اني بموووووووووووت عليها و الله ... شو بموت الا و الله عمري كله فداها و الله ... و الله يا خليفه اني .. كيف اقولك ... مره متخشع منها تخشيع ...

خليفه : ههههههههههه ... خييييييييبه ...

مبارك : لازم انت تقول هالرمسه لان ما تانس الي انسه ....

خليفه : انت متأكد انك تحبها ... و الا هذي ردت فعلك لانك من 3 شهور و انت تحاوطها و هي مب معبرتنك ؟؟؟..

مبارك : لا و االله .. حتى لو كلمتني و لو عبرتني ياخي هالانسان في شي ما ادري كيف ساحرتني و الله ... بعدين امب من 3 شهور .. من 4 شهور و يومين ...

خليفه : هههههههههههه ... لا وضعك مستعصي انت ..

مبارك : اااااااااه ...

خليفه : بسألك

مبارك : امر الغالي ..

خليفه : منو حبيت اكثر هي و الا لطيفه ...


انصدم مبارك بسؤال خليفه و مع هذا جاوبه و هو واثق من مشاعره : ما في وجه مقارنه بين المنصوريه و لطيفه ... حب المنصوريه له طعم ثاني اول مره اذوووق مثله ... و ما اظن اني بذوق مثله ...

خليفه : هذي رمست بعد عن لطيفه ... تحيد ..

مبارك : ... اممممممممم ... تعرف لو كانت أي وحده غير روضه ماكنت بحس صوبها بهالشي .. و صدقني حب لطوف كان من نوع ثاني .. كيف اقولك .. حب يهال .. يعني انا لو موت ماكنت باخذ لطوف .. بس روضه بسووق مالي و حلالي و قوم بالخيل كلهم عشان نظره منها ...

خليفه : و الله و ظوت راسك المنصوريه ..

مبارك : لا ما ظوت راسي الا ظوت فوادي .. و هذا الي ما في بنت قدرت تظويه و لا بتظويه انسانه غيرها دامني حي ...

خليفه : خلاص نويت ...

مبارك : نويت انشاااالله ... خلاص ما بجى بالعمر باجي ..

خليفه : ههههههههههههههههههه .... خلاص بتودع العزوبيه

مبارك : الا بطبها ..ههههههههههههههههه

خليفه : عنبووها المنصوريه ... اسميها مب الا ظوتك الا خشعتك ههههههههههههههههههه

مبارك : اااااااه ... لا تخبر و الله ...

خليفه : الا صح متى بيعرس راشد خوك ..؟؟؟

مبارك : ما ادريبه و الله ... بس اذا هو بيبطي .. انا ما استحمل بعرس قبله ..

خليفه : هههههههههههههه ... خييييبه .... لالالا ما اصدق برووووك الي يكلمني و الا واحد ثااني !!!!!...

مبارك : شووو بروك بعد .. عنلات صداك .. اصغر عيالك ...

خليفه : هههههههههههههه .... لا كنت تلعب عندي في السكه امس ما تذكر ...؟؟

مبارك : ههههههههه ...

خليفه : شو بعدك ما وصت رماح ..؟؟؟

مبارك : لا عننبوه من ساعه واصل ... الا يالس في السياره..

خليفه : اكييييييد جدامك وحده من غراشيب رماح ...مزروعيه و الا .. هههههههههههههههههههههه

مبارك : هههههههههههه ... عنلاتك ... لا غراشيب رماح خليتهن لك يالخام .. انا سدتني غرشوبة الوثبه عن غراشيب الدار كلهن ...

خليفه : هههههههههههههههههههه ... بويه روح و حط راسك و استريح احسن لك ..


مبارك :

صورته ترافقني كل ما ارمش بعيني ... و همسته تعزف البسمه في مسمع الليل .

وصرت ذا اليوم اتخيل اعيونه تداعبني ... و بهمس صوته صار قلبي بالمحبه يميل

و كل ما نعس طرفي احلامي به تذكرني ... و يفزله شوق قلبي كما العواصف مهاطيل


خليفه : يا ويل حالي انا ...


مبارك : اذا انت يا ويل حالك انا مسكين حالي و الله ...

خليفه : ههههههههههههههههههههه ... الله يرحم ايام اول ...

مبارك : ايه بتخبرك عاد .. تراني وايد عطيتك ويه ... يله يله جلب ويهك ..

خليفه : اجلب ويهي ؟؟!!!.. ماله مونه الي يتصلبك ..

مبارك : ههههههههههه ... اذا ما تعنيت و اتصلتبي بمونه بتتصل عيل ؟..

خليفه : عرب عيونهم سود .. ما ذاقوو ماي رماح ..

مبارك : هههههههههههههه .. لتكون السودانيه ..

خليفه : هههههههههههههههههههههههههه ... الشيمه طلبك .. لا تذكرني بذيج المأساه ههههههههه حرام الين اليوم و انا اتذكر هالمقلب و االله ...ههههههههههههههههه...


بعدها بيومين .. في ميالس حمد الخييلي ..

عم مبارك : هاه .. راشد شو هباتك .. شو ما نويت عالعرس ..؟؟

راشد : و الله بعدنا شوي ...

عم مبارك : و شو الي مأخربك .. حمد عليكم قصور في شي .. ؟؟

بو مبارك : لا قصور و لا شي .. الا العروس بعدها تدرس ..

مبارك : وش حايتها بالدراسه خلاص يوم انها بتعرس اطبها المدرسه ..

راشد : عاد ما بقى الا شهرين و تخلص و انا مب عيل ...

مبارك : بس انا عيل ...

عم مبارك : شعنه ترك انت الي بتعرس و الا راشد ..

مبارك : هههههههههههههه .. شو اسوي غرت من بوسنيده ..

عم مبارك : هاه .. و عمنوه عزمت ؟؟؟

مبارك : عرب عيونهم سود ...

بو مبارك : ليش ترك تفطنت في عيونهم هالعرب ..؟؟؟

مبارك : هههههههههههههههههه ... يا ليت و الله ..

كانت راشد حاس ان مبارك بيقرر انه يعرس في يوم بس ما كان يتوقع ان قراره بيكون بهالسرعه .... يالله كيف بستحمل ان شما تكون لمبارك .. يالله بمووووووووووت ...

و في الوثبه ...

ام شما : خالكن محمد بيرد البلاد الاسبوع الياي ...

شما : و الله ؟؟..

ام شما : امس ترمسه سلامه .. و قالها انه بيرد بالاسبوع الياي ...

وديمه : غريبه ... ما شي اجازات اللحين عندهم ..

شما و هي تحاول قد ما تقدر انها تتحاشى أي كلام بينها و بين وديمه ..: يالله عسى ربي يسوقه بالسلامه ...

ام شما : باجر متى يخلص دوامج ..؟؟

شما : الساعه 2 الظهر .. ليش ؟؟؟..

ام شما : خلاص عيل بخلي سعيد و الا سالم يسير صوبج ...

شما : غريبه من متى ؟؟؟... دومه الباص الي يردني ..

ام شما : لا بغيتج اتشلين وديمه عندكم و تروحون السوق و تتشرون قطع فساتين ..

وديمه : ليييييييييش ؟؟؟؟..

ام شما : امس خالتج ترمسني .. يبووون يملجون ..

شما و دمعتها بتنزل خلالاص : .....

وديمه و هي فرحانه : و الله كنت حاسه و الا شو باييب خالي محمد في نص الدراسه ..

نشت شما عنهن ..

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم