بارت جديد

رواية ابجيب راسك -25


رواية ابجيب راسك - غرام

رواية ابجيب راسك -25

دانه توني بتكلم حط ايده على فمي :...

حمد :بعدين الحين مشغوله

دانه ابي افك نفسي منه مو قادرة "وش هالورطه الي طيحت نفسي فيها ":........ز

هنادي "والله بتذبحني ان تركتها شسوي شسوي اي لقيتها :اااااااه حمد بسرعه وين دانه تعبانه

حمد تركني بقهر :لحظه

دانه "والله وطلعتي خطيرة ياهنودة " وبتمثيل :حبيبتي وش فيك تعالي معي جناحك

وطلعت معها بسرعه وانا احمد ربي ان الموضوع عدا على خير اما حمد سمعته يسب بقهر

"ههههههههه هذا اشوي ياحمد اصبر علي انت بس ان ماهبلت فيك "



دنيا :حبيبي انت متغير على كثير

حمد من غير مبالاة :كيف متغير

دنيا بزعل :من تجي وانت سرحان وتفكر ولا كاني موجوده ولاحتى عطيتني رايك بالفستان

الي شريته مخصوص لك

حمد من غير مايطالعها :حلو حلو

دنيا :اففف ياحمد ماصارت ذي حاله

حمد رافع حاجبه :المطلوب

دنيا تجلس جنبه :ابيك تحس فيني مثل قبل احس انك ماعاد تحبني

حمد :ومن قال لك اساسا اني كنت احبك

دنيا :كيييف

حمد :لاتمثلين علي انتي عارفه اني ماتزوجتك حبا فيك انا تزوجتك لانك دخلتي مزاج بس

والحين مليت منك يعني وبصريح العبارة بكرة اشوف اغراضك كلها برا الشقه سامعه

يلا روحي انتي طالق

دنيا بصدمه :ليييييييييه

حمد :مليت منك ومن حنتك

دنيا :حرام عليك

حمد :اظن انك عارفه ان الطلاق صاير صاير لان هالزواج ماله نهايه الاهو

دنيا تبكي :بس انا احبك

حمد :وانا لا خلاص بكرة يجيك نصيبك والي يحبك ويعزك تن شاءالله

دنيا :بس انا ماابي الا انت

حمد :وانا مو لك ولا لغيرك

وطلع وتركها هاذي نهاية نوعيه هالزواج والمستفيد الوحيد هو الرجال والمرة اكبر خسرانه لما

توافق عليه


احمد :طيب ليه شايل الدنيا فوق راسك

حمد بقهر :بتجنني هالبنت

احمد :وانت ايش هامك مو تقول ماتحبها

حمد :اي مااحبها بس هي ملكي

احمد :................

حمد :والله انها تطلعني من طوري تدلل وتدلع لي ولما اقربها تصدني لييه

احمد:.............

حمد :جننتني اشغلت بالي صرت مااعرف اجلس مع غيرها براحه صرت افكر فيها اهوجس فيها

احمد :................ز

حمد :يااحمد صارت قاسيه بس مازالت عفويه وبريئه مهما حاولت

احمد :....................

حمد :حتى لو حاولت اني اجيها بالقوة في حاجه تمنعني ولما احاول اضربها احس ان ايدي ماتطاوعني مثل قبل

احمد:بصراحه ومن غير لف ودوران انت تحبها وهذا الي مجننك انها ماعادت تبادلك الحب

حمد بحده :لا لا هي تحبني

احمد ببرود:بس افعالها ماتدل على هالشئ

حمد :بس انا

احمد :انت ايش

حمد :ابيها تحبني ابيها ترجع دانه الاوليه

احمد :ايه دانه الي تضربها وتسكت الي تهينها وتسكت

حمد :لا مااقصد هذا انا اقصد دانه الي تحبني دانه الي تحب قربي موالحين تنفر مني وماتصدق متى ابعد عنها

احمد :اسمح لي انت الي جبته لنفسك

حمد يتنهد :طيب الحين خلك مني انت كيف الاحوال عندك مع الثنتين

احمد :اسكت ياشيخ اختك تدور المشاكل

حمد :كيف

احمد :دايما تدور لها عذر عشان تزعل او تنرفز ريهام

حمد :ايش تتوقع ضراير ومجتمعين ببيت واحد

احمد :ايه الله يعين



ريهام :لو سمحتي اتركيه من ايدك انتي ناسيه ان اليوم دوري بالطبخ

اسماء :والله لما شفتك ماتعرفين للطبخ قلت انقذ المسكين احمد الي انبلى باكلك

ريهام :ومن قال هالكلام بالعكس احمد يموت على طبخي

اسماء :يجامل ياماما

ريهام تطلع من المطبخ :قولي الي تبين انا عارفه ان احمد يحب كل حاجه فيني

اسماء بلعانه اخذت الملح وحطت نص العلبه بالطبخه وطلعت من المطبخ بسرعه



ريهام :هلا بقلبي يلا ثواني والغدا جاهز

احمد ببتسامه :هلا فيك انتي ها وش مسويه اليوم

ريهام :مسويه لك فوتشيني الي تحبه

احمد:ياسلام كانك تقرين الي ببالي يلا بروح اغير واجي


احمد :كثري ليه صايره بخيله

ريهام :ههههه ولايهمك ياقلبي

احمد :شكلي بترك الاكل

ريهام بدلع :لا ابيك تتغذى كويس ياعمري والله احسك ضعفان

احمد يتدلل :طيب يلا اكليني ماصرت ضعفان الا لانك مهملتني

ريهام :انا طيب ياعمري ولاتزعل

احمد :خلاص انا زعلت

ريهام :كلا ولا زعل حبيبي وروحي ايش يرضيك

احمد ياشر على خده :يلا بسرعه

ريهام تجي وتبوس خده :ها ياعمري رضيت

احمد توه بيتكلم الا اسماء تدخل :احم احم خلاص كفايه

ريهام انتبهت لها :ماتبي ازيد صحنك

احمد :لا خلاص

جلست اسماء وحطت لها من السلطة بس

احمد توه حاط اللقمه بفمه الا :كح كح كح

ريهام بسرعه تقوم عشان تعطيه الماي الا اسماء سبقتها :بسم الله عليك

احمد بعصبيه :انتي وش مسويه

ريهام بصدمه :حبيبي شفيك

احمد :ناويه تذبحيني وش هالملح الي حاطته

ريهام :انا اذبحك

اسماء :قلت لك ماتعرفين تطبخين بس ماتسمعين ولا مستقصده هالحركه تبين تسوينها فيني

ريهام :انا

احمد بعد ماشرب الماي :سمعي شغل الضراير ماابيه سامه انتي مو بزر

ريهام تحاول انها ماتبكي وهي تشوف علامات الانتصار بوجه اسماء :..............

احمد وهو قايم :سديتي نفسي

ريهام منصدمه من احمد اول مرة يعصب عليها ويكلمها بالاسلوب هذا وراحت بسرعه للغرفه

وسكرت على نفسها وصارت تبكي والي قهرها ان احمد ماعبرها ولا رضاها ولان اليوم يوم

اسماء ماشافت وجهه من بعد العشاء



جالسين نتفرج على فلم كوميدي وكنت بكامل اناقتي وكل شوي اتميع عليه واشوفه وهو يبلع ريقه

حمد "يعني مسويه نفسك مو مهتمه ها الحين اخليك تغرين "ومن غير مااحس طلع جواله ودق دقه على ريم

وثواني والاهي داقه

دانه "شفيه مايرد ":حمد

حمد :هلا

دانه :جوالك يرن

حمد :اها ردي انتي

دانه استنكرت الموضوع :انا

حمد :ايه انتي ردي

دانه :يعني عادي اكلم حد من اصحابك

حمد بخبث :ومن قال انهم اصحابي ردي انتي وتعرفين

دانه اخذت الجوال وشفته "المزيونه يتصل بك "عرفت انها وحده من حريمه :هلا

ريم :اهلين اسفه اختي شكلي غلطانه

دانه :لا حبيبتي مو غلطانه مو داقه على حمد

ريم :اي

دانه "احاول ماابين له غيضي ":ايه هذا جواله يعني مو غلطانه امم شلونك ان شاءالله بخير

ريم باستغراب :انتي دانه

دانه :هلا فيك اي انا ان شاءالله مبسوطه مع حمد شوفي حبيبتي اذا زعلك في اي حاجه قول لي وانا

اوريك فيه اوكي يلا هذا حمد معك

حمد "اذبحها ياناس وش هالبرود يعني معقوله مو مهتمه ولا تقول لها اذا زعلك معقوله ماعدت اهمها "

دانه وانا اتصنع عدم المبالاة :حمد زوجتك تبيك شكلها اشتقت لك ليه ماتروح لها

حمد ياخذ مني الجوال بعنف :هلا ريم بعدين اكلمك

دانه ببتسامه :ليه كذا شكل البنت مشتاقه لك مو حرام ماتسمع لها

حمد :انتي بتجننيني

دانه ببراءة :انا ليه

حمد :يعني تبين تفهميني انك مو مهتمه لان ريم داقه علي وتبيني

دانه :لا لاني قلت لك انت ماتهمني والصراحه انا ابيك تروح لها ابي ارتاح شوي

حمد :ترتاحين مني

دانه :اي

حمد يمسك يدي :ليه يادانه ليه

دانه :ليه ايش

حمد :ليه هالقساوة ليه عدم هالامبالاة

دانه بنظرات كره :تربيتك ومنكم نتعلم استاذ حمد

حمد بحده :مو على كيفك وماتقدرين تمنعيني اني اخذ حقوقي منك

دانه ببرود :اقدر

حمد :ماتقدرين وغير كذا تبين الملائكة تلعنك

دانه :لا ان شاءالله مايصير

حمد يجرني لحضنه :لا بيصير بس انا ماخذ حقي ماخذه الليله

دانه ببرود نرفزه اكثر :ما تقدر

حمد بعصبيه :انا اوريك

دانه وماتحركت :ماتقدر لاني محرمه عليك فهمت ولا افهمك ازيد بالعربي الفصيح ماعلي صلاة

"ماعرفت كيف جاتني الجراءة وقلت له انا اخجل لما اقول لامي شلون هو "

حمد بقهر اخذ مفاتيحه وجواله ولما جا يطلع :سلام لي على ريم طيب

حمد سكر الباب باقوى ماعنده


احمد :ريهام ..ريهام

ريهام :نعم

احمد "ياقلبي على الزعلانين والله لااراضيك ":تعالي

ريهام واقفه عند باب الصاله :احمد شتبغى وراي شغل

احمد :طيب انتي تعالي

ريهام جات لعند:نعم

احمد :جلسي

ريهام :يوو احمد شكلك راعي طويله اخلص وراي شغل

احمد يمسك ايدها بحنيه :تعالي ياقلبي زعلانه

ريهام بزعل :وانت يهمك

احمد:اكيد يهمني

ريهام :باين تاركني من امس وانا زعلانه ولا حتى عبرتني

احمد:وانا اقول العيون منفوخه

ريهام :اي تمسخر علي هذا الي فالح فيه

احمد:والله ياقلبي مايهون على زعلك بس تدرين اني ماقدرت اجيك واليوم يومها

ريهام :على الاقل عبرتني برساله مو تتركني

احمد يحضنها :اسف ياعمري

ريهام :والله قهرتني اول مرة تصرخ على كذا ولا قدامها بعد

احمد:غصب عني انتي ماذقتيها وانا كنت ميت جوع

ريهام :ولو ماتصرخ فيني كذا وكاني متعمده والله اني ذقتها وكان طعمها كويس

احمد:اجل شلون صارت مالحه

ريهام :مدري وبعدين انا مو اول مرة اسويها بس مدري ليه

احمد:على العموم سالفه وعدت وعشان نتحشى هالمواقف كل واحده فيكم الغدا والعشا يكون معها لحالها اذا كان

يومها

ريهام :موافقه مع انها كانت فرصه لي اجلس معك في يومها بس يلا اتحمل

احمد:لهدرجه ماتقدرين على بعدي

ريهام :احمد صدقني اذا قلت لك اني اتمنى الموت قبل لا تتركني

احمد يشدها على صدره :بعيد الشر عنك ياروحي

ريهام :طيب بعد الحين تدخل علينا

احمد:مع انه ماودي بس عشان ابعد عن المشاكل

ريهام تقوم :ثواني واجيب..

ماحست بنفسها الا وهي بين يدين احمد :حبيبتي ايش صار فيك

ريهام :..............

احمد يضرب على خفيف خدها :ريهام ريهام

ريهام :همم

احمد:قلبي قومي اوديك المستشفى ليه ماقلتي انك تعبانه

ريهام :لا مافي شئ بس يمكن لاني مااكلت حاجه امس ودخت

احمد بزعل :وليه ياعمري

ريهام :ماكنت مشتهيه

احمد :طيب قومي البسي عبايتك خليني اطمن

ريهام بتعب :صدقني ماله داعي

احمد:حبيبتي عشان خاطري

راحوا المستشفى وبعد التحاليل

احمد بفرح :مبروك ياقلبي مبروك

ريهام :الله يبارك فيك حبيبي


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -