بداية الرواية

رواية عسكر القلب جيش حبك -49

رواية عسكر القلب جيش حبك - غرام

رواية عسكر القلب جيش حبك -49

فطامي:دخلي داخل الحينام سل
ان..وحي تحدر عليهم..فطامي وطت الصينيه..وصبت حق خالتها وامها وسلامي..ونشت صوب يدتها
فطامي:وهي تفتح الباب ..يدوه كانت رافع ايدها وتدعي ربها
فطامي:يدوه
يدوه:تكسف السياده..عونج
فطامي:عساج بخير
يدوه:زوينه الحين.ز
فطامي:وطي راسج يوم بسير المستشفى..بقومج
يدوه:وين بتغض عيني ...
فطامي وهي تتقرب منها..قومي..وتقودها صوب الشبريه..لابترقدين لو بس تمددين شوي..ضهرج بعورج من كثر الليسه...
يدوه:يافطامي
فطامي:يدوه خلاص ستهدي بالله وعيني بعمرج خير..
يدوه:من وين بي الخير..
فطامي:ستغفر الله ...وتغطي ريول يدتها بالكفر..رقدي..
يدوه:انشاء الله ..
ظهرت من حجرت يدتها صوب الصاله
ام محمد:وين اميه
فطامي:بتوطي راسها شوي..قومي خالوه وطي راسج..وانتي اميه
سلامي: هيه قومي عمتيه واميه وطن راسكن..ساعه سبع بنقومكم وبنسرح
فطامي:تمسك خالتها من ايدها..وخالتها ترقد في غرفت سلامي..
اما ام محمد..سارت غرفتها وطت راسها فطامي وسلامي..اكانن طول الوقت قاعدات...ماياهن رقاد..
الساعة 8 ونص الصبح ..
وشوي يسمعن صوت هرن سيارة
فطامي:منو ياي
سلامي:قومي جوفي
فطامي تنش وطالعت من الدريشه :هذا ابوي وعمي
سلامي: فذمتج
فطامي:هيه نعم..وتذهر صوب ابوها وعمها :مرحبا الساع بشرونا
ابوسلطان:بخير
فطامي:طلع من الغيبوبه
سلامي:شوه غيبوبه..
ابو محمد:لا
فطامي:تستحق سلامته عمي
ابو سلطان:الله يسلم غاليج..
:
شوي تذهر ام سلطان :هاه خليفة بشر
ابوسلطان:بخير ..
ام سلطان:ابغي اجوفه
ابو سلطان:بجوفنه..
ابو محمد:تستحقين سلامته
ام سلطان:الله يسلمك..
ابو محمد:وين امج
فطامي:داخل احيدها
ابو محمد:وعمتيه وين عساها بخير
فطامي:بخير حمدلله..
ابو محمد:ستريح بوسلطان
بوسلطان:لا بسير البيت..
ابومحمد:ياريال..العصر بسير
ابوسلطان:براحتك..
ابومحمد:خلاص عيل بشل الحريم ويانا
ابو سلطان:بشلهن كلهن مابسدهن
فطامي:انا بقعد هنيه انا وسلامي..وبسير
ابوسلطان:بسير بسيارتين
ابو محمد: لاخل عنك محد بسوق الا انا ..البنات بشلهن بعدين ..
فامي:نزلت راسها ودشت داخل...وهي حاسه بعمرها مخنوقه كان ودها اجوف سلطان وتطمن عليه ...وهي ترقى دري وتلعب بصبوعها وتندن بغنيه حسين جسمي..و تدمع عينها ...
برقن لمع في مقلتي والحشا النار ..واشوف من بين المقادير حتفي...جاني رسول اخبار من وادع وسار قاسي حروفه فاقت احزان وصفي..ياخلي دمعي هل مع كل تذمار ايزيد جرحي..وجرح الامس يكفي منك الجفا جاني وحكم الزمن جار صابر وانادي يالهواء ليش تجفي...الشوق فيني والعنا صمت واسرار والصمت عن وصل المحبين يشفي ..ودي بشوفه والزمن يهلك اعمار وخاف عمري ينتهي قبل تلفي ...
ليش هالزمن جيه قاسي..ليش الانسان الي حبيته كان قاسي معايه اول ماحبيته وجرحني لين الحين وهو ينزف من سبايبه..والحين وهو يتقرب مني..منعتني عزت نفسي..وغروري..ويوم فكرت اني احب ماحبيت الا انسان كان يشبهه بالملامح....بس اعتقده حنون طلع قاسي..والحين انا زوجت واحد..مافكرت اني اخذه ..او افكر يوم فيه عبد الله ..باجر يوم باخذك بتكون قاسي شراتهم..وتمسح دمعتها... اخاف اني ماقدر اني انسا الانسان الي حبيته ..وهو مسبب شقاتي..
:
:
:
:
العصر ساروا ابو محمد وابو سلطان ويدوه وام محمد وام سلطان بقى في البيت الا فطامي وسلامي...قعدوا لين الليل وردوا الساعة 12 فليل تم هناك بو سلطان ومحمد...رد بومحمد والاهل كلهم..سلامي..باتت عند امها وياهم فطامي...وهم كانوا نامين فطامي قامت من الرقاد وهي تمشي..طاحت عينها ع غرفت سلطان ..دشتها وهي تتلفت..ودمعه في عينها..طاحت عينها ع جاكيته ..الي محطاي ع الكرسي..شلته وهي تقعد ع الكرسي وتلوي ع الجاكيت وتشم ريحته...اااااااااااااااه يابوميد ...
وترفع راسها..يااااااااااربي تقومه بالسلامه...وشوي تظهر من الحجرة شافت صورته محطايه في البرواز شلتها وظهرت...وهي تمشي صوب غرفت سلامي...وسارت حطت الصورة ع التواليت...وتمت طالعها شوي وقامت بندت الليت وطت راسها
:
:
:
بعد اسبوع قام سلطان من الغيبوبه وكان احسن عن قبل بوايد..اما فطامي الي كانت كل يوم ماترقد الا وهي تصيح..دم لانها بتزوج..وبتفارق حبايبها..كان عن موعد عرسها الاسبوع...فطامي ماشافت سلطان من دش المستشفى مره امها ماسارت فسارت فطامي وابوها وعمها وخالتها ..وهم راكبين السياره صوب العين..وقلبها يدق طبول دشوا وركبوا الاسيسير..ودشوا الغرفة كان خليفة هناك وسلطان..كانت الساعه 12تقريبا...دش بو محمد وبوسلطان الا فطامي كانت واقف حذالي الباب..عسب خليفة كان هناك..
ابو محمد:السلام عليكم ةالرحمة
الكل:وعليكم السلام والرحمة
ابو محمد:هاه هباتك عساك بخير
سلطانكبخير..وسهاله
خليفه:تقرب ودقه خشم..شحالك عمي
ابومحمد:حمد لله
خليفه:دوم مب يوم..ويوم تحرك شوي شاف ان بنت...واقف هناك..
ابو محمد:دشي فاطمة ليش واقفه برع
فطامي:انشاء الله ..
خليفة:وهو يمشي..كانت فطامي واقفه حذاليه بشوي..
خليفه وهو يمشي..ويرمس بصوت خفيف: ربي لايسلمج..دام ماسلم سلطان من سبتج..
فطامي:ـــــــــ وهي مصدومه من ررمست خليفة..
خليفة:سمحولي..خالتيه ماوسيج ع سلطان
ام سلطان:يالله فديتك لاتوصي
سلطان:هههههههههه شعليك تفداك..تراني اغار
خليفة:ههههههههه بتحسدني..ع هذي ..مع السلامة
ام سلطان:سلم ع هلك ...
خليفة:يبلغ
فطامي:وهي واقفه مكانها ومصدومه من رمست خليفة ..
سلطان:وهو يلتف صوبها كان يبي يشوف عيونها...وهو يبتسم...يرقبهابس تلتفت صوبه
ابو محمد: ليش واقف قعدي
فطامي :هاه انشاء الله ..فرت غشوتها ورفعت عينها ..طاحت عينها بعين سلطان...بتسمت..تستحق السلامة
سلطان:الله يلمج غالية..
فطامي:شحالك الحين وهي تتقرب منه مت ايدها
سلطان:حمد لله بخير دامج بخير..
وهو قابض ايدها ..ماطاع يبطلها..فطامي:سلطان
سلطان:هاه
فطامي:وطالع ايدها..
سلطان:سمحيلي...وبتسم...
قعدت عند عمها وابوها وهم يرمسون..تقربت ام سلطان ..صوب سلطان وهي ترمس بصوت واطي:خليفة عنده خوات
سلطان:هيه
ام سلطان:جانهن غاويات بزوجك وحدة منهن...
سلطان:رفع عينه عند فطامي..الي كانت ترمس في التلفون...مابغي اميه..
ام سلطان:جوف الي قدك عرسوا...وعندهم عيال
سلطان:اميه لاتحرقين فوادي..
ام سلطان:والعرس يحرق الفواد
سلطان:هيه اميه يحرق الفواد
ام سلطان: الله يهديك...
ابو محمد: بشارة توه ملاقف الدكتور قال انك بتظهر يوم الاربعاء..
سلطان:الله يبشرك بالجنه..
ابو سلطان:مره من تظهر حط ريلك ع العرس..ابغيك تيول
سلطان:عرس من؟؟
ام محمد:احط ايده ع جتف فطامي...هالمزيونه
سلطان:وحس ان حد جلع قلبه من صدره
:
:
:
وشوي ربع ساعة رن تلفون...ابويه بروح الحين محمد يرقبني تحت ..سمحولي
الكل:بحل
ام سلطان: وين بسيرين..
ف
امي:بسير السوق..
اب محمد:بتاخذلها هالطربال الابيض الي يحطنه فوق راسهن ويلبسنه ههههههههههه
الكل:هههههههههههههههههههه
فطامي:ابويه طربال ليش قالوك انا خيمه..ابويه اسمه فستان ...
ابو سلطان:حي ع حريم اول..لبسن ثوب الا انت تقول نافشينكن بابب ..
فطامي:هههههههههههههههه كل وقت وله زمانه ..
ام سلطان: هصدقتي..
سلطان: رحموها مسكتوها بالمشراع وميداف..الله يحفظج
فطامي:وهي ترقع عينها صوبه..حست بالحنيه بكلامة والهدوء غير سلطان ال كان قبل ..مع السلامة تامروا بشئ
سلطان: الله يحفظج سلمي ع محمد
فطامي:يبلغ..
حدرت ع محمد..
:
:
:
وبعد المغرب يا خليفة وكان بايت وياه هالليله وشوي خليفه يرمس في تلفون ويوم خلص المكالمه كان سلطان سرحان...
خليفة:شبلاك ...
سلطان: وهو يحط ايده ع قلبه ..
خزني واتلبكا..بالعيون الناعساتي
اوصافحنيه وامسكا ..إبنان ناعماتي
لين إيدينا اتشابكا..ورفض لمفارقاتي
اومنه قلبه اتحركا .. زاد نبضه واخفقاتي
((لشاعر د.مانع العتيبه ))
وشوي..يتنس بقوااااااا..ربع صوبه خليفة بلاك بلاك..ويظهر عند الممرضه ..شوي دشوا عنده وحطوله اكسجين...وهو يتنفس بصعوبه..وجسمه كان ينتفض..وخليفة والممرضات كانوا يغطونه..وهو بعده يرتجف..وشوي عطوه مهدي ونام...سلطان من قام وهو ماياكل زين..خليفة يطالع ربيعه وحاله يعوره عليه..وشوي لتفت صوب الطاوله حصل بطاقه دعوة لعرس يوم فجها كان بطاقه عرس عبد الله ع فطامي..وسكها بقو وهو يفتر صوب ربيعه ..ياويل حالي..عليك ..شوي دش الدكتور وهو يايب الفحوصات..
دكتور: حالته بدل ماتجسن زيد سوء..يمكن مايظهر هالاسبوع ان دام حالته جيه
خليفة: شو السالفه دكتور من يومين بخير..
دكتور:مابياكل..كيف تبونه يقوم..لازم يكل عسب اجزاء تتكون..
خليفة:اها ..
دكتور:حالته نفسيه ماساعدة خففوا عليه لازدونه
خليفة:انشاء الله
:
:
:
قام سلطان الفيروهو يتلفت خذ التلفون وتصل لفطامي..الي من جافت الرقم قامت فالخة
فطامي:الو
سلطان:الو
فطامي:سلطان فيك شئ
سلطان:وهو يشللها شلت راكان بحضر زفافك
بحظر زفافك ياحياتـــي بحظر زفاف اللي
هويتــــــــــــه
وبرزف عشانك لاتحاتي .وبهديك كل اللي
بغيتـــــــــــــه
بهديك دمعي وعبراتي والهم لي فيني
رميتــــــــــــــــه
بحظر ولو بعرسك مماتي شايل معي قلب
نسيــــــــــــــته
واجمل قديم الذكراتي والظيم لي منك
خذيتـــــــــــــــه
وبذكر ليالي الماضياتي كنت الوليف اللي
اهتويتـــــــــه
طنت اللذي لجله اباتي ساهر ونومي
ماهتنيتــــــــــــه
بهديك في ليلة وفاتي حلم الليالي لي
طويتــــــــــــــته
واعطيك من قلبي امنياتي تلقى الهنا في درب
مشيتـــــــه
واتعيش في راحه وسباتي ويا اللذي عقبي
لقيتــــــــــــــه
بحظر زفافك ياحياتـــي بحظر زفاف اللي
هويتــــــــــــه
فطامي:ودموع سيل ع خدودهاااا
سلطان:ـــــــــــــ
فطامي:سكرت التلفون وتعقطه بطول ايدها ..وتضم ريولها لصدها وهي صيح ..اااااااه ياربي ..انا ليش عذبت نفسي جيه ليش؟؟؟؟
سارت وكتبت قصيده لسلطان وطرشتله له
عزيل من لي تيمه حب مضنا ..يبكي من إفراقه اوشفج إبلاماه
يبكي حبيب دارت البيد دونه..ترف الصبا يلي عديمه مزاياه
إيلومه إلي مادرا عن حواله..صب امعنى في هوا الحب داله
شوفه حياتي وانزعج من افراقه ..والقلب مني هايفات اوراقع
ماذال جفني بالكرى طول ليلي .. ابكي ودمعي من عيوني هميلي
الحب خلاني ذليل عليلي ..مثل المريض إلي تعايابه إدواه
إداواي من سلسال عذب اللشافي ..ريج إل غلات المحبه إشافي
آثار حبي بينات إتشافي..اوماإيلام من شطه حبيبه اوشقاه
:
:
:

ليلة العرس 16/7

:
:
:
فطامي كانت ماسكه عمرها عن صيح..وشوي دشت امها ولبستها العقد..وهي ترتجف..
ام محمد:بلاج الغالية
فطامي:لالا
ام محمد:شئ يعورج
فطامي:لا ميه ما يعورني شئ..
ام محمد:وتحب راس بنتها فديتج ماوصيج
فطامي:انشاء الله لاتوصين
ام محمد: طيعي شوره
فطامي:انشاء الله ..لاتوصين بطيع شوره..وهي تبلع ريجها ..
وشوي دشت المصورة وصورتها جمن صورة ..وحدرت ع الخيمة..كانت رافعه شعرها وكل عيبتهم كانت عاديه مامتغير فيها شئ..وهي تمشي..وتحس بالدنيا حولها دور...كانت تمشي بروحها..محد قابضنها..كل مات ع جمالها ..وبساطتها كان فستانها بسيط..وايد ماتغير شكلها كانت محطيه مكياج خفيف ..وهي تمشي ع الزفه حسين الجسمي...وكانت تمشي شوي شوي..كان ودها تغمض عيونها وتفتح وجوف عمرها انها تحلم والي جوفه مجرد كابوس..مر دقايق.. في عيونها..وهي تمشي...وشوي كانت تمشي ع الكوشة ومصورة كانت قاعدة صورها..قعدت ع الكرسي..دش محمد..وابوها وهم ياين صوبها ..سلموا عليها وشوي صوروا وظهروا ...وهي تلتفت كانت شاشت العرض في خيمة الحريم تبث مباشر الرزفه عند الريايل..وشوي حطت الكيمره ع سلطان ..فطامي هذيك الساعه دمعت..وسال الحال ..يتها سلامي..وتمت تعدلها
سلامي:بي المعرس الحين وبجوفج جيه
فطامي:ـــــــ
سلامي:وهي تمسح الكحل من تحت عينها..فديتج
فطامي:بموت سلامي
سلامي:بسم الله عليج..وشوي دش المعرس..وهو يمشي صوب حرمته..كل عيبه المعرس كان كافخ بالبشت والغتره والعال ..وشكله تقول واحد من الشيوخ ..وهو يمشي صوب فطامي..
فطامي:كان يمشي ياي صوبها وهي خلاص شوي كانت بصيح..
عبد الله:حب حرمته ع راسها..وقعد كان طول الوقت يرمسها وهي ساكته ماترد عليه..
دش شوي محمد ويال..وصوروا العايله كلها
:
:
بعد ساعة ظهر المعرس مع حرمته وركبوا السيارة صوب دبي.. طول الوقت كانت فطامي ساكته مارمست..عبد الله:بلاج
فطامي:لاماشئ..
عبد الله:وين تبينا اسير
فطامي:البيت
عبد الله:هههههههههه لا نحن سايرين دبي..
فطامي:ـــــــ
عبد الله:حاجز في برج العرب جناح..بنقعد يومين وبنسافر
فطامي:ـــــــ
عبد الله:لتفت صوبها الي كانت لافه ويها صوب الجامه....
تم يرمس طول والوقت وفطامي..ساكته ماترمس وياه لين مل..وسكت عنها...وشوي حط غنيه ميحد حمد..
عبد الله:هذي حقج
خلك معي خلي ترى الناس للناس..وانت ترى ضدي ومعايه معايه
واحس بك دايم بالنفاس لنفاس وانت ضياء عيني ومنايه منايه
فطامي بتسمت
عبد الله:لتفت صوبها ..عيبتج...هههههههه..تم يغني لها
لاتسمع العاذل وسواس وسواس ومن علتي انت شفايه شفايه
ان طال هجرانك..فلا باس لاباس غلطان واستاهل دوايه دوايه
:
:
نزلوا لبج العرب كانت متغطيه بالعباه..اول مادشوا كانوا عيال هناك يوم شافوها تموا ياشرون عليها عروس عروس..
عبد الله خذ البطاقه وفتر صوب فطامي:جوفينهم ..يرمسون عنج..
فطامي:هيه ...حلوين
عبدالله:بتبين انشاء الله احلا عنهم..ويمشي واحد عدالهم وعبد الله حط ايده ع راسه وتم يلعب بشعره..فطام يكانت طالع عبد الله غير كان حنون..وشكله حلو يوم يضحك..مد ايد واخذها وركبوا الاسيسير صوب جناحهم..دشت فطامي وبطلت عباتها وتم طالع كان الجناح نيالي وضايفين عليه الذهبي..كان المكان ملكي....دخل عبد الله وطى لاشنط....
عبد الله:تعالي تعشي
فطامي:ماريد..
عبد الله:لاتستحين..تعالي..ومسكها من ايدها
فطامي مطت ايدها ..:قتلك ماريد..
عبد الله:تم واقف ومستغرب من حركت فطامي..
فطامي..دشت الحمام وظهرت بالبجامتها ..كان عبد الله قاعد ع الكرسي..فطامي تمت سحي شعرها...ويوم طالعت المرايه طاحت عينها في عينه..نزلت راسها...شلت عمرها وقعدت ع طرف الشبريه ..
عبد الله:يا صوبها..
فطامي:لا تتقرب صوبي..روح عني..
عبد الله:ــــ
فطامي: دورك اي مكان بس لاتقعد حذالي..
عبد الله: خلاص..طوليت العمر..
عدت هالليله عبد الله بعيد عن فطامي.. نام ع الكنبه في الصاله....صبح قاموا كل واحد مارمس الثاني اونه يقول صباح الخير.... ورتبوا عمارهم..وسافروا صوب المغرب...
ركبوا الطيارة..كان في الدرجة رجال الاعمال..كانت فطامي قاعدة ع الطرف الدريشه ..ويوم حلقت فالسما تمت طالع دبي من فوق..كانت من تحت صغيره ..بس جوف دنيا اشياء صغيره بس
عبد الله:فتر صوبها..تبين شئ
فطامي:لا
عبد الله:مرتاحه
فطامي:اها ..
عبد الله:حاولي ترقدين شوي..لين نوصل دار البيضاء
فطامي: مافيه رقاد يوم بتعب برقد
عبد الله:تراج مارقتي امس
فطامي:طالعته بعنا انها كيف عرف جيه...شدراك
عبد الله:لان بعد انا ماياني رقاد..
فطامي:فترت عنه...وهي طالع الجوا..كان الفير وشمس وسحاب لونهن ع وردي..تمت تتأمل المنظر الجو الي من شافته حست براحة وهي طالع السحب..وشوي يرتفعون وكان تحت سحب...بيضاء..
عبد الله:نام وشوي وهو نايم غفى ع ايد فطامي...
فطامي طالعته وهو كيف كان نايم..وتمت تامل شكله..مثل اليهال يوم..
:
:
:
وشوي بعد جمن ساعة وصول مطار ..وصلوا ..عبد الله..كان لابس بنطلون وقميص ومحطي ع جتفه القميص...كان بطلون اسود..و البلوزه بيضه والجاكيت الي محطنه ع جتفه لونه اسود..ورفع شعره وعيونه الكبار..اول ماحدر كانت المضيفات يطالعنه ويضحكن..
فطامي يوم شافتهن غتاضت عليهن جان تيود ايد عبد الله..عبد الله..تبه لحركت فطامي..وسوه عمره ان عادي..بس هذي اول مره الي هيه تمسك ايده بدون..ماهو يمدها قبل..حطى في باله انها خايفة من الناس والزحمة...اما فطامي الي تمت طول الوقت تسأل نفسها ليش..انها سوت هالحركة وليش غتاضت ع المضيفات يوم طالعن عبد الله غير..
وعبد الله الي طول الوقت كان سرحان وساخ..هذي اول ليله الي ..انام فيها وما ارمس هدى..ماريد تحس بشئ...
وصلوا عند الفندق..كان الفندق كله تصميمه من الطراز والاشكار الهندسيه والدكور المغربي المعروف..
حدروا ع غرفتهم فخذوا غرفة ذو فرد واحد بس كرفاتين..عسب فطامي ترتاح...
قعدوا وسارت فطامي تاخذلها سبه..وراحت وكلت مع عبد الله ونامت..
وعبد الله سار صوب الصاله وورمس ههدى تقتين..وسكر عنها..وسار ينام...وهو توه يحط ايده ع الالفراش بيرفعه..طاحت عينه ع فطامي..الي كانت نايمة وغرقانه في نومها وخصله من شعرها مغطيه ويها..تقرب منها بيرفع الضعره ..
فطامي بطلت عينها شافته جدامه جان تصرخ...
عبد الله:نامي نامي...
فطامي:وهي تصيح ...وكانت فالخه
عبد الله:راح نام ع شبريته....وغطى عمره وقفى بفطامي..فطامي وهي بعدها كانت خافه..بندت اللبه ونامت...
:
مر اسبـــــــــــــوع
:
ورد عبد الله لبلاد مع فطامي..وهي حادره ع عمها وعمتها..
فطامي وهي تحب راس عمها:شحالك عمي..
ابو عبد الله:مرحبا الساع والله..بخير الغالية..
وتقرب من عمتها:شحالج عمتيه وتحبها ع راسها
ام عبد الله:بخير غالية شحالج انتي ربج الا بخير..
ابو عبد الله:انشاء بو حميد مالعوزج
فطامي:وستوى ويها احمر..لا عمي..
عبد الله:مايمكن هيه سوت فيه شئ..وهو يلعب بطربوشته
فطامي:حترق ويها
ابو عبد الله:افااا بنت سعيد حشيم..ماتلعوز الريايل..
ام عبد الله:ههههه يالله فديتكم اكيد تعبانين وطوا راسكم..شوي..
ابو عبد الله:زين ماقلتي..
عبد الله وفطامي..شلوا اغراضهم...وهم يمشون صوب غرفة التوم مالتهم الي في الطابق الي فوق..واهله في الطابق الي تحت ...وهم يمشون
عبد الله :تفضلي...
فطامي:زاد فصلك..
:
:
رقدولهم جمن ساعة..وحدروا تغدوا قعدوا في غرفتهم...فطامي كانت قاعدة ع الكرسي تقرء مجله ..وشوي وهم كانوا ساكتين رن تلفون عبد الله
عبد الله:مرحبا الساع بالمعرس
مايد:مرحبن باجي..شحالك
عبد الله:بخير من صوبك
مايد:مرتاااااااااااااااااح مرتاح
عبد الله:هادرجه العرس يريح
فطامي:وطالعته بعين
:
مايد:اسميك..جان مايريح..
عبد الله حط سبيكر....
مايد:الا مايريح..يوم بتنش من الرقاد تسمع كلمت حبيبي
عبد الله:ياحبيبي..
مايد:يوم بترقد ..بتسمع فديتك..وان بغيت شئ...برضاي تمشي..يعلها الجنه
عبد الله:ههههههههه عايش فالجنه شكلك
مايد:الا..
عبد الله:هيه زين عيل
مايد:وانت...
عبد الله:انا ابوني..ماروملك ياريال
مايد:ههههههههههههههه ليش؟؟؟
عبد الله:بعد ربك...
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -