بداية الرواية

رواية تبي تنسي اولادك اوجاعهم -5

رواية تبي تنسي اولادك اوجاعهم - غرام

رواية تبي تنسي اولادك اوجاعهم -5


فارس:مابسوق وادا جبرتوني راح اسوي حادث متعمد

انا ابي انام ولله فاضي لكم

طفح الكيل ورجع فارس مكانه منتصر ماساق وساقوا ابو فارس وعبود

وبعد 12 ساعة من خروجهم من البيت

وصلوا مكة المكرمة وراحوا الحريم والرجال الميقات

فارس يكلم ابوه بتدمر:يبا الحرام مايستر

ابو فارس:أي عادي يالله امشي

فارس معصب وهو يمشي وعبد الله يضحك عليه

الحريم صلوا صلاة الصبح

وانطلقوا الى السعي والطواف

بينما هم يدورون حول الكعبة كانت ام فارس ماسكة فارس حتى مايضيع الاخ فارس تعبت اقدامه وقعد ع الارض ومايبي يقوم

فارس:يما تعب

ام فارس:ياولدي قوم عطلتنا

فارس يقوم بتمدر ووده مالمست رجوله ارض مكة

بعد ماخلصوا دوران حول الكعبة الحين يروحوا الى الصفا والمروة

توهم في الطوف الاول

فارس:خلاصنا يما

اشراق تضحك عليه:هههههههه باقي 6 اشواط

فارس:اهئ لا وش ها الاحكام

ابو فارس:اعقل ياولد واستغفر ربك مو احنا الي اخترعناها

فارس:تهي تهي ولله لوريك ياسراج ع ها الخطة الفاشلة

بعد ماخلصوا الطواف

فارس فرح:خلصنا مووو

ام فارس:باقي ..

قاطعها فارس:لا يعني ماخلصنا ايش باقي

ام فارس:طواف النساء

فارس:هو لازم يعني!؟

ام فارس:بدونه ماراح يكون ابوك زوجي راح نحرم ع بعض

اشراق:وماراح يشوف عبود النونو لانه حرام يشوفني

فارس:ياريت مانطوف عشان تتحرمون ع بعض

اشراق تضحك وكملوا العمرة

عند الشباب والبنات

شموخ والهنوف والعنود وسمر راحوا المول

ومهند وسراج ونبيل راحوا نفس المول(رق قلب ابو شموخ ع مهند فخلاه يروح معاهم)

ونبيل تعرف ع سراج

البنات في الكافيه

والاولاد في نفس الكافيه

ولااحد يدري عن الثاني

سمر بدون تردد ع طوووول غيرت بلوتوثها الى الفارس النبيل

وشموخ الى رقمها

والعنود والهنوف يضحكون ولاغيروا بلوتوثاتهم

سمر اعجبت بأحد شباب الكافيه

ويتبادلون الكلام

وشموخ تطالع مهند باعجاب وتدور وجهها

ولا قالت الى البنات ان الشباب موجودين

الهنوف:يالله سلاام

الشباب قاموا الا مهند ونبيل

شموخ:وين؟؟؟

العنود:انا بعد بقوم مع هنو نو

شموخ:ليه

سمر:لا خلكم مع الخبلات سمر وشموخ

قاموا يضحكون

كانت عباة سمر طويلة و ع الارض

وتطيح العنود بعباة سمر ع ايدها

وقامت تبكي

نهاية الجزء الثالث عشر



الجزء الرابع عشر


شموخ تمسك العنود وتهديها

ونبيل فضوله مايروح يدور يشوف الا يبكي

ويقوم يركض ويضم العنود وهو يهديها

نبيل:يالله انا بروح معاك المستشفى

وشموخ ادا مافي ثقل توصلون الهنوف معكم

شموخ..ثقل عيب ياخوي حياها الله حتى نبيها معانا بالبيت ادا سمحتوا من زمان مابابتت معانا احنا مو غريبين

نبيل:مو بيدي انا قبل ابوي

ويروح نبيل مع العنود المستشفى

الدكتور:الكسر بليغ

العنود تنهدت ومسكت ايد نبيل

وكان تقول له يالله لسيارة

نبيل مسكها وراح معاها السيارة وقاموا يتكلمون ويضحكون

عند عبود وابو فارس

ام فارس تبكي بعد ماخلصوا طواف النساء

ام فارس:ولدي ضاااع

اشراق:وينك يافارس

وبلغ ابو فارس الشرطة

بس لاجدوى بكرة لازم يرجعون لان هم راحوا الخميس والجمعة

والسبت يشتغل ابو فارس

ابو فارس قام يدور عن فارس في كل مكان

وعبود يتنهد وهو في باله:آآآه وقت الراحة من فارس

عند فارس

فارس يفتحه عينيه الي اغمضت بعد ماشم الرائحة المخدرة

فتح عينيه شاف مجموعة من الشباب في عمر العشرين

غمض عينه فتحها غمضها فتحها يمكن يكون حلم لااا مو حلم حقيقة

غمض عيونه وقام من ع الاريكة وهم مالمحوه قام اخد حطبة وضرب بها راس احدهم تناثر الدم... لو مات ايش راح يكون مصير فارس

عند ابو سراج

ابو سراج:وسرقوه ان لله وان اليه راجعون

ام سراج :صحيح؟؟

ابو سراج :ايوة

سراج بفضول:من هو هدا الحقير

ابو سراج: فارس ياولدي

سراج وهو يضحك ولا انتبه الى كلام ابوه:فارس هههههههههه

سراج يركب غرفته يوقف في نص الدرج يصير كلام ابوه صدى (فارس ياولدي)(فارس يا ولدي)(فارس ياولدي) سراج يضرب راسه ويقوم يبكي بصوت عالي

ابو سراج يقوم ويضم سراح:كلنا لله وادعي ان يشوفوه

سراج مثل الطفل الي فاقد لعبته:ياااارب

عند ابو شموخ

ابو شموخ قاعد يفكر في افكار خبيثة والشيطان ع راسه

ام شموخ تطبخ الاكل

ابو شموخ يقوم الى مهند:هي انت ابي اروح السوق

مهند:ولله تعبان

ابو شموخ يضرب مهندع خده:لا تدمر

ام شموخ تلمحهم وتجي بسرعة الى جاسم

هدى:ليش ضربته حرااام

جاسم:انتي ايش دخلك روحي سوي الاكل

هدى:لا حرام هدا ولد بأمانتنا

وشموخ كانت ع الدرج ومعاها الهنوف

ومايسمعوا الا بصوت يتعالي صوت بكاء مهند ويفتح الباب ويطلع وهو يركض

اتأثرت شموخ وضمت الهنوف:اخاف يصيبه شي بتهورهـ

الهنوف حست بحبها اله:لا لاتخافي

هدى:شفت خليته يبكي

شموخ خجلت وراحت مع الهنوف الغرفة

جاسم:يبكي ؟؟؟هو الي يدمر

وانتي ايش دخلك مابتروحين المطبخ تفكينا من وجهك

هدى:وليش افكك شايف حيوان قدامك

جاسم يضرب هدى ع خدها :لا ترفعين صوتك علي

هدى:تضربني ؟تضربني الي عمر امي وابوي مالمسوا خدي بقسوة

آخر عمري انت ابن الناس تمد ايدك علي

وتروح تبكي بالغرفة

جاسم:انا لله ها الحرمة متفرغة مافيه الا حل واحد

الهنوف:سراج قال الى نبيل ان فارس انسرق بالعمرة

شموخ: لالالالا

وتقوم شموخ تبكي بصوت عالي

نهاية الجزء الرابع عشر



الجزء الخامس عشر


عند فارس

فارس يناضر الدم الاحمر الي بيده وكأنه يشوفه دم اسود طالع من قلب هدا الشاب الي قلبه اسود يسرق اولاد الناس عشان يخليهم مثله اولاد حرام

ويعلمهم الحرام من الصغر ويلعب عليهم بعصير وهو بخمر

فارس:انا رجآآآآل

ويقوم ويطب ع الشباب الباقيين وياخد جواله ويطلع من داك المستودع

عبود:اتصل فارس

اشراق وام شموخ وابو شموخ يجمعوا ع عبود

عبود:الوووووو يا دب

وينك يا غبي

اشراق:لاتسب اخوي

فارس:انا انا انا ..

عبود:الو الو الو الووووو فارسووه تكلم

تون تون تون<<<<اسكر الخط

ابو فارس:هاه وينه

عبود:ماادري قال انا انا انا واسكر الخط ياعم

اشراق:الله يكون بعونكم

ام فارس تطيح ع الارض تبكي

ام فارس:وينه وينه وين ولدي وين عني راح يكفيني الي فيني من جروح ابيه ابي اضمه الى صدري واحس بحنانة ويحس فيني وينك عني ياولدي

عند ابو شموخ

ابو شموخ يشاهد اخبار

والهنوف راحت بيتهم

ام شموخ تكلم شموخ وشموخ تصرخ مستحيل

ابو شموخ جرعة الفضول بدء مفعولها

ام شموخ:الا تزوجيه

شموخ تبكي بصوت عالي:مستحيل

نهاية الجزء الخامس عشر



الجزء السادس عشر


ابو شموخ:خير

ام شموخ:ولد الجيران يصلح زوج شموخ ليش رافضته موب كيفها

شموخ:انا صغيرة ماابي ازوج افهموون

ام شموخ:لا نحجزه الك تخلصين دراسة وتزوجينه

شموخ:لالالالالالا

ام شموخ:هو غني ايش تبي اكثر من كذا عنده اكثر من 5 شركات

جاسم:مااافي ادا هي رافضته بكيفها مو بكيفك يالله انثبري الغرفة

ام شموخ:تطردني والبيت مو بيتك

جاسم:لاترفعين صوتك والا الطلاق يناسبك ويناسب اخلاقك اللعينة

شموخ:لالالا خلاص بزوجه ادا كان الهواش بوصل الى درجة الطلاق

جاسم:شوفي مااحد يجبر ابنته ع الزواج هو مو بكيف امك بكيفك انتي

شموخ تبكي وتحط راسها تحت المخدة

هدى:عادي طلقني بس خلي شموخ عندي او بعد خلي مهند عشام مايموت من شرك

جاسم:تحلمين معززة مكرمة وترفع صوتها من بدال ما تحترميني اللعينة

هدى:لاتلعن لعن الله اخلاقك الشينة

جاسم يروح الغرفة وهي يلعن بأخلاقها

اليل..

يرن موبايل شموخ وهي نايمة لابسة البجامة المخططة بالاحمر والابيض وشكلها بريئ والاخت نومها ثقيل

شموخ:آآآآآ من هدا

تشوفه رقم الغريب تتركه اتصل 5 مرات وينعاد الاتصال المرة السادسة

شموخ:خير بلا لعانة ولاتتصل الليل فاهم؟؟ ولله لا

:في حريق في المطبخ شمووخ بسرعة انزلي

شموخ تضحك وتسكر الخط

تشوف 12 مكالمة لم يرد عليها والمكالمة 13 ردت

:شموخ افهمي لو العب كان ماعرفت اسمك انا مهند اهلك من زمان طلعوا برة البيت وانتي نايمة

شموخ:ياسلام من وين لك رقمي

مهند يبي يغير الموضوع:انزلي

عند ابو فارس

عبد الله يجي يركض وبين يدينه فارس طايح ولادمع الجاف ع عينه

ام فارس تصرخ:ولدي

وتقوم وتضم فارس الى صدرها

و على طوول ياخدون لهم لموزين

والى المستشفى

الدكتور:الولد فيه صداع ومعه الايدز

الكل انصدم فارس معه الايدز الايدز لا حلم لا حقيقة اشراق من الصدمة طاحت ع الارض اغمي عليها والام نفس الشي عبود خلاص ترك علاقته مع فارس وهو يبكي وابو فارس في باله الخيرزانة

فارس بعد ماقعد من الاغماء قام يطالع الغرفة بسرعة عرف ان الصداع رجع اله وطاح في نص الطريق بس ليش مااحد معاه ع الاقل امه ادا مو امه عبد الله يمكن ينسيه همومه

اتصل لهم الكل مسكر جواله اتصل الى المستودع سراج الي يشتغلون فيه في كتم السرار

سراج سكر الخط ع طوول

فارس خنقته العبرة وقام يبكي ليش الكل مطنشه

قام يناضر جواله من العصبية كسره ايش فعلته

عند ابو شموخ

مهند وبكل جراة يحمل شموخ الي اختنقت من الرائحة

بعد ماطفوا الحريق

جت ام شموخ بتدخل البيت مسكها ابو شموخ

ابو شموخ: انتي طالق روحي بيتكم هدى في حرمة تنسى الفرن مشغل طول الليل

ام شموخ خنقتها العبرة وعبت شنطتها

وهي نازلة من السيارة

هدى:تبي تنسي اولادك او جاعهم...تزيد الهم ع غمهم

نهاية الجزء الخامس عشر

الجزء السادس عشر

بعد شهرين

زادت علاقة سمر بالشاب الي حبته ولااحد يدري ومهند حب سمر وسمر مطنشته

ابو شموخ:شموخ تعالي سلمي ع امك

شموخ فرحت امها رجعت

نزلت شافت حرمة مغرورة متكبرة ماسكة ايد ابوها وسارقتنه من امها تغيرت ملامح وجه شموخ والكحل ساح من عينها تمنت انها ماتت ولاشافت ها المنضر الفضيع كأنهت تشوف شيطان يمسك ابوها وبعد كل هدا شركات ابوها صارت بأسم ها الفضيعة مهند تغيرت ملامحه ليش ليش تغيرت ايش عالقته بالموضوع شموخ رفعت ايدها لله تتوسل انه يااخد روحها ولاتعيش مع فضيعة مثل خالتها ولاشرف الى شموخ تكون ها الفضيعة (ورد) خالتها لو بكيفها كان سمتها الشيطان ... لكن لو تنطق الكلمة ع السانها انقص من قبل ابوها

عند فارس

فارس كل يوم يغمى عليه من الخيرزانة وهو مايعرف ليش هدا كله ومتحمل ياكثر صبره وابوه شريكه الشيطان صدق السالفة وبلا وثوق سراج خلاص نسى شي اسمه فارس امه نسيته اشراق مطنشته عبد الله مايحب يشوف وجه كافر مثل مايقول..

فارس يتوسل الى ابوه يتركه يبي يعرف السالفة

ابو فارس:ياخبيث معاك الايدز اطلع من بيتي


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -