بداية الرواية

رواية كلي عذاب -13

رواية كلي عذاب - غرام

رواية كلي عذاب -13

زياد ها بشريني عنك
الجازي انت اللي بشرني عن حسن
زياد والله تعبان
الجازي طيب يقدر يرد على الجوال
زياد وهو يلتفت لحسن ها حسون تقدر ترد على الجوال
حسن اي ليش
زياد بمكر عشان في ناس مشتاقين لك وخايفين عليك
حسن بتعب مين هم
زياد أي أي منهم يعني ماتدري مين هم
الجازي يعني يقدر يرد
زياد اي
الجازي اقول زياد انا بعد دقايق ادق عليك بس لاتجلس عند حسن اطلع من الغرفه اوكي
زياد اها فهمت اوكي راح اطلع
ام خالد ها وين البنات
ام فيصل طلعت في الحوش
في هاللحظه تدخل نجود بسرعه تبي تطلع فوق
ام خالد نجود نجود
نجودلحظه لحظه ياخاله انا دقايق وانزل
طلعت نجود وفتحت الشنطه وطلعت جوالها
يووووووه نسيت ودقت على الجازي
الجازي هلا
نجود اذا ماعليكي امر دقي على زياد وخذي رقم حسن من عنده
الجازي طيب
وسكرت من الجازي الا يدق جوالها
نجود بينها وبين نفسها(غريبه هذا رقم غريب مين يكون خلني ارد )
نجودهلا
المتصل اهلين
نجود وهي بدت تميز مين
حسن معقوله ماعرفتيني
نجود حسن
حسن عليكي نور
نجود والاحراج امانه كيف صحتك الحين
حسن ما دام سمعت صوتك انا بألف خير
نجودامانه
حسن وبصوت تعبان تبين الصدق
نجودشنهو
حسن انا مريض بمرض خطير
نجود وهي تبكي طيب انا ابغى اجيك الحين
حسن وهو تعبان اقولك شنو المرض ترى ماله علاج
نجود لا لا لا لا تقول خلاص عرفت
حسن لازم اقولك لازم تعرفين
نجود وماهي عارفه ايش تقول ــــــــ
حسن فيني مرض
نجود ــــــ أي
حسن فيني مرض الحب
نجود وهي مو مصدقه شنهو شنهو
حسن ههههههه مرض حبي لنجودي
نجود وهي تبكي تصدق انك سخيف
حسن بحنيه ادري اني سخيف لاني خفت اجمل انسانه بالكون
نجود بجد حسون ايش فيك
حسن لا والله لا تخافي مافيني شي بكره العصر ان شاء الله اكون عندك
نجود بفرح بجد
حسن اي والله بجد
ودامت فترة صمت طويلة بينهم وبعدها تكلم حسن
حسن نجود تخافين علي
نجود اخاف علي ــــــــ...... طوت طوت طوت انقطع الخط
حسن غريبه اشبه هذه سكرت الخط
نجود وهي مرتبكه هلا خاله ام خالد
ام خالد ليش جالسه لحالك مين زعلك
نجود محد زعلني الا يدق جوال نجود
ام خالدردي
نجود وهي مرتبكه وماهي عارفه ايش تقول
ام خالد هذي اكيد وحده مزعلتك ماتبين تردين عليها
نجود تقريبا بس راح ارد دقائق
نجود هلا الجازي
حسن وعلامته الدهشة وبعد دقيقه فهم ان عندها احد
حسن اوكي فهمت اكيد جنبك احد وما تقدرين تكلميني
نجود اي خلاص انا الحين انزل لك
حسن وهو ميت ضحك عليها اوكي شغلك معي بعدين يلا اتركك مع السلامه
نجود اوكي مع السلامه
ام خالد وهي مو مصدقه نجود بس مشتها لها اوكيه انا نازله يانجد ووووه
نجودالله معكي
نجود استرخت على السرير وبدت تفكر في حسن ورفعت جوالها وارسلت له رساله
ماهي بسيطه يوصفك كل مخلوق
وصفك كثير وكل شيئ فيك حالـي
إنسان متواضع وطيب ومحبوب
افرح اذا شفتك ويرتاح بالي
وإذا تكلم كلمته فعل منطوق
تشهد له أفعاله وهو
حيــــــل غآآآآآآآآآلي
حسن فتح الرساله وابتسم ورد عليها
ليت لي سلطه عليك
ماتحب الاانا...!
ولا تشوف إلا أنا..!
ولاتنام الا هنا ..!
بس في عيني والجفن
كان أنا أقسى عليك
وارجع
"لصدري أضمك"
وأهمس بإذنك ترى أحبــــــــــــك أنا
نجود وهي تقرا الرساله (وي رساله قويه احسن شي ماارد عليه عشان ماتجيني رساله اقوى )خلني انام احسن لي
حسن كل شوي يطالع الجوال ينتظر رد منها بس ماردت ورجع رسل رساله لها
يا مبعدن عن شوف عيني مسافات
لاتحسب انه يخلف البعد ظني
غلاك بقلبي شامخ مابعد مات
وماهزته بعدالمسافات عني
لونبتعد روحي وروحك قريبات
الوفاء جمعهم غصب عنك وعني
نجود نامت وحسن ينتظر الرد منها بس طولت ماردت رجع واتصل
نجود بصوت تعبان الو
حسن هلا والله بهالصوت
نجود والله نمت بدون ما احس بنفسي
حسن يعني انا من اليوم ارسل وانتي نايمه
نجوداي كنت نايمه
حسن وبداء يستجمع قوته نجود
نجودهلا
حسن انا انا وغمض عينه انااحبك
نجود وكأنها مو مستوعبه وكانت ترتجف
حسن وانتي
نجودمادري
حسن شنو ماتدري
نجود بس كذا ماادري
حسن اوكي اذا تستحي تقولها ارسلها رساله اوكي
نجودماادري
حسن بعصبيه شنو ما أدري كل ماقلت شي قلت ماادري
نجودبحزناسفه
حسن بحنيه اوكي يلا قوليها
والله هذا اخر شي وصلت له اليوم ولجل عيونك راح انزله
بصرررررررررررحه انا تعبت بكره ان شاء الله راح اكمل الروايه واحاول انزل جزء كبير عشان ما ابيها طويله وشكرا على مرورك
وتكملت البااااااااارت
نواف وهو يكلم رائد تدرس
رائداي ادرس
نواف شنو
رائد انا سنه ثالث تخصص علم نفس
نواف وانا بعد سنه ثالث بس تخصص ادارة اعمال
عند البنات
رهف اتصدقون جاي على بالي اركب خيل
ساره اوكي بكره الساعه 11 نركب لان الخيل في النهار احسن
رهف اوكي طيب نركب دباب
هيفاء اوكي يلا
السلام عليكم
البنات عليكم السلام
خالد شخباركم
البنات تمام
خالدشخبارك راما
راما بغرور انا تمام الحمد لله
خالد(اشبها هذي تغيرت صارت مغرورة بس والله يحق لها كل هالزين ولا تغتر )
جنى هيه انت يابو الشباب وين سرحت
خالد ها لا معاك يلا عن اذنكم
هيفاء لحظه لحظه حنا نبي الدبابات نبي نلعب فيها عشان بنت خالك نفسها تلعب دباب
خالد اوكي **مسكين توقع انها راما مادرى انها رهف الا تجيه الصاعقه الكبرى**
راما بدلععن اذنكم انا مااحب العبها هذي لعبت الشباب والبنات باى
خالد بنظرة استغراب ليش مو هي الي تبي تلعب
رهف احم احم بس راما بنت خالك ولا انا ماني بالقاموس
خالد وهو يبتسم افا يابنت الخال كم رهف عندنا حنا الحين اشغل لك الدباب
الجازي وهي تفك باب الغرفه بقوه
نجود ارتكبت وسكرت الجوال اوووو جازو طيحتي قلبي ماتعرفين تدقين الباب
الجازي تدرين ان لكي ساعتين وانتي هنا
نجود طيب لحظه بتصل على حسن وبقوله اني خلاص اكلمه بكره
الجازي ياسلام يعني من اول ماطلعتي وانتي تكلمينه
نجود لا والله نمت شوي بعدين كلمته
الجازي أي أي نمت يلا يلا دقي عليه بسرعه وانزلي تحت ترى البنات يسألون عنك
نجود اوكي ودقت على حسن
حسن الو
نجود هلا حسن انا الحين بنزل عند البنات لانهم فقدوني اخاف يطلعون عندي
حسن اوكي انشاء بكره اول ما تفتحي عينك تلاقيني عندك
نجودانشاء الله
نزلو نجود والجازي عند البنات
زياد وهو داخل على حسن الغرفه ادخل ولا لسه تكلم الحبايب
حسن وهو يرمي المخده على زياد لايشيخ الي يسمعك يقول انك ماتحب
لالالالالالا حدك عاد
حسن شنهو الي حدي عاد
زياد ههههه لا تسب حرمي المصون
حسن هههه حلوه حرمي المصون هذي وبعدين مين سب حرمك المصون
زياد محد هههههه
حسن هههههههه
نزلت نجود لعند البنات
والكل انشغل في تحضير العشاء وتعشوا وناموا
اليوم الثاني
حسن خرج من المستشفى وراح عندهم في المزرعه وجلسو لين المغرب والكل نزل للرياض
بعد ما وصلو للرياض الكل راح لبيته عشان يرتاح وطبعا ابو رائد راح عند بيت اخته
ومن هنا تبدأ الأحداث الثانيه
في بيت ابو فيصل
زياد فتح باب الغرفه على فيصل بقوه
فيصل زياد ووووووو وجع ماتعرف تدق الباب ولا على الاقل تفتحه بهدوء
زياد لا والله يا اخي العزيز لو علمت ما السبب لا التمست لي العذر الاكيد
فيصل هههه اشوفك قلبت لغه عربيه
زياد فصول انا احبها
فيصل طيب وانا ايش اسوي لك
زياد افهمني
فيصل شنو افهمك زياد اطلع ترى مالي خلق لك
زياد ابيك تروح معي لابوي عشان اكلمه عن الجازي
فيصل ياخي العزيز ماراح اروح معك واطلع
زياد انا ما اقدر اتكلم لحالي استحي
فيصل وهو يستخف لاياشيخ احلف تستحي قول والله اقول يلا اطلع
وقام وسحب زياد وطلعه برى الغرفه وسكر الباب
زياد فتح الباب افا الحين انت الكبير العاقل تسوي فيني كذا
فيصل بعصبية زيااااااد اطلع احسن لك ولا ترى بتشوف شي ماشفته
زياد الله يخليك اطلع بكرامتي احسن يلا باي
حسن وهو يضحك عليهم هههه حرام عليك كان رحت معه
فيصل لاياشيخ يا حنون انت اقول انا استحي اكثر منه ياخي انا ماني قادر احب وهذا مشاء الله حب وتغزل فيها بعد ومستحي يكلم ابوي خلك منه يروح يكلمه
حسن بنظرة شك عينك بعيني ماتحب
فيصل ههههههه الله يقطع ابليسك
وفي هالحظه دق جوال حسن
الحين شسوي فيصل مو راضي يروح معي اوووووف اشلون اكلم ابوي اممممم
وهو يمشي شاف امه بالصاله
زياد وهو يجلس جنب امه هلا وغلا بنور عيني والحلى كله اغلى ام باالعالم ام زيود وباسها على خدها
ام فيصل زياد ايش وراك
زياد وما قدر يتصرف يمه اسمعي أنا كبرت ولازم اتزوج
ام فيصل اوه ليش ذيك الساعه المباركه لما اشوفك عريس على الاقل فيكم واحد فكر يتزوج
ام فيصل خلاص من بكره اخطب لك بس شنو مواصفاتها
زياد لايمه البنت موجوده وتعرفينه
ام فيصل مين
زياد بفرح الجازي
ام فيصل الجازي ماغيرها
زياد اي يمه
ام فيصل و مالقيت الا هذي
زيادليش يمه فيها شي
ام فيصل أي فيها اشياء اسمع يا زياد شيل هالبنت من راسك وقامت
زياد مصدوم من كلام امه
نجود وهي تجلس زياد زيود
زياد قام وتركها وطلع برى البيت
في بيت خالد على الغدا الكل كان مبسوط
خالد والله ياخال احلى شي سويته انك جيت عندنا مو زي كل سنه احنا نجيكم
راما لا والله الخبر احلى من هنا
رهف وهي تقلد اختها لاوالله الخبر احلى من هنا والي يسمعك يقول مو انتي اكثر وحده كنتي تبين تجين للرياض ومحد اقنع ابوي غيرك بس اسكتي ولا تسوى ثقل علينا
راما وقامت من السفره
ابو رائد رهف الحين انتي ماتتركين حركاتك هذي
رائد ليش ياخي خلها راما تستاهل ماتلاحظ ان راما من يوم ما انخطبت وهي شايفه نفسها علينا
خالد بينه وبين نفسه *معقوله نسيتيني ياراما وين احلامنا ووعودك ليا اااااه بس
رامي خالد خااالد
خالد وهو ينتبه هلا
رامي وين سرحت
خالد لابس تذكرت شي يلا انا طالع غرفتي
في السياره ليش يايمه ماتبغين الجازي ااااااااااه بس اناابغاها وراح لعند يوسف
البااااارد الثامن عشر
في السياره ليش يايمه ماتبغين الجازي ااااااااااه بس اناابغاها وراح لعند يوسف
محمد طيب وايش المطلوب مني
باسم المطلوب انك اتسامحني سمر خدعتني وخدعتك
محمد باسم انت خنتني عشان بنت
باسم محمد خلاص انسى الي فات مات واحنا عيال اليوم
محمد ممكن انسى كل شي الا الخيانه انت طعنتني ياباسم يمكن هي ماهمتني بس انت يا باسم خنتني وانت اعز صديق عندي
باسم خلاص عاد لا تخلي قلبك قاسي وانا الحين انطعنت مثلك لانها خانتني والي خانتك اكيد تخونني
محمد وانت بعد ممكن انك تخونني اقول باسم انسى يلا مع السلامه انا مضطر اروح
راح لغرفته وجالس يفكر فيها* معقوله نسيتني وين الاحلام والوعود انتي ياراما تسوي فيني كذا
لهاالدرجة مستعجله على الزواج ماتقدري تنتظرني **
يابن الحلال ايش ها المكالمه الي قبلتك
حسن فيصل انا لازم اروح لتبوك
فيصل ياابن الحلال خليك معنا
حسن لا والله عمي محتاج فلوس ابي اعطيه حقه وافتك
فيصل اها مدام الموضوع خاص انا اسف
حسن وهو يرتب ملابسه ههههههه اي خاص واي عام
اوووووووووووف امي ماهي راضيه تخيل تقول لي مالقيت الا الجازي انا مقهور يا يوسف
يوسف طيب طيب
زياد يووووسف وجع خلك معي واترك الجوال
يوسف وهو يكتب باالجوال عادي تكلم اسمعك
زياد تخيل لو امك ترفض انك تتزوج الي تحب ايش بتسوي
يوسف بحزن وحس كانها سكينه بقلبه لو امي عايشه كانت بتفرح لي
زياد وحس انه جرح يوسف اسف يا يوسف ما كان قصدي
يوسف لاعادي
زياد ههههه الحين هذي روى الي معك بالرسائل التي مطنشني من اليوم عشانها
يوسف هههه اي
زياد يوسف لو ابوك رفض انك تتزوج روئ ايش بتسوي
يوسف وهو يحك راسه يمكن امممممممم والله ماادري يا زياد بس انا احبها
زياد هههههههه ماجبت شي جديد وانا بعد احب الجازي
يوسف اتصدق لازم تغيره
زياد بتعجب اتغير شنهو
يوسف الجازي
زياد اشلون
يوسف اقصد اسمها ماتحس انه مو لايق عليها
زياد والله فكره ههههه
ههههه
وقامو يضحكون
*ليش مااهتم ولاحتى بارك لي شكله نسيني احسه تغير معقوله يا خالد نسيتني
بس والله راح اظل احبك ** وجع فجرتي اذني
جنى لو ماسويت كذا مكان سمعتي
راما هاهاها دمك خفيف
جنى اقول راما عريسك حلو
راما الحلوه
جنى احلى من خالد اخوي
راما ارتبكت ها لاماادري انا بنزل للصاله
فيصل اوكي انا اوصلك
حسن طيب
وفيصل يفتح باب البيت السابقه ابوه
ابو فيصل هلا على وين العزم انشاء الله
حسن علي تبوك ياعمي
ابو فيصل خير ياولدي عسى ماشر
حسنلاياعمي مافي شي
ونقز فيصل وقال لبوه سبب روحة حسن لتبوك
ابو فيصل وهو يفكر امممممم انا ما ابيك تروح عندي حل
فيصل شنو
ابو فيصل شوف يا حسن انا بعطيك المبلغ الذي طلبه عمك وحولها لحسابه وانت اجلس معنا وبكذا تنتهي السالفه
حسن باحراج لا عمي مشكور وماتقصر
ابو فيصل لاتخاف اذا منحرج خلاص أعتبرهم دين
فيصل وهو يدق حسن خلاص مافي رواحة يا حررررررام بتجلس على قلبنا
الكل ههههه
**اااااااااااااااااه ليش يا باسم ذكرتني فيها انا ابغى انساها بس والله احبها رغم كل الي سوته طيب لو احبها ليش مهتم بجنى معقوله ابغى احبها عشان انسى سمر
اااااه ماني عارف ايش اسوي وقف السياره عند بيتهم ورفع جواله دق على جنى
رهف والفشله اني طحت قدامه وجلس الباكستاني يضحك علي يقول مدام انا اقدر اساعد انت
قلت له لا شكر ضف وجهك
جنى هههه الي يقطع ابليسك يارهف وفي اللحظه هذي دق جوال جنى
رهف ردي
جنى رقم ما اعرفه
رهف عادي ردي ولا تتكلمي
جنى لالا ماابي
وكمل و سوالف
محمد وهو يعيد الاتصال اووووووف ردي ياجنى ابيكي يارب تكوني صاحيه
ودق الجوال
رهف نفس الرقم
جنى اي
رهف طيب ردي
جنى اوكي
جنى ـــــــــــ
محمد*يووووووو ايش اقول وبدون مايحس نادها*جنى
جنى وهو حاسه ان الصوت مو غريب عليها مين
محمداحد عندك
جنىاي
محمد طيب اسمعي انتي حاولي تروحي بغرفه مافيها احد ابي اكلمك طيب
جنى ــــــــــــــــــ وسكرت الخط بسرعه
محمد* يوووووووووووو من هاالبنت ماعطتني جواب ادق ولالا *
رهف جنى جنى مين الي دق
جنى مو مستوعبه محمد
رهف محمد من
جنى ارتبكت ها محمد مين قال محمد
رهف ههههه خلاص ماقلتي يلا باي انا بروح انام
جنى ــــــــــــــــــ
رهف وهي تأشر على الباب انا طالعه ها انا طالعه
جنىــــــــــــــــــــ
رهف هههه ومن الحب ماقتل يلا باي وخرجت
محمد*ادق والا ماادق اوووووووه خلني ادق *الا جواله يرن
محمد بفرح هلا وغلا
جنىـــــــــ
محمد جنى كيفك
جنىــــــــــ
محمدجنى انتي معي
جنىـــــــــــــــــ
محمد مستحيه طيب لا تتكلمي بس قولي كلمه
جنىــــــــ
محمد انا محتاجلك محتاج اتكلم معك ممكن ها قولي ايوه ولا لا
جنىــــــــــــــــــ
محمد بمكر انا اسف شكلي تجاوزت حدودي اوعدك ماراح ازعجك يلا مع السلامه
جنى بنفعال لا
محمد وهو كاتم ضحكته لا شنهو يعني مااتكلم معك
جنىالا
محمد هههههههه لا لا بس هذا اللي تعرفينه
جنى لا عادي قول ايش عندك
حسن اقول فيصل
فيصلهاقول
حسن تعترف بالحب
فيصل نوووووووووووووووووو ما اعترف فيه
حسن هههه كذا اااااااااااااااااااب
فيصل ليش
حسن بنظره جاده وهيفااااااااااااااااااء
فيصل هههه تدري عاد امي هي الي حاطتها براسي ولا انا مو مهتم
زياد بتعب مساء الخير
حسن يطالع بفيصل ايش فيه هذا
فيصل ابشر ابوي يوافق
زياد اقول ممكن تطلعون وطفو النور وراكم ابي انام
فيصلليش
زياد ياخي كذا بنام كيف ليش
فيصل طيب طيب ماقلنا شي
حسن اوكي يا زياد يلا تصبح على خير
هيفاء طيب تبغاني اشوفها اذا تحبك ولا لا
عبدالرحمن ماادري
هيفاء أكلمها وتصير الفرحه فرحتين زياد والجازي وانت ونجود يعني نخليها بيوم واحد ها ايش رايك
عبدالرحمن حمااااااس اي والله ياريت
هيفاء اوكي اجل بكره اشوفها
عبدالرحمن اوكي
خالد*اوف ماني قادر انام خل اروح احسن لي من التفكير وحده ماتستاهل *
ولبس خالد ونزل وهو نازل لمح شخص في الصاله ولما قرب كان الشخص معطيه ظهره وكان يبكي في الظلام
خالد*مين هذا وقرب اكثر *
راما شافت خالد وقامت تبكي اكثر واكثر*
خالد بخوف ماما ايش فيكي حبيبتي ليش تبكين
راما وهي تبكي من قلب لاتقول حبيبتي اي حبيبه انت نسيتني ولا سالت عني حتى لما انخطبت توقعت انك تتكلم وتخطبني بس ولاعلى بالك ليش خدعتني حرام عليك انا بنت خالك
ليش خليتني احبك انت واحد واطي واعطته ظهرها وراحت*
خالد وهو يبكي احبــــــــــــــــــــــــــــــــك ومانسيتك انتي ظلمتيني
راما وقفت على كلمته
خالد وهو يبكي انا ماادري انك انخطبتي الا اليوم وانا مانسيتك والله اني لحد الحين قبل مانزل كنت افكر فيكي
انا للحين احبك انتي الي نسيتي الوعد وقبلتي بغيري تحملي اختيارك انااسف اذا بيوم قصرت معك سامحيني وخرج وسكر الباب بقوووووووووووه
راما مصدومه من كلام خالد وجلسة تبكي اكثر من قبل
فيصل اقول احسن انا طفشاااااااان ودي اطلع
حسن وهو يطالع ساعته انت مجنون شوف الساعه كم الساعه 4 الفجر
فيصلاوي يعني اربعه الفجر انا اطلع بأي وقت ابي
حسن طيب مجنون ماعليك حرج
فيصل الزبده تبي تطلع معي ولا لا
حسنلا
فيصل وهو يقوم بغرور ترى انت الخسران
حسن ادري بس الله معك
فيصل مع السلامه وخرج

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -