بداية الرواية

رواية ليتها من جفاها تستفيد -14

رواية ليتها من جفاها تستفيد - غرام

رواية ليتها من جفاها تستفيد -14

شوق جالسه تقرى من دفتر خواطر رهف
شوق: بنات سكوت بقرى لكم من دفتر رهوف
سلامه: كلنن اذان صاغيه
شوق:
القدر جمعني بشخص
كل الحنان بقلبه
شخص ملك قلبي بكل وجدانه
ملك عقلي بكل أعضائه
بقربه أملك الدنيا
وببعده تظلم الدنيا بوجهي
أحبه كلمه قليله بحقه
أعشق هواه وطاريه
أحب كلامه وحكمته
أعشق عذابه وقساوته
سحرني بصوته وعيونه
كل مشاعري وكلامي
ماتوفيه حقه
هو همس قلبي
هو عشق حياتي
هو نور حياتي
مافهمتو هو وش بالنسبه لي
هو
هو
هو
"كل حياتي"
بدونه حياتي مالها معنى
بدونه حياتي مالها لون
بدونه حياتي مالها طعم
أحبك ياروح قلبي
أحبك يانور حياتي
أحبك حب ماله نهايه
وأعشقك عشق ماله آخر
ملكت قلبي كل مافيه من مشاعر واحساس
كل مافيه من حب واحترام
بكل اختصار
ماقدر أعيش بدونك
ذوق: رهوف اعترفي لمن كاتبته
رهف: اكيد له طبعا
شوق: من قدك ياذياب رهف تكتب لك خواطر
رهف: يستاهل الغالي
سلامه: رهف تخيلي لو انك ماتخذينه
رهف: فالك ماقبلناه
شوق: رهف ان ماخذتيه تسببي لاتخلين حمود يخطبها
ذوق: النذاله اشتقلت ست شوق
شوق: انا ماخذتها من رهيف
رهف: انا مو نذله
شوق: مبين
رهف: اقول صدق انك قرعه
شوق: حقتي لاتقولينها خايسه
سلامه: ههههههههههه والله ياشويق عليك الفاض مدري منين تجبينها
شوق: تصدقين انا بعد ماادري منين اجيبها والله اني خطيره
ذوق: اقول سكروا السالفه لاتشوف نفسها علينا
رهف: هي مو ناقصه بروحها دلوعه
شوق: ايه من حقي غاويه فديتني
سلامه: الله يعين رجلك عليك
شوق: فديت هالطاري
...
اشرقة الشمس ونورت عاصمة السعوديه
"الرياض"
تعلن عن طلوع يوم جميل لابطالنا
*** الرياض***
ابو عبدالرحمن: ونعم الراي ياخوي بعد ثلاث اسابيع
بو عبدالله: علم الباقي
ابو عبدالرحمن: اوكيه صار
ابو عبدالله: اجل توكلنا بعد ثلاث اسابيع نروح لندن
وانا ان شاء الله اكلم اخوي بو ماجد
بو عبدالرحمن: على بركة الله ..... اخليك ياخوي
مع السلامه
بو عبدالله: مع السلامه


بو ماجد: اقول ام ماجد
ام ماجد: هلا
بو ماجد: متى حددتو عرس ندى
ام ماجد: بعد عرس ود باسبوع ان شاءالله
بو ماجد: بنتك خلصت تجهيز
ام ماجد: ندى مخلصه بس باقي لها بعض الاغراض
بو ماجد: الله يوفقها
ماجد:السلام عليكم
ام وابو ماجد: وعليكم السلام
ماجد يحب راس امه وابوه
ماجد: اشوفكم جالسين تفطرون
ام ماجد: ايه ياولدي حياك
ماجد: ان شاءالله ... اقول يبه
ابو ماجد:سم ياولدي
ماجد: اليوم بروح مع الربع الشاليه وابغى فلوس
بو ماجد: كم تبغى؟؟
ماجد: الي تعطيني اياه قابل فيه
بو ماجد: روح خذ من البوك 500
ماجد: مشكور يايبه الله لايحرمنا منك
ام ماجد: امين .... متى ترجع ؟؟
ماجد: مدري يمكن بكره
ام ماجد: انتبهو لنفسكم ولا تسرعون
ماجد: ان شاءالله
....
*** العصر ***
البنات راحو بيوتهم
ود: رهف
رهف وهي جالسه تطالع تلفزيون : هاااه
ود: اسمعي وش رايك اليوم نروح المملكه
رهف وبكل انتباه: والله فكره حلوه وناخذ بنات عمي وناسه
ود: خلاص بعد صلاة المغرب نروح
العنود: احم .... احم وانا بعد بروح معكم
رهف: نعم ياختي ماسمعت وش قلتي وين تبغين تروحين
العنود: صمخه ماتسمعين اقولك معكم
رهف: ايه احلمي
العنود: ود ابغى اروح معكم مليت من البيت
ود: خلاص باخذك معنا
رهف: بس ياعنيد ياويلك اذا طلعتي صوت
العنود: لا بكون مأدبه خخخخخخخخخخخخ اول ما اروح بقول الي في السوق كلهم هذي رهيييييييييف الدبه
رهف: هه تبين تكون ليلة ذبحك سويها
العنود: لا امزح معك ماراح اسويها
ود: عنود خلاص اذا ماجلستي مأدبه ماآخذك معي
العنود: كل شي ولا الروحه
رهف: هههههههههههههههه والله انك مهبوله
العنود: تكفين عاد من تكلم
رهف: نعم
العنود: سلامتك
...
" في بيت بوعبدالله"
ام عبدالله: ان شاء الله ......الله يكتب اللي فيه الخير...... مع السلامه
شوق: يمه من هذي؟؟؟
ام عبدالله: وانتي وش لك تسألين؟
شوق: بس مجرد سؤال
ام عبدالله: مالك دخل
ذوق: وانا امي لي دخل؟
ام عبدالله: ولا انتي
شوق: احم مساكين بعض الناس
ذوق: هه تراها مفشلتك قبلي
شوق: الفشله الاولى غير الثانيه
ذوق: اقول شويق صخي لا ادوس بطنك
ام عبدالله: اقول اثنينكم اسكتوا او فارقو عن وجهي
بو عبدالله: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
وراحوا البنات يحبون راس ابوهم
بو عبدالله :هلا ببناتي اخباركم ؟متى جيتو من بيت عمكم ؟؟
ذوق: من شوي
شوق: يبه انت من وين جاي؟
بو عبدالله: جاي من المسجد
ذوق: بس يبه الصلاة من زمان مخلصه
بو عبدالله: كان فيه درس وجلست
شوق: امممممم كذا
ام عبدالله: بو عبدالله بغيتك شوي
بو عبدالله: ان شاء الله
شوق: مايصلح نسمع
ام عبدالله: شوق روحي مع اختك
شوق: ان شاء الله
بعد ماراحوا شوق وذوق
بو عبدالله: امري ياام عبدالله
ام عبدالله: مايامر عليك عدو بس اليوم اتصلت ام وليد ال... طلبت يد بنتك جوري
بوعبدالله: من وليد ؟؟؟
ام عبدالله: الدكتور الي عالج ذياب
بو عبدالله: والنعم فيه رجال والنعم فيه وابوه كنت اعرفه الله يرحمه
ام عبدالله: يعني موافق
بو عبدالله: انا ماعندي مانع بس خذي راي جوري بالاول واذا ماوافقت لا تغصبينها
ام عبدالله: ان شاء الله الحين اروح اكلمها
راحت ام عبدالله لحجرة جوري
ودقت الباب
جوري: تفضل
ام عبدالله: مرحبا.... فاضيه
جوري: هلا يمه حياك فاضيه ماعندي شي
شوق وذوق: حتى حنا فاضين ماعندنا شي
ام عبدالله: وأنا كل ماروح مكان اشوفكم
ذوق: يمه انتي الي لاحقتنا مو حنا
ام عبدالله: طيب ممكن تعطونا عرض اكتافكم
ذوق: يمه حنا كل مانروح محل تطردينا
شوق: ها ام عبيد وش عندك وياها؟؟
ذوق: شويق لايكون.....؟
شوق: أكيد هو
ذوق: خلاص يمه حنا موافقين
ام عبدالله: ذوق وشوق روحوا عن وجهي
شوق: حنا بنروح لان عرفنا السالفه بااااااااااااي مامي
وانتي جوري وافقي هع هع
بعد ماراحوا شوق وذوق
جوري: وش السالفه يمه؟
ام عبدالله: اليوم اتصلت حرمه طلبتك لولدها
جوري: ومن هذي؟
ام عبدالله: ام وليد
جوري: ومن تطلع هذي؟
ام عبدالله:هذي ام الدكتور وليد الي عالج ذياب امه تصير لنا من بعيد
جوري: يعني الي تقدملي هو وليد
ام عبدالله: ايه وانا جيت اقولك الرجال الكل يشهد بطيبته واخلاقه انتي فكري وصلي صلاة الاستخاره
والله يوفقك يابنتي....... والله كبرتي وقمتي تنخطبين
جوري: يمه لاتحرجيني
ام عبدالله: هههههه..... المهم فكري زين ولاتتسرعين
في القرار
جوري:ان شاء الله
....
بعد يومين من الخطبه جوري وافقت واليوم بيحضرون وليد واخوه فارس وخواله
ام عبدالله مشغوله مع الخدم في المطبخ ومعها البنات شوق وذوق ورهف وسلامه وسميه وسلمى
حضروا أهل وليد وهنا الصدمه الي محد توقعها وخاصة رهف
رهف: رغد
رغد: هلا رهووووف ....اخبارك؟
رهف: تمام ..... اقول رغد الدكتور وليد يقربلك
رغد: انتي وش عرفك ان اخوي دكتور
رهف: لان الي خاطب جوري هو نفس الشخص الي عالج ذياب ولد عمي
رغد: يعني الي عالج ذياب هو اخوي وليه ماقلتي
رهف: وانا وش دراني انه اخوك
شوق: هيه انتو خلاص لاتسوونها قضيه ...... اخبارك رغد؟
شوق: الحمدلله وانتي؟؟
رغد: بخير
شوق: تفضلي
رغد: دام فضلك
رهف: صرنا نسايب
رغد: هههههه خلاص صرنا اهل
ذوق: هااااااااااااااااي رغوده اخبارك ؟
سلامه: مرحبا مليون ولايسدهم اخبارك يالقاطعه اعلومك وينك مختفيه مشتاقين لك كله بالبيت اطلعي بسك جلسه بالبيت اطلعي شوفي الناس شوفي ربعك روحي بيت رهيف تعالي بيتنا
رهف: بل عليك بالعه راديو
ذوق: ههههههههههههه سلاموه اعقلي
سلامه: خلاص اليوم بعقل لان اول مره اشوفك
رغد: هههههههههه خذي راحتك ياقلبي
سلامه: لاااا انتي مو قلبي هو قلبي وااااااااي فديته
شوق: ومن هذا ؟
سلامه: راعي الدكان خخخخخخ ياحليله يحبني كل يوم يجيبلي علك
الكل:ههههه
رهف: حدك علك
سلامه: ههههههه لا وكل يوم شكل
شوق: سلاموه اول مره تقولين لي هالسالفه
سلامه: ليه ان شاء الله رجلي تبيني اقولك كل شي
شوق: اوريك يادب
سلامه: فديتني مو دبه انتي الدب يابلونه
رهف: صخو انتي وياها
سلامه: كأنها هزأتنا
شوق: ايه
سلامه: بس حلالك اخت الغالي مقدر ارد عليك
........
عند الرجال اتفقوا على كل شي و اليوم من اسعد الايام عند ام عبدالله وابو عبدالله
الكل بارك لجوري على الخطوبه وطمنوها ان وليد رجال يعتمد عليه
........
***بعد اسبوع من الخطبه ***
تحدد عرس ود وندى بعدها باسبوع ود خايفه وحزينه انها بتفارق اهلها وبتروح تعيش حياه ثانيه بعيد عن اهلها
ود: رهف تخيلي بكره تصحين ومااشوفكم
رهف: ود وش هالكلام خلاص فكينا
ود:خايفه يارهف
رهف: ود انتي رايحه بيت رجلك منتي رايحه بيت غريب
ود: بس انا بفقدكم
رهف: حتى حنا ود هذي هي سنة الحياه وكان بجي هاليوم ان كان بكره او بعدين
ود: صح كلامك
رهف: المهم روحي نامي وراك بكره يوم متعب وانا بعد بروح انام
ود: مشكوره خففتي علي
رهف: واجبنا ياختي
رهف كانت حزينه اكثر من اختها ماتوقعت ان اختها في يوم راح تتركهم
.......
"يوم العرس"
الكل صحى بدري البنات من الظهر وهم في المشغل
سوالف بنات
المغرب
الكل راح للصاله
وقت دخلت ود رهف كانت طول الوقت تساعد امها ومره رايحه لود ومره تروح مع البنات ترقص
دخلت ود وكانت ملاك الكل صلى على النبي من جمالها
ام عبدالرحمن دمعت عيونها لفراق بنتها بكرها تزوجت
رهف راحت لامها ورمت نفسها في حضنها وجلست تصيح
اشتغلت الانوار والكل راح يسلم على ود
من صديقاتها وبنات عمها وخالاتها وحريم عمامها وخالها
خلص العرس وراحت ود مع عبدالله الي كان مستانس
وماحد حاس وش كثر وناسته حب الطفوله معه وراح يكمل باقي عمره معها
........
اليوم الثاني سافروا العريسين
ام عبدالله: انتبهو لنفسكم
عبدالله: انشاء الله يمه
ام عبدالرحمن: انتبه لود ياعبدالله
عبدالله: ود في عيوني ياخاله
رهف: عادي نروح معك
عبدالله: لا مو عادي
شوق: نونسكم
عبدالله: لا
ذوق: انت وش عليك ود عادي نروح
ود: نو
رهف: خبله انتي صارت نذله زي اخوك
ذوق: اكيد هو زوجها بتكون مثله
رهف: روح ميتين عليكم من حلاتكم
عبدالله: هههههههه طيب اذا جبت لكم شي من استراليا
شوق: لاااااااااا الله يخليك جيب لي مو لازم هم اهم شي انا
ذوق: وانا بعد جيب لي ولا ماراح ادخلكم البيت
عبدالله: وانتي رهف ماتبغين؟؟
رهف: لاااااا مابي منك شي اختي راح تجيب لي عاد اذا كنت انت بعد بتجيب لي ماقول لا بس انا مابغى بس اذا لزمت ماراح اكسر بخاطرك
الكل:ههههههههههههه
ود: يالله حنا تاخرنا لازم نلحق على الطياره
جوري: مستعجله البنت
الكل: ههههههههههههههههه
ود: جوري
جوري: طيب وجهك لايحترق علينا
عبدالله: خلي مرتي في حالها..... يالله مع السلامه نشوفكم على خير
الكل : مع السلامه
........
بعد اسبوع كان موعد عرس ندى
ندى: يمه مو متخيله ان بكره بفارقكم
ام عزام: يابنتي هذي اختك هند تزوجت وهذي كل يوم عندنا
ندى: بس يايمه
ام عزام: ندى الولد ونعرفه هو ولد خالتك سمي بالرحمن ونامي بكره عرسك والله يوفقك
راحت ام ماجد تنام
سلمى: ممكن ادخل؟؟
ندى: تعالي
سلمى: اخبارك؟
ندى: زفت
لحظة صمت
سلمى: مو متصوره انك بتروحين بكره عنا
ندى تحاول تمسك عمرها عشان ماتبكي : هذي هي الحياه وانتي بجيك نصيبك وبتروحين عن هالبيت
سلمى: البيت بيكون مو حلو بدونك
ندى: كل يوم بتشوفيني عندك اذا ماجيت هند موجوده وماجد وامي وابوي وبنات عمي عندك
سلمى: بس انتي غير انتي اقرب لي منهم كلهم
ندى: خلاص سكري السالفه خلينا اليوم نسوي شي مميز
سلمى : وش ؟
ندى : وش رايك نروح السطح ونجلس هناك لحد الفجر
سلمى: ههههههههههه ذكرتيني بخبال بنات عمي دايم اذا ملللو يروحون السطح ويشغلون الشموع ويجيبون شبسات وبيبسي واشياء ثانيه ويجلسون لحد الفجر
ندى: هههههههههههههه خليهم يعيشون حياتهم
سلمى: ههههههه
ندى: احسك مو داخله معهم
سلمى : مو كثير لانهم دايم مع بعض وانا نادر ماروح لهم
صعدوا السطح وجلسو يسولفون لحد الفجر
...
***ليلة العرس ***
بيت بو ماجد
الكل مشغول البنات راحوا الكوافير
في الصاله
البنات ماقصرو في الرقص على كل اغنيه وحده تقوم
انتهى العرس وراحت ندى بيت رجلها
سلمى جلست تبكي على فراق اختها والبنات يهدؤنها
ويقلون لها هذي سنة الحياه واختك بتكون كل يوم عندك وبتملين منها لحد ماهدت وراحت بيتهم
ودخلت غرفة اختها كملت بكيها لحد الفجر ونامت في غرفة اختها
.......
في اليوم الثاني من العرس
تقدم سيف لخطوبة بنت خالته مروة
وكانت الفرحه مو شايلة مروة
مروة تحب سيف ماحبت تبين لحد انها تحبه
بس صديقاتها كانوا يدرون الي هم رهف ورغد
مروة: ونااااااااااسه يارهف
رهف: اخيرا تحقق حلمك يا مروة
مروة: هههههه فديته والله تصدقين انه تغير كثير
رهف: هههه ياحليلك يامراوي ..... انتي عطيتيهم الرد
مروة: امي توها قايله لي ودقيت عليك على طول
رهف: اكيد موافقه ولا عندك اعتراض
مروة: ههههه لا موافقه ومأكده الموافقه
رهف: اجل مبرووووووووووووك يالعروس
مروة: عقبالك أنتي وذياب
رهف: آميـــــــــن
مروة: هههههههه وعقبال رغدوه
رهف: هههه .....الا ماقلت لك ؟
مروى: وش ؟
رهف: تصدقين الي كان يعالج ذياب كان اخو رغد
مروة: وأنتي وش دراك؟
رهف: خطب جوري بنت عمي
مروة: اجل صرتوا نسايب
رهف: ايه
مروة : انتي وين ؟
رهف: في البيت ...... ليه ماجيتي عرس ندوش؟؟
مروة:ماكان لي نفس أجي .... اقول رهوف كتبتي خاطره جديده
رهف: ايه كتبت
مروة: سمعيني احب اسمع خواطرك
رهف: فالك طيب يا عمري
ياليتنى رسام كي ارسم لك طريق الحب والسعادة
وارسم قلب ملاه حبك الرائع


وياليتني شاعر كي اقصد لك مشاعر الحب و الرمنسيه
قصيده توصف حبنا الفتان


وياليتني ملحن كي ألحن لك عطفي وشوقي لك


و ياليتني كاتب كي اكتب لك كلام يخرج من قلبي
وينطقه لساني


وياليتني مؤلف كي أؤلف لك كلام لا يفهمه إلا العشاق




مروة: رهيــــــــــــف ياحماره علميني كيف اكتب خواطر
رهف: هههههه مابعلمك
مروة: مره حاولت بس ماعرفت
رهف: عبري عن مشاعرك وبتكتبين
مروة: كيف اعبر عن مشاعري؟
رهف: مو انتي تحبي سيف؟؟؟
مروة: احبه واموت فيه
رهف: طيب قديمه بس جديديها كل دقيقه
مروة: رهيف يادب
رهف: هههههه مااعرف كيف افهمك انتي حاولي وعلميني اذا كتبتي
مروة: واذا ماكتبت ؟؟
رهف: علميني بعد ... مروة اخليك الحين
مروة: اوكيه ..... بس اسمعي كيف اقول لامي الرد استحي
رهف: ههههههههههه عادي انتي امك بتسالك وقولي لها الي تشوفونه
مروة: اخاف من الربكه اقولهم مو موافقه
رهف: اتخيل شكلك بس اقول سمي بالرحمن وبشريهم بالموافقه بس مو اليوم
مروة: اجل متى؟؟
رهف: بكره الي بعده بالكثير
مروة: يعني مو اليوم ؟
رهف: لا
مروة: اوكيه اجل اخليك بااااااي
رهف: بايات




*** الجزء الخامس والعشرين***
طلبت من القلم يرسمك
رد وبكل خجل (ماأقدرأخدمك)
سألته عن السبب؟
قال: أنا أعرف
ارسم؛ شجر
ارسم؛ قمر
ارسم؛ زهر
ارسم؛ نهر
حتى أعرف ارسم؛
غيمة مطر
لكن ...
للأسف،،،
ماأعرف أرسم أجمل إنسان في البشر
........ ........
مر اسبوعين وصارت أحداث منها وافقت مروة وفرحت سيف ماتنوصف أخيرا تحقق حلم الطفوله


وياسر كل يوم يمر فيه يحاول ينسى حبه لرهف


وود وعبدالله اسعد اثنين والكل ينتضر رجعتهم


وليد كان مستعجل على الملكة وقال لامه يقول لاهل
جوري انه يستعجلون ع الملكه طبعا وافقو وتمت الملكه على خير


رهف وذياب حبهم كل يوم يزيد


سميه حياتها انقلب بعد ذاك اليوم ........


سلمى حياتها تغيرت بعد ماتزوجت اختها
وتحاول تنسى حب ياسر بس حبها اقوى من نسيانه


ذوق وعبدالرحمن على حالهم تبادل نضرات وعبدالرحمن دايم يحرج ذوق


احمد وسلامه كل يوم يزيد حبهم وسلامه خبالها يزيد


شوق نست حب مروان بمساعدة سلامه


محمد في حاله مع ربعه وعيال عمه


مروان ندمان على الي سواه في شوق ومحاولته مستمره في انه يراضيها بس شوق مو معطيته وجه
......
قررت العايله انهم يسافرون لندن
بعد يومين العيال استانسو خاصه البنات
......
رهف: ونااااااااااااااااسه بنروح لندن
سلامه: بسوي العجايب
رهف:ههههههههههههههه طبعا زي كل سنه
شوق: اكيد
ذوق: هههههه وناااااااااااسه


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -