بداية الرواية

رواية خجول الورد ما ينلام -10

رواية خجول الورد ما ينلام - غرام

رواية خجول الورد ما ينلام -10

مشعل:شو شعولي انتي وويهج
سديم:خلاص بسحبها الشيخ مشعل
مشعل:لج نص ساعه
بعد نص ساعه ف السوق..
مهرا:مهووو خلاص انهد حيلي بسير اقعد ف الكوفي شوب وانتن تشرن
فطوم:انا برابعج تعبت
مها:اوكي عيل بتسوق ع راحتي
سارن فطوم ومهرا صوب الكوفي ويلسن
طلبن كراسون ونسكافيه
انصدمت مهرا بالي تشوفه كان يالس وسرحان لابس جينز اسود وتيشرت بني
نزلت عينها لما حست انه بيلتفت
طالعها وهو مو مصدق الي قدامه حس بنار تشتعل بداخله لما جاف ولد واقف جريب من طاولتهن
وهن لابسينه طااف
اقترب من الطاولة والشرار يتطاير من عينه:نعمممممم شوووشبيييي
الولد:لاتتحرى عمرك سبايدر مان
مشعل عطاه كففف والولد كان بيرد الكف
الا ربعه خذووه
اما مهرا ترتجف من الخوف
وفاطمه تطالعهم جنها تطالع فيلم
مشعل بعصبيه:ثاني مرة لا تظهرين من البيت بدون محرم فااهمه
فطوم كانت بترد بس سكتت يوم سمعت انه مهرا ترمس
مهرا بصوت شبه مسموع:ان شاء الله
سار مشعل وتركهن ع اعصابهن
فطوم بعصبيه:مهروو بلاج قلتي ان شاء الله حج هالريال لايكون عسب طق هاك المغازلجي
مهرا بهوء وهي تشرب ماي:لا هذا مشعل خطيبي
فاطمه:شووو
مهرا استغربت من تصرفه بس فسرتها انه يغار عليها
.
.
.
.
عند العرسان ف المانيا(نمسه)
وهذا رابع يوم لهم كانت يالس تسرح شعرها وهو كان راقد
سمعت صوت من وراها
معاذ:صبااح الخير
الجوري بخجل:صبااح النور
قام وسار صوب الحمام اعزكم الله
اما الجوري فكانت تحط اخر لمساات الميك اب
كانت لابسة فستان ازرق وعليه جزام من النص بلون الاسوود
ظهر من الحمام
سار صوبها كانت خصلات شعره تقطر ماي وكان شكله خيال
لف ايده ع خصرها وقربها منه
قالت بخجل:هدني
معااذ:مابي
الجوري:ماتبي تفطر؟؟
معاذ:لا ابييج انتي
الجوري:معاااااذ
معاذ وهو يتأمل عيونها:عيوونه؟؟
الجوري بخجل:هدني
معااذ طنش كلامها وباسها ع شفايفها و....................
.
.
.
اليووم الثاني ..
اجتمعن البنات عند فطوم وكانن
نرجس جنى شجون سحر مها مهرا جود سديم الي يت ويا مهرا ومها
شجون:بنـات بسألكن سؤال
الكل:قووولي
شجون:احم احم بما انه ماعندي خووات شو شعوركن لما تتزوج وحدة من خواتكن وتسير بيت ريلها
جود:احم احم بما اني اول وحدة جربت هالتجربه احم فأني من قبل لعس وانا ابجي لين بعد لين تعودت ع الحال والحمدلله
نرجس:اي الي قالته جود صح
جنى:الصراحه لما اي وحدة من البنات تتزوج انا اضايج
سحر:هيه لانه عقب تيلس كله ويا الحريم وماتدانينا
الكل:هههه
مها:الله يعني جريب بعيش مثلكن ياجود ونرجس
مهرا::احم احم
الكل:هههه
شجون:سديم ماعندج خوات
سديم بخجل:لا ماعندي بس ان شاء الله مهروو جريب بتيي بيتنا
فطوم:هيه وتودعنا احنا وتنسانا
الكل:ههه
مهرا:ماعاش من ينساج يابنت الخاله
فطوم:احم احم
.
.
.
.
ردت البيت وهي فرحانه
سارت غرفتها وقالت حج الخدم ياخذون ملابس الهنوف لانها بترد غرفتها
رتبت غرفتها عقب دخنتها
سارت ع الشبريه ورقدتتتت
نشت الصبح نشيطه ع غير عادتها
سارت تفطر عفب يلست ف الصاله تطالع تلفزيون
شوي الا تشوف ظل ولد يدامها
صرخت:احمممممممممممد
سارت وحظنته لانه ماتجوفه وايد
جنى:حموود انا فرررحااانه
ابتسم احمد وهو يناظر اخته الي ماجاف الفرحه ف عيون اخته من بعد موت امها الا اليوم
سلم عليها وقعدوا يسولفوا عقب سار احمد يريح
.
.
.
وبــــس


توقعاتكم ...


هل مهرا راح تقابل مشعل قبل زواجهم؟؟؟


هل منار راح تبقى كذا او هو هدوء ماقبل العاصفه؟؟؟


هل معاذ راح يسعد الجوري؟؟؟


هل محمد راح يعيش الاثنين بالعدل؟؟؟



قرأأأه ممتعه للجميع..
.
.


كانت يالسة ويا اخوها وفرحانه لبنت عمها واختــها..(جنـه)
شجون:فديتها لو تجوفها ماتقول انها جنى ع غير عادتها فرحاااااانه ونشييططه ههه
وليد:عساها دووم
شجون بجديه:شرااايك تخطبها؟؟
وليد تضايج:انتي الوحيدة لي تعرفين سبب رفضي وتقولين لي اخطبهاااا؟؟
شجون:وليد انت لما قلت لها من فترة واكيد هي كانت ماتفكر شيء تجاهك يمكن هالفترة حبتك
وليد بحزن:غيري الموضوع
شجون تحاول تفرفش:انت تاامر امر
وليد بمزح:انا هب تامر انا وليد
شجون:هاهاها سخييف
وليد:هاهاها تغارين
....
وكملوووا سوالفهم لي ماتخلص
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
طبعـا اليوم ملجـــة(مهــرا&مشعل)
مهـرا لبــست:فستان وردي عليه قصة من الصدر ومن ورا الفستان ايي ذييل طووويل بلون وردي فاتح وعليه كرستالات وميك ابها نــاعم هادئ حطت روج لون وردي غاامق
طلعت خيااااااااااااااااااااااااااااال اما شعرها فكان كيرلي رافعته ومثبت بتاج الملكات ونازلة خصلات ع ويهها
اما مهــا فلون فستانها ذهــبي من الصر كرستالات ومن الخصر وردة مسحوبه لنهاااية الفستان وعليه كرستالات
شعرها مستشور بطريه حلوة ما الميك اب اووفر والروج احمر وطلعت أأأيه من الجمـــــــــال
اما سديم فكانت لابسة فستان اصفر رووعه وميك اب ناعم
ف بيت ابــو عبدالله
كان البيت مزيين بطريقه كلاسيكيه تجذب الانظار وكانت لطاولات موزعه بطريقه كلاسيكيه وكل شيء كان مرتب وحلو كانت المصورة تصور المعازيم وكل شيـيء
سـديم:مهووو شعنه تصورين كاهي المصوورة تصور كل شيء
مها:لالا كامرتي مايفوتها شيء
سديم:هبلة بسسير اجووف العروووس
مها:يلسي يلسي انتي من هل المعرس يعني ممنوع الدخووول
سديم انقهرت:نذلــه
مها:طالعه عليج
سديم كشرت:اوونج
شووووي ويت فطوم كانت لابسة فستان اورنج وشعرها مستشور بطريقه مرتبه ونافخته من جدام ونازله خصلات من شعرها ومبك ابها كان نعوومي ووروووعه وصبغتها محلتها طبعا بلون الاشقر
ــــــــــــــــــــ
طالعته بنص عين:لاا والله؟
فراس:هيه والله
فجر:فراس عفيية بتأأخر يالله نشش ودني
فراس بغرور مصطنع:اول قولي حبيبي فراس ودني فديتك عقب باخذج
فجر:حبيبي عيوني انت ودني والله بتأأخر
مسك ايدها وابسها ع خدها ولف ع خصرها وساروا ع الموتر
قااايق ووصلوا لبيت ابو عبدالله طبعا بعد عناااء من وصف فطوم
نزلت برقه وسارت صوب فطوم سلمت عليها عقب فسخت عباتها
كانت لابسة دراعه تناسب الحوامل بلون الرصاصي ويا البنفسجي
كانت تاركه شعرها الحرير بحريته وروج بنفسجي ومكحله بطريقه فرنسيه
شووي وييين البنات وكل وحدة يلست ترقص


اما عند نجمة الحفلة فكانت توقع وايدها ترتجف وارتفعت اصوات التهاليل والكل فرح لهم
اجتمعن البناات عند مهروو وكان وقت الزفه
مهرا همست لفطوم:خاايفه
فطوم:هونيها وتهون اخاف يغمى ع مشيعل
مهرا:هههه
فطوم:يالله الموسيقى بدأت
مشت بخطوات بطيئة وهي تبتسم كانت خاايفه اما البنات اجتمعن صوب الكوشه والكل وحدة عليها ابتساااامه
كانت عينها تدور اختها وسندها مها
وصلت للكوشه يلست بهدوووء
البنات قامن يرقصن اما مها يات فجأه واثار البكاء ع ويهاا
ــــــــــــــــــــ
انصعقت:شووو مايبي يجووف مرته
ام مشعل:عيززت وياااه
سيم دقتله وقنعته عقب وافق بس قاللها انه مايبي يلس وياها ع الانفراد بس
وافقت سدومه وهي خاايفه شو تقول حج مهروو بس امها طمنتها انه اكي مهرا خاايفه وهذا بيريحها
ي وقت دخول المعرس البنات تلبسن
وصل لها وقال بدون نفس:مبروك
مهرا بخوف وخجل:الله يبارك فييك
يلسوا وتمت المصورة تصورهم ومشعل مو طاايق اليلسه
استأذن للخرج وظهر
ردن البنات ورقصن وتصورن ويا مهروو
ـــــــــــــــــــــــــــ
اليوم الثاني نشت الصبح فتحت عينها جافته راقد هو لاف ايده ع خصرها
استحت وقالت بصوت ناعم:ماعذ(هزته)
قال بصووت كله نوم:همم
االجوري:نششش
فج عينه وابتسم لها
الجوري ردتله الابتسامه وكانت بتنش بس سحبها لصدره والتقت عينه بعينها قامت بسرعه وبخجل
سارت صوب الحمام(اعزكم الله)
بعد شوي ظهرت برووب ولبست جلابية مغربيه بلون الازرق
استشورت ع الخفيف وحطت بلاشر برونزي وحطت روج وردي وجحلت عينها
خذت شيلتها بعدما دخنتها وحطتها ع جتقها لانها متأكدة مافييه ريايل بالبيت
نزات من الدرج قابلت رهف الي كانت بيجامتها الوردية
الجوري:ههه
رهف:هيه ضحكي يخرب بيتها عللاكشمي اونه ماما شو يبي غداء نزلت اهزبها
الجوري:هههههه شو يفكها من لساانج
ضحكن ثنتينهن نزل معاذ وكان لابس تيشيرت اخضرر ويابرمودة جيشييه
كان حاط عطر جوتشي ابتسم لهم وكان بيرمس بس من جاف شكل رهف المبهذل ضحككككك ولحتقه
الجوري انا رهف ففرت الووساة عليها وسارت صوب غرفتها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ
مرت الايام واليوم ميرووه استوى عمرها سنه فقرروو ريم وسليمان انهم يحتفلووا بميلادها ع ساعه 8 كان
الكل متيمع كان شعل الكيك فضيييع بلون الوردي والكلام بلون البنفسجي
Happy birthday meroo
مسكت ريووم بأيد ميرووو عقب ياسليمان شاركهم وقاموا بتقطيع الكيك والكل يصفق والشباب يصفروون
عقب الكل يلس وتعشوا عقب يلسوا يسولفوا والبنات مستغربين من رغد وطريقة تعاملها ويا منار


طالعته بحزن وقررت تعرف سبب معاملته لها جذي
الحين مهرا راح توصف لكم الحال عندهم
((كان يالس ع القنفة وباله مشغول مادري ف وحدة غيري او ماري شو الي يفكر فيه))
يلست بعيد عنه شووي واحترت كيف ابدأ
قلت بهدووء:مشعل
حسيته استغرب مني وقال ببرود:نعم؟
قلت بسرعه:ليش حياتنا جييه
قاللي بأستهزاء:ليش مب عاجبتج
انا بأنفعال:لااا طبعا
قالي بحدة:انا عاجبتني اذا هب عاجبتج ليش وافقتي عليي
انفعلت:انت شووو نااوي عليه
مشعل:انتي لي شو ناويه عليه وافقتي علي حسبالج مادري عن سوايااج هه
مهرا بخوف بس مابينت:اي سواايا لي ترمس عنها
مشعل بأستهزاء:هه اي سوايا امم رنج سوودا عند الباب الخلفي لي يطل ع غرفتج شو كانت تسوي
وحطرتج ظاهرة بلا حشمه لا شيلة ولا عبايه تسترج
لااا وترمسه تلفوون
طالعته ببلاها كلامه كان مثل السم عليي تذكرت ماجد حتى بعد موته معذبني
نزلت دمعي ولحتقها خواته لما سمعته يقولي:بخليج وياي شهرين لا اكثر عقب بتوصلج ورقة طلاقج
نزلت عند ريله وقالت بترجيي:كان ماضيي يامشعل انا تركت كل شيء مشعل:بعد شو؟؟بعدما شبعتي هه
مايشرفني ام عيالي تكون جييه
مهرا وتحس بالذل:مشعـ
مشعل قاطعها:مابي اسمع منج ولاكلمه ذلفيي عن ويهي
طلع وتركها بألامها كانت تحس بالذل والاهانه شتمت نفسها مليووون والف مررة
ابتسمت بأستهزاء وهي تجوف لعبة القدر كييف لعبت وياها...
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ


وووبس
توقعاتكم:
هل مشعل راح يطلق مهرا؟؟
هل منار راح تكمل ويا هالحمل؟؟
هل وليد راح يخطب جنى؟؟


وشو رااايكم بالباااارت؟؟
شو احلا ثنااائي؟؟
وشو الموقف الي ماعجبكم بالبارت؟؟
وياللييت تعذرووني ع التأخير


قــرأأه ممتعه للجميع..
.
.
.
.
كنا يالسين ع الغداء حسيت انها تبي تقول شيء طالعتها وابتسمت لها عقب
همستلي:ابي ليمون
ضحكت عقب عطيتها ليمون سرحت بأفكاري وانا اتخيل لو اني كنت ف مكانها
سمعت محمد يقول:انا ظاهر تامروني ع شيء؟؟
قلنا انا ومنار:سلامتك
ابتسم لنا او بالاصح لي عقب ظهر
عقب سرت انا انظف البيت اما منار كانت يالسة ع لابتوب
دخلت غرفة منار عسب ادخنها
لقيت صورة شدتني اقتربت منها عقب قلت:يمكن اخوها كنت بحطها بس سمعت صوت من راي
:هذا مب اخوي
ابتسمتلها:عيل منو
منار:خطيب سابق
طالعتها بصدمه يلست ويلست وياها
حسيتها بترمس وظني مب خاب:خطبني يوم كنت اخر سنه ووافقت عليه تمينا مخطوبين لمدة سنتين والحب يجمعنا
وقرب عرسنا وانا يلست اتيهز لكن ف اليوم نفسه يا بيتنا بدون موعد وقال حج ابوي انه مايبيني
ومن يومه مايرد ع مكالماتي ولا جفته ولاحتى ادري لو هو حي او ميت
رغد تأثرت وحزنت لها
كملت منار بحزن اكثر:عقب ياا محمد وخطبني وابوي وافق بدون شوري
رغد استغربت:لييش؟
منار:مادري
رغد:وان رد خطيبج السابق شو بيكون موقفج
منار تنهدت:احسن له ينساني
رغد تفرفش:صرااحه قصتج ولا ف الروايات
منار ابتسمت:ياما حلمت بفارس احلامي فهالروايات بس هالشي مقدر ولازم يصير
ابتسمن عقب تمن يفرفشن عل وعسى منار تنسى همها او تتناسه
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
يلست تحاتيه من طلع وهو معصب ماجافته
كانت بتدق بس تذكرت انه ااصلا ماعندها رقمه قررت انها تاخذه من سديم ولو سألتها بتقوللها انه انمسح
خذت تلفونها وكانت بتدق بس سمعت صوت باب يفتح
مسحت دمعتها وسارت صوب غرفتها
كانت تبي تدور ع شيء يلهيها عنه سارت صوب الحمام\(اعزكم الله)
وخذت لها شاور ع السريع
عقب ظهرت بروب وسارت غرفة التبديل لبست فستان قطني قصير بلون الاسود يدل ع كأبتها
اما شعرها رفعته ونزلت خصلات منه بطريقه مبهذلة كانت كيوت
سارت صوب المطبخ وهي متجاهلته خذتلها عصير تفاح وشربت منه شوي ثم سرحت بأفكارها
قطع تفكيرها صوته المزع بالنسبهلها:جهزي ثيابج
باخذج بيت هلج
طالعته بصدمه
قاللها بغرور:لاتخافين ماني مطلقج عندي سفرة عمل
نزلت دمعتها مسحتها قبلا يجوفها بس هو جافها وظهر قبلا يحن قلبه عليها
سارت رتبت ثيابها
بعد دقايق ف الموتر:
كان الصمت شي اساسي بحياتهم وصلوا وكانت بتنزل بس قلت كلماتها الاخيرة:كل انسان يغلط وانا شريفه
مشعل طالعها:واضح
مهرا:الله يسامحك
ونزلت....
يلس يفكر وهو يلف بشوارع دبي
(انا ليش قصيت عليها وقلت لها اني مسافر عي غلطت وهذا ماضيها وقالتها بلسانها كل انسان يغلط...اوووف انا ليش افكر فوحدة مثلها)
طرد الافكار من باله وسار ويا ربعه..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اجتمعن البنات اليوم عند سحر وكانن:
ريم جو جنى فاطمه نرجس مها سديم الي استون من الشلة
شجون وجنى كانن يسولفن
فطوم وجود كانن يقرأن مسجاتهن
اما سديم ومها وسحر ونرجس كانن يطالعن تلفزيون شوي وشوي يرمسن
عقب يابتلهم سحر حلويات وعصاير
جود:يميي لذيذ
سحر:احم احم طبعا انا مسويته
سديم بمزح:ياحض ريلج
شجون طالعتها وهي ماسكه ضحكتها
اما سحر فتذكرت فارس وابتسمتـ
ــــــــــــــــــــــــــــ
ف بيت اول مرة راح اذكره
ابو مناف الي هو ابو الهنوف
متزوج 2 الاولى الي هي ام الهنوف مريضه بالسرطان كفاكم الله شره
اول اولادها
منـاف عمره 33 متزوج بنت عمه رايه عمرها 28 عندهم جمانه
عمرها 4 سنوات
عقب الهنوف سبق وذكرت عنها
حرمته الثانيه
عندها بنت وحدة اسمها مرام متزوجه اخو ربيعتها راشد
عندهم ملاك عمرها 4 شهور
طبــعا الهنوف تسكن عند مرة ابوها لانها امها مسافرة للعلاج
مرة ابوها(ليلى):طلقج ريلج الاول والثاني والي يعافيج لاتتزوجين مرة ثانيه بلا فضايح
نزلت معه الهنوف
وتذكرت بالي كانت تسويه ويا جنى
((كما تدين تدان))
ليلى:يالله سيري رتبي المجلس ودخنيه عندي ضيوف مابي اجوف رقعة ويهج بيسألون عنج وبتستوي فضايح لنا
سارت الهنوف ودخنت الميلس عقب رتبته وسارت غرفتها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مرت الايام وفجر ف الشهر التاسع كانت يالسة ويا فراس وجنى واحمد
جنى:فجورة قلبي شو قالولج بنيه لو ولد؟
فجر:هه ولد
احمد:احمد شو بتسمونه
فراس:فجر تقول نواف وانا اقول نايف
جنى:نواف اكشخ


:هههههههههههههه
ـــــــــــــــــــــــ
كان ف طريج ساير ياخذ مهرا الي افتقدها ف البيت بس يكابر
كانت تمشي وعينها ع الارض
وصلت وقالت بحزن:السلام عليكم
مشعل:وعليكم السلام
تموا ساكتين فترة
قطع الصمت نغمة انا من حقي اغير طالع الرقم
وكانت سديم
مشعل:الوو
سديم:مشعل الحق علينا امي طاحت علينا
مشعل:شووووو...؟؟انا يااي
لف الموووتر وكان يسووق بسرعه جنوونيه
مهرا:بلاك شومستوي
قاللها مشعل
وخافت ع عمتها
وصــلوا وخذوها ع المشفى
كانت سديم وحذالها مهرا وعقب مشعل
شوي وظهر الدكتور وبشرهم انها بالعافيه
بس اغمى عليها لانها مب ماكله شي
....
بعد شوي ظهروا من المشفى ومشعل يوصي ع امه وهو يرمس بحنان
كانت مهرا تتأمله وهو يرمس مهرا
تحس بغيض منه
كانت تتمنى لو انها ماتعرف الحقيقه لا ليل ليلها ولا نهار نهارها
شوي ووصل اخته اومه
وهم في طيرجهم كان الهدوء سيد بينهم
ــــــــــــــــــــــــ
طالعته بذهول
سليمان:هالي استوى ماقدر ارفض لأبوي طلب
ريم:وانا ميرووو بنقعد شهر جذي؟
سليمان:مب بيدي شيء
ريـم يلست ومادة البوز شبرين جنه طفله
سليمان:هههه امم اوكي شرايج تسيرين ويااي؟؟
ريم بونااسه:اييي
سليمان:هههه خلاص بقول حج ابوي وامري لله لكن بعد يومين يعني الاثنين:>
ـــــــــــــــــــــــــ
بعـــد يومين ف المـــطار:
كانت جود وام سليمان وابو سليمان وابوو محمد
عسب يدعونهم بيسيرون استراليا(سيدني)
كانت ميروه ف ايد جود الي كانت تبوسها وحزينه لانها بفارجها
عقب خذتها ريم وودعوهم وساروو
ـــــــــــــــــــــــــــ


وبـــس


توقعاتكم..
هل مشعل راح يحن ع مهرا؟؟
هل سليمان وريم راح يستانسون ف الرحله؟؟
شو نهااية الهنوف ومرة ابوها ليلى؟؟
ومنار وخطيبها الساابق؟؟


شو رايكم بالبارت؟؟
وكالعادة احلا ثناائي؟؟؟

قـــرأأه ممتعه للجميـــــــــــع
.
.
.
.
.
.
.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كانت طايرة وهي فرحانه
انصدمت بشخص
وكانت اخر شخص متوقعه اتجوفه
قالتله بخجل:انا اسفه
وليد:لاعادي بلاج طااايرة جذييه
جنى تذكرت شكلها وضحكت:فجر ولدت

يتبع ,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -