بداية

رواية اخواه واخوات -1

رواية اخواه واخوات - غرام

رواية اخواه واخوات -1

العنوان: (( إخـــــــــوة وأخـــــوات ))..

الكاتب: أبيــــك مابيـــهم،،،
ملخص احداث الرواية: القصة تدور حول اربع بنات غنيات أخوات يعيشون ببيت واحد يجمعهم الحب والوفاء مع بعضهم يسمونهم ويلقبونهم بالدلوعات..
تعيش كل منهم همها بشكل كوميدي رومانسي وبعد المواقف اللي تصير لهم كل يوم يلتقون بأربعه اخــوة...
ماراح أكمل وبهالكلام اكتفيت،،، تابعوا معاي وخلونا نشوف الشخصيات وبعد الشخصيات نشوف البارت الاول..
.................................................. .................................................. ........................................
بطولــــــــــــــــة..
العنــــــــود..
أنا العنود اكبر وحده بخواتي وعمري 27 سنة، خايفة من أن يفوتني قطار الزواج وبعدين اصير عانس .. ياترى برايكم راح اتزوج او لا؟؟
الهنـــــــــوف..
أنا الهنوف أصغر من العنود بسنتين وعمري 25 ، أنا همي مو الزواج أنا همي اني لم أشوف اي واحد حلــو أدوخ وأخق وما أعرف شنو أسوي بساعتها همي أهو (( الحب )).. ياترى شنو راح يصير لي؟؟
الجــــــــازي..
أنا الجازي جيت بعد الهنوف وانا اصغر منها بسنتين وعمري 23،، همي الوحيد ان وزني زايد بجسمي وابي أكون رشيقة وماني عارفة شالحل... قولو لي علموني شسوي؟؟
بشـــــــرى..
أنا بشرى أصغر وحده بخواتي وعمري 21،، ياطويلين العمر أنا همي "أسمي" وأبي أغيره لأنه مو عاجبني .. مادري ليش أمي الله يرحمها ماسمتني مثل باقي خواتي بحرف ( أل )... أنا اتضايق واتحسس لم يطرون سالفة أسمي.. الله يخليكم ساعدوني؟


العنود والهنوف والجازي وبشرى بصوت واحد: ترى ماخلصوا نجومنا وشخصياتنا،، تابعونا و شوفوا...
.................................................. .................................................. ......................................

الحـــــــ(( 1 ))ــــــــلقة..

في بيت الدلوعات وتحديداً في الصباح في صالة التمارين حيث الجازي تسوي تمارين بالسيكل المتحرك الالكتروني...
الجازي: واحد، اثنين،ثلاثة، اربعة.... واحد، اثنين، ثلاثة، اربعة..... خلاص تعبت ماني قادرة..
((وتدخل عليها العنود)): الحمدلله والشكر ياربي..قاعدة تجهدين نفسك على قلة الفاضي...وانتي متأملة انك بتضعفين؟؟
الجازي بغرور: ان شالله بضعف وأقهر العذال اللي مثلك..
العنود: قولي لي وين بتضعفين..((وتأشر بأيدها))وسلة هالفواكه وراك وراك وين مابتروحين..
الجازي:مايأثر... الفواكه ماتأثر...عادي..
العنود:والله ماقول الا الله يهديك بس..
الجازي:يهدي الجميع انشالله..
العنود: انا أروح عنك وايد احسن.. لا أستخف مثلك..
الجازي: مالت..
((العنود تهز راسها وتطلع من صالة التمارين الى غرفة بشرى))..
في غرفة بشرى وهي قاعدة تفرفر بكتب تدور لها على................. حلو ومناسب.
العنود من وراء الباب: مسموح لي ادخل او لا؟؟
بشرى بأبتسامة: مسموح..دخلي..
العنود: شتسوين ياحلوة؟؟
بشرى بضيقة خلق: والله ماكو.. كالعاده ادور لي اسم حلو يناسبني..
العنود: وانتي للحين مصممة تبين تغيرين اسمك؟؟
بشرى: أكيــــد!!... واذا مالقيت اسم يعجبني راح انتحر واللي فيها فيها..
العنود: الصراحة انتي مو صاحية...بتنتحرين عشان أسم؟؟
بشرى: أيـــــــه... ايـــــــه راح انتحر ... يعني اللي انتحروا احسن مني بشنو؟؟
العنود:الله يشفيك ياختي...((وبعد دقيقتين قالت)) يالله اخليك تفرفرين وتدورين لك اسم... انا طالعة!!
بشرى:الله معاك اختي..
((العنود تطلع من غرفة بشرى وتتجه لغرفة الهنوف))..
في غرفة الهنوف..
((تدخل العنود الغرفة بعد ماطقت الباب ولا حد جاوبها لأن الهنوف تتحمم وقعدت على الاريكه الموجوده بالغرفة)).
الهنوف تطلع من الحمام وتنشف شعرها وتلقى العنود جالسه وقالت بأبتسامة: العنود اختي عندي وانا مادري؟؟
العنود: اول شي نعيماً..
الهنوف: الله ينعم عليك حبيبتي..
العنود: والله مريت على خواتك وكل وحده مشغولة بهمها..الاولى تتمرن والثانية تدور لها اسم.....قلت أمــر عليك يمكن القاك فاضية.((وقالت بكدر)):خلاص مليت لحالي ابي اسولف مع احد...
الهنوف:الصراحة زين انك جيتي.. عندي لك سالفة صارت لي اليوم وياحلوها من سالفة...
العنود: شنو السالفة؟؟
الهنوف: خليني بس امشط شعري وبعدها احكيلك كل اللي صار...
العنود: انتظرك...
((راحت الهنوف الجهة الثانية ومشطت شعرها ورجعت))
العنود: ماشالله عليك.. خلصتي بسرعة..... يالله قولي لي شصارلك اليوم؟؟
الهنوف: اشوفك متحمسة وايد...
العنود: ايـــــه.. فوق ماتتصورين..
الهنوف: اقولك اليوم لم رحت الصيدلية اشتري لي اغراض محتاجتها... تدرين شنو شفت؟؟
العنود: شنو شفتي؟؟
الهنوف وهي ترمي نفسها على اختها: وااااي.. واااااي ياختي.. لمحت شخص يطيح الطير من السماء.. عذاب ، عذاب والله عذاب..
خلاص ماقدر..
العنود وهي توخر اختها عن حضنها:مالت عليك... والله عبالي عندك سالفة.. اتاري هذي سالفتك!!
الهنوف:ليش السالفة ماعجبتك؟؟
العنود بضيق: حسي فيني ياختي الأحساس نعمة... انا ناقصة تطرين لي سالفة الرجال...مو كافي وصّل عمري 1000 وانا للحين ماجاني نصيبي وتزوجت...
الهنوف: والله ماكان قصدي ياختي... انشالله بيجيك نصيبك وتتزوجيني وتجيبين عيال ونفرح فيك..
العنود: لمتــــى بعد؟؟ خلاص ياختي قطار الزواج فاتني وانا عنّست..
الهنوف: هونيها وتهون ياختي... بس والله هذاك الرجال حلو حيــــل..
العنود: ردينا على سالفة الرجاجيل؟؟
الهنوف: خلاص... خلاص سكتنا..((وحطت ايدها على فمها)).
في الليـــــل...
على طاولة الطعام..
الجازي بصراخ: يالله يابنات... العشا راح يبرد وانتوا للحين مانزلتوا...
((الهنوف وهي متوجهه لها)): شفيك تصارخين؟؟ كل هالصراخ عشان الأكل؟؟
الجازي: والله حبيبتي ماحد يستغنى عن الأكل...واذا انتي تقدرين تستغنين عن الاكل.. انا اسمحيلي ماقدر...
الهنوف: وهذا اللي يبي يضعف؟؟
الجازي: والله انا قلت بضعف ورايي مثل ما أهو.. بس مو أموت جوع عشانك...
الهنوف: ماقلنا لك موتي جوع... بس اكلي سلطات احسن لك...
الجازي: لا حبيبتي ماقدر استغنى عن اللحوم والشحوم...((وبغرور)): ياحلوي وانا أكـــل سلطات بس..
الهنوف: اجل شلون بتضعفين؟؟
الجازي: على ما أظن انتي مو كفيفة ماتشوفين.. هذا أنا كل يوم أسوي تمارين...
الهنوف: شالفايدة تسوين تمارين وتأكلين لحوم بعدهــا..
((بقدوم بشرى والعنود))
العنود: شفيكم صوتكم واصل للشارع؟؟
الجازي بأنفعال: سألي اختك..
العنود: شسوت بعد؟؟
الهنوف: والله العظيم ماسويت لها شي..كل مافي الموضوع اني قلت لها بس تأكل سلطات وتبطل أكل لحوم عشان تضعف...
الجازي بصراخ: وأنتي شدخلك فيني... خلك بنفسك ولا عليك من غيرك...
الهنوف: بس انا أختك ومن حقي انصحك..
الجازي: والله انا مو صغيرة وجاهل عشان تنصحيني ... أصحي انا كبيرة...
العنود : لا حول الله ولا قوة الا به... خلاص عاد بس.. وجعتوا راسي..
الهنوف تهمس للجازي: كله منك يالسوسه...
العنود: غريبة يابشرى.. ما أنسمع لك حس ولا علقتي على النقاش اليومي...
بشرى: هذي انتي قلتيها.. ((نقاش يومي))... ف ليش اعلق قولي لي.... خلني كافية خيري شري احسن لي...
العنود: بهذي صدقتي يابشرى...
بشرى: أنا اتبّع المثل اللي يقول (ابتعد عن الشر تسلم)).
العنود بأستغراب: هذا مثّل جديد؟؟
بشرى: أيــــه.. هذا انا اللي مطلعته من عندي...
الهنوف بأستظراف: انتي طلعي لك أسم بالأول وبعدين طلعي لك أمثال...
بشرى تترك الأكل وتقول بدون نفس: الحمدلله... شبعت...
العنود حست بشرى تضايقت وهمست للهنوف: زين كذا خليتيها تتضايق من كلامك السم اللي مثلك.. انتي ماتدرين انها حساسة بهالموضوع؟؟؟
الهنوف بنفس الهمس: زلة لسان ياختي...
العنود: يالله قدامي روحي اعتذري منها...
الهنوف: حاضر على أمرك..((وراحت وجلست جنب بشرى وقالت)): سامحيني يابشرى.. والله ماكنت اقصد.. مادري شلون طلعت من لساني أصلاً...
بشرى: لا عادي... انا تعودت اصلاً.. مو شي جديد...
الهنوف: والله ماكنت اقصد... صدقيني...
بشرى: خلاص يالهنوف عاد.. بتزعليني غصب؟؟
الهنوف: شيثبت انك مو زعلانه؟؟
بشرى: ماعندي اي اثبات...
الهنوف: زين احضنيني بقوة عشان تثبتيلي انك مو زعلانه...
((بشرى دارت على اختها واحتضنتها بقوة وابتسمت لها بعد))..
العنود: الله لايحرمني منكم يا أحلى خوات بهالدنيا... قولوا امــــــــــــــــين..
البنات: أميــــــــــــــــــــن يارب..
___________________________

الحلـــــــ(( 2 ))ـــــــــــــــقة..



في صباح يوم جديد...
بشرى عند الدرج: يالله بسرعه تأخرنا!!
العنود: يالله.. يالله هذا احنا جينا...
الهنوف: والله انا مالي خلق اطلع... بس عشانكم بس..
الجازي وبأيدها ساندويتشه: وأنا بعد عشانكم بس..
العنود: انتي تبين تقعدين حق البلع فهالأكل ...
الجازي: شسوي اذا نفسيتي مفتوحه للأكل..
بشرى: اقول خلونا نمشي بسرعة قبل لاتقلبونها محاضرة على الجازي الدبه..
الجازي جلست على الارض وقالت:خلاص بطلت ماني رايحة معاكم..
العنود: ياربي عليك... يالله قومي مو وقته الدلع الحين...
الجازي: مابي خلاص.. روحوا انتوا..
الهنوف:خلاص كيفك.. بس راح يفوتك الأكل اللي راح نطلبه هناك...
الجازي بأبتسامة: أكل؟؟ خلاص أجل يالله خلونا نمشي..
بشرى: الحمدلله والشكر.... يالله أمشـــوا..
((بعد وصولهم البحر))..
الهنوف بحماس: ياللــــــــه.... شكثر البحر حلو وشفاف..
العنود: أيـــــــــه مثلـــــي...
الهنوف: أقول انطمي انتي...
الجازي: أقولكم... شرايكم نسبح؟؟
بشرى: جنت أختي... وين نسبح قدام الناس؟؟
الجازي بأستظراف: بخليهم يغمضوا عيونهم..
العنود: ياثقل دمك يالجازي...
الجازي: أجل خلونا نتسابق؟؟
الهنوف: نتسابق... نتسابق... يالله..
بشرى: لا حبايبي أنا مافيني أسابق...
الهنوف بترجي: عفيه بشرى... عشاني بس هالمرة..
بشرى: لا مابي...
العنود بترجي: يالله عاد بشروه.. لاتصيرين عنيده... خلي جمعتنا تصير حلوة...
الجازي بترجي: يالله بشرى وافقي..
بشرى: مدامكم مصممين... خلاص ماشي.. راح اتسابق معاكم...
((ابتدوا البنات بالسباق واثناء التسابق طاحت الجازي على الأرض والبنات الباقين التفتوا عليها وضحكوا وهم بعدهم يسرعون لين اصطدمت بشرى برجال))
بشرى ابتعدت عن الرجال شوي وقالت بصراخ: يعني أنت ماتشوف قدامك؟؟
.....................: والله وجهي السؤال لك ياحلوة... مو أنتي كنتي تركضين ودايره وجهك على وراء؟؟
بشرى: حتى ولو... أنت تقدر توخر يوم شفتني اركض... بس انت تعمدت تصطدم فيني...
.................: مع أني مو غلطان بس يالله عشانك يالحلوه... أنا أسف...
بشرى طنشته وراحت لخواتها...
((مع خواتها))..
العنود بضحكه: هاه شسويتي مع الرجال... غسلتي شراعه؟؟
الهنوف: الصراحه الرجال حده جميل...لو انا منك أخذت رقمه واللي فيها فيها...
بشرى: هذا أنتي اللي تسوين هالشغلات مو أنا حبيبتي... هذا اللي ناقصني ..وش شايفتني بايعة نفسي.. والله شايفتني مثلك أخق من أشوف أي رجال حلو..
الجازي قاطعتهم: أنتوا تتكلمون عن منو هاه... فهموني؟؟
بشرى: ليش خواتك مانشروا الخبر للحين؟؟
الجازي: من جاو من عندك وهم مافيهم ألا الضحك...
بشرى: غريبة!! المعلوم خواتي بخور سوق.. غريبه ماعلموك...(وحكت للجازي شصار معاها وبعدها الجازي قالت): وأنتي شسويتي له؟؟
بشرى: ماسكت عنه... عطيته العين البنفسجية... عشان لا يعودها و...
قاطعته العنود: بشروه؟؟
بشرى: هاه؟؟
العنود: هذا هو جاي قبالنا...
بشرى: شيبي بعد ملاحقني؟؟
العنود: علمي علمك... قومي شوفيه شيبي؟
بشرى: ويــــــــــــع... لا أقوم ولا شي...
الهنوف: أجل انا بقوم بروح أشوف شيبي!! ((ويوم بتقوم))
بشرى مسكت أيد الهنوف : أنتي انثبري.. أنا اعرفك من قمتي له بتخقين وبعدها بنلقاك بالمستشفى.. خلي الجازي تقوم له...
الجازي: اوووك انا رايحه له...
((وقامت للرجال وقالت): خير شبغيت ياخوي؟؟
..............: أنا اسمي وليد وحبيت أعتذر عن اللي صار مع اللي صدمت فيها... فياريت تقبل اعتذاري...
الجازي: خلاص مشكور وما قصرت... أنا بالنيابة عن أختي أقولك مسموح... الحين تبي شي ثاني؟؟
وليد: سلامتك... بلغيها سلامي وتحياتي...(( وراح عنهم))..
((رجعت الجازي لخواتها وبشرى قالت)): شفيك قعدتي وياه ساعة؟؟ ليش شقالك؟؟
الجازي: الصراحة هالرجال مؤدب... جا يعتذر لك عن اللي صار وياه... وقالي أسمه وليد..
بشرى: وأنا شدخلني أذا اسمه وليد ولا خالد... خله يولي...
العنود: انا ايقنت أنه انعجب فيك...
الهنوف: مثل ماقالت العنود... الظاهر سلبتي عقله وقلبه...
بشرى: أقول بس يركدون...انطمي انتي وياها.. انتوا اللي خليتوني أوافق اتسابق معاكم غصباً عني وشوفوا شاللي صار...
الجازي: يمكن مكتوب لك انك تصطدمين فيه ويصير بينكم علاقة حب مثلاً...
بشرى: حب مع هالأشكال؟؟ أقول بس خلونا نرجع البيت ترى ضاقت فيني الوسيعة... بلا حب بلا خرابيط...
العنود: ماصار لنا ساعة من وصلنا .... تبينا الحين نروح؟؟
بشرى: أجل خلاص أنا بروح وأنتوا خلكم قاعدين...
الهنوف: يانروح كلنا جميع... يانقعد كلنا جميع....
الجازي: أجل خلاص يالله خلونا نمشي...
العنود: مدامكم كلكم بتروحون... أنا شيقعدني لحالي؟؟
بشرى: يالله أجل مشينـــــــــا...
((وركبوا السياره وراحو))...
___________________________

الحـــــــ(( 3 ))ــــــــــلقة..

في الجـــامعة...
هند: هاااااااااي بشرى..
بشرى :أهليــــن هند..
هند: شلونك حبيبتي؟؟
بشرى بدون نفس: زفت ولله الحمد..
هند: ليش عاد؟؟
بشرى: على اللي صار لي أمس...
هند: شصار؟؟
بشرى: أمس اقولك رحت مع خواتي البحر... عاد خوااتي البلوه خلوني اتسابق معاهم عاد وانا اركض اصطدمت برجال..الله يرجه..
هند: ههههههه... وبعدين شصار؟؟
بشرى: غسلت شراعه وخليته بيزه ماتسوى...
هند:هههههههههه.... عسى عاد حلو؟؟
بشرى: مايهمني خليه يولي...
هند: خلينا منه الحين ووسعي صدرك... (( وسكتت شوي وتذكرت)): عالعموم نسيت اقولك...
بشرى: شنو؟؟
هند: انتي معزومة عالعشا مع خواتك في بيتنا...
بشرى: متى... اليوم؟؟
هند: أيــــه اليوم...اجل بكره..
بشرى: ههههههه... خلاص حبيبتي ... أحاول..
هند: مو تحاولين ياحلوة... بتجين غصباً عنك...
بشرى: أوووك... بقول لخواتي وأعطيك خبر...
هند: أجل انتظر اتصالك..
((في احـــدى الشركات))
العنود توها داخله مكتبها...
رحمة:العنود؟؟ تو الناس ياقلبي... ليش جايه بعد؟؟
العنود: ليش انا تأخرت؟؟
رحمة: لا انتي أول وحده مداومة لاتخافين...
العنود: ههههههه... رحموه بلا استظراف..
رحمة: ياحلوه... رئيس القسم ينتظرك...
العنود بدون نفس: اووووف...ياشينه على أول الصبح..
رحمة: اقول بسرعه عجلي روحي له قبل لايفصلك...
العنود: يخسي أهو وأشكاله..
((يدخل رئيس القسم))..
رحمة: سكتي ... سكتي.. هذا أهو جاي...
رئيس القسم:شرفتي يالعنود؟؟
العنود: أيــــه شرفت... عندك شي لاسمح الله...
رئيس القسم: شهالأسلوب الخايس اللي تكلميني فيه على اول الصباح...
العنود ببرود: والله هذا أسلوبي..
رئيس القسم: ممكن تتركين كل اللي بإيدك وتجيني المكتب؟؟
العنود: والله عندي شغل وايد..لم أخلص بعدين أفكر اجيلك...((ببرود)):أنتبه بعدين افكر اجيلك..
رحمة أبتسمت ابتسامة خفيفة..
رئيس القسم بتنرفز: أوووك يالعنود...بنشوف!! ((وطلع)).
رحمة: والله أنتي مو سهله يالعنود..
العنود: أفا عليك بس...اجل هذا يتحكم فيني..
((في بيت الدلوعات))..
الهنوف في غرفتها وهي تكلّم بجوالها...
الهنوف: هلا حبيبتي نوف شلونك...
نوف: الحمدلله...ألا أقول... شالطاري عليك متصله علّي...
الهنوف: والله ماكو...أشتقت لك وحبيت اكلمك.. فيها شي؟؟
نوف: لا مافيها شي... بس أحس أن عندك سالفة بخاطرك تبين تقولينها...
الهنوف: لا سالفة ولاشي...بس لأني طفشانه حبيت أكلم أي أحد..
نوف: يالله سولفي ... أسمعك..
((وقاطعها الخط الثاني اللي جاها على جوالها))
الهنوف: حببتي نوف... أكلمك بعدين..عندي خط ثاني...
نوف: اوووك ياقلبي...
((وسكرت من نوف وردت على الخط الثاني))
الهنوف قبل لاترد: أوووف..هذا شيبي بعد؟؟ والله غثّة....((وردت)): هلا بدر...بغيت شي؟؟
بدر: هلا حبيبتي... اخبارك؟؟
الهنوف وهي شايله السماعه عنها: حبيبتك بعينك يامال الخرعه...
بدر: ألووو... وينك... وين رحتي يالهنوف؟؟
الهنوف حطت السماعه بذونها : معاك يابدر...
بدر: حبيبتي الهنوف ممكن أشوفك اليوم؟؟ والله مشتاقلك...
الهنوف بأنفعال: نعم؟؟ وبصفتي شنو أشوفك؟؟
بدر: بصفتي خطيبك وزوجك بالمستقبل..
الهنوف: ويــــــــــع...أنت من صجك؟؟
بدر: ألحين صرت بنظرك ويــع يالهنوف؟؟ نسيتي بالأول كنتي تلاحقيني من مكان لمكان..
الهنوف: أقول يركدون بس... ويالله مابي أشوف رقمك على جوالي...فاهمني؟؟ ((وسكرت السماعه))
بعد دقايق: حلوه هذي يبي يشوفني.. ولا بعد يقول حبيبتي... مالت عليك من رجال...
خلني أقوم أشوف هالدعله وينها فيه... ((وطلعت من غرفتها ونزلت الصالة)).
على الدرج...
الهنوف: مشاعل عندنا وماحد قال لي؟؟
مشاعل: أيــــه عندكم... مالت عليك ياللي ما تسألين...
الهنوف وهي رايحه لهم: والله تدرين أشغال و أعمال و...
قاطعتها مشاعل: أقول لايكثر...يعني مستكثره 5 دقايق تسألين فيها عني.. أهي كلها: ""ألووو.. أخبارك... يالله باي""
الهنوف: ههههههه...خلاص عاد كليتيني بقشوري يالخبله..
الجازي: الصراحه بردت خاطري مشاعل... زين تسوي فيك...
الهنوف: أنتي أخر وحده تتكلمين...
مشاعل: عالأقل الجازي أحسن منك..كل يوم تسأل عني وعن أخباري مو مثلك ...مالت عليك...
الهنوف: وأنتي شفيك صايره كبريت اليوم... الظاهر ماكله فلفل قبل لاتجين...
الجازي:ههههههه...خلاص يابنات فكونا من سالفة التشره والعتاب الحين.. وفتحوا سالفه غيرها..
الهنوف: أي والله غيروها ترى لاعت جبدي..
الجازي: أقول مشاعل؟؟
مشاعل: هلا..
الجازي: شنو السالفة اللي كنتي بتقولينها قبل لاتجي الهنوف..
الهنوف: سوالف من وراي؟؟
مشاعل: أيه كنت بقولك يالجازي، بس يوم جات الهنوف هونت ماراح أقول بعدين تصكني عين..
الهنوف: والله عيني مو حاره..
الجازي: يالله يامشاعل قولي... تراك شوقّتيني...
مشاعل: ههههههه. شوقتّك؟؟ ليش داخلين بمغامرة؟؟
الهنوف: هههههههه. بعدك على حركاتك ماتبطلين منها..
مشاعل وهي تقوم عنهم: والله يابنات عمي مادري شقول لكم...
الهنوف: بتقولين ولا شلون؟؟
مشاعل: شلون..
الجازي: قولي يالله خلصينا..
مشاعل وهي عينها تلتفت على الهنوف والجازي: أنا انخطبت!!
((بشرى وهي داخله مع العنود)): ألف الصلاة والسلام عليك ياحبيب الله محمد..
العنود: ككككللللللللللوووووشششش..
مشاعل: بسم الله الرحمن الرحيم... من وين طلعتوا؟؟
العنود: من المصباح السحري..
بشرى: شلونك يابنت عمي؟؟
مشاعل: والله الحمدلله بشوفتكم..
الهنوف: ماعليك منهم وقولي لي... منو تعيس الحظ اللي بياخذك؟؟
مشاعل: تعيس الحظ بعينك... وجع يوجعك..
العنود: ايــه صج منو الخطيب؟؟
مشاعل:واحد من معارف أخواني أسمه سعيد واللي عرفته عنه انه مؤدب وخلوق وهادي وكل شي فيه زين..
الهنوف: عاد أسمه لايق عليك... ""سعيد و مشاعل""
مشاعل: اقول أستحي على وجهك... خيّلي عاد...
العنود: يالله مبرووك يامشاعل..
بشرى: تستاهلين حبيبتي... مبروك..
الجازي: مبرووك ياعروس..
مشاعل: الله يبارك فيكم حبايبي.. الفال لكم.. ماعدا الهنوف..
الهنوف: وليش عاد يالخايسه؟؟
مشاعل: لأنك الوحيده اللي ماباركتي لي...
الهنوف: بس؟! هذا اللي مزعلك؟؟ تامرين أمر.... مبروك يا شعولتي..
مشاعل: تو الناس ياقلبي تقولينها... كان انتظرتي ليوم الخطبه وبعدين قلتيها لي...
الجازي: ومتى ان شالله العرس؟؟
مشاعل: الصراحه أنا مو حابه أسوي عرس ولا أهو حاب هالفكره... فبيصير حفلة عائلية صغيره في بيتنا وبعدها نسافر على طول..
الهنوف: وليش يالخبله ماتسوين عرس ... خلينا نفرح ونرقص ونستانس..
الجازي: والله يامشاعل أحسن لك كذا..
الهنوف: أي أحسن أنتي بعد؟؟ الزواج اللي مافيه طقطقه ووناسه مو زواج اصلاً..
العنود: خلاص البنت على راحتها...ماتبي تسوي عرس بكيفها، أنتي شدخلك؟؟
بشرى: يالله انا استأذن.. بروح ارتاح بغرفتي لأني وايد تعبانه... سوري مشاعل لأني مابقدر اقعد معاك..
مشاعل: عادي حبيبتي... روحي ارتاحي أنتي...
بشرى: يالله سلام.. ((وطلعت لغرفتها))
العنود: أيــــه ماقلتينا.. أخبارك؟؟


في غرفة بشرى...
بشرى تكلم بجوالها صديقتها هند: هلا هنوده حبيبتي...
هند: هاه وصلتي؟؟
بشرى: أيــــه من ربع ساعة تقريباً..
هند: كلمتي خواتك ولا لسه؟؟
بشرى: عن شنو؟؟
هند: أمداك نسيتي؟؟
بشرى تذكرت العزيمة: لا والله للحين ماكلمتهم، الحين بروح لهم واقول لهم...
هند: انتظر اتصالك... سلام حبيبتي..
((بشرى سكرت من هند وطلعت من غرفتها ونزلت الدرج لخواتها))
في الصالة..
بشرى بأستغراب: وين راحت مشاعل؟؟
العنود: توها طالعه.. وتسلم عليك..
بشرى: الله يسلمها... والله كان ودي تروح معانا الليله..
الهنوف: وأحنا وين بنروح الليلة؟؟
بشرى: ليش أنا ماقلت لكم؟؟
العنود: لا ماقلتي شي..
بشرى: الليله احنا معزومين عالعشا في بيت هند صديقتي.. أظن تعرفونها..
العنود: وهل يخفى القمر...أكيـــد نعرفها..
بشرى: انزين... الحين جاوبوني بتروحون أو لا؟؟
العنود: أنا من جهتي ماعندي مانع...
بشرى والتفتت على الهنوف والجازي: وأنتوا بتروحون أو لا؟؟
الجازي: مدام السالفة فيها عشا.. أنا موافقة..
بشرى: ادري أنك موافقة..وأنتي يالهنوف؟؟
الهنوف: أفكر بالموضوع..
بشرى: شنو اللي بتفكرين؟؟ ليش خاطبينك؟؟
الهنوف: ان شالله... الله يسمع منك...
بشرى: يالله ألحين أخلصي علينا... بتروحين أو لا؟؟
الهنوف: مدام الكل بيروح.. انا شيقعدني لحالي... قطوه مثلاً!!
العنود وهي تهز راسها وتبتسم..
_______________________

الحــــــــــــ(( 4 ))ــــــــــــــــــلقة..

في بيت هند..
هند وهي تفتح الباب بأبتسامة: هلا حبايبي... تفضلوا البيت بيتكم...
بشرى: كيفك ياهند؟؟
هند: تمام.. أنتي شلونك؟؟


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -