بداية

رواية صرتي اغلى البشر عندي -1

رواية صرتي اغلى البشر عندي - غرام

رواية صرتي اغلى البشر عندي -1

رواية صرتي اغلى البشر عندي


انا بصراحه من هواة قراءة القصص واليوم كنت اقرا قصه حلوه وايد وتاكدت انها مو منزله من قبل قلت خل انزلها عشان اشاركم اياه انا خذتها من منتدى ثاني وقلت بنزلها لجل خاطر عيونكم......

صرتــــــــــــــــي اغلى البشر عنـــــــــــــــدي

للكاتبه سلبــــــــــــــــــــــني الشـــــــــــــــــــــووووووووووق

الشخصيات الرئيسية: علياء 22 سنه.... ماعند ابوها وامها غيرها.. وهي وحيدة امها وابوها..
عيال عم علياء : محمد 25 سنه ضابط في الشرطه .. فاطمة 19 سنه اخت محمد .. وفهد 18 سنه اخو محمد ..
عيال خال علياء : سيف 22 سنه .. احمد 21 سنه اخوان..
عيال خال محمد : عفرا 25 سنه .. ومي 18 سنه اخوات.
ابو علياء اسمه شهاب .. وام علياء اسمها عوشه ... وابو محمد اسمه راشد وام محمد اسمها مريم . .
وموجوده جدة لكل الطرفين اسمها علياء على بنت ولدها .. وزوجها الله يرحمه اسمه محمد ..

محمد طويل وعريض وملتحي وشعره ناعم ويعذب البنات من جماله وعليا شعرها ناعم وسايح على عيونها وهي طويله وتموووت عالرشاقه ..

( كانو عائله سعيده ... يسافرون مع بعض ولا يتخلون عن بعض والكل يحب الثاني ... بنحكيلكم ايامهم اللي مضت يوم كانو صغار ... طبعا عليا ومحمد مايحبون بعض ولا حد يطيق يشوف الثاني .. كانت اعمارهم صغيره عليا كان عمرها 9 سنه ومحمد 12 سنه وعفرا 12 سنه ... يوم يسيرون البر محمد مايلاعب عليا ابدا في دراجته .. ويركب عفرا معاه.. محمد يموووت في عفرا وهي تحبه ... ماحب يعطي عليا ويه الا سيف ولد خالها .. لأنه قدها .. ويحبها ..
ام عليا : ماعليه يا حمود الحمار .. ليش ماتلاعبها معاك ؟ ؟
محمد : ماريدها تركب دراجتي ..
عليا تصيح : وانا مادانيك وماداني دراجتك ... حيوان ..
ابو عليا : خلاص مرة ثانيه مابني البر معاكم .. ليش تظربون بنتنا ؟؟
الجدة : تعالي عندي .. خليهم يولون ..
( راحت عليا وقعدت عند يدتها .. )
الجدة : هذي سميتي وانا مابرضى حمود يواقعها ..
ابو محمد : ترى الوالد الله يرحمه كان اسمه محمد ؟
الجده : الله يرحمه . .
محمد : علووويه .. تعالي بركبج ..
( ركضت عليا وركبت معاه الدراجه ... الاهل يطالعونهم ويضحكون )
الجده : دامي حيـــه عليا اتمنى ياخذها محمد يوم بيكبروون
ام عليا : مايحبون بعض ولا يطيقون يشوفون بعض كيف تبغينهم يتزوجون ؟
الجده : يوم بيكبرون بيستحون من بعض
ابو عفرا يتمصخر : ماظني ..اصلا الصدق أن محمد وعفرا يحبون بعض ..
مـــي : باباه .. تعال اذبح العقرب ..
( راح ابو عفرا وذبح العقرب علشان ما تلدغ اليهال .. )


( مرت السنين ...الصغار كبرو والكبار شيبوا .. محمد كان يكلم عفرا بنت خاله في التليفون وكان متسيند وحاط ريوله على الطاوله .. وغترته شوي وبطيح من راسه .. )
محمد : عفووورة حبيبتي . .كيف ما اهتم فيج وانتي كل دنيتي ؟؟
( وشوي تدخل الجدة عليه .. اعتدل محمد من اليلسه ولف صوب يدته )
الجده : منو تكلم ؟
محمد : اقولك راشد .. انا بسكر الحين اخليك ..
عفرا : يدوه يت صح ؟
محمد : هيه .. بااااي
( سكر محمد عن عفرا )
الجده : منو تكلم ؟
محمد :هذا رشود الحمار ..
الجده : عليا مايت اليوم عندكم ؟
محمد : وانا شودراني فيها وليش تسإليني ؟
الجده : اسمع .. إذا يت عندكم قولها اني اريدها انت وهي .
محمد : انا ؟؟ وانا شو دخلني ؟
الجده : محمد نفذ اللي قلته لك . .
محمد : ان شالله .
الجده : يله عيل كمل الكلام مع راشد ..
محمد : لا خلاص انا سكرت عنه .
( وشوي تدخل فاطمه )
فاطمه : مررحبا ..
محمد : هلا والله بإختي العزيزة
فاطمه : والله ؟ وين نزل الغلى ؟
محمد : منزمان انتي غالية وماتعرفين ..


الجده : انا بسير غرفتي عيل. .
( وتمو محمد وفاطمه اخته )
فاطمه : كنت تكلم عفرا ؟
محمد : هيه .. والحمد لله يدتيه ما كشفتني ..
فاطمه :الله يخليك الها
محمد : آآآمين ويخليني حقها ..
فاطمه: فديت علوويه الهبلا البارحه رحنا انا وهي الحديقه وركبنا القطار .. والله تصدق ماتخاف ..
محمد : هذي مينونه مستغنيه وايد عن عمرها ..
فاطمه : افف حتى وانتم كبار تظاربون ؟؟ ولا بعد عدال الاهل كلهم ..
محمد : ماحبها ولا اطييييقها ..
فاطمه : وهي بعد ..
( وشوي اذن العشا .. وقامو الشباب وتوضو ... نزل محمد علشان بيروح المسيد وهو نازل كان يغني شاف عليا بتركب الدري ... شافته )
محمد : بسم الله .. شو يابج ؟
عليا : مايخصك ..
محمد : هذا بيتنا .. واكيد بيخصني ..
عليا : ماتتدخل.. مب انته اللي بنيته ..
( وتبدأ المعركه بين عليا ومحمد .. لين مايت ام محمد وفججت النزعه )
ام محمد : كليوم على هالحال ؟ متى بتكبرون وبتعقلوون ؟
محمد : هذي اللي بدت .. منزمان وهي حاطه دوبها ودوبي ..
عليا : الاحسن ما اتكلم مع وااحد حقير ونذل من امثالك ..
( ركبت عليا فوق صوب فاطمه اما محمد راح المسيد .. ..... في هالوقت تعبت الجده وتمت تكح وتزقر حد .. ولكن مامن مجيب .. لين ماوصلت عليا وشافتها طايحه على الشبريه .. ركضت عليا صوبها ..
الجده : عليا فديتج .. خبري حد إيي وينقلني المستشفى احس اني بموت
عليا : ان شالله الحين بروح ..

بتريا ردودكم على القصه عشان انزل الكم باقي القصه


وان شاء الله تنال اعجابكم فيها


البارت اليديد



الجده : عليا فديتج .. خبري حد إيي وينقلني المستشفى احس اني بموت
عليا : ان شالله الحين بروح ..
( راحت عليا صوب فاطمه وخبرتها ... ركضن ودخلن على ام محمد وشافنها توها تسلم من التحيات لصلاة العشا وقالن حقها ... اتصلت ام محمد حق ولدها فهد لأنه كان في الميلس قاعد وياهم ونقلوها المستشفى .. .. رجع محمد من المسيد وشاف اخته فاطمه وعليا وعفرا واقفات ... مر عدالهم وعيونه مالكتنها عفرا )
محمد : السلام عليكم ..
البنات : وعليكم السلام ..
محمد : شحالج عفووره ؟
عفرا وهي مستحيه : الحمد لله بخير ..
فاطمه : محمد الحق .. يدتيه تعبت ووديناها المستشفى ..
محمد : والله ؟؟؟ ومنو وداها ؟؟
عفرا : فهد اخوك وعمتي . .
محمد : انزين الحين انا رايح ..
( ركض محمد المستشفى ..... وبعدين الاهل كلهم عرفو واشتلو المستشفى والجده طلبت محمد وعليا .. ودخلو عندها .. وطبعا كل واحد منهم في اتجاه عن الثاني .. )


محمد : يدتيه .. خير فديتج آمري ؟؟
الجده : محمد .. وصتي قبل لاموت .... انت تكون لعليا وعليا تكون لك ..
( شافو بعض محمد وعليا )
عليا : دخيلج يدوووه الا هالطلب ..
الجده : فديتكم ... اتمنى والله تكونون حق بعض ..
( بعد ماتكلمو معاها طلعوا من الغرفه .. ومحمد منزل راسه .. وعليا بعد ... مايعرفون شو يقولون .. وقفت عليا جدام الاهل كلهم )
عليا : غصبن عني ... مع اني مااقدر آخذ واحد مثله ..
( عليا كانت تصيح )
ام عليا : فديتج ... يدتج شوه قالت ؟ ؟
عليا : قالت اني اتزوج محمد .. وهذي وصيتها قبل لاتموت ..
محمد : غلطانه ... بس شو تبيني اسوي .. مااقدر آخذها ..
ابو محمد : محمد .... خلاص هذي وصاتها .. .
( مرت الأيام .... وشفت العيوز ورجعوها البيت ..... وتمت الخطوبه بين عليا ومحمد .. وطبعا مايطيقوون بعض .. محمد كان واايد حزين لأنه مابيكون حق عفرا .. وعليا بعد حزينه لأنها ماتريد محمد .. )


( الكل قاعد ويتغدى الا عليا مايت .... راحت حقها امها .. ووصلتلها الغدى )
عليا : ماريد اتغدى ماريد ..
ام عليا : كلي ..ويهج غادي اصفر وضعيف ..
( لفت عليا حقها وعيونها كلها دموع ...)
عليا : امايه ... ماريد محمد .. ماريد .. ماحبه .. ليش ماتحسون ؟
ام عليا : فديتج شو تبيبي اسوي .. يدتج تتمنى انج تكونين حق محمد .. انا اعرف انه مايريدج اعرف
عليا : ماعرف شو بسوي في الملجه .. ماعرف شي ..
( نزلت ام عليا ورجعت الغدى لأن عليا ماطاعت تتغدى .. وراحت الجده صوب عليا .... وقعدت عدالها تمسح شعرها )
الجده : عليا ... هذي وصاتي ... انا بس كمن يوم بقعد عندكم وبعدين .. بمووت
عليا : بسم الله عليج يدووه
الجده : خلاص عليا الحين مثي دموعج وخلينا ننزل تحت .. اذا ماتريدين غدى لا تتغدين بس عيب قعدي شوي مع محمد وسولفو ..


( في غرفة محمد .. )
محمد : لا تخافين عفوورة هذا الزواج بينتهي ..
عفرا : انا اخاف لما تتزوجها تنساني ..
محمد : لا تحاتين لأني مابعربها ولا بعطيها اهتمام
عفرا : وانا ؟
محمد : عفرا انتي كل دنيتي .. وانا مستحيل اخليج .
عفرا : احبك
محمد : وانا اموووووت في ترابج
عفرا : اوكي الحين انا اخليك
محمد : اوكي في داعة الله
( يته يدته ووقفت تشوفه )
محمد : هلا والله بعيوووزتيه تفضلي
الجده : محمد ... عليا تنتظرك تحت روح قعد معاها ..
محمد : مشغووول بروح عازميني الربع
الجده : عالعموم .. بغيت اخبرك انا الملجة يوم الخميس
محمد : نعـــــــــم ؟؟ ليش ملجه ؟
الجده : بعد شو ليش ملجه ؟؟؟ كيف بتتزوجها ؟؟
محمد : ........................ ( ساكت )
الجده : بتملج عليها الخميس الياي .. علشان شوي تتعرفون على بعض .. ترانا حددناها الملجه ..
محمد يتنهد : اللي تشوفونه ..
الجده : يله عيل .. انا بروح صوب عليا ..
( راحت العيوز تحت ولقت فاطمه وعليا يسولفن .. )
الجده : فطوم .. امج وين ؟
فاطمه : راحت الخيمه مع ام عليا يشترن حق الملجه ..
الجده : هيه ..
فاطمه : الله يسعدهم ان شالله ..
عليا : منو ؟
فاطمه : اخوي وانتي .
عليا :نعم ؟؟؟؟ ملجه ؟؟؟؟ متى ؟؟
الجده : الخميس الياي بإذن الله ..
عليا : اففف يعني انتو مصممين عالزواج ؟
الجده : هيه .. مصممين .. ابوج وابو محمد والرياييل في الميلس يحددون العرس متى ..
عليا : لا إلاه الا الله ..
( وراحت الجدة غرفتها تصلي)
( وشوي يأذن العصر .. وينزل محمد من الدري ويشوف فاطمه وعليا .. )
محمد :السلام عليكم
عليا + فاطمه : وعليكم السلام .
عليا : انا بروح
محمد : أحسن بعد ..
فاطمه : خفضو صوتكم لأن يدوووه تصلي ..
عليا : فاطمه فديتج امرج المغرب برووح بيتنا ..
محمد وبصوت خفيف : وانا بروح اصلي وايد أحسن
( طلعو محمد وعليا مع بعض برى ... وتوها ام محمد وام عليا يايين من الخيمه )
ام محمد : الحمد لله يوم تصالحتو
محمد : هههه منو قال ؟
عليا : ماماتي شو اشتريتي ؟
ام عليا : اغراض العرس ..
محمد : قصدج الملجه ؟؟
ام عليا : هيه الملجه والعرس بعد ..
محمد : عرس ؟؟؟ ومتى العرس ؟؟
ام عليا : الخميس اللي بعده .. وعليا خلصنا امورها .. وابوك عطانا المهر ..
( راحت عليا بيتهم ومحمد راح المسيد يصلي ... )


شو تتوقعون بيصر في الملجه ؟
بيرضون يشوفون بعض ؟
هل بيستمر الزواج من بينهم؟


اتريا ردودكم باسرع ما يكون
سلامي وتحياتي




( مرت الأيام .. واليوم بالذات الملجه ... والكل مرتبش .. وعليا صايره تجنن ومحمد لابس الكندوره الرصاصيه والغتره رصاصيه وواقف في غرفه فاطمه لأنها تحطله عطور ودهن عود )
فاطمه : ارفع راسك شوي .. .. ايوه خلاص
محمد : الحين زين ؟
فاطمه : هيه صاير تهبــــــــل ومزيووون يا حظ عليا ..
محمد : يالله لا تطريلي الاسم دخيلج ..
( في غرفة عليا ... )
عفرا: مبروك علايه وعقبالنا ..
عليا: الله يبارك فيج .. فديتج ... مع اني ابدا مب فررررحانه..
( وتدخل ام عليا وهي ماسكه الدخون .. وتدخن بتنها .. وابو عليا واقف ويشوف بنته .. )
ابو عليا : فديتج والله صايره تجننين .
عليا: مشكوووور باباتي انا ..
( وشوي يدخل عم عليا الي هو ابو محمد .. ويقولها .. تنزل لأن محمد بيدخل .. ارتبكت عليا .. ماتعرف شو تقول حق محمد .. .... نزلت عليا وامها ماسكتنها وصايره ولا اروع ... وقعدت في الميلس .. وكانت منزله راسها ومستحيه . .وشوي يدخل محمد .. ويروحن الحرمات والبنات ويسلمن عليه ... محمد كان يشوف عفرا بنظره تقطع القلب )
محمد : شحالح عفرا ؟
عفرا : الحمد لله .. وبروك ..
محمد : الله يبارك لج ..
( دخل محمد على عليا اللي كانت مرتبكه.. ومستحيه ومنزله راسها... واول ماشافها تم مندمج وحاط عيونه عليها .. وبعدين غير الموضوع .. )
ام محمد : الحين نحن بنطلع عنكم . .وبنخليكو تسولفون على راحتكم...
( طلعت ام محمد وطلعو كلهم عن عليا ومحمد.. وقعدوا ساكتين في البدايه )
محمد : شحالج ؟
عليا: بخير ..
محمد: ....... اعرف ان نحن تزوجنا مغصوبين.. واعرف انج ماتبيني وانا ماريدج.
عليا: شي اكيد..
محمد : اوكي .. شورايج نسوي خطه ؟؟ علشان نطلق انا وانتي ؟
عليا : اتمنى يصير اليوم قبل باجر والله .
محمد : اوكي .. بنزرع خلاف كبير بيني وبيج.. وهذا الخلاف بيكون بعد العرس وبهذا بطلقج اوكي؟
عليا : اوكي ..
( طلع محمد عنها. ... )
عليا وبصوت خفيف : مالت عليك ..
ام محمد : فديت حرمة ولديه انا صايره مثل القمر..
عليا : مشكووره عمتي انتي الاحلى
( ام عليا تصيح على بنتها لأنها تشوفها كبرت وملجو عليها )
عليا :امايه بس خلاص مب انتي تريديني اتزوج ؟ هاذيه انا عروس
الجده : ماشالله عليج ... الحمد لله يارب .. الحمد لله ..


( وبعد ماانقضت الليله على خير....... )
( الصــــــــــــــــــبح الساعه 8.... قامت عليا من النوم وغسلت ويهها وتلبست ونزلت تحت حصلت امها تسقي الزرع برى ... طلعت حقها .. )
عليا:صباح الخير..
ام عليا: هلا والله صباح النور..
عليا : شو قاعده تسوين ؟
ام عليا : اسقي الزرع .. والله منزمان ماحد يا وسقاها ..
( وشوي ان فاطمه تكلمهم من الدريشه )
فاطمه : صباح الخير
عليا + امها : صباح النور
ام عليا : منو يتكلم ؟
عليا : ههههههه فوق .. هاذي فطوووم
ام عليا : هلا والله .. ... محمد ماصحى من النوم ؟
فاطمه : منزمان محمد صاحي .. الحين تلاقينه يتريق لأنه بيروح الدوام . .
ام عليا : وامج وين ؟
فاطمه : نايمه ..
ام عليا : صحيها .
فاطمه : مااقدر ابوي هناك .
( راحت عليا بيت محمد لأنهم اهل عدال بعض بالضبط ... ودخلت لقت محمد يتريق )
عليا : السلام عليكم
محمد : وعليكم السلام ..... فاطمه نايمه ..
عليا : والله ؟؟ ومنو كان يكلمني من شوي ؟ العفريت الأزرق مالها ؟؟
محمد : اصبحنا واصبح الملك لله .. شوفي انا متكشخ لأني بروح الدوام .. ومب متفيق اتواقع معاج ..
عليا : يكون احسن بعد .
( راحت عليا فوق ودقت الباب على فاطمه .... )
عليا : فطووم .. فاطمه
فاطمه : هلا ... لحظه بفتح الباب ..
( وفتحت فاطمه الباب حق عليا )


عليا : مرحبا
فاطمه : اهلين ... اكيد قبل لا تركبين الدرج تواقعتي مع محمد صح؟؟
عليا : شدراج ؟
فاطمه : والله كنت حاسه ..
عليا : هههههههه ..
فاطمه : راح ؟
عليا : هيه يوم كنت بدخل هو كان يعدل غترته وبيطلع برى ..
فاطمه : اوكي تعالي ننزل نتريق .. بموووت من اليوع ..
عليا : وانا بعد والله
( راحن عليا وفاطمه تحت وتريقن وكلن ودحبن بطونهن .... دخلت عليهم ام عليا .. وابو عليا .. وراحت فاطمه وسلمت عليهم ....
وصلت الساعه 12 الظهر .. ودخلت عليهم عفرا .. وقعدن يسولفن .. جان يرن تليفون عفرا .. شافتها فاطمه وعرفت انه محمد المتصل وسكتت علشان عليا عدالهن وقفت عفرا )
عفرا : عندي اتصال .. اخليكن ..
( راحت عفرا وشلت التليفون )
عفرا : الــــــــــــــو مرحبا ..
محمد : مرحبتين ولا يسدن .. شحالج ؟
عفرا : بخير .. دامك بخير .. خلصت الشغل ؟
محمد : هيه توني ظاهر برجع البيت ..
عفرا : انا في بيتكم ..
محمد : عليا عندنا والا رجعت ؟
عفرا : لا عندنا ..
محمد : اففففف متى بترجع بيتهم ؟
عفرا : شكلها بتم عند فاطمه . .
محمد : ...... استغفر الله العظيم منها ..
عفرا : محمد .. انا لك وانت لي ولا تحاتي في هالأمثال ..
( عفرا تغار لأن عليا أحلى عنها وتخاف محمد يوقع بحبها... دخل عليهم فهد اخومحمد .. )
فهد : السلام عليكم ..
البنات : وعليكم السلام ..
فهد : شحالج عليا ؟
عليا :بخير ... الحمد لله ..
فهد : وانتي عفرا شحالج ؟
عفرا : الحمد لله ..
فاطمه : شو امتحانات ثانويه عامه معاك ؟؟
فهد : يالله ... زينه الحمد لله ..
عليا : باجر شو امتحانه ؟


فهد : عربي" نحو "


عليا : الله كريم ... ارفع راسنا نريد نسبه ترفع الرااااااس ..
فهد : .... انا ياي اقولج .. عرسكم انتي ومحمد بعد اسبوع .. الوالد بعثني اقولج ..
عليا : اعرف ... يدتيه قالتلي ..
فهد : اها ... اوكي برجع اقوله .
( طلع فهد ... وشاف الرنج السودا توها داخله البيت وكان محمد ... نزل من السياره وكان لابس نظارات شمسيه كشخه وهو مزيوووون ماشالله عليه ... سلم على اخوه .. وقاله فهد عن عرسه .. سكت محمد ودخل داخل وشاف البنات )
محمد : السلام عليكم
البنات : وعليكم السلام ..
محمد: شحالج عفرا ؟
عفرا : زينه شحالك انته ..
محمد : بخير .. فاطمه خبري الخدامه اني اريدها ..
فاطمه : اوكي .
( راحت فاطمه تنادي الخدامه .. وعليا شافت محمد يشوف عفرا ويبتسم حقها .. سكتت وماتكلمت قامت ودخلت الميلس صوب ابوها وامها وام محمد وقعدت عندهم ... وتموا يسولفون ويضحكون .. وعليا مااهتمت بمحمد وعفرا ونست السالفه .. )




( فــــــــــــــــــي بيت خال عليا )
سيف : احبها وبظل احبها ... حتى لو خذت محمد ..
ام سيف : يا ولدي انساها .. عندك فاطمه ماشالله عليها .. وعفرا ..ومي اختها ..
سيف : عليا غير ..
احمد : ماعندك سالفه والله .. عليا ؟؟ صح حلوة ماشالله عليها لكنها ماتحبك .. والحين هي صارت زوجة محمد لا تحاول تفكر فيها ..
سيف يتنهد : امري لله بحاول مع اني اعرف اني ما اقدر انساها .. )


( في وقت المغرب .. الكل كان قاعد برى ... وعليا ومحمد كانو قاعدين بعد بعد ماصلو الكل صلاة المغرب ... )
ابو محمد : محمد سمعنا شي من قصايدك ..
ام محمد : شاعر الاخ وماقالنا ؟
ابو محمد : هيه ..
محمد : فالك طيب ..
الو محمد : فالك مايخيب ..
محمد : شو تريدوني اسمعكم ؟
ابو محمد : اي شي ..
( عفرا كانت تشوفه وتبتسم له وهو يشوفها .... عـــــد هالقصيد ..


"" التفت بالهون واسمع يا ملاك .. ودي اسولف على كيفي واقول
إيــــــــــه احبك موووت واتنفس هواك .. والعمر وياك ياليته يطووول

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -