أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

بداية

رواية ضحية زمن -6

رواية ضحية زمن - غرام

رواية ضحية زمن -6

مليت السونـا و انا أجلس بوسطة و امد يدي عالسلـة اللي بركن
واخذ صابون و رغوة من " بودي شوب "
كنت مستمتعه بأجواء الحمام و حاسة بأنسجــام تام
كان السونـا كله رغـوة و احيانا كنت العب برغوة و افقعها بيدي
أو امسك الليفـة وانا اغسل جسمي برواااقة
حتى حسيت على نفسي و انا استوعب
بإي جالسة بالحمام ساعتين
بدون ما أحس
كبيت على جسمي مويه حارة و غسلت شعري عدل
وطلعت من الســونا
أخذت المنشفة و انا أمسح جسمي
فجـــــأة شهقت
ملابسي نسيتها في الخــآرج
و المشكلـة إني نسيه اسحب الشنطـة بالداخل
عضيت شفايفي بحرج .. ودي اصيح.. اتمنيت من ربي
انه خلال الساعتين
عبد الله حط الشنط بالغرفة و طلع من الجناح بكبره
لفيت المنشفة على جسمي عدل
واخذت منشفة صغيرة و انا انشف شعري و مقهورة بزيااادة
ولافيت راسي بالمنشفة
لبست شبشب الحمام و فتحت الباب بهدوء
عيوني اتنقلت بأرجاء الغرفة
لقيت الشنط موجودة بجوار الدولاب
لاكن عبد الله ماهو موجود
رحت عند شنطتي بسرعة و انا افتحها و اطلع لبس
لكن شعر جسمي و قف
حسيت بيد تلمس رقبتي
بهمس قال عبد الله هوا ينزل المنشفة من شعري : ريما ايش تسوي
بلعت ريقي و انا انشغل في شنطتي :مـ مــ مـاقـااعدة أسـوي شـ..
قطع كلامي لمن عبد الله سحبني و نزل المنشفــة من جسمــــــي


فركت عيوني و انا أثااوب .. و اطفي صوت السـاعة المزعجة
الساعة 7 صباح .. و عبد الله ماهو موجود بجواري
أخذت جوالي و دقيت عليــه .. بالرنه الثالثه رد .. كان صوته باين انه متوتر أو مشغول
:هلا ريما انا بشغل بعدين اكلمك
لفيت جسمي عالجهة الثانيه و انا اتغطى بالبطانية كويس لان حاسة ببرد :
طيب متى ترجع
عبد الله : احتمال 4 أو 5 عصر .. المهم حبيبتي انا مشغول الحين مع سلامة
قفل الخط بعد ماقال مع سلامة .. ناظرت بجوالي بأنتقاد و قلت : و ش فيه هذا !!!
جلست على حيلي و انا اسند جسمي عالمخدة و اخذ التلفون من الكمودينه و اتصل
على " السيرفرس " و اطلب منهم وجبه فطور
قفلت الخط بعد ماطلبت فطوري و قمت على حيلي و انا اروح عالحمام
اتـوضى عشان صلاة الفجر
طلعت من الحمام و صليت الفجر و رحت غيرت قميصي و لبست
تيشرت أورنج بأكمام طويله و نازل على كتفي
و سروال أسترتش اسود مزموم لفوق ركبتي
أتأملت بشعري و فكرت ايش اسوي فيه لكن قررت اعمل كيرلي
مسكت علبه الجيلي و دهنت شعري و انا ادخل يدي في شعري
و احركه حتى يكون غجري
اتعطرت بعطري المفضل " بيبي دول " وحطيت مرطب بشفايفي
تن تن تن
أخذت شرشف الصلاة و لبسته و انا امسك الباب : مــييين ؟؟!!
الموظف : الفطور
فتحت الباب و اعطيته الحساب و قفلت الباب و انا اجر العربيـة
واحط الفطور بطــاولة و اشغل الـ t.v و افطر
بعد ماخلصت الأكل .. طفشت من قعدة لحالي.. حبيت اتصل على عبد الله
بس افتكرت انه مشــغول !!!
أخذت الـأب توب و انا ادخل في المنتديات و اتصفح البريد الأكتروني
فجــأة ظهرت نـافذة للـ msn


!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
هاي ريمو من زمان عنك
أبتسمت و انا أرد على صحبتي شمـووخ
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))
هايات شمـوووخ وش سالفة توبيكك
!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
مافي شيء بس سالفه طويله
و انتي عروسة ماودي اغثك بهمي و بمشاكلي
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))


شموخ انا مستعده اسمعك
فضفضي باللي عندك و انا مستعدة اسمعك و اساعدك
!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
انتي عارفة مافيني شئ لس زوج امي يا ريما
افتكرت زوج امها الوسخ .. القذر.. اللي ماأحترم مرته و البنت اللي رباها
من يوم كان عمرها 5 سنين و للإسف بعد هذي السنوات مااعتبرها بنته الكبيره ..
وهوا يلاقى فرصة عشان يعتدى عليها .. حسييت بقهر و انا اعرف شموخ شوي سلبيه
ماتقدر تسوي شئ لزوج امها
كتبت بقهر و انا ارسل لها كلامي :
وش سوى بعد هذا اللي مايستحي
!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
تخيلي ياريما يدخل علي غرفتي بدون مايطق الباب ويسألني اسأله سخيفه
مالها دااعي للغايه
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))
مثل !!


!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
أسئلة غبية أضحك اذا كتبتها هههههه مثلا يدق يدخل غرفتي و يسألني
شمــووخ وين أمك !! شموخ النت يشتغل ولا فصل !! شموخ شفتي الشغالـه !!
شموخ بكرة بتروحي الكلية !! شموخ متى راح تنامي !!
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))
لا ياشموخ لازم تحطين له حد
ترى اذا طار شرفك لا سمح الله بعدها تندمين حظك و تتحسري


!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
ريمو وش تبيني اسوي بالله عليكي
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))
علمي امك خليها تتصرف مع زوجها
او انتي تخاصميه و تهزئية يا شموووخ
ترى الموضوع كبير و ماينسكت عليه
!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
إن شاء الله اشوف له صرفه و بعدين قوليلي
اخبارك مع زووجك
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))
عادي زي ما احنى عليه
!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
الحين كم لكم متـزوجين ماشاء الله؟؟
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))
شهرين كملنا مع بعض
!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
وكيفك معاه مرتاحــة ومبسوطة
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))
الحمد الله هذا زوجي ولازم ارتاح معاه ههههههههه
!@ أشكـي للحـزن همــي ... و الحزن أعلن أنتحــآرة
من كــبر همـي @!
ريمو انا استأذن يالله مع سلامـة
(( ماعمر همسلك شماغك.. وقال يا جعلني فدى راسك يـا بوي ))
اذنك معك مع سلامة
سكرت اللاب توب و دخلته بالشنطة
ناظرت بالساعه اللي كانت على 9
:أووووووووف من جد طفش و ملل
رن جوالي .. اخذت اخذه من الطاوله
بس يدي اتصلبت من مكانها و انا انظر في شاشه
" المتصل عنوني "
" معقوله ؟؟؟؟؟؟
.لا ااا مستحيل ... مايسويها .. اكيد في شيء ولا ليش يدق .. ارد ولا لاء "


مسكت الجوال ويدي ترتجف
رديت بدون مااتكلم
----: آآلو ريمو ... ريمو .. ادري انك تسميعيني ..
وماتبين تردين ماتبين تخونين زوجك
ادري ان اهم شيء بنسبه لك الثقه .. ريما تكفين ابي اسمع صوتك بس صوتك
برتباك قلت و يدي بدئت تعرق : وش تبي مني انا متزوجه وخلاص انساني
.. لاني .. لاني نسيتك
----: ريما .. انتي مانسيتيني .. وانا متأكد لاني حبيتيني من قلبك
سكتت بس صوت شهقاتي طلعت.. كنت خايفه انه عبدالله يوقف قبالي
و يسمع الحــوااااااار و يتهدم كل شئ اللي بيننا
أنا ببتدي ابني حياتي مع عبد الله
مابغى بيتي يخرب .. مبارك و الكل مراح يستفيدو شئ
أنا اللي بتحطم بنهاية


----: ريما تكفين لا تبكين
دموعي نزلت على خدي و قلت بهمس شديد : مـــ ... ـــبـــ ..ـــارك
مبارك بصوت كله احساس : عــيـــونــه
بلعت ريقي و انا ادوس على قلبي : لاعاد تكلمني ماابي احد يشك فيني
بعد ماتعبت وانا ابني ثقتي بقلبوبهم
مبارك حسيت من نبرة صوته ان فيه شيء : مو على كيفك
بخاطري قلت " لا على كيفك انت ؟ " بقوة عزيمه و انا افتكر حب عبد الله : مبارك انا اول مره
اسكر بوجهك بس اعذرني
" سكرت وجلست ابكي على حبي الي كنت احلم فيه بس طلعت احلام ورديه "
رحت على السرير و انا اصيح حتى ماهديت و قمت غسلت وجهي و جلست بالصاله اتفرج
على MBC4 على برنامج " الدكتـور فيل " بكائبة للغايه
ماقدرت استحمل الوضع .. رحت على الغرفه انسدح . و انا اعاير المنبه على 2 ظهر
اتقلبت بفراشي حتى جاني النوم بوسط دمعتي و انا افتكر مبااارك
صحيت على صوت المنبه .. قفلته و رحت للحمام اتوضيت و صليت الظهر
ناظرت وجهي في المرايه.. كان وجهي منتفخ شوي بسبب الصياح
بس مااهتمت بشكلي لا النفسيه كانت
على " ZERO" .. جلست بصاله و انا اقص اظافيري و ابردها
و اطليها باللون السماوي
و ارجع امسحها بالمزيل بملل و بكائبة
انفتح الباب و دخل عبد الله : السلام عليكم .. اهلين ريما
رديت من طرف خشمي : وعليكم السلام
جاء عندي و باس راسي و جلس جنبي : اتغديتي ؟
قلت و انا منزله راسي و اقفل علبه المناديل بعد مااستقريت
إني احط لماع : لا .. تعرفني ماحب اكل لحالي ؟
عبد الله وقف و قال : طيب غيري وانا انتظرك عشان نتغدى تحت
قلت له : لا تكفى مالي خلق اطلع
عبد الله بستغراب: ليش .. وش فيك
ريما : مافيني شيء بس مالي خلق
سكت و قال : طيب لييش ؟
اتأففت و قلت :أوووه عبد الله قلت مالي خلق يعني مالي
هوا تحقيق
عبد الله بستغراااااب كبير... ايش فيها انقلبت البنت فجأة: خلااص اهدي
طيب ايش اسوي بالأكل اللي تحته ... انا طلبت منهم انهم يحجزوا لطاوله
و يجهزو الغدا الهندي قبل لا ننزل
و دفعت لهم المبلغ
قمت من مكاني بتأفف :يااربي كل شئ صار غصب
عبدالله :؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


________


نزلت تحت و اخذنا طـاولة منعزله عن الكـل
عشان اقدر انزل لثمتي و اكل براحـة
كان الصمت سيد الموووقف
خلال انتظرنا للغداء كنت ماسكة المنيوم و اقرى الاكلات بملل شديد
و عبد الله ماسك جواله.. بعد مااحترم رغبتي بالسكوت
رفع عينه و قال لي : ريما اتغطي
رميت الطرحة على وجهي و انا ارجع ظهري للورى
وجاء النادل وهوا يوزع الـأطباق في طاولتنا
و راح بعدها
نزلت الطرحة من وجهي و سميت بالله و انا اشرب في الشربه
و عبد الله ياكل الرز بالأيدام الهندي
خلال اكلنا و صوت الملاعق و الصحون .. دق جوال عبد الله
رد وهوا يمسح فمه بالمنديل :الووو... هلا فيك يا رجال ؟
و الله عال العال مبسوطين ... لااا هذي هي جنبي
بعد الجوال عن اذنه و قال لي: ريما ليشم قفله جوالك ؟
افتكرت اني قفلته بسبب مبارك.. قلت بكذبة: ماكان فيه بطاريه
رجع الجوال لإذنه و قال : تقول بطارية جوالها انتهت ..طيب من عيوني
الحين تكلمها ..ههههههههه ..
اعطاني جواله و قال : خذي كلمي اخوكي
اخذت الجوال بفرح.. هوا الوحيد اللي افتقده بقوة و احس روحي ترجع لمن اسمع سالفته
:هلا بالغالي اخوووي و حشتني يا مسند اخبارك و اخبار جدي
مسند وهوا جالس بغرفة " السينما " و يتفرج على فيلم " غراسنتموي "
: الحمد الله كلنا بخيرك و نحناتيكي دايمن
متى ترجعي ياعسسسل
قلت له : ان شاء الله بكرة
قال مسند :طيب حبيت اسلم عليكي يله تامرين على شئ


بنعومة قلت :سلامتك .. بحفظ الرحمان


_______
الـأيام مرت بسرعة
أمكن 5 أو 4 ايام
مرت مثثل البرق
مافي شئ يذكر اني اكتبه .. اليوم زواج سندس و فيصل
وقفت عند المدخل قبل لا افتح باب غرفة " العروسة "
كنت لابسة فستان طويل لونه تفاحــي بكرستال
وله ذيل طويل من ورى
عامله شعري بف كـبير شوي و ملفوف شعري بطريقه مكسره من ورى
و حاطة كرستال خضرة على شكل وردة بجنب شعري
مكياجي كـآن ناعم و حلو و خصوصا العدسة الخضرة اللي طلعت عيوني جنان
و عمتي سارة خاصمتني وهي توصيني احصن نفسي و خصوصيا عيوني


أنفتح الباب و طلعت رهف و ماسكة بيدها بنتها تولين
ابتسمت لي و نزلت تحت عند المعازيم
فتحت الباب بهدوء و انا اطل على سندس وهي تتصور مع رسيل
و امها :الله الله و ش ذا الزين يا سندس
لا فيصصل راح بخبر كان
اتوردت خدودها سندس و قالت : تعااالي بس اتصوري معايه
قبل فيصل لا يجي
بعد ماتصورت .. امها حضنتها وهي تمسك دموعها : مبرووك عليك
يا سندس و يهنيكي بفيصل
سندس وهي تحضن أمها عالخفيف و بتأثر: الله يباارك فيكي و عقبال عيالك و بنتك يارب
فتحت الباب ريتاج بحمااس و خلفها إيناس و قالت :ابغى اتصور ابغى اتصـور
ضحكت بنعومة و انا امسك سندس من خصرها و المصورة تصورني : هههه
لا يفوتكم شاكله كأنها بزر هههههه
سندس وهي تمسك ضحكتها :إلا ماشافت خيير بوجها ماصدقت تشوف كاميرة
ريتاج وقفت بعيد عنهم و قالت : و لي يتصور معاكي يا عــروسة
اصلا انا جاية بتصور لحالي بس بعلم لزوجك و اقوله عروستك ماتستحي بليلتها
خافت سندس و قلبها دق بربكة : لا تفتحي سالفة فيصصل لاني حدي خايفه
ايناس وهي تعدل اكسسوارتها : والله حاله ..الي يسمعك يقول انك منتي عايشه
معه ببيت واحد وتشوفينه يوميا واذا ماشفتي تكلمينه
سندس وهس تضرب ايناس : وجع يكفيني الي فيني
ضحكت عليهم : ههههههآآي
كان فستان سندس خيـالي جدا.. ابيض مثل الثلج ومن عند الصدر فتحه لنهاية الصدر
ومطرز من الأطراف بالذهبي .. الكرستلات عامله دور رئيسي في الفستان
منتشرة في كل مكــآن.. كإنها قطعه ذهب تلمع و تبرق
كان تصميم فستانها ذيل السمكـة
ضيق من عند جسمها و خصوصا عند الـأرداف و واسع من تحت و الذيل طويل
ومن الخلف كان فيه فيونكات ذهبيه صغار تجنن
كان شعرها بتسريحة رومــآنية خياليه
مسكت في المسكـة اللي كانت الشرايط الذهبية نازله للأرض


بعد ما اتصورنا و خففنا من نفسيه سندس اللي كانت شبه خايفه و متوترة
طلعت فوق للبلكونه و انا اعدل لورود و اشر العاملات اللي تحت
عشـآن يجهزو شريط الزفــة
كان في قصيده شعر بس ناسيه القصيــدة
خلال ثواني.. اتقفلت الـإنوار ..
وطلعت سندس كإنها ملكة من ألف ليله و ليلـه
واقفه عند البلكونه مثل السنديرلا تتلفت يمين و يسـآر
كإنها تدور على فيصـل
كان فيصل تحت واقف بالبشت و الشماغ و شكله انيق و جذاب
أشر بيده بمعنى تعالي
نزلت سندس وهي ترفع طرف فستانها و وقفت عند الدرج
جاء عندها و مد يدها و لبسها الدبله و باس يدها بحنان
البنات :واااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااو
مسكها من يدها و نزلها من درج و مشيو بطريقهم على التورته الكبيرة
مسك السيف بيده و سندس ماسكته بيدها الصغيرة و قطعو التورته
اللي كانت سته اطبااق
و المصورة تصــور كل لحضه بلحضه
ناظر بأمه اللي كانت تأشر انه ياخذ الشوكة و ياكل مرته
عمل مثل ماقالت امه و حط الكيكة على شفايفها
و المصورة قالت له و قف عشان تاخذ له صورة
و قالت لسندس تعمل مثله
بس سندس اخذت الفراوله و قالت بهمس بنعومة: بالعافيه عليك
اكل منها شوي فيصل وهوا يناظرها بحب و قال : الله يعافيكي
بعدها طلعو الكـوشة و جلسو و طلعت امه و أخته ايناس و اخوهم الصغير فهد
و هما يسلمو عليه و يتصـوروه مع العرايس
وخلال ثواني طلعت عمتي فوزية و معاها رسيل و رهف و بنتها الصغيرة تولين
وهما يسلمو على العروسـة
إنتهى الزواج على خــيير ..
و انا ماصدقت رميت نفسي في سريري
نمت بدون مااحس على عمري
كان الفستان على كرسي التسريحة و الصندل مرمي عند الباب
و الأكسسوارت في شنطتي
كان جسمي مكسر بالأخر و حسيت انه طاقتي انتهت اليوم


( الجزء الثاني عشر)

قمـت في الصبــاح لقيـت نفسي عالسـرير و متغطيه بالبطـانيه
أفتكرت زواج سندس و فيصـل .. و التعب اللي كسر جسمي
قمت رتبت جناحي .. حطيت الاسوار في صندوق المجوهران .. و الفسـتان حطيته في كيس
عند البـاب عشان عبد الله يوديه عند الغسـال يغسله و يكويه بخار
دخلت الحمام و عملت شور و طلعت و انا أنشف شعري بالمنشفه
صليت الفجر و حصنت نفسي
" اليـوم صباحيـة سندس "
رحت أستشورت شعري و حطيته على الجنب
و لبست بلـوزه خضره حريريـه و بنطلـون برمـوده أبيض ماسك بجمسي
صندل من الـ "هاي هاي " و شرايط خضرة تتربط على رجولي
أكتفيت بحلق طويل لونه أخضر بالألماس
أبتديت بالميك اب "عملت آي لاينر " من بعد الـأساس
دخل عبد الله الغرفة و لمس رقبتي و انا أحط المسكرة السودة برموشي
:صباح الخير حبيبتي
قلت و انا اناظره من المرايه ببتسامه و انا اقفل المسكرة
و استخدم الكحل الأسود عشان اكحل عيوني من " مكياجي "
:صبااح النور.. العرسـآن تحت ؟؟


عبد الله .. كان منبهر من شكلي لإن كل يوم كان يشوفني بطله شديده
لإني انا من النوع مااحب التقيد على ستايل واحد
احب اجدد من لوكي كثير
و هالمرة عبد الله يشوفني بميك أب اسود كثيف على عيوني
: بالطريق جاين لعندنا
فتحت علبه الأرواج و حطيتزز روج لحمي على شفايفي
و انا اقول :إيش فيك عبد الله
مسك يدي و باسها.. ارتعش جسمي غصبن عني..
طلع من جيبه علبه حمره .. فتحها و طلع خاتم مرصوص فيه الألماس
أتخبلت على الخاتم بجنـآآآن و صرخت بدون ماأشعر :يااااي ياعبد الله يجنن
لبسني الخاتم : المهم انه اعجبك .. يالله امشي علشان مانتأخر عليهم
وقفت و انا ارش على نفسي عطــر .. وكان عبد الله يعدل الغتـره و العقال
اتأملت ملامح وجهه .. وسيم وجـذاب .. رموشه كـثيفه و الغمـزة اللي في اليسار
و ضحكته اللي تجنن " صحيت من تأملاتي
على صوته اللي يذوب : مشينـا
بادلته بأبتسامه تذوب يالله
نزلت تحت و لقيت الكل و اقف ينتظرو العرسـان يسلمو عليهم
قبل لا يسـافرو
كانت رسيل و ريتاح واقفات عند المرايه يعدلو شعرهم
و إيناس بتلعب تولين الصغيرة و هي تضحك مع رهف
دخلت سندس و معاها زوجها فيصل
و هما ماسكين يد بعض : السلام عليكم
الكل :وعليكم السلام
نزلت طرحتها سندس من شعرها و جلست معانا نسولف و نضحك
تقريبا نص ساعه.. و بعدها قام فيصل و قال : يالله احنى نستأذن علشان موعد الطياره
الكل سلم عليهم قبل مايسافروا
و مبارك و محمد راحوا معهم

في الليــــــل.. ..
مشغله الـ tv و جالسه أتفرج على " مع جويل أحلى "
و قاعده ابرد أضافيري
دخل عبد الله و عالطول فتح باب الغرفه و قال لي : انا طالع
قمت من الكنبه و رحت الغرفـه عنده
كنت لابسـه قمــيص حريري يوصل عند الركبه باللون الرمـادي
رحت عند التسريحة و انا امسك عطر رجالي
و قلت : عبد الله و ين رايح
طلع من غرفه التبديل و قال لي و انا ارشه بالعطر : عندي موعد ضروري
ناظرني و انا اعطره و قال بهمس : تحبــيني
حطيت العطر في التسريحة و انا اصد عنه و اغير الموضوع : مع مين بتروح
أتنهد تنهيـــــده طويله و قال : مع فارس صاحبي
قلت له :طيب بتطول ؟
قرب مني و حط راسه براسي و قال وهوا يناظر بعيوني : ليش بتشتاقيلي ؟


حسين بشعور قريب.. أول مره احسه و انا قريبه من عبد الله
قلبي يدق بقوة .. قلت : أأأه ايوة بشتقلك
باس خدي عبد الله .. وكان مبسوط للأخر شئ
أنه بديت اتقبله .. قال و الإبتسامه شاقه حلقه : و انا اكثر أوعدك مااطول عليكي
تامرين على شئ
حسيت بشعور غريب اول مره احسه مع عبد الله
كلمه حلوة مني خلته لذي الدرجه فرحان لاني قلتله اني بشتاقلك ..
دوم الفرحه ان شاء الله : سلامتك
طلع عبد الله و سكر الباب
حسيت روحي أختفت لمن الباب اتقفل و عبد الله راح
ليش أنا مقصرة معــــــاك.. ليش أنا ما أستاهلك
نزلت دمعة من عيوني و لحقتها دموع كثييرة
انفتح الباب و رفعت راسي.. انصدمت لمن شفت قبالي عبد الله
بصدمة قال عبد الله وهوا مصدوم : ريماا وش فيكي
نزلت راسي و انا اشهق من قلبي
قرب مني عبد الله و رفع راسي وهوا خايف و مصـدوم
: غلطت عليك بشيء يا ريما
هزيت راسي بالنفي و انا احضنه بالقوة و اتكلمت بين شهقاتي
: آآانا مـ .. مــا اســ..تـــهــ..لـــك ..
حضني بالقوة و هوا يهمس في اذني و يمسح على ظهري : لو انك ماتستاهلين
كان ماحبيتك ولا عشقتك
بعد عني و رفع وجهي وهوا يشيل خصلات شعري اللي لاصقه بوجهي : ريما
اذا مو مرتاحه معي قوليلي وانا مستعد اطـــ..
قاطعته و انا اهز راسي بالقوة و الدموع مبلله بوجهي : لا لا تقول هذا الكلام
انا مرتاح معاك يا عبد الله و الله مرتاحه بس تكفى اوعدني ماتتخلى عني
عبد الله : لا مستحيل أتخلى عنك يا ريمـا
عمرك شفتي احد يتخلى عن روحه وقلبه وعمره
انتي روحي و قلبي وعمري انتي كل حياتي لولاك حياتي مالها طعم
" ضمني بقوه حتى حسيت اني بدخل بين ضلوعه "
بعد 3 دقـــــايق
بعد عبد الله عني وهوا يضحك : ماتحسين انك بللتي تيشيرتي
بعدت عنه وانا ميته ضحك : ههههههآآآي
عبد الله يتأمل فيني : فديت الضحكه
بعدت عنه و انا ارفع شعري على ورى : ماكنك تأخرت على موعدك
عدل بلـوزته و اخذ المفتاح من التسريحة : ايه والله .. طيب باخذ مفتاح السياره ونازل

مرت الـأيام و مرت الساعات
و مـرت الشهـــور
و مافي شئ يذكـــــــر
أتغيرت معاملتي مع عبد الله
و صرنا عصافير الحـب
نسيت مبارك و نسيت طاريه و صرت ماأهتم فيه مثل اول
كنت جالسه في جناحي اذاكر دروسي
جاني رنه sms
فتحت المسج و قريت و انا افرك شعري بطفشش


" انا فاعلة خير .. تعالي الساعه 9:30 عماره *** شقه *** شوفي زوجك وش يسوي "
أنصدمت من رساله للأخر .. لايكون في عبد الله صار فيه شئ ؟؟!!
لا مستحييييييل .. الرساله تقول تعالي شوفي زوجك
يعني زوجي بيسوي شئ ؟؟
شفت الساعه و كانت على 10 :9
رحت على غرفه اخوي مسند.. دقيت الباب و دقيت لكن مافي رد
فتحت الباب و مالقيته موجود بغرفته
رحت عند ريتاج و انا افتح الباب بدون شعور : ريتاااج تعالي بسرعه معاي
ريتاج بستغراب وهي واقفه قدام الطابعه و جالسه تتطبع البحث
:خير ريما فين تبيني اروح معاكي ؟
أنا مشغوله بالبحوث و مـ...
قاطعتها بحده و انا اصرخ عليها : لو تأخرتي ياويلك والله لوريك كيف تحترمين الوقت
ريتاج بربكه خافت مني : طيب طيب
رحت عالطول لبست عبايتي فوق بجامتي
و لقيت ريتاج تنتظرني عند السايق
ركبت السيارة و اعطيت السايق العنوان
ريتاج بخوف شديد وهي تقفل ازرار عبايتها : ريما لايكون جدي صار فيه شئ
طنشتها بقهر شديد.. كان عندي احساس انه عبد الله يخونني
لاااااء
مستحيييييييل يخونني


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -