أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

بداية

رواية بلا رقيب -33

رواية بلا رقيب - غرام

رواية بلا رقيب -33

(..بداية اللعبــه ..)

سارا
قهرتني ملاااكوه الفضيحه عن جد هبلا ماتعرف تصير لبقه فضحتنا بخالتي ام جوااد ..
بعد ماطلعوا لفيت على خالتي ام جواد وقلت لها .. وانا منزله راسي وشوي ويصقع ركبتي .. ياليت بس تنفع الحركه ..
سارا :خالتي بقولك شي بس مستحيه ..
اتحداكم وحده تقول جمله مرتبه مثل جملتي وتدل على الحيا والخجل ..
خالتي :وليه الحيا حبيبتي انا مثل امك ..
خير ياطير واذا كنتي امي لاتصيرين مصدقه سوالف المسلسلات عن حنان الأم وعطفها .. ياملحي وانا اقول لها هالكلام وانا المفروض اكون خطيبة ولدها المستحيـــه ..
جلست ارمش بعيوني تقريباً سطعشر مره بالثانيه وانا ارفع راســي وبسرعه انزله ..
خالتي :حبيبتي وش فيك من صدقك مستحيـــه .. ياحياتي قولي اطلبي ..
لاضروري انطق المره فهمت السالفه خطأ قالت اطلبي .. وليه لا .. يصير يعني اخطب ولدها ..!! .. ولاخلوني اخطب وليدووه المزيون لملاك ..
عشان تنهبل اختي علي ..!! لااا ..لأني احبها ماراح اتخذ هالخطوه المصيريه اللي ثمنها هبال أخــتي بعيد الشر بعيد الشر ...
خالتي :سارررا كل هذا حيا ..
رفعت راسي بالسرعه ونزلته وهالمره صدق حسيت نفسي مستحيه لأن وجهي حسيته حااار وقلت الجمله بالسرعه وبدون تلكك مثل ماقالت ملاك..
سارا :انا موافقه ..
انصدمت بضحكت خالتي لايكون غيرت رايها وخطبوه له وحده ثانيه ولاشــي وانا احرجت نفــسي لااا يارب لاااااااا ..
خالتي :ياحياتي كنت عارفه انك ماراح ترديني .. وعشان كذا اناطلبت جواد يجي عشان يروح مع اخوانه من ابوه ويكلمون ابوك وأهلك ...
ومبــارك شكـــو اللحين يروحون له اووووووف مالي خلق يتدخل بالسالفه ...
سارا :طيب ليش ابوي ماتكفي ضحـــى ..
خالتي :الله يهديك بس تبغينهم يروحون لمره ...
سارا :لااا ماأقصد كذا يعني يروحون لزوجها ..
خالتي :ماينفع ياحبيبتي لازم يروحون لأبوك ...
اوووووف يعني السالفه فيها مبـــارك ..!!
خالتي :وش فيك سارا ..
سارا :لا ولااشــي ..
خالتي :اسمعي حبيبتي بشورك بالشــي بس اذا موعاجبك لاتحسبيني بزعل وبأخذ بخاطري منك ..
ياربي وش عندها لايكون صدق غيروا رايهم وأنا الخبله جالسه اعرض نفســي عليهم ..
سارا :لاا قولي عادي خالتي انتي مثل امــي ومستحيل ازعل منك ..
ماأدري كيف طلعت معي الجمله بس يالله تمشــي الحال الشرهه على اللي يعرف امه ولاحتى شافها عشان يحترمها ولايزعل منها ..
خالتي :ياحياتي والله اني ماأحسبك الا بنتـــي لو عندي بنت ماأغليتها كثرك.. ويمكن اغلى من عيالي بعـــد..
لاعاااد خالتي حرام البكش من انا عشان اصير اغلى من عيالك ياشين الحريم لكذبن عليهن كذب ..
كملت خالتي :جواد يقول يبي يشوفك قبل مايخطبك .. لاتنسين ماراح ازعل منك لورفضتـــي ..
حسيت مثل الكهربا تسري بجسمـــي .. وش اللي تطلبه مني خالتي اطلع قدام رجـــــــاالل .. مستحيل اللي تطلبه مستحيلللل ماأقدر ..
كنت جامده وأنا ارد عليها حتى ماحاولت اوضح ليش انا رافضه ..
سارا :لااا ..
بعد ساعات بالســياره وحنا راجعين ماكان يتكلم فيــه غير شدن تهرج مع ذا وذا حتى السواق ماتركته لحاله .. انا ماني قادره افكر ومو رايقه للكلام من طلبت مني خالتي ذاك الطلب ليه ماأدري احس نفسي ماني متقبله الموضوع ..هي الموضوع عندها عادي لأنها جاده بالطلبها بس انا اللي جالسه العب عليهم وأتســلى كيف اتجرأ واطلع قدام واحــد انا واثقه انه ماراح يكون زوجي بيوم من الأيام استغفرالله بصير مجنونه لو وافقت ..
خالتي ماسكتت وحاولت تفهم سبب رفضــي قلت لها اني رافضه بس بعد الملكه عاادي .. واقعتنــــت .. ملكه هاه بالمشمـــــش ..
ساارا :هههههههههههههههههههههههههههههه
نوف :اللهم سكنهم مساكنهم ...
ملاك :الكلام مردود لك .. ساراونا وش بك حبيبة البي زحكينا معك ..
سارا :تذكرت شــي اقولك عنه بالبيت بس قسم بالله حتضحكــي ..
ملاك :متأكده ومن اللحين لوبدك اضحك ...
شدن :لأنك مرجوجه وعلى الهزاز ..
ناظرنا انا وملاك في بعض وانفجرنا ضحـــــــــــك ..
نواف :قسم بالله انكن سخيفات ..
قلت عشان اقهــــــره ..
سارا :ملاك ياهي صارتلي هوايل مع خالتي ..
صرخت ملاك وهي تخبطني على كتفـــي بالررررررررررقه كالعاده لدرجــه حسيت قلبي جاب قول بالقفص الصدري وطلع تسلل ..
سارا :بشويش قطعتي ظهري ..
ملاك :تكلمي امحه ولاشعيره ..
سارا :لا برسيمـــــه ..
رفعت يدها بتكرر الخبطــه ..
سارا :لاخلاص توبه امحه امحــــــه ..
رجعت على كرسيها وبغرور ..
ملاك :اكيد هذي مخططاتي ماتنزل الأرض ..
نواف :وش السالفه ..
سارا :بليز خلك مكانك لاتدخل عرض ويعطونك مخالفه ..
ملاك :ويادخل بين الليمونه وقشــرتها موطايل منها الا حموضتها ..
نواف :اصلاً ماني فضولي لذيك الدرجــه وبناات يعني وش بيصير عندكــن ...
ملاك :وانتي وش ياشيخـــه ..
قلت اقلد صوت نواف الخشــن ..
سارا :انا رجــــــاآآآل ..
ملاك :والخيبـــــه بكل الرجال الا ...
سارا :ايه الااا ...
هع توهــقت تستاهل وياليت هالزله قدام احد يستاهل ..
ملاك :نــواف ...
الخبل صدق ونفـــخ ريشــه ..
شكلنا بنوديها للمطــوع يقرأ عليها وبنأخذ هالملاك معهــا اظن الله يتوب عليها من أفكــار المراهقين اللي بتوديها بالداهـــــيه ..
((3))

(..دمـوع الرجــال..)

مقهور من قاله اخوه انه جاي عشان يخطب وهو مرتفع ضغطه كيف يعني اللي اصغر منه يخطب وهو لااا ..؟!
اللي طلب قبل هو واللي يحب ومتعلق قلبه هو واللي خطب اخووه ..
وقف على باب مكتب اخوه متردد .. اللحين لو دخل عند محمــد بيفتح له موالاآآآت .. عن ضياعه لاوظيفه ولا ألتزام ولامسئوليه .. بس لااا الشوق بتضيع من يده وهو مستحيــــل يفرط فيهــا لااازم يخطبها اليوم قبل بكره ولاخلاااص بيفقد عقــــله ..
لااازم يملك عليها قبل مايتحرك نواف .. نواف أخوه ويعرف زيـــن مستحيل يسكت وهو ذبح قلبه .. ذبحـــه يوم طلب من ابوه يخطــب له اللي يحبها اخــوه .. اخوه بالأسم بس ولابالحقيقه هم اكثر من اعداء يتنافسون على كـــل شـــي الواحد من هم يحسد الثاني على الهواء اللي يتنفــسه ..
كان لعاب وصياع ومازال بس كان قلــبه خالــي لين علقه الشيطان ببنت عمــه .. نواف كان عارف مصلحته وين ومامشى بنفــس طريق أخوه بالعكــــــس كان ذكي وداهيه ويحب الشغل اللي يجني من وراه المال لين تدمرت حياته على يد اخـــوه وأنجبر يتزوج وحده ثانيه انغصب عليهــا وبعد الزواج بأسبوع فصخ اخوه خطــوبته ..
محمـــد :مفهــي بعــد ..؟!
نفض راسه بقوه اللحين بدال مايدخله هو اللي طلع له كذا فجأه وهو مو جاهز ...
محمــد :تبي شــي ..
بأرتباك وهو يضغط على الجوال بجيبه شوي ويكــسره :ايه متى بتكلم عمــي عشان نملك انا وشوق ..
محمــد :اوووووف شايف هذا وقته ..
الوليد :اجل متى وقته .. مليت تراني والله لأترك لكم البلد باللي فيهـــاواهاجر ..
محمــد :خلنا نخلص من موضوع جواد ..
الوليد :انا الكبير وهو اللي يخطب وين العدل بهــذا وانا اللي طالب قبله وتــقدمه علـي ...
محمــد :انت تدري ان التأجيل ماهو مني رح كلم عمك .. واخوك امه اللي تبيه يتزوج وبيأخذ بنت خالته وهي موافقه واهلها موافقين يعنــي ظروفه غيــر ظروفك تبي تزوج وحده غير هذي اشر وحنا نروح نخطبها لك بتبقى على بنت عمك انتظر لين تنازل وترضــى فيك ..
ياليته ماهو أخوه الكبير ياليته نواف ولا أي احد ثاني عشان يفقع له وجـــهه ..
الوليد تكلم وهو يبتعـــد ومن العصبيه يده اللي يهدد فيها ترتعش :ماني مكلمه انت كلمه وقـــله اذا مارضوا نملك مع جـــواد بروح اتزوج أي وحــده لوبنت شوارع وبنته بحجر عليـــــها,,لأنها اذا ماتزوجتنــي ماراح تزوج غــيررري ..
محمــد بعصبيه :الووووووووليــــــــــــــــــــــــــــــــــــد ...
بس الوليد كان رايـــــــح ..
لحقــه وهو يصارخ :الوووولللللييييييييييييييييد ..
ود :يبه الوليد وصل المريخ اللحيــن وانت تنادي عليه ..
لف عليها بعصــبيه :وش تقولين انتي ...
تخسبقت يوم شافته معصب :لا ولشي بس اقول عمي الوليد من مبطي طالع ..
محمــد :وانت وش تسوين للحين صاحــيه ضفي وجهك ارقدي ..
ود :من عيوني تحت امرك ابو ود ..
وطلعت تركــض لغرفتها ..
محمــد :استغفر الله العظيـــم ..
قفل الباب وراه بــــقوه ولاحرف من الكلام اللي قاله لأخوه يقدر ينفذه بس من الأنفعال طلع معه هالكــــلام ..
ظرب على الدريسكون بيده مره وثنين وثلاث وبالأخيـــر ظرب راســه على الدريكــسون .. وبدا يبكي بالصمــــــت ...!!!
((4))
(..التحـــدي ..)
ضحى
وقفت متفاجئه باللي قدامــــــي .. صح انصدمت بزيارة يسرى وبعدهــا زيارة زوجة ابوي بس هذا اللي صدق ماتوقعتـــه .. والدي بحضرة جنابه يحـــضر مع ان وعــد صارلها ثلاث ايام بالمستــشفى بس اليوم كل الناس جــت ..
مبارك :هاه وش قلــــــتي ..
فقت من شرودي على سؤاله وكل اللي قاله قبل ماسمعتــــــــه ..
ضحى :وش اللي هاه ماسمعتك ..
مبارك :ماسمعتيني انا وش اهرج فيه من الصبح اقولك .. اختك جاينها خطـــاب ..
والله ماكنت مستغربته عليه كان عندي احســاس بيجــي يوم فالأيام وبيقولي هالعــباره وبيجر وحده من خواتي مثل النعجــه وبيزوجــها لكاين من كان ..
ضحــى :ومن هالخطاب واي اخت فيهــــم ..
مبارك :الكبيره شروق ..
اضحك ولا أبكـــي يالناس .. هذي اخت جديده ولاوحده من خواتي وغلطان بأسمـــها .. هذا اسم اخت لنا مانعرف عنها شـــي ولاوحـده من زوجــات ابوي ..
بس تمالكت اعصابي رغم انها فلتانه خلقه وبرود الأعــصاب ماهو من طبعـــي .. بس عباره ترن بأذني هذا ابوووك والآيه اللي ربتنا عليها المدرسه من الصغـــر ومابارحت خيالي لحضـــــه ولانسيتها على مر الزمــن وطول الجفا "ولاتقل لهما اف ولاتنهرهما"..
طاعة الوالدين وبــــــــرهم درس تغلغل للأعماق اعماقنــا مبدأ تشربناه بجوارحنــــا .. وحنا لقيناهم عشان نبــرهم هذي الفرصه قدامك .. احترمي ابوك تبرينــــه ... بس هو ماأحترمنا واهان انسانيتنا حنابـــشر مو حيوانات ولاجوامد عشان يرمينا ومايسأل عنــاحنا مانحــــس مانشــعر .. يعني نبره طيب هوليه مابرنا بصغــــرنا وعطف علينا حسسنا بأبوته لنا,, ليه مارحم ضعفنابعد ماكبرناوحنا ولايا ..بس بعــد هذا ابوك وواجــب عليك طاعتـــه ..
مبارك :وش فيك تهزين راسج ..؟!
راسج آآآآه ابونا شرقاااوي وحنا نجدين ياســــــلااام ننحــــسد على هالترابط والتوارث اللي بينــــا ..
ضحــى :ومن هم الخطاب يعني من معارفنا ولا من برى العايله ..
مبارك :لا من أهلنا وقريبين مره خلف ولد عمـــــها ..
ضحــى :ممممممميييييييينننننن ...؟!!!
مانتبهت اني كنت اصارخ لين فزت وعــد اللي كانت نايمه من قبل مايجــي ابوي وهي تسأل بعيون مقفله وفم مفتوح وش فيـــــــه ..؟!!
وعد :وش فيــه ..ضحى وش فيــــه ..؟!
قلت لها ..
ضحى :أرجعي رقــدي ..
ولفيت لطويــــل العمر مبارك الـ .....
ضحــى :خلف المزواج ماغــــيره روميو زمــانه اللي فضيحته على كل الناس هو وغراميـاته.. هذا مايستحــي على نفســه له عين بعــد للحين ماتاب وش يبي فضيحــه أكبر من كذا ..
قطع كلامي بالصرخه اخاف اقول لكم افجعتني ابالغ لأن مبارك بالذات ماهو عصـــــــبي ولايعرف للعصبيه طريق..
مبارك :انطمـــي خلف رجال وينقطع لسانه اللي تكلم عليه هذا ولدي انا اللي مربيه ...
ضحى :وونعم دامك اللي مربيه بس سؤال ماأقدر اشوفك وماأسئله دامك لهدرجــه طويل بال وراعي واجب تربي عيال الناس ليه ماقمــت بواجب بناتك قبل وربيتــهن بدال ماللي يسوى ومايسوى يهرج بتربيتهن ..
مبارك بنرفزه :ومن هارج فيكن ..
ضحى :عمة روميو آآه قصدي خلف ..
وانفتح الباب فجأه ولفينا كلنا علـــــيه ..
عساف :سلام عليكم .. مساءالخيــر عمــي ..؟!
ووراح يجــلس على الكرســي اللي جنب سرير ووعــد اللي كانت مفهيه للحين فين وبأبوي ..
عساف :كيف حال رجلك اليوم ..
وعـد:زينــه متى بطلــع ..؟!
عساف :بكــره ..
مبارك :قلهم يتأكدون من الفحوصات زين ولو محتاجه تجلس بالمستشــفى اكثر خلهم يجلسونها ماهم يلعبون بخــلق الله ..
ماشاءالله يالأب الحنـــــون .. انا مأدري وش فيهم رجال عايلتنا منتشر بينهم الحنان هالأيام ..
وعد :يووووووه من قال ابي اجلس اووووف انت ليه ماتحبني ياربي ترى ماأنت مسئول عنــــــي ...
أبوها تبونها تحترمـــه عيب اللي تقول وقبل هو حـــرام .. طيب فهمــوها وهي اللي عاشت عمرها كله بدون اب ان هذا أبوهـــــا جااي يتحكم فيهـــاو بهاللحضــه والدقيقه لازم عليها تحترمــه بدون نقاش ولاحتى تفكــير ,,الواحد يحترم اهله يعزهم يحبهم لأنهم ربوه على هالـــــشي مو عشان مسمى اب او ام ..
مبارك :بنت قص اللسان اللحين هذي تربيتك اللي فرحانه فيــــها ..
ضحى :لو بناتي ماقصرت فيهــم مهما فعلت بظل بالنسبه لهم اخــــت مو ام ولاأب ..
وعــد :لااا من قال اصلاً ضحى هي امنا وأبونا وانت ماهو من حقك تحاسبها لو سمحتوا صدعتوا راســي اطلعــوا برى بناااام ..
لنص كلامها صرخت فيها ومعي احد ثاني كان يقول نفــــــس كلامي ماهمني من هو المهم اسكــــــتها قليلة الأدب تعدت حدودها ..
ضحى +عساف :بنت وجعععععععع (هنا سكت عساف بس ضحى علقــــت )ععععععععععععععع ..
مبارك :يالله فمان الله ولاتنسين شاوري اختج عشان ماتجين بكره تقولين جبرتها وماأدري ويش ..بس ترى خلف ماهي لاقيه احــسن منه ..
كان يتكلم وهو ماسك الباب ..
اول ماطلع ..
عساف :وش فيه خــلف وش السالفه ..
تكتفت له وان اهز رجلي بدون احساس من الغيض اللي فيني وش كان يقصد بأخر عباره يتطنز قصده انه بيزوجها وافقت ولاماوافقت ولاصادق بكلامه ..
ضحى :لاتسوي نفسك ماتدري بس والله لو حب هالخلف النجوم ورجــع مارضيت انه يتزوج اختـــي سامع وصله هالكلام زيــــــن ..
مسكني مع يدي بس قدرت افكها منـــه بالقوه ..
عساف :احترمي نفسك وانتي تكلمين معــــي ..
وعــد :ههههي انت فك اختـــي .. مالك شغل فيها ..
عساف :انتي انطمي ياقليلة الأدب ..
وعــد :مهما كنت قليلة ادب فأنا أحـسن منك ...
عساف :دام هذي مربيتك ماأعتقد اصلاً هي بكبرها يابيلها تربيـــــــــــه ..
كان يقولها وهو يأشــــر علي .. قمة القهر ان واحــد ماعنده سالفه ولاعاش اللي عشته وذاق المر اللي تجرعته امرار يجي بكل حقـــــاره ويحكـــــم عليك بكل برود انك فاشل بكل اللي سويته ..
قهر قهر قهر قهر قهر قهر قهررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر ...
ضحى :ياســلام ومن اللي بيربينــي ان شاءالله لايكــــــون حضـرتك .. عاد انت كلش فاضــي مربي بنتك وخالص ماعندك احد تربيه بتلتفت لنا ..
عساف :بربيك واكســر راسك بعـــد ..
هذا وش فيـــه متقوي علـــي خير ان شاءالله شكله قلبه شايل وممتلـــــــي بس بقريح ماهـو أنا اللي ينقال لي هالكــلام ومن ميــــــن من واحد هو وتراب جزمتـــي يتساووون ..
ضحــى :اسمع انت ..
عساف :انتي اللي اسمعــــــي صوتك ذا ترفعينه اقص لسانك حنا موفالبيت عشان ترفعين صوتك .. وعيونك ذي لاتجلسين تبحلقين لي فيهـــــا لا أسدها لك .. انا خلااااااااص عفتك وعفت كل شـي يجيني منك ...
فتحت فمــي برد عليه بس مشــى وتركني .. ركلت الكرسي اللي كان جالس عليه وأنا انفخ بقهـــر .. الحقير انسحب لو رجال كان وقف وواجهنــــــي ..بس هو رخمـــــــــــه ..!!!
((5))
(.. ماشأنكــــم ؟؟!!..)
ميشو
ولجت الى داخل المحــل وعيناي تنظران الى الخلف يألهي ارجو ان لايكون قد لاحقنـــي ..كم امقت هذا الفارس الذي لايفتىء عن ملاحقتــي ,, بحق اعجبني في البدايــه أعتقدت انه متميز عن الأخــرين فتني مظهره الخارجــي ولم يدم طويلاً حتى أنكشف لي زيف مظهره الخارجـــي .. وتفاهة ضميره الداخــلي فهو ليس الا ذئب آخر .. قبل قليل كان عليه ان يسد فاتوره كبيره لمشترياتي على أمل انا سنلقتي بعدها في أحد الأماكن وبالتأكيــد لن يحظى بذالك الشرف ..
حسناً اين سيجدني الآن سأختفي من هذا المجمــع بالكليه ..
احتكاك عنيف واحساس بألم فضيع في كتفــي الذي اشك انه بقي كتف وليس مجرد حطــــــام وقبل ان اتفوه بحرف انصدمت بسيل من السباب والشتائم من امراءه تقف امامي ويال الهول لم تكن من اصطدمت به وكاد يحولني الى حطام بل هي مجرد مرافقه معــــــه ..
الامراءه :انتي عمياء ماتشوفين ... عارفتكين يابنات ..........(لفظ غير لائق) تعمدن هالحركات ماتشوفن رجال الا رميتن حالكن عليـــــه .. استحي على وجهك وقبل خافي ربك ..
صحت بها وأنا اكاد اتمزق من الألم الذي يعصف بــي .. وبيد مرتعشــه ابعدتها عن طريقي ..
ميشو :اغربي عن وجهــــــــي ..
الرجال :لحضه ياأختي اغراضك طايحه على الأرض ...
لم اشعر بها حينما سقطت من يداي الألم كان لايحتمل ... وبنظره شملته وشملت الأكياس المتكومه تحت قدميـــــه ..
ميشو :وماشأنك انت دعها كماهي ..
لم افكر ان صوتي قد يشد انتباه المتسوقين ومن بينهم فارسي الأحمـــــق ..
فارس :ميشو هذا انتـــي ..
وبدأ بجمــع الأكياس الملقاه على الأرض ..
فارس :تعالي امشــي تأخرنا ..
كنت مجبره على اللحاق به فأوجاعي لم تتيح لي فرصة الأختيار .. وخارج المجمع توقفت عن مجارته ..
فارس :تعالي ..
ميشو :توقف عن التفكير بحمق الى اين اءتي ..
فارس :تعالي معي أوصلك للمكان اللي تبين ..
ميشو :الأصابه في كتفي وليس بعقـــلي ..
فارس :كنتي بتجين معي قبل ولاكنتي بتهربين مني ...
ميشو :كلاا ولكن لم اكن سأصعد الا سيارتك ولو كان فيها موتــــي ..
ابتعدت عنه وأنا أخرج هاتفي المحمول من حقيبتي بألم ...
اتصلت بالسفر ذالك الأخرق ليخبرني اين يقف .. الم اخبركم ان اضطريت لمعاودة الركوب معــه لو يكن امامي خيــار كريمه سافرت للخارج وسعاد لم تزال مسجونه في منزلهم ولأني لم اعتد البقاء في المنزل والتنقل جزء مني اضطريت لمعاودة الركوب مع هذا الوغـد الأخرق ..
لم انتبه ان فارس مازال بجواري الاعندما حدثني عند رؤيته لسياره انه سيحمل الأكياس الى السياره ..
بعد ان صعدت الى السياره ووضع هو الأكياس بالمقعد الأمامي بجوار السائق ..
فارس :طمنيني عليك .. لاتنسين ماراح انام لين تكلميني .. باااي حياتي ..
ميشو :الوداع ..
ابتســـــم على عبارتي فرحه بردي عليه ولم يفهم محتوى العــــباره انا أقول الوداع .. أي لالقاء بعد ذالك ..
ميشو :سفر اذهب بهذه الأكياس الى الجمعيه الخيــريه ...
كنت انوي التخلص منها في سلة المهملات ولكن وجدت تلك العباره على لساني اجل جمعية الخير ستبعثها لمن يستحقها .. وأنا لست بحاجه لصدقه من شخص مخبول ولكني كنت انوي استنزاف أمواله .. عمل حقير اليس كذالك ..؟!! .. وماشأنكم انتم انا حره بالتصرفاتي ..
يألم آآآآآه كم هو مؤلم .. لم اصدق اني وصلت الى المنزل ..
لم استطــع اخراج المفتاح من حقيبتي كنت اتألم بشده .. بالصعوبه وصلت يدي الى الجرس ضغطت على ذالك الزر المنكسر نصفه ولم ابعد اصبعي عنه ..
وعــد :جااايين لحضه الدنيا موطااايره ..
هل اصبت بالهلوسه .. الم يكن صوت وعد ذالك الذي وصلنــــي ..
وانفتح الباب ..
نواف :ميشووو وش فيك انتبهي لاتطيحــين .. يوووووه كنك مسطوله وش شاربه انتـــي ...
وعد :ياربي شكله من كثر مانستهبل على كايد السكـــــران الله بلانا وصارت اختنا سكرانه..
وصرخـــــــــــه :نواااااااااف امسكها ...
ضوضاء بعيده تبتعد اكثر وأكثـــــر ,,وأنا اغوص في اعماق الظلااااام ..
برود تجتاحني وشيء لاسع يتحرك على خداي ..
افتح عيناي لأجد نفســــــي امام حشد من البشر وعيون مترقبه ..
ملاااك :اشوووووى صحت ..
ضحى :ميشو تسمعينا ..
ميشو :أبتعــدوا .. ماذافعلتم بــي ..
سارا :نحرناك وش سوينا يعني اسعفناك وصحيناك من الأغماءه التي كادت تودي بك في داهــيه ..
ميشو :كفففففففففففى ابتعداو عنـــي ..
حاولت الجلوس ولكن الألم كاد يشل الجزء الأيمــن من جسدي بأكملـــــه ..
((6))
(.. قيس +الخطــوبه =...)
وعــد
هههههههههههههههههههههههههههههه ..
بلعت ضحكتـــي يوم شفت ضحى تلف علي والله لو مارجــلي رايحه فيها كان ماهمني بس شسوي ماأقدر اهرب واذا طحـت بيدها علي السلام .. بس والله تستاهل هالميشو ليش مازارتني يوم أني فالمستشــفى ..
ياربيه والله الضحكــه تطلع مني غصب شكلها نكتـه وهي تألم ..
سارا :استغفرالله العظيم حتى وأنتي مرضانه ماتوبين عيب يابنت لاتضحكين ترى مأنتي احسن منها ..
ضحى :بس انتي وياها .. وانتي ..
الكلام موجه لكتاب القواعد ..
ضحى :وش فيها يدك ..
ميشو :وماشأنك انتي توقفي عن التدخل بشئوني الخاصه ..
ملاك :اتوقع انا راسها منكفخ بعــد ..
نواف :لاراسها فيه شي ثاني غير الأصابه ..
مسوي فيها ذكاء اكيد فيه شي ثاني فيه مخ ...
سارا :اتوقع هذا تأثير الخطبـــــه ..
وعد :اللحين انتي تنخطبين وهي تأثر غباء هــو ....
شهـد :اووف يافضاوتكم اللحين وش بنسوي فيها ..
ميشو :اصمتـــــي .. عن أي خطوبه تتحدث ..؟!
ضحــى :موضوع طويل انتي اللحين كويسه ..
ميشو :كلااا لست بخيــر ولكن يجب عليكم اخبـــــاري عن حكاية هذه الخطــوبه ..
ملاك :اللحين حتى وأنتي وجعانه الفضول عندك شغال ..
ميشو :اصمتي انتي لاشأن لك ..
ادجرتنا هالمزعجه طلعت وتركتهم يتخانقون بالمطبــخ .. لأن كتاب القواعد يوم طاحت شالوها ملاك وسارا وحطوها بالمطبخ وصبوا عليها سطل مويا بارد ويالله صحــت لو صابينه على ثور صحى قبلها ..
الاصدق ماوجه الشبه بين ميشو والثور ..؟!!
لاتقولون حرف الواو خطـــأ ...
والله الجلسه بالرجل متعوره ماهو زين ملل .. شكلي بستغل الفرصه وأطلع لمنيــر ..
جرجرت نفــسي لين وصلت الباب فتحته وصكيته وراي .. توقعت القاه بالسكه بس ماهو فيه والله مافيني اجرجر رجلي لين بيتهم بجلس شوي اذا ماطلع بروح ادق ..
اوووووووف ماهي حاله تأخر هذا اروح له قبل ماتطلع علي ضحــى .. وبعد جرجرت رجلي لين وصلت بابهم وجلست ادق الباب لأن الجرس بعيــد وماأطوله ..وخرت يدي بالسرعه يوم سمعت صوته .. ياويلي قييييييييس ..
قيييييس .. النجدددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددد دددددده ...
قيس :جاااااااااااي .. جاااااي ..
جمدت بمكاني ماأقدر اركـــض ..وانفتح الباااب ..
قيس :خيــــــر ..
وطالع فيني من فوق لتحــت ..
قيس :متى طلعتي انتي ..
وعــد :اليوم الصبح وين منيــر ..
قيس :ماهو فيه وش تبين ..؟!
ياويلي وش اقول اخاف يطقنــي مثل سارا لو قلت اني جايه عشان منيــــــر ...
وعــد :ضحى ارسلتني اعزم امك ..
قيس :ليش وش عنــدكم ...
ياللقافه وانت شكـــــو .. خلاص جاين نعزمكم وبـس لازم تعرفون ليش ومن بيجينا ومتى بيجون ووش بنطبخ .. صدق من قال الجيران ثيران .. خخخخخخ مثل من اختراعاتي شفتوا اني مو غبيه مثل ماتقول الأشاعات اللي يطلعنها علي توأم النكد .. يوووووه نسيت ارد على سؤاله المصيري ..
وعــد :اليوم بيجونا ناس يخطبـــون أختـــي ..
ابتســـم .. ياحليله مبسوط بس هو شكـــوو .. لايكون عاد نفسه واحد من العائله مثل منيـــر .. صح هو انقذنــي وطلع طيب وفيه خير بس هذا مو معناه صار واحد منا ..
قيس :اختك من ..؟!!
لاا اللحين اكيد بيصكني كف هو كلش مايحب طاريهــا وش اسوي اكذب واقول مأدري ولاكيف .. لا الكذب حرام بقول الحقيقـــه .. بيعصب خله يعصب محد قاله يتخذ اختي عدوه له وهي ماسوت له شــي ..
بس قبل بتراجع على ورى عشان يكون عندي فرصه اكبر للهروب ..
وعــد :ســـــــاراا ..
نهاية الحلقه

الحلقه الثانيه والثلاثون ..

((1))
(..ألـــم ..)

ميشو
السابعه مساءً ليس بالوقت الملائم للخلود لنوم ولكــن هذا الألم الأحمــق يجبرني على ذالك .. آآآآه .. الا يحق لي الأحتفال بأنتصاري العظيم وأنا بكامل قواي وأخيــراًً تحقق ماكنت اسعى أليه لقد سيطرت عليه لدرجة أنه يرغب في الزواج بـي .. ولم يبقـى لي الا خطوه صغيـره لتحقيق ذالك الأنجــاز ..
وأنا في غاية الشوق لأجتياز تلك الخطـــوه ..
ولكن هذا الألم الحقيــررر .. كم أكرهه .. يألهي لاأستطيع النوم اشعـر بأني اتقلب على مزرعه من الشوك وليش فراش مهيء لنوم ..
مازلت اشعر بكيل الركلات التي تلقيتها على يد ذالك الــلـــعــيــن كم امقت ذالك المالك واود لو اخنقــه بيدي هاتين .. ولكن ليس بهذه اليد المعطوبه ..
يألهي لماذا اسعى دائماً لايلام نفــسي .. فالحديث عن ذالك المالك لايزيدني الاسقماً ..
منذ تلك الليله التي تلقيت فيها على يديه اعظم أهانـه تعرضت لها فــي يديه والآم جسدي لم تتوقف فأي لمسه او احتكاك اتعرض له تصيبني جرائها الآم شديده ..
فجأه شعـــــرت بأني لأشعر بالــشيء بالتأكيد لأني ذهبت الى العالم الآخر .. عالم الأحلاااااااااام والكوابيس ..
من طعنة رمح خلال الحرب التي خضتها بأحـــــلامي استيقضت .. آآه هل ذهب الألم حقاً..
ميشو :آآآه هل ذهب الألم حقاً ..
سارا :ملاك الحقي ميشوووو تهرج فصحى بأحلامها ...
ملاك :شكلها تألف كتب ادب وهي راقده ..
ميشو :انتما مالذي تفعلانه هنا ..
سارا :ولاشي بس بنستعمرك اسرئيل وأمريكا ماهن احسن منا حتى حنا قويات ..
ملاك : وبتدفعين لنا ضرايب على السنين اللي عشتيها بهالغرفه ..
ميشو :ولكن الأستعمار للأشرار ..
سارا :لاااه بتقصين علينا اللحين بتفهمينا ان امريكا ام العالم شـريره دوريلك اغبياء تكذبين عليهم ,, اصلاً امريكا هذي ام الخيــر اللي تبذل كل جهودها وترهق عدتها وعتادها عشان تنشر السلام بالعالم لكي تعيش الكره الأرضيه والكواكب المجاوره بالسلام وتنعم بالرخاء ..
ملاك :يخرب حررررررريشك سارروو ماأنتي هينه لبلب بالتعبير كنك تلقين خطبــه ..
سألتني سارا بأبتســامه من نال جائزة نوابل ..
سارا :ميشو وش رايك اعجبتك ..؟!
اجبتها بأبتسامه واهنـــــه ..
ميشو :جيده لابأس بك ..
أكملت ملاك بمرح كنت سأستسيغه لولا دوار رأسي ..
ملاك :المهم لاتغيروون الموضوع الغرفه هذي وقعت تحت ايدينا تبينها ادفعي جزيه ..
سارا :لأاااااحرام هي مسلمه ماتدفع جزيه ..
ملاك :اجل وش تدفع ..
سارا :خراج مادرستي تاريخ انتي ..
ملاك :لاا ماكنت احضر الحصص كنت اهرب ..
سارا :يالفاشله وأنا اقول ليش كنت اسقط بالجغرافيا ..
لأعلم مالعلاقه بين الأمرين ولكن بالتأكيد توجـد علاقه على الأقل بالراس سارا الصغيـر الفارغ ..
ملاك :الا صدق ميشو بتوافقين على الخبلللل صديق الخبلللل ..
سارا :اللحين البنت يقالها فهمت اشرحي لها من الخبل الأول واعربي الخبل الثانــي وعللي وجود كلمة صديق بين الجملتين ..
وقاطعت حديثها المفعم بالحمـــاس بلهجه محبطـه ..
سارا :لاتوافقين عليه بيطلقك ..!!
ميشو :أعلم ذالك ..
ملاك :تكفين ميشو لاتصيرين هبلا وتقولين بوافق عليه عشان افتك من هالعيشه ترى عيشتنا ماهي شينه لهدرجــه ..
سارا :صح انا فقرانين وغلا الأسعار ماسوى فينا خير بس للحين عايشين ..
ملاك :لاتخافين ماراح نموت من الجوع انا وسارا مستعدين نشحد لو ساءت الأمور ..
اغتصبت ابتسامه كانت جاهزه للخروج عند أي جمله وكانت هذه الأجمــــل ..
سارا :بعدين هنا بالسعوديه محد يموت من الجوع عندنا جمعيات خيريه ماتقصر بس بتنتفين شعرك قبل مايقتنعون انك محتاجــه ..
ملاك :ولازم تجيبين له توقيع من بوش الأبن يقر انك محتاجـه ..
سارا:واذا عندك واسطــه اللي تجي بالوسط تسهلت امورك يصرفون لك لوعندك حساب بمليار ريال ..
ملاك :خلاص ماأنتي موافقه صح ..
ميشو :ولكني لست الجمعيه الخيريه ..
ملاك :هههههههههههههههههههههههههههه ..
سارا :قصدها بترفضين الخبل صديق الخبل ..
ههههههههه حقاً ماأغباني ولكن هل الام اعتقد ان هذا التوأم لو ارداً اقناع الكونجرس على اخراج اسرائيل من فلسطين لفعلنها ليستقيل بعدها جميــع المجلس ..
ملاك :يااااالله عاد وش قلتي ..
قاطع عبارتها دخــول شوق ..
شوق :اووووف انتن هنا وانا تكسرت رجولي ادوركن ..
سارا :الله من كبر البيت عشان تكسر رجولك ..
شوق :اللحين المفروض تكونين مستحيه ومقطعك الأدب ماهو لسانك وش طووله ..
ملاك :تكفين يالحيووويه انتي ..
شوق :ليش انا المخطوبه ..
ملاك :ودك انتي ..
اجابتها شوق بخدين محمرين ..
شوق :وليش لا دي سنة الحياه ..
ملاك بضحكه :استحت البنت ..
شوق :اووووووووف والله انكن سخيفات ..
وهمت بالخروج ..
شوق :اووووف نسيتني ليش جايه سااارووه ضحى تقول انزلي يالله بالسرعه ..
ملاك :ياااااهوووووو يالله سارا ننزل ...
استقامت سارا بالسرعه واقفه ..
سارا :وش رايك فيني طالعه حلوه ..
ملاك :ناظري بعيوني وتشوفين انعكاس القمر ...
سارا :ملااااااك طلعتي شاعره ..

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -