رواية فارس احلامي -21


رواية فارس أحلامي - غرام


رواية فارس احلامي -21

ساره: طيب ماما باي
نزلت مشاعل وساره عند ام مشعل
مشاعل: اقول ماما
ساره انصدمت من مشاعل اول مره تسمعها تنادي ام مشعل ماما,, بس كانت مو رايقه تحقق تبي الحين تعرف معلومات عن زوج المستقبل
ام مشعل: سمي ياحبيبتي
مشاعل: ماما تعرفي عايله الـــ
ام مشعل: ايه اعرف اخت مره اخوي ماخذه منهم
مشاعل: اها يعني ماتعرفيهم كويس
ام مشعل: لا ,, بس ايش تبو منهم
مشعل: خاطبين سارونه ودنا نسال عنهم
ام مشعل: ولا يهمك سارونه تستاهل الحين ادق ع اخت مره اخوي واسالها ,, هم اهل رجلها اكيد تعرفهم
ساره: شكرا ياخالتي
ام مشعل دقت على اخت مره اخوه
ام مشعل: هلا والله بام محمد
ام محمد :هو,,, ام مشعل هلا والله وغلا ايش اخبارك
ام مشعل: تمام الحمدلله,, انتي شلونك وشلون العيال
ام محمد: والله الحمدلله
ام مشعل: اقول ام محمد,, ودي اسالك
ام محمد: سمي
ام مشعل: ماتعرفين احد من اهل رجلك ابوهم لواء
ام محمد تتذكر: والله ماعرف ايش شغلت الرجال ,, بس قولي لي ,, ايش اسم الابو يمكن اعرفه
ام مشعل: اسمه عبدالعزيز عبدالله
ام محمد: هو ,, ايه ذكرت الي ابوهم ضابط كبير
ام مشعل: ايه ,, هم عندهم ولد توه ماتزوج؟؟؟؟
ام محمد: ايه عندها هشام ولدها الوحيد
هنا تاكدت ام مشعل انها عرفتهم
ام مشعل: ايه هذا هو,, الا عساهم طيبين,, ,وكيف ولدهم رجال؟؟؟؟
ام محمد: خاطبين مشاعل؟؟
ام مشعل: لا والله خاطبين صديقتها ,, وقلت بسالك اكيد انك تعرفينهم
ام محمد: والله ياام مشعل انهم حقن وماعليهم انسه,,, وماينبغون
ام مشعل: هو ياكافي وراه
ام محمد: فيهم غرور ,,, وكبر ,, وامه كريهه ومغروره
طبعا ام مشعل كانت حاطه التلفون ع السبيكر,, وساره تسمع كل شي
وبعد ماسمعت هالكلام ,,صارت تاشر لام مشعل بيدها وكانت تحك اصبعها الابهام بالسبابه <- قصدها الفلوس
ام مشعل استغربت من ساره الي بعد هالكلام تبيها تسالها هم اغنياء او لا
ام مشعل: طيب يام محمد كنت بسالك كيف حالتهم الماديه
لولوه : عندهم فلوس لو يصرفوها من اليوم لمليون سنه ماخلصت,,, ابوه اشهر واحد بعايله زوجي,, مليونير
ساره انجنت من الفرحه ,, مليونير ,, هذا امنيتها
قفلت ام مشعل ,, وحاولت ساره تبين عند ام مشعل انها مو مهتمه ,,, بس مشاعل كانت حاسه فيها انها فرحانه لانها عارفه صاحبتها تموت بالفلوس
تعشت ساره عن مشاعل وهي طالعه
ساره: اقول ميشو ترى بكره راح اتصل عليك ولازم تقولي لي ع ردك
مشاعل :انشالله بفكر اليوم وراح استخير ,, وارد لك
ساره وصلت للبيت وراحت ركض لامها
ساره: اقول ماما ايش قلتي للي خطبوني
ام ساره: قلت لهم راح اسال البنت وابوها
ساره: طيب ماما دقي عليهم خليهم يجوا بكره
ام ساره: ايش غير رايك؟؟؟
ساره: ماما ام مشعل سالت عنهم طلع ابوهم مليونير
ام ساره: ياحبيبتي لاتهمك الفلوس اهم شي اخلاق الولد
ساره: اووووه ماما راح تدقي والا لا؟؟؟؟
ام ساره راحت تدق وحددت معاهم موعد بكره بعد المغرب

مشاعل استغربت ان بندر مادق عليها اليوم ,,, اكيد يبي يعطيها فرصه تفكر ,,, احترمت تفكيره,,, فكرت ببندر كرجل,, محترم وذوق وطيب ويكفي انه يحبها,, اعجبها منطقه واسلوبه واعجبها اكثر رجولته ووقفته دايما معاهم ,, كل شي فيه حلو ,,, رجل تتمناه اي بنت
مشاعل اكيد لو كانت الظروف غير ,, كان راح تحبه ,,, كانت متاكد من ان طلال صار هامش بحياتها ,, لكن ليش لما جاء موضوع الزواج بدت تحن لطلال, ايش تبي منه اكثر من الي سواه فيها,, بسببه هي عمياء,,وبسببه قلبها مجروح,, وبسببه ماتقدر تقرر في موضوع مصيري بالنسبه لها
كان مثل السم الي يمشي بدمها ويقتلها ,,, فكرت مليون مره ,,, لو وافقت ع بندر,, معنىهذا انه راح يكون زوجها,, وشريك حياتها,, هالكلام معناه انه راح يشاركه بحياتها ,, حنت اكثر لطلال الي ماقدرت تتخيل نفسها مع واحد غيره,, بس ايش تنتظر من طلال اكثر,, يقتلها وترتاح,,,, الى متى راح تقتل نفسها ع شان واحد مايستاهلها
لازم تفكر بمستقبلها,, المستقبل الغامض ,,, الي ماتدري هل باختيارها لبند رزوج لها راح تكون سعيده وراح يقدر بندر يسكن قلبها,, والا راح تكون اسيره العذاب والذكريات المحزنه,,, او ان جاز التعبير بقايا الذكريات
تعبت من التفكير واستخارت ربها ,,, وكانت واثقه بالي راح يختاره لها ربها
ان كان زواجها من بندر مكتوب ,, اكيد راح تتزوجه
وان كان الله كاتب لها العذاب طول عمرها مع ذكرى شخص انتهى منحياتها فهذى قدرها ونصيبها

في اليوم الثاني الصباح
نجود: مشعل قوم حبيبي الساعه 10
مشعل فز:10 من جدك ,, ليش ماصحيتيني قبل
نجود: تعبت معاك وانا اصحيك,, يله قوم تاخرت ع الشركه
مشعل: انشالله الله يعين ع ابو سليمان غريبه مادق علي اليوم بالعاده اذا تاخرت القى 50 مسد كول منه
نحود: يمكن الله هداه ونوى يعطيكم فرصه اطول ع التسديد
مشعل: ماظن ابو سليمان يسويها انا مدري ليش ابوي الله يرحمه شاركه,, طماع وجشع
نجود: حبيبي انشالله كل شي بيتحسن,, لاتضيق صدرك انت
مشعل: الله يسمع منك
نجود: حبيبي جهزت لك الفطور ,, افطر قبل تروح
مشعل: لا حبيبتي تاخرت مره
بعد مالبس مشعل وطلع
نجود: يالله من وين ابدا ,,, لازم اليوم اشيل كل اغراضنا علشان نروح بيت خالتي ,, بس جد محتاره من وين ابدا,, خليني ابدا بالملابس

سعود : يالله هالمشيعل مدري وينه ,,, ليش تاخر,, الحمدلله ان ابو سليمان ماجاء كان ازعجني
دق موبايله
سعود: بسم الله ايش صحاك يالجنيه
الهنوف وكلها نوم: هلا سعود
سعود يقلد صوتها: هلا سعود,, ايش صحاك يالخبله
الهنوف: حلمت حلم مو كويس
سعود:خير انشالله ايش حلمتي؟؟؟
الهنوف: حلمت انك سافرت لالمانيا علشان ميشو ,,, وحبيت وحده المانيه وتزوجتها وتركتني
سعود: ههههههههه مقدر ع الرمنسيه,, لو ادري ان سفرتي لالمانيا راح تخليك رومانسيه كان سافرت من زمان
الهنوف: سعود انا خايفه
سعود: تخافي من ايش يالخبله ,, اصلا الالمانيات شينات ,, مسترجلات , يعني تطمني
الهنوف عصبت : يعني لو كانوا حلوات كان تزوجت وحده هناك؟؟
سعود: هههههههههه مو شينه تصير عندي حرمتين وحده هنا وحده هناك ههههههههه
الهنوف: ياحقير
وسكرت السماعه
سعود مات ضحك متعود ع عصبيه الهنوف

وبعد المغرب
ساره كانت منجنه ومتحمسه لان اهل المليونير هشام راح يجوا
ام ساره : هاه حبيبتي جهزتي ترى كل شوي يسالوا عنك
ساره : يله ماما خلصت ,, بس بلبس الحلق وازل
ام ساره: يله لاتطولي
نزلت ساره وكانت راح تدخل بس طرى في بالها شي نسته ومهم بالنسبه لها ,, نادت الخدامه
الخدامه: ايوه مدام
ساره: اطلعي برا بسرعه
الخدامه : ليش ايش فيه سوي انا
ساره : يالخبله استني ,, انا اقول اطلعي برا وشوفي السياره الي موقفه برا ايش هي
الخدامه: مدام انا مايعرف سياره
ساره: انا الغبيه الي اعتمد عليها
دقت ع السواق
السواق: ايوه مدام
ساره: روح بسرعه شوف سياره برا بيت انا ,, ايش نوع, وموديل ,, ولوحه
السواق المسكين راح يشوف وجاء
السواق: هدا سياره جاكوار ,, لون ازرق,, لوحه

ساره: طيب وموديل قديم والا جديد
السواق : مدام انا مايعرف موديل مافيه مكتوب
قفلت بوجهه
ساره في نفسها\" حلو سيارتهم جاكوار اجل شكلهم مو بخلاء,, والله وراح تتزوجي المليونير ياسويره \"
دخلت امها: مجنونه انتي كل هذا تلبسي حلق,, يله الناس راح يمشوا واني جالسه
ساره : يله ماما,, طيب ماما شكلي حلو
ام ساره عصبت: ايه بس يله
طبعا ساره دخلت عندهم وكانت تتصنع الحياء
ساره: السلام عليكم
الام والبنت: عليكم السلام
كانت الام مرتبه بس مبين عليها مغروره,, اما البنت فكانت تطالع ساره بتفحص
بعد السلام
الام : تدرسي
ساره في نفسها \" يعني تدرين يالكريهه اني ادرس بس شكلها تبي تتاكد من مخارج الحروف عندي\"
ساره بدلع متصنع : ايه خالتي انا ادرس بالجامعه
البنت: اي قسم
ساره: رسم
الام: ليش تدخلي رسم ماله مستقبل
سارهفي نفسها\" ايش تبي هالعجوز\"
ساره تبتسم: خالتي هذي هوايه
تدخلت ام ساره: ايه ساره من يومها صغيره وهي تحب الرسم
الام: ايه بس الرسم ماينفعها كان دخلت شي ينفعها وتقدر تتوظف به
ساره في نفسها\" اتوظف ليش وولدك عنده هالملايين\"
ساره :خالتي انا مافكرت اتوظف اهم شي عندي اني ادخل القسم الي احبه
الام: لا لازم تظبطي نفسك,, وماتمشي ورى هواها
ساره قفلت اخلاقها من هالعجوز
الام: اقول بنتي انتي لابسه كعب,, ماشوف لان تنورتك طويله
ساره بغت تقوم تصفقها: لابسه كعب مو طويل
البنت: ترى الكعب مو زين للبنت ,, يقوس الضهر
ساره بوقاحه: وانتي جايه تكشفي علي والا تخطبيني
تفاجأو بردها ,, الا ام ساره ,, ماتفاجات لانها تعرف بنتها عصبيه,, وخاصه ان هالام مصختها هي وبنتها
البنت: اقول يمه كننا تاخرنا نمشي
ام ساره: لا والله ماتمشو لسى العصير
وراحت تنادي الخدامه تجيب لهم العصير
ساره في نفسها \" جعلكم ماتحدرونه,, استني ااخذ ولدك والله لاوريك\"
الام استغلت غياب الام: اقول ساره متى تنامي؟؟؟؟
ساره استغربت: يعني 1
الام: وايش تسوي لحد 1 ,, خاصه ماعندك اخوات تسهري معاهم؟؟؟
ساره : اطالع Tv
الام تطالع بنتها: اقول يانوره تتوقعي من اطول هي والا هشام
البنت : مدري يمه شكلها لابسه كعب
الام: اسمعي يابنتي ولدي مايبي وحده اطول منه,, نبيك توقفي وتشيلي الكعب ,, نبي نشوفك بدون كعب
ساره هنا جتها الجنيه وقالت بلا هشام بال زفت: اقول اذا طفحتوا العصير انتي وبنتك انقلعوا
وطلعت وخلتهم
لما جابت ام ساره العصير مالقت احد



مشعل وزوجته في بيت ام مشعل
ام مشعل: هذي الساعه المباركه الي تسكنوا عندنا الله يحييكم
مشعل: بصراحه نجود ذبحتني تقول مقدر ابعد عن امك دقيقه
ام مشعل: بيض الله وجهها ,, والله انها بنت ناس ومتربيه
نجود انحرجت: تسلمي ياخالتي
وفرحت ام مشعل ومشاعل بوجودهم,, طبعا محد عرف ان مشعل ناوي يبيع بيته ع شان يحاول يغطي جزء من الديون

مشاعل كانت بغرفتها لما دقت ساره عليها
ساره: تخيلي انا تقول لي وقفي
مشاعل: ههههههههههههه,, هذا المليونير الي تبيه
ساره: الله ياخذه هو وفلوسه,,, مين فاكره نفسها هالعجوز الشمطاء
مشاعل: سارونه خلاص وربي بطني راح يتقطع من الضحك
ساره: بطنك يتقطع من الضحك وانا راح تجيني المراره من القهر
مشاعل: ههههههههههههههههه
ساره :المهم ماعلينا , ايش سويتي بالموضوع الي كلمتك فيه
مشاعل: اممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم مدري ايش اقول لك
ساره: قررتي؟؟؟
مشاعل: ايه
ساره : ميشو متاكده من قرارك
مشاعل: استخرت ربي وفكرت كويس ,, وقررت
ساره: ممكن اعرف ايش قررتي؟؟
مشاعل :
الجزء الجاي رااااااااااااااح نعرف
الجــــــــــزء العشرون



طاحت عيون مشاعل ع طلال والي من اول ماجلس وهو مانزل عينه عنها,, كان ودها تدخل اصابعها بعيونه وتطلعهم,, استحت مره
جاهم الويتر ياخذ الطلبات
طلبت لمياء لنفسها فطور,, ولما خلصت
لمياء: طلال ايش تبي تطلب؟؟؟
طلال كان يطالع مشاعل: ابي نفس الي طلبته قطوتي
لمياء: طلول يمكن ماتحب الي طلبته
الجزء الثاني والعشرون


طاحت عيون مشاعل ع طلال والي من اول ماجلس وهو مانزل عينه عنها,, كان ودها تدخل اصابعها بعيونه وتطلعهم,, استحت مره
جاهم الويتر ياخذ الطلبات
طلبت لمياء لنفسها فطور,, ولما خلصت
لمياء: طلال ايش تبي تطلب؟؟؟
طلال كان يطالع مشاعل: ابي نفس الي طلبته قطوتي
لمياء: طلول يمكن ماتحب الي طلبته
طلال وبدون ماينزل عينه عن مشاعل: مستحيل كل شي تحبه ميشو انا احبه
وطلب من الويتر انه يجيب له نفس طلب مشاعل
وبدت لمياء تتكلم والي ماسكتت من اول ماجلسوا ,,, اما طلال كان يتامل مشاعل ومانزل عينه عنها ابد,, وهالشي احرج مشاعل,, اما نواف,, كان مشغول بالايسكريم
كانت مشاعل جالسه قدام باب المطعم,,, وانصدمت لما شافت بندر يدخل المطعم
كان يمشي باتجاهها ماقدرت تحدد ملامحه هو زعلان ومعصب والا عادي
نزلت عينها بالارض وكانها ماتشوفه,, كانت خايفه من رده فعله خاصه ان طلال معاها ,, وهالشي زاد توترها,,, رفعت عينها لطلال لقته يطالع بجهت بندر,,, وكان يطالعه بكل استهزاء وبرود
وقف بندر عند طاولتهم ,, مشاعل تاكدت الحين انه مو وقت السكوت او التجاهل ولازم تعرفهم ببعض
وقفت مشاعل وهي تحاول تبتسم
مشاعل بابتسامه مصطنعه : صباح الخير بندر
بندر وهو عاقد حواجبه : صباح النور
مشاعل: بندر اعرفك ع لمياء صاحبتي
بندر طالع لمياء وبابتسامه بارده : اهلين
لمياء : هااي((مشاعل سكتت ماتدري كيف تعرف بندر ع طلال,, فحبت تتجاهل طلال))
مشاعل: تفضل افطر معانا
بندر: ماعرفتيني ع الي جالس معاكم؟؟
مشاعل بارتباك واضح: هذا طلال اخو لمياء,, وهذا نواف اخوها كمان
طلال كان يطالع بندر بابتسامه خبث ,,, مشاعل كانت تبي تقتله ع هالنظره ,,,والي خلت بندر يغلي
بندر: تشرفنا يا ... ايش قلتي لي اسمه((كان يبي يحقر طلال ويبين انه مو مهتم فيه))
مشاعل : طلال
طلال تجاهل وجوده ورجع يطالع مشاعل وقال لها: ميشو اجلسي كملي فطورك
مشاعل قفلت معاها ,, مو من حقه يقول لها ميشو,,, واضح انه يبي يقهر بندر,, صدق طلال لئيم,, وهي كانت تتوقعه طيب وحبوب,, بس صدق انه يصطاد بالميه العكره ع قولتهم
بندر بكل حقد: ميشو ماعرفتيهم علي
مشاعل بارتباك: ايه هذا بندر
بندر يطالع طلال بتحدي: خطيبها
طلال طلع ظحكه صغيره وكانه ينفي كلام بندر : اوه اسمحوا لي ع الضحكه بس مدري ايش فيني تجيني هالحاله كثير
بندر باستهزاء: اذا تجيك كثير هالحاله ياليتك تعرض نفسك ع دكتور نفسي
طلال يطالع بندر من فوق لتحت: فكرت فيها وحسيت انها ماتنفع, لان الدكتور النفسي ماراح يقدر يعالجني ,,, لانه ماراح يقدر يفهمني ,, لان الشخص الي يسوي نفسه ذكي ويقدر يفهمني تجيه ضربه مني بوقت مايتوقعه وبدون مايحس يلاقي نفسه دخل نفسه بورطه مايدري شلون يطلع منها
بندر يطالع طلال بتحدي : صدقني مو كل دكتور دكتور,,, فيه دكاتره يفهومك بدون ماتتكلم,, انتبه ولاتصير واثق بقدراتك مره
طلال باستهتار : نصيحه حلوه وراح احطها بعين الاعتبار
مشاعل حست بتوتر الجو ولازم تتصرف
مشاعل تدخلت: بندر خلنا نطلع من هنا
نواف: لا ميشو خليك معانا ,,, كنا مبسطوين قبل مايجي هذا ((وياشر ع بندر))ايش قلت لي اسمك((كانه يبي يرد لبندر حركته مع طلال))
طلال صوت ضحكته فجرت المطعم,, لدرجه ان كل الي بالمطعم التفتوا عليه
بندر قفلت اخلاقه: ميشو حبيبتي نمشي
مشاعل: اوكي يله
لما وصلوا نص المطعم تقريبا
طلال صرخ باعلى صوته: ميشو لمياء راح تكلمك بالليل وراح تشتاق لك موووت
بندر وقف من التعصيب ,, كان راح يرجع يضرب طلال,, بس مشاعل مسكته
مشاعل: بندر مانبي نسوي مشاكل هنا,, خلنا نطلع فوق ,, بليز بندر
بندر مسك اعصابه بصعوبه: اوكي ع شان خاطرك
وكملو طريقهم لحد ماقربوا من الباب لما صرخ طلال لثاني مره وقال
طلال: ايش عنده سوبر مان ,,, اشوفه صار دجاجه مان
نواف وطلال ضحكتهم سوت ازعاج فضيع بالمطعم
نواف: لا وانت الصادق,, فرخ مان ,, لان الدجاجه كبيره عليه
طلال ونواف رجعوا يضحكوا ع بندر
بندر هنا ماقدر يتحمل ويسكت ع شان خاطر ميشو,,, حس ان طلال اهان رجولته,, رجع لطلال وهو يركض ,, ولما وصل طلال ,, كان طلال واقف مستعد للهجوم
مسك بندر طلال من عند رقبته : ايش تبي بالضبط؟؟؟
طلال بسهوله فك يد بندر,, وصار ينضف يده بعد اثر يدين بندر,, وكانه افه
طلال ببرود : ابي ريال معاك صرف؟؟؟
بندر : اسمع اصحى تقرب من ميشو ,,, لاني وقتها راح اقتلك
طلال يصفر: والله صرت رجال
مشاعل صرخت : بس ياطلال يكفي
بندر : انا اعلمك مين الرجال
ووجه بندر لطلال بوقس ع خده بس يد طلال كانت اسرع واقوى ,, ومسك يد بندر ولفها لحد ماسمعها طقت
بندر بدا يصارخ من الالم,, وطلال توه ماسك يده ,, ,كان بندر يحاول يفك نفسه,, ع شان يهاجم طلال ,, الي كانت القوه الجسديه بينهم كبيره والفرق واضح
تركه طلال ,,, بس بندر مايتوب رجع يضرب طلال بيدينه وبعض الضربات كان طلال يصدها والبعض تجي فيه,,,, بس شكل طلال مل من دور المدافع ويبي يهاجم,, وياليته ماهاجم,,,
عطا بندر بوقس شنيع ع خده ,,, وضربه ع راسه ومن اثر هالضربه صاح ع الارض ,,كان بندر فريسه سهله لطلال ومااخذ ماعه وقت ,, نزل طلال على بندر ولف يده ع ورا,, لدرجه ان بندر خاف انه يقطعها,, وبدا يصارخ من الالم
مشاعل تصرخ: طلااااااااااااال اتركه ,, اتركه
رفع طلال عينه لمشاعل ,,, وقام عن بندر: راح اتركه عشانك ,, خذيه معاك,, بس انتبهي لايطيح تراه رقيق
نواف وهو ميت ضحك: رقيق ليش بيتزا
طلال رجع جلس ع الكرسي
نواف: يعيش اخوي البطل ,,, ويسقط الدجاجه الجبانه
طلال طالع نواف بنظره مرعبه : نواف بس
مشاعل كانت تبكي من هالموقف البايخ
اما طلال حس بالانتصار ع هالحقير الي يبي يسرق ميشو منه
اما بندر مسكين كان الالم راح يقتله ,, هذا غير فشيلته من مشاعل انضرب قدامها,, جد كره طلال,, بس كره اكثر اخوه الحقير نواف,, والي من اول ماشافه وهو يهينه

كان بندر يصارع الالم ع الاقل مايتالم قدام مشاعل ,, وكان خده متورم من اثر الضربه,, وحب يكون شكله قوي نوعا ما ,,, خاصه بعد الضرب الي اكله,, كانوا ساكتين ,, لحد ماوصلوا لباب غرفه مشاعل
بندر بعصبيه : مشاعل فيه موضوع لازم نتكلم فيه
مشاعل كانت منحرجه من الي صار: بندر انت تعبان الحين ,, ارتاح بعدين نتكلم
بندر بعصبيه: انا مو تعبان ,, الحين لازم ننهي هالموضوع,, تعالي نروح الكوفي الي جنب الاوتيل
نزلوا تحت وطلعوا من الاوتيل ,, وعلى طول توجهوا للكوفي
بندر: انا انتظر
مشاعل: تنتظر ايش؟؟؟
بندر: تحكي لي مين هذا طلال, وايش علاقتك فيه
مشاعل خافت: بندر انا ماعرفه ,, كل الي بيني وبينه اني صاحبه اخته لمياء
بندر يطالعها وكانه مايصدق كلمه من الي قالته: وصاحبت اخته راح يتكلم معاك بهالحنيه ,, وبكل وقاحه يناديك ميشو وقدامي
مشاعل: بندر ايش عرفني ليش يتصرف كذا,, بس صدقني قبل تجي كان مره مؤدب ,, واصلا ماصار بيني وبينه احتكاك ,, طول الوقت كنت احكي مع لمياء
بندر: وليش تجلسي مع اخو صاحبتك,, ميشو انتي بنت والبنت اهم مالها سمعتها,, صدقيني انا لو مو رجال متفهم كان فسرت هالموضوع غلط
مشاعل: يعني ايش تبيني اسوي اقول له قوم مابي اجلس معاك
بندر: لا كان قلتي انا مشغوله ,, او انا انتظر خطيبي,, او ع الاقل اخوي معاي,, ماكان تجرا يجلس معاك
مشاعل: بندر ماجتني الجرئه اقومه وهو جالس,, وماقدرت اقوم لاني كنت افطر,, وواضح اني مانتظر احد
بندر: انا ابي اعرف ليش يعاملك وكانه يعرفك كويس؟؟؟؟
مشاعل: ايش عرفني انا ,, كان سالته
بندر يطالعها بتفحص: يعني مابينكم شي
مشاعل : لا
بندر: والاتصال الي كان يتكلم عنه
مشاعل : ما اعرف عنه شي,,, اصلا لمياء ماكنت تعرف اني هنا,, بالصدفه شفتها ,, كيف راح تتصل علي
بندر: ميشو بس الولد واثق من نفسه وكانه ياكد ان بينكم شي,, وليش عصب لما قلت لك حبيبتي,, كان يبي يضربني باي شكل وحب يستفزني وقدامك شفتي هالشي,,مو معقوله شخص اول مره تشوفيه يسوي كل هلاشياء,, اكيد بينكم شي قبل
مشاعل تتصنع العصبيه: اوووه بندر انت مره شكاك,, قلت لك مابينا شي
بندر قرب من مشاعل وبرقه قال لها: ميشو كل انسان له ماضي ,, وانا مايهمني ماضيك,,, بس اذا كانت تربطك اي علاقه بطلال ابيك تقطعيها لانك خطيبتي وانا مارضى بالخيانه
مشاعل قامت: مااسمح لك يابندر تتهمني بالخيانه
بندر قام معاها: ميشو حبيبتي لاتعصبي انا مو قصدي واسف,, بس انتي لو مكاني اكيد راح تشكي,,, بصراحه تصرفه معاك غريب
مشاعل: يعني ايش تبيني اسوي ع شان اثبت لك اننا مابينا شي؟؟؟؟
بندر : هو اثبات واحد مافيه غيره
مشاعل: ايش هو؟؟؟ وانا مستعده اثبت لك
بندر: تكون ملكتنا اول مانرجع من السفر
مشاعل حست بخوف يقتلها وبتردد كبير,, بس اذا قالت له اتركني افكر اكيد راح يشك فيها وهو مايستاهل هالشي خاصه انه كان متفهم ولو واحد مكانه كان زعل وعصب وكسر الدنيا خطيبته جالسه مع واحد ويناديها ميشو وواضح ان بينهم شي وشي كبير بعد ومع كذا كان بندر متفهم ولافكر يجرح مشاعل بكلمه كل الي طلبه انهم يستعجلوا بالزواج,, جد هالشخص فضيع ولو تلف الدنيا كلها ماراح تلقى واحد مثله ,, اكيد الحياه راح تكون معاه سهله,, بعكس طلال والي من اول ماشاف بندر وهو يقهره ويتهجم عليه
بندر: ميشو وين رحتي,, شكل الموضوع ماعجبك
مشاعل وبدون ماتحس: موافقه
بندر مو مصدق نفسه من الفرحه اخيرا حبيبته مشاعل راح تكون معاه ونسى الم يده ونسى كل شي,, واتمنى ان طلال طلع من زمان علشان توافق مشاعل ع تقديم الزواج

لمياء: ليش سويت كذا ياطلال ,, حركتك ترى مره بايخه الرجال قال لك انه خطيبها وهي كانت ساكته يعني راضيه,, طلال خلاص اتركها بحالها
طلال بحقد: وربي ماخليه يتهني بمشاعل,, هو كان واطي وسرقها مني ,, بس مسكين ماعرفني كويس,, انا ماراح اسرقها منه,, انا راح اخليها تنبذه وتتركه وتجي لي انا ,,, هو حقير قرب من مشاعل وخلاها ترضى انها تنخطب له رد للجميل مو اكثر وهو عارف هالشي وراضي ,, اذا هو ماعنده كرامه انا راح اخليه يدفع ثمن خطوبته بمشاعل
لمياء: طلال ايش راح تسوي خلاص البنت مخطوبه
طلال: هي صح مخطوبه لكن مخطوبه لي انا
لمياء: طلال خلاص انساها,, الف وحده تتمناك ,,, واولهم غاده بنت عمتي,, لاتضيع عمرك ووقتك مع وحده مرتبطه
طلال يطالع لمياء بعصبيه: لمو انا ماجبتك هنا ع شان تحبطيني ,, انا جبتك معاي انتي ونواف ع شان تساعدوني اني اكره بندر بحياته,, ونصايحك انا في غنى عنها
نواف: طلال ايش رايك ندخل غرفته ونربطه ونخليك تطلع تتمشى مع ميشو ,, وخليه هو مسكين بغرفته يبكي
طلال مع انه كان معصب بس ضحك ع كلام نواف البرئ
طلال: لمو يا انك تساعديني او اطلعي من الموضوع كله ولاتدخلي
لمياء تحب طلال مره وماودها تزعله: اوكي انا راح انضم لحزبكم ,,, بس ايش راح تسوو
طلال:قدامنا يوم واحد بس لان رحلتنا ورحلتهم بكره الفجر
لمياء بصدمه: وجايبنا من الرياض لهنا ع شان تنكد ع بندر بيوم واحد
نواف: لميوه احمدي ربك هو مسفرك ع حسابه ومسكنك وماكلك يالدبا
لمياء: دبا بعينك ,, اصلا انا نحيفه
نواف يبي يقهرها : هههههه ,, اجل ليش تشتركي بدايت سنتر وانتي نحيفه
لمياء: اسكت بس انت ايش عرفك اصلا انا احافظ ع جسمي
كانت لمياء مليانه شوي وكانت تعاني لان كل بيتهم نحاف ومهتمين بالرشاقه,, ع شان كذا كانوا يجبروها تسوي دايت ع شان ما تفشلهم
طلال قفلت معاه ايش خلاه يجيبهم معاه ,,كله ع شان يساعدوه ينتقم من بندر ,,, وهم الحين يتطاقوا
طلال : ممكن تتركوا مشاكلكم لحد مانرجع
نواف : دور لمياء الحين ,, انا خليت ميشو تجي هنا
طلال كان يفكر كيف يقهر بندر
حس طلال انه مكتوم وحب يطلع يشم هواء,, وقف عند بوابه الاوتيل ,,, وشاف مشاعل مع بندر ,,, بالكوفي الي قدام الاوتيل,,وكان بندر يطالع مشاعل بكل سعاده وحب,, ومشاعل كانت مستحيه
طلال مات من القهر ,, حس بالغيره تاكله اكل,, انقهر من مشاعل لانها جالسه مع بندر وتبتسم له,,المفروض تضربه مو تبتسم له,, حقد عليها وانقهر ,, الغيره مو مخليته يركز ع شي,, مرت بجنبه بنت المانيه مقبوله نوعا ما,,, طالعها طلال وخطرت ع باله خطه ماكان يعرف مدى نجاحها
طلال: هاي
البنت تتلفت تدور لمين يقول هاي ولما عرفت انها لها ,, ابتسمت لطلال والي انجنت ع وسامته : هاي
طلال: are you sara
البنت : no
طلال : oh , I am sorry
طلال حركات مسوي مشبه ,, والبنت ماكذبت خبر قامت تتميلح عند طلال,, وهو ماقصر انواع الغزل فيها,, طلب منها انه يعزمها ع كوفي ,, هي انجنت من الفرحه
دخلت معاه الكوفي ,, وكان ماسكها مع خصرها وهي شوي وتضمه
جلس بالطاوله الي قدام مشاعل,, مشاعل في البدايه مانتبهت,, بس لما شافت شكل طلال مع هالبنت ,,, الغيره اشتعلت بركان بقلبها,,, جد وقح جايب بنت هنا قدامها,, كان طلال مو معبرها ولاحتى يطالعها
بندر: ايش رايك ناجل رحلتنا شوي ,,, انا مبسوط هنا خاصه اني معاك
مشاعل كانت مشغوله بمراقبه طلال مع هالبنت القبيحه ع قوله مشاعل: هاه
بندر انتبه لسرحانها ,, وانها تطالع شي ورى
التفت ع المكان,, ومثل ماتوقع طلال كان موجود مع بنت
بندر التفت ع مشاعل : هذا ايش جابه هنا
مشاعل كانت راح تقوم ع طلال وتضربه من الغيره والقهر الي حست فيهم,,ومن ناحيه طلال

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم