رواية يالبى قلبك -23

رواية يالبى قلبك - غرام


رواية يالبى قلبك -23

بدور: كلنا بنروح مو بس انتي

العنود: اكيد
العنود استانست وراحت رسلت لرفعه انهم راح يروحون بعد المغرب ..
راحو تسوقو وتمشو ووسعو صدرهم .. وعقب المغرب راحو للبحر على اساس يقعدون فيه شوي عن خاطر العنود وعقب يروحون ..جنقلاند ...
صلو المغرب وراحو وطبعا صورت العنود النافوره وهي كل دقيقه على اتصال مع رفعه لين ما وصلو للمكان قريب وين هم قاعدين وقعدو
رفعه متحقرصه تبي تعرف وينهم << طبعا عشان حبيب القلب >>
حمد وهو قاعد يسولف ويطالع في الرايح والجاي : هذا مو كأنه بوعبدالعزيز
رفعه انقبض قلبها بس سوت روحها طبيعيه
ابو رفعه : الا والله وهذا محمد وسلمان بعد
الجده: اكييد ام عبدالعزيز معاهم خل اقوم اسلم عليها
رفعه: الله يالصدف
حمد رفع عيونه لرفعه وهو كان جنبها وبصوت واطي : صدف هاااا
رفعه: أي والله صدف
حمد: أي صدقت
قام حمد ونادى سلمان ومحمد وسلم عليهم وسلم على الجد بو عبد العزيز والجده وام رفعه راحو قعدو مع البنات وحتى رفعه معاهم ..
دانه كانت قاعده تتمشى مع ريم وهم راجعين
ريم: دانوه كان الحريم كثرو
دانه: أي حريم
ريم: شوفي الي قاعدين كانهم زادو وشوفي ذيك الي قاعده جنب جدتي
دانه : أي والله يلا نروح ونشوف منو
ريم : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
رفعه: هلا والله ريم
دانه يوم عرفت انها رفعه دق قلبها وعلى طول رفعت عيونها جهت الشباب وشافت حمد موجود بينهم واستانست
ريم: رفعه الله شهالصدف وسلمو دانه وريم على الي كان موجود ..
بدور: الا تعالي وين جواهر عنج ليش ما جات معاج
رفعه : كلهم في الكويت بس قلنا احنا نسبقهم ونحجز عقب يجون
الهنوف: والله زيين متى بيجون
رفعه : احنا لقينا حجز وبنروح بكره مكه ان شاء الله عقب بنشوف لهم حجز ونقولهم ويجون
بدور: أي والله زحمممه احنا بالموت لقينا

طبعا سلمان ميت يبي يعرف اذا رفعه معهم اولا ومستحي يسال ابوها والا حمد خذ جواله ودق على بدور بس ما ترد <<كانت ناسيه الجوال في السياره ودق مره ثانيه وماترد فكر يدق على مين ... العنود لان هي اكثر وحده يمون عليها بعد بدوور بس دق لها دقه وقطع
العنود يوم شافت لقته سلمان ابتسمت ونغزت رفعه الي كانت جنبها وتهمس له ولا بعد داق دقه وقطع
رفعه: هههههه
العنود دقت عليه .. قام سلمان من عندهم شوي عشا يكلم العنود
سلمان: هلا والله ببنت اخوي
العنود : لا والله بنت اخوك وتخسرها
سلمان: مالت عليج اخسرج بس بغيته عذر عشان اقوم من عند الرجال
العنود: ليه شفيك ؟؟
سلمان: رفعه موجوده والا لا
العنود : أي مب لله ليش تسال ؟؟
سلمان: عنووود
العنود: انزين دق عليها
سلمان: مقفل جوالها
العنود تطالع برفعه : ويييي كسرت خاطري خلاص بقولك
سلمان: جااات
العنود: ايه ايه لاتموت عليينا
سلمان ميت من الوناااسه الابتسامه شااقه وجهه : عطيني اياها
العنود: اقول استح تبيها تعال خذها بكبرها
رفعه تقرص العنود
العنود: ااااي وجع
سلمان : شفيج
العنود: لا ولا شي
سلمان : يلا بجي اخذها الحين
العنود: ههههههه عمي شفيك استخفيت الثقل زيين _ وقامت من مكانها بعيد عنهم شوي _
سلمان : الثقل زين ادري بس مو على زوجتي
العنود: لا تخاف حتى هي
سلمان:وشو حتى هي
العنود: ميته عليك
سلمان : احم احم ادري
العنود : يلعن ابو الوثوووق
سلمان: أقول كأنج مصختيها يلا يلا قلبي وجهج
العنود: لا لا لا أمزح خلاص
سلمان: وشو خلاص بسكر
العنود: انزين يلا
سلمان: سلاام
واول ما سكرت
رفعه: شفيه
العنود: ولا بعد يقولي قلبي وجهج ... بعد شيبي يسال عنج تعالي ليش قافله الجوال
رفعه تضحك : بس كذا
العنود: الله يعينج عليه.. تجهزي بيجي ياخذج
رفعه: وين نروووح ؟؟
العنود تضحك على أسلوبها : هههههههه والله ما ادري وين تروحون
شوي البنات قامو يتمشون في الممشى أذن العشا وقامو الرجال يصلون ...
شهد : يلا متى بنروح الملاهي
خلود: خل يجون الرجال من الصلاة أول
الجده: وانتو ما ادري شتبون في هالملاهي
العنود: قلتيها يامي فوزيه ملاهي يعني تلهينا شوي
الجده: وانتي لا يكون بتلعبين
العنود: اجل اقعد اطالعهم واتحقرص ولا العب
الكل قام يضحك على رد العنود
الجده: شكبرج شعرضج وتلعبين
بدور: يمى عاد والي يعافيج نبي نستانس
الجده: وانا قلت شي
دلال: يعني بتخلينا نلعب
الجده: وانا شعلي منكم لعبو
العنود: خالتي هدى <<الي هي ام رفعه >>
ام رفعه: هلا
العنود: عادي رفعه تروح معانا
رفعه: وين أروح
العنود: الملاهي
رفعه: انتي من صجج
العنود: لا من كذبي أي من صجي
بدور: أي والله رفعه عشان نستانس
الهنوف: أي رفعه والي عافيج
دلال: يلا هي كلها مره في العمر ماراح تنعاد
الجده : كلتو البنت خلوها تنطق كل وحده نقزت لها من جهه
جدة رفعه: ههههه خليهم بنات يستانسون
العنود: يعني تروح معنا
ام رفعه: كيفها تبي تروح تروح
الهنوف: وناااسه
رفعه : تراني ما تكلمت ولا قلت شي انتم الي قررتو
العنود: وليش ان شاء الله ناويه تقولين لا
رفعه: ههههه لا لا تخافين مستحيل اقول لا افوت علي جمعتكم
بدور: يا قلبي انتي





جاو الرجال من الصلاة وعقب تحركو على طول وأهل رفعه راحو عنهم وعلى اساس يشوفونهم بكره في مكه
وكالعاده البنات كانوا في سياره مع سلمان ومحمد والجد مع الباقي في سياره
سلمان الى الان ما عرف ان رفعه بتروح معهم وكان منقهر لانه ما شافها ولا كلمها وكان منقهر اكثر من الرساله الي رسلتها له
الكل ركب ورى وسلمان ما بعد يركب
بدور: رفعووو روحي ركبي قدام
رفعه: لا والله انتي روحي
العنود: ومنو زوجته انتي والا بدور
رفعه : انا بس ماابي
الهنوف: كل هذا حياا اقول رفعه والله مالج داعي وانتي قاعده معانا ورى روحي قدااام
رفعه: يعني طرده
العنود تطقها على راسها : أي طرده احنا ما صدقنا انج تجين
دلال الي كانت ورى اخر شي : يلا عشان يستانس عمي
بدور: جا عمي كيفج ترى بتتفشلين
دخل سلمان : السلام عليكم
الكل الا رفعه في قلبها : وعليكم السلام
سلمان: كلكم مكتملين
بدور: أي
سلمان: وحظرتي سواقكم كلكم قاعدين ورى
العنود تنغز رفعه
بدور: لا بس قلنا لرفعه تجي قدام ومو راضيه
سلمان انصدم ولف وجهه : رفعه ... الا شافها قاعده في الوسط ومقابلته
سلمان الوناسه مبينه عليه بس حاول يمسك يروحه ينقالج ثقل وهو مبتسم: شخبارج
رفعه: الحمد لله بخير
لف سلمان وجهه وقام يطالعهم من المرايا : يلا وحده منكم تجي جنبي لا نتاخر
بدور: يلا رفعه
العنود الي كانت عند الباب فتحته ونزلت : يلا رفعه نزلي
رفعه تحت الضغوط والحيا نزلت وركبت قدام .. سلمان تشقق بس ماكان يقدر يسوي شي لان البنات كلهم موجودين ...

تمو طول الطريق يسولفون ويضحكون .. العنود خذت جوالها وكتبت أول ما نوصل على طول انزلو عشان نخلي العروسين بروحهم ( عطيها للجي جنبج) وكل وحده قرت الرساله وكلهم ضحكو على حركة العنود بس استانسو وقفت السياره وبسرعه العنود فتتحت الباب وسكرت الكرسي حقها عشان ينزلون الي ورى ..
رفعه حطت يدها على مقبض الباب وتوها بتزل الا سلمان مسك يدها الثانيه ..
رفعه ياويل حاالي : لفت وجهها عليه ابتسم لها ..وأوا ما سمع الباب الي ورى تسكر
رفعه كانت ساكته وعارفه انها بتجيها تهزيئات الدنيا ....
سلمان: اشتقتلج
رفعه قلبها قام يطق : وانا بعد
سلمان: عيونج بعيوني
رفعت عيونها وقامت تطالع فيه وقلبها شوي ويطلع من مكانه ... سلمان قام يطالعها بنظرات حنيه
سلمان : شهالرساله الي رسلتيها
رفعه استغربت : أي رساله
سلمان : اخر وحده
رفعه ضحكت : شفيها
سلمان : اسم الله على قلبج مافيها شي _ وخذ جواله وفتح على الرساله _ شوفي
رفعه وهي ميته من الضحك : خذت الجوال ونزلت السهم اكثر من مره عقب عطته الجوال
خذ سلمان الجوال وقرأ ( لاني صرت مجنووووووونه سلمااااان )
هي كانت راسله له ( حرام عليك ليش تسوي كذا كل شي توقعته الا هذا الشي منك ... ) سلمان قرا هالمقطع وسكر الرساله ولا قرا الباقي ..
سلمان يوم قراها ضحك : الله يقطع بليسج خليتيني أحاتي
رفعه : ههههههه
سلمان: أمووووت في ضحتج
رفعه : استح على وجهك يلا خل ننزل شنو بيقولون الحين
سلمان : يقولون الي يقولونه زوجتي بعد حرام
رفعه : لا مو حرام بس خل ننزل
سلمان : حبي شرايج أحرك السياره واخليهم ونروح الفندق _ ويغمز لها _
رفعه شهقت : انا لو بقعد معاك دقيقه زياده بروح فيها
سلمان : ههههههههه كلها شهرين وتروحين فيها وعلى رواقه بعد
رفعه حست ان جسمها كله يولع نااار ماتت على طول فتحت الباب : وربي انك جريئ
سلمان وهو ميت من الضحك عليها : عادي زوجتي
رفعه وهي واقفه بره وفاتحه الباب : سلمان
سلمان : عيون وقلب وروح سلمان انتي
رفعه : تسلملي عيونك وقلبك وروحك يلا قوم ننزل
سلمان: بس ما شبعت منج
رفعه وهي تطالعه بنص عين : والله لو قعدت معاك يوم كامل ماراح تشبع يلا انزل
سلمان : يوم واحد بس قولي شهر سنه أي سنه لو أقعد معاج عمري كله ما راح اشبع
رفعه : ههههههههه
سلمان : انا بستخف على ضحكتج
رفعه: سلمانييييي
سلمان: الله ياحلو سلمانييي من فمج
رفعه : لا الاه الا الله
سلمان وهو يضحك عليها : محمد رسول الله
رفعه سكرت الباب : كيفك بروح بروحي
سلمان فتح الشباك : اذا ضعتي مالي دخل
رفعه لفت وجهها : انت الي بتنهبل وين بتلاقي رفعه مثلي
سلمان على طول سكر السياره ونزل وراح ورها
رفعه : شفيك جيت
سلمان: بعدين وين الاقي رفعه مثلج _ ومسك يدها وراحو دخلو_
رفعه راحت عند البنات وطبعا ما سلمت من تعليقات العنود ولعبوا واستانسو وتعشو عقب جاو بيرجعون
بدور: يمى والله مالنا حيل في الطريق خل ننام هنا وبكره نرجع مكه
الجده: الي يشوف انتي بتسوقين .. شيقولون محمد وسلمان مساكين
العنود: يووو عميمه ماعندنا ملابس ولا شي نرجع احسن بعدين مو من زود طول الطريق
بدور: الله يعين
البنات حاولو في رفعه تجي معهم لان اهلها بكره راح يجون بس ما وافقت قالت لازم ملابس وهي ما اعتمرت ومن هالقبيل واتفقوا انهم بكره يتقابلون وصلو رفعه للفندق الي كانو ساكنين فيه وسلمان نزل معها لين عند الباب وقبل لا تدخل ..
سلمان: أول ما توصلين مكه بكره دقي علي
رفعه : ان شاء الله
سلمان : روحي نامي الحين عشان ترتاحين بكره وراج عمره
رفعه وهي مستانسه: ان شاء الله وانت انتبه على نفسك بعد
سلمان : لا تخافين علي يلا تصبحين على خير
رفعه : وانت من اهله
توها بتدخل
سلمان : تعااالي
رفعه: هلا
سلمان: ابي بوسه
رفعه : ماتبي كف
سلمان : الا ابي مدامه منج



عطته كف بس خفيف سلمان حط يده على يدها وخذها وباس أطراف اصابعها من داخل ( يعني بطن يدها )
رفعه استحت و على طول اسحب يدها
سلمان يضحك وهو ماد لسانه عليها : بستج
رفعه :هههههه _ وهي تاشر باصابعها _ مع السلاامه
سلمان وهو يضحك : مع السلامه
دخلت رفعه وراحت للحمام خذت لها دش وطلعت وانسدحت على السرير وقامت تتذكر سلمان ويوم تذكرت البوسه ابتسمت وباست يدها وغمضت عيونها ونامت ....

سلمان من جهه ثانيه أول ماركب السياره : اسف تاخرت عليكم
بدور: اشوه يعني حسيت انك تاخرت
العنود: ترى دق محمد وقال انه مسك الخط
سلمان: شف الخاين ولا ينتظر
بدور: حلوه ذي ينظر على حسابك أمي وابوي معه
سلمان : أي والله صح يلا ان شاء الله نلحق عليهم
العنود: عمي ترى ماني بايعه عمري لا تسرع
سلمان : هههههه لا تخافين اخاف عليج اكثر من عمري
اول ما وصلو من التعب كل وحده حطت راسها ونامت .. قامو الفجر صلو ورجعو نامو حتى ماراحو الحرم
البنات قامو قريب الظهر توضو ونزلو للحرم ورجعو مره ثانيه للجناح ..
سلمان وهو راجع للفندق دق جواله الا المتصل* مجنون بحبه *
سلمان: هلا والله بقلبي
رفعه: هلا بك
سلمان: شخبارج
رفعه: الحمد لله وانت شخبارك
سلمان: مدام سمعت صوتج شلون تبيني أكون
رفعه : تسلم ياقلبي .. وينك؟
سلمان : رايح للفندق .. وانتي ؟
رفعه : انا في الغرفه الحمد لله اعتمرنا وخلصنا
سلمان: عمره مقبوله .. متى وصلتو ؟
رفعه: الفجر صلينا واعتمرنا عشان يكون الجو ابرد ..
سلمان : أي زين.. تعبتي .؟.
رفعه : يعني مو مره بس في السعي ..
سلمان : تغديتي ؟
رفعه: لا ماني مشتهيه
سلمان: شنو مانتي مشتهيه تغدي زين بروحج عود بعد تضعفين أكثر تختفين
رفعه : انا عود حرام عليك والله جسمي حلو
سلمان تنهد: ادري انه حلو على راعيته
رفعه استحت : ........
سلمان :اموت في الي يستحون ان شاء الله العصر أشوفج والا شرايج امر عليج نروح نتغدى ؟
رفعه: ههههههه
سلمان : ليش تضحكين صدق والله اهلج وينهم
رفعه :والله ماادري انا قاعده بروحي وجدتي وحمد نزلوا يصلون الظهر والى الان مارجعو
سلمان : الاتعالي وين سكنتو ؟
رفعه: في دار التوحيد
سلمان انصدم واستانس :في أي طابق
رفعه وبكل براءه : العاشر في أي غرفه غرفه رقم ( ......)
سلمان : الله الله ليش كل هذا
رفعه: لاني عارفه انك بتسال
سلمان: اوكي اخليج ترتاحين الحين والعصر نشوفج اممممموه
رفعه: هههههه حبتك العافيه يلا مع السلامه
سلمان: ههههه مع السلامه
سلمان ابتسم ابتسامة خبث دخل المصعد وبدل ما يضغط على الدور 11 ضغط على الدور 10 ( عشان كذااستانس لانهم في نفس الفندق وتحتهم على طوول ) راح للغرفه الي قالت له
دق عليها الباب
رفعه: غريبه حمد معه المفتاح ليش يدق_ قامت وشافت من العدسه ولقته سلمان شهقت _ هذا استجن
راحت تركض خذت جوالها ودقت عليه
سلمان وهو يضحك : هلا
رفعه: سلمااانو بذبحك
سلمان: هههههه استحي على وجهج وفتحي الباب
رفعه: لا انت خبل واذا جا احد
سلمان : عادي زوجك
رفعه: ياااربي
سلمان: هههههههه
رفعه : حبيبي والي يعافيك ارجع انا العصر اشوفك
سلمان :حبيبتي أحنا ساكنين فوقكم تدرين
رفعه: في نفس الفندق
سلمان : شرايج يعني اجل وين فوقكم ..
رفعه: الله وناااسه
سلمان: ادري وناسه يلا فتحي
رفعه : سلمااني
سلمان: عيووونه
رفعه: روح واناادق على البنات واطلع لكم
سلمان: انا ما ابي البنات ابيج
رفعه : روح لا يجي احد
سلمان : طيب شوفي انا ماني متحرك أبي بس اشوفج واروح
رفعه : طيب روح وانا ابدل ملابسي واطلع لكم
سلمان : ليه انتي وش لابسه
رفعه: بيجامه
سلمان: حلاتها بتفتحين يعني بتفتحين
رفعه : والله انك ما تستحي ببدل واطلع لك
سلمان : قلت لج لا بتفتحين ترى ماراح اكلج لا تخافين والله ماراح اسوي شي
رفعه غمضت عيونها وتفشلت من الي قاله سلمان وفي قلبها أي واضح .: طيب بفتح بس لحظه
سلمان : يلا
سكرت رفعه ودقت على حمد وقالها انهم بيجون بعد نص ساعه وقالت له انها بتنزل تتغدى مع البنات تحت طبعا هو استغرب قالت له انهم ساكنين في نفس الفندق.. وقالت له يقول للجدتها وسكرت ..
الا يدق سلمان حطت له مشغول وفتحت الباب وهي خايفه ومبتسمه
سلمان : ممكن ادخل
رفعه: ههههه أي بس عند الباب
دخل سلمان وهو مبتسم : فديت هالوجه والله كل مالج وتحلوين
رفعه: أي أحلو شوف شكلي
سلمان قاطعها : يجنن بس لو تفتحين شعرج احلى
رفعه وهي ترفع قذلتها من على عيونها وترجع تطيح على عيونها مره ثانيه : انزين يلا اطلع انا ببدل ونروح للبنات وننزل نتغدى
سلمان قرب جنبها هي رجعت على ورى وصقعت في الجدار بلعت ريقها




سلمان قرب جنبها هي رجعت على ورى وصقعت في الجدار بلعت ريقها : سلمان حبيبي
سلمان حط اصبعه على فمها : أششششش
رفعه صوت قلبها واصل للمريخ من قوته وجسمها مولع ناااار ... شال الخصل الي على وجهها وتم يطالع فيها وهو مبتسم : عيونج حلوه
نزلت رفعه عيونها العسليه والي تميزها رموشها الطويله >>
سلمان : طالعيني .... وهو الى الان حاط يده على راسها عشان الخصل ماتطيح على وجهها
رفعت رفعه عيونها
سلمان غمز لها : يالخوافه
رفعه : انا خوافه من قال _ وسحبت روحها وبعدت عنه وراحت عشان تدخل داخل _
سلمان مسك يدها بسرعه ووقفها وجرها عنده :طيب اذا خوافه ليش رايحه داخل
رفعه: ابي ابدل
سلمان : طيب روحي بدلي وانا بستناج
رفعه : لا والله تبيني ابدل وانت موجود
سلمان يقلد صوتها : أي والله تراني زوجك
رفعه راحت وخذت لها تنوره وبلوزه وقبل لا تدخل الحمام : خذ راحتك بس دقايق ابدل واطلع
وعلى طول دخلت وسكرت الباب بدلت بسرعه واول ما طلعت طق الباب... سلمان تجبس في مكانه ورفعه ماتت خوف وبققت عيونها ؟؟؟؟؟

موقف محرج للغااايه


رفعه راحت وخذت لها تنوره وبلوزه وقبل لا تدخل الحمام : خذ راحتك بس دقايق ابدل واطلع
وعلى طول دخلت وسكرت الباب بدلت بسرعه واول ما طلعت طق الباب... سلمان تجبس في مكانه ورفعه ماتت خوف وبققت عيونها ؟؟؟؟؟

راحت طلت من العدسه لفت على سلمان وهي تعض اصبعها : هذا حمد
سلمان: شسوي تدرين عادي عادي
رفعه: أي عادي انت من صجك _( وبسرعه خذت يده وجرتها ودخلته في الدولاب ) لا تتحرك ولا نفس ولا كلمه وسكرت الدولاب
وراحت لعند الباب : طيب طيب دقيقه
فتحت الباب
حمد وجدتها : السلام عليكم
رفعه وهي تحاول تصير طبيعيه : وعليكم السلام
الجده دخلت ورفعه كانت خايفه انها تفتح الدولاب
حمد: شفيج
رفعه: ولا شي بس كنت ابدل الحين بطلع للبنات
حمد: انزين انا بروح اجيب الغدا حق جدتي واجي
رفعه : ماراح تاكلون تحت معنا
حمد: لا... يلا سلام
رفعه سكرت الباب وبسرعه راحت عند جدتها : شخبارج جدتي
الجده : الحمد لله يابنتي هاه متى بتروحين
رفعه: الحين بس بلبس عباتي واطلع
الجده: يالله من فضلك_ فصخت عباتها _ وتوها بتفتح الدولاب عشان تحطها فيه
رفعه نقزت من مكانها: هاتيها عنج جدتي وخذت العبايه
الجده: الله يوفقج يابنتي ان شاء الله اخدمج في عرسج
رفعه : تسلمين
الجده: انا بروح الحمام سلمي على ام عبد العزيز
رفعه : ان شاء الله
أول ما دخلت الجده الحمام رفعه خذت نفس عمييق .. فتحت الدولاب
سلمان بصوت واطي: اطلع
رفعه : هههههه أي تعال بس ولا كلمه
سلمان طلع
رفعه ميته عليه من الضحك
سلمان: ليش تضحكين
رفعه : اششششش
سلمان حط يده على فمه
رفعه حطت عباية جدتها وخذت عبايتها : تستاهل عشان تخفف هالجرأه مره ثانيه
سلمان قرب عند اذنها وهمس لها : معاج احلمي اني اخففها
رفعه لبست عبايتها وهي تطالعه وتهز راسها وتضحك عليه خذت شنطتها ومسكت يده: يالله بسرعه قبل لا تطلع جدتي ..
طلعو وركبو المصعد
سلمان: هههه حمد لله ربي نجانا
رفعه: أي والله ومره ثانيه لا تعيدها
سلمان : ههههه ان شاء الله _فتح المصعد_ شوفي رقم الغرفه (....) قولي لهم وخل ينزلون أنا بروح اشوف طاوله
رفعه : طيب
راحت رفعه ودقت على العنود قالت لها فتحي الباب
نقزت الهنوف من مكانها : رفعه عند الباب
الكل: حلفي
راحت فتحت الباب ودخلت رفعه
العنود: عمره مقبوله شدراج في مكانا
رفعه: سلمان قالي منا ومنكم انشاء الله
الهنوف: هلا والله نورتي
رفعه: بوجودج والله يلا بسرعه البسو عشان ننزل نتغدى تحت
العنود: أشوه اني ما تغديت
رفعه باسى : لييه البنات تغدو؟
الهنوف : أي بس انا والعنود ما تغدينا
رفعه : حسافه بس يالله البسو سلمان ينتظر تحت
العنود: سلمان تحت وننزل معاج لا لا روحي انتي معاه بروحكم
الهنوف : أي والله عن المغثه
رفعه: افاااا والله هو الي قايل لي مر علي توه وقال نادي البنات راح يشوف طاوله
العنود: ياعمري عمي يلا نلبس عبايتنا ونجي
رفعه : امي فوزيه هنا
الهنوف : أي
دخلت رفعه وسلمت على الكل عقب نزلت مع الهنوف والعنود ..
سلمان: وين الباقي
العنود: تغدو كلهم
سلمان: اوكي يلا خذو الي تبونه وقعدو في هذيك الطاوله
الهنوف: وانتو
سلمان : معاكم
العنود: لا عمي انتو قعدو هناك وانا الهنوف بنقعد في هذيك الطاوله
رفعه: لا العنود عن السخافه
الهنوف: أي سخافه عشان تاخذون راحتكم
سلمان: بعد عمري انتم بنات اخوي تسلمون بس احنا نبي نقعد مع بعض انا ما ناديتكم عشان تقعدون بروحكم
رفعه: أي والله خل نستانس
العنود: اوكي يلا

طبعا كان بوفيه مفتوح كل وحده خذت الي تبي وقعدو على الطاوله مع بعض وسوالف وضحك ....
عقب كلن طلع غرفته يرتاح .. والعصر نزل الكل يتسوق ونزلت معاهم رفعه وطبعا استانسو مرره لان هبالهم زاد مع رفعه ..

من زماااان عن الخبر وأهلها ..
عبد العزيز وعبد الرحمن قرروا انهم ياخذون اجازه ويروحون يعتمرون ومره وحده مع الاهل كانو مقررين على بدايه الاسبوع الجاي بعد مايرجعون المعاريس
ندى وعبدالله كانوا بيرجعون على نهايه الاسبوع هذا وحتى منى وفارس ..


يتيع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم