رواية فارس احلامي -24


رواية فارس أحلامي - غرام


رواية فارس احلامي -24


يوم الثلاثاء
مشاعل كانت في قمه رعبها ,, ماتدري هل زواجها من بندر هو الخيار الصح او انها راح تندم
طلال كان عازل نفسه بغرفته ينتظر مشاعل ترحمه وترد عليه,,,, لما تعب قرر انه يدق ع ساره صاحبتها ع امل انها تكون احسن من اخوها وتساعده
اما ساره كانت تنتظر بندر ع شان تجبره يعترف ,,, بس بندر كان مختفي بغرفته ويتحجج بالنوم
بعد المغرب
دق موبايل ساره وعرفت الرقم,, هذا رقم طلال
ساره: الو
طلال: السلام عليكم
ساره: عليكم السلام
طلال: عرفتيني
ساره: طلال
طلال : ايه ,, اسف اذا ازعجتك
ساره: لا مو مشكله
طلال: ساره ابيك بموضوع ضروري يخص مشاعل
ساره: عارفه ايش هالموضوع
طلال مستغرب: كيف عرفتي؟؟؟؟
ساره: بندر قال لي ع كل شي
طلال انصدم من جرئه بندر وبهدوء قال لها : ومشاعل؟؟؟
ساره: ايش فيها
طلال: تعرف الموضوع
ساره: لا
طلال انصدم من ساره كانت صاحبه مشاعل مره ومايخبو اع بعض شي ,, انقهر ليش تخبي عنها كل هذا ع شان اخوها
طلال: وطبعا انتي حتقولي لها
ساره: مستحيل اخبي عنها شي
طلال: بس ملكتها من اخوك الخميس ,, متى راح تقولي لها
ساره: اول شي انا ودي اشكرك ع كل شي سويته لميشو,, وبصراحه اثبت جد انك تحبها ((وسكتت شوي بعدين كملت)) وانك انت الي تستاهلها
طلال: افهم من كلامك انك راح تساعديني ع شان مشاعل ماتتزوج اخوك
ساره: انا علي اني اوصل لمشاعل كل شي,, وهي الي تقرر
طلال: هي مو راضيه تسمعني ولا حتى تفتح موبايلها,, بليز ساره روحي لها اليوم وفهميها ابي اكلمها ابي اشرح لها كل شي,,, ساره بليز انا محتاجك لاتتخلي عني
اول مره ساره تحس بحب طلال الكبير لمشاعل
ساره: لاتخاف انا راح اكون مع الحق وما راح اكون بصف بندر لاني عارفه انه غلطان
طلال: ساره مافيه وقت اليوم الثلاثاء
ساره: طلال انا احترمك واحب مشاعل ,, بس بنفس الوقت احترم قرار اخوي بندر
طلال: وايش قراره
ساره: يبي يقول لمشاعل كل شي بنفسه
طلال مات من الخوف : لا ساره تكفين لا ,, انتي عارفه بندر يمكن يقلب كل شي فوق راسي ,, انا ما اثق فيه ,, خاني مره وماقدر اثق فيه ,,, تكفين ساره لاتخليه يدمرني ويدمر مشاعل
ساره: لاتخاف بعد مايكلمها راح اتاكد انه قال لها الحقيقه ,, وراح اروح عندها واخليك تكلمها
طلال: وعد ياساره
ساره حزنت ع طلال الي كان يترجاها وكانها الامل الوحيد له بالحياه
ساره تبتسم : لاتشيل هم انا راح احرص ان الحقيقه توصل ميشو
طلال بعد مكالمه ساره ارتاح شوي ,, ع الاقل هي تحب مشاعل وماراح ترضى تكذب عليها ,, بس كان خايف ياثر عليها بندر ,,, واكيد هو اخوها وراح تهتم لسعادته

هيفاء بلغت امها انها راح تعزم صاحباتها ع العشاء وراح يسهروا عندها ويفطروا ,, وطبعا بهاليوم انحكم ع الطباخين مايناموا ويسهروا ينفذوا طلبات هيفاء
غاده ولمياء توهم صاحين من النوم
لمياء: هاي مام هاي هيفاء
هيفاء وامها : هاي
غاده: صباح الخير
كلهم : صباح النور
لمياء: وين رايحه اشوفك لابسه
هيفاء: رايحه لصالون
لمياء: ليش لاتكون رموشك انهارت وتبي تروحي ع شان يركبوها كويس
هيفاء: لا ياقلبي رايحه اسوي ستشوار لشعري وميك اب
لمياء: ليش وين راح تروحي
هيفاء: راح يجو صاحباتي
لمياء: كم بنت راح تجي
هيفاء: يعني تقريبا 20 بنت
لمياء: ووين راح تجلسوا؟؟؟؟
هيفاء: وين يعني بالبيسمنت
لمياء تطالع غاده: يعني مكتوب علينا مانسبح اليوم
غاده: ههههههههههههههه
طلال دخل
طلال : السلام عليكم
كلهم: عليكم السلام
طلال: اهلين غاده كيفك
غاده انقهرت لان شكلها ابد مو حلو توها صاحيه من النوم وماحطت ميك اب
غاده بدلع: الحمدلله انت كيفك؟؟؟
طلال: الحمدلله ,, كيف عمتي ؟؟؟؟
غاده: تمام
هيفاء: اقول طلال ابي السيديات الي عندك
طلال: اي سيديات؟؟؟
هيفاء: اي سيدي منوعات عندك ابيه لان صاحباتي حيجوني اليوم
طلال: قالوا لك فاتح الشراع بغرفتي
هيفاء: يووه طلال السيديات الي عندي قديمه شوي
طلال: روحي ادخلي غرفتي وخذي الي تبي
هيفاء: اوكي,, يله باي
كلهم: باي
غاده كانت طول الوقت مفتونه بجمال طلال,,ضربتها لمياء ع يدها
لمياء بهمس: خلاص راح تاكليه
غاده انحرجت: طيب خلاص اسكتي

بندر اخيرا طلع من غرفته وكان يبي يطلع قبل ساره تشوفه,, ووقفته ساره
ساره: بندر ايش سويت بالموضوع؟؟؟؟
بندر: سارونه حبيبتي قلت لك اتركي الموضوع علي
ساره: الى متى لما يجي الخميس ؟؟
بندر: لاانشالله اليوم
ساره: عموما انا راح ادق ع مشاعل الساعه 12 بالليل واقول لها كل شي اذا ماتبي تخسرها قول لها قبل الساعه12 ع الاقل تجي منك
بندر : طيب عطيني فرصه لبكره
ساره: ولا دقيقه بعد 12,, يكفي اني سكت امس
بندر يقرب من ساره وبحنان: سارونه انا ماطلب المستحيل بس بكره ,, ووعد مني اذا ماقلت لها بكره انا راح ادق عليها قدامك واخليك انتي الي تقولي لها
ساره تذكرت مواقف اخوها معاها ,,, ومستحيل ترده,, وهو ماطلب الا فرصه يوم واحد بس
ساره: اوكي بكره الساعه 10 اخر فرصه لك اتفقنا
بندر يبتسم : اتفقنا
طلع بندر يدور بالسياره مايعرف ايش يقول لمشاعل,,, يبي يصارحها,, بس خايف تتركه,,لازم يلقى له خطه ,,, لازم,,, فكر وفكر,, وظل يفكر لما داخ من كثر التفكير والدوران ,,, وعوره راسه,,, وقرر يرجع للبيت والي كاتبه الله راح يصير

كانت هيفاء مشغوله بالرقص مع صاحباتها وكانوا رافعين ع الصوت لدرجه انك تحس ان البيت راح يجيه زلزال من قوه الصوت,, بس بما ان السهره كانت في البيسمنت كان الصوت مو مسموع بالنسبه لباقي غرف البيت,, ونظر لكبر البيت وقوه بنيانه صعب تسمع اي صوت فيه,, وكانت هيفاء مانعه لمياء وغاده من انهم دخلوا حفلتها الصغيره,,, اول شي لانها تكره غاده اما لمياء تفشلها لانها متواضعه,, وبنظر هيفاء الغرور لازم خاصه مع حالتهم الماديه والرفاهيه الي عايشين فيها
كان طلال يتمشى بالحديقه الخلفيه وهو يكلم ساره
طلال: ساره انتي قلتي لي ان بندر اليوم راح يقول لميشو
ساره: انا قلت بس صارت ضروف اقوى مني ومنه
طلال: ساره انا خايف انك تصرفيني,, وتبي تضيعي الوقت ع شان ميشو تتزوج اخوك
ساره: انا عطيت بندر فرصه لحد الساعه 10 بالليل اذا ماقال لميشو شي راح اقول لها انا
طلال: ساره وربي مو قادر اصبر لحد الساعه 10
ساره : الي خلاك تستنى هالشهور استني يوم واحد بس
طلال: طيب ساره تكفين ردي علي ع طول ترى اعصابي تعبت
ساره: اوكي لاتشيل هم انت نام وارتاح وانشالله خير
طلال: الله يسمع منه,, اوكي ساره انا اسف ازعجتك وتعبتك معاي
ساره تبتسم: صح انك تعبتني ,,, بس انشالله انا راح اخلي ميشو تاخذ بثاري منك وتتعبك
طلال: احلا تعب وربي بس هي تكون معاي
ساره : لهدرجه تحبها
طلال : انا اموت بدونها,, ماتتخيلي كيف حياتي بارده ومالها طعم بدونها
ساره: الله يجمعكم انشالله اذا فيه خير لكم
طلال: امين,, ساره ودي اسالك سؤال بس ابيك تجاوبيني بصراحه
ساره:قول
طلال: ميشو تحكي عني؟؟؟
ساره: اممممممم ,, هذي اسرار ماقدر اقول لك
طلال: يله عاد ساره قولي
ساره: بصراحه بعد الي صار قلت طلعاتي مع ميشو واذا جيتها بالبيت تعرف ام سلطان تكون بالبيت ومانقدر ناخذ راحتنا ,, وهذا غير ان نفسيتها كانت تعبانه من بعد الي صار لها ,,, وخفت ازيد هموما لما احكي عنك او اجيب طاريك,, حتى هي كانت تتحاشى انها تتكلم عنك ,, بس انا متاكده انها من جوا تموت شوق لك
طلال مره انبسط بهالكلام,, وشكر ساره ع الدعم,, وعلى وقفتها معاه
قفل منها وانتبه للبيسمنت الي مليان بنات,, وكان فيه ثنتين طالعين يتمشوا بالحديقه,, وكانوا يطالعوا طلال وودهم ياكلوه من النظرات
طلال تركهم ورجع لغرفته ودق ع هيفاء, والي ردت عليه وصوت الميوزك مغطي ع صوتها
هيفاء تصارخ: هاه طلال ايش تبي
طلال: اطلعي برا بالحديقه ع شان اسمعك
طلعت هيفاء برا
هيفاء: هلا
طلال: حبيبتي قفلوا الستاره لان العمال راح يشوفوكم
هيفاء: اي عمال كلهم نايمين,, وبعدين مانبي الكتمه ونسكر كل شي وكاننا بسجن
طلال: حبيبي انتي عارفه ان البيسمنت كله قزاز ومكشوف ع كل الي برا,, مايصير ياقلبي
هيفاء: يوووووه طلال تبي صاحباتي يضحكوا علي ويقولوا معقده
طلال طفش من اخته العنيده: طيب بس انتبهوا
هيفاء: طلول صاحباتي انجنوا عليك
طلال: طيب ايش اسوي لهم
هيفاء: خذ هذي عنود تبي تكلمك
العنود: هاي طلولي
طلال: تمونين طلولي ,, اقول روحي ارقصي ابرك لي
وقفل بوجهها
العنود منصدمه: ياي هيفاء اخوك جفس,, قفل بوجهي
هيفاء: هههههههههه,, حبيبتي اخوي ثقل
العنود: والله لاطيحه
هيفاء: هههههههههههه,, يله الله يقويك
العنود: انتي بس عطيني رقمه وانا اخليه يحبني
هيفاء طالعت العنود من فوق لتحت ,,, حلوه وبنت عايله معروفه مره ,,حلو انها تكون زوجه اخوها,,مو مثل هالمشاعل الي ع قوله هيفاء مو من مستواهم
هيفاء: هذا موبايلي رقمه فيه خذيه منه

كان بندر راجع للبيت وتعبان من الدوران ومن التفكير,, طلع غرفته وتمنى ان ساره مو فيه ع شان مو ناقص نصايح وتهديد منها,, حمد ربه انها نايمه ,,, كان يحاول ينام,, لما خطر ع باله فكره تجنن ,, فكره راح تخلي مشاعل زوجته وراح تبعد طلال وساره عنه
دق على طول على مشاعل ولقى موبايلها مقفل
دق ع ساره
ساره صوتها كله نوم: الو
بندر: نايمه؟؟
ساره: ايه ايش تبي؟؟؟
بندر: لابس كنت ادق ع مشاعل ابي اقول لها ع الموضوع ومامقفل موبايلها؟؟؟؟
ساره: والله مدري عنها ,,, بكره اروح لها واشوف
بندر: اوكي حبيبتي تصبحي ع خير
ساره: وانت من اهل الخير

يوم الاربعاء
فهده وامها كانوا رايحين يشوفوا روان الي راح يخطبوها لصالح
ام فهده : اجل وين البنيه ابطت علينا
ام روان: الحين جايه
دخلت روان,,وانصدمت فهده لما شافتها ,, مع ان صالح اخوها بس مايستاهل روان ,, كانت نحيفه مرررره وقصيره ونعومه,,, ومؤدبه مره وشكلها تستحي
فهده: هلا روان كيفك
روان بحيا : الحمدلله
ام فهده تتفحصها
فهده: تدرسي ياروان
روان: ايه
فهده: باي سنه
روان: بثالث ثانوي
فهده: ماشالله
وحاولت فهده تسحب الكلام سحب من روان ,, خجلها مو معقول
بعد ماطلعوا
ام فهده: هذي البنت والا بلاش
فهده: والله يماما حسافه ع ولدك جفس ومايعرف يتعامل معاها
ام فهده: وجعن يوجعتس هذا اخوتس
فهده: اقول يمه غريبه اعجبتك
ام فهده: اعجبني حياها وشكلها ماعندها شخصيه,, اسهل علي اصيطر عليها
فهده: حرام عليكم
ام فهده: اخسي واقطعي بس


تعبت ساره من الاتصال ع مشاعل والي كانت موبايلها مقفل ,, ودقت ع البيت مليون مره ومحد يرد,, ,اخيرا جاء الفرج وردت مشاعل ع تلفون البيت
ساره: وجع وجع وجع ساعه اتصل
مشاعل: كنا ببيت ام مشعل
ساره: طيب ليش مقفله موبايلك
مشاعل انحرجت: مالي خلق اكلم احد
ساره: الحين تروحي تفتحيه,,, بندر يبيك بموضوع ضروري
مشاعل: سارونه بكره ملكتنا خليه ياجل مواضيعه لبكره
ساره: لا الحين ,, الموضوع الي راح يكلمك فيه يخص ملكتكم ومستقبلكم
مشاعل خافت: ايش صار؟؟؟؟
ساره: مقدر اقول لك,,لاني واعده بندر اني اخليه هو الي يقول لك,, الحين بسرعه روحي افتحي موبايلك
مشاعل: اوكي باي
ساره: باي
مشاعل احتارت ايش يبي منها بندر,, وفتحت موبايلها تنتظر مكالمه بندر ,, وجتها رساله, كانت من طلال ,, ترددت تفتحها او لا,, قررت اخيرا انها ماتفتحها ,,, ثواني وسمعت رساله بعد رساله وكانت تطالع الاسم وكل الرسايل كانت من طلال ,, بس هي ماراح تفتحها قررت اخيرا انها تنسى كل شي يتعلق بطلال,, كان ودها تحذف الرسايل,,, بس قلبها ماطاوعها,,, كانت راح تفتحها بس بعد الملكه ,, علشان ماياثر عليها الكلام وتغير قرارها,, تركت الرسائل مافتحتها ,,, تنتظر بندر ,, واخيرا دق بندر
بندر: الو
مشاعل: هلا بندر
بندر: وينك لك وحشه كل مادقيت مقفل موبايلك
مشاعل: كنت مشغوله مع اخواني شوي
بندر يتصنع الحزن : ميشو ابيك بموضوع ((وبتردد مزيف قال))يخصنا
مشاعل خافت: بندر ايش فيه صوتك ,,,, بندر ايش فيك ساكت ايش صاير؟؟
بندر : ميشو انا خايف عليك وع ساره
مشاعل: على وعلى ساره؟؟؟ ايش صاير طيحت قلبي
بندر: مشاعل طلال قال لي ع كل شي كان بينكم
مشاعل انصدمت في نفسها\" وربي طلال وقح مايبيني اكون سعيده,, يبي يخرب علي ع شان كذا قال لبندر عشان يحرق قلبه,, ليش يسوي فيني كذا\"
مشاعل ماكان لها وجه تتكلم لانها كذبت ع بندر
بندر: ميشو حبيبتي لاتتوقعي اني زعلان منك انا بس متضايق لانك ماصارحتيني
مشاعل منحرجه: بندر انا اسفه
بندر: ميشو انتي حره بحياتك وتقدري تلغي الزواج ,, بس الشي الي منتي حره فيه ,,, هو انك ترفضي حمايتي لك, انا راح احميك من طلال وغسان لو فيها ذبحي
مشاعل انصدمت ايش جاب طاري غسان الحين وايش عرف بندر بغسان اكيد طلال قال له
مشاعل: غسااااااااااااان
بندر: ايه غسان ,,, طلال وهو متفقين انهم يدمروا زواجنا وحياتنا,, وجوا عندي يقولوا لي انك تعرفي طلال وانك تحبيه للحين,, ع امل اني اتركك وارفض اني اتزوجك ماعرفوا اني اموت فيك وماقدر اتركك وانا مستعد اتغاضى عن كل اخطائك
مشاعل منصدمه شلون طلال قدر يمثل عليها طول هالوقت : بندر ليش طلال سوا كذا
بندر: لما سالته ليش يبي يدمر حياتنا وزواجنا ,, قال ان فيه تحدي بينه وبين غسان انه يدمر زواجك ويخلينا ننفصل,, انا قلت له ان حبي لك اكبر من انه يهزه
مشاعل مو قادره تستوعب من الصدمه : وايش صار؟؟؟
بندر: لما فقد الامل فيني راح يكلم اختي ساره ,, ويقول لها كلام يعبي راسها علي,, عشان تقنعك تغيرين رايك بالزواج
مشاعل: طبعا ساره قفلت بوجهه
بندر: للاسف يامشاعل ساره ماقفلت سمعت للاخر وصدقته وكذبتني انا
مشاعل منصدمه مرره من حركه ساره,, معقوله تكذب اخوها وتصدق طلال وغسان
بندر: وطلال يمثل عليها دور الحبيب الي فقد حبيبته وطبعا ساره لانها تحبك صدقته,, تعرفي ايش قال لها
مشاعل: ايش قال؟؟
بندر: قال لها ان علاجك كان ع حسابه هو مو ع حساب المستشفى,,, وانه هو الي ساعد اخوانك بالشركه,, واني كذاب وامثل عليك
مشاعل: وطبعا ماصدقته
بندر: للاسف ساره صدقته
مشاعل: ماصدق ان ساره تصدق هالحقير
بندر: للاسف لعب براسها,, ميشو انا مقدر الي انتي فيه ,,, وانا احبك ولاابيك تضيعي من يدي بس اذا كان بعدنا راح يسعدك انا راح ابتعد
مشاعل كبر بعينها بندر اكثر ع الرغم من انه عرف علاقتها بطلال الا انه تغاضى عن هالشي وسامحها وهالشي مو غريب عليه لانه سامح اخته ساره قبل,, وهالشي يبين كبر عقل بندر وحكمته,, والاهم حبه لها,, مستحيل تتخلى عنه بعد الي صار,,كان عندها امل بطلال وهذا سبب ترددها بس بعد هالكلام ,, ماراح تتردد,, ولاتفكر
مشاعل: لا يابندر ملكتنا الخميس ولاراح يتغير شي
بندر فرح مررره وحس ان نص خطته نجحت
بندر: طيب ميشو في مشكله كبيره
مشاعل بخوف : ايش هي؟؟
بندر: اممممم ,, طلال هددني اني اذا قلت لك ع الكلام راح ينتقم مني ومنك وماراح يتركنا
مشاعل: ماهمني هالحقير
بندر: مشاعل طلال ذكي ويعرف يشغل مخه,, خلينا نلعب نفس لعبته ونخليه هو الضحيه مو احنا,, وبهالشكل نكون احنا الي انتقمنا منه
مشاعل مستغربه: شلون؟؟
بندر: اذا كلمتك ساره وقالت لك ان طلال هو الي سوا لك كل شي من فلوس العمليه الا الشركه قولي لها انك مصدقه بس انتي تفضلين انك تعيشي معاي لانك كرهتي طلال واخترتني انا
مشاعل اعجبتها الفكره وكذا ماراح تبين لطلال انها مجروحه,, لكن اذا حسسته انها مصدقه انه سوا هالاشياء عشانها وهي الي تركته راح تحتفظ بشي من كرامتها
مشاعل بحقد: لاتشيل هم راح ابين لساره وله اني مصدقه, وانا الي راح ارفضه
بندر: الله لايحرمني منك واحبك موووووووووووت
مشاعل: اوكي بندر اكلمك بعدين
بندر: باي
مشاعل: باي
قفلت مشاعل وهي حاقده ع طلال من قلبها,,, فتحت رسايله الي كانت ماجلتهم لبعد الملكه
\"قطوتي بليز افتحي موبايلك\"
\"ميشو بندر يكذب عليك,,, لاتتزوجيه,, لاتنسي الي بينا\"
\"فتحي مخك شوي وربي بندر كذاب ,,, ميشو كلميني افهمك\"
\"ميشو اذا تزوجتي هالحقير راح تندمي\"
مسحت كل الرسايل ,, وحتى الرسايل الي ماقرتها حذفتها ,,, شلون ماحست بكذبه وخيانته

بندر كان مبسوط لان خطته نجحت بشكل رهيب,, وخلاص ماراح يخاف لامن ساره,, ولا طلال,, الحين يرتاح,,, ولا فيه شي راح يخرب زواجه من مشاعل ولاينكد عليه
بندر في نفسه\" ههههههه ,, هاه ياطلال الحين انا فزت عليك وبتفوق,, خل حركاتك الي سويتها بالمانيا تنفعك,, الحين مشاعل لي ومو مشكلتي انك مغفل وسلمت لي حبيبتك ,,, انا حبيتها وماراح اتركها,, وماراح اعترف انك انت الي سويتها لها كل شي\"
سمع صوت الباب
ساره: بندر نايم؟؟؟
بندر وهو فرحان: لا تفضلي
ساره لما دخلت : غريبه اشوفك مبسوط
بندر: شلون مااصير مبسوط وانا تاكدت ان مشاعل تحبني
ساره مستغربه: وشلون عرفت؟؟؟
بندر: قلت لها ع كل شي,, وتخيلي رفضت طلال علشاني
ساره بنظرات شك: متاكد انك قلت لها
بندر: دقي عليها وتاكدي
ساره : اوكي راح اروح ادق عليها
بندر: مافيه مبروك؟؟؟
ساره: ع ايش؟؟؟
بندر: ملكتي بكره
ساره: مو قبل مااتاكد من مشاعل
ساره راحت غرفتها ودقت ع مشاعل
ساره: هاي ميشو
مشاعل : هاي سارونه كيفك؟؟؟
ساره: تمام,,, انتي كيفك؟؟؟؟
مشاعل: الحمدلله
ساره: ميشو كلمك بندر؟؟
مشاعل: ايه كلمني
ساره بتردد: قال لك ع موضوع طلال
مشاعل: ساره اذا تحبيني قفلي هالموضوع
ساره: لا ياميشو لازم اعرف ايش قال لك بندر, ميشو ترى طلال يحبك وترى كـ
مشاعل: ادري كل شي هو الي سواه لي مو طلال ,, ادري انه هو الي دفع حق المستشفى,, وهو الي دفع الفلوس لاخواني,, بس انا مابيه
ساره: بس طــ
مشاعل: ساره انتي ماتبيني اتزوج اخوك؟؟؟ يضايقك هالشي
ساره : ميشو مو قصدي بس اذا انا اقتنعت بكلامك طلال ايش يقنعه؟؟؟
مشاعل : انا
ساره : انتي؟؟؟
مشاعل بعصبيه : انا راح اكلمه واقول له انه ولاشي بالنسبه لي
ساره: ميشو ماني فاهمتك كنت تحبيه ايش الي صار؟؟؟
مشاعل: كنت؟؟ وكنت من الماضي,, انا الحين احب بندر ومابقلبي غيره
ساره: والله اتمنى لك السعاده اكيد مع اخوي,, بس طلال يحبك
مشاعل: اوكي انا راح اكلمه الحين وانهي هالمهزله
ساره: اوكي
مشاعل: يله باي
ساره: باي
قفلت ساره وهي مصدومه من كلام مشاعل كانت تموت بالارض الي يمشي عليها طلال والحين لما سوا لها كل هذا تتركه بكل بساطه

كان طلال جالس مع اهله ,, وكان عندهم عمه(ابو بسام) وعمته(ام غاده),,, واولادهم وبناتهم,, وكانوا جالسين مع بعض لان من عادتهم يجلسوا مع بعض ومايتغطوا البنات عن اولاد عمهم
غاده: ماما خلص الصيف وانتي توعديني اننا نسافر
ام غاده: انشالله راح نسافر لما تبدى الدراسه وتخف الزحمه,, تعرفي الحين كل الناس مسافرين
هيفاء: ليش وين راح تروحوا ؟؟؟
ام غاده: انشالله مصر
هيفاء: وليش ماتسفروا اوروبا
ام غاده: بالعكس مصر تجنن ويكفي انها بلد عربيه ومسلمه نرتاح فيها اكثر
طلال: صادقه عمتي,,, مصر مره حلوه ومهما جلست فيها ماتمل
ام غاده: هذي الناس الي تفهم
بسام(ولد عم طلال): اجل تخاوينا ياطلال لمصر طالع انا والشباب الاسبوع الجاي
طلال: لاوالله عندي اشغال
بسام: يارجال العمر يخلص والشغل مايخلص
طلال دق موبايله وماصدق الرقم رقم مشاعل مو مصدق نفسه,,, قام يركض,, يبي يرد برا,, اكيد ساره قالت لها وهي الحين تدق ع شان نرجع لبعض
ام غاده: هو,, ايش فيه طلال مقروص؟؟؟
هيفاء: لا ياعمه يمكن اتصال من المؤسسه
ام غاده : اقول هيفاء اجل امك متى سافرت؟؟
هيفاء: امس
ام غاده: ومتى راح ترجع
هيفاء: والله ماادري بس يمكن بعد شهر
ام غاده في نفسها \"هالحرمه مخليها رجلها سيدها قيدها\"
طلال كان طالع من الصاله وطلع برا للحديقه
طلال بفرح : الو
مشاعل : طلال
طلال بفرح كبير: لبيه
مشاعل بحقد : شكرا ع كل شي سويته لي شكرا ع العمليه,, والي انت كنت سبب في عماي,, وشكرا ع مساعده اهلي وهذا واجبك بعد الي سويته فيني ,,, وشكرا ع انك قدرت تخليني احدد مشاعري
طلال مستغرب من اسلوب مشاعل وبتساؤل: ميشو وضحي كلامك اكثر؟؟؟
مشاعل: طلال انا حددت مشاعري وعرفت مين ابي بعد ماتوضح لي كل شي
طلال بفرح : ومايحتاج اسالك عارفك انك راح ترجعي لي بالنهايه,, بس وربي ميشو ماسويت هالشي ع شان ترجعي لي,, وربي سويته لاني كنت خايف عليك واحبك
مشاعل: طيب طيب عرفت,, المهم حبيت اقول لك ملكتي بكره ,, وبليز لاتدق ,, ولابي اشوف رقمك,,, لاني اخيرا اكتشفت اني احب بندر رغم كل شي,, رغم كذبه علي انا اموت فيه,, طلال بليز لاتحاول تدمر حياتي يكفي الي سويته قبل
وقفلت
طلال يطالع الموبايل بصدمه,, رجع يطالع الرقم مو مصدق ان هذي مشاعل,, يمكن وحده ثانيه,, شلون يعني تحب بندر ,,, مشاعل له وتحبه ,, متى حبه بندر,, ليش ,, وكيف؟؟؟
جلس طلال ع الارض يفكر وماسك راسه\" ليش دخلت بندر حياه مشاعل,, معقوله الحين تحبه,, بس واضح انه قال لها عن كل شي ,, واضح انه علمها اني انا الي سويت لها كل شي,, ومع كذا ميشو تبي تتزوجه يعني مو رد للجميل زي ماكنت احسب,, طيب لما كنا بالمانيا قالت لي احبك,, شلون,, ليش ياميشو ,, ميشو انا احبك,, شلون تختار الكذاب وتترك الي يحبها والي كان صادق معاها,,, معقوله ميشو راح تتزوج بكره ,,, راح تكون لبندر,, وانا؟؟؟ \"
لما قال كلمه انا رجعت ملايين الذكريات الحلوه والمره ع باله,,, ايش سوا هو لمشاعل ,, ترك غسان يتحكم فيه,,, والحين بندر راح ياخذها منه لازم يتصرف ويسوي شي,,, بس ايش راح يسوي ,, يقتل بندر ؟؟؟ لا مستحيل يضره لان مشاعل تحبه,, معقوله يستسلم ويتركها لااااا,, خاف من هالفكره ان مشاعل تكون لغيره,, حس ببرد يقتله,, اخذ موبايله ودق ع ساره
ساره : الو
طلال : ساره الحقيني مشاعل ماتبيني ,, مشاعل راح تتزوج بندر
ساره بحزن: طلال ادري هي قالت لي,, وهي تدري بعد انك انت الي سويت لها كل شي,, ومع كذا ماتبيك,, هي تقول انها كرهتك بعد الي سويته فيها
طلال يصارخ : لالا ساره الله يخليك لاتقولي كذا لازم تساعديني,, ساره راح انجن ,, راح اموت,, تصرفي ساره,, وقفي هالزواج باي شكل
وقف عن الكلام لما اجتاحته نوبه بكاء حااااااااااااااااااده ,, وصار مثل الطفل يبكي وساره تحاول تهدي فيه
ساره: طلال بس,, طلال انت رجال وعيب تبكي
طلال: ليش ما ابكي وميشو راح تتزوج وتتركني,,, ساره احس ببرد ياكلني اكل ,, احس اني وحيد ,, ساره الله يخليك خليك معاي اوقفي معاي ,, ((ورجع يبكي بكاء اليم وبصوت مبحوح) قولي لها لاتتزوج,,, قولي لها ,, قولي لها
ساره صارت تبكي ع طلال: طلال مقدر اسوي شي ومقدر اجبرها ع شي,, طلال خلاص هد نفسك
طلال يصارخ: ايش سويت لها ع شان تتركني
ساره: طلال ساعات مانقدر نتحكم بمشاعرنا ,, يمكن مشاعل بدون ماتحس حبت بندر
طلال: الله ياخذه والله ياخذ الي عرفها عليه
رجع يبكي بكاء حاااااااااااااااااااااد وانسدح ع ارض الحديقه: ساره ابي اموت
ساره: تعوذ من الشيطان وروح توضى ولاتضيق صدرك
طلال: اعوذ بالله من ابليس
قام وكمل كلامه: ساره الله يخليك طلب واحد مافيه غيره
ساره: امر
طلال: بكره لما تروحوا لبيت ميشو ع شان الملكه كلميني بليز ابي اسمع صوتها (وحاول يكتم عبرته وبهمس قال ) لاخر مره
قفل منها وتوجه للبيت وفتح الباب وبدون مايدخل
طلال يصارخ : لمياء لمياء
لمياء جت تركض خافت من صراخ طلال: هلا طلـ
سكتت لما شافت وجه طلال
طلال ظمها بقوه وبكىىىىىىىىىى بحظنها ,,, وبكت لمياء على طول معاه,,, كان طلال يبكي باعلى صوت يقدر عليه,,, كان صراخ اكثر من انه بكى,,, لدرجه ان كل الي جوا سمعوه وطلعوا يشوفوا ايش فيه
نزل طلال عند رجول لمياء وحظن رجولها وتكلم بصعوبه لان انفاسه ماتساعده من كثر البكاء
طلال : لمياء ميشو راح تتزوج بكره
لمياء: بسم الله عليك قوم,,, قوم نروح غرفتك,, قوم طلال ,, قوم
طلال يصارخ : لاااااااااااااا,, ابيها يالمياء ابيها
هنا وصل عمه وعمته وعيالهم
ام غاده بخوف : طلال حبيبي ايش فيك
لمياء: مافيه شي بس هو تعبان شوي((تكلم طلال))طلال تعال نروح غرفتك
طاعها طلال وكان يمشي بصعوبه,, حس ان قواه خارت وتفكيره انشل,, كان دايما عنده حلول لمشاكل الناس ومشاكل الشغل ,, والكل الناس يحسدوه ع تفكيره السليم وصفاء ذهنه,, وهذا لي قهره انه مو قادر يركز ع مشكلته ولا يعرف شلون يحلها

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم