رواية يالبى قلبك -25


رواية يالبى قلبك - غرام


رواية يالبى قلبك -25


ام العنود: جدج وجدتج وخالج
الهنوف: خالي طلال
ام العنود: أي
العنود: واااو مونااسه والله هالمره الكل جا وكله صدفه
بدور : أي والله رفعه واهلها وجيتكم وام جاسم بعد ماشاء الله العائله الكريمه اكتملت ..
العنود: بدق على خالي اكيد موجودين هنا الحين _ وخذت جوالها ودقت _
طلال : هلا والله بالقاطعه
العنود: ههههه هلا فيك شخبارك
طلال: الحمد لله انتي شخبارج شمسويه وينج مالج حس ولا خبر
العنود: انتو الي جايين مكه ولا تقولون عشان نشوفكم وينكم
طلال: اناالحين في الحرم وهذا محمد وسلمان وجدج قدامي توني مسلم عليهم
العنود: أجل جدتي وينها
طلال: أكيد عند بوابه ( ........) تنتظرنا
العنود: أوكي خلاص أنت تعال الحين أخاف مااعرفها مع الزحمه
طلال : أوكي يلا
العنود: يلا سلام
العنود: وحده تقوم معي نجيب جدتي
الهنوف: انا بجي ... وهي قايمه .. يلا عميمه قومي معنا ترى احنا ما ندل
بدور: أي ماتدلون طالعو في اللوح
العنود متعمده: يووو عميمه اخاف نضيع ترى احنا دبش
الجده: الحين شنو بتخسرين قومي معهم
بدور وهي ما ودها : انزين
قامو البنات وراحو عند البوابه الي قالهم عنها خالهم طلال .. يوم وصلو
العنود: هنوف دوري دوري خالي
الهنوف : هذاني قاعده أشوف
يدور كانت خايفه او مستحيه نوعا ما لان طلال راح يكون موجود ومرتبكه لانها اول مره تشوفه
بدور: أقول بنات شوفو مو كأنها هذيك خالتي ام جاسم
العنود: وينها ...
بدور: شوفي هناك _وتاشر_
الهنوف: أي والله كانها هي خل نروح لها
العنود: جدتي حصه
الجده لفت: العنود
العنود: ههههه اشوه عرفتيني
وسلمت عليها
الهنوف هلا جدتي انا الهنوف شخبارج
الجده: هلا فيج الحمد الله بخير انتو شخباركم
بدور: السلام عليكم وحبت راسها هلا خالتي ام جاسم شخبارج
الجده: بخير وعافيه انتي شخبارج يابنتي ان شاء الله بخير
العنود: جدتي هاذي بدور عمتي
الجده: وانااقول هالصوت مب غريب علي هلا فيج شخبارج يمى بدور
بدور: والله الحمد لله انتي شخبارج خالتي عشاج بخير
الا طلال من وراهم : ممكن الرقم يا حلويين
العنود: خالي
الهنوف : خرعتنا
طلال : هههههه ادري متعمد
العنود: احمد ربك كان ما جاك كف بس ربك ستر
طلال: استحي على وجهج قدام الناس
العنود: اجل انت ممكن الرقم ياحلوين وفي مكه بعد ولا وفي الحرم
طلال: هههههه




بدور أول ما سمعت صوته انقبض قلبها ويوم لفت وشافته وهو يسولف مع العنود والضحكه الي على وجهه ومحليتها الغميزه الواضحه الي على خده اليمين والخفيفه الي على خده اليسار ..
طلال: ها يمى نروح والا بتبسطين مع الحريم داخل
الجده: والله بشوف اذا الحريم بيقعدون .. ها يمى بدور امج بتقعد والا بتمشي
بدور: والله ماادري ياخالتي بس اتوقع انها بتقعد
العنود: أي اصلا هم ينتظرونج داخل
طلال يوم سمع اسم بدور عرف انها عمة العنود الي كلمته امه عنها وقالت انها بتخطبها له كان وده يرفع عيونه ويشوفها بس استحى ..
دخلو البنات مع الجده داخل الحرم وقعدو تقريبا ساعه يسولفون عقب طلعو وراحو تعشو وكلن رجع لغرفته البنات كانو متفقين يقومون بدري يوم الخميس ويقعدون يحوسون الصباح على راحتهم ..
الساعه 1 ونص بعد ماصلو الشفع والوتر في الحرم كلن رجع لغرفته الاهل ماكانو في نفس الفندق الي فيه البنات بس كانو قريبين ..
الساعه 2 في غرفه العنود والهنوف
العنود: تصدقين الهنوف احس اني مستانسه واااجد حسافه بعد بكره بنروح
الهنوف: والله حتى انا ما تتصورين شلون هالسفره شققتني من الوناسه
العنود: ما توقعت ان راح نستانس كذا اول مره نجي مع بعض بالسياره والمفاجأه الاحلى ان رفعه جايه هي واهلها و بعدها اهلنا وبعدها جدي وجدتي والله ونااااسه
الهنوف: تدرين عسى ان شاء الله ربي يتم هالفرحه علينا والا يفرقنا ونتم طول عمرنا كذا مجتمعين وعلى قلب واحد
العنود: امييييييين
الهنوف: تدرين الحين بيتنا ماراح يصير حلو ندى طلعت مع مين بقعد والله بتنبط كبدي
العنود: افاااااااا وانا وين رحت كل يوم والثاني بنقز في وجهج
الهنوف: هههههههه فديتج انتي
العنود: لا تخافين ان شاء الله انتي الي بتجين عندنا
الهنوف: لا تخافين من اول ما اقوم لين الليل وانا عندكم والا يوم عندنا ويوم عندكم
العنود: الي يشوف احنا مقصرين بس لا ان شاء الله تجين عندنا اقامه دائمه
الهنوف وهي تحاول تخفي البتسامه : وش تقصدين
العنود وهي تطالعه بنص عين : ولا شي يلا يلا خل ننام بكره بنقوم من صباح الله خير
الهنوف : يلا تصبحين على خير
العنود: وانتي من اهله
تمو ساكتين دقايق
العنود : هنوووف
الهنوف: هاه ما نمتي
العنود: لا تعالي نسيت أقولج
الهنوف : وشو
العنود خذت جوالها وفتحت الرسايل وقالت لها رقم
الهنوف: شفيه
العنود: تعرفينه
الهنوف : ماادري ليه
العنود: راسل لي رسالتين بس مين ماادري قلت يمكن وحده من البنات والا شي
الهنوف خذت جوالها قولي الرقم مره ثانيه
العنود: بتدقين ؟؟
الهنوف: بس بشوف اذا مسجل عندي
قالت لها الرقم
العنود: هاه
الهنوف: لا يمكن غلطانين انتي رسلتي شي
العنود: لا طنشت
الهنوف: اشوف الرسايل
العنود مدت لها الجوال وقرت الرسايل وقامت تطالع العنود
العنود: شفيج تطالعيني كذا
الهنوف : ما احد جا على بالج ابد
العنود: لا ليه تتوقعين ان احد راسلها
الهنوف : ماادري بس الكلام شكله مقصود والرقم مو غريب
العنود: هذا الي ذابحني الرقم اعرفه بس مو قادره اثبت حق منو
الهنوف: يالله كيفه ياخبر اليوم بفلوس بكره ببلاش
العنود :أي والله
وانسدحو
الهنوف كان يدورفي بالها فيصل بس ما حبت تذكر العنود أو تقول لها لانها حتى هي مو متاكده بس تاليتهم بيعرفون ..




البنات قامو من الفجر وقعدو في الحرم لين ما شرقت الشمس
بدور: يلا بنات نقوم الشمس شرقت
العنود: يلا
رفعه: يا ست الحسن نويييف
نوف: هاه
جواهر: الناس يقولون نعم مو ها
نوف: نعم
الكل: ضحك عليها
رفعه: وش بعده يلا قومي
نوف: انتظرو شوي
جواهر:ككك بسج نوم اذا بتنامين رجعي للفندق
نوف: لا ياعمري النوم لاحقه عليه بس والوناسه ما تنعاد
ريم: أي والله خل نستانس احنا بكره بنروح
رفعه: يووو لا تكدرون خاطري
العنود: يالله ان شاء الله السنه الجايه تنعاد
الهنوف: اللحظات الحلوه دايم ما تنعاد
بدور: يلا بس عن الرومنسيه الزايده
رفعه: على غفله صرنا فلم مصري
العنود: انا فاتن حمامه
نوف: وانا رشدي اباضه
الكل: هههههههههههههههههه
ريم : شلون جا الاسم على بالج
نوف: ماا ادري بس عشان الوزن



طلعو البنات راحو افطرو وعقب قامو يدورون مابقى مكان في خاطرهم الا راحو له ..
العنود وقفت عند كشك محل صغير وشافت أحجار عجبتها كثير أشكال وألوان
العنود: لو سمحت تقدر تحفر لي على الحجر
البياع: أي
العنود اختارت لها 8 حبات وقال له يكتب فيها( صيفنا مع أهلنا أحلى ) ومن ورى كاتبه اسمها وتحته اسم الي راح تعطيها لها وقالت له انها راح تمر عليه في الليل وتاخذهم ...
على الساعه 11
العنود: بنات تعبت
بدور: نصلي الظهر ونروح نرتاح
رفعه: قومو ناخذ لنا شي نشربه
الهنوف: شوفو خل نروح هذيك البوفيه شكلها حليوه
جواهر: مليانه شباب
العنود: يووو احنا شدخلنا فيهم هم قاعدين
رفعه: انا والعنود بنروح انتو روحو قعدو داخل نجيب ونجي شكلنا يلفت 8 كلنا نروح
الهنوف: انا بجي اساعدكم
راحو البنات يشوفون لهم طاوله والثلاثه راحو ياخذونن عصيرات
بعد ما خذ و العصيرات
الهنوف: الله شبيشيلهم شكثرهم خل يعطيج كيس
رفعه: لو سمحت عطني كيس
العنود : كم الحساب ؟
الهندي: 50
العنود وهي تطلع الفلوس
رفعه: كم قالج
العنود: خمسين ... تعال كم الواحد
الهندي: 2 ريال
العنود: اجل خمسين من وين جات
الهندي يضحك: انا يمزح
العنود: لا والله ومن حظرتك عشان تمزح معي
رفعه: ههههه اخر زمن
الهنوف: لو سمحت كم الحساب
الهندي: انت واجد ثقيل دم
العنود تخزه : أقول كانا عطيناك وجه زياده عن اللزوم _ وحطت عشرين
ورجع لها ريالين ومدت يدها عشان تاخذهم الا يرجع يده
العنود جاتها الضحكه بس عصبت من حركته السخيفه : يعني ووالنهايه
مد الفلوس ورفعه والهنوف يضحكون عليها
الهنوف: اقل جيبيلي ماي معاج
العنود: عطني 2 قرشه ماي _ وحطت الريالين _
الهندي جاب الماي وهو يضحك : انا قول انت خل ريالين ألحين انت في يعطي انا
رفعه : والله هالهنود صار عندهم لسان
الهنوف: البلا مو منهم من الشباب هم الي علموهم
العنود: أي شباب الا قولي هالبنات الي ما يستحون
اول ما لفو الا لقو شاب قاعد يضحك عليهم
البنات تفشلو
العنود: واخزياه شفتو شلون يضحك علينا
الهنوف: انصدمت يوم شافته هو نفسه راعي الكتكات
رفعه: الله لا يعطيه عافيه زين ان بس هو الي انتبه
راحو للبنات قعدو تقريبا ربع ساعه يسولفون عقب طلعوا.. الكل راح لغرفته يتوضا عقب اتفقو انهم يطلعون يصلون الظهر
في غرفه العنود والهنوف ..
الهنوف: عنود
العنود: هلا
الهنوف: شفني هذاك الي كان يضحك علينا يوم ناخذ العصيرات
العنود: هذاك الشاب
الهنوف: أي
العنود: شفيه
الهنوف: هذا هو راعي الكتكات
العنود: حلفيي
الهنوف: والله ربي استجاب دعوتي وخلاج تشوفينه
العنود: بس ما دققت فيه ولا شفت الحزن الي على وجهه
الهنوف: ههههههههه مالت عليح تطنزين
العنود: لا والله من جد
الا ريم تطق الباب : يلا ترى احنا طالعين




لبسو البنات عبايتهم ونزلو راحو صلو الظهر وقعدو شوي يسولفون عقب راحو تغدو مع بعض وبعدين كلن راح يرتاح وينام ..

قامو العصر والمغرب نزلو ورجعو بدري عشان ينامو ويلحقون بكره يلقون لهم مكان حق صلاة الجمعه

يوم الجمعه الساعه 9 في الليل وهو يرتبون أغراضهم
العنود: يووووووو نسييت
الهنوف: شفيج
العنود: بسرعه قومي لبسي عباتج
الهنوف: ليه
العنود: انا مسويه طلبه يحفرون لي فوق الحجر عشان اعطيه البنات
الهنوف: وتوج تتذكرين
العنود: المفروض امس بس نسييت
طلعو وخذو معهم شهد
العنود والهنوف كانو واقفين قدام الكشك وكان عنده زحمه قعدو يستنون ويسولفون ..
شهد كانت واقفه جنبهم الا شافت الشاب حق الكتكات ابتسم لها واشر لها تجي وجات
الشاب: شخبارج شهوده حبيبتي
شهد: الحمد لله
الشاب: انتي بروحج هنا
شهد: لا جيت مع العنود والهنوف
الشاب : خواتج
شهد : لا بنت عمي
الشاب : انتو من هنا
شهد : لا احنا بيتنا في الخبر اليوم في الليل بنروح ابها بعدين نرجع الخبر
الشاب ضحك على برائتها : يووو حسافه اليوم بتروحون
شهد: أي وانت عمي متى بتروح
الشاب : ما ادري .. تعالي ابي اشتريلج كتكات قبل لا تروحين
شهد: لابعدين العنود والهنوف يخانقوني
الشاب: لا تخافين بشتريلج من هنا مو بعيد ..
شهد : طيب
كان في محل حق حلويات جنبهم راح هو ويا شهد واشترى لها كرتون كتكات وحط معاه زيادة حلويات
العنود والهنوف خذو اغراضهم
الهنوف: والله فكرتج حلوه
العنود : تعالي وين شهد
الهنوف: توها كانت هنا جنبي
العنود:ياااا ويلي لا يكون ضاعت
الهنوف: الله يهداها لا ما اتوقع اكيد شافت لها شي والحين تجي
العنود: قومي ندور عليها
قعدو يدورون عليها خمس دقايق وما شافوها
الهنوف : قومي نرجع للمكان اكيد راح ترجع
العنود: والله اذا ضاعت بتذبحني جدتي
الهنوف:لا تحاتين ان شاء الله بترجع
العنود: عاد ما ضاعت الا اخر يوم يابي الله يستر عاد مكه مليانه حراميه
الهنوف: العنود تعوذي من بلييس لا تقولين كذا
العنود والهنوف كانو خايفات ان شهد صار لها شي ... شوي الا شافو شهد جايه مع واحد
الهنوف: العنود شوفيها جايه مع ....
العنود ما خلتها تكمل كلامها وراحت لها تركض: شويهد .. ألحين ما قلت لج لا تتحركين من مكانج خليتيني ادور عليج خوفتيني
الشاب: انا اسف يا اختي بس كانت معي رحت اشتري لها كتكات
العنود بدون شعور رفعت راسها : انت راعي الكتكات حظرتك باي صفه تاخذها وتشتري لها اختك والا بنتك والا تقرب لك
الشاب حس بالذنب : انا اسف بس ما كان قصدي أ خوفكم بس
شهد: عنود عمي يحبني شرالي حلاو وشرالج حتى انتي
الهنوف : طيب يلا خلاص خل نروح
شهد: مع السلامه عمي
الشاب نزل وبس شهد : مع السلامه حبيبتي ولا تنسيني
شهد باسته على خده : شكرا
الشاب : العفو وقام وقف .. انا اسف يا العنود والهنوف
العنود بققت عيونها شلون عرف اسمي
الشاب يكمل كلامه : بس ما كان قصدي اخليكم تحاتون شريتلها حلاو والله يحفظها لكم ان شاء الله بس لانها تذكرني ببنتي شهد الله يرحمها
الهنوف انقبض قلبها : الله يرحمها
العنود: الله يرحمها احنا اسفين ومشكور ..
وخذو شهد وراحو لفت الهنوف عليه وشافت الحزن الي في عيونه عقب نزلت عيونها عنه
العنود: والله صدقتي يالهنوف
الهنوف: شفتي مو قلت لج
العنود: شكله يكسر الخاطر
الهنوف: الله يرحمها بنته بس تصدقين احس هالحزن مو بس من موته بنته اكيد في شي ثاني
العنود: الله يوفقه ويصبره مسكين .. يلا قومي نلحق اوصلهم لبنات ونرجع ..
الهنوف : يلا
راحو وصلو للبنات الي شرته لهم وشكروها واستانسو وسلمت عليهم
رجعو للشقه ودخلو الغرفه وكانت الساعه 11 ..
العنود: يلا بعد ساعه بنحرك الله يعين
الهنوف: انزين قومي رتبي اغراضج ..
قامت العنود ترتبي اغراضها هي والهنوف ويسولفون.. الا تدخل عليهم شهد
شهد: هنوف خوذي خلي الكيس عنج
الهنوف: ليه
شهد: بس عمي قال لي خوذي الحلاو الي تبينه وعطي الكيس الهنوف
الهنوف : طيب
طلعت شهد
العنود: اما هذا الولد غريب
الهنوف: ما علينا منه تعالي عندج كيس
العنود: لا ليش
الهنوف: ابي احط الشامبو والخرابيط فيه
العنود: خذي هالكيس
الهنوف خذت الكيس ورمت الحلاو الي فيه
الهنود: الله فيها مصاص الي احبه ارميلي وحده
الهنوف رمت للعنود مصاصه وخذت لها وحده وفتحوها وقامو يمصون .. الهنوف توها بتحط الاغراض في الكيس الا تشوف ورقه مدت يدها وخذتها
العنود: شنو هاذي
الهنوف تهز كتفها بعلامه ما ادري
فتحت الورقه والعنود نقزت جنبها وقامو يقرأون الورقه ....




جتني تودعني مساء يوم الأثنين
جتني بظرف ما يفيد اعتراضي
جتني ولوني انخطف بين لونين
فيه السواد وفيه لمحه بياضي
قالت غصيبه ياحمد فرقنا شين
ولزوم فرقانا تجي بالتراضي
قلت الخبر وشلون نبقى بعيدين
ودموعها قامت تسابق هياضي
قال فمان الله ياأغلى المحبين
حكم علينا الوقت والوقت قاضي
ماعاد أفيدك ياحمد والمرض شين
يمشي بجسمي مثل سيل الفياضي
بحكم القدر والوقت والعسر ماشين
لازم نطيع بقسمته وان فراضي
ملزوم ننسى ذكريات لها سنين
ملزوم نحسبها قديم وماضي
عجزت اصدق وين انا والخبر وين
وش هالقدر ياللي عرض لي عراضي
حضنتها ولميتها بالذراعين
وتقادحت عيني كما البرق قاضي
ممداني افرح في غلاها بعامين
وهل القدر غصب علينا افتراقي
أقفت وتمسح دمعها لي بكفين
واقفت تناظرني بفرقا الاراضي
عجزت اشيل خطاي وحنا مقفين
عجزت وجسمي يرتعش ينتفاضي
غصب علي بساير الوقت واللين
هذا قدرنا ما يفيد التقاضي
حسبي على وقت جمع وأفرق اثنين
ماشال هم كسرتي واغتياضي


هاذي قصتي مع زوجتي الهنوف اما بنتي شهد فكانت البنت الي انتظرها وماتت مع أمها قبل لا أشوفها
يمكن هاذي أجوبه للتساءلات الي كانت تشغل بال كل من يشوفني ويسألني عن حالي ...


الهنوف والعنود لفو وجيهم على بعض وكل وحده دموعها مغرقه في عيونها والمصاصه في فمها ابتسمو
العنود: الله يرحمها
الهنوف: ويعينه على فرقاها .. والله كسر خاطري
العنود وهي تمسح دموعها : والله الدنيا مليااانه مصايب بس مااحد دراي عن الثاني
الهنوف: الله يسعده ياارب والله من اول ما شفته وانا احساسي يقول ان فيه شي
العنود : هنوف يلا الساعه 11 ونص
الهنوف خذت الورقه ودخلتها في الشنطه : يلا يلا قومي ...




الأهل رجعو للخبر والباقي كملو رحلتهم ..
رفعه وأهلها بيكملون اسبوع في مكه عقب بيروحون مصر بالباخره ....
الساعه 12 تحركو لأبها ...
كانو البنات زعلانيين ومتحمسين في نفس الوقت ....
العنود الوجيده الي كانت مصحصحه فقعدت قدام مع سلمان وقامو يسولفون .. والبنات نامو الا الهنوف الي كانت مغمضه عيونها ..
العنود: حسافه كان خاطري نمر الطايف
سلمان : طلعتنا في الليل والا كان مرينا عليها
العنود: المطر الي نزل فيها ياخذ العقل
سلمان : ان شاء الله مطر ابها احلى
لفت العنود وجهها ابتسمت خذت الكاميرا الي كانت حاطتها تحتها وفتحتها
سلمان: شبتسوين
العنود: افتح النور .. بصورهم
سلمان : والله انج وحده
العنود: ادري وقامت تصورهم وهي تضحك عليهم وتطنز على كل وحده ويوم جا دور الهنوف
الهنوف : بووووو
العنود: بسم الله ههههههه
الهنوف : ههههههههه
سلمان: مسكينه ما لحقتتي تطنزين عليها
العنود: هبطي كشتج لو انج نايمه احسن على الاقل القلم مرفوع عنج
الهنوف: مالت عليج انا عندي كشه أصلا ادري فيج غيرااانه
العنود: مالت فديتها كشتي
سلمان :هالكشه اذ مو موجوده انتي مو العنود
العنود وتلف الكاميرا على سلمان وتحط يدها على راسه : عاد انت اسم الله عليك يدي ما اشوفها غرقت في كشتك
الهنوف: هههههههههه
بدور: بسكم خناق سلمانوووو سكر النور
العنود تلف الكاميرا عليها : وي ازعاجناج عميمه سكر سكر النور عاد كلش ولا بدورتي
قعدت العنود وسكرت الكاميرا وقعدت تسولف هي والهنوف وسلمان ..
سلمان : تعالي عنووود ما قلتيلي
العنود: وشوووووو
سلمان: السالفه الي قمتو تضحكون عليها في التلفريك
العنود قامت تضحك والهنوف ولعت ناااار من الحيا
العنود: الله يغربل بليسك ما نسييت
سلمان: لا ما نسيت ويلا قولي
الهنوف: عنود ما عندج شريط تحطينه
العنود: استحي تونا طالعين من مكه وتقول لي حطي شريط
الهنوف: يالزفته انا قصدي شريط اناشيد ..حطي يارجائي الثالث
العنود: شوفيه في الجيب عطيني اياه
الهنوف: هاج
العود حطته وطلعت انشودة فرشي التراب
العنود: الله تهبل هالانشوده .. والا شرايك عمي
سلمان : أي حلوه بس يلا قولي السالفه والهنوف هالتصريفه ما تمشي علي هاه
الهنوف تفشلت والعنود عرفت ان لا مفر ,,
العنود: انزين انا بقول وما علي
سلمان: قولي
العنود لفت عليه وهي تبتسم : استحي
سلمان: الله العنود تستحي ومني ؟؟ وش هالمعجزه
العنود: عمييي حرام عليك تراك رحت والا جيت عمي ولك احترام ومهابه شدعوه عاد
سلمان : انزين بس اتوقع ان احنا نمون على بعض وتكلمي عن الدلع
العنود: الله يسلمك شفنا واحد والله أعلم مع زوجته وشكلهم في شهر العسل طبعا هاذي توقعاتنا وتحليلاتنا
سلمان وابتسامه خفيفه على وجهه : أكيد انتي وبدور
العنود: هههههههه
سلمان: أي كملي
العنود: عميييييييييييي
سلمان: نعممممممممممم
العنود: عاد افهمها
سلمان : انتي قلتي شي عشان افهم
العنود: شوف عاد انا الى كذا وخلاص الباقي ما اقدر اقوله .. تدري انا اقول لرفعه واخليها تقولك
سلمان: يعني ما قلتي لها الى الان غرييبيه
العنود: الا قلت لها بس انت اسئلها وهي تقولك
سلمان: زين
الهنوف في قلبها أشوه والله حاله هالعم كل شي يبي يعرفه
مرت عليهم ساعتين تقريبا .. نزلو عشان يصلون الفجر
بعد الصلاه
العنود : الجو شكله حلو بره
بدور: يهبل
الهنوف: خاطري بحليب كاكاو
العنود: حتى انا
ريم: حلفو يالبيبي
العنود: والله يالكبيره
الهنوف: انا بروح أقول لعمي يشتري لنا حد يبي شي
ريم: والله انا خاطري ادخل البقاله
بدور: ههههه من زينها عشان تدخلينها
العنود : تراها بقاله مو سوبر ماركت

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم