رواية بشروه أني أبرحل -4

رواية بشروه أني أبرحل -4



رواية بشروه أني أبرحل -4

عليك بس حبيت اعرف انتي شخباركمها: يسرك الحال وانا عايشه عند بيت خالي
فيصل: مها ....تزوجتي؟
مها:ههههههه من قالك؟
فيصل: مجرد سؤال
مها: لا.... تطمن لا متزوجه ولامخطوبه
فيصل: اجل انطريني بخطبك وتتزوجيني غصب عليك
مها:...........
فيصل: اسف اذا تماديت بكلامي
مها: مسموح وانت ماخطيت
فيصل: طيب مع السلامه...وخلينا نسمع صوتك
مها: مع السلامه

ياكبر فرحتك يافيصل ...
فيصل: مها تعالي شوي ابيك
الام: ومن مها ذي ؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: من مها انا قلت مها؟ انا قلت فاطمه
الام: وشتبغا في فاطمه عندك شي قوله قدامي
فيصل ماحب تشك امه فيه: ابغى اقولها .....
الام: تكلم شعندك
فيصل: يايمه الله يهديك لازم يعني تخربين المفاجآت
الام: يافاطمه الخبل هذا وشيقول
فاطمه: علمي علمك يمه
فيصل: والله انكن منتن بكفو اللي وده يوديكن يفسحكن
الام: أي والله ياوليدي ضايق صدري من البيت بس عقب بنروح اول نروح نسلم على الجيران
فيصل: طيب انا بروح اسلم على واحد من الربع وعقب امركم
وهو في السياره كتب لها مسج : "والله يامها ان صوتك رغم بعده انتشلني من احزاني وهمومي وعادت الحياة فيني من جديد بعد ماانطفت شمعة الامل بحياتي" وارسله لها وقلبه يطق : ياليتني رحت بدالك يالسكنيه اجل انتي كلام وتروحيلها بدقيقه انا وش اسوي وانا انسان لي مشاعر
نطر ربع ساعه وعيونه على الجوال معلقه : ياربي شفيها اكيد ان رصيدها خلص ؟؟؟؟؟ ترك تلفونه على الصامت ونزل يسلم عل صديقه
وبعد ماخلص من صديقه تذكر انه مواعد اهله يوديهم منتزه ترفيهي يغيرون جو..وقرر انه يتصل عليهم علشان يتجهزون...

الرسائل الوارده: 2

الرجال طار من الفرحه وهو يقول بداخله:الحمدلله ماطنشتني والله انك نشميه يامها
الرساله الاولى من عامر يقول فيها: "يارجال وينك الناس عيد يسلمون ويباركون وانت مايندرى عنك حي والا ميت مااقول غير:عيدك مبارك"
ضحك فيصل من قلبه وهويقول الله يقطع سوالفك ياعامر انا كيف نسيتك؟؟؟؟؟وهو بيرد على رسالته تذكر الرساله الثانيه وقراها ...
"اسم الله عليك من الموت عدوينك واللي يكرهونك انشالله ولاتعيد هالكلام ترى تضايقني يالغالي"
فيصل: انا غالي يعني هي تعزني الله علييييييييييك يافيصل من قدك انت غالي عندها انت يافيصل ياهنيي
ومارد عليها فيصل لانها صدمته بكلامها حس بالدنيا غير والناس اللي حواليه غير وصار يشوف الناس كلها بعين وحده وهي عين الحب وهو بالسياره الضحكه شاقه حلقه والابتسامه العريضه اللي مافارقته واللي يشوفه بالسياره بروحه يتبسم يقول عنه خبل .....
نسى الرجال اهله وانه مواعدهم ...وراح سيدا لعامر صديقه .........
عامر : يعني ياحمار ماتذكرنا الا جاك شي من ست الحسن والجمال
فيصل: حمار ها؟ اليوم عطله وبخليك اللي تبيه على راحتك
عامر: الا قول اليوم عيييييد موعطله وعيدك انت عيدين
فيصل: ههههههههههههههههه والله انك صادق
وخذتهم السوالف لما رن جواله..
فاطمه: فصول ووجع انت وينك امي ترى مفوله حدها ....والله شكلها بتزعل عليك
فيصل تغير وجهه: انت وشتبين لو سمحتي لاتتصلين علي مره ثانيه
فاطمه: انت فيصل والا انا غلطانه بالرقم
فيصل وهو طالع : الا انا فيصل يااخت فاطمه بغيتي شي
فاطمه : فيصل شفيك علي ..انا وشسويتلك؟
فيصل: لا ماسويتي شي ...بس بغيت اقولك ان كسر الخواطر ماهو زين والكذب عيب يافاطمه ...
وسكر الجوال في وجهها ....وعرفت فاطمه غلطتها وتندمت على اللي سوته ......

في الكويت:


ثاني ايام عيد الفطر السعيد:

ومها قاعده في غرفتها تقرى كتاب عن الجامعه والكليه اللي بتدخل فيها .....
دخل عليها "علي" ولد خالها "9سنين"
علي: مها انتي صمخه ماتسمعين ابوي معصب حده بح صوته وهو يناديج ...الله ياخذج تعبتيني
مها: وشدعوه عاد بروحك جاي باللفت أي تعب تكلم عنه؟
علي: ترى انتي لسانج طويل ويبيله قص قومي عاد وانقلعي يالله لااعلم ابوي على اللي قلتيه يقص رقبتج مو لسانج عاد انتي تعرفين غلاتي عنده
مها:لا يمه خوفتني تكفى بس ...وشيبي ابوك بعد
علي: شنو ...؟ شنو شيبي ابوك وين اصرفها هذي؟؟؟؟هييييين انا اروح اقوله.................
مها: هذا وهو هالطوله ويعرف سوالف المحارش الله يعينا عليه بعدين
وفي الطابق الارضي :
سالم: انتي هيييييه ماتستحين ليش ماتجين بسرعه وليش تطولين لسانج على ولد خالج اللي انتي اصلا قاعده في بيته
مها: عيدك مبارك ياخالي العزيز امس نزلت وماشفتك يقولون طلعت البحرين مع ربعك الحمدلله على السلامه
سالم: ها؟؟؟؟ خلاص خلاص سكري على الموضوع مالي خلق تفتحيلي باب مع نوره توني مناقشها بالموضوع بروحي رايح وهي ماتدري
مها: بغيت شي والا اطلع غرفتي؟
سالم: مها حسني اسلوبج معاي انا خالج ؟
مها: وانا شقلت ؟ انت ناديتني شتبي فيني؟؟؟؟
سالم: ابي فلوس..
مها: وانا منوين لي فلوس بروحك ماخذ نص المعاش
سالم: والالف اللي في البنك
مها: حرام عليك يااخي خاف الله فيني عندك مزرعه وبيت اجار وحاط عينك على الالف اللي عندي ..والله حرام
سالم: ايا يال....تبخلين على خالج؟
مها: الالف مستحيل اعطيك انا مو مغفله ولا مسكينه علشان اعطيك اللي تبيه
وعطت مها ظهرها لخالها ومشت
سالم: مهااااااااااااا



الجزء الثالث:

مها:...........
سالم: تعالي
مها تكمل طريقها ولاكأن احد ناداها ...وعلي كان بجنب ابوه وقاله: يبه طقها يبه تعلي صوتها عليك وانت ساكتلها هذا بيتك ...طقها
اغتاظ سالم لما سمع كلام ولده وراح يركظ صوبها ...وهي لفت عليه لما سمعت كلام ولده اللي كان نسخه من ابوه ..........
ولما لفت عليه عطاها ذاك الكف اللي طيحها على الارض
سالم: يمكن هالكف يسنعج يابنت امج .....ماينفع معاج الا العين الحمرا......وخلي فلوسج لج يا....يالبخيله
ويطلع سالم من البيت مع ولده....
تبكي مها بصمت وحرقه وتنتحب تمسح دموعها وتمرر ايدها صوب حلقها اللي نزل منه قطرات دم ....
مها وهي تشيل عمرها: الله يسامحك ياخالي والله لو ولدك كان مكاني والله ان اهلي يعاملونه احسن من عيالهم ....طلعت لغرفتها وهي في قمة يأسها وحزنها وتقول بنفسها: اليوم يطقني وباجر الله اعلم شيسويلي؟؟
وفي غرفتها تتذكر ايام قبل اللي مافارقتها دقيقه......:
مها: عيدج مبارك يااحلى ام بالدنيا
الام: عساج من العايدين والفايزين تو الناس يمه جان نمتي بعد
مها: هههههههه يمه وين ابوي بعيد عليه ؟
الام: اكيد بالدوانيه واللحين يجي روحي ياقلبي لبسي اخوانج
مها: وانا هذا حالي كل عيد البسهم؟
الام: خلاص مشكوره مانبيج تلبسيهم اذا بتمننين؟
مها وهي تقلد المصريين: وانا أأدر يامَه؟ افا عليج اللحين البسهم واكشخهم ........ويدخل ابوها
مها وهي تسلم على ابوها وتحب راسه: عيدك مبارك يبه
الاب: هلا وغلا ببنتي والله عيدي مايتبارك غير بشوفتج
مها: الله يخليك لي يبه ولايحرمني منك...........ماقلتي جم بتعطيني عيديه؟
الام: ياابو ناصر ترى الكلام اللي ينقط عسل مو لله البنت تبيلها فليسات
الاب: حق والله ياام ناصر هذي مهاوي الغاليه تستاهل كنوز الدنيا.....بس وانا ابوج مايصير تقولين لاحد عطني عيديه لين يعطيج
مها: اولا انت مو أي احد انت ابوي –وثانيا: انا كنت اتدلع عليك ولابي غير سلامتك يالغالي
الاب: ههههههه ادري فيج اصيله ومن قال اني مااعطيج .....وهذي عشرة دنانير عيديه لج بس ها لاتعلمين اخوانج اني عطيتج عشره انا بعطيهم على دينار دينار وسامحيني يامها والله لو عندي ماابخل عليج بس انتي ادرى بالحال
مها تدمع عيونها: والله والله مابي غير سلامتك وتحب راس ابوها وتروح تقعد اخوانها وتلبسهم
"وينج ياايام قبل والله محد يقدر يسترجي يمد ايده علي" كانت مها على سريرها مجفسه رجولها ومقربتهم من صدرها وراسها على رجولها

وبعد مرور اسبوع من اللي صار تزور بنت بيت خال مها:
ساره: اقولج انا ساره رفيجتها وسمعت انها عايشه هني ببيت خالها ممكن تنادينها بسلم عليها صارلي زمن مو شايفتها
نوره مرة خال مها: لو سمحتي تكلمي بأدب داخله بيت الناس وتهاوشين
ساره: انتي اللي لو سمحتي صارلي ساعه موقفيني على الباب وبعدين دخلتوني بالغصب واللحين مستلميني تحقيق
وفي هاللحظات دخل ابو علي خال مها ويشوف ساره اللي كانت قمه في الجمال .... وسالم عينه كانت زايغه ويموت في شي اسمه الحريم وهذا الشي كان مضايق زوجته اللي كان يغيظها دايما لما يشوف مسابقات ملكات الجمال ...ونوره زوجته ماكانت على قدر من الجمال يعني عاديه واللي مصبر سالم عليها شيئين: العيال والشي الثاني انها من عائله غنيه ...زوجته كانت اكبر منه بسنتين وعيوبها واجد اما سالم فكان يقاله"مزيون" كان طويل وابيض وشواربه بنيه غامجه بدون لحيه ومن هالمواصفات الجماليه وفوق هذا كانت شهادته جامعيه بعكس زوجته اللي عادتها 100مره بثانيه ثنوي ....على فكره سالم كان بعده شباب وعمره 34سنه
ولما شافت نوره زوجها منبهر من اللي يشوفه سحبت ساره ودخلتها الصاله الثانيه وقالت للخادمه تنادي مها ...
نوره: شوفي هذي اخر مره تجين هني فاهمه ..
ساره: وليش انشالله؟
نوره: هذا مو بيت مها هذا بيتي انا ...وانا كيفي من حقي ادخل اللي ابيه
سالم يدخل الصاله الثانيه: السلام عليكم
نوره ماتقدر تقول شي لانها ماتبي تبين للبنت انها تخاف على زوجها منها
ساره كانت بنت جريئه : وعليكم السلام والرحمه انت اكييييد خال مها
سالم وهو يقعد: أي نعم انا خالها اصلا اول ماسمعت بالخبر مارضيت على بنت اختي ورحتلها للسعوديه وهديت كل اشغالي عشانها تصدقين يا.....الا على فكره شسمج؟
ساره وهي تطالع نوره: اسمي ساره
سالم : عاشت الاسامي وانا سالم فرصه سعيده هههههههه تصدقين عاد رغم خلافاتنا الكبيره معاهم نسيت كل شي لما عرفت الخبر
"فيك الخير ياخالي ماقصرت "وتدخل مها وتسلم علىساره ....."ومن قبل كان بينهم اتصال"
طلعت نوره معصبه من الغرفه ولحقها سالم على طول وهو يقول بنفسه :هذي زعلها يودينا بدواهي عجوز النار نلحقها ونشوف اخرتها
_مها: واخيرا ياساره مابغينا نشوفج
ساره: والله انشغلنا بالدنيا ...الا تعالي هذي مرة خالج والا جدتج
مها:ههههههه لا هذي مرة خالي
ساره: حرام مايستاهل
مها: ياساره هذا النصيب ...المهم كلميني على الجامعه شسوي ووين اروح اول يوم
ساره: تدرين انا بملرج كل يوم وبنروح مع بعض
مها: لاياحياتي مابي اتعبج بس جان اول يوم
ساره:الا كل يوم بعد انا صرت اسوق سياره
مها: صج مبرووووووووك

"يابنت الناس والله طلعت مني عفويه شفيج انتي صايره جبريت"
نوره: ترى انا سكتلك واجد وانت تماديت وهذي مو اول مره ياسالم
سالم: خلاص ياعمري والله مااقصد اني اضايقج
نوره تبكي: سالم حرام عليك انا زوجتك وحال حال أي مره بالعالم ودها ان زوجها يقولها كلام حلو ويشوفها بس هي .......ليش تحسسني بالنقص ؟
سالم: خلاص خلاص كافي يانوره ادري اني مقصر معاج بس مو للهدرجه
نوره:....................
سالم: نوره انتي زوجتي وحبيبتي وام عيالي لاتخلين أي شي يأثر فيج واللحين يالله قومي بدلي ثيابج
نوره: ليش ؟
سالم: عشان تحسين ان حالج حال الحريم
نوره:.........
سالم: شفيج صنمتي يالله قومي بوديج نتعشى بمطعم......عشا رومانسي
نوره: تكلم جد ياسالم تصدق صارلي سنين ماطلعت معاك
ويطلعون يتعشون بس سالم كان كل تفكيره بساره ويحس بالقرف لما يتذكرها ويشوف زوجته

السعوديه:

فيصل: أي يمه خذيت اجازه
الام: واخيرا مابغيت
فيصل: والله بس عشانك يالغاليه
الام: الا قول اشتقت للبر والكشتات بس هالمره ابيك تكشتني مع قوم لافي بيت جيرانا
فيصل: ايه يحليله ابو غانم بيكشتون هالسنه ...خلاص انا بسأل العيال متى يطلعون
الام: لاتسألهم ولاتتعب عمرك يوم الاثنين الجاي بيطلعون
فيصل: خلاص بس بروحلهم اول
الام: مايحتاج انا قلتلهم اني بظهر معهم
فيصل: بس انا ماقلتلهم يمه ويالله انا طالع اللحين تجهزي يوم الاثنين امرك
الام: فيصل والخيمه ؟
فيصل: بمرك الاحد انزل الخيمه واخذ الاغراض واروح لمنزالهم واسوي الاغراض انا وفاطمه قبل تجين
الام: وفاطمه ظنك تروح؟
فيصل وهو طالع: مدري ابسألها
وعقب ماطلع من عند ابو غانم وسلم عليه وعلى عياله وقال انه بيخاويهم واتفق معهم ....رجع للبيت عند اخته وقالها عن البر وسوالفه وطلب منها تقنع زوجه ....على فكره فيصل وفاطمه تراضوا لان مالهم غير بعض وفهم فيصل وجهة نظر اخته وارتاح انها تبي مصلحته اما فاطمه فعرفت ان حبه لمها كان اكبر من أي شي بالدنيا......
فيصل بشقته بعد مااستحم وانسدح على السرير اخذ يقلب بالمسجات وتذكر مها ...صارله عشر ايام ماارسلها شي وقرر انه يرسلها هالمسج:
"ان جيت ابقرب ردني قول مابيك....وان رحت اببعد قلت يمكن تبيني...تعبت اضمك داخل القلب واخفيك....واخاف من عينن تشوفك بعيني ...شفها يديني لا قربت من اياديك ....وشف حكمة الله ماتطولك يديني"
اول ماقرت مها المسج حست فيه هذي اول مره يرسلها شعر ....."يعني معقوله يحبني؟" وطرشتله هالمسج: " طال البعاد ولوع القلب فرقاك ....ومن غيبتك صاب المولع مضره ...اسهر طوال الليل واعيد ذكراك ....واراجع الماضي وبالقلب حره.....يذكر زمان فات بالخير وياك....الله يعيده لو بالايام مره ...."

يتبع ,,
👇👇👇
أحدث أقدم