رواية فارس احلامي -7


رواية فارس أحلامي - غرام


رواية فارس احلامي -7


مشاعل وهي فرحانه: راح تعرفي بس استني شوي
ساره: مدري ايش صار لك هاليومين غامضه
مشاعل: يالله هالاشاره الله ياخذها طولت مره
ساره: ميشو بليز قولي لي ايش فيك
مشاعل: اوكي بس بس وقف هنا
ساره: مجنونه انتي وين بتروحي هذا الكوفي مافيه قسم عوائل و...
ماسمعتها مشاعل لانها نزلت
كان كوفي المساء كله درج يعني كانها طالعه قلعه وماهتمت صارت تركض وتركض
وتركض لحد ماوصلت الباب وكان برا جلسات كلها شباب بس كويس انها كانت فاضيه لان
الشمس ماتساعد احد يجلس فيها
دخلت من الباب وكانت كل الانظار عليها من هالبنت الجريئه الي تدخل مكان كله شباب
ومافيه قسم عوائل وممنوع اصلا انها تدخل
جاء واحد يركض له
: بليز ممنوع تدخلي هون ... هيدا بس للشباب ممنوع الصبايا يفوتوا هون,, ازا بدك شي
ابعتي الشوفير وانا ببعت لك طلبك معو
مشاعل: اسمع بعطيك الي تبي بس بعد عني
: بليز ممنو..
ماكمل كلامه لان مشاعل من اول مادخلت وهي تدور بين الشباب وكانها لقت الي تدور عليه
وطنشت الي كان يكلمها ومشت للمكان الي كانت تطالع فيه ,,, مشاعل طبعا ماكانت تتغطى
بس لما دخلت الكوفي تلثمت ,,
ساره مره استغربت حركتها وصارت المسكينه تلحقها من مكان لمكان يمكن تقدر تلحق المصيبه الي اكيد بتسويها ميشو
وقفت مشاعل عند طاوله فيه 5 شباب وكانوا يطالعونها منصدمين
حطت مشاعل كرتون الكيكه على الطاوله وطلعت الكيكه وعلى طول في وجه طلال
كل الي بالكوفي انصدموا ايش الجرئه الي تخلي بنت تدخل مكان شباب وتبعد اي واحد
يحاول يمنعها او يعترض طريقها وتوقف عند طاوله شاب وتطلع كيكه وتعرزها في وجه
واحد
كل الشباب الي كانوا موجودين ماتوا ضحك,, اما اصحاب طلال محد تكلم مصدومين وفي
هاللحظه خذت مشاعل منديل ومسحت عيون طلال وفكت لثامها
مشاعل: مره ثانيه لاتتجراء حتى انك تتحداني
ومشت وكانها ماسوت شي
وماكانت تسمع الي صوت ضحك الشباب وصوت الي حاول يمنعها من الدخول يتكلم بكلام
فهمت بعضه وبعضه لا بس الاكيد انه كله سب فيها واهم صوت سمعته والي اعجبها صوت
الانتصار داخلها حست كانها اخذت جائزه كانت تتمناها من قرون
ركبت السياره وركبت بعدها ساره
مشاعل: اوكي الحين انا ياسارونه ميته جوع روحي وين ماتبي
ساره قالت للسواق يروح للمطعم وسكتت ماتدري ايش تقول عن هالموقف الي شافته
وبعد ثواني انفجرت ساره من الضحك ومعاها مشاعل وظلوا يضحكوا لما وصلوا للمطعم
حتى بعد ماطلبوا الاكل وهم يضحوا
بعد ماهدت ساره
ساره: تدري انك اجن بنت قابلتها بحياتي وهذا الي عاجبني فيك
مشاعل: حبيبتي انا قلت ماراح امشيها له وشوفي ايش سويت
ساره: بس شلون عرفتي انه هناك
مشاعل: ههههههههه بالصدفه طاحت عيني ع الكوفي وقلت غريبه انه مافيه قسم عائلات
وصرت اطالع السيارات الي موقفه برا وشفت سياره الغبي طلالوه وقلت هذي فرصتي
ساره:ههههههههههههههه ايش موقفك لو مالقيته
مشاعل: كنت بتحطم ويمكن احذف الترم هذا واقضي يومي بالشارع ادور عليه ههههه
ساره: ههههههههههههههههه, شفتي رده فعله هو واصحابه؟؟؟
مشاعل: لا بصراحه كنت ابي اهرب اخاف يسوي لي شي
ساره: فاتك وربي , تخيلي اصحابه ودهم يضحكوا بس اظاهر خايفين منه ههههههههه
مشاعل: هههههههههههههههه
ساره: وهو كان مو مصدق يطالعك وياطلع اخوياه وكانه يقول لهم قولوا لي انه حلم
مشاعل: هههههههههههههههه خلاص يكفي سارونه وربي بيصير لي شي اليوم من كثر
ماضحكت
ساره: بس انتي بايخه ليش ماقلتي لي علشان اصور الموقف وربي حرام يروح كذا بدون
تصوير
مشاعل: اسكتي انا كنت مره خايفه كنت بضرب الكيكه بوجهي مو بوجهه لما شفت نظراته
لي يمه مره يخوف
ساره: غريبه ماعرف عيونك
مشاعل: هو شكله استغرب مين هالبنت الي تطالعني ههههههههههههههه
ساره: ااااه وربي احلى موقف مر علي بحياتي
مشاعل: هههههههههههههههه وياما بتشوفي منه كثير اذا ماتركني بحالي
ساره: ههههههههههههههههههههههه
رجعت ساره مشاعل للبيت
في الصاله كان فهد وفيصل وسلطان يطالعون التلفزيون
مشاعل: هلا والله باحلى اخوان بالدنيا
محد رد
مشاعل: يؤؤؤ ليش كذا مسوين ايقنور علي ,, عطوني وجه
سلطان بغير نفس: هلا
مشاعل: ايش صاير ؟؟
سلطان: ماما حرمتنا من الطلعه الاربعاء والخميس والجمعه الجايه
مشاعل: ليش؟؟؟
سلطان: علشان فهد درجاته مو كويسه
مشاعل: وليش فهد درجاته مو كويسه؟؟؟
سلطان: ماذاكر طبعا
مشاعل: فهد مو انا قلت لك لاتهمل دروسك؟؟ شوف شلون الحين لاانت بتطلع ولا اخوانك
فهد: عادي اسبوع واحد مايهم ,, انا لو ذاكرت راح احرم نفسي من المتعه سنه كامله كل
يوم مذاكره
مشاعل: تفكيرك غريب فهودي ,, طيب اسمع خلنا نسوي اتفاق شرايك
فهد: اذا الموضوع يخص الدراسه ,, مابي
مشاعل: هيه انت فيصل شارك في السوالف والا فهد مو اخوك؟؟؟
فيصل: اسكتي ميشو انا صغير ماعرف شي
مشاعل وفهد وسلطان : هههههههههههههههههههه
مشاعل: طيب فهودي شرايك يوم السبت نطلع نتمشا انا وانت وسلطان والصغير الي
مايعرف شي
فيصل: هيه بنطلع هيه ,,, ميشو وديني للملاهي طيب
مشاعل: الحين عرفت تتكلم وماصرت صغير هاه
فيصل: اوووووووووه ماما
سلطان: اسكت لاتجي الحين وتقول مافيه طلعه
مشاعل: فيصل ماراح اوديكم الملاهي بوديكم مكان احلى من الملاهي
فيصل: لاااااااااا ابي الملاهي
مشاعل: خلاص انا وفهد وسلطان نروح مكان حلو وانت نوديك لحالك للملاهي
فيصل: لااا روحو معي الملاهي
مشاعل: والله الاناني طيب خلاص اذا جاء يوم السبت اتفاهمنا فهودي حبيبي تعال ابيك شوي
فهد : اوكي
دخلت مشاعل وفهد لغرفتها
مشاعل: فهدوي حبيبي ممكن اسولف معاك شوي
فهد: ايه بس مو عن الدراسه
مشاعل: هو عن الدراسه ومو عنها
فهد: شلوون يعني؟؟
مشاعل: امممممممممم ,, فهودي انت كنت من المتفوقين بالدراسه ايش صار لك فيه احد
مزعلك او احد مضايقك؟؟؟ علمني انا اختك وانشالله اقدر اساعدك وانت عارف اني
الموضوع راح يكون بينا يعني محد راح يعرف
فهد: مافيه شي بس كذا مالي خلق اذاكر
مشاعل: اها وليش مالك خلق اكيد فيه شي مطفشك او مزعلك؟؟؟؟ ممكن اعرفه
فهد: لا مافيه بس طفش كذا اذاكر واحفظ
مشاعل: طيب ماتبي تنجح مثل اصحابك والا تبي اصحابك ينجحوا وانت تعيد السنه
ويضحكوا عليك
فهد: وبعدين اذا نجحت
مشاعل: تروح للمتوسط
فهد : وبعدين
مشاعل: تروح للثانوي
فهد: وبعدين
مشاعل: تدخل الجامعه
فهد: وبعدين
مشاعل: فهد ايش اصير لك اليوم
فهد: كملي وبعدين؟؟؟
مشاعل: اكيد تشتغل
فهد:وين
مشاعل: مع بابا بالشركه
فهد: انا مابي اشتغل مع بابا ابي اصير طيار وماما تقول لا لازم تشتغل مع ابوك علشان
اخوانك مايسرقون فلوسنا
مشاعل: يالله يافهودي علشان تخلص ثانوي باقي لك 9 سنوات ,,, ومن الحين تفكر وين
تشتغل هههههههههههه
فهد: لاتضحكي ,,, ليش ادرس واتعب نفسي وانا اصلا بشتغل مع ابوي
مشاعل: طيب واللي يكلم ابوي ويخليك تصير طيار ايش له
فهد: والله ميشو ,, لك والله الي تبيه
مشاعل: ابي بوسه ممكن
وباسها بوسه كبيره
مشاعل: بس توعدني انك تهتم بدروسك
فهد: مشاعل تدري اني احبك اكثر من ماما
مشاعل: لا حبيبي هذي ماما وعيب تقول هالكلام
فهد: بس هي دايما تهزئك وتهزئني انا وسلطان وفيصل انا اخاف منها بس انتي مااخاف منك
واقول لك كل شي
مشاعل: حبيبي ابيك توعدني ان اي شي يزعلك لازم تقول لي عليه وانت عارفني اني ماراح
اقول لاحد حتى لسلطان
فهد: شكرا ياميشو
مشاعل: العفو حبيبي ولاتشيل هم الحبسه انا انشالله السبت اطلعكم ونعوض ايام الحبسه
بعد الموقف الي صار لمشاعل هذي اول لحظه تكون لوحدها وبدت تفكر في طلال وضحكت
لما تذكرت الموقف
مشاعل\" مسكين اكيد الحين معصب ,,, وبطته الي يقول عنها اكيد قال لها عن السالفه ,,,
والا مسكينه ماتدري ,, مسوي عندها انه الولد القوي الي محد يقدر يهزه مسكين,, الحين
بس انام وانا مرتاحه ,,, واصلا بعد هالموقف ماتوقع انه اصلا يفكر يطلع من الفشيله
تذكرت ان حسين دق عليها 7 مرات لما كانت نايمه في بيت ساره
اخذت موبايلها ودقت على حسين
مشاعل: هلا حسونه
حسين:هلا بالنصابه
مشاعل: ليش نصابه؟
حسين:خويتك ماردت علي والا بس عطيتيني رقمها تسكيته؟؟
مشاعل: لالا انا قلت لها ماترد عليك ,, لاني كنت نايمه عندها ومانبي نخرب السهره
حسين:اه يالبجيحه بعد تقوليها بوجهي المهم ماعلينا كانت عندي اخبار لك عن خوينا طلال
مشاعل: ايش قول؟؟
حسين:مو انا اخرب السهرات ماارح اقول
مشاعل: حسينوه بتقول والا شلون
حسين:لا
مشاعل: عادي اصلا خلاص الموضوع مايهمني
حسين:شلون؟؟
مشاعل: اليوم انتقمت منه وماراح اقول لك شلون
حسين:احلفي
شاعل: والله
حسين:ايش صار ؟؟؟ قولي لاتتغلين
مشاعل: اول قول الي عندك
حسين:مو خلاص مايهمك؟؟؟ والا عشش في القلب وبنا قصور ؟؟؟
مشاعل: والله انك سخيف اقول لك اكرهه تقول في القلب
حسين: مابعد كره الا محبه والا؟؟ بس الولد يستاهل فلوس.. وشكل.. واسلوب.. ورجل ..
يعني صراحه مايعيبه شي ,,,كامل والكامل وجه الله ... الا انه مايطيقك بس
مشاعل بنتباه وتركيز: ايش عرفك؟؟
حسين:ابد امس سولفت انا وياه وحكى لي عنك
مشاعل: ايش قال؟؟
حسين: قال انه مايطيقك وانه اذا طلع وشاف سيارتك يرجع للبيت وانك شينه مره وثقيله دم
مشاعل عصبت: من زينه هو عاد مصدق نفسه احسن اليوم سويت فيه حركه اسمع ايش
سويت وبدت تحكي له كل شي
حسين: هههههههههههههه ,, وربي انك مجنونه ياليتني كنت هناك اشوف ,,, بس عموما ترى
الكلام الي قلت عنه كذب اصلا الولد ماكلمني ولااعرفه الا من بعيد امس رحت عنده مع
واحد من الشباب قلت بشوف بيته والله مشالله الولد كاش ومؤدب ومحترم غريبه يسوي
معك كذا
مشاعل: يالنصاب تكذب بعد كل هذا علشان تعرف السالفه يالملقوف ,, المهم قول لي ماصار
شي هناك؟؟؟
حسين: لا عادي شباب ومجتمعين ايش الشي الي ممكن يصير
مشاعل: يعني جو بنات شي
حسين: لالا الولد واضح عليه مو راعي هالحركات ابد ,,, يمكن فيه واحده يحبها ,, بس
واضح الولد مو راعي ابد حركات الغزل والهبال,, علشان كذا انا مستغرب
مشاعل: ايش عرفك ان فيه وحده يحبها؟؟؟
حسين:هذا الي همك؟؟؟ اقول ترى سلمان يسال عنك شكلك ساحبه عليه حرام عليك ترى
سلوم يحبك لا تصيري ثقيله عليه
مشاعل: ايش جاب طاري سلمان الحين انا اسالك عن طلال
حسين: ميشو ماتلاحظي انك مهتمه فيه بزياده تبين اجيب لك رقمه
مشاعل: الشرهه مو عليك الشرهه على الي يسولف معاك
حسين: ادري انك ماتقدري تزعلي علي لاني سكرتيرك وماتقدري تستغني عن خدماتي الشبابيه
مشاعل: لاتصير واثق مره ,,, اصلا انا خلاص نويت اترك كل الي اعرفهم خلاص مليت من
المكالمات
حسين: والله باين السناره غرزت ,,, طحتي ياميشو ولا احد سمى عليك ,, اقول انسي الولد
ترى والله مايصلح لك ابد
مشاعل: يووووووووه باي بس انت سخيف وتفسر الامور على كيفك
حسين: اوكي باي باي بس بتدقين علي وانتي تعترفين بحبك له ادري
مشاعل: باي
مره ايام الاسبوع عاديه من الجامعه للبيت ومشاكل ام سلطان الي ماتخلص ومن البيت
للجامعه
مشاعل قلت طلعاتها وبدت شوي تنتبه لدروسها لان الامتحانات قربت
دق موبايل مشاعل المتصل حسين
مشاعل:الو
حسين:هلا براعيه الالو
مشاعل: هلا والله كيفك
حسين: سلمان ماخلاني انام ولاارتاح بس قلقان عليك ,, ردي وريحيني منه
مشاعل: انا قلت له عندي اختبارات مايقدر؟؟؟
حسين:المهم ماعلينا غريبه ماصرت اشوفك تدوري كثير ايش عندك؟؟؟
مشاعل: مليت قلت اخذ فتره نقاهه ههههههههههه
حسين: نقاهه والا خايفه من بعض الناس؟؟؟
مشاعل مو فاهمه قصده: بعض الناس ؟؟؟؟؟
حسين: علينا ,,, طلال,,, لو تشوفيه كل يوم بالعليا احس انه يدورك ,,, والله شكله بيقتلك
مشاعل: من جدك انت اخاف انا من هالاشكال اصلا مايهز شعره مني
حسين: طيب اذا انتي مو خايفه اطلعي اليوم
مشاعل: واذا طلعت وهو مو موجود كذا ماراح استفيد لامذاكره ولا اثبت لك اني مو خايفه منه
حسين: لا تخافي سيارته قدامي معه واحد وشكلهم يدورون يرقمو يعني ماتوقع يرجعوا بدري
مشاعل: يرقموا مو انت تقول انه مو راعي هالحركات؟؟؟؟
حسين: مدري يمكن فطرتي قلبه هههههههههههههه
مشاعل: اوكي انا طالعه بس خلك قريب منه علشان0 ماجلس ادور عليه
حسين: انتظرك ميشو لاتطولي
مشاعل: باي
ولبست مشاعل في ظرف 10 دقايق وطلعت من البيت
مشاعل بعد ماوصلت العليا والزحمه قالت ادق على حسين اشوف وينه
حسين: هاه وينك ؟؟؟
مشاعل: انا عند ستار بوكس العليا وينك انت؟؟
حسين: انا ورا حبيب القلب
مشاعل: حبيب القلب بعينك ,, انت باي شارع
مشاعل كانت متحمسه تبي تشوفه يمكن علشان تقهره بعد الحركه الي سوتها فيه ويمكن شي
ثاني بس الي تعرفه انها من اخر مره شافته فيها وهي ماتفكر الا فيه
حسين: الو الو وين رحتي
مشاعل: معاك ,, ايه وين قلت لي
حسين: تعالي تقاطع الثلاثين مع الضباب بسرعه
مشاعل: اوكي اذا وصلت دقيت
وقفت ميشو عند توتي كوفي وكان المكان مره زحمه كله سيارات وقالت ادق على حسين
اشوف وينه ورفعت الموبايل بتدق بس سمعت بوري سياره,, التفتت لقت حسين ياشر لها ,,
فتحت الشباك
حسين: هلا والله ايش عندك كل يوم تحلوين
مشاعل: هههههههههه ياملحك بس مين معاك
حسين: معاي واحد لازم تعرفي كل اخوياي ,,, مو معقوله انتي ياميشو لهدرجه تغاري علي
حتى من اصحابي؟؟؟
مشاعل: انا اغار عليك انت,,, ليش خلصوا الشباب؟؟
حسين:ههههههههههههههههههه
مشاعل: ماودك ترد على موبايلك انا اتصل
حسين:ايه ايه مانتبهت ,, يالله ميشو حتى اتصال تتصلي علي مايكفيك اني قدامك خلاص
خنقتيني بهالحب
مشاعل: حسينوه ايش فيك اليوم صاير لعقلك شي,, رد يادرج
رد على موبايله وقفل الشباك
حسين: ياغبيه طلال جنبك ويسمع كل شي ,, حبيت اقهره ,, لانه مبين عليه متحمس يبي يسمع
مشاعل: احلف وينه
حسين: السياره الي على يمينك بس مو الفراري طالع بسيارته الثانيه ترى مو مضلله بس
لا تلتفتي الحين علشان مايحس اننا نتكلم عنه
مشاعل: اوكي باي
قفلت واستنت شوي والتفتت
لقته يطالعها ارتبكت شوي من المشاعر الي حستها جد كانت مشتاقه تشوفه حست نبضات
قلبها بدت تسرع حست قلبها بيطلع من صدرها نفسها تبتسم له وتقول خلنا ننسى الي راح ...
بس المشكله هي ماتعجبه ويكرهها مو معقوله تذل نفسها له ,, واكيد بعد الي سوت له
مستحيل يفكر فيها
رجعت طالعت لقته يحاسب عن الكوفي الي طلبه له ولصاحبه
مشاعل: يالله ,, يابخت الي يحبها ,,, اكيد اسعد وحده بالدنيا,, شلون ماتكون مبسوطه وفيه
كل معاني الرجوله ... لو انا حبيبته تكفيني بس عيونه ,, يابختها خويته
بعد مادفع الحساب طالع طلال مشاعل واشر للفلبيني على سياره بنات كانت واقفه جنب طلال
والبنات كانوا كاشفين ويطالعوا طلال وخويه
انتظرت ميشو تبي تشوف ايش راح يصير ,,, رجع الفلبيني لطلال وتكلم معاه ,,, وابتسم
طلال للكلام اللي قاله الفلبيني واخذ موبايله طلال وكانه يتصل او يمكن يرسل رساله ,,
لاحظت مشاعل ان وحده من البنات كانت تطالع موبايلها وكأنها تنتظر شي
مشاعل خافت ان اللي في بالها يكون صح ان طلال يرقم البنت
البنت الي كانت بالسياره طالعت طلال وابتسمت واشرت له انها خلاص وصلها الرقم
مشاعل\"يعني كان يرسلها بالبلوتوث رقمه الحقير مسوي اخلاق طيب\"
طالعته لقته يطالعها وهو ماسك ضحكته,,, فتحت شباكها وقالت له
مشاعل: الله لايعمينا اذا تبي ترقم اعرف مين تختار مو هالشينه الي ماتعرف الحلا
طلال: يمكن تكون شينه ,, بس احلى منك. وابتسم
مشاعل: انت اصلا مغرور وشايف نفسك وهذي الشينه كفوك صدق الطيور على اشكالها تقع
طلال: ههههههههه صادقه لاني ماوقعت عليك لانك مو من اشكالي ,, بس اهنيك على خويك
باين عليه خرووف تتحكمي فيه زي ماتبي
مشاعل تذكرت ان حسين موجود وتمنت ينقذ الموقف ماودها تدخل في مشاكل مع طلال
طلال: اسمعي يابنت الناس
مشاعل: خير
طلال: بليز اذا شفتيني تخيلي اني مو موجود وانا كمان نفس الشي ,, خلاص اخذتي بثارك
المره الي فاتت ,, وماتوقع بينا كلام ,,, علشان كذا خلينا نتحاشى بعض احسن
اتفقنا
مشاعل حست بحزن ماتدري ايش سببه يمكن علشان يطلب منها انها تبتعد عنه,, اشمعنا انا مايبيني ,,, ليه
مشاعل: اتفقنا ,, بس مو اذا شفتني بمكان تتميلح عندي اوكي
طلال ابتسم ابتسامه استهتار ورفع حواجبه: ابشري ماراح اتميلح على قولتك ,, تبين شي ثاني؟؟؟
مشاعل: ايه
طلال حس انه عطاها وجه : خير
مشاعل: لاترقم صاحباتي اوكي
طلال: وليش انا اي بنت برقمها لازم اسالها اذا تعرف مشاعل او لا؟
ايش عرفه باسمي ... الحين تاكدت انه يعرفني قبل
مشاعل: كيف عرفت اسمي؟؟
طلال: الي يسال مايتوه .. وانتي اشهر من نار على علم
مشاعل: ايش قصدك مشهوره؟؟؟
طلال: انتي اعرف بنفسك.. اسمعي مشاعل انا مو فاضي لسوالفك خلاص مثل ماتفقنا
مشاعل: اوكي لي الشرف اني اتجاهلك,,, واصلا ماراح اطلع الايام هذي ارتاح عندي اختبارات
كانت تبي تتكلم معاه باي موضوع يمكن تخف حده التوتر الي بينهم
طلال: الله يوفقك .. مع السلامه
مشاعل: باي
ابتعد طلال بسيارته البنتلي وهي تطالعه
مشاعل\" يالله ليش انا حريصه عليه ابي اطلعه من راسي مو قادره\"
حسين كان يدق ويدق ,,, التفتت جنبها لقته واقف بسيارته معصب ويأشر على موبايله
ردت عليه وهو متضايقه
حسين: خلاص اذا هو جنبك تصفطيني على جنب؟؟
مشاعل: خلاص اصلا اتفقنا اننا مانكلم بعض وكل واحد يتحاشى الثاني
حسين: وليش تقوليها بمراره
مشاعل: حسين
حسين: هلا
مشاعل: احس اني مقدر اشوفه يرقم بنات ... مقدر اسمعه يكلم اي بنت ,,, احس الغيره بتذبحني
مقدر اشوفه ومااكلمه ...مقدر اشوفه وماحط عيني بعينه
حسين: يالله كل هذا وانا مدري,,, كل هالمشاعر ماطلعتيها الا لهذا,,, والله الي منتي لاقيه منه ريق حلو
مشاعل: حسين الله يخليك اوقف معاي
حسين: والله ياميشو ماتوقعت انك رومانسيه لهدرجه
مشاعل: حسين قول له اني ابيه بليز
حسين: وكرامتك يالمجنونه
مشاعل: حسين شسوي ... طيب جيب لي رقمه وانت ماعليك
حسين: مشاعل فكري زين بالموضوع لاتتسرعي يمكن يردك وهذيك الساعه بتكرهي نفسك
مشاعل: تتوقع يرفضني؟؟
حسين: لا انا متاكد
مشاعل: ايش اللي يخليك متاكد؟؟
حسين: نظراته لك وكلامه معاك.. لو يبيك كان رقمك اول مره شافك فيها
مشاعل: حسين يمكن هو يعرفني لانه يعرف اسمي
حسين: اذا هو يعرفك انا ابصم لك على المليون انه ماراح يتعرف عليك
مشاعل: ليش انشالله
حسين: ببساطه بيعرف انك مغزلجيه واكيد ماراح يدخل نفسه في متاهات مع وحده تعرف
غيره 10000000 واحد
مشاعل: حسين حرام عليك انا مو كذا
حسين: اجل انتي ايش ؟؟ ماتكلمي؟؟ ماتعرفتي على نص الشباب الي يدورا اذا ماكنوا كلهم
تتوقعي يكلمك ليه علشان انتي حلوه؟؟؟ فيه غيرك حلوات ... علشان اسلوبك معاه؟؟؟ انتي
شفتي شلون تعامليه .. بالله قولي لي ليش يكلمك؟؟؟
مشاعل تتكلم وصوتها مبحوح كانت العبره تخنق صوتها: حسين ,,,بعدين اكلمك
وغطت وجهها بالطرحه وهذي اول مره تسويها ماكانت تبي حسين يشوف دموعها
وقتها عرف حسين انها كانت جاده بكلامها وانه اكيد جرحها بس حسين يحب مشاعل كصديقه
ولازم يصارحها ماوده يكذب عليها
وصلت البيت وهي شبه منهاره تفكر ايش الي خلاها تكلم شباب وتتعرف على هذا وذاك
يمكن وضعها في البيت او يمكن تبي تحس انها مرغوبه ,, وفيه شباب يتمنوها ...طيب كانت
حياتها ماشيه حلو لحد ماطلع طلال ,, اشمعنا طلال ,, يمكن علشان هو غير الشباب,,, ماكانت
تهمه او تحرك فيه شي... يمكن... ليش ماتعتبره مثل اي واحد,,, لانه حسسها انها ولاشي وهذي
اول مره تحس بهالاحساس ,,, اكيد هذا السبب الي خلاها تتعلق فيه ,, بس مجرد ماتتعرف
عليه اكيد راح يكون مثله مثل غيره
في سياره طلال
عبدالله: اقول شفت خوي مشاعل
طلال: ايه ايش فيه
عبدالله: ماعرفته
طلال: لا
عبدالله: هذا الي سالتك عنه بالمجلس
طلال باستغراب: كان عندي بالمجلس
عبدالله: ايه شلون مانتبهت له, قلت لك ان فيه ناس يجوك وانت ماتدري عنهم ,, شكله هو
الي عطاها معلومات عنك,, لما اقول لك لاتدخل مجلسك ناس ماتعرفهم تسمع كلامي
طلال: صادق والله ... بس غريبه شلون دخل مجلسي اكيد يعرف احد من العيال
عبدالله: ايه شكله يعرف ابو خليل لاني شفته يسولف معاه
طلال: ماعلينا خله يقول لها اي شي انا مو خايف من شي,,, بعدين خلاص انا حددت موقفي
معاها وماظنها بتضايقني او تفكر فيني حتى
عبدالله: اشك ,,, انت ماشفت لما رقمت البنات كيف كانت بتاكلك بعيونها,,, تدري لو انا
ماعرف شخصيتها كويس,,, كان قلت انها تحبك
طلال: هههههههههههههههه حب مره وحده والله كلمه الحب اشوفها سهله على لسانك
عبدالله: لو انت شفتها كان قلت اكبر من هالكلمه
طلال: يمكن تكون انقهرت لاني مارقمتها وهي متعوده انها تترقم دايما علشان كذا حست بالغيره
من البنات بس حب ماتوصل ابد
عبدالله: بصراحه البنت هذي احس حتى ابوها ماتحبه
طلال: بعكسي احس عندها مشاعر ماتملكها اي انثى ,, بس محتاجه من يفجرها
عبدالله يتكلم بخوف: ومن الي بيفجرها لايكون انت بس؟؟
طلال ضحك على خويه الي خاف: يمكن ليش لا ههههههههههه
عبدالله: اقول بس خلك بعيد عن الشر وغني له
طلال: تدري من كثر ماتهاجموها بديت ارحمها
عبدالله: اقول ترى طاريها يحسسني بالاشمئزاز غير السالفه تكفى
طلال: احلى يااشمئزاز , ليش حامل؟؟
عبدالله: هههههههههههههههههههه , ايش دخل الحمل يالدلخ
طلال: مدري عنك ,, تدري ابو عابد حسيت في عيونها كلام كان ودي اسمع ايش تبي تقول
عبدالله: طلال,, انت الي عندك كلام تبي تقوله ,,, قول وخلصني,, تبيها؟؟؟
طلال: مجنون انت ,, ولا افكر حتى ,, اول شي انا مشغول بالمؤسسه ,, وبعدين مع امي واخواتي
الي مو قادرين يتأقلمون هنا ,, تعرف احنا عايشين برا وتعودنا على بيتنا هناك والبيئه والناس
هناك غير هنا يمكن انا قدرت اتاقلم لاني اجي هنا كثير علشان المؤسسه بس هم لسى ,, وبعدين
لو فكرت احب مستحيل احب البنت هذي لسببين اول شي انا مااثق فيها ثانيا مستحيل اخون غسان
عبدالله: بس غسان انتهت العلاقه بينهم من زمان
طلال: ادري بس كانت خويته بيوم من الايام
عبدالله: افهم من كلامك انك كنت مفكر بالموضوع
طلال: اممممممممم يمكن لو كانت الظروف غير يمكن ,, بس في هالاوضاع مستحيل
عبدالله: الحمدلله انه مستحيل,, مدري ليش البنت هذي عندها سحر اي واحد يشوفها يحبها
طلال: المشكله ياعبودي المظاهر دايما خداعه
عبدالله: ماعلينا البنات الي شفناهم هاه رقمتهم
طلال: ههههههههههههه ايه ارسلت لهم الرقم ناقص
عبدالله: مجنون ليش؟
طلال: انت عارف اني ماحب ارقم بس كنت ابي اقهر مشاعل,,, بشوف ايش راح تسوي
عبدالله: وتقوم تنقص رقم كان عطيتهم رقمي انا ياشيخ
طلال: مره ثانيه انشالله اذا شفت مشاعل اعطيهم رقمك
عبدالله: وليش انت ماترقم الا اذا شفتها
طلال: تدري عبودي احب نظرتها لما تشوفني ارقم غيرها
عبدالله: الله يستر شكلك بتقلب غسان الثاني
طلال: لاتقارني بغسان ,, يمكن غسان ماعرف شلون يوصل لقلبها
عبدالله: وانت ناوي توصل انشالله
طلال: قلت لك البنت ماتصلح لي بس مومعنى كلامي اني ماقدر اوصل لقلبها
عبدالله: مصدقك انك تقدر بس الله يخليك فكنا من المشاكل اخاف بعدين هي الي توصل لقلبك
طلال: هههههههههههههههههههههههههههههه تبطي
ورفعوا على صوت الاغاني وكملوا مشوارهم
</P>
مشاعل بدت تحس احاسيس غريبه اول مره تحس فيها تجاه اي شخص ,, تعرفت على شباب
كثير ارتاحت لبعضهم,, والبعض كرهتهم,,, يمكن بعضهم حبوها بصدق,, واكيد البعض كانوا
يكذبوا عليها ,,, من ناحيتها ما كانت تعتبر المكالمات غير تسليه وتضيع وقت ومايهمها اذا
فيه شخص يحبها وهي تخدعه ,, المهم انها تتسلى ,,, وماهمها ايش تترك من اثر في حياه الشاب
الي تكلمه ,,, بس بعد ماطلع طلال بحياتها ,,, حست باحاسيس مشوشه ماتعرف هي حقد والاتملك
يمكن علشان ماحسسها انه يبيها وهذي اول مره واحد يطنشها,, حست المفروض تتملكه,, بس
الكلام الي قالته لحسين مايدل الا على (حب)
مشاعل\" انا لازم مااشغل نفسي به,,, اهم ماعندي الحين اني اركز على دراستي مابي احمل مواد
لان ورانا سفره ومابي ابوي يحرمني منها ,, اما موضوع طلال راح اخليه للايام ,, وهي كفيله
انها تنسيني واحد اسمه طلال \"
اول ماقالت هالكلمه حست الم في قلبها ,, هنا طرا على بال مشاعل الف سؤال وسؤال ليش
لما افكر اني انساه احس اني مقدر ,,, نزلت دمعه من عينها ,,, كانت خايفه من الي يصير لها
خافت من تطور مشاعرها بهالسرعه
فتحت المسجل يمكن تقدر تنسى طلال ,,, اشتغلت اغنيه اليسا (حكايتي معاك ) طرى على بالها طلال
وبدت انغام الموسيقى تملى الغرفه وحست بالحنين والشوق لطلال مع انغام هالاغنيه الرومنسيه
وبدت اليسا تغني ,, بس مشاعل حست انها هي اللي تغني لطلال لانها حست الكلمات كانها
تطلع من قلبها
((في اول الحكايات حكايتي معاك ,,,بقى لي زمان واخدني هواك,, وجوى في قلبي ليك ايام مابتتنسيش))
تذكرت اول مره شافت طلال وش الاحاسيس الي حست فيها صح انها كانت مجرد اعجاب بس شلون الحين بدت تطور
وهم مابينهم شي شلون لو صار شي ايش راح يصير لها
((واخر الحكايات حكايتي معاك خلاص حبيت وانا اتحبيت وعايشه معاك كاني اول مره

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم