رواية ملاك وعيونها هلاك -12

رواية ملاك وعيونها هلاك - غرام


رواية ملاك وعيونها هلاك -12

فيصل(ابتسم):لا تخافين ماراح اناظر وترى ملاك امانه بيدك انتبهي عليها


وبالفعل طلع وهو ماناظر فيها لانه مايحتاج دام عنده ملاك وش يبي بغيرها

ولانه شاف انعكاس صورتها بالجزاز حق الفلا الي يطل على البحر

سام: ملاااك يا تبن

ملاك: خير يالدبه جيت

ونزلت ملاك وهي لابسه بنطلون وتي شيرت عادي بس عليها طالع حلو

ملاك: وش بلاك؟؟

سام: فيصل كان فيه

ملاك: ايه شفتيه؟؟

سام: ايه شفته وأمني عليك بعد

ملاك: ايش؟؟؟؟؟

سام: هه خايف عليك يقول ملاك امانه بيدك وانتبهي عليها

ملاك(ابتسمت)

ملاك(في نفسها): وش قصده يعني ليه بيطول يعني برى ولا شلون لا ماراح يطول هو قايل لي انه راح يجيب شيبس لي

سام: وش تفكرين فيه

ملاك: ولا شي

سام: الا بفصفص

ملاك عقدة حواجبها: فصفص

سام: ايه فصفص فيصل

ملاك: اقول سام الفيلا الي ساكنين فيها بعيده

سام: يعني شوي

ملاك: الا متى بتقعون هنا؟؟؟

سام: احتمال شهر ليش؟؟

ملاك: شهر

سام: تبين الصدق لا بنقعد طول الاجازه

ملاك: طول الاجازه

سام:ويمكن اكثر بعد

ملاك: اكثر بعد سام حددي الا متى بتقعدون

سام: تبين الصدق لقينا روحه بدون عوده ويقول المطار اقرب عوده بعد

ملاك: شهر

سام هزت راسه بلا

ملاك(منفعله): شهرين

سام: نو

ملاك(بنفس الانفعال) اجل كم؟؟؟

سام تاشر بيدها 10

ملاك: 10 شهوووووووووور

سام: ايه وناسه صح

ملاك: وناسه ؟؟؟؟

سام: ايه انا تخرجت هالسنه من الثانوي وعبود يقول راح يوقف ترم ويمكن يكمله هنا بعد مدري بس مااظن لانه مايبي

ملاك: انتي من جدك ولا تستهبلين؟؟

سام: وش رايك؟؟

ملاك: وانا وش دراني اماااااااااااااانه قولي الصدق

سام: خلاص وصلنا أسألي امي

ملاك: وقسم باللله لو انك كذابه ياويلك ياسواد ليلك

سام: طيب

ملاك: راح تندمين على اليوم ابي جيتي فيه على ذا الديره

سام: اوكي

ملاك استغربت ان سام واثقه من كلامها

ملاك(في نفسها): الله يستر

ودخلت على امها وسلمت امها عليها ودمعت شوي والا شوي جى عبود وسلم عليها وجلسوا وتقهو وانبسطوا

ملاك: الا اقول يمه الدبه ذي تقول انكم لقيتوا تذاكر روحه من غير عوده

ام عبود: ايه شفتي الحظ واقرب عوده لنابعد 10 شهور

ملاك: عشر شهور بس يمه بعيييد

ام عبود: عادي

ملاك: وابوي

ام عبود: ابوك بعد شهر بيجي

ملاك: بعد

عبود: ليش ماتبينا

ملاك: مو على كذا بس مو غريبه شوي تترك كليتك عشان بريطانيا وتتركون السعوديه مدري

ام عبود: تصدقين ياملاك احسن نفتك الشوي من الحر بالرياض خلينا نجرب العيشه برى ولي 4 سنين ماسافرت ابي اجي

عبود: وانتي بعد شي جديد عليك انك تعيشين هنا

ملاك: لا عادي لان فيصل عارف كل شي بابريطانيا

عبود: اها سمعت انه في السنه الوحده لازم يزورها مرتين على الاقل

ملاك: بالله ومن قالك؟؟

عبود: واحد من اخوياه

ملاك: مدري ماعندي علم بهاشي

سام:اووووووووووووووووووووووووف

ملاك: وجع وش فيك؟؟

سام: مهند ونور ياملاك

ملاك: وش فيهم بعد؟؟

سام: تزاعلوا

ملاك: ابرك

سام: حرام عليك لا تشمتين فيهم

ملاك: الحمد الله والشكر انتي صاحيه

سام: ايه عشان ماتزعلين انتي وفيصل زيهم لانهم راح يطلقون

ملاك(في نفسها): اصلا حنى رضينا عشان نتزاعل

ملاك: طيب وانتي ليش تأفأفين

سام: لاني ابي اشوف الحلقه الجايه

ملاك: طيب شوفيها بالنت

سام: مااعرف

ملاك: اشوف لك فيصل اذا كان يعرف واخليه يسويه لك اوكي

سام (انبسطت): صدق والله فديتك انتي ورجلك المزيون

ملاك: ايه تفادي الللحين لا فيصل لا تفادينه بس انا

عبود: وليش لا

ملاك صارت تناظر فيه: لان مايفداه الا انا

سام (تصفق): اوف ياحركااااات انتي قويه قويه ياملاك قووووووويه

ملاك: خلاص فهمنا

ام عبود: الا وش اخبار فيصل ياملاك؟؟

ملاك: بخير يمه ويسلم عليك بسناقدر يجي

عبود: ليش وين رايح؟؟

ملاك(تورطت): والله ماقالي

عبود: ماقالك حلو حلو يدشر اخر اللليل بعد

ملاك: عبود ثمن كلامك

عبود: وانا وش قلت ماقلت الا الصدق اخر الليل مافيه الا الدعاره والسافلات والمنحطات بعد الي يدورون أي واحد عشان..

ملاك(بصوت عالي): عبدالله خلااااااص

عبود سكت وصار يطالع فيها والام سكتت ماقالت شي وسام هم بعد ساكته

ملاك: انا لازم امشي تصبحين على خير يمه

وسلمت على راسها وطلعت

عبود: م..

ام عبود: اتركها

عبود: تطلع اخر الليل لحالها

سام: ايه يمه اخاف يصير لها شي

ام عبود: انت انطمي

سام: ان شاء الله

عبود: يمه

ام عبود: الحقها بس لا تحس فيك

عبود: ابشري

وعلى طول راح وراها

ملاك صارت تمشي بس الدموع الي في عيونها ماخلتها تشوف طريقها زين

وقفت ومسحت دموعها وكملت الطريق

ملاك(تفكر): وش قصده عبود معقوله فيصل يسوي كذا ويروح اخر الليل عشان....عشان

ولا قدرت تكمل الكلمه

وصار ت توخر هالافكار من راسها

الين ماوصلت للفلا

بس مادخلتها كان في مرجيحه قدام الفلاوراحت لها وجلست فيها تفكر


ملاك(تفكر):وش ياترى راح اسوي مع فيصل ومعقوله فيصل راح ذا الوقت من الليل عشان ذا الشي الغبي الي افكر فيه ولا عشان شي ثاني وامي واخواني راح يجلسون هنا 10 شهور 10 شهور اووووف بس انها كثيره

وسكتت

ملاك: لالالالا لالالا بالعكس احسن انا مابقى لي الا ترم واحد و اقدر اخلصه في 10 شهور ويمكن اقل بعد وبعدين اروح معهم وافتك وارجع للبنات وللرياض فديتها بس ...(وتنهدت وسكتت)

وجلست تناظر البحر

وعبود يناظر فيها

عبود(في نفسه): شكلها بطول

بعدين لمح شخص وعرف من هو

عبود: خلاص دامه جى بروح

وراح


ملاك كانت بتقوم الا وتشوف احد هناك عند باب الفلا من جهة البحر

راحت تمشي بشوي شوي عشان تشوف مين ولان الظلام في كل مكان ماعرفت من

الا شوي طاح على الارض

ملاك راحت عنده

ملاك تناظر فيه

ملاك(مفجوعه): فيصل

ومثل ماقلت فيصل طايح على الارض

ملاك شالته وحطته على الكنب هو ماكان طايح بمعنى مغمى عليه لا كان يترنح

ملاك: فيصل فيصل قوم فيصل

فيصل ماهوب قادر يتحرك

ملاك: اووف ريحتك خايسه قرف

الا بتقوم وتذكرت شي

ملاك: لا مستحيل يكون سكراااان

وراحت قربت من فيصل عشان تشم ريحت انفاسه

ملاك: وووووووع الله يقرفك ياوسخ

ملاك: فيصل

وضربته على وجهه عشان تقومه

فيصل(فتح عيونه وشكله رايح فيها): اوه هلا والله بملاك ياهلا والله ارحبي انتي بعد تبين مثلهم ابشري

ملاك: ياالمجنون انت وش سويت ومن هذولي ووش يبون؟؟

فيصل قام وجلس الا وقف وهو يترنح: يبو..و..ن الي ..يب...و..نه

هههههههههههههههههههههههههه

ملاك: امش يالمجنون امش

ومسكت فيصل بقوه وتسحبه

فيصل: وش فيك شوي شوي علي

ملاك: ياربي وش ذا البلوى

فيصل: اللحين عرفت بنروح للغرفه صح عشان..

ملاك: اسكت ولا كلمه يالمهبول

وراحت دخلت هي وياه الحمام ودخلته في

البانيو (حوظ الاستحمام)<<قالك عربي فصحا

المهم

فيصل(وهو يترنح): وش فيك وش جابنا للحمام

((عارفين كيف السكران يتكلم فهاذي حالت فيصل ماتوقعته كذا))

ملاك: انا اقولك وش جابنا

وتفتح عليه المويه

الباااااااااااااااااااااااااااااااااارده

فيصل: لا لا لا لا

ويبي يطلع بس لانه مافيه حيله

فملاك دفته ورجعته

لين صحصح

فيصل(وهو تعبان): ملاك

ملاك: قوم

وساعدته على انه يقوم لانه هو مافيه حيل

وانسدح على السرير وغمض عيونه

ملاك فكت بلوزته

وصارت تناظر فيه مصدومه

ملاك: ماكذبت ياعبدالله

وراحت جابت منديل

عشان تمسح فمه

فيصل لف للجهه الثانيه

ملاك: استنى خلني امسح فمك

فيصل بصوت متثاقل: ليش وش فيه؟؟؟

ملاك(وهي معصبه): عليه روج واحمر بعد

فيصل عقد حواجبه

وراحت ملاك وامسحت فمه

ملاك: استغفر الله العلي العظيم

فيصل مره كان تعبان فراح فيها نومه

راحت ملاك واجلست تحت لحالها

ملاك: ياربي هذي بدايتها بس فيصل مو راعي هالحركات لانه لوفيه نيه كان صار شي بيني وبينه مو يروح برى بس اكيد فيه شي صاير بس يسكر غريبه

الا تذكرت يوم عبود قال لها انه كل سنه يروح لبريطانيا

ملاك كانت بتقوم الا دق جوالها

والرقم مو غريب عليها بس ماتذكره لانها غيرت جوالها وكل الارقام الي فيه راحت

ملاك: الو

: هلا والله وغلا براعية هالصوت

ملاك عرفت مين:هلا والله وغلا فيك

هند: وش اخبارك يابعد قلبي؟؟

ملاك(دموعها صارت تنزل): هند انا ماني بخير ياهند مانيب بخير

هند: بسم الله عليك ليش وش فيك وش صاير؟؟

ملاك: فيصل ياهند

هند: وش فيه

ملاك: راح فيها

هند: يعني وشلون فهميني

ملاك قالت لهند كل شي وقالت لها

هند: وشو في رقبته وحمرى بعد

ملاك(وهي تبكي): ايه بس اكيد كان سكران

هند: لا تطلعين له عذر

ملاك: بس

هند: انتي احتسبي واصبري اوكي واللحين قوومي صلي لك ركعتين وادعي ربك واذا جى بكره عندكم وقام اساليه عن الي صار وعن سالفة تعبه كل شوي وهو طايح وادويته

ملاك: انتي تشوفين كذا

هند: الا انا متاكده

ملاك: طيب الي تشوفينه

هندك ملاك اول مره اشوفك كذا ضعيفه وين ملاك الي اعرفها

ملاك: بتجي ياهند وراح ترجع صدقيني

هند: الا ملاك شفتي المقلب الي سووه البنات

ملاك: أي مقلب

هند: الرساله والصور

ملاك: ايه بس ماكان فيه الا صوره وحده يوم اسوي بروفا للفستان

هندك وشو انتي وش تقولين فيه صوره لك وانتي صغيره وتبكين كان شكلك يجنن

ملاك: لا مالقيت راح ادور عليها

هند: طيب اجل تاخر الوقت عندكم

ملاك: هههههه الصبح بيطلع

هند: والله اسفه بس مثل ماوصيتك اوكي

ملاك: اوكي وشكرا

هند: العفو ياقلبي ولماذا وجد الاصدقاء

ملاك: ههههههههه اوكي باي

هند: ههههه باي

وسكرت ملاك وارتاحت شوي من كلام هند وانسدحت على الكنب ونامت


فيصل قام من النوم وراسه مصدع

فيصل: اوف وش فيه راسي

وصار يناظر حوليه

فيصل: انا وش جابني هنا

وراح قام غسل وجهه وناظر شكله بالمرايه

فيصل: لا لاتكون ملاك شافت ذي

وصار يحاول يوخر الي على رقبته

وصار يمسح الي بفمه لانه بقى اثر خفيف من الروج

وطلع من الحمام دور على ملاك في الدور الي فوق مالقاها

ونزل تحت لقاها نايمه

راح عندها

وشاف شكلها والدموع الي نشفت وهي على اخدودها

فيصل: اوف ياليل القلق صدق

ملاك حست فيه وفتحت عيونها

فيصل كان واقف من جهة الشمس فما كان واضح شكله زين لين مافتحت ملاك عيونها زين وفيصل كان شكله يجنن ولابس البلوزه وازاريرها كلها مفتوحه ويناظر فيها ومتكي على الجدار

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم