رواية هوى قلبي -14



رواية هوى قلبي - غرام


رواية هوى قلبي -14

عمر&طارق

عمر قاعد بمكتبه ويقرا بالورق اللي قدامه..إندق الباب
عمر:تفضل
طارق دخل و وقف عند الباب وسكره و وقف يناظر بعمر يا الله إيش قد تغير عليه إشتاق له موت
رفع عمر راسه:نعــم....إنت؟
طارق:وحشتني ياخوي
عمر:إيش جاي تسوي بعد هالسنين صار دور مين تصدمني أنا؟
طارق:انا ما بتكلم بس إنت إسمع وطلع مسجل صغير وحطه على طرف المكتب
------
طارق:إحم
ناصر:نعم
طارق:ماعرفتني
ناصر: والله مشبه عليك
طارق:أخبارك يا ناصر
ناصر:انا بخير الحمدلله
طارق:أنا طارق ال... تذكرتني
ناصر:نعم إيش تبغى
طارق:أبي أرجع صداقتي ب عمر وأبيك إنت تساعدني
ناصر:ههههه إحلم بعد اللي صار
طارق:مو حرام عليك اللي صار كله من تحت راسك..ليه سويت كذا كل هذا عشان تنتقم لإختك بعمر تقوم تحرق قلبي وقلبه خليتني أحقد عليه وخليته يحقد علي مرضته ومرضتني وجاي تسوي فيها بريء إنت مو رجال والله اللي سويته مايسونه إلا الحريم واليهود
ناصر:إحترم نفسك ولا تغلط على اسيادك وأبشرك إي انا اللي فرقتك عن عمر بس الظربه ما كنت أقصدك فيها الظربه كانت لعمر بس تخلصت منك عشان بعد إسبوعين أعطيه الظربه الثانيه بأكثر قلب يحبه..والله لاحرق قلبه مثل ماحرق عمي قلب أبوي على فلوسه أنا برويه العذاب بفتون والحين إطلع برى برى
طارق:والله لتندم يا ناصر والله
ناصر:هههههههه إذا مابيدك إثبات محد بيصدقك رووووووح عسى تروح روحك
-صكر طارق المسجل و وقفو الثنين قبال بعض وضمو بعض..كان الموقف مبكي جدا جدا-
عمر:سامحني يا طارق
طارق:مسموح والله مسموح
عمر:والله لأدفعه الثمن غالي
طارق:وانا إيدي بإيدك


بالجامعه


-حطت البنو يدها على فمها كأنها تكتم شهقاتها ومدت الجوال للعنود-
العنود بدت ترجف وتدف الجوال
العنود:لا بنوو ماأقدر اكلمه لا ما ابي يودعني لا بنوو الله يخليك لاا
البندري:يبيك
العنود بصوت يرتجف:لاتطري الوداع فال الله ولا فالك
فارس حط إيده على قلبه وغمض عينه
فارس مسوي فيها تعبان:أبيك تسامحيني
العنود بدت تبكي:فارس إنت ما سويت لي شي شين عشان اسامحك
فارس:(كح كح ويغمز لمشعل) شفتي عشان هالدموع أبيك تسامحيني
العنود:فارس إيش فيك الله يخليك حياتي قول لي
فارس:انا حياتك
العنودتبكي:لا..بس إلا إي حياتي وكل شي بس فارس لاتموت
فارس:طيب بكلم الدكتور بشوف إذا بموت ولا لاء
العنود وهي تبكي وماتفكر بالكلام: إي الله يخليك إسأله قوله متى ..هئئئئئئئ فارس إيش دخل الدكتور بموتك
فارس:ههههههههههههه أقول يالعنود تحبيني
العنود:تفو عليك وعلى بنو الخايسه
فارس:انا سألت وأبي الجواب
العنود:ماأدري
فارس عصب:أعطيني البندري
البندي:أي وجع لاتمدين يدك علي يالزفت..إي فارس شفيك
فارس:الإخت تقول ماتدري إذا تحبني
البندري:والله دامك عرفت جوابها خلاص الحين يحقلك تخطب أي بنت والله يوفقك
العنود طارت وسحبت الجوال:والله أحبك أحبك بس غيري تمسك إيدك لا...تاخذ غيري لا
فارس:ههههههه والله بنات مايجون إلا بالعين الحمره أقول حبيبتي
العنود:هئئئئئئ (أبعدت السماعه) الجوري لحقي علي قلبي بيوقف طلع جريء
فارس:ههههههههههه طيب اليوم بيكلمك الوالد مو تقولين بفكر أسبوع والله بدعس في بطنك باي (وصكر)
العنود إنصدمت و قعدت إتطالع الجوال وهي تبي تفهم الكلام
البندري:يا هوووووووووووووو إيش صار
العنود:مدري قال لي اليوم بيكلمك الوالد مو تقولين بفكر أسبوع والله بدعس في بطنك باي (وصكر)
البنات:ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ريان:مبرووووووووووووووووووووووووووووووك
الجوري:مبروووك وإتمخطري ياحلوه يازينه يابنت يا بنوو زغرطي يا بت
البندري:ههههههههه حد قالك عني عربجيه

-أحبك موت وانا أحيا كثر ماأحب انا ذاتي ومن شر وبلا الدنيا عليك كم أنا أحاتي لانك قطعة مني ومايسواك عندي إنسان أنا لليوم أحس إني هذاك المغرم الولهان- هذا جوال المزون والمتصل *جرحته وأعشقه*
المزوون:ياويلي نواااااااااااااااااااف


بمكتب فارس


فارس:مشعل طيب ليه تنازلت له
مشعل:قلت كل اللي قلته وجاي تقول ليه تنازلت له والله متعب عطاني كلام يعجبك كفايه إنه ضامن مستقبله كفايه إنه قالي إنه مكلم ابوه عيب بحقي اقوله لا انا ابغاها والله عيب وأعتقد سمعته بالمزرعه يوم قال لي توصى فيني انا صرت أقربك أكثر وأكثر من قبل ,من جهة الوالد و من جهة الخطيبه
*عبدالله كان عند الباب وسمع كل شي ودخل*
عبدالله:كنت قول لي وانا بساعدك
وقف مشعل:عبدالله
عبدالله:متعب طلبها وأنا قلت لها تفكر واسف دامك ما قلت من قبل مابتدخل
فارس:أصلا البندري ماظنها بتوافق
عبدالله:البندري موافقه (وطلع من الغرفه)
-مشعل رمى كل جسمة على الكنبه وهو يهمس ..موافقه-

تحيتي...
أنثى الخيــــــال

الفصــــــل الثالـــــث عشــــــــر


بمكتب فارس

فارس:مشعل طيب ليه تنازلت له
مشعل:قلت كل اللي قلته وجاي تقول ليه تنازلت له والله متعب عطاني كلام يعجبك كفايه إنه ضامن مستقبله كفايه إنه قالي إنه مكلم ابوه عيب بحقي اقوله لا انا ابغاها والله عيب وأعتقد سمعته بالمزرعه يوم قال لي توصى فيني انا صرت أقربك أكثر وأكثر من قبل من جهة الوالد و من جهة الخطيبه
*عبدالله كان عند الباب وسمع كل شي ودخل*
عبدالله:كنت قول لي وانا بساعدك
وقف مشعل:عبدالله
عبدالله:متعب طلبها وأنا قلت لها تفكر واسف دامك ما قلت من قبل مابتدخل
فارس:أصلا البندري ماظنها بتوافق
عبدالله:البندري موافقه (وطلع من الغرفه)
-مشعل رمى كل جسمة على الكنبه وهو يهمس ..موافقه-
فارس:مشعل وش فيك

مشعل غمض عينه وهو قلبه يبكي ويصرخ بإسمها

مشعل:بتروووووووووح مني ... عشقي بيروووووووح مني
فارس:تبيني أكلمها ..امنعها
مشعل:لاء

**عبدالله كان عند الباب وحس باللي سواه وندم بس لازم كان يسوي هالحركه**

مشعل:فارس احس بالموت والله..اذبحه ولا إني أخليه يقرب لها
فارس:مشعل تعوذ من إبليس واللي كاتبه ربك بيصير

وقف مشعل وحط يده على الجدار وبدا يدقه بكل قوته

مشعل:لييييييييييه يالبندري لييييييييييييه ..كله مني انا اللي ضيعتهاااا ...بتكون لغيري يا فارس بتكون له ..الله لا يذوقك النار اللي بصدري اااااااخ يا فاااارس

فارس جاب له كاس الماي

فارس:إستهدي بالله وهونها يالغالي وربك يعين وانا واثق من حبها لك يمكن عبدالله يمزح

مشعل يناضر بالكاس اللي بيده

مشعل:أه يا فارس لو تشوف حالي و إيش داخلي والله إن لا هالماي ولا برودته ترويني محد غيرها يا فااارس هذي حبي وهواي



بأمريكا


الريم:الـــــــــــو
حمد:السلام عليكم
الريم تكشر:نعم
حمد:ابغى بنات إختي
الريم:انا كلمت شجون وقلت لها بيبقون معي مع السلامه *وصكرت *

ّ*حمد عصب و على طول أجل سفرته ومدد مدة قعدته بأمريكا*


زايد & شجون

زايد فتح عينه وهو يناظر مكانها وإنصدم
معقوله كل اللي كان باليل خيااااااااااااااال...معقوله يا زايد
نقز من مكانه وهو مثل المجنون ...كيف تكون خيال ؟؟ وكلماتها ولمساتها و همساتها و ضحكتها وبسمتها ودمعتها كلهم خيال؟؟
قرر يناديها بإسمها بس كان خايف ما ترد ويكون كل اللي كان خيال بخيال
زايد بهمس:شجون
-لا رد-
زايد:شجوون
-لا رد-
زايد:شجووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووووونــــــــــ

نزل راسه وحط يده على راسه عرف إن فرحته خيال و رجوعها خيال
وبدا يهمس:ااااااااااه يا شجوني وينك ..محتاج لك ..
ورجع له الهمس بصوت انعم:يا لبيـــــــــــــــــه
رفع راسه ورسم ضحكته
زايد:شجووووني
شجون بضحكة خجل :يا عيونها وروحها و قلبها
زايد:ههههههههههههههه بتجننيني وين كنتي
شجون:كنت بغرفة البنات وسمعتك تنادي وجيت
زايد:ااااااه يا شجوووون وش سوا فيني فراقك
حطت يدها على فمه
شجون:خلاص قلبي اللي فات فات قوم نتفطر


بالجامعه

-أحبك موت وانا أحيا كثر ماأحب انا ذاتي ومن شر وبلا الدنيا عليك كم أنا أحاتي لانك قطعة مني ومايسواك عندي إنسان أنا لليوم أحس إني هذاك المغرم الولهان- هذا جوال المزون والمتصل *جرحته وأعشقه*

المزوون:ياويلي نواف

البنات تجمعو عليها

ريان:ردي بسرعه ومثل ما إتفقنا
الجوري:المهم السبيكر قبل كل شي
المزون بلهفه:إيوه
نواف بتعب:لا ترضين
المزون:بس إنت ماتبيني
نواف:أبيك والله أبيك لاترضين
المزون:نواف
نواف:يازين إسمي من فمك
المزون:إحم
نواف:هههههههه سكتنا
المزون:إذا بابا غصبني على اللي جاي
نواف:ههههههههههههههههههههههه ضحكيني أكثر ياحلوه إلعبو غيرها انا كلمت الوالد وخليته يكلم أبوك ويوم مارديتي علي كلمت بندر وقلت له إنتي بنت عمي وانا أحق فيك قال ومين قال غير كذا قلت ريان قايله إن المزون بتنخطب لواحد من العيله قالي ولا جا بجنبها كلام


*طبعا طاح وجه المزون*

البنات:هههههههههههههههههههههه
الجوري:أقول يا إبن الملوح والله وطلع عندك عقل
نواف:وانا أقول حبيبتي مو شريره اثاري الغبيات كلهم معك
ريان:نوافوو أنا أخر من يعلم
البندري:نويفو وانا هنت عليك ما تقولي
نواف:مالت عليكم إنتو الثنتين
العنود:والمزون معاهم
نواف:قصدك وإنت ياعنوده معهم

فيصل يغمز لنواف:نواف في بنت عند الباب تبيك ومعاها هديه كبيره
المزون:نواف لا لاتروح والله يانواف لو تروح ياويلك
نواف:ههههههههههههههههههه فيصل قولها قاعد أكلم خطيبتي مو فاضي
البنات:هههههههههههههههههه


___في بيت ابو متعب______

جاها إيميل وهي مالها خلق شي ...فتحته وكانت الصدمه ..كانت متضايقه منه

((رشوفي الغاليه ...لا تزعلين من ردي أدري رفعت صوتي بس انا مو أخوك))

ضحكت لانه انبه ضميره على رده عليها .. ردت عليه
((سالم الغالي ... وانا ما أزعل من ولد خالتي الغالي))

<<<طبعا مارد عليها لانها رفعت ضغطه وهي كل ساعه تستناه يرد


______في بيت المزون______

المزون:واااااااااااو بنات بمووت وناسه
البندري:هههههههههههه إنتي والعنود ملكتكم بيوم واحد
ريان:وإنتي ومتعب؟
البندري:قلت لكم لاء يعني لاء ما أبيه لو أخر إنسان بالكون
الجود:بنوو صحيح مشعل أخوي بس إنت إختي وأنا اقــو
قاطعتها البندري:لاتقولون ولا اقولكم هذا قراري تكفون إفهموني
ريان:إتركوها أعرفها عنيده

نزلت البندري راسها وحست بضيقه تخنقها

البندري:ما أبغى أكون معه وما أكون معه
الجود:إيش قصدك
البندري:قصدي جسد من دون روح ..لو مسكت يده بتخيلها يد مشعل لو همست بكلمة أحبك بكون قاصده مشعل لو و لو و لو و لو ..انا كل شي بدنياي مشعلــــ
المزون:لا تفقدين الأمل بيرجع لك
ريان:لا تكبرين السالفه براسها لو يبي يرجع بيرجع من زمان

وقفت البندري وكتفت يدينها

البندري:وانا ما باخذ غيره حتى لو هو خذا غيري


_____بمكتب ناصر______

عمر فتح الباب من دون ما يدقه ودخل
عمر:إنت مرفود يا ولد العم ومالك نصيب عندنا
ناصر إنصدم:ليه يا عمر ليه يالنسيب
عمر:لاتقول النسيب ولاتفكر تكون نسيبي ..أنا اللي امنت لك وحسبتك بتكون لي عون يكفي إن دمك اللي يجري فيك هو نفسه دمي ليه ياناصر ليه
ناصر يطالع بعمر بكل حقد وهو مكتفي بالسكوت
عمر:عاملتك مثل أخ وأكثر عينتك مدير عام وحالك من حالي بشركتي انا..خليتني أضغط على إختي بزواجكم فرقتني عن أغلى صديق بحياتي ليه ياناصر ليييييييييييييييه يا خوي يللي من لحمي ودمي
ناصر:العز لكم ياولد العم والفقر لنا أبوك لعب على ابوي وسرق أموال جدي وتبي هالقلب يصفى عليك حنا تحت وإنتو فوق حنا يترأسونا سراقين لا والله وانا أبغى حقي انا وابوي
عمر:أي حق اللي تتكلم عليه تقسم الورث وابوك ضيع فلوسه إصحى يا ناصر للحقيقه والوالد الله يرحمه ساعدكم هذا ذنبه هذا جزاه
ناصر:ابوك ههههههههههههه ابوك أكبر نصاب وحرامــ
قاطعه عمر:ششششششششب ولا كلمه إطلع بره إطلع بره
ناصر:والله ما اتركم يا عمر وانا والمحاكم وراكم والله

-طلع ناصر وركب سيارته وهو يستنى طلعة عمر خلاص لازم ينتتهي منه-



______ابو بندر_____

ابو بندر:إي والله هذولا الناس اللي تتقدم مو مدري وش إسمه
بندر:يبي لو سمحت قضينا من هالسالفه
أبو بندر ببرود:وش راي اسيل
بندر:إستخارت وإرتاحت كذا قالت لي الوالده..يبى الله يطولي بعمرك الفلوس مو كل شي ارجوك بارك لها و لاتسمعها كل شوي كلام
أبو بندر بعدم رضى:طيب روح ناديلي المزون
بندر:من عيوني



______عبدالله_______

عبدالله:يمى الله يخليك لاء يعني لاء
أم عبدالله:يمى خلني أزوجك وأشوف عيالك اليوم كلمتني مرت عمك وقالت فارس يبي العنود و عمتك أم راشد قايله إن نواف متصل وملزم على ابوه الليله يكلم عمك بو بندر وليه إنت لاء
عبدالله:يمى لاء يعني لاء
أم عبدالله:شوف ساره يا زينها ولا الجود
عبدالله:لا يمى ساره وع أبد ما أحبها والجود مثل البندري غلاتها
أم عبدالله بدت تبكي:يمى أبيك تتزوج أبي اشوف عيالك
عبدالله بضيق:يمى ابوس يدك لاتبكين طيب يمى إستني سنه وبعدين إخطبي لي طلبتك يمى الله يخليك



_____مشعل_____

مشعل قاعد بغرفته ومايبي يكلم أحد
مشعل وهو يطالع بصورتها اللي معاه..معقوله وافقتي يالبندري؟خلاص بتكونين له؟طيب وانا؟ليه يالبندري وافقتي ليه ياهوى قلبي ليه يا هوى حبي..مستحيل أشوفك معاه

-مسك مشعل جواله وبدا يكبس بالأرقام اللي حفظها وهو ناوي يكلم محمد بس الرقم كان رقم البندري

مشعل وهو مغمض عينه وساند راسه على حافة السرير..فتح عينه وهو مصدوم ناظر بالجوال ورجع حطه على إذنه

البندري بشوق وبلهفه:هلا مشعل

مشعل مغمض عينه ويسمع صوتها كل شي فيها غير الحروف من فمها غير إسمه منها غير كلامها غير دلعها وغرورها غير حتى الهمس عندها غير كل شي فيها غير حتى حبها غير

البندري بخوف:مشعل فيك شي

مشعل نزلت دمعته وهو مغمض عينه وقال كلامه بصعوبه

مشعل:طلبتك غني لي..لاخر مره تكفين

البندري رجف قلبها كانت دايم تغنيله بس الحين صدمها طلبه ورجفة صوته

البندري: مشعل ليه لأخر مره؟
مشعل:طلبتك

البندري بدون تفكير غنت الإغنيه اللي دايم تغنيها من يوم ما إفترقو ..هي الثانيه غمضت عينها وضمت مخدتها وبدت تنطق حروف كلمات الأغنيه

""أتعبتني بالبعد أحبك وإنت جافيني وتعبت أبي أجفاك انا في عز حبي لك تخطي علي لين أحسك طحت من عيني ويرفعك دمع من السماح إختار منديلك......إزعل وشف قلب الرضا بينك وبيني ماشفت أغرب من خطاك يرد قلبي لك إتغيب وأسال وين انا مدري انا ويني أثري من الحزن أكثري بالوهم ماشي لك.......غصباً علي ماهو رضا تاهت عناويني مني وكلي هاربٍ برضاي من مين لك أسالك باللي كاتبك فيني وانا الغيني ماودي أشكي منك لاكن ودي أشكيلك.....معقوله إنك الطف من رأت عيني قادر تفرقني شتات ولا أقدر امشي لك ماكنت قادر بالجفا تاخذني بيديني علمني كيف أترك إيدك في عز حبي لك......أتعبتني""

نزلت دموع البندري حست بإنها وصلت اللي تبي تقوله لمشعل ... ومشعل ساكت وقلبه ينبض بقوه هي حبيبته وهي اللي تحبه ليه وافقت ليه بس هو اللي ارخصها بس صوتها إقتله وبحة صوتها دمرت كل قوته يحبها بس موقفه صعب
مشعل بعد صمت طويل:الله يسعدك
البندري تبكي بصمت و تحاول تخفي شهقاتها
البندري:إنت بخير؟
مشعل:مدام الدنيا فيها البندري..أكيد الدنيا هذي بخير
البندري:ليه يا مشعل
مشعل:إنتي اللي ليه
البندري:مو مني منك
مشعل:ربي يسهل دربك ويساعدني
البندري شهقت وصكرت السماعه بوجهه ماقدرت تكتم شهقاتها هي متعذبه وهو على الأكيد مثلها بس ليه يكابر


______بعد إسبوع_________

عبدالله:متعب أرجوك ابيك تفهمني البنت مو موافقه
متعب بكأبه:خلاص يعني هذا قرارها
عبدالله:متعب من البدايه وانا اقول ماأبي أغصبها عشان إن تطلقت لاسمح الله أو صار شي لا تقول كله منكم صح ولا لاء وأبوك الله يحفضه مصر إني أغصبها والله ما اقدر يا متعب
متعب:أوكي خلاص بتفاهم مع الوالد
عبدالله:متعب الله يخليك بنبقى أولاد عم وأعتقد هذا ما يأثر على علاقتنا
متعب: لا أبد
عبدالله:طيب تعال اليوم الغدا عندي بجمع كل الشباب أوكي
متعب بضيق:أوكي تم


____بالجامعه______

الهنوف توها داخله للكفيتيريا إلمحت طاولة البنات وإرجعت خطوتين إكتبت مسج وراحت للبنات
الهنوف:صباح الخير
البنات:هلا صباح النور
الهنوف:وين أسيل ومشاعل والمزون؟
ريان:بالمحاضره والمزون غايبه
فتون:وانا والشيخه الجوري شاردين مالنا خلق نحضر

بدا جوال الهنوف يدق وهي حاطته على الطاوله

الهنوف:أووووووووف الله ياخذك
الجوري:إيش فيك
الهنوف:هذا واحد يحبني ولازق لي لزقه يرسل مسجات حب وغرام و كل ساعه يتصل يقهر والله وانا عطيته بالبدايه وجه بس خلاص ما أبغاه

-رجع الجوال يدق مره ثانيه-

الهنوف:اووووووووووف صحيح ما يستحي بس تدرون رقمه مميز صح؟

-قربت الجوال للجود وبعدين للبندري-

البندري:لا لا لا لا لا لا مستحيل


الجود بصدمه:ههههههئئئئئئئئئئ لاااااا مشعل مستحيل يسويها



بالمطار


نواف:فيصل شوف البنت اللي هناك كنها المزون
فيصل:هههههههه
نواف:إيش فيك كل ماأقولك هذي تشبه المزون تضحك
فيصل:يعني كأني ولامره شايفها ولا إنت كل وحده حلوه قلت تشبه المزون والله إنت روميوو بجد
نواف:مدوختني
فيصل:ترى أنسدح الحين من الرومنسيه
نواف:ههههههههه إتطنز 000الله يبلاك بحب وحده وتتعذب قول أمين
فيصل:وقص بلسان العدو تدعي على نبض قلبك
نواف:هههههه شكلك تحفه ياغبي لاتلعب لي برموشك وعيونك كذا ترى أتهور وأترك المزون وأصير أحبك إنت
فيصل بعد عنه:يا شينك يالسخيف صحيح ما تنعطى وجه حسافة المزون فيك
نواف:نعـــــــــــم
فيصل:ههههههههه ياشين النفسيه الله يعينها والله

يتبع ,,,
👇👇👇

أحدث أقدم