رواية وحيدة امها -18


رواية وحيدة امها - غرام

رواية وحيدة امها -18

ريما+تركي: ههه

الجدة هياء:يالله ياتركي خلينا نمشي الوقت تأخر وفيني النوم..وموعد علاجي
تركي:يمة كم مرة قلت خذ معاك الدواء..
الجدة هياء:والله اننسى ياوليدي
ام ريما:والله تونى الساعة 12 وين تروحون؟
ريما:تكفون اجلسوا..
ندى:لا اساساً انا زهقت منك ههههههههههه
ريما:من زينك انا ماقصدك اقصد امي هيا وخالي تركي ههههههههههه
الجدة هيا:ماوراء من المغرب واحنا عندكم!! وبعدين موعد العلاج
ام ريما:براحتك يمة..
تركي:مع السلامة
ريما:مع السلامة..وصلوهم عند الباب وراحوا

ريما:يمة متى نروح بكرى؟
ام ريما:العصر على الساعة 4ونص تقريباً
ريما: اييييه وناسة مابعد العيد ماشفتهم!!
ام ريما:عاد نمي عدل..علشان تقومين بسرعة ونروح ترى دايماً نتأخر والسبب انتي
ريما:هههههههههههه ابشري من عنوني يالغالية



الجزء الثاني عشر


الفصل الثاني


: : :

من بكرى..ريما تجهزتوكانت مبسوطة انها بتشوف البنات من زمان عنهم..وراح تقابل الغالي نواف.. لبست بنطلون اسود وبدي اسود فيه نقشات بالابيض وجكيت قصير اسود جلد يلمع وعلى الاكمام خطوط طويلة على امتداد الاكمام بالابيض ومع قدام مفتوح<سبور
شعرها ربطته بشرايط لونها اسود وابيض مخمل.ولبست وانتو بكرامة بوت جلد طووويل يلمع وفيه سلاسل نازلة منه....وكحل داخل العين اسود و جلوس

وصلوا الاستراحة العصر ريما وامها وابوها .. الكل كان موجود..

راحت ريما وامها قسم الحريم ..وابوها عند الرجال بالقسم حقهم ..
سلموا عليهم والكل يبارك لريما بمناسبة النجاح وخصوصاً ام نواف<شغل الحموات هههههههه
هنوف:اهلين ريوم مبروووك النجاح
نوف:مبروك ياريومة
ريما:الله يبارك فيكم..وانتم بعد الف مبروك نجاحكم..
جلسوا يسولفون ماتركوا شيء ماتكلموا فيه ...اذن المغرب وراحوا يصلون..
عبد الرحمن اتصل على نوف
عبد الرحمن:الو نوف؟
نوف:هلا..وش تبي؟
عبد الرحمن:بالله جيبي لي مويا عطشان..
نوف:ياسلام مالك رجلين وبعدين فيه مويا عند الرجال روح اشرب
عبدالرحمن:تكفين نوف..عجز11111111ن ولك الي تبين..
نوف:الي ابي اكيييييد!!
عبد الرحمن:اكيد الاكيد
نوف:طيب ابي الاشرطة حقتك..عندك طقاقات؟
عبد الرحمن:افا عليك عندي اي شي تبينه بس جيبي لي مويا
نوف:طيب دقايق واكون عندك بس خلك برى..مو عند الرجال..


راحت نوف وجابت له مويا وفجأة طلع بوجهها محمد!<ماعليها جلال لانها كانت بتشوف اخوها
محمد وقف يطالعها..وعرف انها نوف..اعجبته بالحيل..ابتسم لها <روعة ابتسامتة
نوف على طول دخلت..وكانت فرحا111111نة
عبد الرحمن طلع وشاف محمد واقف مكانه
عبد الرحمن:يالحبيب وش عندك واقف؟
محمد ارتبك:هاه لا بس كذا
عبد الرحمن:ياربي يانوف النصابة قالت بتجيب لي ماء ولا جت
محمد:الا كانت من شوي هنا وراحت
عبد الرحمن:كيف؟
محمد:لا بس يوم شافتني على طول دخلت
عبد الرحمن :ايه اشوى احسبك جلست تسولف معاها ..اعرفك انت فاصخ الحياء
محمد:ههههههههههههه حرام عليك

نواف طلع وهو فيصل يتمشون بالحديقة ويسولفون ..
فيصل:وش اخبار الشغل مع ابوك؟
نواف:الحمد لله ماشي الحال..وانت عساك مرتاح مع عمي فهد بالشركة؟
فيصل:ايه ياربي لك الحمد..عيني نائب المدير وصرت الكل بالكل
نواف:ياحركا11111111111ت..
فيصل:اقول بعد بكرى مباراة الزعيم لاتنسى بنروح للملعب
نواف:ابشرر بعزك..الذيب يلعب وانا ماحضرها..افااااا والله....
فيصل:والله حماس بكرى ضد النصر وان شاء الله الفوز لنا
نواف:اييه لاتخاف على الزعيم..اذا لعب الهلال فخبروني فإن الفن منبعة الهلال
فيصل:صح لسانك ملايين...اقول من راح يكون الحارس سمعت ان عميد لاعبين العالم الدعيع مصاب؟
نواف:لا الحارس جديد اسمه فهد الشمري من نادي الطائي بحايل...توهـ جاي للهلال
فيصل:ونعم والله بشمر..واهل حايل
نواف:اسمع بكرى كلنا مع الشباب ومحمد اخوي وعبد الرحمن العصر بنروح للملعب..
فيصل:ابشر..وان شاء الله بنرجع واحنا رافعين روسنا لان الهلال ماعتقد يخيب ظن عشاقة..
نواف:ان شاء الله..



الجوكان بارد وكانوا يتمشون بالحديقة وهم يسولفون..فجأءة وقف نواف
فيصل:وش فيك وقفت؟
نواف:جوري..
فيصل:هاه شكلك مصخن تعبان؟
نواف:لاهذا ورد الجوري الريم تحبة..ابي اخذ لها وحدة
فيصل:هههههههههههههههههههههههههههه الريم تحبهـ..هههههههههههههه
نواف:اقول اسكت مو وقت تريقتك
فيصل:شف هذي الوردة كبيرة مرة خذها لحرمك المصون
نواف:ههههههههههه حلوة ذي حرمي المصون
قطعها نواف وكانت جوري كبيرة لونها وردي..فيصل رجع للرجال ونواف راح لقسم الحريم علشان يسلم على ريما ويعطيها اياها..


نواف دخل جوا قسم الحريم بالصالة..والحريم كانوا بالمجلس..وتدخل عليه هنوف(مسكينة ماتدري انه موجود)
نواف قام من مكانة... الهنوف جمدت ولا تحركت من الخوف والصدمة..نواف(آهـ ياهنوف وش جابك اللحين..احاول انساك رجعتيني لأول..احبك ياهنوف وربي احبك!!كيف اعطي ريما الوردة وانا تفكيري معك اكيد بتحس فيني وبتشك!!)..الهنوف وقفت من الصدمة ماتحركت..
نواف:هنوف خذي الوردة ذي واعطيها ريما
مد يدهــــــ لها...ريما دخلــــــت عليهم وشافت نواف يعطي هنوف الوردة ..نواف انصدم..وهنوف (ياربي وش ذي المصيبة!! انا وين ابي اروح للصالة اووووووف ..لاو ريما دخلت بعد!!ياربي استر!!)
نواف لاشعورياً:ريما1111111111
ريما مصدومة نزلت دموعة بمرارة وهي تنظار للموقف تمنت الارض تنشق وتبلعها ولا تدخل عليهم..
ريما:آسفة شكلي دخلت غلط..!!طلعت وهي تبكي
الهنوف راحت تركض وراها:ريما ريما وقفي..!!استني
نواف جلس على الكنبة وكان متضايق..انا وش سويت..ياربي..اللحين ريما وش بقولها!!والهنوف كيف بنساها..والله احبها!!



الجزء الثاني عشر


الفصل الثالث


: : : نواف كان جالس على الكنبة من الصدمة وكان يقول بينه وبين نفسه
ليتني ماشفت في عينيك دمـــوع
منظر الدمعه علـى خدك هـلاك
يامضوي في دجى عمري شموع
الحزن ماخلف لعيون المـــــلاك


ريما كانت تركض ماتبي احد يشوفها وهي تبكي..!!وش تقولهم شافت نواف مع هنوف؟راحت للحمامات (والي يقرون بكرامة)وهي تبكي..هنوف وراها تركض
هنوف:ريما ريما افتحي الباب اطلعي!! ابي افهمك الموضوع لاتظلميني تكفين
ريما:وش اظلمك.؟انا من زمان اقولكم ان نواف يحبك ان ت ي ..انتي وبس آآآآهـ(المسكينة تبكي مثل الاطفال بكاء يعور القلب ويقطعه)
هنوف:ريوم اطلعي مو زين تبكين بالحمام!!
ريما تذكرت بيت القصيد الي يقول: لاتزيد طعوني اوجعت الخناجر
مابقى عرق بقلبي ماثنيتة
لو عيوني غيم واهديك المحاجر
ماضمى رمشك تحت دمع بكيتة


هنوف اتصلت على نوف الي كانت عند الحريم..علشان مايحسون بشيء
هنوف:هلا نوف اسمعي لاحد يدري اني جالسة اكلمك اوكي
نوف:هلا بك..هاه وش تبين؟
هنوف:الحقي علينا صارت مشكلة بين ريما ونواف
نوف منفعلة:نعـــــــــــــــــــم؟<الحريم لاحظوا عليها
هنوف:بسرعة تعالي انا بالحمامات وعيت ريما تطلع معاي..تكفين تعالي..
نوف:ان شاء الله..باي

نوف جت تركض لهنوف بالحمامات
نوف:هاه وش صار؟..
هنوف:على حطة يدك ماتبي تطلع عجزت عنها!!

هنوف قالت لنوف الموضوع بالتفصيل وان ريما ظالمتها !!..
نوف:ريوم افتحي الباب مايصلح تبكين بالمكان هاذا اطلعي..
هنوف:والي يسلمك اطلعي..ترى اذا ماطلعتي لاعرفك ولاتعرفيني !!
ريما فتحت الباب وطلعت وكانت عيونها مليانه دموع وحمرر..ومعاها منديل<شكلها يوحي لأي احد يشوفها انها تبكي

ريما: هنوف ليش كنتِ واقفة معاه؟ابي تفسير للموضوع..!!ابي شيء يطمن قلبي تكفين(مسكت يدها)والله اذا كنتِ تحبينه بتركة مابي ارتبط بواحد يفكر بغيري!!انا تعذبت معاهـ ارحموني!!

هنوف بعصبية:وش كلام البزارين هذا؟انا افكر بنواف انجنيت او طار عقلي علشان افكر فيه..مافكرت فيه قبل لايرتبط فيك..اجي اللحين وافكر فيه وهو مرتبط باعز انسانة على قلبي!!ريما مستحيل افكر فيه او احبه .. واقسم بالي خلقني اني اعتبرة مثل اخوي فيصل من كنت صغيرة هو واخوي فيصل مع بعض ينامون مع بعض وماعتبرة غير اخوي!!!!ولاسيما انك تحبينة من يوم كنتِ صغيرة..يعني من كنا صغار وانتي تعرفين اني مافكر فيه والكل عارف ان ريما لنواف ونواف لريما.. واجي الحين يوم كبرنا آخــذه منك والله لو انا انسانة وقحة!!وبعدين وش تتركينه ماتتركينه هو لعبة ولا لعبة؟

نوف:لا تستسلمين ريوم..انتي قوية واحنا كلنا عارفين هالشيء بس انتي امسكي اعصابك وطولي بالك ..ونواف ماقد سمعناهـ قال احب هنوف او ابي الهنوف ..لو كان يحب هنوف مارتبط فيك ولافكر فيك خلاص انتي ملكتي قلبهـ كيف يفكر بغيرك؟؟وش ذا الهبال؟

هنوف:ريما حبيبتي..الوردة الي اعطاني اياها كانت لك..
ريما:كيف كانت لي وهو مد يده واعطاك اياها شوف عيوني!!

هنوف عصبت منها:اقووولك لاتقاطعين كلامي!! اول ماشافني ارتبك ولا سيما اني مو متغطية عنه ولاني لابسة جلال وانا جمدت في مكاني هو ارتبك يبي يطلع من الصالة بأي طريقة مد الوردة لي وقالي اعطيها ريما فجأءة دخلتي انتي ..
نوف:وش ذا التفكير الهمجي ريما! والله الهنوف لها الحق تزعل عليك مو انتي تزعلين عليها ..
ريما راحت بحضن الهنوف:آسفة هنوف وربي اني مادري وش اقولك..متفشلة منك..بس اعذريني تكفين اني ظنيت فيك كذا..تكفين لاتزعلين مني..والله ماستحمل زعلك انتي بالذات <<جلست تبكي
هنوف:كيف ازعل من اختي؟خلاص ريما مابي اشوف دموعك ولابزعل ترى..
ريما تمسح دموعها:الله لايحرمني منك!!
نوف:احم احم نحن هنا
ريما راحت وباست نوف:وانتي بعد!!الله يخليكم لي..


رن جوال الهنوف طلع فيصل
الهنوف:هلا..
فيصل:اقول ريما عندك؟
الهنوف:ايه ..ليش؟<استغربت من سؤاله
فيصل:فهمتيها الموضوع زين!!
الهنوف:اي موضوع<ماكانت تدري انه عرف بالسالفة من نواف
فيصل:وش ذا الغباء اقولك موضوع نواف والوردة!!
الهنوف:ايه اشوى تفهمت كل شيء..
فيصل:بالله خلي ريما تجي بسرعة
الهنوف:وين تجي؟
فيصل:نواف بسيارتة من طلع من عندكم ماجلس عند الرجال وهو متضايق ومعصب وشكلة تعبان بالمرة انا خايف يطيح علينا لانه وجهه مو طبيعي بسرعة خليها تجي!! لانه رافض يكلمني....وانا عارف انه مافبه غيرالله ثم ريما الي تخلية طبيعي...انا بروح للرجال علشان مايعرفون بالموضوع ..انتي تعرفين لو دروا بالسالفة وش يبي يصير..واحنا مو ناقصين
هنوف:افا11 مسكين والله.. طيب خلاص وحتى احنا بنقولها ونروح للحريم..باي

ريما:وش فيه فيصل؟
هنوف:ريما نواف تعبان بالحيل وفيصل خايف عليه لا يطيح عليهم حالته مو طبيعية يقول خلي ريما تروح له!!
ريم والعبرة تخنقها: انا السبب ياربي هو وينه؟
هنوف:بسيارتة
ريما:انتم روحوا للحريم انا بروح عندهـ بسرعة يالله تحركوا
هنوف ونوف راحوا للحريم وكانت اعصابهم مشدودة ومتوترات..
ام ريما:بنات وين ريما؟
نوف بإرتباك ملحوظ:هاه..
هنوف بترقع السالفة :لا ريما راحت عن عبودي ومها فوق تلاعيهم
ام عبد الرحمن:ياحليلها ريما تحب البزارين ماشاء الله عليها
العمة نورة:انتي شوفي عبودي كل سوالفه بالبيت عنها
ام عبد الرحمن:لا تهون مها بس تتكلم سوت ريما قالت ريما
ام نواف:ايه طيبه ريوم فديت قلبها!!
ام ريما:ريما تحب البزارين اللحين بالتلفزيون اذا شافت اطفال تنجن عليهم
هنوف تهمس بإذن نوف علشان مايسمعونها الحريم:يووووووووة نوف رووحي عند عبودي ومها اخاف يدخلون ويفضُحون فينا يقولون وينها ريما هم مايصبرون عنها..واحنا كذبنا على الحريم..
نوف:ايوالله انك صادقة انا بروح احشرهم فوق ..اتصلي علي اذا جت ريما علشان ادخلهم
راحت نوف عند عبودي ومها الي كانوا يلعبون بلاي ستيشن بغرفة عبد الرحمن..جلست نوف عندهم علشان ماينزلون تحت للحريم وتنكشف خطتهم!!وهي واصلة حدها ماتحب تجلس عند البزارين يرفعون ضغطها!!

برى بالحديقة طلعت ريما بالحوش وهي تركض وكانت تقول بينها وبين نفسها(نواف تكفى سامحني..شكيت فيك..والله ظلمتك ..واللحين انت تعبان بسببي ياربي ساعدني!!) الرجال مدخلين سياراتهم جوا بالحديقة فيه parking "مواقف" ونواف كان راكب سيارتهـ ومرجع المرتبة وراء ومنسدح عليها ويفكر بريما111111
ريما وقفت على النافذة عندهـ..ماحس فيها كأنه في غيبوبه من التفكير بالي حصل له اليوم..الجو كان بارد بالمرة ريما حست بالبرد فتحت الباب حق السيارة وركبت قدام(تخيلوا ماقد ركبت قدام الا بطلعة الروح ولازم الكل يترجاها واللحين تركب قدام عند نواف)
ريما بصوت ناعم وهي مبتسمة له ابتسامة تجنن: نواف..الي ماخذ عقلك يتهنى
نواف قمز من مكانه مو مصدق عيونه:ريما..انتي هنا؟
ريما:ههههه ايه هنا!ليش وش فيك؟ ماتبيني اركب بسيارتك؟بس ماعلي منك انا راكبة سيارة زوجي
نواف:اكيد هذي ريما الي جنبي؟ انتي تقولين لي هالكلام لا مو معقوله اكيد انا بحلم
ريما:ههههههههه ايه الريم بشحمها ولحمها
نواف: بالله اعطيني قرصة مو مصدق عيوني!!
ريما:لا صدق هههههههههه
نواف بصوت جاد:ريما ..فهمتي الموضوع؟؟؟انا والله ماكنت اقصد........
ريما قطعت كلامه:خلاص نواف الي فات مات..وانا عرفت كل شيء
نواف:يعني مو زعلانة؟
ريما:شلون ازعل عليك؟
نواف مسك يدها يبي يبوسها
ريما: ستوب الى هنا وبس!!
نواف:هههههههههه عسى تسلمين لي وتبقين لي يالغلا كله..
ريما:ايه اضحك..والله الدنياء ماتسوى..
نواف:الله لايخليني منك..وربي مبسوط للآخر ..ودي انط فوق السيارة واقول للعالم كلة تعالوا شوفي الريم جالسة جنبي!!
ريما:ههههههههههههههه مجنون والله!!
نواف:ايييه مجنون بحبك..انا اكبر مجنون اذا كان حبك جنون
ريما استحت وتقطعت من الحيا111111
نواف:يوة بدينا نستحي!! ماقلت شيء غلط انا!!
جلســــــوا وكل واحد ساكت نواف مانزل عيونة من ريما كان يطالع فيها وهو(ياربي اش قد احب ذي الانسانة)ريما منزلة راسها تحت..بعد مرور خمس دقايق الجو هدوء وسكون..رفعت ريما راسها وحطت عينها بعينه ..ابستم لها ..ريما تشققت من الحياء ومع كذا ذابت على نظراتة وابتسامتة العريضة ..
ريما: وش رايك تقوم تتعشى؟
نواف:مابي العشاء دامه يحرمني شوفة عيونك
ريما:لاعاد انا مايهون علي تجوع والسبب انا
نواف:آهـ على قلبك الطيب..
ريما:يالله انزل عا111111د شكلك مطول؟
نواف:الود ودي اجلس الليل كله اطالع فيك!!
ريما:ههههههههه قوم عاد
نواف:تامريني آمر انتي
ريما:تسلم..
نزلت ريما هي ونواف من السيارة
نواف:الاعلى فكرة من قالك اني هنا؟
ريما:قلبـــــــــــــي!! ابتسمت له وراحت للحريم
نواف: ياحياتي والله ياريما..شوي شوي على قلبي أنا!!
رجع نواف للرجال وهو مبتسم ابتسامة عرييييييييضة


نواف:السلام عليكم
الجميع:وعليكم السلام
فيصل كان مبسوط من قلب يوم شاف نواف مبتسم
فيصل:هلا وغلا بابو سعود
نواف:هلا بك يالغالي
ابو عبد الرحمن:وينك يانواف ماشفناك اليوم
محمد: من شاف احبابة نسي اصحابة
عبد الرحمن:ههههههههههههههههههههههه
ابو نواف:محمد وجع..وش هالكلام؟استحي
نواف:ياطول لسانة هالولد..يبي له قص!
ابو ريما:وش فيكم عليه..ماقال شي غلط صح يامحمد
محمد:عشت والله ياعمي..يحيى الحق
ابوريما:هههههههه

فيصل يهمس باذن نواف:هاه وش صار؟
نواف:والله يانواف هالريما كل يوم احبه اكثر من الثاني

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم