رواية الله يبقيك لعين ترجيك -23


رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام


رواية الله يبقيك لعين ترجيك -23


وزوجتي جنبي وهي نظيفة واخر شياكة
رؤى: ذكرتني .. قلت شياكة ... انا ما عندي ملابس .. امس نمت باللي علي ... ايش بسوي هالاسبوعين؟؟؟
فواز: من كثر ماتتكلمين تدخلين سالفة بسالفة ... لا تخافين افتحي الكبت وبتلاقينه بينفجر من الملابس
رؤى: طيب اخلص واروح اشوف
فواز: طيب خلصنا من هالشي ... بعد ايش مو عاجبك؟؟؟
رؤى: تنظيف المركب بالكامل يوميا ... ليش ايش شايفني؟؟؟
فواز: احمدي ربك ما خليتك تطلعين للسطح وتغسلينه وتمسحينه بعد
رؤى: اوووووف ... طيب وغسيل ملابسك ؟؟؟ ان شاء الله انا مسؤولة عنك وعن خياسك بعد؟؟؟
فواز: طبببببعا ... مو زوجتي!!!
رؤى: لا ومدلع نفسك ... جلسات تدليك يومية
فواز: طبببببببببببعا ... تدرسين وتتركين بيتك للجامعة كل يوم ببلاش؟؟؟ لازم تدفعين ثمن غيابك عن البيت
رؤى: وايش دخل هالشي بالتدليك؟؟؟
فواز: مو تدرسين علاج طبيعي؟؟؟ لازم نشوف شي من هالدراسة!!!!
رؤى: يارب تجيني بيوم مكسر من راسك لرجلك وفعلا تحتاج للعلاج الطبيعي وما بسوي لك
فواز: صاروا اسبوعين ويوم
رؤى: نععععععععععععععم
فواز: قلت لك بطلي قلة ادب
رؤى: بس لسه ما ابتدينا؟؟
فواز: مو شغلي .. انا قايل لك بنبدى اليوم
رؤى: طيب شنو هذا اللي منوعات يومية؟؟؟
فواز: هذا الله يسلمك مو شي ثابت ... يعني شي اشتهي ان زوجتي تسويه لي ... مرة مثلا وطبعا مجبرة انك تسوينه
رؤى: ما فهمت عطني مثال؟؟؟
فواز: الحل في الكتاب ... حلوة ذي مثال
رؤى: يا سخافتك ... ما فهمت شنو قصدك شلون افهم؟؟؟
فواز: يعني مو شي محدد ... مثلا اذا اشتهيت انك تنقزين عالكنب ... بكتب في الورقة وذاك اليوم غصبا عنك تنقزين عالكنب
رؤى: ليش شايفني قرد؟؟؟
فواز: انا قلت مثلا ... يعني مو شرط بطلبه منك ... هالطلب يختلف من يوم ليوم ... يعني مو ثابت مثل باقي الطلبات
رؤى: وانت مفتكر اني بنفذ لك هالاشياء كلها؟؟؟
فواز: عندك خيار ثاني؟؟؟
رؤى: طببببببببببببببببعا ... شققت الورقة ورمتها في وجه فواز: دور لك اي جدار واضرب راسك فيه
تركته ... ودخلت الغرفة وصفقت الباب


رن جوال فواز ... طلع للسطح لان الارسال ضعيف داخل
فواز: هلا نواف
نواف: شفييييييييييييييييييك؟؟؟ صوتك مو تمام!!!
فواز: شلون تبيه يصير تمام وعندي هالعلة ؟؟؟؟
نواف: قلت لك من اول يوم بعد الملكة مالك في هالزواجه اذا هذا تفكيرها ... بس انت ماسمعت الكلام
فواز: ايش تبيني اسوي ... امك ولا ابوك بيصدقوني .. ولا الناس؟؟؟
نواف: لا تتحجج ... انت عارف وانا عارف ... انت ملت لها يا فواز ... لا تنكر هالشي
فواز: ااااااااااااااااه يا قلبي
نواف: سلامة قلبك يا خوي ... تراك ضيقت خلقي بالحيل
فواز: هالمركب آخر امل لي ... ان ما تسنعت معاي برجعها على بيت ابوها على طول
نواف: الله كريم ... ربي يعينك
فواز: اميييييييييييييييين
نواف: كل ما ضاق خلقك دق علي ... مستعد اسمعك لين يخلص كلامك
فواز: الله لا يحرمني منك يا نواف ... انا ما اعرف من غيرك ايش كنت بسوي
نواف: لا تقول هالكلام يا فواز ... انت اخوي ولا ناسي؟؟
فواز: واقدر انسى ... طول عمرك لاصق فيني ... مو مخليني اتنفس
نواف: ههههههههههههه يحصل لك
فواز: لا طبعا ما يحصل لي مثلك ... الله لا يحرمني منك
نواف: انت ملاحظ كم مرة قلت الله لا يحرمني منك؟؟؟ الظاهر انك حاس اني بموت؟؟؟
فواز: يعل يومي قبل يومك ... لا تقول هالكلام
نواف: طبعا ... مين يخطط لك بعدين؟؟؟
فواز: يالدببببببببببببببببببب ... هذا تفكيرك؟؟؟
نواف: هههههههههه ... امزح ياخوي
فواز: طيب يالله .. طولت عليك ... سلم على امي وابوي والبنات وكل الي يسال عني
نواف: يوصل ... في امان الله


صكر فواز جواله ... ونزل للمركب ... لقى رؤى قدامه والشر طاير من عينها
فواز: خير ... ليش تطالعيني كذا؟؟؟
رؤى: ايش هذا اللي داخل؟؟؟
فواز: شنو؟؟؟
رؤى: اللي داخل؟؟؟
فواز: شوفي ... يا تتكلمين مثل الناس ... ياتذلفين غرفتك ... مالي خلقك بقوة
رؤى: ايش هالخرابيط اللي في الكبت؟؟
فواز: الخرابيط اللي تتكلمين عنها دافع فيها شي وشويات
رؤى: مالت عليك بس
فواز: وبعديييييييييييييييين؟؟؟
رؤى: طيب ليش ما خليتني اجيب ملابسي معاي؟؟؟
فواز: لان من ضمن الدروس اللي بعطيك اياها ... طريقة لبسك قدام زوجك ... لازم تتعلمين وما تفشليني قدام الرجال
رؤى: اي رجال؟؟؟
فواز: الرجال اللي بتتزوجينه عقبي
رؤى: فواااااااااااز
فواز: تنكرين انك ناوية عالزواج عقب ما اطلقك؟؟؟
رؤى: طبعا ... على بالك بقعد على ذكراك!!!!
فواز: خلاص .. لازم تتعلمين شلون تلبسين
رؤى: تحللللللللم البس هالاشياء والخرابيط اللي في الكبت
فواز: عادي خيسي بملابسك
رؤى: احسسسسسسسن ... عشان ترجعني بسرعة
فواز: قايل لك .. طال ما انتي تعاندين وما تسمعين الكلام ما في رجعة ... اسمعي الكلام واعقلي بتقصرين المشوار علي وعليك
رؤى: اووووووووووووووف
تركته ودخلت الغرفة ... وكالعادة صفقت الباب
(الملابس اللي شاريها فواز ... اطول شي فيها يوصل للركبة ... واستر شي من فوق هو الكت ... ولا الباقي  )




دخلت رؤى الحجرة وهي تغلي من القهر ... الحماااااااار ... ماخذ احتياط كل شي ... يبي يذلني بكل الطرق ... الله ياخذه ويفكني منه بس


قعدت رؤى في الحجرة تلعب بالجوال .. . الحمد لله انها منزلة لها كم لعبة وكم رواية في الجوال تتسلى فيهم ... ولا كانت بتموت من الزهق ... صار وقت الغدا وطاف وهي ما طلعت من الحجرة ... مستغربة من فواز اللي ما طل عليها ولا ناداها للغدا ... وين راح هذا؟؟؟ وليش ما سأل ؟؟؟ يمكن نايم؟؟؟ الا اكيد ... من الصبح مقابل لي هالافلام ... لازم بينام الحين ... طلعت من الحجرة ... شافته يطلع من المطبخ ويقفل الباب بالمفتاح
رؤى: ليش تقفل الباب؟؟؟
فواز: خلصت غدا ... ليش اخليه مفتوح؟؟؟
رؤى وهي فاتحة عيونها: تغدييييييييييييييييييييييييييييييت!!!!!!
فواز: من زمان ... ولميت اغراضي ودخلتهم
رؤى وهي تتخصر: ليش ما ناديتني؟؟؟
فواز: شين وقواة عين ... مين المفروض يجهز الغدا ... انا ولا انتي؟؟؟
رؤى: قلت لك تحللللللللللللللللم اسوي اللي في بالك
فواز: وانتي تحللللللللللللمين اخدمك
رؤى: طيب عطني المفتاح ابي آكل
فواز: ههههههههه ضحكتيني ... مقفل الباب عشان اعطيك المفتاح؟؟؟
رؤى: يعني شلون ... ما اكل؟؟؟ انا ميتة من الجوع!!!!
فواز: دوري لك اي جدار واضربي راسك فيه
تركها ومشى لغرفته وصكر الباب ... وحط راسه ونام
رؤى: حقييييييييييييييييييييييييييير


عالعصر طلع فواز من الغرفة وراح للحمام من غير لا يلتفت لها ... طلع وراح للصالة وشغل الدي في دي وجلس يتفرج
رؤى: فواز
فواز: ................
رؤى: فواز
فواز: ...............
رؤى: فوااااااااااااااااااااااااااااز
فواز: .............
رؤى: فواااااااااااااااااااااااااااااااااااااز  اكلمك انا !!!
التفت فواز عليها: نعم
رؤى: جوعانة
رجع فواز للفيلم: .
رؤى: فواز .. والله بموت من الجوع
فواز: قلت لك شوفي لك اي جدار واضربي راسك فيه
رؤى: يعني حازة في خاطرك هالجملة ... خلاص آسفة وبسحبها
فواز: ....
رؤى: فواز .. يكفي ... لا تذلني اكثر من كذا ... اعتذار واعتذرت ايش تبي اكثر من كذا؟؟؟
فواز: تنفذين كل اللي مكتوب بالورقة ... وتبطلين عناد وطولة لسان
سكتت رؤى فترة: طيب
فواز: والضمان؟؟؟
رؤى: اذا مافي ثقة ... مافي ضمان
فواز: حلفي بس ... طبعا مافي ثقة ... انتي جوعانة ... بس تاكلين بترجع حليمة لطبايعها القديمة
رؤى: ........
فواز: شفتي ... يعني مبيتة نية الخيانة؟؟؟
رؤى: اممممممم تقريبا
فواز: عقابا لك مافي غدا ... وخري عني قطعتي عني الفيلم
رؤى: اووووووووووووووووووووف ... رجعت لغرفتها وصفقت الباب


قعدت في غرفتها للساعة 8 بالليل تقريبا ... خلاص تحس انها بتموت من الجوع ... على لحم بطنها من امس العشا ... حتى العشا ما شبعت ... كانت متنكدة من سالفة هالمركب اللي بلشها فيه فواز ... طلعت ... لازم اكلمه ... خلاص بيغمى علي ... طلعت ولقته يطلع من المطبخ ... ومثل الغدا يقفل الباب
رؤى بلهفة: لا تقول انك تعشيت؟؟؟
فواز: طبببببببببببببببع
رؤى: فواز ... بيغمى علي وبموت خلاص
فواز: ما في احد يموت من الجوع ... اذا اغمى عليك بصحيك بعصير يخليك تصحين لليوم اللي بعده ... وعلى هالحال لين تتأدبين
رؤى وهي تحس برجفة في جسمها من الجوع: خلاص بسوي لك اللي تبي
فواز: يا سلااااااااااااااام .. شايفتني مبزرة قدامك؟؟؟
رؤى: والله يافواز بسمع الكلام ... ولا بعاند ... بس الله يخليك عطني اي شي اكله ... لو قطعة بسكوت
فواز: والضمان؟؟؟
رؤى: حلفت بالله ... وملزوم انك تصدقني!!!
فواز: خلاص بصدقك ... بس ان اكتشفت انك تكذبين يا رؤى ... بتنحرمين من الاكل لمدة يومين ... وما تشوفين غير الماي ... فاهمة؟؟؟؟
رؤى وخلاص تحس الدنيا بدت تسود من الجوع: اللي تبيه يا فواز ... اللي تبيه
فتح فواز باب المطبخ: تفضلي
دخلت رؤى: فواز ... ابي اي شي جاهز ... مو قادرة اصلب طولي
فواز: عندك الاندومي ... ثواني ويجهز
وطلع وتركها في المطبخ ... وفعلا فتحت لها رؤى اندومي وكلته ... بس تحس انها ما شبعت ... بس المهم ان في شي دخل بطنها ... طلعت لفواز
رؤى: فواز ... مافي شي ينوكل احسن من الاندومي؟؟؟
فواز: اذا بتطبخين ... فيه!!!
رؤى: اي مستعدة اطبخ ... بس اهم شي آكل
فواز: خلاص اطبخي العشا ... لاني انا بعد بس ماكل اندومي ... ونظفي المطبخ بالكامل
رؤى: شفته ... ايش مكركبه كذا؟؟؟
فواز: اهمالك طبعا ... وانا قلت لك ... مو مستعد اخدمك ... مخلي كل شي لك من دخلنا المركب
رؤى: حمااااااااااااااااااااار
فواز: اسبوعين ويومين
رؤى وهي تروح المطبخ: اووووووووووووف
فواز بصوت عالي: اسبوعين وثلاث ايام


رؤى قعدت تحوس في المطبخ ... وسوت لهم مكرونة ... ميتة من الجوع ... بس صبرها الاندومي شوي ... نظفت المطبخ على ما تستوي الطبخة ... وهي في داخلها تغلي من القهر ... آخر عمري اخدم هالحمار ... انا الغبية اللي وافقت عليه ... والله لو منتظرة يمكن احد يخطبني احسن منه ... بس الهبل وما يسوي
خلصت العشا ... وطلعت تجهزه على السفرة وبعد ما خلصت: تعال اطفح العشا
قام فواز وقعد عالسفرة: اليوم بسامحك لانك جلستي عالعشا بملابس الطبخ ... من بكرة ما بقبل بهالشي
رؤى: قلت لك تحلم تشوفيني بغير هالملابس
فواز: نشوف ... كم يوم بتصبرين تقعدين فيها
وجلس ياكل وهو مندمج بالفيلم ... وحاقرها ولا كأنها موجودة


آخر الليل ... دخلت رؤى غرفتها وهي لابسة بجامة من البجامات اللي في الكبت ... اضطرت انها تلبسها .. طبعا بعد ما تأكدت ان فواز دخل ونام ... دخلت الحمام .. وغسلت ملابسها اللي عليها ... اللي هو بنطلون وتي شيرت ... ولبست البجامة ... واكيد بينشفون للصبح وبترجع تلبسهم ... مسكت جوالها وهي تبتسم ابتسامة النصر ( على مين تلعبها يا فواز ) وحطت جوالها ونامت


الصبح ... فتحت رؤى عينها على صوت باب غرفتها ... اووووووف ... رفعت راسها وشافت ورقة تدخل من تحت الباب ... ياربي عليه ولا ينسى ... الله ياخذذذذذذذه ... ما ادري اطنشه واخليه يولي ... حست بالم في بطنها ... لا لا لا لا لا ... لسه ما نسيت جوع امس ... يسويها الحمار يقعدني اسبوع من غير اكل ... بس انا اوريه ... بخليه يتحسف انه فكر هالفكرة ... قامت وفتحت الباب بشويش ... ماله اثر عند الباب ... شافت باب الحمام مفتوح ... خذت ملابسها اللي غسلتهم امس وركككككككض على الحمام ... وصكت الباب بسرعة ... الحمد لله ما شافني بهالبجامة ... اللي ما ادري ليش لابستها ... مبينة اكثر من انها ساترة

حس فواز بحركة وقام وطل ... شاف باب غرفتها مفتوحة ... وباب الحمام مقفول ... عرف انها صحت ... بس ليش حسيت ان في احد يركض ... يمكن يتهيأ لي؟؟؟؟
طلعت رؤى من الحمام وشافته واقف قدامها: هيييييي انت ... ابي فرشة اسنان ... ما في في الاغراض
فواز: اسبوعين و4 ايام
رؤى وهي تتخصر: ليش ان شاء الله ... الطلبات بعد ممنوعة؟؟؟
فواز: فرشة الاسنان بتوصلك ... نسيت اعطيك اياها ... شاريها لا تخافين ... ما برجع عشان فرشة اسنان
رؤى: طيب ليش زدتنا يوم؟؟؟
فواز: المفروض ازيدك اسبوع ... لاني كم مرة منبهك ومحذرك ... كم مرة قايل لك عندي اسم ... اسمي مو هييييييي انت ( وهو يقلد صوتها)
رؤى: اووووووووووووف
فواز: اسبوعين و5 ايام
رؤى وهي منقهرة: فوااااااااااااااااااااااااااز
فواز ببرود: نعم
رؤى: ما يصير كذا ... حابسني ومشغلتي خدامة ولا تبيني اتذمر واتأفف
فواز: تذمري بداخلك ... بس قدامي لازم الابتسامة من الاذن للاذن
عطته رؤى نظرة ... وتركته ودخلت داخل

استغرب فواز انها لابسة نفس ملابسها ... معقولة ما توصخت ... يا خوفي تقعد فيها الرحلة كاملة
شوي الا ورؤى جايته ... حذفت الورقة بوجهه: انت مصدق عمرك بزيادة ... تعرف؟؟؟
فواز: يحق لي الصراحة ... شاب مثلي وبمؤهلاتي ... لازم اصدق عمري
رؤى: احللللللللللللللللللللللللللللف
فواز: تنكرين هالشي؟؟؟
رؤى: ومين قايل لك هالكلام؟؟؟
فواز: خلاص اول يوم دوام في الجامعة بوصلك وبمر الظهر اخذك ... وشوفي البنات ايش يقولون
رؤى: وانت على بالك يقعد على ذمتك لبداية السنة الجديدة؟؟؟
فواز: وانتي ضامنة ان ابوك بيتزوج بهالسرعة؟؟؟
رؤى: ايه ... انا وصيت عمتي حنان تدور وتخطب له على ما نرجع
حزت الجملة في خاطر فواز بس ما بين لها: طيب واول ما يتزوج بترجعين تقعدين على قلبهم؟؟؟
رؤى: لا طبعا ... عشان كذا قلت لها تستعجل ... يعني على نهاية الصيف منتهية هالمسرحية
فواز: عن الهذرة الزايدة ... روحي جهزي الفطور
رؤى وكأنها تذكرت وبصراخ: اييييييييييييييييييييييييييييييييييييه ... ايش هالهبل اللي كاتبه في الورقة؟؟؟
فواز: اي هبل ... مو تناقشنا امس في الطلبات ... واتفقنا انك بتقومين فيها كلها!!!!
رؤى: ايه ... بس شنو هذا ( وتأشر له على الورقة )
فواز: عادي ... ايش فيها ... هذا من ضمن المنوعات اليومية
رؤى: منوعات في عينك!!!
فواز: اقوووووووووووووول ... ساكت لك من الصبح ... لو سجلت كان وصلتي شهرين على طوالة اللسان هذه
رؤى: اووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووف
تركته ودخلت المطبخ ... وصفقت الباب وراها


ابتسم فواز ابتسامة النصر ... وجلس يكمل الفيلم كالعادة ... بعد نص ساعة ... نادته رؤى: تعال اطفح
فواز: اسبوعين و 6 ايام
رؤى: فواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااز
فواز: في زوجة محترمة بنت ناس ... تقول لزوجها تعال اطفح
رؤى: ايش تبيني اقول؟؟؟
فواز: اممممممممممممممممم ... ما اعرف ...بس تدرين!!! اذا قلتي جملة حلوة واعجبتني انقص من الفترة يومين ( ويأشر لها باصابعه )
نقزت رؤى: تتكلم جد؟؟؟
فواز: وجد الجد بعد
رؤى: اممممممممممممممم
فواز حبيبي ... تعال افطر ... الفطور جاهز ... صحتين وعافية على قلبك يارب
فواز طار من الوناسة ... مع انه عارف ان الكلام مو من قلبها ... وما قالته الا لانها تبي تفتك منه ... بس مع هذا انبسط: اسبوعين و3 ايام
رؤى بفرحة: يعني نقصت 3 ايام؟؟؟
فواز: اي نعم ... بس انتبهي لا ترجعينهم
رؤى وهي تحط يدها على فمها: لا خلاص بسكت وما بتكلم ... ها
فواز: اتحدااااااااااااااااااااااااااااااااااك ... تموتين اصلا

خلصوا فطور وشالت رؤى السفرة وراحت المطبخ ترتب وتنظف ... وفواز رجع لافلامه اللي ما عنده غيرهم ... قعدت رؤى فترة لين نظفت ورتبت ... ولما خلصت رجعت الصالة ... واول ما شافها فواز بتقعد: ها ويييييين؟؟
رؤى: خير ... بقعد ... ابي اخذ نفسي
فواز: باقي ترتيب وتنظيف البيت ... وغسيل الملابس!!!
رؤى: البيت على قولتك لسه نظيف ما يبيله تنظيف ... والملابس ما امدى شي يتوصخ!!!!
فواز: ليش على بالك انتي ... يومين بنفس الملابس ... خاسوا عليك
رؤى: من قال لك انها يومين علي؟؟؟
فواز: شوفة عيني ... ما يحتاج احد يقول لي
رؤى: لا حبيبي ... انا اغسلهم بالليل ... وارجع الصبح البسهم لما ينشفون
ابتسم فواز بينه وبين نفسه ... عرفت الصبح ليش الركض ... بس انا اوريك
فواز: المهم ... سلة الملابس في الغرفة .. طلعيهم وغسليهم
رؤى: فواز خلهم يتجمعون ... ما يسوى على قطعتين اقعد اغسل!!!!
فواز: ومبن قالك انهم قطعتين؟؟؟ السلة مليااااااااااانة
رؤى: اووووووووووووووووووف ... وبسرعة كانها تذكرت: لا لا لا لا لا لا لا لا آسفة ... من عيوني اغسلهم ... وركضت لغرفة فواز تجيب السلة
فواز مات من الضحك عليها .... غبييييييييية بس احبها

خذت السلة وبداخلها تدعي على فواز ... وعالساعة اللي عرفته فيها ... انا اللي بلشت عمري فيه ... استاهل اللي يجيني ... ان شاء الله عمتي تخطب لابوي بسرعة ... واول ما ارجع يتزوج ... وبعد فترة ارجع بيتنا ... الله يرحم ذيك الايام ... دلع ووناسة ... بس انا اللي جبته لنفسي ... ولا في انسان يمديه يلبس كل هالملابس بيومين ... معبي لي السلة ... لا ولو عنده سلة ثانية كان عباها ... ماعنده مانع ... اكيد بيعبيها ...مو هو اللي بتتكسر يده وهو يغسلها ... اصلا اقص يدي لو كان لابسهم كلهم ... فتحت السلة وبدت تطلع الملابس وترميهم في حوض الماي ... وفجأة عصبببببببببببت بقوة وطلعت له
: شوووووووووووووووووووووووووووووووووف لو تقعدني هنا سنة ما بسوي اللي براسك
فواز: انا لله ... كنا كويسين؟؟؟
رؤى: بس انت ما تستحي ... ايش اسوي فيك؟؟؟
فواز: طيب ليش شايطة ... ايش اللي صار؟؟؟
رؤى: بكل وقاحة حاط لي ملابسك الداخلية تبيني اغسلهم؟؟؟
فواز: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
رؤى: ضحكت بلا ضروس ان شاء الله ... اكلمك انا ... ليش الضحك ؟؟؟
فواز: كل هالقصة والصراخ ... على ملابس داخلية!!!
رؤى: وانت تشوف الموضوع عادي؟؟؟
فواز: طبعا عادي ... زوجتي وشي طبيعي انك تغسلين ملابسي الداخلية
رؤى: واذا قلت اني ما بغسلهم؟؟؟
فواز: ما في طلعة من هنا ياحلوة
رؤى: اووووووووف ... الله ياخذذذذذذذذك
ورجعت لغسيلها وفواز ميت من الضحك عليها ...


خلصت غسيلها وطبخت الغدا وتغدوا ولمت السفرة وغسلت ونظفت ... وهي في داخلها تغلي من القهر ... دخلت الغرفة وفتحت جوالها ( ما في مرة كرهت عمري مثل اليوم ... فواز اكرههههههههههههههههههههههههك )
رمت الجوال ... وحطت راسها ونامت من التعب والقهر ... صحت العصر على ضربات الباب ... فتحت الباب وشافت فواز في وجهها: نعععععم
فواز: سوي لي شاي
رؤى: مصحيني من النوم عشان شاي؟؟؟ ما عرفت تسويه بروحك؟؟؟
فواز: متزوج ودافع هالمصاريف واسوي الشاي بنفسي؟؟؟
رؤى: اوووووووووووووووف
راحت المطبخ وسوت له الشاي ... ما ادري احط بدل السكر ملح ... ودي الصراحة ... بس اخاف يزيد المدة اسبوع ... خليني احترم نفسي احسن لي ... سوت الشاي وطلعت له الصالة: تفضل

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم