رواية وحيدة امها -34

رواية وحيدة امها - غرام


رواية وحيدة امها -34

وجيهكم..ابي اروح مع الريم محمد:طيب خل الريم تنفعك
نواف:بتنفعني..اذا مانفعتني زوجتي مين بينفعني..؟
محمد: هين يابو سعود...اللحين انا محترم نفسي علشان معرس ولا كان تشوف شيء ثاني..
وبعدين يالله تجهزوا انا بوديكم للمطار..
نواف:زين دقايق وننزل
محمد:استناكم تحت..
نزل الكل..ومابقى غير ريما ونواف..

نواف:يالله ريما تجهزتي
ريما:ايه هذولي الشنط
نواف:اللحين انادي الخدامات يشيلونهم..وتبين اشيلك مع الشنط؟
ريما:هههههههه
نواف:لاتضحكين..ترى اتكلم من جد..!!
ريما:هههههه لا شكراً اقدر امشي
نواف:براحتك يالله حبيبيتي محمد تحت ينتظرنا..

ريما لبست عبايتها ولفت طرحتها ونزلت..


وصلهم محمد للمطار وركبوا الطيارة...ريما كنت بالمقعد الي جنب النافذة ونواف بالمقعد الي جنبها على الطرف..

ريما كانت تركة لحظة اقلاع الطيار ...وغمضت عيونها وتمسكت بالمقعد باقوى حيلها..نواف لاحظ الشيء بريما..حط يدهـ على يد ريما ومسكها..

ريما كانت خجلانه..من حركة نواف
نواف:تخافين من الاقلاع؟
ريما:مو خوف بمعنى الكلمة بس اكرهـا
نواف:اول مرة احس اني مسافر وانا مبسوط
ريما:ليش؟
نواف:علشانك معاي..
ريما:نواف انت قد جيت لايطاليا قبل هالمرة؟
نواف:ايه مرتين..

ريما:اقلعنا؟
نواف:من زمان اللحين الطيارة مستوية بالجو
ريما:من متى؟
نواف:ههههههه من يوم كنت اسولف معاك..
ريما:ماحسيت فيها ..وشلون؟
نواف:شفتي كيف زوجك خطير..خلاك ماتحسين بالاقلاع
ريما:ههههههه من ناحية خطير فهو خطير
نواف:ههههههههه

ريما كانت تطالع بالنافذة تفكر بأمس يوم كانت خايفة ومرتبكة..تفكر بامها وندى وابوها..
نواف كان سراحان بريما تعجبه عيونها111..كان يطالع فيها..لما طاحت عينه في عينها..ريما على دنقت راسها..ونواف ابتسم..


ريما من التعب والارهاق وقلة النوم من بعد زواجها ماحست بنفسها ونامت اخذت لها غفوة وراسها على كتف نواف..

نواف جالس يطالع فيها حس براءتها ..طلب من الملاحين وسادة ولما جابوا له الوسادة اسند راسها على الوسادة..

بعد مرور ساعة ونص..صحت ريما
نواف:صح النوم
ريما ابتسمت له:صح بدنك..
نواف:هاه يالغاليه عساك نمتي زين؟
ريما:الحمد لله..


ريما تذكرت البوكس الصغير الي اعطاها ابوها..راحت وفتحت شنطتها ..وطلعته..
نواف:وش ذا؟
ريما:من ابوي..من شوي اعطاني اياه وقالي حافظي عليه
نواف:افتحيه
ريما فتحته..وكان مصحف (قرآن) من المخمل ومذهب..
ريما نزلت دموع من عيونها
نواف مسح دموعها بيدهـ
نواف:ليش الدموع ريوم؟
ريما:لابس غصبن علي ..تذكرت اهلي..
نواف:حبيبتي انتي اللحين معاي..يعني اهلك ماراح نطول وراح نجيهم ان شاء الله..بس تكفين لاعاد اشوف دموعك.تراك غاليه ومايهون علي اشوفك حزينه..
(ريما ماحبت تحسس نواف انه هو السبب الي علشانه فارقت اهلها)..
ريما:لا انا موب حزينه..بالعكس انا مبسوطة اني معاك حبيبي
نواف:صدق..!! وبعدين كلمة حبيبي هذي طالعة من فمك شيء ثاني


: : :

وصلوا لإيطاليا وبالتحديد روما..

نزل نواف وهو ماسك يد ريما اخذ الشنط من المطار..وبعدين راحوا بسيارة لكزس حقت الفندق الي حاجزين فيه..كان الفندق من افخم وارقى الفنادق الموجودة في العاصمة الإيطالية..

وصلوا للفندق ودخلوا الجناح الي لهم..كان عبارة عن غرفتين وصالة كبيرة ومطبخ..الاثاث كان رايق ومريح..والالوان كانت هادية والديزاين غريب وفخم..

ريما اول ماوصلوا..اخذت شاور سريع وبدلت ملابسها ..وطلعت ترتب الشنط..نواف كذلك اخذ شاور وبدل ملابسه..
نواف:حبيبتي اتركي الشنط..بعدين نرتبهم..اللحين نامي..احس انك مانمتي امس كويس..
ريما:اللحين اخلص من ترتيبهم وانوم..
نواف:موب تعب عليك؟
ريما:لا ..ماحب اشوف الاشياء من غير ماتكون مرتبه
نواف:ياعيني عليك ..
ريما رتبت الاغراض ودخلت الملابس في الدولاب(الكبت) ملابسها وملابس نواف..وبعدين ماحست بنفسها الا وهي على السرير وغاطة في سابع نومه..

الساعة 9 بالليل..
ريما صحت من النوم..ونواف لسى نايم..راحت وغيرت ملابس النوم..ولبست

فستان قصير دانيتل اسود وابيض..وبالوسط شريطة من الستان فيها لولو نازل من تحت..ورابطة شعرها من فوق..وكحلت عيونها وحطت ملمع الشفايف (جلوس)..وتعطرت جلست برى الغرفة ماحبت تزعج نواف لان شكله ينرحم..واضح عليه التعب...وكان نايمممممم

طلعت واتصلت على امها وابوها..وعلى عمها ابو نواف وخالتها..<ام زوجها
وطمنتهم عليهم..

ريما كانت جالسه بالصالة..كانت كبيرة وكلها قزاز يطل على شارع كبير وحدايق ريما وقفت وجلست تطالع الناس..وفجأة احد جاء وغمض عيونها..

ريما طمرت(قمزت)
ريما:يمة
مسكت يدينه..
ريما:حبيبي نواف خوفتني!!
نواف:ياقلبي ترى اذوب على كلمة حبيبي هذي
ريما استحت..
نواف:يالله ريومي انتي جاهزة بننزل نتمشى وتنعشى اووكي!!
ريما:اوكي!!
ريما لبست جاكيت طويل جلد اسود وفيه لمعة وعلى الاكمام في نقشات بالصيني لونه ابيض ..وبوت جلد ..وشنطة سوداء كبيرة جلد وفيها بروش يلمع

نواف طلع وكان لابس بنطلون برمودا لونه بني وفنيلة لونها زيتي وحزام وشعرهـ حاط فيه جل ونافشه ..<شكلة رووووووعة

نزلوا ريما ونواف وصلهم الشوفير عند مطعم راقي..دخلوا كان الجو رومانسي..طبعاً المطعم ايطايل والموسيقى الكلاسيكية الايطاليه تعشوا وانبسطوا..!!

بعدين طلعوا وراحوا يتمشون في حديقة كلها نوافير ريما اعجبها المنظر ..
نواف:تبغين ارميك في النافورة..
ريما:هههههه لاتسويها انت
نواف:شفتي كيف اسوي ابو جدها
ريما:هههههههه
نواف:ههههههه

وبعدين لما صارت الساعة 1 باليلل رجعوا للفندق..كانوا تعبانين بعد المشوار ومرهقين بعد السفرة الطويله..وعلى طول ناموا اول ماوصلوا من التعب..

الساعة 11 الصبح نواف يصحي ريما
ريما:هلا
نواف:صباح الخير يالغلا
ريما:صباح النور..كم الساعة
نواف:11
ريما:يوووه ماحسيت بالوقت
نواف:يالله جهزت الفطور..
ريما:ليش انت تسويه؟كان صحيتني انا اصلحه
نواف:لا ماحبيت اتعبك..
ريما:تسلم لي يالغالي
نواف:عاد بجد غالي
ريما:يعني وش رايك؟
نواف:غالي وستين غالي
ريما:ههههه شفت شلون انت غالي
نواف:يالله قومي الفطور
ريما:طيب

ريما بدلت ملابسها..ولبست جلابيه لونها برتقالي وفيها نقشات..ورابطة شعرها

نواف:ياعيني على البرتقالة
ريما:عاد برتقالة ..ماحبها..
نواف: تحبينها ولا ماتحبينها..انتي برتقالتي
ريما ابتسمت له..

افطروا وهم يدردشون على الآخر..
نواف:يالله نبي نروح للبارك روعة..اتوقع يعجبك
ريما:دامه عاجبك اكيد بيعجبني
نواف:ويلوموني فيك..
ريما:يالله مستر نواف نروح نغير ملابسنا علشان نطلع..نفسي اشوف البارك الي عاجبك
نواف:يالله

ريما لبست بنطولون جينز وبلوزة وردي شيفون طويلة الى الركبة وفيها قصات واكمامها فرنسي ولفت حجاب وردي شفون وفيه ورد صغير بالفوشي..وحطت كحل وروج وردي ..

نواف:يارض احفظي ماعليك
ريما:من ذوقك..
نواف: يالله

طلعوا لبارك كبير ومليان ناس وفيه خليجين كثار ,,تمشوا ريما ونواف ..نواف سحب يد ريما ..ومسكها ..ريما اصبغ وجهها احمر كانت خجلانه..من حركته

وشاف واحد يبيع ورد جوري..

نواف راح واشترى باقة ورد جوري كبرةة لونها احمر..

نواف:حبيبتي الجوري للجوري
ريما:ياي تجنن..مانسيتها الجوري للجوري..
نواف:وكيف انساها؟
ريما:ياحياتي والله

طبعاً تمشوا وانبسطوا وجلسوا بجلسات على البحر هادية..تغدوا فيها..ورجعوا للفندق يريحون..



الجزء الثالث والعشرون


الفصل الأول


: : :

انبسطوا كثير في روما..وجلسوا فيها حوالي اسبوع كامل..!!

نواف:بكرى ان شاء الله جهزي الاغراض نبي نروح لفينسيا
ريما:يا111111ي فنيسيا ..بلدة العشاق
نواف:الي مثلك ومثلي!!
ريما:ههههههه

: : :

في السعوديــــــة..وفي بيت العمة نورة..كان الكل متجمع..
الهنوف:ياربي تصدقون فقدنا ريما
ام ريما:ماتفقدين غالي..والله حتى انا الاسبوع مدري كيف طاف..يعني احس انه يالله يمضي
ام نواف:يعني وين بتروح هذي هي عندك في الرياض ومتى ماتبينها بس اتصلي عليها وبتجيك
العمة نورة:والله انها صادقة..

نوف قامت من المجلس كان عبودي الصغير اخو الهنوف يناديها..

نوف طلعت
عبودي:نوف محمد يبيك
نوف:وش تقول؟ من قالك؟
عبودي:هو محمد بنفثه(بنفسه)
نوف:وش يبي؟
عبودي:مادلي(مادري)بس يبيك تدلعين بلى (تطلعين برى)
نوف:مانيب طالعة ..قله وش يبي
عبودي:تيب(طيب)
طلع عبودي لمحمد الي كان واقف برى الباب بالحوش يستنى نوف..

نوف دخلت المجلس ونادت الهنوف..

الهنوف:خير؟
نوف جلست تقولها السالفة
الهنوف:انهبل هذا..والله انه فاصخ الحياء
نوف:ههههههههههه حلوة هذي فاصخ..كلام عجايز
الهنوف:لاتدققين..تعالي انتي..بتروحين له؟
نوف:طبعاً لا
الهنوف: ايه احسن لاتطلعين له خليه ينقهر
نوف:هههههههه طيب

جاء عبودي
نوف:هاه وش يبي
عبودي:يدول لي يبي يكلمك ذلولي(يقول يبي يكلمك ضروري)
نوف:قله تقول نوف ماتقدر تطلع لك
عبودي:يالبي طفستوني انتي ومحمد حلام عليكم تعبت(ياربي طفشتوني انتي ومحمد حرام عليكم)
الهنوف:وجع آخر زمن بزارين ياطول لسانهم..روح وقوله الي قالت لك نوف
عبودي:تيب

نوف:ياحياتي
الهنوف:وجع منهو؟
نوف:ههههههههه عبودي
الهنوف:اشوى حسبالي محمد
نوف:والله لو انا
الهنوف: كمليها..خبلا..ههههههههه
نوف:اقول انطمي بس

جاء عبودي وكان معاهـ كيس كبير لونه احمر<لون الحب خطير
عبودي:خودي هدا من محمد يدولي اعطيه نوف (خوذي هذا من محمد يقولي اعطيه محمد)
فتحته ولقت فيه (ايشارب لونه تركواز وفيه ترتر نعوم شكله..وعلبه خشب مغلفة فتحتها..وكان فيها عطر رايق من إيستيه لودر..وبطاقة مكتوب فيها

كل سنه وانتي سالمة

وعقبال 100 سنه

محمد..

الهنوف:افا11111111 وش السالفة
نوف:يالله اليوم ذكرى ميلادي بس وش عرفة؟
الهنوف:ومن الحب ماقتل
نوف:لا صدق كيف عرف ان اليوم ذكرى ميلادي..
الهنوف:انا وانا معاك وكل يوم وياك مادريت ان اليوم ذكرى ميلادك..
نوف:والله غريبة..!!
الهنوف:هيه اتركينا كيف عرف ومين قاله..اللحين وش بتسوي بالهديه بتاخذينها؟
نوف:والله مدري..ماقدر لو بتشوفها امي بتذبحني لو عرفت انها من محمد
الهنوف:سهلة قولي لها انها مني!!
نوف:والله كويس..

: : :

نواف وريما كانوا في المطار يبون يروحون لفينيساء..
ركبوا الطيارة..

وكان بالمقعد الي قدامهم بنوتة تهبل صغيرة عمرها حدود ال4 سنوات بس تنط على المقعد وتطالع في نواف وريما
ريما خلاص تخبلت على البنيه..
ريما:نواف طالع البنوتة تهبل يالبى قلبها..
نواف:ماشاء الله روعة...
ريما فتحت شنطتها وكان معاها علبت شاكلت صغيرة قامت المقعد وباست البنوتة واعطتها الشاكلت..
نواف:شكلك تحبين الاطفال؟
ريما:اموت عليهم..
نواف:ياسلام اكثر مني؟
ريما:ههههههه تغار؟
نواف:ايه اغار انتي لي انا ماتحبين ولا تموتين الا علي فاهمة!!
ريما:ههههههه حتى البزراين.؟د
نواف:هههه ايه حتى البزارين ليش هماهم آدميين!!
ريما:حرام عليك بزارين..
نواف:واذا كان بزراين


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم