رواية انتفض قلبي -36


رواية انتفض قلبي - غرام

رواية انتفض قلبي -36

مبارك : بخير ربي يسلمج .. و من صوبج ؟؟؟..

منى : ما ادري اذا المفروض اكون فرحانه و الا ..

تنهد مبارك و تم ساكت ..

منى : اممممم .. انخطبت ..

مبارك : و الله ؟؟..

منى : و الله ..

مبارك : الله يوفقج انشالله في حياتج ..

منى : بس انا ما اريده ..

مبارك : ليش .. انتي ناقده شي عليه ؟؟..

منى : لا هو اكثر من محترم و وايد حشيم .. بس انا ما اريده ..

مبارك : منى .. خافي ربج في نفسج .. يا بنت الحلال .. انا واحد مالج امل مني .. و دام هالريال الي تقدملج حشيم وافقي عليه ..

منى : بس يا مبارك ..

مبارك : منى .. هذا نصيبج و انا نصيبي عند رب العالمين .. لا تهدمين حياتج عشان وهم عايشتنه في خيالج ..

منى : يعني انت رايك اني اوافق عليه ..

مبارك : اذا هو حشيم شرات ما قلتي .. و ما يعيبه شي .. خذيه .. بس لا تهدمين حياتج ترى هذا عرس عمر حياتج الابديه فلا تتسرعين .. استخيري ربج .. و انشالله ربي يوفقج في دنياج ..

سكر مبارك عن منى .. و تم برى فالحوش .. يفكر فالكلام الي قاله لمنى .. يا ترى هو وين نصيبه في هالدنيا .. مع روضه ؟؟. و ان محمد خوه ياينه ..

محمد : مبارك .. قسم بالله ان ما اصطلبت .. لا اصلبك عدل .. عنبوك انت ما تقول عندي خاوات ..؟؟؟؟..

مبارك : شعندك ..؟؟؟!!!!..

محمد : عنبو مب خايف ربك ؟؟.. اتشوف افلام حفلات البنات و هن متكشفات و هن ما يحللك ؟؟.. لا و عرس خوك بعد .. ؟؟. لهالدرجه خرابك ؟؟..

مبارك : محمد شعندك .. ؟؟؟..

محمد : انت تعرف شعندي .. بتجذب و بتقول ان ما عندك نسخه من شريط عرس خوك ..؟؟..

سكت مبارك ..

مبارك و هو منزل راسه : محمد لا تلومني ..

محمد : لا بلومك ..و ان حديتني بظربك بعد .. و لو انت خويه العود .. الا دام هاي سواياك .. السموحه منك .. ما يشرفني نسبك ..

مبارك : حرااام عليك يا محمد .. انتو ليش مب حاسيبي ..؟؟؟.. حرام عليكم .. و الله اني احب هالانسانه .. ما ارووم اني اعيش دووونها ..

و في هاللحظه صاح مبارك ..

مبارك : انت شو تشوفني جدامك ؟؟.. محمد انا هب خايس .. الشريط كله مافيه الا روضه ...ادري ان هالشي غلط .. بس احبها .. و الله اني احبها ..

محمد : بس مالك نصيب فيها ..

و في هاللحظه ظهر بو مبارك ..

بو مبارك : شعندكم محتشرين ..؟؟؟..

تم مبارك ساكت .. و محمد يشوف مبارك و هو ساكت بعد ..

و اول ما انتبه بو مبارك ان مبارك كان يصيح ..

بو مبارك : افا .. رب ما شر بو حمد ؟؟..

و في هاللحظه ظهرت امنه و هي تربع و عوشه تسحبها من كندورتها ..

عوشه : انا بقولهم ..

امنه : شماااااااااااااااامي حااااااااااامل ..

عوشه : يالسبااااااااااااااااااااااااااله .. و جان تدفر امنه ..

ارتبشو العرب بخبر حمل شما .. و لا حد منهم حس بمبارك و معاناته .. مبارك الي ذبحه حبه لروضه .. مبارك الي يشوف عمره .. انسان عاجز .. انسان مب قادر انه يعيش شرات خلق الله .. انسان ملكته هموم هالدنيا في بعده لروضه ..


في الوثبه ...


روضه : ميثوه .. شو قررتي ..؟؟..

ميثه : xxxxxه يا روضه ..

روضه : استخرتي ربج ..

ميثه : 4 مرات ..

روضه : و شو حسيتي .. ؟؟..

ميثه : واااااااااااااايد مرتاحه .. تعرفين .. حلمت اني يالسه اسحي شعري .. و كاااااااااان وااااااااااااااااايد طويل .. اطول عن طوله الحقيقي .. ظنج شو ؟؟..

روضه : ما ادري .. بس اعتقد اذا حلمتي شعرج اطول من طوله .. يكون زيادة ستره ..

ميثه : ظنج ؟؟.

روضه : جني قد سمعته ذاك اليوم في برنامج فتاوي ..

ميثه : ما ادري و الله ..

روضه : ميثه .. لو سلطان ياكم و قالكم .. انا طلقت شوق .. و ما ادري شو .. انتي بتكونين واثقه انه يقولج الحقيقه .؟؟. تخيلي احنا معاشرينه عمر .. و لا درينابه انه عرس الا من رمست شوق .. و الا ما كنا بنعرف حتى ..

ميثه : و هي ليش اليوم يت و رمست ..؟؟..

روضه : تواجعت مع سلطان .. و عصب عليها و قالها انه بيطلقها .. و هي كانت تعرف انه بياخذج .. و قطعها المسكينه اسبوعين و هي بروحها فالشقه هي و عيالها .. كانت تتصلبه بس ما يرد عليها .. و خافت على عمرها ..مسكينه ما تعرف حد هنيه .. تصدقين .. ما بغت انها تسوي مشاكل لسلطان .. يوم يتنا طلبتني انا .. لانها كانت تعرف اني وااااااااااايد مع سلطان .. و كانت تباني ارمسه بيني و بينه .. بس انا ما قدرت استحمل .. و من ريت عياله .. و الله قلبي عورني عليهم .. حرام ينحرمون من هلهم .. ميثه .. صدقيني .. سلطان هب عوف .. و اذا انتي تبينه يطلق شوق عشان يرضي غرورج .. و غرور هلنا .. سمحيلي .. بس حينها ما يشرفني انج تكونين حرمت خويه ..

سكتت ميثه عن روضه و تمت تفكر ..

بعدها بيومين .. كان منصور و لمت الشباب من ربعه في سنما الماريا يشوفون الافلام اليديده .. حظرو الفلم الاول الي يبدى الساعه 9 و خلص الساعه 12 فليل .. و توهم الشباب بيظهرون ..

مانع : خلونا نشوف هالفلم ..

منصور : مانع ذهن .. طاع الساعه كم .. ورانا دوامات ..

يوسف : يا ريال خلنا نفجج راسنا شوي ..

و ما كان منصور بييلس .. بس شاف واحد من الشباب .. كان يشتري فوشار و بيبسي .. و عرف هالريال .. كان بخيت ريل روضه .. و توه منصور بيروح صوبه .. بس شاف بخيت يشر حق وحده .. استحى منصور و رجع .. قال يمكن وحده من خاواته عنده ..

مانع : يوسف .. طالع هناك .. و اشر براسه صوب بخيت ..

جان يفتر يوسف صوب الاتجاه الي اشر عليه مانع ..

يوسف : اووووووووووووه .. بخيت ..

منصور : تعرفونه ..؟؟؟.

يوسف : هيه .. عندنا في جازكو ..

منصور : و الله ؟؟..

مانع : خام ..

انصدم منصور .. لان مب من طبع مانع انه يسب حد من الشباب ..

يوسف : خام الا هو ..

مانع : ظنك منو الي عنده ؟؟..

يوسف : وحده من خايساته بعد منوه ..

منصور : انتو تطرون بخيت المنصوري .. ؟؟؟..

مانع : هيه .. تعرفه .. ؟؟؟..

يوسف : اكيد هب منصوري لازم بيعرفه ..

منصور : هيه اعرفه ..

تم منصور ينتبه لحركات بخيت مع هالبنت .. و من حركاته معاها .. و حركاتها و هي تظحك .. عرف ان هذي مستحيل انها تكون وحده من خاواته .. لان مافي واحد ممكن يسوي هالحركات مع خاواته .. لا منصوري .. بيذبحها قبل لا تدخل السنما حتى ..

منصور : شو تعرفون عنه ..؟؟..

يوسف : روح تخبر أي حد فالشركه بيقولك عن حركاته مع البنات ..

مانع : لا ما يسدنه بنات جازكو .. حتى بنات ادنوك ما سلمن منه ..

و يلسو يقولون لمنصور عن حركات بخيت مع البنات و ان هالشي معروف عنه و قالوله موقف استوى بين بخيت و وحده سوريه سكرتيرت المدير .. و انه فظحها فالشركه .. و اشياء اللعن بعد ... و منصور من عرف و هو يتحرقص .. و ما قدر انه يمسك عمره ... و جان يتصل بسلطان و يقوله بالسالفه ..

سلطان : انت منو قالك هالرمسه ..؟؟..

منصور : شباب ..

سلطان : ياخي الشباب يبالغون ..

منصور : شو يبالغون انت بعد .. انزين توثق من الخبر ..

سلطان : ما عليه ..

منصور : سلطان ..

سلطان : عونك ..

منصور : تعرف انك تبالك وليه بعصه محنايه ..

سلطان : افا .. شعنه ؟؟..

منصور : شو شعنه ..؟؟.. عنبوه لهالدرجه مرخصين بروضه .. بتفرونها في حلج هالخام .. اذا انت الي كنا نحلف براسه جاذب علينا سنين ..

سلطان : لا حول .. منصور .. انا عرست ماخاويتلي وحده من الخايسات يوم انت كل يوم تناغزني بالرمسه ..

منصور : ياحيك انت عرست .. الا هذا يخاوي ..

سلطان : منصور انا بتوثق من الرمسه ..

منصور : سلطان .. جن الا غالبنكم مخروي روضه و كسوتها .. انا هب غالبني .. ان ما تصرفت .. انا الي بروووح و بخبر عمي و بويه .. و بخلي الرياييل هم الي يقصوون الحيّه ..

و سكر عن سلطان .. منصور كان مستعد انه يسوي أي شي عشان ترجعله روضه .. بالذات بعد ما اشتغل و تحسن وضعه المادي .. و كان من قبل يريد أي شي عشان يطلقون روضه من بخيت .. و شكله القدر واقف في صفه .. جن الله يسبب الاسباب عشان يبعد روضه عن بخيت .. بخيت الي عمره ما فكر في روضه .. الا كونها الانسانه الي بيعرسبها و بييب منها العيال و لا اكثر .. يعني مثل التمثال في حياته ..

ما سكت منصور عالسالفه .. و تم يتخبر كل حد ممكن انه يعرفه و ممكن انه يقوله أي شي عن بخيت .. و سلطان بعد ما قصر .. و اكتشفو .. ان بخيت وااااااااايد تعامله زين مع الشباب .. بس له سمعه مع البنات .. و فيه شويت نذاله ..

منصور : و الله ما اسكت ..

سلطان : محد بيسكت . . بس لازم نرمس الريال ..

منصور : و شعنه بترمسه بعد ؟؟..

سلطان : لازم نشوف وضعه قبل لا نخبر الشوّاب ..

منصور بنقمه : لا و الله ؟؟..

سلطان : منصور انت ما بتخاف عختيه زود عني .. و صدقني يا بخيت ما بياخذ روضه دام هذي سواياه ..

منصور : و شو بتسوي ..؟؟؟.

سلطان : ما ادري و الله .. ما اريد افضح الريال عند هله ..

منصور : سلطان .. خلني انهي السالفه ..

سلطان : شو بتسوي .؟؟...

منصور : انشالله بتعرف ..

خذ منصور رقم بخيت من عند سلطان و جان يتصلبه ..


بخيت : مرحبا الساع .. حيبه

منصور : مرحبا ..شحالك الشيخ ؟؟..

بخيت : بخير يعلك الخير .. و من جداك ؟؟..

منصور : ما نشكي من باس

بخيت : يا مرحبا الساع ..

منصور : بخيت ؟؟..

بخيت : هيه نعم .. منو الريال ..؟؟..

منصور : منصور بن سيف ..

بخيت : السموحه ترااني ما عرفتك ..

منصور و بنقمه : هب منك يوم انك ما تعرفني .. لو تكثر الدوس صوب الوثبه جان عرفتنا .. منصور ولد عم سلطان بن سالم ..

بخيت : مرحبا الساع بالنسيب ..

منصور : مرحبابك ..

بخيت : وش حال عربانا من صوبك ؟

منصور : يسرك حالهم ..

بخيت : يا مرحبا الساع ..

منصور : الشيخ .. بغيتك في رمسه ..

بخيت : لبيه ..

منصور : لبيت حايه .. الشيخ .. انت مالج عبنت عمي من سنه و زوود اللحين ..

بخيت : هيه نعم ..

منصور : و ما اشووفك مهتم منها .. و انا ان بغيت الصدق .. بنت عمي اباها ..

بخيت : شووووووو ..؟؟..

منصور : سلامتك الشيخ .. انا ادريبك انك متعيب من السالفه .. بس انا ارقب البنت من هي صغيره .. و انتو ملجتو و انا كنت توني راد البلاد ..

بخيت : انزين شو تباني اسويلك ؟؟..

منصور : انا ما اشوفك تبى البنت .. و هلك الي خطبوها لك ..

بخيت : تباني اطلج ..؟؟؟..

منصور : هيه نعم .. انا ما بغيت ارمس عند شوابي .. و انت تدريبهم الشواب .. قلت برمس بهالرمسه بيني و بينك ..

بخيت : الشيخ .. انا طلاج هب مطلج ..

منصور : بخيت .. انا ارمسك و انا حاسبنك ريال .. و ان بغيت الصدق ... البنت ما تباك ..

بخيت : خويه .. انا قلتلك ما بطلق ..

منصور : الشيخ ارمسك بالطيب تراني ..

بخيت : اقول .. الي ما طوله بايييدك طوله بريووولك ..

منصور : خلاص تمام عيل .. انا من قبل واصلتني سواياك .. و سلطان عنده علم .. و هو كان بيخبر هلك .. و انا قلتله بنهي السالفه .. و دام هذي رمسك .. بنتلاقى الشيخ .. و بنشوووف جنك بطلق و الا لا ..

و سكر عنه ... و في نفس اليوم رجع منصور الوثبه .. و ما خلا حد و ما قاله .. خبر بوه و عمومته و حتى يدتهم ..

يدت روضه : لالالالالالا .. و الله ما تبات عذمته ..

و روضه وصلها الخبر.. و فرحانه من الخاطر .. و في النفس الوقت خايفه .. خايفه من رد فعل بخيت .. معقوله ممكن انه يطلق .؟؟..

و ام روضه ميته من الغيض : زادنه ما يوصلنا .. و الله يا سالم يا بنتي ما تاخذه .. تاخذه اليوم و تردلي باجر مطلقه ؟؟.. لا و الله ..

و محمد خو روضه من قبل كان رافض بخيت .. و تم محتشر .. و فالنهايه احتشرت العايله كلها .. و راحت ام روضه و رمست ام بخيت ..

ام بخيت : يا ختيه .. جاد يجذبون عليكم .. انا ولديه حشيم و لا هب راعي سوالف البنات و لا له خص بعد ..

ام روضه : لالالالا .. محد بيتبلا عولدج .. و البنت امبونها ما تباه ..

و كبرت السالفه و عرفو هل بخيت كلهم .. و يوهم في الوثبه ..

بو بخيت : سالم .. ترانا شارينكم و باجين عليكم .. و بنتكم بنتنا ..

بو روضه : سمحلي يا محمد .. جنك ترضى عبنتك تاخذلها واحد من شروات ولدك .. واحد لاعب عالبنات و فاضحنهن بين خلقله ..

بو بخيت : يا سالم الشباب كلهم يلعبون و من يعرسون يصطلبون .. و الريال ما يعيبه شي يا بو غنيم ..

بو روضه : و انا اشهد .. الا ولدك يخاوي البنات جدام خلق الله .. امس نصايف الليل لاقنه منصور ولد سيف خويه و هو عنده وحده .. كيف تباني اامن على بنتي عند واحد شرواه ؟؟.. دام انه ما حشمنا و هو مناسبنا و لا حشم طاري هله بين العربان .. ما بيحشم بنتنا ..

بو منصور : و ان بغيت الصدق يا بوجسيم .. ترى منصور يباها .. ولد عمها و بيحشمها عن الغريب ..

بو بخيت : افا يا سيف .. خليتنا غرب اللحين ..؟؟..

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم