رواية الله يبقيك لعين ترجيك -4

رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام


رواية الله يبقيك لعين ترجيك -4

وفي نفسه يقول عسى عيني ما تبكيك ياولدي... ( طبعا احنا عارفين انه ولد سارة )

دقايق الا يسمعون صراخ وازعاج عند الباب ...
الكل: السلام عليكم
عبدالعزيز ومنيرة: وعليكم السلام
فواز: اوبس اوبس اوبس ... شكلنا دخلنا في وقت غلط
نواف: شكله ... خلنا نرجع نكمل طلعتنا احسن لنا
لما: ليش ... ايش صاير؟؟؟
منيرة: شفتوا شلون ؟؟؟ من كثر ماتخربطون بالحكي صرتوا ماتعرفون متى تتكلمون ومتى تسكتون!!!!!!
فواز ونواف: هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فواز: يمه عادي ... كلنا ندري انك تحبين ابوي
نواف: وابوي يحبك ... بس لو الله يفكنا من الدكتورة المزيونة!!!
عبدالعزيز يناظر في ولده بنص عين وهو يبتسم
منيرة: لا وتوزع ابتسامات ... شكل الموضوع جايز لك؟؟؟
عبدالعزيز: ان الله جميل يحب الجمال
فواز: عاد يبه اذا تبي المزايين هالدكتورة مو ذاك الزود؟؟؟
نواف: أي والله يبه ... عندي لك كم وحدة ... إنما ايه ؟؟
عبدالعزيز وهو يضحك: شفتي يا منيرة عيالك ؟؟؟
منيرة: والله اذا هذا الابو ماينشره عليهم هم ... قاعد ومبسوط على السوالف ... خلني اقوم احط الغدا احسن لي
لينا وليان: اخذينا معاك
عبدالعزيز وهو يلتفت لاولاده: خلكم من الخرابيط وقولوا لي؟؟
فواز: آمر يبه
عبدالعزيز: انتوا ايش مهببين في المستشفى؟؟؟
فواز: خير يبه ؟؟؟ ما سوينا شي؟؟
عبدالعزيز: اببببببببببببد .. ماسويتوا شي؟؟؟ نواف اليوم مو موعد مناوبتك؟؟؟
نواف: والله يبه بكيفهم ... انا قايل لهم مايحطوني مناوبة الا مع فواز ... بس هم مايسمعون الكلام
عبدالعزيز: تقوم تسفهم ... الرجال يضرب اخماس باسداس في المستشفى ... كسر خاطري ... مداوم شفتين ورا بعض ... وانت تفتر في الاسواق
نواف: مو بضايع حقه يبه ... زاد يوم في رصيد اجازاته
عبدالعزبز: شين وقواة عين يا نواف ؟؟؟؟
نواف: انا ما كنت ناوي اسحب عليه ... بس الصبح لما سمعت البنات يحنون على فواز واتفقوا عالطلعة اشتهيت اطلع معهم
عبدالعزيز: الحكي ضايع معك ... نحول على فواز
فواز: يبه انا اليوم اجازة ... وماعندي مناوبة ... ماسويت شي!!!
عبدالعزيز: ايش كان يبي الدكتور عادل يومين يدورك؟؟؟
فواز: سلامتك يبه ... يكتب لي دوا الربو
عبدالعزيز: ليش رجعت لك الحالات؟؟؟
فواز: يعني مو شي يذكر ... من احس اني بديت اختنق ... استعمل البخاخ ... واتحسن على طول
عبدالعزيز: أي وانا ابوك خل دواك دايما في جيبك ... لاتنساه!!!
فواز: تامر
لما وفيصل وهم جايين ركض ومع بعض: يالله غدا
فيصل: انا قلت اول
لما: لا انا اول
نواف: بضرب روسكم في بعض خلصونا
وراحوا كلهم يتغدون ...
وعلى الغدا ... خبر عبدالعزيز عياله ان يوم الاثنين ملكة ربى ينت عمهم ولازم كلهم يكونون موجودين ... وأمر البنات يروحون لبنت عمهم يشوفون ايش ناقصها ...
عبدالعزيز:منيرة ... لا تنسين تقولين لرؤى ... عبدالرحمن حرص على حضورها
منيرة: تامر



يوم الاثنين ... يوم ملكة ربى
رجعت رؤى من الجامعة على البيت ... وخذت اغراضها للحفلة ... وخذت الهدايا اللي شرتهم من دبي لبيت خالتها ... طبعا ما نست هدية ربى ...
احمد: رايحة بيت خالتك عالغدا
رؤى: بعد اذنك بابا
احمد: اذنك معك ... اصلا انا عمتك بتجي تتغدى معي
رؤى: سلم لي عليها كثيييييييييير ... كان نفسي اشوفها ... بس انا وعدت خالتي منيرة ... ومواعدة البنات نروح لربى من بدري
احمد: الله معك ... خذي هالفلوس خليها معك
رؤى: خيرك سابق يبه ... عندي ماتقصر
احمد: خذي يابنتي ... انا مالي غيرك ... اصرفي على كيفك ولا تقصرين على عمرك بشي ..
باست رؤى راس ابوها: شكرا يا أحلى ابو في الدنيا
وطلعت متجهة لبيت خالتها

دخلت رؤى بيت خالتها وهي شايلة الأكياس ... مسكينة تروح وترجع وهي تدخل الأغراض ... وجمعتهم كلها عند الباب ...
دقايق ودخلوا فواز ونواف ... السلام عليكم
رؤى: وعليكم السلام
نواف: الحمد لله على السلامة
رؤى: الله يسلمك
فواز: شوف يا نواف ... كل هالهدايا وهي رايحة دبي ... كانها مو شايفة خير ... اذا راحت اوربا ايش بتسوي؟؟؟
نواف: وانت الصادق... اتوقع طيارة خاصة بس لشحن الاغراض
سفهتهم رؤى وصعدت فوق عند البنات ...
فواز: شوف ... اسفهتنا !!!!
نواف: دللللللللللللللللللع
فواز: خاطري اكفخها
نواف: تدري صار لنا اسبوع مارفعنا ضغطها ... ايش رايك بمقلب محترم؟؟؟
فواز: ودي الصراحة ... عندك فكرة ؟؟؟
نواف: اسمع ....


فوق في غرفة لينا...
لينا ترتب ملابسها واغراضها لحفلة ربى ... ورؤى تحوس في جوالها ... وليان تسولف على راسهم كالعادة ...
ليان: انا ابي اعرف انتي ايش تسوين بالجوال كل هالوقت؟؟؟
رؤى: اكتب اهم احداث الاسبوع ... في دبي ماكان عندي وقت
ليان: طيب ليش ماتسوين لك دفتر مذكرات ؟؟؟
رؤى: من زينها من احداث عشان اكتبها في دفتر
ليان: طيب ليش تكتبينها بالجوال؟؟؟
رؤى: انا اكتب عبارة او عبارتين بالكثير تعبر عن مزاجي في اليوم ... ومتى مافضيت اقعد واقراهم ... واضحك مع المفرح ... واصيح مع المحزن
ليان: تحبين عوار القلب ... طيب واذا غيرتي جوالك؟؟؟
رؤى: عادي ... افتح صفحات جديدة في حياتي وانسى اللي فات
ليان: تفكير غريب الصراحة
لينا: خلكم من المناقشات اللي مالها داعي وقولوا لي أي فستان البس؟؟؟
رؤى: وليش هالحوسة ... أي فستان لبستي زين ... كل فساتينك حلوة
لينا: لا ابي الأحلى!!!!
ليان: حبيبتي ... مو بشايفك لا تكشخين بزيادة ... خلي الكشخة ليوم ملكتك
لينا: سخيفة ... ماني برادة عليك ... قولي لي رؤى ايش البس؟؟؟
رؤى: البسي هذا ... يالله انا زهقت من الجلسة هنا ... بروح اشوف فيصل ولما وينهم ... وحشوني !!!
ليان: بروح اخذ طلة على اغراضي والحقك
لينا: وانا اخلص ووراكم على طول

نزلت رؤى ولقت لما تطالع تلفزيون
رؤى: لما حبيبتي
لما: ......................
رؤى: لما
لما: ...................
رؤى: اوف ... كل هذا اندماج؟؟؟ خلني اطلع ادور فيصل احسن لي...
طلعت رؤى بالحديقة تدور على فيصل وما لقته
ياربي وين راح هذا ... الجو روووووعة خلني اتمشى شوي على مايجون البنات ... وقعدت تتمشى في الحديقة ... شوي وتسمع نواف يناديها من باب المجلس الخارجي ... راحت صوبه ... شكله كان مخترع ولونه مخطوف..
رؤى: خير نواف ... صاير شي؟؟؟
نواف: رؤى جيتي بوقتك ... فواز جته الحالة وما معه الدوا ... يا ليت تركضين تجيبينه من الغرفة ... اخاف اتركه بروحه
رؤى: وين احصله؟؟؟
نواف: اكيد بغرفته ... مدري وين حاطه ... اررررررررررررركضي لسه واقفة تطالعين فيني
ركضت رؤى لغرفة الأولاد ودخلت بسرعة واول مادخلت شافت الدوا على الطاولة خذته ورررررررررررررررررركض على المجلس الخارجي وهي تدعي في نفسها ان الله يستر ...
وصلت المجلس الخارجي ودخلت على طول
رؤى: نواف هذا الدوا ... لفت ما لقت احد ... دخلت المجلس اكثر ... ما في احد .. ياربي وينهم ؟؟؟ معقولة زادت عليه الحالة ووداه المستشفى ؟؟؟؟
شوي الا تسمع صوت باب المجلس ينقفل من برا ...
التفتت بسرعة الا وتشوف قطوة ( بسة ) واقفة عند الباب ... وباب المجلس مقفول ... وهي موتها وهالكائن ... تخاف منه حدها ... صررررررررررررررخت صرخة ... والقطوة كانت اكثر خوف منها ... محبوسة وقدامها وحدة تصارخ ... قامت تتخبط يمين ويسار وتصفق بالجدران ... ومع كل حركة منها تصرخ رؤى بأقوى ماعندها ...




لينا وهي نازلة الدرج شافت لما منسدحة في الصالة تتفرج على المسلسل ...
لينا: لما وين رؤى ؟؟؟
لما: ....................
لينا: لـــــــــــــــــــــــــــــمـــــــــــــــــــ ـــــــــــا ؟؟؟
ليان: لاتتعبين نفسك وتسألين ... صار لي ساعة أسأل ولا ردت علي ... ولا لقيت رؤى ... وفيصل في المطبخ يقول ما شافها ...
لينا: غريبة ... وين راحت ؟؟؟
ليان: خلينا نشوفها يمكن طلعت للحديقة !!!
لينا: يالله ...
طلعوا الحديقة وشافوا فواز ونواف واقفين عند باب المجلس الخارجي ويضحكون ... ليان: نواف ... فواز ... ماشفتوا رؤى؟؟؟
نواف يساسر فواز: نقولهم ولا نضيعهم ؟؟؟
فواز: لا حرام صار لها 10 دقايق داخل يكفي
نواف: من رايك ؟؟؟
فواز: مايبيلها ... خلاص احنا نمزح مانبي نذبح البنت !!!
تعالوا هي هنا في المجلس
لينا: ايش تسوي ؟؟؟
نواف: ما ندري ... ادخلوا وشوفوا؟؟
فتحت لينا الباب وشافت القطوة في وجهها صرخت صرخة من قمة راسها ... والقطوة من الخوف ما صدقت شافت لها مخرج وعلى طول طلعت ...
لينا: شالسالفة ؟؟؟
فواز ونواف: ههههههههههههههههههههههههههه
ليان: معروفة يالينا ما يحتاج تسألين ... اكيد مخرعينها المسكينة
وركضوا لينا وليان لداخل المجلس ... ووراهم نواف وفواز ... وشافوا رؤى قاعدة في زاوية في المجلس ومتكورة على نفسها وتصيح بهستيريا ... وشكلها يقطع القلب ... ضامة رجلينها بيدينها ... ودموعها على خدها شلال ...
هنا تسمروا فواز ونواف بأول المجلس ... وخافوا عليها ...
لينا وهي تضمها: رؤى ... حبيبتي ... لا تخافين ... احنا هنا
رؤى رفعت راسها وبهمس: معك جوالك ؟؟؟
لينا: هذا هو ... ادق عليك ما تردين !!!
خذت رؤى الجوال منها بقوة ودقت على سواقها: تـــــــــــــــــــــــعـــــــــــــــــــــال بسرعة وقفلت السماعة بوجهه ورمت الجوال
رؤى: لينا ... جيبي عبايتي وشنطتي وما بي احد يدري
لينا: بس ......
رؤى بعصبية: من غير بس .... بسرعة جيبيها وانتي ساكتة
لينا: طيب ... وركضت داخل
ضمتها ليان وهي تهديها
دقايق الا وجوال رؤى يرن بيد لينا وهي داخلة ... خذته منها بسرعة وقفلت بوجه السواق ... لبست عبايتها بسرعة ....
وهي طالعة شافت فواز ونواف واقفين وهم مصدومين ... ما اتوقعوا انها تخاف للدرجة هذه ..
رؤى: اكـــــــــــــــــــــرهـــــــــــــــــــــــــ ـــــــكــــــــــــــــــــــــــــــــم
الله ياخذكم ... الله ياخذكم ... الله ياخذكم
وطلعت من بيت خالتها وهي تركض بعد ما غطت وجهها

ليان: ارتحتوا ... انبسطتوا ؟؟؟
فواز: مابي اسمع منك ولا كلمة
ليان: لا بتسمعون ... مو على كيفكم ... سكتنا لكم وكل مالكم تتمادون ... بس هالمرة ما راح اسكت ... وبدخل احين واعلم امي وابوي
لينا: لـــــــــــــــــيــــــــــــــــــان
بس ليان ما وقفت وركضت للصالة
لينا: ليش سويوتوا كذا؟؟؟
نواف: لينا ... احنا نمزح ... ماتوقعنا انها تخاف للدرجة هذه ؟؟؟
لينا: اليهود مايسون كذا
وتركتهم وطلعت ....
فواز ونواف يناظرون في بعض وهم مصدومين


دخلت ليان للصالة وقالت اللي شافته لابوها وامها وعمها تركي ...
عبدالعزيز بعصبية: وينها احين؟؟؟
ليان: راحت بيتها
منيرة: شلون تخلونها تطلع من بيتي وهي كذا ؟؟؟
ليان: ماما انتي ماشفتي شكلها شلون
عبدالعزيز: وهالهبل وينهم؟؟؟
ليان: ما ادري تركتهم وهم بالمجلس الخارجي ... بابا تكفى لا تسكت عنهم ... كل مالهم ويتمادون ... شكلهم ما بيرتاحون الا اذا دخلوها شهار!!!!
عبدالعزيز: دواهم عندي الحمير
تركي: هد نفسك ياعبدالعزيز ... الموضوع ما ينحل بهالعصبية
عبدالعزيز: ايش اهدي ... البنت يتيمة ... وتجي عندنا توسع صدرها ... مو تتهزأ كذا
شوي ودخلوا نواف وفواز للصالة...
عبدالعزيز: انت وياه ... الحقوني للمكتب
طالعوا في بعض وعطوا ليان نظرة ... وقالوا في انفسهم الله يستر

في المكتب 

عبدالعزيز: ابي تفسير للي صار؟؟؟
نواف وفواز: ............................
عبدالعزيز: وين لسانكم ؟؟؟ ولا كلته القطوة؟؟؟
فواز: اسفين يبه ... ما كنا نقصد ... كنا نمزح
عبدالعزيز: تسمون اللي سويتوه مززززززززح؟؟؟ زين ما وقف قلبها البنت !!!
كم قعدت داخل ؟؟؟
نواف وفواز: ........................
عبدالعزيز بعصبية: تــــــــــــــــــكــــــــــــــــــــــلــــــــمـــــــــــــــــوا
نواف: حوالي 10 دقايق
عبدالعزيز: شــــــــــــــــــنـــــــــــــــــو .... 10 دقايق يالحمير ... تعرفون ايش معنى واحد يقعد في مكان بروحه وهو خايف 10 دقايق ؟؟؟ زين ما انجلطت البنت علينا؟؟؟
نواف: يبه ... قلنا اسفين وما بنعيدها
عبدالعزيز: كلفت على عمرك الصراحة ؟؟
نواف: يبه خلاص قلنا اسفين ... ما تسوى علينا
عبدالعزيز: نوافو ... شين وقوات عين ... غلطان وبكل قلة ادب ترادد؟؟
نواف: يبه ما ارادد بس ادافع عن نفسي
عبدالعزيز: تدافع عن شنو ... الغلط راكبكم من راسكم لرجلكم ... المفروض تسكتون ولا ترفعون راسكم من الفشيلة ... بس انا اتكلم مع مين ؟؟؟ اتكلم مع بزران ... مو مع رجاجيل يهزون المجالس... احسن لكم البسوا طرحكم وقعدوا في البيت مع البنات
حزت الجملة في خاطر الاولاد بالمرة وعصب نواف ...
نواف: خلاص يبه ... اذا ما كنا رجاجيل وما نشرفك ... خلاص ... ما بحضر معاك ملكة ربى اليوم ... ونشوف مين بيروح معك
طلع نواف من المكتب معصب وركض وراه فواز
عبدالعزيز: روحة بلا ردة

فواز: نوااااااااااااااااف ... وين رايح
نواف: خلني مخنوق ومالي مزاج اتناقش في الموضوع
فواز: بس انت غلطان يا نواف ... كان سكت عنه ... تعرفه وهو معصب
نواف: اعرف ... بس انا قلت كلمة ماني بحاضر الملكة اليوم ... يعني مو حاضر ... وخلنا نشوف ايش يسوي
وطلع نواف وركب سيارته ... تارك فواز وراه يهز راسه


في بيت احمد ...
دخلت رؤى البيت وهي منهارة ... ما تبي تمر ابوها وخصوصا انها تعرف ان عمتها معاه ... وما تبي احد يشوفها بهالحالة ... وهي صاعدة الدرج سمعت جملة اوقفتها مكانها...
احمد: ادري ان وضعي صعب ... واني محتاج لحرمة في البيت ... بس بعد ماتهون علي رؤى
العمة: وايش بيصير لها رؤى ؟؟؟ احنا ما بنزوجك أي وحدة ... بندور لك وحدة سنعة ... واول شروطنا انها تحط رؤى في عيونها
احمد: لا لا لا لا لا لا لا ... انتظرت هالسنين ما بيصير فيني شي لو صبرت شوي بعد
العمة: انت تعرف كم سنة بتقعد لك في البيت ؟؟؟ او متى بتتزوج هي؟؟
احمد: تقعد كثر ماتقعد ... عيني اوسع لها من البيت
العمة: وانت بعد ... مو راضي توافق على أحد ... يا كثر الناس اللي تقدموا لها وانت بس ترفض ...
احمد: لسه ما شفت اللي يستاهلها ... رؤى حساسة ويبيلها واحد يداري خاطرها ويستحمل حساسيتها
هذا آخر شي سمعته رؤى وركضت على حجرتها وقفلت على نفسها الباب وانفجرت صيااااااااااااااااااااااااااااااااااح
انا ثقل وحمل كبير حتى على ابوي ... ليش رحتي وتركتيني يا امي ... كان اخذتيني معاك ... انا من لي ... بيت خالتي مايبوني ... وابوي واقفة بطريقه ... شسوي وين اروح ... ولا ارتمي بحضن مين؟؟؟؟



طق الجرس ... وقام احمد يفتح الباب ... انصدم لما شاف عبدالعزيز ومنيرة جايين بيته ... وعلى طول خاف على بنته ...
احمد: رؤى فيها شي؟؟؟
عبدالعزيز: احنا جايين نسال عنها؟؟
احمد: هي طلعت وراحت بيتكم!!!!
منيرة: ايه ... بس طلعت من بيتنا زعلانة ورجعت هنا... هي ما وصلت ؟؟؟
احمد: ما شفتها ... دقيقة اشوف السواق

عبدالعزيز لمنيرة: الله يفشلهم عيالك ... قصوا وجهي
منيرة: هد نفسك ومو صاير الا الخير

رجع احمد: السواق يقول انه رجعها من ربع ساعة وهي ميتة صياح ... ليش ايش صار؟؟؟
عبدالعزيز: العيال امزحوا معاها مزح مثل وجههم
احمد: انا ما احاتي ايش فيها ... انا خايف على اللي صار فيها اذا سمعت كلامي مع اختي



نايمة على السرير ... ومطفية النور ... وحاطة المكيف على اقصى درجة للبرودة ... تسمع دقات الباب ... بس مالها مزاج ابد انها تكلم احد ... تعبت وهي تسمعهم وهم يضحكون عليها ... وهم ياخذونها على قد عقلها ... وكلهم ينظرون لها بنظرة الشفقة ... ومحد يحبها
استمرت على هالحال ساعتين ... وبعد ما هدت قامت وافتحت الباب
منيرة اللي قاعدة في الصالة اللي فوق مقابل حجرة رؤى ركضت لها وحضنتها وبادلتها رؤى الحضن ببرود ... ودخلوا الحجرة مع بعض
منيرة: رؤى ... حبيبتي؟؟؟
رؤى: ............................
منيرة: ردي علي
رؤى: ....................
منيرة: تكفين لاتحسسيني بالذنب
رؤى: ..........................




في بيت عبدالرحمن وفي غرفة ربى
لينا: الله ... يابخت سلطان فيك
ربى: مبين انك كذابة ... توني طالعة من الحمام ... وشعري لسه مبلول
لينا: ههههههههههههههههههههه ارفع معنوياتك بس مع خشتك ما تستاهلين
ربى: ايش فيها ليان ساكتة مو من عوايدها؟؟؟
لينا: ايش اقولك بس....
ربى: خيييييييييييييير ... ايش صاير
وقالت لها لينا كل اللي صار...
ربى: ياقلبي عليك يارؤى ... ما تستاهلين !!!
لينا: بعد ... الله يكون في عونها
ربى: يعني ماراح تجي اليوم؟؟؟؟
لينا: ما اعتقد ... انتي ماشفتي شكلها شلون ؟؟؟ اتوقع يبيلها اسبوع لين ترجع طبيعية
ربى: وانتي ياليان لازم تعلمينهم؟؟؟
ليان: والله ماشفتيها ... كان مو علمتي اهلك بس ... كان رحتي للشرطة اشتكيتي عليهم
ربى: يعني انتي مو ندمانة انك سببتي مشكلة؟؟؟
ليان: لما افكر بخواني اندم ... ولما اتذكر شكل رؤى اقول يستاهلون اكثر


بعد ربع ساعة ورؤى في حضن خالتها وهي ماتحركت ولا تكلمت ولا همست بولا شي ... وخالتها تقرا قران وتسمي عليها ... انفجرت رؤى وقامت تصيح
منيرة: خلاص يمه ... ارتاحي وهدي نفسك ... صدقيني هم ندمانين وما توقعوا ردت فعلك
رؤى: وايش كانوا متوقعين وهم يعرفون اني اخاف؟؟؟
منيرة: انا ما ادافع عنهم ... والغلط راكبهم ... بس ابيك تهدي نفسك شوي
رؤى: خالتي انا ما اقدر احقد عليهم ... لو ايش يصير هم عيال خالتي

اثرت الكلمة بنفس منيرة بالحيل ... وقالت الله يسامحك يا عبدالعزيز

سمعوا جوال رؤى يرن ... رفعته وشافت ربى
منيرة: مين؟؟؟
رؤى: هذه ربى
منيرة: طيب ردي عليها
رؤى: اكيد تبيني اروح وانا مالي مزاج ابد
منيرة: روحي وغيري جو
رؤى: لا خالتي ما اقدر
منيرة: طيب ردي عليها ... البنت متكلفة وداقة عليك مايصير ماتعبرينها
رؤى: الو
ربى: الو في بيتكم ما ينفع ... يالله بسرعة لبسي عبايتك وتعالي ... البنات جابوا اغراضك هنا
رؤى: اسمحي لي ياربى ... ما اقدر ... تعبانة بالمرة
ربى: اسمعي يارؤى ... لو ماجيتي ماتكلميني طول عمرك ... قلت لك وحذرت لك وبقفل الجوال وخلال ربع ساعة تكونين عندي ..
وفعلا قفلت السماعة
منيرة: ها يمه ... بتجين معاي ؟؟؟
رؤى: ايه يا خالتي ... انا دايما حياتي كذا .. مو شي جديد
سكتت منيرة وما علقت ... ماتبي تفتح جروح جديدة ... وتقول في نفسها لازم نحصل لها حل بأسرع وقت


لينا: بتجي؟؟؟
ربى: ماعطيتها مجال تتكلم ... اكيد بتجي ... رؤى حبوبة وقلبها طيب

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم