رواية برد وجفا ونسمة هوى -51


رواية برد وجفا ونسمة هوى - غرام

رواية برد وجفا ونسمة هوى -51

ابتسام بنرفزه ايه 

جمانه وظحكت ان شاء الله
مرت امور الملكه بسرعه..اولها لبس الدبل والعقد اللي تكفلت فيه راوين بعد محاولات تركي
.. وتركي لحد الان مانطق بحرف لغلا..وهذا الشي مريح غلا بشكل كبير. ..لمن جات اللحظه الحاسمه اللي بيدخل تركي وغلا بغرفه معزوله عن الكل..
وهذا الشي ايضا تكفلت فيه راوين اللي دخلتهم بنفس الغرفه اللي شافها فيه في النظره الشرعيه..وكانت مرتبه وبوسطها طاوله فيها مقبلات وعصير وحلاو..
راوين بابتسامه \انا طالعه...تبون شي..
هز راسه تركي بالنفي..وطلعت راوين بهدوء وسكرت الباب وراها..

لحظات قصيره اغتنمها تركي وهو يتأمل بغلا اللي منكسه راسها..كل شي قدامه دقق فيه..وحس بمدى جمالها العذري..وشعرها اللي حرك شي فيه..
لحظات قصيره استرجعها مع الصدف اللي جمعتهم..وهذا القدر اليوم جمعهم بالحلال
قدم تركي جسمه شوي لقدام وقرب من غلا للي كانت جنبه بكرسي منفصل عشان يشوفها..وطبعا كل محاولاته باءت بالفشل..لأنها لازالت على وضعيتها..

تركي\مبـروك غلا
غلا بصوت اقرب للهمس\الله يبارك فيك..
كان لأول مره اليوم يسمع فيه صوتها..وحس بمدى نعومته الشديده..
أول مره يسمع مثل رنة هالصوت..وماقاوم اكثر..ابتسم بهدوء..
حاول يقول شي..يفتح موضوع..لكن مايدري ليش كلماته تخونه هاللحظه..والغريب بالموضوع انه مو أول مره يتكلم مع بنت مايعرفها..مروا بحياته بنات من مختلف الجنسيات..وهو باسلوبه سحرهم من اول نظره..
لكن غلا مو معطته مجال ابدا..تمنى لو ترفع راسها شوي عشان يشوفها..لكنها ثابته وماطلعت منها أي حركه..
شاف الطاوله اللي قدامه..واخذ كاسين عصير..وقرب واحد لغلا وبالتحديد لفمها\اكيد عطشانه..
ناظرت غلا العصير..وسكتت منحرجه..وهزت راسها بالنفي..
لكن تركي قربه اكثر وشربها بصعوبه لمن شربت ربعه وسكرت فمها غصب..ابتسم لها
وحطه على الطاوله وشرب عصيره وهو يشوف تعابير غلا اللي تغيرت غيظ وخجل وركز على رموشها اللي ترمش بسرعه واستغرب من هالرموش..
لكن حاول ثانيه وكلمها\انتي أي سنه..!!
غلا\ثاني..!!
انصدم تركي لهدرجه صغيره\ثانوي..!!؟
رفعت غلا راسها بااستنكار وردت بدلع وبصوت انعم بتلقائيه\لا..ثاني جامعه..
تركي\اخيرا..
غلا وعقدت حواجبها\اخيرا..!!؟؟
تركي\اخيرا رفعتي راسك..!!
وعلى طول نزلت عيونها وهي تبتسم بخجل وحراره ومغمضه عيونها بقوه..

بغرفتها طلعت فوق بسرعه..
وكل شي فيها يدل حزنها..اللون الأسود اللي لابسته ومكياجها اللي بنفس اللون..
وشعرها المرفوع اللي فتحته كله يوم شافت نفسها بغرفتها..والكحل ساح وتخالط مع دموعها..
شهقات كبيره مؤلمه تعالت من صدرها..
وماقدرت تكتمها ابدا..الا بأيدها اللي محطوطه بقوه بفمها..
اليوم شافته..شافته وهو مبتسم..وتذكرت ابتسامته الخبيثه..ومواقفه الأخبث..
ماقدرت تنكر الماضي..
وتذكرت غصب يوسف..اللي اختفى وجاء بداله تركي..
ذاك اليوم..
كان كل شي مرتب ومنسق لملكتها..ومابقى الا ولد عمها عشان يكتمل الحظور..
الفرحه كانت بوجه الكل..وخصوصا لأنه اول زواج يتم في العايله..
وبساعه غريبه..وبساعه وحده بس انتهى كل شي حلو تخيلته..
قامت من سريرها وفتحت دولابها ورفعت نفسها شوي للرف العلوي..وطلعت بوكس كبير ونزلته وجلست على الأرض ومسحت الغبار اللي كان فيه..
سنين طويله مرت والبوكس مركون..باخر الدولاب..
واليوم حبت تسترجع ذكرياتها..
واول مافتحته بكت بصوت مسموع وشهقات متتاليه..وهي تشوف فستانها حق يوم ملكتها..رفعته وظلت تتأمل فيه وهي تشهق بين فتره وفتره..وضمته لصدرها بقوه وهي تتخيل الأحداث..
كان الفستان بيجي..وشافت وجهه الأختلاف بين الأثنين..
وعرفت انه حياتها صفحه سوداء بوسطها جروح كبيره صعب انها تنمحي..
سكرت البوكس...والفستان لازالت حاظنته..وحست بالدوره فجأه..غمضت عيونها عشان تروح الدوخه..وتمسكت وهي جالسه بحافة السرير بقوه.وتمسكت اكثر لمن خفت شوي..

"الفراق مو مسير..الفراق كان قدر محتوم..
والوقت ظلمني انا وياك..
والعمر كان لحظة وجودك..وبيكون لحظة رجوعك.
وحتى لو ماكان..انا بخليه يكون..
ماأدري وين انت..ولا ادري باي ارض راسي فيها
ماادر لين متى بصبر..ولا أدري متى ربي بيثبتني اكثر..!!
لكن ارجوك ارجع..انا ماعدت اتحمل..
وهذاني اقولها لك..ماعدت اتحمل..لكن بنفس الوقت بتحمـل..!!
واذا الزمن وقف ضدك..انا الوحيده اللي بتنتظرك "


غربة عبدالرحمن وين بتوصله..!!؟
وتركي وغلا ونهاية هالليله..؟!
ومشكلة يوسف..!!
واحساس الوليد..!!
وصبر فجر..!!؟
وحيرة جمانه..!!؟


لكن الأمر الأهم..واللي بيتوضح في الجزء الجاي
هل تركي تناسى الجرح اللي سببه لفجر..!!
واي حياه بتكون لسماح..!!

انتهى الجزء..
اختكــم\وصيت قلبي عليك
الجزء السادس والعشرون
ليت الأمانــي بفلوس


حيره..الفه..مشاعر غريبه..
هذا كان مجمل اللقاء الأول بين تركي وغلا..
والأهم كان راحة تركي اللي استشعرها بعد ماكانت حليلته..وفي اقل من ثلث ساعه طلع بعد ماودعها بهدوء ..
لدرجة انه نسى ياخذ رقمها.. او يوعدها بزياره ثانيه قبل رجعته الرياض..
وكل اللي سواه بعد طلعته من الباب انه شغل سيارته ومشى بشوراع الخبر بحيره..
اما عند غلا فطلعت غرفتها على طول والبسمه انرسمت بشفاها بتلاقائيه لحد ماسيطر عليها النعاس ونامت بلبسها واحلامها الخجوله سكنتها..

فعلا مر اليوم بهدوء..وتغمضت عيون كثيره بدمعه او بسمه او امل ممكن يتحقق بالمستقبل
وجاء يوم الجمعه اللي اجتمع فيه الكل بيت الجد يوسف على الغداء بمناسبة ملكة تركي وغلا..
بعد الغداء بالتحديد

"اسكت ياماجد..وعصيبتك هذه بتعبني..!!"
ماجد\يعني شلون..اسمعكم تخططون وانا اناظركم..!!
سلطان يحاول يخفف التوتر اللي حصل بين ابوه واخوه وعبدالرحمن..وبنفس الوقت متفشل انه حصلت هالمشاجره بالمجلس قدام القاعدين\ياماجد..لله يهديك انت دخلت بالموضوع بدون ماتفهم..!!
ماجد\انا امس جاني تلفون المغرب انه هالصفقه اللي ناوين عليها بتخسر مليون بالميه..وانتوا بكل سهوله تبوني انطم وماأبدي رأي..!!
ارتفع صوت الجد يوسف بحده والتعب باين فيه\انت ماتفهم..قلت لك اسكـت.اسكـت..
قام ماجد من مكانه بتهور..ورمى نظرة استحقار لـ عبدالرحمن وكأنه يحمله المسؤليه كلها..وهو مايدري انه عبدالرحمن مو ناقص ابدا.. وطلع مثل النمر اللي يبيله ترويض
وسكت الكل بعد خروج ماجد وعم الهدوء والكل استحقر تصرف ماجد وخروجه قدام الرجال.. اما الجد يوسف صابته كحه قويه متتاليه ونابعه من صدره اللي ماسكه بقل حيله ووهن..اجتمعوا العيال عليه بخوف وهم يشوفون وجهه المحمر من شدة المه..
قرب منه محمد بسرعه وفتح ازارير ثوبه\جيبوا ماي بســرعه..يبه تنفس الله يرضى عليك..تنفــس
خذ سلطان جيك الماي وصب لأبوه بكاس وقربه لفمه..والجد استجاب لسلطان وفتح فمه
عبدالرحمن والذنب يحتوي كل مافيه\سلطان وين دواء عمي..يمكن ماخذاه..!!
سلطان بسرعه رد\لا انا شفته ماخذه بعد الصلاه..
ظل كل اللي في المجلس ملتمين حول الجد يوسف وعياله محاوطينه بخوف وهلع.. ويراقبون وجهه اللي واضح عليه التعب..والكحه اللي كل مالها وتزيد..حاولوا فيه يروح المستفى لكنه رفض بتاتا..
لكن كحته كان لها صوت معذب.ماقدروا يستحملون المه اكثر....وقرروا بالأخير ياخذونه بدون رضاه..
وكل هذا والحريم مايدرون عن الموضوع..ولاماجد اللي كان السبب الرئيسي في تعب ابوه..
قرب سلطان سيارته وركب ابوه ورى..وعبدالرحمن ركب قدام..
ووراهم سيارة محمد وبوتركي وبواحمد وجاسم..وبقية الشباب..


جمانه\قرف..وربي قرف..بتبتدي الأمتحانات..!!ومافي الظهران..هذا اخر يوم بنجتمع فيه..!!
راوين واعتفس وجهها\كلنا لها..على الأقل انتي بالشرقيه..
جمانه\ولو والله مالي خلق..
ابتسام\حمدي ربك..ولا جلست البيت..اناقررت اخذ دورة حاسب..!!
فجر\حلو..هالأيام مطلوب كثير دورات الحاسب,,
ابتسام بابتسامه حزينه\شسوي والله من الطفش..على الأقل اسلي وقتي الضايع على الفاضي..
فجر بصوت هادي لأبتسام\..شخبار عمي..!!
ابتسام استغربت من سؤال فجر المفاجأ..لكنها ردت بسرعه\زين..الحمدلله..
فجر\تصدقين لي فتره ماشفته..
ابتسام\تسأل عنك العافيه فجور..مافي شي جديد..وسكتت لأنها فعلا ماعندها شي تقوله بالنسبه لأبوها..
هل عندها القدره عشان تقول ابوها تجي أيام ماتشوفه.!!وعايش بعالمه الخاص الحزين..!!
للأسف ماتقدر..لأنها تعرف اجابة سؤالها..
لكن اللي مضايقها اكثر انه بوجود الوليد كانت تشوف ابوها اكثر..وبسفرته ماصارت تحس بوجوده من الأساس..
حست فجر فيهايوم شافت وجهها اللي تغير يوم سألتها..وحاولت تغير الموضوع
جمانه\اموت واعرف سماح شعندها مع غلا..!!
راوين بضحكه\يمكن تعطيها بعض تعليمات القفص الذهبي..!!
جمانه واستنكرت الموضوع\حشى تو الناس..!!لاحقه..
قطع سوالفهم صوت تلفون الصاله اللي ردت عليه فجر وكان سلطان
سلطان\هلا فجر..
فجر\هلا سلطان خير تبون شي..!!
سلطان\لا اسمعي اللي بقولك اياه ابوي بالمستشفى لأنه تعب علينا
فجر بخوف\لاتقول..شفيه جدي..
سلطان\قصري صوتك..

فجر حاولت تهدي نفسها لكن قلبها يرجف\طيب..واللحين..
سلطان\لاتقولون لأحد..وعطيني هند..بس لاتخليني امي تحس..
فجر\ ان شاء الله..لحظه شوي..
نادت فجر عمتها هند اللي كانت شايله بأيدها عمر.اخذت عمر منها.. واعطتها السماعه..
وظلت تراقب عمتها اللي عرفت بالخبر وكانت جامده لكن واضح اظطراب اعصابها من مسكتها السماعه..
سكرت هند السماعه وجلست على اقرب كرسي..
فجر بمساواه\عمتي.ان شاء الله خير,,
هند\فجر..يارب..مدري شقول..!
فجر\لاتقولين شي..اذكري الله..
هند بعجله\بدق على جاسم.
فجر\عمتي دقي عليه بره..
قامت هند على طول وطلعت تدق على زوجها للي رد عليها وطمنها انه كل شي مستقر ولأنه فيه القلب تعب بسرعه..
من جهه ثانيه حسوا البنات انه في شي بالموضوع..وغلا وسماح اللي كانوا بعيدين شوي قربوا اكثر
وفجر حاولت تقول لهم الموضوع بهداوه..والكل انفعل وخاف..
غلا\ياويلي ..جدي..
سماح\بنات خلاص..لاتحسسون اللي جالسين..!!
جمانه\يعني المجلس مافيه احد..!!
غلا\وهذا اللي يهمك يعني..!!
جمانه وتنرفزت\ردي على سؤالي اول وبعدين تطنزي,,!!
فجر لجمانه\ايه مافي احد ليش..!!
جمانه\انتوا تعرفون انه جدتي تدخل عليهم..واكيد بتلاحظ صح..!!
غلا\ويه..شلون مافكرنا فيها..!!
راوين لفجر\دقي على سلطان خلي احد يجي مو كلهم يجتمعون هناك..وش بيسون يعني..!!
فجر\صحيح..خليني ادق..
دقت فجر على سلطان اكثر من مره وماكان يرد..وبالأخير قفل جواله وعرفت انه مشغول..
لكن اللي ماتعرفه انه بعد ساعه رجعوا الشباب البيت عشان يهدى الوضع بعد ماتطمون على جدهم..


بو احمد\اخوك هذا بيذبحنا كلنا وبيرتاح..!!اكلملهه ومطنشني..
بو تركي\الكلام ماله فايده اللحين..ولاتكلمه خله على عماه..!!هو الخسران..
بواحمد\لابكلمه.خلي يشوف نتيجة افعاله..
محمد\اهدوا شوي..واجلوا كلامكم في البيت..
سكت سلطان وناظر عبدالرحمن اللي كان واقف مع احمد وجاسم..واشفق عليه هو يتذكر كيف خاف على ابوه ومتندم انه فتح الموضوع الشركه قدام ماجد....
وكلها ربع ساعه وطلع الدكتور واجتمعوا حوله
محمد\بشر يادكتور..!!
بو احمد\عسى خير ان شاء الله..!!
الدكتور ناظر سلطان بضيق\انا مو قايل لكم لازم مايتعرض لأي عصبيه..!!
سلطان تفشل وماعرف وش يقول..الدكتور عبدالله..دكتور العايله وبألأخص للجد يوسف ومتعامل معاه من سنين طويله وهو اكثر واحد يعرف مرض الجد...فرد بو تركي عليه\يادكتور الوالد عصبي..وانت عارف..!!
الدكتور\له اكثر من موعد ماحضرهم والمشكله اني مأكد عليه..لكنه عنيد..ولو انه ماتعب عليكم اليوم كان ماجبتوه اظن..
المهم ماراح يطلع الولد الا بعد التحاليل اللي مأجلها ويستحسن يجلي كم يوم عندنا..وان شاء الله خير..وتقدرون تتفضلون اللحين مالها داعي جلستكم..الوالد بنطلعه لقسم التحاليل وبعدها ألأشعه وبيطول..
عبدالرحمن\يعني هو بخير..!!؟؟؟
الدكتور وتنهد بضيق\ان شاء الله..لكن ارجوكم ااذ تهمكم صحة أبوكم لاتعرضونه لأي عصبيه..وقولوا له يترك شغله..عن اذنكم.
سلطان باستنكار\يترك شغله..والتجاره تجري بدمه..!!
محمد\لاحول ولاقوه الا بالله..
عبدالرحمن ووجه كلامه لهم\اعذروني انه السبب في هذا كلــ
بو احمد ماعطا عبدالرحمن فرصه يكمل كلامه\شتقول ياعبدالرحمن..لاتحط اللوم عليك..واحنا كلنا عرفين مين السبب..وابوي مانقدر نحكم عصبيته الشديده..
عبدالرحمن\والله مو عارف شقول..!!
بو تركي وربت عليه\لاتقول شي ياعبدالرحمن..رايتك بيضا يااخوي..خلونا نرجع البيت قعدتنا مالا فايده..ونجي المغرب..
عبدالرحمن\روحوا انا بتم..
محمد\محد بيتم غيري..وانت يابو تركي وراك طريق..ولازم تروح..وحتى انت ياجاسم..توكلوا على الله..

في هاللحظه درت الجده يوم دخلت المجلس وشافت الشباب قاعدين وماقدروا يتسترون بالموضوع اكثر وقالوا لها وقلبتها مناحه لمن جاو عيالها وطمنوها انه بخير....لكنها مازالت خايفه وماهدت الا لمن راحت مع سلطان المستشفى وخذت هند معها..
مر الوقت بسرعه..وغربت الشمس وهند رجعت بيتها بعد ماتطمنت على ابوها..وبوتركي رجع الرياض..وتركي مالقى الفرصه يشوف فيها غلا خصوصا في هالوقت الحرج وكان لازم يرجع الرياض ويشرف على "مبنى جنا"..

ماعرف ماجد عن دخول ابوه المستشفى الا من زوجته مريم اللي رجعت البيت وشافته بالصاله...وعلى طول توجه للمستشفى وشاف سلطان ومحمد واقفين وعبدالرحمن وامه جالسين على الكراسي..وماقدر يستحمل نظراتهم ..وقوى قلبه وسأل سلطان عن حالة ابوه..

بواحمد\بدري ياأخوي..
ماجد\ وش فيه ابوي
سلطان مارد عليه..وجن جنونه..لكن محمد تكلم بصوت كله تعب\مافيه ش الوالد شوية تحايل وبيقوم بالسلامه..
بو احمد وماسك اعصابه\ليش ماكنت ترد على التلفون..!!
محمد\يابو احمد خلاص احترموني على الأقل....وانت ياماجد ابوي مو ناقص تتعبه زياده..اللي فيه كافيه..واللي حصل يوم مانبيه يتكرر..فهمت..
ماجد ماكان عنده رد..هو بالأٍساس ماوده الأمور توصل لدرجة مرض ابوه .هو ماينكر انه غلط بحق ابوه..لكنه يعرف كل هالمصايب اللي تتحذف عليه سببها عبدالرحمن..من اول ماتزوج اخته سما وهو رافض هالزواج..وخصوصا لأنه غريب عنهم بحكم انه كويتي.. وحاول اكثر من مره انه يوقف ضد هالزواج لكن محد سمع رايه دام ابوه واخته موافقين..وصار اللي صار..وحقد عليه اكثر يوم عينه ابوه وكيل على الشركه اللي تحتها بيكون المصنع..
وكل يوم يزيد الحقد بقلبه على عبدالرحمن ..وكل يوم يخطط لأمور كثيره ضده..
وموعارف وين بترسيه هالأفكار..لكن اللي يعرفه لازم ينفي عبدالرحمن وبأسرع وقت

ومن كثر ماخذته هالأفكار لبعيد انصدم يوم شاف الكل اختفوا من حوله..لف جهة امه وماشاف احد وعرف انهم دخلوا الغرفه.سرع من خطواته ودخل وراهم..


بعد مرور يومين على الأحداث..طلع الجد يوسف بالسلامه.ورجع كل شي مثل ماكان.. ولاكأن شي صار بتاتا ويمكن كثرة دخوله المستشفى بسبب مرضه اعطى الكل طابع انه هالوضع طبيعي وممكن يصير بأي لحظه..


تولهـت عليـه
هذه الجمله اللي ممكن تعبر عن حالتها طول هاليومين اللي مروا..
هي ماتعرفه..عشان تتوله عليه..
لكن يمكن حظوره..او ابتسامته الهاديه هي اللي اشتاقت لهم..
مر على بالها موقفها معاه يوم شربها العصير..بذيك اللحظه شعرت انها ماهي عايشه بألأرض..حست مالها جاذبيه تثبتها..حسته بلحظه انها طايره لفـوق..واللي مثبتها كان تركي اللي بوجوده حسسها باأحلى لحظه ممكن تعيشها..
صحيح هو صدمها بحركته..لكن بنفس الوقت حسسها بشعور جميل تمنت لو يطول اكثر..
وتوها تستكشف فيه جديد..دايما يصدمها باأمور تجهلها..
كانت تتوقع بتشوفه الجمعه قبل مايرجع الرياض وهيئة نفسها لهالزياره..صحيح هو ماوعدها..بس كانت تظن انه هالأمر بيكون..
وللأسف ماكان..
ماتدري هو من حقها تقول هالكلمه والا لا..!!لكن بالفعل هي متوله عليه..
خذت القلم الأحمر اللي ماسكته بايدها وكتبت بأول صفحة كتابها اسمه بتلقائيه

"تركـي"


غمضت عيونها بأرق وخذت غفوه قصيره على طاولة مكتبها
سمت صوت ازعج غفوتها..ويوم انتبهت عرفت انه تلفونها يرن..
مدت ايدها الطويله وهي لازالت على وضعيتها وظغطت على رد
غلا\الـو
جاها صوت رجولي..\هلا
ابعدت غلا السماعه عن اذنها..ودققت بالرقم..وكان غريب اول مره تشوفه..
وعرفت انها غبيه ومتهوره بعد!!؟..كيف ترفع السماعه هالحزه..!!
كل هالأمور مرت بثواني ببال غلا..لكن الصوت رجع ثانيه وهالمره كان غير وباحساس غير..
:
:
تركي\غـلا
رفعته..وكيف ماتعرفه..!!هذا صوته اللي رن باذنها طول هالأيام
غلا بخوف ووله وحيره\تركـي..؟!؟
كان تركي طول هاليومين في باله غلا..وموعارف كيف يوصل لها..ولمن تعب من التفكير قرر ياخذ رقمها من راوين اللي انصاعت له وعطته بدون أي اعتراض..ويوم راح لمكتبه العصر قرر يحاكيها اذا فضى..لكن شغله المتكدس شغله وماحس الا بالساعه 11 واغلب الموظفين رجعوا لبيوتهم ماعدا المكاتب اللي بالطابق الفوقي..
وبلحظه حس انه هذا الوقت المناسب عشان يكلمها وخصوصا انه المكان فضى..وعم الهدوء..
طلب له قهوه عربيه..وسكر المكتب..وكلمها من تلفونه والنوم بدى يداهمه لأنه هذه قومته من ست الصبح..
رجع تركي لصوت غلا..وابتسم لأنها عرفت صوته.
سند ظهره على الكرسي ورد عليها\معاك تركي
غلا وقلبه يخفق\لحظه

تأكدت غلا انه تركي.. ومن ارتباكها ماعرفت وش تسوي.. عدلت وضعيتها وطوت الصفحه اللي فاتحته بكتابها.....و رتبت نفسها بسرعه وظبطت لبسها اللي مو محتاج تظبيط.. ورفعت شعرها عن عيونها بطرف اصبعها..وخذت نفس


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم