رواية جروح قلبي -8


رواية جروح قلبي - غرام

رواية جروح قلبي -8

((انا مو من حقي افرض عليك رايي لاني بكل بساطه مو انا امك الحقيقه انا بس رشحتلك البنت ولك الاختيار هذي حياتك ومافي اي احد يضغط عليك حتى لو انا اللي اكتشفت اني زوجه اب فقط

ولاتحسب اني بزعل لا ..انا بس متحسفه انك ضيعت جوهرة..يمكن ماحد فيكم يستاهل الثاني وهذا نصيب ولااحد يقدر يغيره بس اللي صدق ضيقني مالي وجه اقابل هديل مرة ثانيه بعد ماعرفت قرارك كان لي امل انك توافق..والله يوفقك يايمه واذ بغيت او فكرت انك تتزوج عندك خالتك ساره او عماتك واذ تبيني اخطبلك انا تحت امرك..وطلعت وتركته))هذا الحوار اللي دار من 4ايام يوم كانت نورة عند خالد..واكتفى يسمع من غير اي كلامه يعنى موافق على كلامها ومن يومها متضايقه.. نزل ابو محمد وجلس على الطاوله ونزل وراه ناصر..

ناصر:صباح الخير..وباس راس امه وابوه

الكل:صباح النور..

ام محمد:هاه يمه تبي حليب بشاهي او شاهي لحاله..

ناصر ياكل:لاشاهي لحاله..وين خالد مانزل

ام محمد :مدري عنه مامريت عليه؟؟؟...

ناصر ويشرب الشاهي:لا مامريته..ونزل خالد باللحظة

خالد يبوس راس امه وابوه:صباح الخير...سمع ابوه وناصر وشاف امه اللي مانطقت بشئ وجلس بجنب اخوه وبنظرة سريعه لقاها ماهي امه نورة اللي يعرفها....

ابو محمد:اقول خالد وش صار على مشروع المجمع السكني ؟؟؟؟..

خالد بضيق:الى الحين تحت الدراسه..مين داخل معنا بالمشروع؟

ابو محمد:داخله شركتين مقاولات من احسن الشركات..

خالد:طيب قبل ما نتشارك اسال عنهم اخاف يكونون شركات صغيرة وبعدين يصير المشروع

كله على روسنا..

ابو محمد يطمنه:لاتخاف اخوك محمد احرص مني ومنك..يالله تامرون شئ بمشى

ام محمد:سلامتك ايه ابو محمد بروح لامي الضحى اذ ماعندك مانع ..

ابو محمد مستغرب:عسى ماشر وش فيها خالتي..؟؟

ام محمد:تقول شغالتها مدري وش فيها وحابسه نفسها ماتبي تطلع ..

ابو محمد:خلاص اجل دقي على خالد يجي يوديك انا مقدر اطلع من الشركه عندي مع ابو سعد اجتماع وفوق كذا بنطلع للمشاريع اللي ماسكينها..فمان الله

الكل :مع السلامه..

ام محمد تكلم خالد:مايحتاج تطلع خلك بشغلك اختي بتمر على

ناصر:ليش تمر وانا موجود ..!!!

ام محمد باستغراب:ماعندك جامعه..؟ ..وخالد يناظر امه اللي متلوم على نفسه

ناصريقوم من مكانه:ماعندي الا محاظرة وتخلص الساعه 11 بس عشان ست الكل اقدر اعتذر

ام محمد براحه:خلاص اذ خلصت تعال وتلقاني جاهزة لك..

خالد:لامايحتاج تعتذر انا اجي واوديها..وناظر امه عالطول وحصل نفس تعابيرها

ام محمد ببرود:مايحتاج تجي انت عندك شغل انا اقول اختي تمر علي وانتهينا لاتجي وتعطل شغلك ولا تعتذر من محاظراتك...عالطول نزل عيونه وقام باس راسه وطلع ونفس الشئ سوا ناصر وجلست متضايقه "انا وش اسوي مايبغى يتزوج بكيفه هو حر بس ياليت ياخالد قلت اني غلطانه بكلامي ولاخليتني اكتشف الشئ من نفسي"....

من بعد ماقالت لها عمتها وهي ماتعرف تنام تفكير يسحب تفكير مدري كيف تفكر..اقتلبت للجهه الثانيه شافت اخوانها نايمين ومسحت على شعر ريمي وهي تفكر بخالد وبكلام عمتها اسال وليد عنه ضحكت وهي تتخيل الموقف وانا اسال اخوي عن خالد ...جلست على السرير وشافت الساعه كانت 8 الصبح يالله معقوله ماجاني النوم...ابغى اناااااااام

فتحت درجها وطلعت دفترها اللي يشاركها احزان وبدت تكتب فيه وبعد ماخلصت سكرته وعالطول رجع لها التفكير..خالد ولد عمتي اقصد اللي ربته عمتي وشلون شكله حلوة والا لا..يووووه وانا وش همني بشكله اهم شئ نفسيته وقلبه..عمتى تقول قلبه طيب بس عصبي..عقدت حواجبها..عصبي اخاف يكون مثل مرت ابوي بعصبيتها..غطت وجهها وجلست تفكر انا لازم اشاور احد اكبر مني اقل شئ اعرف رايهم بخالد مافي غير عمتي سارة لالالالالالا اخاف تفهم غلط وعمتى تقول لامن شاف ولا من عرف مين ياربي مين نوف لا منال لا ايه شذى مافي غيرها شذى بنت عمه واكيد تسمع عنه من اخوانها بس وشلون اسالها وخالتي ماتخليني على راحتي...ايه مافيه غير اروح لنوف او منال واتصل عليها من هناك.."وضحكت على افكارها"بس ان شاءللله خالتي توافق وتخليني اروحومن كثر التفكير ماحست الا وهي بسابع نومه



مرت الايام مثل ماهي على خالد وامه.."امي تحاول تكون طبيعيه معي بس من داخلها زعلانه انا لازم اراضيها بس شلووون مافي غير خالتي سارة تنقذني ودق عليها"...

ام نواف بفرح:هلا والله بولدي خالد شلونك وشلون اهلك؟؟

خالد مبتسم:هلا خالتي بخير عساك بخير انتي شلونك وشلون ابو نواف والعيال؟

ام نواف:كلنا بخير نسال عنكم وينك مانشوفك ولا تجي تسلم لازم اعزمك والا احلف عليك يعنى..

خالد:لا والله ياخالتي بس مشاغل وانتي تدري وخاصه الحين ماسكين مشروووع وش اقول غير الله يعينا..

ام نواف:امين يمه ويعين الجميع..طيب وش رايك تجي تتقهوى معي مافي غيري وفواز وبعد شوي يجي نواف..هذاني اعزمك عشان ماتقول مشاغل

خالد:مايحتاج عزيمه ياخالتي ليكون نسيتي ان البيت بيتي..

ام نواف:ايه والله صادق البيت بيتك انت الداخل وحنا الطالعين..

خالد:تسلمين ماتقصرين اقووول خالتي ابغاك بموضوووع وابي مساعدتك..

ام نواف باهتمام:امرني ياخالد وش بغيت..؟

خالد:مايامر عليك عدوو..انا بجيك الحين وبقووولك السالفه كلها بس بيني وبينك

ام نواف بخوف:ابشر يا ولد اختي بتحصل اللي يسرك اول ماتجي تحصلني بالملحق

خالد براحه:ان شاءالله..مع السلامه

ام نواف:الله يسلمك..سكرت منه وعالطول راحت للملحق ترتبه وجلست تنتظر خالد....

دق تلفون البيت وماكان فيه احد غير منال ونوف اللي تنتظرها بالحوش لان نواف حرص عليها ماتدخل وانتم تعرفون اذ دخلت تجلس وتنسى روحها..وعلى دخله منال للصاله دق تلفون بيتهم..

منال:الووووووو

...:............

منال بعصبيه:الوووووووووووووووو

..:شوي شوي لاتدفين هههههههههههههههههههه

منال بنرفزة:نــــــعــــــم

ناصر:الله ينعم عليك..ياربي وش النفس عليك ....

منال بجديه:نعم اخوي اي خدمه...

ناصر اللي انبسط عليها:ايه ياطويله العمر انا عندي كذا خدمه بس ياليت تحنين علينا شوووي..

منال مفوله بصدق:صدق انك ماتستحي على وجهك..قفلت السماعه بوجهه ومشت شوي الا ويدق

منال بعصبيه:انت وبعدين معك..وش تبغى؟؟

ناصر كاتم ضحكته:من ناحيه ابغى فانا ابغى وابغى وابغى ههههههههههههههههههههههههههههه

منال بتوتر:الظاهر اهلك ماعرفوا يربونك زين..وسمعت ضحكته وسكرت عالطوووول..ورجع يدق وهي خايفه ومتردده..الين مانقطع ورجع يدق مرة ثانيه

منال ترفع السماعه تصارخ بعصبيه:انت وبعدين معك ماعندك محارم تغار عليهم..سكتت فجاءة

سحر صديقتها:منال وش فيك ؟؟...

منال تداركت الوضع:هاه....هذا واحد ...فاضي قاعد يزعج...تبلع ريقها

سحر بخبث:مايلام سمع الصوت الناعم قال خليني اشبك معها ههههههههههههههههههههه

منال بعصبيه:والله انك فاضيه اقول اسكتي دام النفس عليك طيب ..وش بغيتي ؟؟؟

سحر بغرور مصطنع:يوه انا سحر تقولين وش ابغى مالت عليك..هذا جزاي اسال عنك ليش غايبه؟

منال تضحك:ههههههههههه سحوره شوي وادق عليك بنت عمتي تنتظرني الحين OK..

سحرon't Late.....See you

منال:Me too ..... Bay سكرت عن صديقتها وعالطول طلعت فوق تجيب الكاتلوج وبعد مااعطتها وسمعت كم تهزيئه من نوف اللي ماتترك طبعها دخلت للصاله وهي طالعه

الدرج عشان تتصل على صديقتها دق التلفون فوقفت مكانها وهي تتأفف وتقول هذي البنت عمرها ماصبرت ....

منال:الوووووو..

ناصر:اذ اهلي ماربوني زين اعرفي وابصمي مليون %ان اهلك بعد ماربوك زين..

منال انصدمت وكان احد صب عليها مويه بارد هذي الجمله سمعتها بس وين ومين قالها...ايه تذكرت سمعتها يوم كنا ببيت امي منيرة بس ماعرفت من هو..معقوله يكون هو ايه صح هذا صوته كيف ماركزت ياربي وش قلت ووش سويت...قطع عليها

ناصر بجديه:خالي عبدالعزيز موجود؟؟؟..

منال مندهشه يقول خالي يعني ولد عمتي بس مين هو اي واحد لالالا ماظن يكون نواف..نواف قبل شوي هنا وفواز اعرف صوته معقوله يكون من عيال عمتي نورة ياربي فشيله...

ناصرلما طال سكوت منال:الوووووو..الوووووو

منال بصوت مرتجف:الــ.....الـ...الوووو

ناصر:خالي عبدالعزيز موجود....ابتسم عليها "شكلها عرفتني"

منال بحياء:لا مو موجود.....

ناصر:طيب اذ جاء قوليله مبارك زوجه اخته اتصل عليه وخليه يكلمه اوكيه....مع السلامه وقفل الخط ...

ومنال مو مستوعبه اللي قاعد يصير معقوله يكون زوجه عمتها بس اصغر منها لالالالا مو معقول

وبعدين قال من الاول خالي يعنى واحد من عيالها..وسكرت السماعه وطلعت فوق وهي تفكرفيه ماتعرف مين هو خالد او ناصر...

دخلت هديل بيت عمتها ساره بعد ماقنع وليد امه ان فيها صداع..اول مادخلت الصاله ماحصلت احد وفجاءة ينزل فواز من فوق ..

هديل مبتسمه:شلونك فواز..؟؟؟

فواز:بخير شلونك انتي...

هديل:بخير امممممم فواز وين عمتي ونوف؟

فواز بحيرة:امي شفتها تدخل الملحق اكيد ترتبه بس نوف راحت لمنال تقول تبغى تجيب كتالوج منهااستريحي هديل الحين يجووون...

هديل تجلس:اهااااا ونوف لها زمان طالعه..

فواز:لا لها ساعه بس هي على وصووول تبيني ادق عليها ..

هديل:ياليت تدق وانا بروح اشوووف عمتي...

قامت هديل تبغى تشوووف عمتها اللي بالملحق واول ماصلت سمعت صوت عمتها تتكلم بعصبيه..

ولما مشت تبغى ترجع وقفها صوت رجال ..موعشان صوت الرجال لا الكلام

اللي سمعته عرفت انه خالد ....

خالد:خالتي افهمني اقولك امي زعلانه علي وابيك تكونين لي عون طلعتي فرعون..

ام نواف بعصبيه:ماتلام امك اجل ترفض هديل احد بالعالم يرفضها الكل يتمنى اشاره منها وانت تجيك جاهزةوتقول لا...هديل ماقدرت تتحمل وعالطووول ركضت للصاله عشان ماحد يشوووفها ماتعرف وش تسوي تتصل على وليد وتقوله يجي؟ حطت ايدها على راسها محتارة وش تسوووي..

خالد:خالتي الله يخليك افهميني انا ماقلت مابي هديل انا قلت مابغى اتزووووج..

ام نواف:نفس المعنى ياولد اختي نفسه ماجبت شئ جديد..

خالد:خالتي والله العظيم ثم والله العظيم اني مو رافض هديل انا رافض الزواج حاليا

ام نواف:دامك رافض الزواج ليش خليت امك تفاتح البنت وتاخذ رايها تشوفها زينه بحقها..

خالد ظل ساكت لانه غلطان المفروض يرفض من الاول مو الحين..

ام نواف تتنهد:شووف خالد مو عشاني عمه هديل وانت ولد اختي بقولك اخذها الزواج مو بالغصب واذ حصل صدقني ماراح يستمر اختي وانا اعرفها زين مو زعلانه عشان ماتبغى هديل زعلانه من شئ شوف انت وش سويت لها واستسمح منها ولاتفكر ان اختي من النوع اللي مايرضى الين ماياخذ الا اللي اشرت عليه..انا عارفه ماتبي فكرة الزواج حاليا وهذا شئ يرجعلك ....

خالد يبي يطمنها:اذ تبوني اخذ هديل ماعندي مانع بس الزواج مو الحين يعنى احجزوها الين مااقولكم اذ هذا يرضيكم..

ام نواف :ليش شايف بنت اخوووي سلعه احجزها واذ جاء وقت تقديمها اخذها لا ماراح تحجزها..

هي حرة الين مايجي رزقها فاذا هي من نصيبك بتاخذها لو هي بالمريخ واذ ماهي من نصيبك الله يعوضك احسن منها بس نسد طريق البنت لامايجوز يمه ..

خالد :طيب وامي ياخاله...

ام نواف:انا قلتلك اختي مو زعلانه على شئ مو مكتوب..اعرف اختي زين هي اكيد زعلانه على شئ انت قلته او سمعته وانت ابخص فيها شوووف امك ليش زعلانه وراضيها..

خالد يقوم يبي يطلع:ان شاءالله مشكورة خالتي يله مع السلامه..

ام نواف بحزن:الله يسلمك..ياليتك موافق مو عشان امك عشان المسكينه اللي تتحسر كل يوم..وقامت قفلت الملحق ودخلت الصاله وشافتها قاعده وقعدت معهاودخلت نوف وجلسوووا يسولفون وبعد ساعتين جاء وليد وراحت للبيت من غير ماتتصل على شذى من بعد اللي سمعته شالت الفكرة عالطووول واخذوا كم علاج واغراض من الصيدليه عشان تصدق ام وليد انهم راحوا المستوصف اللي كان عنده زحمه ولخبطوا بالاسماء عشان كذا تاخروووا هذا كلام وليد لما شاف امه مفوله عليهم و اقتنعت وجلست هديل بغرفتها تفكر بالكلام الليسمعته "ياربي لما حسيت ان الدنيا فتحت ابوابها بوجهي مرة ثانيه تتقفل شكل مكتوب علي اتعذب طول عمري مع مرة ابوي ياربي وش اسوووي "وتنهدت تنهيده طويله ونامت تبغى تنسى اليوم بطوله.

مر على سالفه رفض خالد الزواج شهر وحالته مع امه كماهي وكل ماحاول يتكلم معها يخاف تصده الين مارح وكلم اخوه محمد لان يحب يسمع رايه بالبدايه تضايق مرة من اللي سمعه فقاله"غلطان ليش يسمع الكلام من غير مايقول شئ بالعكس حسسها انها مو امهم انها زوجه اب فقط" تضايق خالد من كلام اخوه ولقى فعلا انه غلطان وشار عليه محمد يروح يكلمه ترى مهما كان هذي امهم..هي صحيح ماولدتهم بس يكفى ربتهم وطلعتهم رجال الكل يمدح فيهم ولو ان امهم الحقيقيه عايشه ماراح تسوي كثر اللي سوته ارتاح خالد من كلام اخوه محمد وقرر يكلم امه حتى لو تقوله انت مو ولدي..نورة كانت جالسه مع زوجها بالمجلس و عندهم اسماء زوجه محمد ..

ام محمد:مبارك عطني البشاره ...تناظر اسماء اللي مستحيه من خالتها.

ابو محمد:البشاره جاهزة بس خير وش عندك؟..

ام محمد:اسماء حامل...

ابو محمد مبسوطه:الله يبشرك بالخير اجل سواها زين زين مو يقول مأجلين..مبروك يا اسماء

اسماء بحياء:الله يبارك فيك خالي..

ابو محمد:الله يتم عليك وهالله هالله بروحك لاتجهدين نفسك..

اسماء:ان شاءالله...عالطول دخل محمد

محمد مبتسم:السلام عليكم....وحب راس امه وابوه وجلس بجنبه

الكل:وعليكم السلام...

ابو محمد بفرح:مبروك يابومبارك عسى يجعله من الذريه الصالحه

محمد:الله يبارك فيك وبايامك وماراح يشيله الا انتي وبس

ام محمد بزعل:الحين ابوك هو الوحيد يشيله وانا لا..تدري شلون مابي ولدك ولا ابي اشوفه هالافطس ....الكل ضحك على كلام نورة ..

محمد يهديها:ههههههههههههه افاااا عليك يمه وش عرفك انه افطس عاد انا احلى خشم اخواني لاتنكرين واسماء بعد خشمها حلو من وين يطلع افطس هااااه هههههههههههههههههههه

ام محمد صاده عنهم:طالع وجه العنز واحلب لبن....الكل ضحك عليها

خالد سمع ضحكهم وراح للمجلس اللي هم فيه وقبل مايدخل تنحن ...

خالد:السلام عليكم...وراح باس راس امه وابوه..

الكل:وعليكم السلالالام ..وعالطوول قامت اسماء لانها منحرجه وبيتكلمون عن الحمل..

ابو محمد بفرح:اخيرا يا خالد انبسط بتصير عم

خالد بفرحه يناظر اخوه:والله مبروك الله يتم عليكم..

محمد:الله يبارك فيك عقبالك شد حيلك واعرس....

ابو محمد مايدري بسالفه:ان شاءالله قريب بيعرس بس خلنا نخلص من المشروع عشان يصير كل شئ رسمي ونفرح بخالد وهديل........الكل سكت

ام محمد ببرود:لحقين عليهم خالد يبي يكون نفسه وهديل صغيرة على الزواج..

ابو محمد:وشو..يبي يكون نفسه وهي صغيرة وش الكلام يا نورة يوم ماصدقنا الولد موافق تجين تخربين كل شئ ماهقيتها منك والله.....

ام محمد مستغربه:وش اخرب انا اقول الصدق هديل صغيرة على مسؤوليه الزواج وخالد توه متخرج وماكون نفسه خله يتنفس شوي......تضايق خالد لما نطقت بالاخيرة

ابو محمد:اي ماكون نفسه ماشاءالله تبارك الله خالد ماعليه قصووور وكل شئ متوفر واذ على هديل صغيرة كثير بنات تزوجوووا وهن صغار ولاتنسين زمن اول من سن كم يزوجون بناتهم و

اهالينا ماقالوا صغيره..

ام محمد تهدي الوضع:خلاص لاتكبر السالفه بس نصبر شوووي الين ربي ييسر الامور..سكتت وقامت عنهم لانها مفوله على زوجها اللي مو راضي يقتنع...


خلصت صلاة المغرب وجلست تدعي ربها يفرج عليها مصيبتها ويصبرها وفجاءة انفتح باب غرفتها

ام وليد بتوتر:هديل اللبس وتعدلي وانزلي للبيت الشعر فاهمه..تبي تسكر اللباب

هديل بحيرة:ليش خالتي......جتها عالطول ووقفه بوجهها

ام وليد:اسمعي الكلام من غير اساله ولاتنسين تلبسين طرحه على راسك..وراحت عنها

هديل استنكرت طلبها ياربي وش ناويه عليه وش عندها بعد انا ناقصني الحين ....

نزلت ام وليد وهي مستعجله ودخلت ببيت الشعر بسرعه..

ام وليد بتوتر:انت الظاهر تب توهقني مع ابوها تعال اخطبها رسمي وشفها واذ ماصلحت افسخ الخطوبه كل الناس تسوي كذا وبعدين ماظن ابوها يرفض حقك بالشوف..

ماجد بابتسامه خبث:وش فيك انتي خايفه بشوفها مو ماكلها بشوف اللي قالت عنها امي اذ صلحت تقدمت واذ ماصلحت كان شئ لم يكون..

وقفت هديل عند اخر الدرج خايفه قلبها مو مطمنها شكل خالتها مايريح وش تبغى فيني وتنهدت خوف

"الله يستر..يارب اوقف معي يارب"..وبلعت ريقها ومشت بتردد لين ماوصلت للمدخل فتحت الباب وقلبها كان يدق بقوة وصلت للخيمه لمحتها خالتها وعالطول جت وسحبتها داخل الخيمه وسكرت بابه وهديل تناظر فيها وكان الخوف باين على عيونها بس هديل ماشافت الرجال اللي يناظر لها

هديل بخوف وهي تناظر خالتها:خير خالتي فيه شئ..وقمزت بخوف لما سمعت صوت الرجال..

ماجد مبتسم:هديل كيف حالك..؟ انصعقت باللي قاعده تشوفه تحس بجسمها بشلال كامل مو راضيه تتحرك وتناقلت نظراتها بينه وبين خالتها اللي جالسه بالزاويه وتطل من الشباك..

ماجد بنفس الابتسامه:ماشاءالله تصدقين يا شيخه امي عرفت تختار تعالي هديل اجلسي شوي

هديل لفت تبي تطلع بس كان اسرع منها ومسك الباب :وين رايحه اقل شئ سمعيني صوتك..

مو قادره تحرك لسانها ولاقادرة تنظق بحرف..وشوي وانفتح عليهم الباب والمصيبه كانت اعظم

انصدم لما شاف اخته وخاله بالخيمه ولا انتبه على امه وكان الشر راكبه من راسه...

وليد يصارخ بعصبيه ويمسكها من يدها:انتي وش تسووووين هنا...؟

هديل بخوف وترتجف:وليد انا .....انا......انا......سكتت


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم