رواية سعوديات بعروق ايطاليا -146



رواية سعوديات بعروق ايطاليا - غرام

رواية سعوديات بعروق ايطاليا -146

اميرة : نشوف بكرة وش يصير حالكم

ريم : ناظري الهنوف بنصير كوبي منها خخخخخخ

الهنوف : لا انا انسانة احب التميز بكل شيء بحياتي

ريم : ياتميز انتِ ذكرتيني بالنشاط المطلوب علينا في قطاف المصلى

الهنوف : انا بغيب ترا كل ذالاسبوع

داليا : ابوك يالسحبة ليييششششش ههههه

الهنوف : كذا كيفي

ريم + داليا : اجل حنا اذا راحوا ذا المتصابيات لرجالهم بنروح بيوتنا وانتِ تنشبين بعيالهم

الهنوف : عادي من عيوني بس مثل ما قلت كل بزر فوق راسه خمسين

واللي لها بزرين بسوي دايزكوانت من 25

اميرة : وش عندها البساطة هههه

الهنوف : براقع مخسرة و كحل قلم بس ألماني شهادة حق

اميرة : يه يختي لا تطرين المانيا كرهتها بقوة عقب عملية بندر

زينة اشتاقت له بجنون

بعاصفة شوق مرة

دق سلطان عليها : تجهزي ترا بندر بيمرك

زينة بخوف : الحين

سلطان : لا بعدين ايه الحين يالله خليك عند الباب

زينة : سلطان تعال معي تكفى

سلطان : اقو لهاه تراني بصدق

بندر : اقول تمسك بس .................خطف الجوال

بندر بصوته العذب المكلوم : مساك الله بالخير

سلطان : ماردني عنك إلا انها زوجتك الحين ههههه

بندر ضحك ضحكته الخقوقية

زينة دقتها ام الركب وبقوة ...: اهلين

بندر : يالبيه يذالصوت وحشتيني والله

ساكته وتحس بخجل مره .....

بندر : قلبه

ساكته و تحس مره مستحيه

بندر : حبيبتي

" دورها هنا عاد ^_^ "

زينة : سم

بندر : مانة علي بصوتك يعني ههههه يالله قلبي انا عند الباب انتظرك لا تتأخرين علي

سلطان : اقول جوالي بس انتظر مسج

بندر : يذالمسج اللي من العصر تحتريه

سلطان : شفت شلون خلاص عاد و اذا علي ذالهذرة اختي و باخصها لا تغرك ينقالها مشخصه

بندر : لا ياشيخ اعرفها تراي قبل تدري انها اختك هههه

زينة ابتسمت

بندر : انا عند الباب قلبه طيب

قفلت زينه وتحس الارض ميب الارض اللي ظلمتها

احاسيس حلوة ومشاعر عاشقة

سلمت على امها و طلعت ... شافت الهنوف عندها كم بزر بالحوش

زينة : دعواتك لي

الهنوف : ههههه الله يوفقك يالله عقبال ماتجيبن بزر عشان اخذ عليك 50

زينة : ههههههههههههه انا اقول ميب دعوة صافية

الهنوف : هههههه سلميني على قيس هاه

زينة دق جوالها و حست بقلبها ينبض : يالله باي

فتحت الباب و شافته

بيدهـ باقة رد

وقفت للحين تحس انها بحلم

بندر يبتسم : مبروك لقلوبنا حياتي

بكل خجل : الله يبارك فيك ...

مسكت الورد بين يدينها و ركبت معه بالسيارة

راحوا الاوتيل

و في الاوتيل

العيون تتحدث

المشاعر انخرست

لقاء مقدس

وأرواح تتخاطب

عتاب

شرهات

دموعـ

اختلت دموعها بدموعه

عيونه بعيونه

تشابكت الايدي

و تشابكت الارواح

بندر بعد هالموقف : حياتي لو تطعنين قلب طعن بسكين يحرم عليك اتركك

زينة ضمته وهي تبكي : لا تقول كذا ياعين ابوي انت انا عساني للموت

اذا كدرتك و ضايقتك ... انا انت انا بندر

بندر مسح دمعها بيدينه وتحسس وجهها بيدينه : احبك

غمضت عيونها وهمس اكثر : احبك

زينة : وانا احبكـ

لحظات رائعة تعزف على اوتار العشق و الهيام

اتفقوا ووثقوا عهود جديدة اقوى و انقى من خرافات الماضي و اساطير الحاضر


امتزجت الارواح لتعطي اصدق مدلول لحب في هذا الزمنـ

وكل الصراعات و الجراحات الماضيه قوت الحب بينهم بجنون فظيع



ابتهال مع بدر

في بيت ابو بدر

في جناح بدر

بدر يناظرها مبتسم : منيب مصدق

ابتهال نزلت عيونها : ولا انا

بدر مسك كفها و بوسها : الحمدلله اللي رجعك لي منيب مصدق للحين

ابتهال بعيونها دمع : ولا انا

بدر ضمها : من جد ما توقعت بيوم نلتقي

تدرين وش سويتِ لي ماتدرين تعالي احكي لك وش سويتِ

بحياتي وش غيرتِ بقلبي ...!

انا قبل بوعدك ننسى الماضي واللي فيه ... ننسى الجروح كلها

ابتهال انا قلبي فيه جروح عميقة تدواينها لي !

ابتهال وعيونها دمعـ : اجليها عن حياتك كلها ياعلها فيني ولا فيك

بدر يمسح دموعها : تعالي نتفق نحب بعض فوق مستوى الحب العادي

فوق العشق الجنوني ، نبي نكون راقيين بحبنا متحضرين بعشقنا ....

اكبر من كل سحابة حزنة و ارقى من كل جرح يصافحنا

ابتهال قرت في عيونه معاني وفاء كثيرة

و شملتهم ليله من اروع ليالي الحب ..

روز عند الهنوف طبعا



حجرف : اقول رامي تعرف رقم الهنوف

رامي : ماترد صح من تو وانا ادق و جاحدتني هههه

حجرف : ليش هههه

رامي : مدري بس مجمعه كل بزران العائلة الكريمة و تلاعبهم بالحوش

حجرف : ايششش

رامي : معليش يعني وهقوك الشباب هههه شفت عمي سعود و عمي بدر و هشام و ابو عابد

كلهم انحاوشو ا من قبل شوي طالعين مع زوجاتهم

حجرف : ياعيني ياعيني و البزران برعايتي اانا و والهنوف هاه ههههههه

رامي : من جد وهقة صح خخخخ

حجرف : وين الهنوف بالحوش اكيد

رامي : الله الله وبالامارة لابسة فستان وردي

حجرف : لا اكفخك الحين تعلمني بلبس زوجتي

رامي : اوووه صح نسيت ايه تيسر تلاقيها وسطهم خخخخ

حجرف تنهد : خير يالهنوف

راح يقطع المسافات لحد ما وصل

حجرف : احممم احمممم

الهنوف حست بقلبها ينبض خافت كثير ماتدري ليش

التفت له ....

انحرجت لانها بدون سكارف على اكتافها و صدرها مره انحرجت

شعرها على قدام

حجرف ابتسم : على وراء احلى هههه

الهنوف : محد طلب رايك كذا جايز لي اكثر هههه

حجرف بسخرية : سبحان الله توقعتك هنا وسط البزران لايقين لك مكانك المناسب سوري

قطعتك عنهم

الهنوف تحس باللي ببطنها : زين انك عارف والحين ممكن ارجع لهم

حجرف يتأمل فستانها و لاحظ الحزام المرتخي شوي

ابتسم : ممكن بس لحظة

قربها و ضغط يدينه على بطنها و شد الحزام

توترت بقربه

الهنوف : وخر خير

حجرف يناظر عيونها : لا بس كذا شكله احلى

فتحته << عناديه

الهنوف : انا اشوف كذا احلى

لفت عنه وصارت تزعق على بندر ولد اخوها سعود لانه ضرب اخته الصغيره

حجرف : اتوقع بتصيرين ام مثالية

الهنوف توترت : شكرا

حجرف : اسمعي

الهنوف مطنشته : ايه تفضل .....بندوري وبعدين ...... فهودي ترا ا نجيتك منتب بخير

حجرف : فيه واحد نفر هنا فيه كلام

الهنوف ابتسمت " والله احبك وقسم بالله بس اكرهك بعد "

حجرف : انا بقولك اني بروح الشرقية ولاعادني جاي الرياض من غير شر إلأ بالمناسبات

" تحس طعنة قوية بقلبها "

الهنوف ماقدرت تحكي

نزلت راسها

حجرف : انا مدري والله اسألك ولك الحرية ودك تجين معي اتمنى ماودك

اتمنى تكون قد ذالقرار و تكونين قد كلام النااس اللي بينقال

الهنوف : انت تقدر تواجه حكيهم

حجرف : انا انسان عمري بحياتي ماحطيت للناس أي اعتبار خصوصا اللي يحبون يحكون

وش دخلهم ابوي وهو اابوي تهاوشت معه بسبب حكي الناس عرفتِ

الهنوف دمعتها بعينها : تسامحت مع عمي

حجرف : ههههههههههه معليش مع الوقت بتعرفين عمك

الهنوف : مهما يسوي يبقى والد

حجرف : يابعدهم وش قررتِ ......؟ ونصيحة مني لا تهتمين لاي حكي ؟؟؟؟

نزلت راسها ...

قرب مرة ثانية و شد حزامها بخفة ذالمرة : سوري بس والله كذا احلى

توترت بقوة بتحكي و عجزت


....................: احمممممممم احمممم

بعد حجرف شوي

رامي : لا سوري بس حبيت اصور اخواني ممكن هههههههههه

الهنوف تفشلت : طبعا تقدر

رامي : ههههه بالله اقدر على بالي تقولين ماتققدر

حجرف تنهد : وش صار ؟

الهنوف بتوتر همست له : موب وقته

حجرف : هذا اخر رد لك << معصب شوي

الهنوف : اتمنى تتسامح من عمي ولا تسافر الخبر

حجرف غمض عيونه و تنهد : للمرة الثانية هذا آخر رد

الهنوف ساكته

حجرف : بسرعه قرري منيب فاضي لك وراي مشوار ولاني اخا ف الله جيتك وإلأ

كان جحدتك

الهنوف ناظرته بعين دامعه : لو تخاف الله ماكان سويت اللي صار

حجرف يحس بتأنيب ضمير : ماسويت شيء غلط زوجتي ولا احد بيلومني

الهنوف : زوجتك

حجرف : مدري عندك شك بذلك

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم