رواية قمر خالد -22


رواية قمر خالد - غرام

رواية قمر خالد -22

بو خليل: الله .. محلاهن بناتي .. 3 قمور كل واحد احلى من الثاني .. ام خليل: أي والله
راحن البنات باسن راس عمهن وعمتهن ومريم اللي طولت بحظن ابوها وتمت تصيح
بو خليل: توها الساعه 11 الصبح خلي شوي من دموعج حق الليل..
قُمر + وضحه: هههه
مريم ببجيها: والله ما توقف دموعي يا يوبا . مااقدر اصدق اني بفارجكم
بو خليل: هاذي سنه الله يا بنتي والحرمه مالها الا بيت ريلها .. والله انا غلطان يا وضحه؟
وضحه: حشى عليك عمي تغلط .. صح كلامك .. ماعليك منها هالدلوع بعدين ما بتفتكر فينا ويا ريلها
مريم: خس الله حظج انا انساكم الا كل يوم بتصل فيكم وبعور راسكم ولا بخليكم تنامون
قُمر: انا اللي برد عليج مريم اذا ملوا منج
مريم واهي تحظن حرمه اخوها: حبيبه قلبي انتي .. مو انتي يالكريهه وضحوا
وضحه: هااااااا
مريم تبجي: اتغشمر وياج اشفيج انتي ما تتحملين غشمرة شلون مروة ويا خلول
وضحه: احلى حياه هههههههههههه حبيبتي مريم ...
عايله بو ناصر وصلت من الصبح بيت بو خليفه والكل استقبلهم حتى بو خليفه .. بعد الاقناع بو ناصر بعد خاواهم لبيت ام خليفه.. اول ما شافه بو خليفه خذاه بالحظن وتموا جذي فترة ليما بجوا الكل
بو خليفه: يالقاطع يالواسن وينك انت .. 10 سنين يالظالم عشر سنين
بو ناصر: سامحني ياخوك .. بس الدنيا ومشاغلها
بو خليفه: الله يبارج هالاعراس .. اللي ردت الدم لمجرى العروق ..
بو ناصر : أي والله
بو خليفه يلتفت لناصر: الله والفحوله .. ريال من منبت رياييل .. شعلومك ناصر..
ناصر: علومن طيبه عمي .. شخبارك انت
بوخليفه: بخير بشوفتك ..
بوناصر يتلتفت لطلال وخليفه: الله بالرياييل.. شخباركم يا عيال
يبوسون راسه وخشمه واحد ورى الثاني : تمام بشوفتك يالغالي
ويلتفت لنواف ولد لطيفه: هاذا ولدك يا خليفه
خليفه : لا هاذا ولد ضاحي ولطيفه
بو ناصر: ما شاء الله . .ريال .. وينه ولدك
ياشر خليفه لولده اللي وراه: هاذا .. عبد العزيز
بو ناصر يحمل عزيز بو 4 سنين : الله عليك يا بو سعود يحليلك والله
يضحك عزوز ويا بو ناصر ويلمس شواربه ...
بو خليفه: .. الا وينها شواخي ؟؟
شيخه من تحت الغطى: كاني عمي .. كاني
بو خليفه يلتفت وطلال وناصر ميتين من الضحك: مااشوف شي كلهن مغطيات..
تجدمت شيخه: كاني عمي .. شخبارك عمي ..
بو خليفه: الله الله .. شواختي دلوعتي استوت حرمه .. حليلج والله يا بعد قلبي شخبارك انتي
شيخه: تمام بشوفتك يالغالي..
بو خليفه: وانتي نوارة
نورة تهز راسها: ايه عمي ..
بو خليفه بفرح: ما شاء الله .. ربي يحفطن يا بناتي .. جربوا داخل جربوا تفضلوا
بو ناصر :زاد فضلك
دخلن الحريم داخل وين ما قام التحبب والتحظن والتوايه والسال عن الاحوال .. نورة ظلت ويا نوفه وشيخه ومروة واقفه بعيد عنهن.. نزلت لهن لطيفه اللي كانت حامل بالشهر الثامن ومنتفخه حالتها ..
شيخه: الله يا لطوف انفجار سكاني فيج
لطيفه: هههههههههههههههههههه جبي وتعالي بوسيني ..
راحت شيخه لها وخذتها لطيفه بالحظن : الله الويه الحسن .. يحليلج شيخوا مو شيخوا المشمخه
نورة: نظر عني ناصر كل يوم يمسح ويهها بباليس السيارة ليما استوت جذي
شيخه: يا ملقج ..
مروة : خلونا ندخل احسن من هني ....... وتمشي عنهن بغرور..
شيخه تقلد على صوتها: يالله يا بنيات عن هني .. وتمشي مثلها والبنات يضحكون عليها ..
فصخن البنات الغشاوي والشيلات وتخاون في ملحق الصاله.. وقعدن بالسوالف والضحك ورهف شوي شوي تتعود على شيخه وتحبها ..
شيخه:ايييييه يحليلها مريوم من قدها اليوم ..
البنات : أي والله
شيخه: يالله اهي من الباب الجدامي .. ونوفو من الباب الوراني هههههههههههههههه
نوفه: حشى علي ماافارج امي وابوي ولا دلالهم .. روحي انتي من الباب الوراني
شيخه: وينه ... اهو بس خله ايي .. وكل شي بيصير مثل ما يبيه
نورة: والله فشلتنا هالبنيه ميته على العرس
وديمه الياهل: فثلتنا والله
شيخه : والله فثلتج .. ويا ويهج انتي بس .. وين ظروسج
وديمه: في خثمت..
شيخه: عسى خشمج العوي لا تتغشمرين على خشمي
وديمه: خثمت عوي ههاهااهاه
الكل يضحك الا شيخه: بذبحج يالبطه سكتي زين
وديمه بحظن امها: مافيت خيل
شيخه: شنوووو
لطيفه تضحك: مافيج خير تقلج ..
شيخه: ايا النحسه .. مافيني خير .. تعالي خليني اعظج ..
راحت شيخه تعظ وديمه اللي تمت تصرخ
لطيفه: ذلفي عن بنتي يالمجرمه ..
شيخه تقعد ويا نوفه اللي ميته من الضحك عليها: اوريج فيها هالنفيخه ان ما طيرتها الليله بسما بن ظاحي
وديمه: مافيت خيل
لطيفه: بس ودوم... هاذا كله طلول اللي معلمها هالحجي .. وينه اخوج يعل عيني ما تبجيه ما عنده هالكلام
شيخه تبتسم: دام طلال اللي معلمها خلها .. عسل يا حبيبتي
وديمه بشر: عثل بعينت
شيخه تطالعها باجرام بس تضحك لها: يحليلج والله الا اطيرج يالنفيخه الميهوده
وظلن الحريم على الضحك والسوالف ليما يه العصر وتحركن لبيت ابراهيم بن ظاحي.. خالد على وعده لقُمر رد البيت الساعه 12:30 وراح لها المطبخ واهي تسوي الحلاو ويا وضحه.. ناداها من بعيد عشان ما يشوفه احد من الحريم.. قُمر تاشر له انها ما تقدر تروح له لكن اهو ظل يناديها ... قعدت تطالع عمتها وحرمه سلفها وشردت من عندهن
قُمر بهمس: اشفيك ما قلت لك مااقدر اييك
خالد: انتي الل قلتي بنتغدى ويا بعض
قُمر: مااقدر حياتي وراي شغل وايد
خالد: انت مو مسؤوله .. اعنبو 3 خدامات وبعدت تشتغلين وياهن .. ماابي يدج تخترب حبيبتي
قُمر: هههههههههههههههههه حياتي شيرة الا حلاو شيخربها ..
خالد يضحك: ابي شوي
قُمر : لحظه
خالد ايودها من يدها: وين تعالي .. تبيها عذر عشان تروح .. عطيني من اللي بيدج
قُمر: من صجك
خالد: أي من صجي .. قعدت تشل شوي وتوكله اياه واهو يضحك واهي بعد .. سحبها عشان تروح وياه
قُمر: هههههههههههههههههههه حبيبي خلني والله بعدين يصير خير..
خالد يزعم زعل: خلج انزين ما بيي لج .. خلي الحلاو وضحه ونيمو ينفعونج
قُمر بدلال: افااااااا بو ليد .. بتخليني وبتروح
خالد يسند راسه على الطوفه: ويلي ويلاه منج .... احبج قُمر
قُمر: وانا بعد ..
خالد: انزين قوليلها
قُمر تذكرت يوم بايطاليا: انزين انا قلتها
خالد: ما سمعت شي
قُمر تهمس له: احبك
خالد : يااااااااااااااااااااااااااااااااااااي يالله بروح اغرق روحي يالله اوتعي من هالحلم الحلو
قُمر: قول لا اله الا الله .. مافينا شده الحسد
خالد ناظر قُمر بحب وحنان : يالله حياتي اخليج
قُمر: وين رايح
خالد: هههههههه بروح ويا الرياييل اشفيج
قُمر :لا خلك وياي ..
خالد: روحي سوي الحلاو ..
قُمر: لا بقعد وياك
خالد: ههههههههههههههههههه احسن
قُمر:هههههههههههههههه من صجك ما صدقت عمرك
خالد بزعل: طالع هاذي .. أوريج يا قُمر تعالي
شردت قُمر عنه واهو ظل واقف مكانه يطالعها ويضحك.. وراح لديوانيه الريايييل
بو خليفه وصل ومعاه بو ناصر والعيال كلهم .. الحريم دخلن البيت لام خليل وقام الترحيب والتهلي والمبارك ويوم ام خليل تشوف ام ناصر لوت عليها وطاحت فيها تحبب وتبوس .. قُمر يوم شافت نوفو طارن لبعض وتحاظن وتمن جذي ومن نوفه لمروة لنورة وشيخه ولطوف ورهف الناعمه واخيرا لامها اللي تمت بحظنها واهي تبجي بس ام خليفه سكتتها وباركت لها
واخيرا عايله المعرس وصلت.. ضاري ومطلق وسعود ومعاهن اختهن وامهن .. وصلت من بعدهن ونيسه وبناتها فاطمه وهيفاء ومشاعل وولدها عبيد االكريه.. قام الترحاب والتوايه وكان العلاقات ردت مع بعض.. بوخليل يوم شاف بو ناصر خل الكل وراح له وتموا بالحظن فترة لدرجه ان بو خليل وبوناصر بجوا على السنين اللي تفارجو فيها.. الكل تاثر من الموقف.. وبعدين يوا حق خالد المعرس اليديد والكل بارك له حتى عبيد.. ويوم عرفوا ان إللي ماخذها قُمر الكل فرح وقالوا الزين ماخذ الزين.. نجبوا الغدى والكل قعد يتغدى الشياب ويا بعض ويتذكرون ايامهم والشباب بيلستهم وخليل وجاسم عافسين الجو على راسهم.. خالد وسعود مسرع ماتوالموا ويا ناصر وطلال اللي ما خلو الجو من الضحك والسوالف.. من بعدها على العصر تموا الرياييل بميلس الكل يبين قوته بالقصيد وجاسم حطم الكل .. خليل يقوم يقصد عن الخيار واليزر وخالد وطلال ميتين من الضحك عليه واهو ولا هامه شي .. سعود قصد في ابوه وسكت الكل وقعدوا يتذكرونه.. جاسم حس بالتوتر وقام يتحرم عليه بصوت مرتفع.. والكل ترحم وياه.. ورد الجو مرة ثانيه واحسن بعد
خليل يبي يعذب عبيد شوي اللي من يوم عرف ان صبحه هني خف وين
خليل: ها عبودي ... سمعنا الصبحه هني
عبيد: اييييه يا معود .. وما ادري ان كانت بتطلع لي ولا لاء.. اخاف ما ترضى ..
خليل: شعليك منها .. انا لو وضحو تسوي لي جذي اعوي يدها
عبيد: وخر عني .. شنو اعوي يدها صخله اهي
خليل: علبالك الحريم ما ايون الا بالعين الحمرة
جاسم: مبين يا محني الشيب
وقام الضحك عليه.. خليل انحرج وخالد حس له وانقلب على عمه: واحسن منك يا غايص ببحر ماكو منه الا لولوة وحده
جاسم انقلب لونه وقام الضحك
جاسم: وانت شعندك
طلال: عنده القُمر المضوي بالعالي
وقامو الرياييل يطلعون صوت: اوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووه
وخالد يضحك بغرور ..
جاسم يطالع يد خالد: شهالخاتم الرزة
خالد: شكررا.. من عند حياتي .. حلو؟
جاسم: الا رزة... خالد اقصد لنا من زمان ما سمعنا قصيدك
خالد : لا لا ما ابي
لكن الرياييل ماخلوه واخيرا قعد خالد يقصد .......
احلف باسم المولى.. مثلها .. ما كو بشر
جاسم وخليل وطلال: بشر
خليل: يا عيني
احلف باسم المولى مثلها ماكو بشر.. ساحرة العين عاليه الروح مغروره العشيره
حد منكم شاف قُمر ينور على اهله.. بالصبح المنير والليل المظلم وبحر الظهيرة
خل عني يا النوم حليلي مثل الريم غادي.. يصفي ليلي ويحلي لي الرمضه الوثيرة
جاسم: يا ويلي ..
مكره الحب .. يدخل القلب ويعمر بخفوقه ... ويحلي السهر بالنواظر .. بالليل ويشعل وتيره
يا ليـل اكرهــك واكــره سهـــرك .. بـــس قُمري لا تـخبـيه عنـي وخـليـني اســعى بمــنـــيـره
درب يارب الـــسما ما مثـــــله درب .. حيـــــــــل خفـــــــــــــاق ونجـــومه مثــــــيـــــــرة
سبحان الله خالق بدري سماي.... اللي اخلف على الارض خليفه لبديـــــــــــــــــره
اســـــمها قُمر .. واحلى مــــــــن القُمر ... وما يحلى للعيون صدق نظــــــــيره
ربي لا تحرمني منها .. قُمر خالد اهي .. وبدونها الدنيا .. تنجلب وتستوي مريرة
الكل: صح لسانك
وقامت الهيله وخالد يبتسم بغرور وبكبرياء
صار الليل وبعض الرياييل ردوا بيوتهم عشان يتزهبون ويردون مرة ثانيه .. خالد وخليل راحوا لعند حريمهم .. اول ما دخل خالد شاف قُمر تصلي .. انتظرها ليما تخلص واهو قاعد على السرير .. خلصت صلاه وقعدت تقرى دعاء وقامت ..
خالد بابتسام: تقبل الله
قُمر: منا ومنكم ..
خالد: ها حبيبتي .. انا اليوم بيدينج .. كشخيني مثل ما تبين ..
قُمر : ويبيلها كلام ..
راحت قُمر لعند كبتها طلعت الجنطه اللي فيها الاغراض اللي شرتهم لخالد بايطاليا ووقعدت تطلعهم.. طلعت دباببيس القمصان وقلم اللي شرته وقعدت تطالع بالسوع اللي عنده وما عجبوها وطلعت الساعه اليديده والعطر.. كان بالحمام يسبح.. يوم طلع شاف قُمر تعدل بالاغراض وتبخر ثيابه وتعدل كل شي
خالد: شنو هذا كله
قُمر: بعض الاشياء
خالد: من وين
قُمر بابسام: كنت اشتريها لك لين اتسوق..
خالد حزن ونزل راسه..
قُمر تراضيه: انسى حبيبي .. خلاص.. انا نسيت ليش انت ما تنسى . يالله حبيبي ابيك توريهم خالد قُمر وشحلاته
خالد:هههههههههههههههه
قُمر: علامك تضحك..
خالد: ولا شي بس اليوم وانا اقصد قلت بقصيدي قُمر خالد ...
قُمر: يا حبيبي ...
خالد: احبج قُمر ..
قُمر: وانا بعد ..
زهب خالد وتعدل وتكشخ وقُمر وياه وطلعوا مرة وحده ..الكل تم يطالعم بكشختهم.. قُمر كانت لابسه جلابيه بنفسجيه مخور عجيب.. وخالد لابس دشداشه مفصله ومعدله.. واهو لابس الغترة.. الكل مدح كشختهم اللي محد يابها ..مريم كانت ويا البنات بالدار يعدلونها ويسولفون وياها
شيخه : الفال لي يا ربي
نوفه: الله عليج شيخو لوعتي جبدنا من كثر ما تهذرن عن العرس
مريم: خليها مسكينه يوم اللي بيصير لها بتعرف شلون ..
وعلى السوالف وصلن ارفيجات قُمر .. وتفاجئن بها وتراحبن ببعض ..لولوة تمت تحت عشان تركن سيارتها.. وكان الدرب متروس سيايير ما تدري شنو تسوي .. شاف جاسم من بعيد السيارة وراح لعندها عشان يشوف منو المتورط
جاسم: مساعده بالاخو.
التفتت له لولوة وانصدم... لولوة ما غيرها .. حبيبه قلبي .. اش هالصدف يا ربي
لولوة ببراءة قمر: مااقدر اركن السيارة ..
جاسم مات عليها وعلى جمالها: طلعي انا بركنها لج
طلعت لولوة بكل هدوء وقعد جاسم مكانها رد السيارة على ورى ومن اول محاوله ركن السيارة زين .. السيارة ريحتها مثل ريحه لولوة.. طلع منها وعطاها المفاتيح
لولوة شوي وتستخف على جاسم: مشكور جاسم ما تقصر
جاسم: العفو.. تحت الخدمه احنه ... يا لولوة
توها لولوة بتروح عنه وناداها: لولوة
لولوة: لبيه
جاسم يدق قلبه: ............. سلامتج يالغاليه
لولوة استحت وابتسمت له وراحت عنه وخلته هايم في جمالها العجيب..
دخلت لولوة الدار : هيييييييييييييييييييييوا قموووووووور
قمر: لولوه
وتحاظن البنات واهن يبجين على الفرجه اللي صارت امبيناتهن من بعد عشرة عمر على الحلوة والمرة
لولوة: الله قمور قمر .. نفع وياج العرس
قمر: وايد يا لولوة .. ابي اقلج كل شي
لولوة: مو اليوم .. اليوم يوم العروس (راحت لعند مريم ) الف مبروك الريامي الغاليه منج المال ومنه العيال خخخخخخخخخخخخخ
الكل ضحك الا مريم: انتي من صجج بعد .. بتطلع روحي وتقولينن لي مني المال .. لا والمال بعد .. ذلفي لولو...
لولوة لمت مريم وباستها على خدها الذابل من الخوف: يحليلج والله مريوم احلى عروس .. من بعدي طبعا
مريم بغرور: ما تتحدين
ضحكن على خبالهن ..صبحه يلست يم قُمر ولولوة والسوالف على اخرها.. مريم زهبت وصارت احلى من القُمر والكل قعد يمدح بجمالها ..صار العشاء وصلن الحريم وحطوا العشى .. بعد العشى قامت الاغاني ببيت بو خليل والبنات يرقصن على جلسات رابح صقر ونبيل شعيل ويوسف العماني وفرقه المعيوف كانت بره تعزف للريايييل وطلال وناصر وخليفه يهزون هز ورقص وخالد قام شوي ورد مكانه .. قعد ويا جاسم وعبيد والمعرس ومسرع ما قوموه على اغنيه لابس الثوب المنقط لخالد الملا وقامت الربشه ...
صار الوقت ويه الشيخ للملاج.. قام خليل عشان ياخذ الدفتر لوضحه تعطيه لمريم عشان توقع.. مريم تمت ترتجف واهي ما تقدر توقع
مريم: مااقدر وضحه .. احس روحي بموت .. مااقدر
وضحه: من صجج عاد سمي بالله ووقعي ..
مريم: مااقدر .. وقعي عني قُمر
قُمر : استهدي بالله مريم واذكري الله ووقعي ..
مريم هدت شوي وبيد مرتعشه وقعت.. وقامت اليباب على راسها بدارها .... وشيخه رئيستهم ويا لولوة وناديه ..
طلال كان قاعد يرقص ويا ربعه يوم دق تلفونه
راح لجهه ورد عليه: الو
وسيمه بحزن : طلال..
طلال انشرح قلبه: هال والله براعي هالصوت حبي الاول والاخير وحشتيني وسوم
وسيمه: ما تشوف وحش .. طلال ... انا متصله عشان
طلال : صبري شوي .................................. هلا وسوم
وسيمه: انا متصله فيك اقلك اني وافقت على ارفيج اخوي وانا وانت خلاص لازم تنتهي علاقتنا .. الله ما كتب يا طلال اننا نكون لبعض
طلال انصدم وضاع الكلام منه .. شيقول لها .. يايه له تقول انها راح تخليه بحياته لروحه من بعد ما عطاها كل الحب اللي يقدر يعطيها اياه .. تم ساكت ويحس نفسه منهار ... ما تكلم ولا قال شي
وسيمه تبجي: لكن اعرف يا طلال.. انت الوحيد اللي حبيته بحياتي .. وكان ودي لو ان حياتنا اكتملت بك .. بس مالي نصيب فيك
طلال: لا تقولي جذي.. انا اللي مالي نصيب فيج ... وسيمه ...........احبج
وسيمه زاد بجيها وطلال بجى وياها بعد .. : ......................... مع السلامه طلال
طلال: في امان الله يالغاليه .....
سكرت وسيمه عن طلال الليي قعد على الارض واهو ضام ركبتيه يبجي من حر قلبه على حبه اللي ضاع.. ناصر انتبه لغيابه وقعد يدوره وشافه عند احد الزوايا يبجي .. راح لعنده
ناصر: افا طلال.... علامك تبجي
طلال وسط دموعه: خسرتها يا ناصر................راحت مني للابد ............ مالي نصيب فيها .......راحت عني الغاليه يا ناصر
لم ناصر طلال لانه يدري عن سالفته واهو يحاول يهدي فيه ...
ناصر: ان شالله تلاقي اللي تستاهلك واللي تقدر تحبها من صج..
طلال: مااقدر يا ناصر.... اهي الل احبها ... خلني بروح
ناصر يود طلال اللي مرة وحده تغير
ناصر: اقعد يا طلال وين رايح
طلال: هدني ... بروح اذبح اخوها الحقير... ألنذل
جاسم انتبه لناصر وراح له وشاف طلال: شصاير
ناصر ايود طلال بقوى: تعال للمينون هاذا
جاسم يروح لطلال اللي يبجي من خاطر: طلال علامك
طلال: مافيني شي .... خلني ياناصر
جاسم : طلال علامك تبجي و ذابح حالك .. اشفيك ؟
طلال بالم : خسرتها عمي ........ ولد الجلاب اخوها بيزوجها لغير ي... وانا اللي احبها ........ حرام عمي حرام
وانهار طلال بحظن عمه اللي سكت عنه وخلاه يطلع اللي فيه.. ومسرع ما يه خالد وعرف شصاير في طلال... تالم لولد عمه الصغير على اللي صار بس تذكر اللي صار فيه وما لامه .. وخذاه من عند جاسم وقعد يتكلم وياه
خالد: يا طلال.. ساعات نخسر وساعات نفوز .. هذا حال الدنيا .. ويوم اتيوز اختك احد قال لي عسى تكرهوا شيئا وهو خير لكم .. يمكن انفصالك عنها راح يكون فاتحه خير عليك
طلال: اشلون خير واهي حياتي كلها ..
خالد: ما تدري بقدره الله ..
طلال: الله ما يرضى بجذي.. هذا اخوها الحقير النذل .. والله ودي اذبحه ..
خالد: هم بعد ... بعد يظل قضاء الله وقدره .. وانت لازم تصبر حالك.. وشوف .. انت بعرس .. والبنيات تارسات القصر.. لزم تلاقي لك اللي يمكن ترد قلبك ..
طلال: ما اظن... مثلها ماكو ...
خالد سكت عنه.. وخلاه يرثي حاله.. طبعا طلال ظل جذي حزين حتى يوم دخلوا المعرس على العروس.. مريم تمت تتنافض واصرت ان قُمر اللي تدخل وياها.. بس خالد ما خلا قُمر تروح وراح اهو بدالها.. قُمر وقفت يم العروس وخالد يم المعرس والكلولولش هازة المكان بالصاله المرتبه.. سعود نفسه كان يرتجف من حلاه مريم اللي من شافته ما شالت عيونها عنه.. لبسها الدبله والطقم وحيول بعد لبسها اياه بريلها اليمين ... وقعد الكل يزغرد للمعاريس وخالد ما يشوف شي بالدنيا الا قُمر .
من بعدها تشغلت الاغاني وظلوا المعاريس يالسين ويا بعض.. تصوروا وكل شي .. وسعود سال عمه ان كان يقدر يقعد وياها وبو خليل وافق وقاله حلالك يا وليدي ..
في الميلس قعدت مريم ويا سعود لروحهم .. متوترين ما يتكلمون .. مريم شوي وتبجي .. بس اهي جزئيا مرتاحه بس مستحيه من سعود.. انعجبت فيه وايد لان وسيم واسمر وعيونه فاتحه شوي ..
اول من تكلم سعود:: مبروك عليج مريم ..
مريم بحيا: الله يبارك فيك ...
سعود: مريم انا اوعدج اني اسعدج واخليج ما تحاجين لشي ... وانا كل اللي ابيه منج ... (يباعد ياقته عن رقبته من الضيج).. كل اللي ابيه منج اهو انج تحبيني ... مثل ماانا احبج
مريم ماتت من الحيا من اعتراف سعود.. بس يحليله يحبني .. من متى يا ترى..
سعود: انا بغيتج من يوم شفتج بعرس اخوج .. وظليتي في بالي سنتين .. انا تزوجتج لاني احبج ولاني ماابي افقدج .. لا تظنين ان

يتبع ,,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم