بداية الرواية

رواية سيد الحب -2

رواية سيد الحب - غرام

رواية سيد الحب -2

تمت وضحى ساكته شوي وتفكر وماتبى ترد البيت الحين ..
وضحى : هذا وقته ليش تأخر .. يمكن يكون مريض والا شي بلاه ..؟
ميثا : ويمكن يكون عرس وراقد ويا مدامته الحين .. يالله يالله روحنا .. خلاص راحت علينا
وضحى : هههه الله يسقيج حته هذا حطيتي عينج عليه
ميره : وضاحي شوفي ..... مب هوه هذا ..؟
دق قلب وضحى بسرعه والتفتت تشوف ... كان هوه .. كان على خيل اسود وعنده مجموعة خيول تركض وراه.. تمت واقفه تطالع .. هلا والله.. قالت في خاطرها .. والله ان لك وحشه .. وحشني هالخيل وراعيه ..
كان الخيال ماخذ عقل وضحى من كم سنه .. كانت متعوده عليه كل يوم تشوفه من اييون العزبه .. ماكانت تعرف منو هذا .. !! بس كانت تعرف انها من تروح العزبه اكيد بتلقاه .. كان فارس .. الكل كان يطريه .. يقولون انه يعيش في مزرعه كبيره وراعي خير .. وهله من الكباريه .. ولكن هوه مايفارج هالمزرعه وحياته فيها .. ومخلي المدن ومايدانيهن .. ومودر السيارات وكل شي .. كان الفضول يذبح وضحى وتعرف عنه اكثر .. !!!
ميره : ها مليتي عيونج منه .. خلاص ارتحتي ههههههههههه
ميثا : لا يمكن بعدها شوي .. صبري خليها تتهنى بشوفة حبيب القلب ههههههههه
وضحى : ههههههههههه بس سكتن عاد شو حبيب القلب بعد .. عقب بصدق كلامكن وتراني باااااااا حبه صدق ..
ميثا : ليش وانتي بعدج مااا حبيتيه ..؟ههههههههههه
ميره : مب جنج مظهرتنا بلا ريوق ومربعتنا في هالبرد عسبه ..؟ والحين يايه تقولين باااااااا تحبينه !! هههههههههههههه
وضحى : يو ووهوه منكن والله تراكن تخورطن وايد .. انا ماحبه ولا بحبه بعد .. شباه ماناقصني الا اني احب هذا..
وفي خاطرها تقول .. فديته .. هوه صح شاغلني وايد .. بس مااقدر احبه .. شو بيقولون عني ..!! تحب واحد لاتعرفه ولا يعرفها ولا هوه يدريبها حته.. بس يكفيني اني اشوفك واحبك حته لو من بعيد .. والله يهنيه ويحميه يارب
ميره : وشو بلاه هذا ..!! هذا فارس وريال ولد عرب .. يعني مافيه عيب علشان ما تحبينه ..؟
وضحى : انا مابحب واحد مااعرفه .. يالله فديتكن ردينا البيت .
ردن البنات صوب اهلهن .. كان عقل وضحى مشغول بالفارس وماخذ كل تفكيرها.. ميره وميثا فاهمات الوضيحي وشو في بالها .. بس ماحبن يحرجنها بكلامهن يوم هيه ماتبى تقول الي عندها الهن ..
منومنو الخيال لي تستناه وضحى ؟ ................... تتوق تحبه وضحى أولا؟ وانا اترياكم في الرد انشالله تعجبكم القصه والقاكم في البارت الجاي .

الجزء الثاني ..


حبك خطف قلبي وضيع صوابي ... واضح و لو عنك شعوري كتمته
و الله لو تعلم بحب غدابي ... ان جان عمرك لجل عيني نذرته
لكنني مخف عن الناس ما بي ... و الحب ترخص قيمته لو نشرته

تعودن البنات كل يوم الصبح يطلعن يتمشن كانت وضاحي احيانا تصادف خيالها على خيله وهو يسابق الخيل .. كانت كل يوم تزيد اعجاب به ..
الشباب الي عندها من اخوانها واخوان ميره وميثا كانو يطلعون قنص ومايردون الا المغرب .. واحيانا كانو بتمون في منازلهم عند اهلهم.. كانت العزبه معظم الوقت فاضيه الا على البنات وامهاتهن .. وفليل يتيمعون كلهم سوالف ولعب وسهر على الضو في الخيمه .
نشت وضاحي الصبح وكانت تبى تظهر صوب المزرعه والخيل .. لقت عبيد اخوها واعي ويالس يتريق .. يلست وياه وشربت جاي وقعدو يسولفون..
عبيد : غريبه اليوم اشوفج رقدتي ..العاده تنشين قبلنا ومانشوفج هههههههه
وضحى : اليوم نشيت نفس كل يوم .. بس انته شو عندك ناش من وقت انته الي غيرت عادتك مب انا ..؟ هههههههههه
عبيد : والله تبين الصراحه .. نشيت صليت وماياني رقاد.. وطول الليل ضاربني ارق ..
وضحى : ههههههه لا يكون تحب ..؟
عبيد : يهبي .. الحب مايسهرني ولا ايي صوبي ..
وضحى : لا لا صدقني .. عيونك تقول انك مغرم وولهان .. ههههههه
عبيد : تجذب عليج .. عيوني ماعندها سالفه جانها تقولج جي ..هههههههههه
حست وضحى من نبرة صوت اخوها انها هيه على حق .. والظاهر ان اخوها يحب ومستحي يقول ..
وضحى : ههههههههههه والي يقولك انك مفظوح وشكلك شكل واحد يحب و هيمان
ضحك عبيد و لا علق على رمسة اخته ..
عبيد : بسير صوب المزرعه بشوف الخيل .. تخاوييني ..؟
وضحى : انا كنت بعد ابى اسير صوبهن .. و خاطريه اركب اليوم ..
عبيد : على هواج بنت سالم .. يالله عيل بسابقج هههههههههه
وضحى : يالله واستعد للخساره هههههههههه
ظهرو صوب المزرعه .. والجو كان ضبابه .. وبرد .. ظهرو الخيول و ركبت وضحى خيلها و عبيد ركب خيله .. ظهرو من المزرعه وتمو يتمشون و يسولفون ..
وضحى : عبيد خاطريه اسابق لين طريق اليبل .. شو تسابق ..؟
عبيد : اسابق .. بس ان غلبتج اباج تسويلي شي ..!! موافقه ..؟
وضحى ضربها الفضول .. شو هالشي الي يباه اخواها منها .. هيه حاسه ان شي عنده ..
ابتسمت له وقالت : انته بس فوز عليه وعقب لك اني ما اردك بشي مول ..
عبيد : وان انتي غلبتي شو تبين ؟
وضحى : هههههههههه ان غلبت اباك تيبني العزبه كل مااطلب منك .. اوكي ..؟
ضحك عبيد و وافق على طلب وضحى .. كان يحب اخته ويدلعها .. اختهم الوحيده و ما كانو يردولها طلب ..
تسابقو .. كان عبيد مره يغلب وضحى و مره هيه تخطف عنه .. كانت خياله قويه .. من صغرها مربايه على الخيل .. انتشل شعر وضحى وتبطل وبان من وراها لونه بني وفيه خصل عسليه ..وكان يتطاير في الهوى من وراها... كانت تخطف قلب من يشوفها .. فارسه ومكمله بالاخلاق والجمال وطيب الاصل و المعاني ..
عبيد كان ورا وضحى بمسافه .. و وضحى متقدمه عنه .. و في هالمكان وصلت للمنطقه الي يوقف قلبها فيها .. هالمكان مكان فارسها المجهول .. ارتبكت .. شافته ..كان الخيال موجود .. شافته على خيله .. الخيال انتبه الهم ووقف يطالعهم .. كانت اول مره يشوف الخيال فيها وضحى من جريب .. مرو من جدامه.. قلب وضحى وقف .. وانبهر الخيال بمنظر وضحى على الخيل .. بس استحى من الي وياها ونزل عينه عنها ..و وضحى كانت مرتبكه لدرجة انها ماقدرة تتحكم بالخيل .. و في هاللحضه .. انتهز اخوها هالفرصه وغلبها .. سبقها ومشا عنها بمسافه والتفت صوبها ووقف خيله.. كان يضحك .. ضحكة النصر ..

عبيد : هههههههههههههه ها لوضيحي .. قولي مبروك ..
وضحى : مبروك .. ولو اني كنت انا الفايزه اطول فتره من السباق .. بس تستاهل الفوز..
عبيد : ههههههههههه يالله عيل تعالي بنسير صوب هذيلاك العيدان اباج في رمسه ..
وضحى : رمسه بخصوص شوه ..؟
عبيد : بخصوص الكلام الي دار بينا هذا الصبح ..
وضحى : ههههههههههه عيل طلعت انا على حق ..؟
عبيد : ههههههههه شسوي تراج ساحره مايغترج شي..
مشو وضحى و اخوها صوب العيدان .. نزلو عن الخيل .. ومسك عبيد اخته من ايدها ويلس يرمسها ..
عبيد : وضاحي حبيبي .. ابى اقولج الي في خاطريه ..وابى اعرف رايج .. !!
وضحى : خير الغالي .. شو عندك ..؟
عبيد: وضاحي شو رايج في ميثا بنت عمي بو محمد ؟
وضحى : ميثا والله والنعم فيها .. بنت عرب ومربايه وحشيم و راعية مذهب و سنع ..
خير عبيد شو في خاطرك ناحية لبنيه ..؟
كانت وضاحي تبتسم لخوها وعيونها فاضحه فرحتها .. وهيه عارفه ليش عبيد يتخبر عن ميثا ..
عبيد : ههههههه وضاحي حبيبي .. انا ابى اعرس .. وميثاني داشه خاطريه واباها تكون لي .. شو رايج ..؟
وضحى : ههههههههههه والله هالساعه لمباركه يوم انك نويت تعرس .. وبصراحه ياعبيد احسن عن ميثا مابتحصل .. اقدر اقول مبروك ..؟
عبيد : هههههههه تقدرين يابت ابويا .. وعقبالج انشالله يالغاليه
لوت وضحى على اخوها وحبته على خده .. وباركتله .. كانت مستانسه للخبر وخاطرها تسير تخبر ميثا ..
عبيد : لوضيحي .. تتوقعين ميثا توافق عليه ..؟
وضحى : هي اصلا بس عليها يوم بتضويك .. واصلا هيه منو بيسويلها شور .. الشور عندنا انا وميره وعمي بو محمد وبس هههههههههه
عبيد : ههههههههههه ..انزين شو رايج تاخذين رايها اول .. قبل لا اتجدم الها ويستوي شي لاسمح الله .. وتردني .. ويمكن البنت في خاطرها حد غير وانتن ماتدرن ..!!
وضحى : ههههههههههههه ولو اني اعرف راي ميثا من الحين واطمنك انها موافقه .. بس بعد بشاورها علشان انته تطمن .. و مايهمك ..
استانس عبيد وفرح من خاطره .. كان وده يسير يخطب الميث اليوم قبل باجر بس عبيد متخوف ومايعرف رد البنت شو بيكون .. ففضل انه يصبر ..
عبيد : يالله الغلا ردينا .. ومن تردين على طول على الميث ههههههههههه
ردو صوب منازلهم .. و اول ماوصلو نزلت وضحى عن الخيل وسارت صوب البنات بسرعه .. كانت متولهه عليهن .. وكانت تبى تخبرهن لعلوم الي عندها .. و صورة الخيال ما فارقت تفكيرها كانت تشوفه جدامها على طول . . من بعد ماصادفته وهز كل ذره من جسمها ..

دخلت وضحى ولقت محمد و خواته يالسين ..و سلمت عليهم ..
وضحى : ميثاني ممكن شوي .. اباج
ميثا : علومج لوضيحي .. اليوم مب طبيعيه .. خير ؟
وضحى : ههههههههههه كل الخير و عندي علوم تسرج .. ويمكن مادري ..!! يمكن ماتسرج ..!!
ميثا : يالله يالله قومي اشوف جدامي ههههههههههه ظهرنا علشان اعرف هالعلوم ..
نشن بيظهرن و وضحى تضحك على ميثا .. طلعن و سارن صوب الخيمه و يلسن حذالها ..
وضحى : ميثاني حبيبي .. عندي لج شور .. ومادري شو رايج فيه .. !!
ميثا : احس ان قلبي يدق بسرعه .. لاتوقفين هاتي الخبر الي عندج مره وحده .. هههههههه
وضحى : انا اتكلم جد .. إإإ يه ركزي شوي هههههههه
ميثا : يالله اوكي ..
وضحى : اخويا عبيد ..
ميثا : لا توقفين .. شو بلاه ..؟
وضحى : هههههههههههههه احم احم عبيد يبى يخطبج ويبى يعرف رايج قبل .. موافقه عليه والا لا ..؟
ميثاني احمر ويها وماعرفت شو تقول .. سالفت العرس الحين استوت جديه .. مب مزاح وسوالف مثل قبل .. تلخبطت
ميثا : وضاحي انا مااعرف شو اقول .. مادري ..
وضحى : ميثا حبيبي .. فكري وانا اقولج من الحين احسن عن عبيد اخويه مابتحصلين ههههههههههههههه
ميثا : ههههههههههه اوكي وضحى الصراحه فاجأتيني .. كيف عبيد يباني ..؟
وضحى : كيف بعد ..!! مثل ما كل ريال يختارله بنيه ويبى ياخذها ..
ميثا : مادري وضاحي الموضوع اربكني ابالي وقت افكر فيه .. تعرفين انتي كيف ..
وضحى : اوكي مبداائيا شو ارد عليه شو اقوله ..؟ الريال يتريا .. يبى يعرف رايج ..
ميثا استحت .. في خاطرها فرحانه وعبيد داش خاطرها من زمان .. بس استحت و ماعرفت شو ترد و تقول ..
ميثا : اوكي وضاحي مبدائيا قوليله انشالله في قبول .. بس بفكر .. ههههههه
وضحى : اوكي الغاليه فكري وعلى مهلج هههههههه ادري انج اصلا موافقه ههههههههه ..
قامن وردن صوب محمد وميره ..
محمد : علومهم العرب .. اشوف اسرار ..علينا ..؟
وضحى تطالع ميثا وتضحك : ههههههههه شو نسوي مجبورين نسوي اسرار عليكم
محمد : وشو الي يجبركم .. ماحيد بنت سالم تنجبر على شي ههههههه
وضحى : لو يخصني هالشي اكيد اني مابنجبر .. بس الشي هذا يخص ناس غيري هههههههههه
ميثا : لاترمسون عن الناس نميمه ههههههههههههه
ميره : ههههههههههههه ااه من الناس .. تعرف محمد ان الناس تغيرو و ما تمو مثل اول .. المكر في عيونهم و الاسرار و حته مايخبرون اخوانهم ..مب حرام عليهم . .؟ صح محمد ههههههههههههه
محمد : ههههههههههههه صح ميره .. وبعد تدرين ان الناس شكلهم مب طبيعي تقول حد ضاربنهم على ويهم ...محمرين و مزرقين و مخضرين هههههههههه
وضحى : ههههههههههههههههه فديت انا الناس الي في بالي هههههههههه
ميثا : إإإإيه حوه بس عاد جنكم طايحيبي .... ههههههه بس بعد مابخبركم الي عندي حره
محمد : هههههههههههههههه اليوم باجر والا الي عقبه بنعرف ... يودي الي عندج مانبى نعرفه منج ..

كانت الايام تمر عليهم بسرعه مايحسون بالوقت من حلاته .. وضحى و البنات تعودن على طلعة الصبح والعصر .. وباقي الوقت لعب ويلسات في الخيمه ..
فليل كانو الشباب والبنات يالسين في الخيمه .. يسولفون ويلعبون ورقه ..
حست وضحى بنظرات محمد ماتخوز عنها .. محمد كان معجب بوضحى وحاطنها في باله .. ومخبر ميره عنها ..
لوضيحي طنشت ماتبى تفكر في محمد اكثر من انه اخو و غالي.. كانو يلعبون ورقه وجالبين الخيمه صراخ و ضحك ..
وضحى : وقسم بالله يا ميثوه انج تغشين هههههههههه كل اوراقي مكشوفه عندج هههههههههه
ميره : لا والله ..!! ومن الصبح مخليتنهم يغلبون .. شقى انت خديه ماتقبضين اوراقج عدل ههههههه زين جيه ..!!
محمد : هههههههههههههههههه والله انكن مخبل انتن اصلا اللعب ماتعرفن تلعبن ههههههه
ميثا : وضاحي يالدبه هههههههههه انا الي اكشف اوراقج والا انتي الي مبرزتبهن ماتعرفين تقبضينهن تقول مبرزه هههههههه
عبيد كان يطمش عليهم ويغشش وضحى من وراهم .. وميثا جالبه الدنيا غش وعيونها ماتخوز عن اوراق وضحى.. والمستفيد طبعا اخوها محمد وهيه ..
محمد : بسكن قطعناكن الليله ههههههههههههه قومن سولنا جاي ..
ميره : انشالله بنسويلكم جاي .. بس تزهب بعدنا مااستسلمناااا بنرد وبنكمل ههههههه
ميثا : يالله انزين سيرين سونه بسرعه .. لاتتلغونن وانت تسون ... مب تخلصنه الصبح .. بنرقد انحن هههههههههه
وضحى : وانتي بعد تتأمرين ههههههههه يالله قومي جدامي اشوف .. انتي الي بتسوينه هههههههه
محمد : لالا ميثا من فريقي وفزنا عليكن لاتضحكن على البنت وتخلنها تسوي عنكن الجاي هههههههه
ميثا : هيه والله فديت اخويه الغالي .. سمعتن..؟
ميره : اوكي ماعليه بنسوي الجاي وياين تزهبو انتو ..
محمد : الله يخليكن عاد خدمنه زين ولا تخلنه ملغ بلا ذوق ههههههههه
وضحى : ماعليه مايهمك .. ميره بتعدله واذا طلع مافيه ذوق ..بحط صبعي في الجاي وبيعتدل وبيستويله ذوق هههههههههه
محمد : عيل ميره فديتج لاتحطيله شكر ..مافينا على السكري وضاحى بتحط صبعها وبيسد عن الشكر ههههههههههه
عبيد : ههههههههههههه وضاحي حبيبي هاتي صبعج شوي مشتهي سنكرس ..هههههههههههههههههه
ميثا : وضاحي حبيبي انا بعد ابى صبعج .. فيني لوعه ابى احلي هههههههههههههه
وضحى : مالت عليكم انتو بكبركم ماتسون صبعي فديته ههههههههههه
ميره : زامطه بصبعج خليهم الحين يطيحوبج تستاهلين هههههههههه
وضحى : يالله يالله بنسير نعدل الجاي .. حشرونا ماينعطون ويه ..
تمو كلهم يضحكون على وضحى من عصبت عليهم .. وسارن المطبخ يعدلن الجاي .. وتأخرن عليهم .. تمن يسولفن ويعدلن ويطعمن الجاي ويردن يزيدن من الشكر .. دش عليهن محمد .. شافهن منطحنات في التعديل ومحتشرات على الشكر ..

محمد : هههههههههههههههه شو تسون انتن ذبيحه والا دلة جاي ..؟
ميره : والله اظني انحن يايات نسوي جاي .. بس مادري ليش ماخلص ..!! هههههههههه
وضحى : لانج ياحبيبتي تعاييني في كل شي ومايعجبج قياسي الي احطه للجاي ههههههههههه
محمد : مايحتاي تتعاااين .. تراج الا بتحطين صبعج فيه وبيعتدل هههههههههههههه
ميره : اوه صح نسينا سالفت صبعج الي بنحطه في الجاي ههههههههههههههههه
وضحى : يالله عيل استعيلي وصبي الجاي في الدله علشان اعرف اشوف شغلي واحط صبعي فيه ههههههههههههه
محمد : ابدا .. ماينحط صبعج في الدله .. اخافه مايحدر فيها .. الحين حطيه في الغوري ههههههههههه
وضحى : خيبه يالشرير .. صدقتو انتو .. هيه تبونها من الله احرق صبيعي وماالعب ورقه واغلبكم ههههههههه
ميره : الا جان على صبيعج ولعبج انحن معذرين منه .. امبونه وهوه صاحي مانفع شقى عقب ماينحرق ههههههههههه
وضحى : بصراحه انا وايد تهزأت اليوم .. مغلوبه في اللعب واخر شي تضحكون على صبيعي فديته.. برايكم بيي الي يقدر صبيعي ويعرف قيمته .. هههههههههه
محمد: افا ومن وين بتيبينه هذا الي بيقدر صبيعج .. لا انحن نعترض .. صبيعج صبيعنا ومحد بيتدخل بينا وبينه ههههههههههه
ميره : صدقه محمد .. لاتفكرين تيبين حد من برا يتدخلون في شؤون العايله الكريمه .. انحن ادري بصبيعج ومانباها يروح بعيد هههههههه
وضحى : ههههههههههههه مالت عليكم من اقول كلمه رديتو عليها بعشر .. سمحولي انا شكلي بطس لي بقعه وافك عمري من معاياتكم هههههههههه
محمد : وين بتسيرين حرام ان ريولنا على ريلج ..... لاتحاولين ولاتفكرين انج تفتكين منا هههههههههه
تمو يسولفون ونسو اللعب .. كان عبيد وميثا ومبارك في الخيمه يسولفون .. عبيد كان ينتهز الفرصه يوم يكون مع ميثا .. ماكان يغبي حبه الها .. كان يلاطفها ويمازحها .. كانو يشكلون ثنائي حلو ..
مبارك : عبيد انا ابى ارد للمدينه ابى احضر عرس واحد من الربع باجر انشالله .. بتخاويني ..؟
عبيد : منو المعرس اعرفه ..؟
مبارك : نعم تعرفه .. فيصل خويي في الدراسه
عبيد : يعله مبروك عليه انشالله .. وشو الي خلاه يستعيل على العرس .. ماحيده راعي بيت ومسؤوليه ..هههههههههه
مبارك : الريال الله هداه على العرس وبيفك عمره من الصياعه هههههههههه
ميثا : عقبالك مبارك .. الله يهديك للعرس انته بعد ههههههههه
مبارك : هههههههه شو شايفتني هايت وضايع .. الحمدلله الله هادني والله يهديني زود .. مخلي العرس لعبيد الحين جان في خاطره يعرس ههههههههه
عبيد طالع ميثا : عقبالج الميث .. الكل بيعرس الا انا وانتي ههههههههه
ميثا استحت من رمست عبيد ووطت راسها .. بس مابغت تبين احراجها جدام مبارك ..
ميثا : عرس انته جانك مستعيل على العرس .. انا بعدني صغيره ههههههههه
عبيد : هههههههههههههه بعرس انشالله .. وبنعرس انا وانتي في يوم واحد .. ها شو رايج .. ؟
ميثا تفشلت من هالسوأل الصريح .. واحرجها وجود مبارك اكثر ..
ميثا : ههههههههههه انشالله .. بس اتفق انته ويا المعرس يوم بيي يخطبني .. وفالك طيب ههههههههه
مرت الليله عليهم .. وسارو بيرقدون .. كل واحد شال في باله سوالف الليله .. كل واحد حصل تلميحه ونغزه .. وضحى ومحمد وعبيد وميثا .. فكرهم تم يوديهم واييبهم ..
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -