بداية الرواية

رواية سعوديات بعروق ايطاليا -2

رواية سعوديات بعروق ايطاليا - غرام

رواية سعوديات بعروق ايطاليا -2

..كان حنا من الحيين.
.مصير الليالي تجمع الحي مع حيه.))
.امتلات عيونها دموع
وطلعت الصيحه اللي كاتمتها من فترة...واللي كمل عليها دق جوالها وكانت نغمته
(( ودعتك الله يا نظر عيني ..بأمانة اللي ماغفت عينه.. ما ودي تترك يديك يديني ... فرقى الحبايب يابعدي شيني ))
طبعا ماردت على ابتهال لانها تبكي بحرقه لسفر اخوها الوحيد بدر
(5)
-- في بيت ابو خالد ----
خالد الابن الاكبر للعم ابو خالد زوجته هي نسرين أخت اميره ودلو..
خالد يموت بزوجته بجنون بخبال واهي تحبه معاهم طفلين رامي و راما تؤام لهم خمس سنين
و هنا نشوف المشكله ...........!!!
نسرين مصره ماتحمل إلا إذا صاروا عيالها عشر سنوات وفوق
وخالد رافض هالشي وهنا الأزمه اللي ليليا تنعاد...
كانت نسرين عند اهلها لأن امها تعبانة و تأخرت وصلها اخوها نايف تؤام نواف..
دخلت ولقت خالتها ام خالد وعندها تغريد والهنوف سلمت واهي ماشية وطلعت فوق استغربت ام خالد
ام خالد : لا يكون أم تركي فيها شي لا سمح الله...
تغريد: لا إن شالله بس نسرين دايم قابسه مادري ليه؟ مسوية لي فيها تراها نسخه من أصالة وش شايفه نفسها علية اوف بس.. (((( الهنوف تبتسم طبعا مؤيدة...))))
ام خالد : مو عشانها طيب عشان خاطر خالد هالضعيف ياعزاه له بس مو عاجبني خير شر..
الهنوف : ان شالله بيتهم بيخلص ويستطفلون فيه مالنا شغل فيهم.
تغريد : اتعب انا على اللبناني يسطفلوووون... مااقول غير ياشين السرج على البقرة
ام خالد: ياهمي من ذا اليوم! الله يوفقهم و يستر عليهم...
في هذا الوقت.
.دخل نواف طبعا اهو ينشاف مره بس باليوم اول مايصحى بس بعدين يطلع
تغريد : غريبة بيجينا مطر نواف صاحي بالنهار
نواف : انطمي يا العنز ترى قافله معي اطلعي من مخي...
امه: اعوذ بالله اذكر الله بعدين وراك ماصليت امس الفجر الحين جالس وإذا سمعته اقام تنام هذا عقل او عصيان!!
نواف: يمه كنت تعبان حدي واصل وحطيت راسي ونمت ولا تخافين جاني خالد بعلبه مويه على راسي،
الهنوف : احسن تستاهل .
نواف: يمه سكتيها لاأقوم اسويها برحة..
.الهنوف: كركركر ماتضحك..
(((إلتفت لها وقال يلا طسي هاتي لي كوب ماء)))
. الهنوف : نكبه عليك او تشربه... --هنا قام نواف---
الهنوف : اخواني عسل كلهم حتى عيال خالتي نورة، اما أنت كارثه .
.قالت امها : انطمي لا تراددين اخوك !
نواف: شفت يمه تلوميني... يالله نفنوف روحي هاتي مويا.. (راحت واهي تحلطم بينها وبين نفسها.).
إلتفت وقال اي بنت ماتجي إلا بالقوة، التفت لتغريد وقال: ما شاءالله هاتي الريموت بعد وأنا جالس..تفرفر بهالقنوات
صرخت تغريد : خذ على قلبك تهنى فيه..
//.راحت واهي زعلانة..//
الهنوف وهي داخلة الصاله : وش فيك تغريد..! سبحان الله يصير له شي إذا مازعل احد.. !
نواف: والله لو مانطميت لألحقك اختك بعدين حشى ذبيحه مو كأس مويا...
الهنوف نزلت الكأس وراحت......
واهي واقفه التفت لنواف
الهنوف : لا اوصيك شفر القنوات اترك لنا الخليجيات بس ..
نواف : مايحتاج تذكريني لا تخافين و بترك لكم اليمن والسودان إكراماً مني
وطول الوقت يسولف على امه سواليف..
نواف :وين موسوعة حرف الراء .
ام خالد: من؟............. نواف : رامي وراما .
.ام خالد: لنا 3 ايام ماشفناهم بس على الفيديو،
نواف : يمه هم كبارين ورى مايجيبون لنا كتاكتيت جداد..
ام خالد: والله ياوليدي خبري خبرك...حتى امهم جالسة في البيت بالاجازة وأنا ودي أشوف البيت متروس عيال وحنا ماندري عنهم يمكن ظروفهم صعبه.
.فجاءه دخل خالد..
. خالد : مساك الله بالخير (خالد يشبه لحد قريب من رضا العبدالله واحلى بعد ) وجلس..
خالد : ماشاءالله أشوف في مطر اليوم اثاري النوفي متذكر ان له اهل يجلس معهم
ننواف بمزح : تعرف حنا المهمين وقتنا مو لنا "يقولها بترفع وبصوت رخيم "
خالد من قلب: هههههههههههه
خالد : ..أخبار الدراسة؟
نواف : تمام ابشرك.
خالد: لي عشر سنين كل ما انشدك عن دراستك قلت تمام والنتيجه العكس..
نواف: يابن الحلال تعرف لهجتي امريكية وعيال الذين يبون انجليزية بحت..
.ام خالد: يمه خالد وش رأيك نطلع للبر بكره دام الارض ممطورة، وبالمرة خواتك هالمسيكينات يغيرن جو..
نواف : يمه لا يغرك المسكين سكين...
خالد وأمه : هههههههههههه
..خالد: ابشري أنا ودي بعد اغير جو ،
نواف: خالد اتق الله وراك ناحف؟
.خالد بنظرة فيها حزن وشجن مغطى بإبتسامه مصطنعه : ياشيخ احسن عشان اصير احسن منك ، بعدين نسرين تقولي لا تسمن كذى احلى.
ام خالد: وامك تقولك اهم شي راحتك..
خالد: يمه يعلني ماابكيك أنا مرتاح دامي أصبح و أمسي عليك..
نسرين دخلت عند تغريد والهنوف كانت تغريد تحش فيها ،
والهنوف تغمز لتغريد إنها دخلت،
نسرين بأستكبار: خالد تحت؟
تغريد ارتبكت قالت وهي تضحك.... : اي لا اي اي اظنه تحت .
.نسرين: بإبتسامة ساخرة بليز ناديه قولي نسرين تبيك
تغريد بينها وبين نفسها تقوووول مالت عليك وعلى شكلك حشى مرسال لك انت وخشتك ...
تغريد: سوري روحي أنت..
نسرين: اوه نسيت ان نواف ماسح فيك الأرض تو.. (تغريد سفهتها وكتمت دمعتها)
. الهنوف : اخوان وكيفهم أنت وش حاشرك..!
صفقت نسرين وقالت: برافوا تعلمت من أمك اساليب الرد البدائية
هنا انجنت تغريد: احنا مش راح نرد عشان خالد اخوي ! وامي ابرك منك يانسرين النسرة..
هنا طلع خالد فوق وسمع آخر جملة قالتها تغريد زعل لأنها تشتم زوجته..
بس ماهاوش تغريد ولاحتى عاتبها الامر اللي جنن نسرين.. لان خالد مثل الابو لخواته لو يغلطن ما يناقشهن او يحسسهن بالغلط لانه يبي يعوضهن حنان الابوة اللي فقدوه
خالد اتجه صوب جناحه ولحقته نسرين معصبه دخلت... والنار تتطاير من راسها
نسرين : شفت اختك المحترمه كيف تحاكيني..!
خالد: بعدها بزر ومراهقة راعيها عاد.
.نسرين: بزر ومراهقة اللي بعمرها معها ثلاث اربع بزران ،
خالد بنظرة رجولية خالص (عيونه لونهم عسلي) : أنت أكبر منها وما معك إلا اثنين...
(((((هنا تلعثمت نسرين))))
وقالت بصراخ: هالموضوع خلصنا منه خلاص اثنين نعمة كريم...
خالد : لا بس عشان تراعين غيرك (وما عطاها اي اهمية والتفت) قال : اسمعي بكره ان شالله بنطلع مع امي وخواتي البر جهزي نفسك
نسرين : مانيب رايحه العالم تسافر تغير جو وأنت بتأخذني لربوع الرياض طالع نورة كل اجازة و وليد طاير فيها مكان لا وليت نطس للبر بلحالنا اهلك معنا
خالد بصوت اجش: ماعليش لازم تبين اقول لامي لاااا مايصيير عيوني
نسرين راحت تبكي من القهر واهو راح يشيك على رامي وراما،
جلس على صوفة بيضاء وراح يفرفر بهالقنوات حتى رسى على مسلسل "باب الحارة".
الساعة تشير الى الثانية والربع ليلا راح خالد بينام لقى نسرين مشغله اضاءة خفيفه ونايمه دخل وحط راسه ونام....
(6)
بكت زينة لين صفى رأسها من الهموم ..
صحت وناظرت وإلا الساعة ثلاث و نص وقامت تتوضأ وراحت تصلي قيام الليل وتدعي الله الجنة لها ولوالديها ولكل مسلم وان الله يلم الشمل...
يالله هذا صوت المؤذن صوت الحق يصدح في جميع الارجاء
...الله واكبر الله وأكبر ..لا إله الا الله محمد رسول الله ..أشهد ان لا اله الا الله وأشهد ان محمد رسول..حي على الصلاة..حي على الفلاح الصلاة خير من النوم
زينة:اللهم رب هذه الدعوة التامه و الصلاة القائمة آت محمد الوسيله والفضيله وابعثه اللهم المقام المحمود الذي وعدته).
قامت تصلي..
.بعد ماصلت جتها امها "مضاوي" ....
ام بدر : زينة ماما ترى اليوم احنا مسافرين ان شالله .
زينة: سمي يمه مجهزة نفسي.
راحت ام بدر تنام ،.....
زينة مسكت براسها فطور نزلت المطبخ طلعت توست مع شرائح جبن وقطع خيار وكأس عصير اورانج طازج..
واهي جالسة تأكل فجاءه انرسم في بالها صورة الشخص اللي شافته في المكتبه ،
زينه تفكر في : اوف وش جاب خياله بس اعوذ بالله..!
بعدين طلعت تنام و طول ماهي رايحه لغرفتها شموخ ذاك الشخص امامها..
راحت ودخلت غرفتها و نامت...
(((الساعه١١صباحا)))
ام بدر : زينة قومي باقي نص ساعه على رحلتنا ....
زينة صحت بفزع اوكي مام صاحية إن شالله..
ام بدر كانت نازله بالمصعد لتحت دق جوالها تناظر ماعرفت الرقم مع انه مميز ولا ردت، لاحظت إلحاح هالمتصل قالت برد أشوف وش يبي ،
ام بدر: نعم مساء النور..مين معي ؟ بندر مين! اها اهلين والنعم ياحياك الله شلونك اخبار الوالدة والاهل ؟ ابشرك احنا بخير ياعساك بخير..لا مانبي نكلف عليك السايق يوصلنا المطار...يابن الحلال دام بدر موصيك علينا مانبي نردك..خلاص خلال ربع ساعه حياك احنا جاهزين..
زينة لابسه جينز ازرق فاتح من شارليز كيث على تي شيرت وردي من جنيفر لمت شعرها الاسود بكلبسه...
ودخلت امها بسرعه..... ام بدر : يلا زينه بيجينا بندر يوصلنا مستحين نأخره ..
زينة بإمتعاض : بندر مين؟
امها : ولد عمك فهد بدر موصيه علينا..
زينة بتضجر: يا سبحان الله وش دخله يوصلنا مسوي لي فيها انسانية عندنا سايق ماشكينا لاحد،
امها : يلا تكثرين بربرة وبسرعه انجزي.
زينة معاها شنطتها والشغالة اخذت الشناط بالسيارة..
وبندر كان كاشخ مسوي لوك رائع.. << -- جنان طالع
لابس نظاراته ( ارماني ) والصدفه انه اشتري عطر من فرساتشي وكان اهو عطره..
طلعت ام بدر وزينة ركبوا بالسيارة....
ام بدر: مسااء الخير !
بندر: هلا مساك الله با لخير ..
زينه انصفقت صفقه عنيفه قوية تكهرب جلدها كأن دمها صار قطع ثلج ماعاد تحس
لدرجه انها ماسلمت ابد.....
معقـــــــــــــــــــــــــــــــــــــوله
( هذا اللي شفته بالصدفه بكذا محل.! أي والله اهو معقولة شبهه لا والله انه اهو... اعرفه زين )
امها تطقها من تحت يعنني سلمي وزينة خبر خير.
الدنيا مليانة صدف بس صدفه زي كذى فري امبسبول حتى الافلام الهندية على الرغم من خيالها الخصب ماصار فيها زي هالصدفة.!
ام بدر: بندر وشلون امك؟
بندر : بخير هاه ان شالله ماأنتم مطولين؟
ام بدر: اسبوع.
بندر: ترجعون بالسلامة. (.بندر لاحظ ثقل بنت عمه )
وصلوا المطار نزلوا كلهم زينة ما تحملت هالصدفه وراحت تحط الف سبب وسبب واللي حطم قلبها ان عطره عطر من فرساتشي.
اول مره زينة تغادر مطار الملك خالد وهي طايرة من الفرحة..
ام بدر استأذنت وراحت تتكلم في جوالها..
ألتفت بندر لزينة وقال : هاه يااختي عاد انتبهي للوالده ولنفسك اعتقد مؤكد يو هاف انجلش لانقوج..
زينة بصوت مروع مره وخايف : يس اي ستدي انفلش لايتلتشر..
بندر: نايس نايس.. ههههه
بندر: سلامي لعمي كثير وإن بغيتوا اي شي دقو علي ..
ام بدر : الله يعافيك
راحوا طلعوا الطيارة .. بندر راح راجع للبيت...

"في تلك اللحظه الخاطفه ولد إحساس غريب يشوبه الخوف ولكنه مغلف بأجمل صدفه بالعالم" هذا ماكتبته زينة بالطيارة بينما امها كانت تستفسر عن ذي لاست فايشن ان روما عشان تحضر .(ام بدر شخصيتها قوية لاترحم دكتاتورية مصلحتها اهم من اي شي حتى من بنتها زينة..وولدها بدر.. واهي دكتورة شاغلة وقتها بالندوات والمناسبات الاجتماعية ماتحب احد احسن منها واختلاطها بنساء العائلة محدود وحتى شكلها كثير ناس يغلطون بينها وبين زينة يقولون خوات ...مضاوي ام بدر شقراء جسمها نحيل مصقول..واللي نبت ريشها زود اطراء الحريم لبنتها زينة انها جميله وملكة بالجمال..).
ام بدر: زينة وش تشربين ؟
زينة : سلامتك مام بكتب بس.. (( يامحاسن الصدف يازينة اللي صورته من شفتيه مافارقتك بحزنك وفرحك يطلع ولد عمك آه يابندر ليتك تدري بشوقي ! كل ذا الشوق انولد اول ما تأكدت انه ولد عمها راحت تتخيل عيونه، شموخه، بسمته، وحتى يوم يوصيها على امها يازين مرجلته بعد..! طول وقت السفر واهي تتذكر ذاك الجمال مع انها بديار الجمال ايطاليا.. بس كلهم مايجون نقطه في بحر جاذبية بندر...))
بندر رجع البيت استقبلته الوالده هلا بابوي وامي بندر: يابعد قلب بندر انت يمه
ام تركي: وينك على الغداء ماشفناك .
بندر: يابعدي رحت اوصل ام بدر وبنتها للمطار دق بدر ووصاني عليهم..
امه: كفو يمه الصديق وقت الضيق الا وش اخبار مضاوي؟
بندر : منهي ام بدر وإلا بنتها..؟
اميرة: الله وأكبر يعني ماتعرف اسم بنتها .
بندر: لو اعرف ما كان قلت كذى...بعدين انت وش نطقك...
امه: خلك منها مضاوي ام بدر؟
بندر: ماعليها تسأل عنك..إلا وش اسم بنتها؟
دلو: زينة...
اميرة: ذا وأحنا نفكر نخطبها لك .
بندر: فكوني من شركم خطيبتي بإختياري وهي لسي ما بينت مو من هنا ابد مابي من بنات عمي (طبعا صورة البنت اللي شافها بالمكتبه تقرقع براسه)
طلع بندر غرفته ولقي اخوانة نايف ومحمد "طبعا يشبهون بندر قليل" يناظرون المباراة كانت بين الهلال والنصر..نايف هلالي، محمد نصراوي..( تؤام مختلف )
بندر: اول مره اشوف تؤام يختلفون محمد ياخي شجع الهلال ونفتك من ذا الفوضى!
محمد : اعوذ بالله من النيفيا فريق الرشوات وفريق البنات.((طبعا بندر هلالي ..))
نايف: بندر وش رأيك نعذبه بخليه يتذكر بث يقول النثر الحالمي ويتدلك بفازلين...
بندر: حرام لازم نرحمه عشان ماتفطس علينا أنت نسيت انك تؤام....
أم تركي: يالله ياعيال الصلاة صلوا بالمسجد...
بندر: سمي يمه ابشري.

(7)
زينه مسترخية على الصوفة الاورانج ، ماسكه خط تفكر بالسعودية ، كانت لابسه بجامة موسلين بساتان وردي بأحمر ، وتسمع لابو نورة صاحب الإحساس المرهف ورائد الأخلاص بالعالم
..( أنا لك يا بريق ألماس وأنت لمعه ألماسة وحساسه..)
زينة كتبت خاطرة عابرة مرت في خيالها عبارة عن اسئلة ....
Where are you going?
Would not you like to know?
Can I follow you?
How far?
As far as forever
فجاءة دخل ابوها... ، زينة نطت وراحت تبوس رأس ابوها
زينة: مأجور يبه...
ابو بدر بحنية : الله يكتب لنا ولك الاجر ولسائر المسلمين..وين أمك ؟
زينة في براءة الاطفال : أمي راحت عندها موعد بالعيادة...
ابو بدر يتمسخر : لا تكون عادتها عيادات تجميل ومن هالخرابيط
زينة: تبتسم...لا يبه بوتكس خفيف ، بعدين وش دعوى ترى امي تكشخ لك ياحلو ..!
أبو بدرابتسم بسخرية : الله يرحم الحال...وأنت ورى مارحت تتفرجين ؟
زينة مسوية عاقلة خخخ : مليت أمس فريت كل شي بس عاد اكثر شي جاز لي ذا انترناشونل ميلودي في متحف روما..اللوحات عندهم غير شكل تطير العقل...!
ابو بدر بحماس : تدرين في واحد سعودي عارضين له لوحات..
زينة بكبرياء : اوف غريبه كيف وصل هنا مع إن الايطاليين مايحبون احد يشاركهم فنونهم...وأحنا يالعرب خبر خير ممشين خرابيطهم...
ابو بدر(كان يشغل منصب بالسفارة السعودية في ايطاليا)..: لا عاد يازينة ايطاليا تعني لي ذكريات وماضي وحلم...مرت سنين وأنا هنا اناظر نجومها وأعاني بليلها...
زينة:احم احم لا يكون حبيت لك وحده من هالإيطاليات عاد ملامحهم قريبه للعربيات يمكن حنينك ولهفتك للاوطان رسخت بذهنك تحب ايطالية...
ابو بدر( ذكرى النزف انجرحت و تجددت حالياً) : انت تدرين ان ابوك مو تبع هالشغلات وقتي لشغلي و ارتباطتي ( رفع راسها بحنية و انصدم من عيونها البريئة اللي تذكره في ماضيه العذب كل مايشوفها) انا آخر شخص يفكر في خرابيطكم ذي عواطف و مشاعر ههههه
.انفجرت زينة : ههههههههه
ابوبدر: اعوذ بالله مستحيل افكر اني اطالع غير امك ! خبلة انتِ تبينها تزنطني
(الحب إحساس دفين..يختلج خلجات القلب ويستوطنه.. والأصيل تميزه آصالته في مملكة الوفاء للأبد...هذه الكلمات مرت بخافق زينه..اكتشفت ان عندها موهبه كتابه خواطر عربية او انجليزية ولكن احساسها و شوقها للسعودية جعلها تبدع اكثر في خفايا العربية، اكثر من الانجليزية اللي تشوف انها خالية تماما من الاحاسيس ولاتعدو ان تكون لغه العصر للحديث والدراسة فقط، اما ما يتعلق بالاحاسيس والمشاعر فالعربية ارحب وارق بكثير..)
في ذلك الدفتر المخملي الكحلي الذي يزينه رمز شانيل كتبت " إليك يامن كنت كضوء ساطع انار على روحي بمصباح الحب، اعلم ان المسافات بعيدة وتفصلنا البحار والقارات.. ولكن اتوق لسماع سموفنية رقيقه تعزفها بأنامل مشاعرك على اوتار قلبي ، أنت انشودتي في كهوف المستحيل" كل ذي الخواطر توضح لنا انها طاحت ولا احد سمى عليها..

(الجزء الثـــــــاني .. The Second Part)

(1)
خالد بالسيارة ينتظر زوجته نسرين لأنهم بيطلعون البر..
طبعا نواف وام خالد والبنات مشوا قبلهم بنصف ساعه.. هنا في هذه الاثناء.. ركبت راما السيارة وكانت كاشخه تدنن ياقلبو بس ..
خالد: راما ين ماما..؟
راما بلهجة مكسرة كلها براءة : تلبث عبايتها ..
خالد : ورامي وينه ؟
راما: راح مع خالو بندر الملاهي بابا وديني ابي ألعب..( لاحظوا ان راما عند ابوها قدام) ناظرها خالد وكانت عيونها تعني له الكثير قال: إن شالله ماما بوديك..
خالد فقد صبره ، طولت نسرين واهو ماله خلق يدق يستعجلها لانه ماخذ بخاطره كثير مع انه يعشقها بجنون..
نسرين : هاي.. خالد : وعليكم الهاي.. ساعه والله لو انك رايحه عرس.. ذا وأنا قايلك البارح... نسرين : حبيبي متضايق لا تحط حرتك فيني تراك ما قصرت اللي فيني كفاية وزود.." مشكله نسرين انها ترد عليه بعنفوان ماتدري ان الرجال إذا هاوش مايحب احد يرد عليه.~نظرية متفق عليها عند السعوديات فقط ~ "
خالد : أنا قايل هالطلعه ميب معديه على خير..!
نسرين تتأفف تقول بنفسها " أحسن ياليتك تنزلني عند أمي اصرف لي من مقابل امك وخواتك"...
نسرين: امش يالله بس حرك ادري تبي تنرفزني عشان اتضايق..
خالد : أنت من يوم ركبت قابسه ومتضايقة..
نسرين : لا والله... شي طبيعي من تصرفاتك التافهة...
خالد التفت بنظرة حادة "قامدة اووي" بسكت ماراح ارد عارفه ليه..؟ مو عشان سواد عيونك ، عشان هالبريئة اللي وراء...
نسرين:اي أحسن لي ولك...
خالد بينه وبين نفسه تضايق مره ليه بس نسرين تعاملني بقسوة ، ما كانت كذى ! وش فيها تدري اني متيم فيها لكذا شافت نفسها بس لازم اشدد اسلوبي حتى تستقيم...ياساتر ياخالد أنت يوم ونص بس قسيت عليها وتحس بقلق..بعدت عن حضنها وعن شوقها وعن الأمان بين يديها..! ليش بس من غيرك حسبي الله عليه صدق العواذل نقص...وهالعالم غريب
عالم غريب وداخله ناس أغراب
..تبقى بهذا الكون أكثر غرابه.
.ليه السما صافي و الانسان كذاب.
.وليه السؤال يموت قبل الإجابه..
وصلوا عند ام خالد ونواف و تغريد والهنوف..كانوا في مكان رائع..
نواف قبل يوقف خالد قام وقال : لبق السيارة زين عشان امي و البنات يأخذون راحتهم.. ابتسم خالد برقه وقال سبحان الله نسخه من ابوي الله يرحمه يانواف بكل شي..
خالد قبل يفتح الباب وينزل كان متضايق مره،
نسرين : اسمع ساعه وبنروح مابي اطول رامي مو معي...
خالد: تنهد قال يسهل الله..
تغريد جالسة مع الهنوف بعيد شوي ناظرت بحده وقالت :شرفت البرنسيسة الله يعيني عليها بجد اتنرفز منها واضح انها ماتحبني ياختي ناظري ماسلمت على أمي بس قالت " مساء الخير" تغريد : الحمدلله زين اللي طلعت منها بعد ماتوقعتها تجي..
تغريد : لا تخافين اخوك سبع جابها بالغصب..
تغريد: اي هين والله انها مشيته مثل ماتبي وبعدين كلنا ندري انهم يحبون بعض...
الهنوف: طيب لا تكثرين فلسفه وتعالي نروح لا يزعل خالد ما يستاهل...
نسرين: اوف الجو قرف نسيت اخذ معيs p f ‎50 بشرتي جفت ..
تغريد : ذا وانت متغطية..
ام خالد تغمز لبناتها خصوصا تغريد يعني عيب استحي..
خالد قاعد يقرا جريدة الجزيرة مو معهم ابد ،
ام خالد : يلا عاد انا ودي اخذ بنياتي واحكي لهن عن طلعاتنا بالبر قبل يوم انهم صغار..
تغريد: يمه أنا تعبانة ودي اجلس عند خالد و نسرين
نسرين بينها وبين نفسها تقول: جلس حظك ان شالله.. طبعا التعابير على وجه نسرين واضحه زي عين الشمس ..
ام خالد: تغريد شوفي نواف بالسيارة بيسمعك قصيدة قومي روحي له ..! يالله بسم الله..
خالد توه يشعر باللي عنده رفع رأسه ومالقى إلا زوجته وكانت الشمس ساطعه على بشرتها البيضاء و شوية خصل من شعرها البني.. تنهد لأنه ينتظرها تراضيه .. قال : وين امي وخواتي؟ نسرين بلهجه رزينة: راحوا يتمشون..
خالد : ليش مارحت معهم ؟
نسرين: اروح واخليك لوحدك هنا.. (خالد داعب شعوره احساس دغدغ مشاعره وناظرها.)
خالد واهو يتأملها: ليش يعني خايفه علي ؟
نسرين بخجل : لا مو خايفة بس اغار عليك..من هالبنات اعوذ بالله حتى في البر مغازلجيات.. خالد : تدرين حبي شكلي كل يوم بشخص بمجمع عشان تحنين وتغارين علي..
نسرين : قلبي كله حنية وشوق لك ياأبو رامي . (خالد المسكين راح فيها )
خالد :كيف بس قدرت تروضين غروري بكلمتين بس وأنا كنت جامح بقوة..
نسرين بخجل : يابعد هالدنيا ليه صاحبك تقسى عليه.. لأن قلبك طيب ياروحي..
خالد: حبي وش رايك نروح نتمشى ! ...نسرين: اوكي
خالد ألتفت يمين يسار ماشاف احد.. قال: سوسو بسرعه بوسه عالطاير قبل يشوفنا احد..
نسرين: يو يو مجنون مو صاحي عشان نصير مقطع بلوتوث محترم... واهي تضحك
خالد: فديت الضحكه وصاحبتها وقرب خالد لنسرين.. نسرين بعدت شوي.. خالد: وش فيك زوجك حبيبك مشتاق لك ابي بوسه صغننة قد النملة بس..
نسرين انحرجت
نسرين : اوكي قرب واهي كانت يدها بالشنطة..
خالد قرب وعاش بجو افلاطون..
نسرين طلعت عطرها(هيبونز من لا نكوم ) وبخته بعينه... خالد شهق.. نسرين وقفت ميته ضحك على شكله...
خالد: طيب طيب اوريك .. (خالد شخص ولبس نظاراته وقام يتلفت قال بروح اغازل)
... نسرين حطت يدها بيده..وهي ميته ضحك خلاص امزح معاك قلبي...
خالد ونسرين شافوا الوالدة وصلت هي والبنات..
خالد : اي بعلم امي عليك.
نسرين: تضحك وش بتقول قلت لها ابي ابوسك هاااه وتضحك..! عشان تهاوشك انت!
خالد: اي صدقت خلاص عاد ثقل الحين..
الوالدة : شكلكم ماتمشيتوا ،
نسرين: لا ياخالة خلودي تعبان وجلست اسولف معه ( كانت تتكلم بغنج عشان ترفع ضعط خواته) حطت يدها على كتفه وقالت : أنا قلت نجي وراكم بس حبي خاف على بشرتي .
تغريد كان ضغطها فوق فوق تغريد تساسر الهنوف تقول : يختي مادري ليش احس انها تكذب؟
طبعا راما كانت طول الوقت مع عماتها..

(3)
العائله تجهز لفرح بدر و وردة.. في بيت أم بدر..كانت هناك فوضى عارمه..
نورة: ريم وصمخ ساعه جوالك يدق..
ريم : واو وقردي هذي الهنوف وش تبي ..؟
ابتهال كانت كاشخه بفستانها تعرضه لخواتها عشان يحكمون ،
ابتهال تناظر ريم بالمرايه و تقول : ردي حرام شوفي وش تبي..!
ريم : لا مابي ارد اكيد بتسأل عن فساتينا من وين وكيف ؟ اصبري دقيقه وتدق عليك.. فعلا مباشرة دق جوال ابتهال ، واهي اختها غير الشقيقه الهنوف .
ابتهال : هلا ازيك عامله ايه ؟ احنا بخير... اي ابشرك مبسوطين نطلع ألف خطه وخطه لفرح بدر.. الهنوف وش فيك..صوتك مو طبيعي ..لا سعود مو فيه..ليش وش فيكم..؟
((((((((((((فجاء))))))))))))))))
وابتهال تحاكي الهنوف
تغريد فتحت الباب بعشوائية وبدون اذن
دخلت تبكي نورة قامت من على الصوفه الليموني
نورة : خير وش فيك عسى ماشر ؟
تغريد : أمي أمي .... أمي يانورة تعبانة ومافي احد.. اخواني برى تكفون دبروا لنا احد..
ريم نطت وقلبها يضرب من الخوف ،
فتحت الباب بخشونة على سعود اللي كان يحاكي بندر بالتليفون..
ريم : سسسعود بسسسرعه الحق خالتي ام خالد تعبانة ودها المستشفى ،
سعود قفل الخط بوجه بندر اللي ضاع بالطوشة.. وراح بسرعه هو وتغريد عند ام خالد وودوها المستشفى..
سعود : هاه يا دكتور طمنا؟
الدكتور : خير يابني ماتخفاش ممكن تتفضل معايا؟
سعود قلبه يضرب بقوه خايف.. سعووود : دكتور بليز قولي وش فيها خالتي رجولي ماعاد تقوى..!
الدكتور : حزرتك تشرب ايه..
سعود : مابي شي بس بسرعه حرقت دمي ..
الدكتور: هو بص حزرتك مامتك عندها بالزبط يعني
سعود : دكتور واللي يرحم والديك فكنا من هذرتك قولي وش فيها بالضبط؟
الدكتور: عندها ارتفاع معدل السكر نتيجه لضغوط نفسية وبس وحزرتك تاخذ الدوا دا وان شالله راح تتحسن..!
سعود : ان شالله.. (سعود طلع وشاف تغريد متقطعه من البكاء ونورة تهديها حتى وليد زوج نورة جاء وقاعد يطمن تغريد..)
سعود : اطمنكم انها ازمه ارتفاع سكر بس وان شالله بتعدي على خير...
تغريد : وحرتي على امي انا بنام عند امي برافق عندها .
سعود : الدكتور يقول ما تحتاج مرافق وبكره الظهر طالعه..
وليد : نوره اخذي اختك وروحوا البيت ..
تغريد: مانيب رايحه لو اقعد هنا...
نوره اقنعت تغريد تروح معها
( طبعا سعود ناسي جواله في البيت )
ابتهال كانت مختبه للغاية..مرت بتشوف غرفه سعود لقت في جواله١٤ اتصال من بندر
دق بندر في هالوقت ردت ابتهال لانها توقعت عنده خبر .
ابتهال : نعم..
بندر : مو جوال سعود ؟
ابتهال : إلا بس سعود ناسيه
بندر: بالله جد ..؟
إبتهال: لا استهبل اناااااا خييييير ان شالله داق وتستخف دمك ( الخبله نست انها ردت على جوال سعود )
ابتهال درت ان ماعنده خبر وسرحت تفكر . ( بينها وبين نفسها ياعلك السنع واحد ناسي جواله عادي تصير بأرقى العائلات )
بندر : اعوذ بالله وشذالكيرم مصرقعه لا حشى
سكت بندر واهي ساكته..
ابتهال كشرت : عن اذنك احنا مشغولين.. ( وقهرها كلام بندر عنها بهالشكل )
بندر زي الاطرش بالزفه..
تغريد ونوره مع وليد بإتجاه السيارة.
تغريد في حاله يرثى لها ، نورة ماسكه يد تغريد وتقطع الشارع لان وليد موقف السيارة بعيد.. هنا قال وليد : وقفوا هنا دقيقه بجيب السيارة..(جاء وليد وكان معه شاب وسيم طويل مسوي سكسوكه مسكته عليه للغاية.). كان راكب قدام مع وليد.. -

نورة: يالله توتو ذا وليد وصل بس يو من اللي معه؟ شكله من عيال عمي تركي..
تغريد : يووه يختي مالي خلق خلاص انت روحي اجي مع سعود..
هنا وليد طنب بوري يعني اركبوا.. نورة مسكت يد تغريد وركبوا السيارة..
تغريد : كيفك عبدالله..؟ واخبار الاهل !
عبدالله : بخير ياعساك بخير.. (تغريد كانت صامته ماطلعت ولا كلمة)..
دق جوال تغريد وطلعته من شنطتها " اقنير" جلد بني..ناظرت رقم خالد تضايقت لأنه بهالوقت سافر وتركهم بظروف صعبه ، وردت ، .... تغريد : هلا خالد كيفك ! (وكانت كاتمه العبره..) مافي شي بس..لا مافي شي وانخرطت تبكي نورة اخذت الجوال منها وبينت له السالفة..
وليد : لاحول ولاقوة ألا بالله.. تغريد مايجوز حرام ارحمي حالك ، امك بخير..
عبدالله بحياء: ان شالله انها بخير..(واشغلته حنية تغريد وعطفها كثير). اخيرا وصلوا البيت تغريد نزلت قالت بصوت كله شجن وانكسار : مشكورين..
وليد : نورة وصليها لا تغلط تدخل بيت الجيران حالتها صعبه اختك بزر ماكنها جامعية.
.نوره : الله يصبرها بس ..
عبدالله : وليد تغريد وين تدرس ؟ وليد بإبتسامه صفراء : ليش بتخطبها أنت ؟
عبدالله : هههههاي انا وجه خطبة خير اي خطبه واي خرط انت..
وليد : هههههههاي لاتستحي عادي اخت زوجتي عادي ترى اتوسط لك
.. عبدالله: تكفى عاد انت وواسطاتك اخاف توسطي لي وتنحاش البنت هههههه
وليد اطلع من مخي ماني ناقصك اخذت هم ام خالد بحاتيها يارب تشفيها..
وليد : يا حياة الشقااااااااااااااا ياعبووودي بس
عبدالله : خبل انت او تخيبل..أحب وحده ماشفتها بحياتي إلا ربع ساعة.
وليد : أنا اللي شفت نورة يعني قبل اتزوجها.
.عبدالله: اقول زانت علومك بس لا تنسى شارع تقاطع بيتنا واترك هالخرط عنك.

(4)
زينة : يمه صار لنا يومين من وصلنا ولا احد زارنا..
ام بدر بغرور فظيع : احسن .......... ( طبعا ام بدر تحكي بتعالي ) ماني فاضية لاحد امي وشفناها امس وخواتي مو في الرياض حاليا ، وخوالك ان شالله نشوفهم في بيت جدتك الخميس..
زين ةببراءة : لا اقصد عماني..
ام بدر تتمسخر : مو عادة ياعيوني..!
زينة بإقناع : طيب ودي ازوهم أنا يمه ..
ام بدر: تعدين على مين او مين يزعلون بعدين..!
زينة : اذكر عيد ميلاد داليا بنت عمي فهد بكره بشتري لها هدية واروح
ام بدر:اي والله وأنا قايله لبندر وعد اسير عليكم.. ((زينة قلبها يقرقع من طاري بندر بس.ووجها صار كوكتيل ألوان )..
زينة: بكره نروح لهم ان شالله..
ام بدر: اوكي ان شالله..

(5)
ام تركي : ياحياكم الله زارتنا البركه ذي الساعه المباركه اللي شفناكم يامرحبا ومسهلا.. البخور يا اميرة.. بخري خالتك..
كانت زينة ضاربه ابو الشيطان بالكشخه والاناقة..لابسه فستنان قصير حرير فوشي مع صندل فضي من فرزاتشي.. وشعرها اسود طويل مطلع بشرتها البيضاء كانها قشطة..وشنطه طبعا عشان تطقم اخذت شنطه فوشي ( كانت بتأخذ قوتشي بس خافت بندر يعرفها وغيرتها اخذت شنطة فوشيا من كريستيان لاكروا..)
اميرة كانت لابسه برمودا جينز على تي شيرت رصاصي..شعرها قصير بني.. اما دلو الشيطونة فكانت لابسه فستان ابيض مصممته لها اميرة خصيصا بعيد ميلادها...بعد ما تضيفوا
اميرة : زينة تفضلي معاي فوق غرفتي.. زينة بإبتسامه : اوكي ..
هنا بهالوقت والبنات بيطلعون فوق شرفت نسرين بصوت عالي : مرررحبا
(وسلمت على البنات وحده وحده وراحت عند امها وام بدر..)
ام تركي : وش اخبار خالتك ؟ ..........
.نسرين : يقولون طيبه..........
ام بدر : مين ؟...............
نسرين : ام رجلي خالد خالتي .
ام بدر : سلامات ماتشوف شر .( دخلت زينة غرفه اميرة ذات الطابع الكلاسيكي..)
زينة : واو تحبين تقرين ،
اميرة:بجنووووووووون..
زينة: بس انت هنا في بيتكم تحبين القراءة ( تبي تعرف بندر يقرا او لا )
صدمتها اميرة : ايه..
زينة : تقرين لمين اغلبيا؟
اميرة : شكسبير او جين اوستن .. (هنا زينة دق قلبها.)
.دخلت دلو... زينة : تعالي يانونو ياصغننه أنت..
دلو بخجل : نعم ...............
اميرة : مسويه فيها خجوله ههههههه لا تخافين بتعطيك هديتك ............
دلو عصبت : لا والله كل يرى الناس بعين طبعه
زينة : افتحي الكيس شوفي هديتك..
دلو تناظر في اميرة بإبتسامه و فتحت الكيس، لقت هدية مغلفة.فتحتها لقت دبدووووب يدنن ومعه دونالد داك كبير اكبر من دلو نفسها (اخخخخخخخخ)
داليا : واااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااوووووو ثانكس تصدقين عاد بندر اخوي وعدني يجيب لي بس خلاص بقوله يجيب لي شي ثاني عن جد ثانكس وجت دلو بوست زينة..
زينة: هابي بيرث دي تو يو...
أميرة: ذكرتوني بالمسلسلات المصرية ههههههههه..ماناقص إلا تقطعون الجاتوووه
دلو : ايييييييييي ذكرتني تركي قايل لي بعيد ميلادك بجيب لك جاتوه 3 ادوار لا وبيحط صورتي بعد نسيت بروح اذكرررررررررره
اميره : كن اخواني بيخلون صورتك عاد اقول اركدددددي
زينة : هههههههههه عادي لسى صغيره اهي
اميره : يااختي يعرفون صغيرة من كبيرة عندنا نظام دكتاتوري العيال يسوون اللي يبون امااا حنا في آخر كتمة
زينة : لا تظلمينهم لمصلحتناااااااا هههههههههه
اميرة : يارسميات انت ههههههه جانا خرط بندر اخوي ( دق قلب زينة )
اميرة : إلا اقولك تدرين بندر وي يفكر يهدينا بالمناسبات ؟
زينة : ؟؟ ايش .. اميرة : كتب.لأني مدمنة قراءه.. ( بهالوقت دخلت ابتهال وود عليهم.. )
اميرة : اهلين حياكم الله مابغيتوا تجون .. زينة بعدما سلمت قالت: وحشتوني مره اشتقت لكم ، ود : اي واضح والدليل اتصالاتك يالقاطعه.. زينة : ياويلك من ربك دايم اسأل تغريد عنك..!
اميرة قاطعت زينة : بنات من جابكم ، ابتهال : سعود اخوي ، اميرة : سعود طيب ود وش حاشرها معكم؟
ود شدت اميره مع شعرها وقالت : دقت علي وقالت تجهزي اقول لا ..!
زينة : هههههههه ه.....
اميرة: لا بس يمكن حاطه عينك على سعود...(عادي تراه رزه و شخصية..!)
ود: اميروه انطمي تموتين سبحان الله اذا ماجبت طاري هالخرابيط..
ابتهال : الحين هالللي تقولين خرابيط وربي ماعندك سالفه اقول الله يرزقنا بسسسس هههههههه بس فعلا على قولتك ماابي من عيال عماني ..
زينة : يؤ يؤ يؤ وش فيهم ناقصين يد وإلا رجل هاه ؟
ابتهال : ايووووه يا هجوم يازينة بعد اكثر بس تراها ماتنفع لاخوك بدر شوفيني انا مثلا ونطت قدامها..!
ود : هههههههه ماقول الا اهل العقول براحه....
اميرة : خير ان شالله وشذا الاسطوانة اللي طايحين فيها ، تخيلوا اخوي بندر ( زادت نبضات زينة ) يقول ماأبي من بنات عمي ...
صــ ــ ـــ ــ ــ ـــ ـدمة
ابتهال : من زينه اخوك هالبدوي لا ومتغطرس بعد .
.ود تستهبل : بنات بموت آآآآآآآآه أأأأأأأخ ياقلبي بندر مايبي منا ، يختي منى عيني اطلع من العائله،..
أميرة : لا والله بجد لا يسمعك سعوووود هههههههههه
ود ضربت اميرة بخدادية سماويه
ابتهال : مقيوله ياوخيتي زواج الاقارب xxxxب (( زينة تحطمت مشاعرها واللي عذبها زود انها تسمع..؟؟؟؟؟؟))
ود : يمكن يااميرة اخوك اللي ماخذ مقلب بنفسه يعرف وحده و يبي يخطبها..!
اميرة : والله اساليني ان الرجال متغير 180 درجة شكله هه هه والله اعلم انو فعلا يحب .. ابتهال : جايز لانه حلو ..
<<----- اميرة تشر باصبعها على زينة اللي راحت بخبر كان من ذا الصاعقه..!
ابتهال بصوت عالي : زينة وش فيك ؟ زينة بشرود : ايه حلو
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -