رواية مهلا ياقدر -34


رواية مهلا ياقدر -34

رواية مهلا ياقدر -34

:ههه ورمينا المفتاح وضاااع .. طالعته بدلع قلت : تروح معاي ندوره ؟.

: ههه لا لا مافيني اروح ادور مفاتيح ضايعه لمواضيع تافهه .. بدور مفتاح الموضوع اللي أهم .
: موضوع شو .
: مممممم انا اقولك عليه ..
شالني مهند بين يدينه وقعد يدور فيني قال : ماانزلك الين توعديني ترسمين لنا صورة انا وانتي حاضنين بعض عشان اعلقها في الصالة .
: ههههههههههههههههههههههههههه خلاص وعد ارسمها .
:ههههههههههههههههههههه احلفي لترسمينها بأقرب وقت .
: ههههههههههههههههههههههه وعد ارسمها بس نزلني .
: حاولي اكثر
: ههههههههههههههههه حبيبي الله يخليك
: طيب انزلك بس تقولين لي وش كثر تحبين مهند ؟
: هههههههههههههههههههه احبه قد الدنيا ، قد البحر ، قد السما ، ممممم احبه اكثر مما يحبني .
نزلني وجلس على السرير قال بجدية : كذابه ياديمه لو تموتين ماحبيتيني اكثر من حبي لك .
جيت وجلست بجنبه .. طالعته وقلت : مهند فيك شي ؟ حبيبي قول لي فيه شي ترى انا خايفه وقلبي يقول ان فيه شي .. اذا تحب تفضفض ولا تقول شو اللي مضايقك ترى الصدر اوسع لك من الدنيا كلها ياعمري .
ابتسم قال : ليه تقولين كذا انتي .؟
: ماادري خالتي وسميرة وضعهم مو طبيعي
قاطعني قال : كيف وضعهم قالوا لك شي .؟
: ماقالوا بسسس مهند شو فيه . ؟
: اوووه ياديمه قلت لك ياعمري مافيه شي لاتكدرين علينا انسي .
: بس انت مو رايق وتعبان ووو
: ديمه قفلي هالسالفه قلت لك مافيه شي ليه ماتثقين فيني .؟
عرفت ان مهند ماراح يقول لي شي فاضطريت اتصنع اني خلاص نسيت عشان اخليه يروق قلت : واثقة فيك ياعمري خلاص .. صحيح حبيبي قررتوا نقضي العيد في ابها .؟
: شو رايك انتي اذا ماتبين ابها نجلس هنا انا وانتي
: لا شو نجلس اذا بتروح انت اكيد بروح مو حلوة نجلس واهلك كلهم هناك .
: انتي ماعليك مني ولا من اهلي نفسك تروحين هناك ولا ماتحبين .
: مهند والله عادي اذا جلست هنا راح اعيد عند خالي والناس اللي احبهم هنا واذا رحت راح اقضيه مع عمتك وبناتها واهلك ومرة حلو يعني مافيه مضايقات الا من شي واحد .
: لاتخافين منهم هذولا لأني سمعت ان فاطمة بتتزوج قريب .
: سمعت من مين ؟
: قابلت فهد اخوها قال تبيها ولا نزوجها قلت زوجها انا رجال متزوج . وقال لي ان اللي خطبها واحد متزوج وعنده خمسة عيال .. وهو ماعليه مبسوط مادياً راح يعيشها زين .
: الله يكفينا شرها ويفكنا منها المهم تروح بعيد عنا .. تتزوج اللي تتزوج بس افتك منها .
: ماعليك ياقلبي من احد ولاتتذكرين شي يكدر علينا .
ابتسمت له بحب وقلت : بنسى الدنيا كلها واتذكر اني مع مهندي وأكيد راح اسعد بنت في هالكون .
حط راسي على صدره قال : الله لايفرق بينا ويخليك لي بس .

:: ::

مر علينا اسبوع حالم وخيالي بالنسبة لي كله سعاده وحب ورومنسية وحياااة غير مع مهند ... بس يتخلله احياناً شكي ان مهند فيه شي .. لأنه احياناً يسرح ويشرد بتفكيره وهو معاي .. ولأن عمي اذا شافني سلم علي بحرارة وتجنبني قدر الامكان .. حتى خالتي انشغلت بالعيد والسوق وريم ماتطلع من غرفتها الا للسوق وترجع .. اما رانيا كانت زعلانه من عمي ماتكلمه ولمن سألتها ليه تسوي كذا قالت مصيرك بتعرفين وتعذريني .. مرة الحيت عليها تقول لي شو فيه وبكت قالت الله يخليك ياديمه لاتجبريني اتكلم مااقدر .

رحنا لابها وجلسنا هالمرة في بيت عمي بدر كان قصر كبير بوسط مزرعه كبيرة احلى شي فيه انه على جبل لمن افتح الشباك بغرفتي يكون السحاب قريب مني .. كنت اصحى الصباح وغصب اصحي مهند معاي وننزل تحت عند عمي وخالتي نتقهوى معاهم بعدين نخرج انا ومهند .. نتمشى ومانرجع الا على الغدا بعدين ننام ساعتين ثلاث ساعات ونروح لبيت خالة سارة ولا تجي عندنا مع زوجات عيالها وبناتهم ..
خمسه ايام مرت علي اعتبرها من اجمل ايام عمري .. كنت احس اني ماابغى الناس .. اشتاق لمهند باستمرار .. ولو بكيفي مااجلس الا معاه لوحده .. وهو كان ملهوف علي طول الوقت .. بجد كأنا عرسان ومانبغى العالم يقربون منا يخربون علينا اجمل لحظاتنا ..
صحيت بدري من النوم على صوته يقول : ديمتي .. كنت نايمه على ظهري وحاط يده تحت راسي وهونايم على جنبه وخدي على صدره اللي بدون فنيله .. .. دفنت وجهي اكثر في صدره .. احب ريحته احسها تنعشني وانا اتنفسه .. حسيته يبوس جبيني وفتحت عيني .. ابتسمت له قلت : صباح الخير ياهدية ربي علي . اليوم انا اسعد بنت على الكرة الأرضيه .
ابتسم لي بحب قال : صباح النور ياسعادتي انتي . تبينا نتمشى برا ..
: اوكي حبيبي .. يووه مرة مكسلة مافيني اقوم البس شو رايك نفطر هنا .
: خلاص بشيلك اوديك للحمام اكيد بتتنشطين .
: ههههههههههههههه لا خلاص بقوم
كنت بقوم بس مسكني بقوة وحنان وحضني على صدره .. ياربي احس اني ماابي من الدنيا شي غير مهند .. اكتفيت بالسعادة وانا في حضنه واحس بحبه ..
قطع علي تفكيري في شعوري واحساسي قال : تسمعين قلبي ياديمه ..؟
: قلبي يسمعه ويحسه ويعشقه .
: قولي لقلبك اقسم بالله انك كل دقة فيه تنبض بحبك انتي ..
: يقولك حتى هو مليان بمهند .. وماعاد لاحد فيه مكان .
قمت اخذت لي شور ورحت البس على بال مايتحمم مهند ويلبس هو كمان .
لبست لي بنطلون جينز سماوي وبدي ابيض ولبست عبايتي بعد ماجففت شعري وحطيت مكياج خفيف وقلوس لحمي ..
لبس مهند ثوبه وخرج بدون شماغ بعد مامشط شعره على ورى واخذني بيدي ..
اليوم صاحين بدري عن كل يوم .. وماشفنا خالتي وعمي باين انهم لسه ماصحوا .
ركبت في السيارة بجنب مهند قلت : مهند بنفطر فوق الجبال .
: طيب ياعمري بس الوقت لسه بدري استني شويه .
: ياليت الكميرا معانا كان نتصور هنا .
: ههههههههههههههه نتصور بكفنا مو غصب .
: ههههههههههههههههههه اسكت لاتذكرني ..
: تدرين خسارة انا ماتصورنا واحنا في سوريا .
: ان شاء الله نروح مرة ثانية ونتصور هناك . التفت عليه بجدية قلت : لاتنسى انك وعدت جدتي نزورها .
: وعدتها وراح نزورها قريب .. وبنزورها دايما حتى مع عيالنا ان شاء الله .
: عيالنا ... هههههههههههه تصدق مااتخيل نفسي ام لسه بدري مرة علي .
: تصدقين اني متحمس اشوف عيالي منك .. عاد ابيك تجيبينهم كلهم يشبهونك بكل شي .
: هههههههههههههههههههههه قالوا لك بكيفي .
: ههههههههههههههههههههههههههه الله يرزقنا بالذرية الصالحه هذا اهم شي ياعمري
: اللهم آمين .
اشترينا عصيرات وفطاير بالجبنه والشكولاته لأن المطاعم مافتحت لسه ولا الكافتيريهات ..
فتحت لمهند عصيره وجلسنا نسولف ونلف بالسيارة .. طلعنا الجبل وكان الضباب مغطي المكان .. شغلنا نور السيارة وصرنا نمشي بشويش ..
كان يوم مميز في حياتي اهداه مهند لتاريخ ديمه كله . طبعاً وثقنا ذكراه بصور بعد مااشترينا كاميرا ديجتال . ونزلنا جلسنا على الأرض بسطنا بساط كان بسيرة مهند وجلسنا عليه ..
اكثر صوري بدون مااكون متغطية بطلب من مهند .. اليوم مهند مجنووون فيني كل شوي يقول انتي ملكة جمال .. انتي اجمل امرأة شفتها في حياتي .. آخر شي قال ديمه انتي ساحرتني ..
ضحكت عليه وتذكرت رانيا لمن تمزح معاي وتقول تكفين ديمه قولي لي شو مسوية لعمي مهند شو نوع السحر ومن فين جبتيه علميني ترى مو قايله لاحد وسرك في بير .. وانا دايما اقول لها سحري لمهند المحبة من عند ربي ..وهذا هو السحر حلال

عيدنا هناك في بيت عمي بدر صورتنا رانيا بكاميرتها ونادت مهند صورته وتصورت معانا وصورت عمي وخالتي كانت طول اليوم تمشي وتصور تقول بخلص الفيلم كله اليوم لأن هذا خاص بأول يوم في العيد ..



يوم العيد كان مميز جداً الرجال داخلين خارجين لأن عمي بدر له قيمته هناك والكل يقدره ..وصلنا رانيا عند امها تجلس عندها اليوم ووعدها مهند يجي بكرة ياخذها ونزلنا سلمنا على امها اللي اول مرة اشوفها وكانت شباب وعندها ثلاثه عيال غير رانيا من زوجها الثاني .
بعد ماخرجنا من بيت ام رانيا رحنا لبيت سارة عمة مهند وهناك جونا حريم عيدو علينا وانا طلعت فوق بعد ماتعبت.. كنت مع ساميه بغرفة مهند اللي عندهم اللي صارت لمهند وديمه مولمهند لوحده ..
سمعت صوت غريب يوووه ياكرهي له هالصوت .. كان صوت فاطمة وهي تسأل عني طالعت بسامية قلت لو سمحتي سامية ماابغى اشوفها برجع لبيت عمي الحين حتى لاتصير لي مصيبة جديدة بسببها ..
طلعت ساميه من عندي سمعتها تقول لها : وش تبغين من ديمه
: بتحمد لها على السلامة وابارك لها على خطتها اللي نجحت لما قدرت تضحك على مهند وتخليه يرجعها .
انا دقيت على مهند قلت تعال خذني فاطمه هنا وتسأل عني وبصراحه قلبي مو مطمن لها .
حتى مهند لمن سمع صوتي عرف اني خايفه قال الحين اجيك
طلع مهند فوق سمعته ينادي عشان اذا فيه احد غريب يدخل .. انا كنت لابسه عبايتي وطرحتي وشنطتي بيدي وانتظره على جمر وخوفي من فاطمه ماله حدود الله يستر هالمرة ناويه على ايش بالضبط .
سمعت مهند برا يقول : وش جابك انتي هنا ومن سمح لك تقربين من غرفتي يالله يالله انقلعي تحت ولا برا البيت كله يالله ؟
دخل غرفتي وجا عندي قال : لاتخافين ويالله بنطلع من هنا .
خرجت معاه الا سمعتها تقول : ماتبين تسلمين ياديمه ..
طنشتها ومارديت لأني عارفه ماراح اسلم منها قلت اقصر الشر واروح
نزلنا ولقينا امها قدامنا .. اول ماشافتنا قالت : هذي وش مدخلها بيوتنا ماكفى عمايلها
مهند : لا اله الا الله امشي ياديمه امشي الله يصبرني
: سلم على عمتك
: سلمت عليها قبل شوي امشي بس
خرجت حتى ماسلمت عليها هي لأنها صدت عني قلت ماابي انزل نفسي

رحنا تمشينا ودق علينا عمي ياسر كلم مهند وقعد يترجاه انه يجي لأنه بمجلس سعد زوج عمته ساره
استحى مهند من عمي ياسر وقال يالله باخذك ارجعك هناك اذا ماراحوا بقول لسامية ماتخليهن يقربن منك
انا بصراحه ماحبيت اقهر مهند واخليه يجلس عشاني ولا اقدر اجلس في بيت عمي الكبير لوحدي .. رغم اني عارفه انها بتنغص علي .
رجعت لبيت خاله سارة ومريت على خالتي سارة واعتذرت منها اني مااقدر اجلس مع الحريم وهي عارفه ليه
عذرتني خالة سارة قالت اهم شي راحتك ياديمه وطلعت فوق مع ساميه والبنات
قفلنا الباب علينا حتى البنات مايبغون فاطمة وجلستها لأنها انسانه غيورة وحقودة
قامت دانه بتجيب لنا قهوة وحلا قبل العشاء وجاتنا بسرعه قالت:عمة سامية قفلي الباب فاطمة لاتدخل تراها برا وقريبة من هنا .
قامت سامية معاها وقفلت الباب ورجعت لي قالت : ماعليك ياديمه لاتخافين منها وربي لولا مهند موصيني ماتقرب منك لاخليها تدخل واعلى مافي خيلها تركبه ..
دق تلفوني كان مهند قال : انزلي تحت وبسرعه ابغاك .
: ليه صاير شي ..؟
: ديوم تعالي واقولك وش صاير .. بس لاتخافين مافيه شي .
: اوكي حبيبي الحين اجي .
قلت لساميه تخرج معاي فاطمة مسببة لي رعب ياناس . نزلت وهي واقفه على البلكونه اللي في الصالة وتطل على الجبل .. واشوا عديت بسلاام ونزلت بسرعه تحت ..
قابلتني امها قالت : ساميه هذي تدري ان بدر خطب هنادي بنت سعود الـ .. لزوجها وملكته بعد اسبوع ولا للحين تمشي على عماها ماتدري عن شي .
وقفت بمكاني متجمدة بعدين ابتسمت لسامية اللي مطيرة عيونها فيها قالت : خالة الله يهديك انتي ماتعرفين تجلسين مثل المسلمين .. طبعك طبع يهود .
قالت بخبث : انا ماقلت الا الحقيقه . بغيت انبهها يوم اني اشوفها بنية يتيمه ومريضه والناس تغدر بها وتبي تزوج رجالها .
قلت لساميه وانا مكشرة : هذي اش قاعده تقول ؟
دق جوالي شفته مهند بس ماقدرت ارد عليه .. قلت : ساميه ردي علي .
طالعتني ساميه قالت : ديمه موضوع طويل هذا اسألي مهند عنه وهو يقول لك .
: يعني كلام هذي صدق
تدخلت نورة بضحكه قالت : ايه ياديمه صدق وبدر الح على مهند قال تخطبها ولا منت ولدي ولا اعرفك دوب امه علمتني .
طالعت فيها قلت : حسبي الله عليك انتي وبنتك ونعم الوكيل .
قلتها من قلبي ياناس .. حسيتني مظلومه هنا .. حتى لو كانت كذابه بس نغصت علي .. واذا هي صادقه معناتها قضوا علي .
مسكتني ساميه بيدي ونفضت يدي منها بقوة ماادري ليه ساميه مالها ذنب بس انا كمان تايهه وضايعه وحياتي قدام عيني تنهار .. الحلم اللي كنت عايشته الأيام اللي راحت في لحظة تحول لكابوس ..
سمعت آخر قنبلة اطلقتها نورة لمن قالت : علميها ياسامية ان بدر خاطب لمهند من يوم كانت في عند جدتها وجابها وهي ماتدري عن شي .. .
خرجت بسرعه .. هربت منها ومن صوتها وخبثها ودناءتها شفت مهند يدخن عند الباب .. وريم تجري وراي قالت ديمه : لاتصدقين عمتي تراها كذابه وووو



مهند عمتي كلمت ديمه ماقدرنا نلحق عليها .
طالعت المتهم الأول وعيوني فيها دموع وماتكلمت . قال وهو في فمه سيجارة : اركبي الحين وماعليك من كلامهم .
ركبت السيارة بعد ماغطيت وجهي ودموعي نزلت بهدوء وقلبي يعتصر ياناس ..
ركب بجنبي وسكتنا ماتكلمنا اكثر من عشر دقايق .. دموعي تنزل وانا اشهق وامسح دموعي بعيوني .. دخن مهند اكثر من خمس سجاير آخر شي تكلم وليته ماتكلم : كنت حاس انها هي اللي بتكلمك .. وامي دقت علي قبل شوي قالت عمتك قامت من عندنا وشكلها ناوية تقول لديمه على الموضوع لأنها سألتني وعلمتها بالتفاصيل .
انهرت وقلت : ليه تخدعني يامهند ؟
قال بهدوء فظيع : ماخدعتك ولاكذبت عليك ..
: لاوالله وكلام عمتك
: كلام عمتي صحيح ولو اني ماادري شو هو بالضبط لكن بقولك المختصر المفيد
ديمه لمن كنتي في سوريا حالي صعب على ابوي وخطب لي من راسه كلم واحد من الناس اللي يتعاملون معاه عن بنته يقول اني اذا تزوجت يمكن انساك وارجع مثل اول .
انا رفضت الموضوع جملة وتفصيل وماناقشته مع احد لليوم .. قبل كم يوم تتذكرين لمن ناداني ابوي وكلمني وجيتك طفشان .. كان يقول انه تورط وخطب بنت الرجال ومستحي يقول له ماعاد نبي بنتك .. ويقول اخطبها مافيها شي اذا اخذت ثنتين وانا قلت لابوي الكلام اللي ماراح اكرره غير لك انتي .. انا لايمكن اتزوج في هالدنيا غير ديمه بنت عبدالله . فاااهمه ولا لا . مانبي نخلي عمتي تلعب في حياتنا على كيفها ..
طالعته وانا اشهق بقووة قلت : وابوك طيب ؟
: ابوي يزعل يومين ويرضى . لكن انا لو زعلت ماراح ارضى ولا راح اكون سعيد بحياتي لين اموت الا معك انتي وبس .
: طيب والحل ؟
: مافيه مشكله حتى ندور لها حل .. ديومي حبيبي لاتفكرين بهالموضوع تكفين .. انا لك ليوم الدين وانتي لي لأبد الآبدين .. ولاتفكرين ان يجي يوم اني افرط فيك مهما كان حتى لوحطيت اهلي بكفه وانتي بكفه .
: لايامهند الا اهلك .. انا تقدر تجيب بدالي حتى لو ماحبيتها زي ماتحبني بس اهلك ماتقدر تعوضهم .. وصدقني لو الدعوة فيها رضى اهلك انا اللي راح ا
قاطعني قال : اشششششششش لاتتكلمين في الموضوع هذا الله يخليك .
تبين قهوة ..؟
: اوكي ناخذ قهوة .

اخذنا قهوة تركيه وجلسنا نلف بالسيارة قال : حسبي الله على من نغص علينا .
: مهند
: هلا ياروح مهند .
: خلنا نرجع للبيت .
: ابشري .
رجعنا للبيت وانا كل لحظة حلوة مرت علي مع مهند اشوفها الحين وأودعها .. عارفه ان عمي ماراح يسكت خاصة انه من النوع اللي كلمته مايثنيها على قولة خالتي . بعدين الرجال اللي خطب منه لمهند تاجر كبير وبنته هذي اعرفها بالجامعه دايما كبيرة عمرها وصل للثلاثين تقريباً شكلها اكبر من مهند ..يعني مهند بالنسبة لها فرصة عمر .. دكتور وولد ناس عز وجاه وسمعه .. حتى لومتزوج الله يستر منها ..



رجعنا للبيت وانا مكسورة ... ودق على ريم قال ارجعي عند ديمه انا بطلع وتعالي اجلسي معاها
بعد شوي دخلوا البنات عندي اولهم ساميه وريم وشافوني ساكته ومقهورة
قالت ساميه والله ماياخذها مهند لو على قطع رقبتي

مرت علينا ليله صعبة بشكل مااقدر اوصفه لكم .. مارجع مهند الا الفجر ..
لمن جات خالتي وشافتني قعدت تبكي وتسأل عن مهند قلت ماادري وقعدت تتحسب الله على نورة وبنتها ..
حاولت اهدي خالتي بس انا كمان محتاجه من يهديني .. لأن ريم قالت الله يستر من ابوي لمن سأل عمتي سارة عن مهند وش فيه قالت له : مافيه شي كدرت عليه حياته وظلمته ومايدري وش يسوي يتبع قلبه وضميره وسعادته ولا يسمع كلامك ويرضيك ويجني على نفسه . وابوي زعل بالمرة من كلام عمتي قال الموضوع منتهي ومهند بيروح معاي بعد يومين غصب عنه كلمتي مااغيرها ولا اثنيها قدام الرجال .


..
جالس بجنبي على السرير ويدخن وانا ساكته ماادري اهدي مهند واطلعه من جو الكآبه اللي هو فيه ولا اخليه كذا وانتظره هو يجي يساعدني ويطلعني من حزني .
قلت : حبيبي هذا اللي هلكك ماراح ينفعك ولا راح يحل شي .
: جيت هنا ابي انسى واغير جو مادريت ان امي سارة بتزيد الطين بله .. خلت ابوي يعصب ويدق علي يقول فهم ديمه على كل شي وانا راح احدد موعد الملكه مع سعود بعد يومين ..
التفت علي وكمل وهو يقول : واللي رفع سبع وبسط سبع ياديمه ان مالي زوجة في الدنيا غيرك . لو فيها غضب ابوي واهلي كلهم .. كانت دموعي تنزل بغزارة ورمى سيجارته وقرب مني حط راسي على صدره وانا انهرت اكثر قال : حتى لوخسرت وظيفتي هنا حتى لو خسرت وجودي كله هنا .. انا مااقدر اعيش بدونك ياديمه . راح احارب الدنيا عشانك وعشان حياتي معاك .
مارديت عليه ولا تكلمت كانت دموعي هي اللي ترد وتقول له مااقدر على بعدك مااتخيل ان تجي وحده وتصير بحياتك وانا اطالع . ومااقدر اخليك تعصى ابوك وتغضبه عشاني ..
ماابي ازيد هم مهند واتكلم باللي في قلبي .. اخيراً قلت : مهند خلنا نطلع في البلكونه احسني مخنوقه هنا .
اخذني بيدي وخرجنا في البلكونه حقت غرفتنا اللي تطل على جبل فيه عصافير كثيرة وحمام وطيور اشكال وانواع والوان .
اليوم مهند يكح كثير برد والسجاير اللي دخنه من امس كفيل انه يعدم رئته . هذا غير البرد والهوا البارد اللي هنا في ابها .
قلت وانا اضم يديني على اكتافي : مرة برد .. اجيب لك جاكيت معاي .
: لا جيبي لي بطانية .
رحت جبت البطانية وهو جالس على الكرسي الطويل اللي في البلكونه وحطيتها على ظهره وجلست بجنه دخل يده في جيبه يدور على دخان وماحصل .. ابتسمت وقلت له بحاول اغير حال مهند هذا : مهند حبيبي بطلب منك طلب .
قال بهدوء : اطلبي ومن الحين تم .
: حبيبي خايفه عليك من الدخان . ماابغى اقول لك اتركه بين يوم وليله بس خففه شوي .
: بخففه ان شاء الله الله يكفيني شره صدري اليوم متعبني شكله منه ومن البرود اللي هنا .
: سلامتك ياروحي وماتشوف شر .. تدري ان اغار من السيجارة هذي .
آه بس من ضحكته .. اخيراً ضحك بوجع : ههههههههههه اجل تغارين من سيجارة ياديومتي .
ابتسمت وانا احس الدم يمشي في جسمي بفتووور وبروده ويمكن راح يوقف الحين : قول ليه تغارين .؟
لف يده على اكتافي وغطاني بطرف البطانيه معاه قال : ليه تغارين يالفنانه الفاتنه .
: ههههههههههه حلوة الفنانه الفاتنه .. ممممم اغار اول شي لأنها في فمك وقريبه منك اكثر مني . واغار لأنها ممكن تنفس عنك اكثر مني .. سكت شوي وحاولت قدر الإمكان اني ماانهار ولاابكي وقلت : نفسي اصير كل شي بحياتك ..
: وانتي كل شي بحياتي .. واذا الدخان مضايقك من اليوم بحاول اتركه لعيونك واخففه .
ياربي استر كلام مهند يخوفني .. يذكرني بالأفلام اذا كان البطل بيموت ولايصير له شي صار يلبي طلبات اللي حوله ويحاول يرضيهم مهما كان الثمن .
لا لا ياربي مااتخيل ان مهند يصير له شي .
قلت : حبيبي اذا الجو هنا برد عليك خلاص ندخل ترى انا عادي اهم شي عندي صحتك وهذا .. أشرت على راسه باصبعي وانا ابتسم
: مممم يالله خلينا ندخل احسن .
نمنا بعد ماحاولت اهدي اعصاب مهند وتظاهرت اني ماني خايفه وهو معاي واني واثقه بكلامه لمن قال انه ماراح يضرني ولاراح يخليني احزن .
صحيت الظهر على صوت عمي برا وهو ينادي على مهند .. صحيت مهند كان مبين على وجهه انه تعبان .. قال : اطلعي قولي له بنزل عنده بعد شوي . وتغطى باللحاف وكمل نوم .
لبست الروب حقي وخرجت لعمي فتحت الباب وشفته قدامي .. حسيت عمي انصدم لمن شافني قال : هلا والله ببنتي ديمه وشلونك يبه .
هزيت راسي قلت : انت كيفك ياعمي .؟
: انا بخير اذا انتم بخير وطيبين .
: عمي مهند يقول بينزل لك بعد شوي .
عصب عمي من جديد قال : قولي له الحين ينزل تحت .. الموضوع اللي ابيه فيه مايتأجل .
: حاضر اقوله .
عورني قلبي كثيير ورجعت لمهند كأني اقول قوم روح لابوك عشان يقتلني .
حركته بيدي ودموعي تنزل قلت : مهنننند قوووم ابوك معصب يبغاك تحت .
رفع اللحاف عن وجهه لأن صوتي مو عاجبه وطالعني قال : خليه اذا مواضيعه مامنها فايده لايتعب نفسه ويتعبني .
: ابوك معصب والله .
اخذ مخدتي وحطها على راسه وكمل نوم كأنه عارف ابوه اش يبغى ومايبغى يروح له . دخلت الحمام وتحممت وخرجت لبست ومهند لسه على نومه .
هالمرة جات خالتي دقت علينا وفتحت لها قالت : مهند ماصحى
: لاياخالتي مارضى لي ساعه احاول فيه . البارحه كان مرة تعبان .
جات خالتي عنده صحته وفتح عيونه قال : يمه روحي بقوم اتحمم والحقك .
خرجت خالتي وشفت مهند يكح وحط ديه على راسه بسرعه جيت عنده حطيت يدي على راسه كان راسه مسخن .
قمت بسرعه جبت له حبتين بندول قلت : حبيبي حرارتك مرتفعه قوم خذ لك شور عشان تنزل بعدين روح للمستشفى .. اخذت جوالي قلت : ولا انا اقول لعمي ياسر يجي يوديك .
مسك يدي قال : لا لا مايحتاج مستشفى . بقوم اتحمم وتنزل ان شاء الله .

نزلنا تحت ومهند يكح وباين انه كثير تعبان .. قال : انا بروح لابوي وانتي حضري لي


يتبع ,,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم