بداية الرواية

رواية مجبور اعيش من بعد فرقاك -44

رواية مجبور اعيش من بعد فرقاك - غرام

رواية مجبور اعيش من بعد فرقاك -44

ناصر: الحمدلله بخير
ريناد :احس في شي مضايقك
ناصر : مو شي واحد اشياء كثيره
ريناد : طيب ليش وش فيك ؟؟
ناصر : خلاص تعبت من المسؤوليه اللي عندي وضغط الشغل وابي اكمل اوراقي حقت الجامعه لاني بكمل هنا
ريناد : الله يعينك
ناصر :خلاص مااطول عليك
ريناد : لا عادي سولف والله انك وحشتني
ناصر : والله وانتي اكثر كيف لجامعه ؟؟
ريناد : تجيب الطفش والله ودي ارجع
ناصر : انتي وش دخلتي طب ايش ؟؟
ريناد : اقولك وش دخلت بس لاتضحك
ناصر :اوك
ريناد : تشريح
ناصر :هذا شي يدرسونه العيال مو البنات
ريناد : صح قرف بس حلو
ناصر :هههه والله مدري عنك
ريناد :وش فيك سكتت ؟؟
ناصر : ماعندي شي اقوله
ريناد :يعني ماعندك سالفه ؟؟
ناصر : ايه ماعندي
ريناد : وشخبار وعد ؟؟؟
ناصر : تدرين ماصرت اشوفها
ريناد : ليش ؟؟
ناصر :ارجع من دوامي تعبان وانام تكون بغرفتها ؛ اشوفها كذا كل يومين ثلاثه مره
وحشتني سواليفك / وحشة شوفتك أكثر
كل ليله مع طيفك / حبيب الروح أنا اتحسر
طاير من عيوني النوم / على ذا الحال أنا كل يوم
سمّعني حبيبي الصوت / وسيرني على كيفك
كلامك فيه نشوة روح / يحرك فيني الوجدان
يعطيني أمل مفتوح / في لقياك مهما كان
ساعة يختفي صوتك / أعيش بعالم الحرمان
لا تقطع علي الصوت / أنا مقدر على الحرمان

< في لندن ؛ عند طلال >
ريناد : والله شكلي برجع الرياض احسن لي
طلال: انتي غبيه ؟؟
ريناد : لا
دانه : اجل ؟؟
ريناد : هنا طفش ؛ ودراستهم صعبه
طلال : شهادتك تكون من برا احسن
ريناد : بس طفشت هناا
دانه : بتتعودين
طلال :القسم حقك مافي سعوديين ؟؟
ريناد : الا بس كلهم شباب مافي بنات
< ريناد كانت مره طفشانه ؛ لانها ماتعرف احد هناك ؛ ولانها بعيده عن اهلها ؛ وعن ناصر >
< بعد يومين دقت ريناد على امها >
ام نايف :هلا السلام عليكم
ريناد : هلا بك وعليكم السلام شخبارك ؟؟
ام نايف : تمام انتي شخبارك كيف الجامعه شخبار اختك ؟؟
ريناد : الحمدلله تمام ماما
ام نايف :لبيه
ريناد : هذي انا مسافره تقولينها بس انا عندك نعم انقلعي عن وجهي ههههههه
ام نايف :ههههههه صدق ماتنعطين وجه اخلصي وش بغيتي ؟؟
ريناد :ابيك تكلمين بابا لاني طفشت وابي ارجع
ام نايف : ودراستك ؟؟
ريناد :انا جايبه 99 واي جامعه بالرياض بتقبلني
ام نايف : جد تتكلمين ولاتستهبلين ؟؟
ريناد : لا جد
ام نايف : ان شالله بكلم ابوك وبخليه يتفاهم معك ؛ واذا جيتي هذه السنه يمكن مايقبلونك بالجاعه لان خلص القبول وبداوا دراسه
ريناد :عادي مو مشكله اكمل السنه الجايه
ام نايف : خلاص بكلم ابوك ويصير خير
ريناد : اوك تامرين بشي ؟؟
ام نايف : لاسلامتك وانتبهي على نفسك وسلمي على دانه
ريناد :: الله يسلمك سلمي على ابوي واخواني يالله باااي
ام نايف :فمان الله
دانه : انتي مجنونه ؟؟
ريناد : هذه حياتي ولاتتدخلين
دانه : غبيه في وحده اهلها يخلونها تسافر براا وتقول لأ
ريناد : ايه انا لاني طفشت والجامعه تخرع وانتي و زوجك واخته اشكالكم ماتفتح النفس هههههه
دانه : ترا بتضيعين فرصه كبيره
ريناد : عادي ماهمني
دانه : بتضيعين سنه
ريناد : عادي اسجل باكاديميه او شي والسنه الجايه اكمل جامعه
< حاول الكل يقنع ريناد انها تقعد بس عيت >
< ام نايف كلمت ابوها ؛ وابوها وافق لانه يدري انها مو مرتاحه هناك
< بعد يومين دقت ريناد على ناصر وعلمته انها بترجع >
ناصر :هذا مستقبلك انتي مجنونه ؟؟
ريناد :انا تعبت هنا
ناصر :ودراستك ؟؟
ريناد :عادي اكمل السنه الجايه
ناصر: ترا مارح تستفيدين شي اذا جيتي
ريناد : عادي اهم شي اني ارجع لاني منجد طفشت
ناصر : الجامعه مافيها بنات ؟؟
ريناد : فيها بس منجد قليلات حيه
ناصر :مو معقول كلهم
ريناد :انا ماقلت كلهم بس
ناصر: ريناد انا ابي مصلحتك لاتقعدين تبررين
ريناد : انت ماتبيني اجي ؟؟
ناصر :مو كذا السالفه بس هذا مستقبلك ولاانا احسن شي عندي تكونين جمبي وماتسافرين وبعدين انا ادري عن الاختلاط اللي بالجامعه واللي يصير ومع كذا ماقلت لك شي عشان مصلحتك
ريناد : مدري بس انا تعبت هنا مافي احد اسولف معه دانه دايم مع طلال وشذى مع خوياتها
ناصر :وليش ماتحاولين تتقربين من شذى ؟؟
ريناد : لانها ماتحبني
ناصر :انتي وش دراك ؟؟
ريناد : من اسلوبها معي ؛ ودها تمسك علي شي ؛ تبي تفشلني
ناصر :يمكن تغار منك بس مارح تكرهك بدون سبب
ريناد : اوووف خلاص طفشتني تبي شي ؟؟
ناصر :وشفيك عصبتي ؛ ترا انا متضايق اكثر منك
ريناد : خلاص مافيني شي
ناصر : اهم شي انك مو زعلانه
ريناد : لا مو زعلانه
ناصر :طيب متى بتجين .؟؟
ريناد : يوم الاحد بوصل الرياض
ناصر : وش اليوم ؟؟
ريناد : الثلاثاء
ناصر : اهاا ترجعين بالسلامه
ريناد :الله يسلمك
ناصر : خلاص انتبهي على نفسك
ريناد :اوك تبي شي ؟؟؟
ناصر :لامشكوره باااي
ريناد : بااي
<دانه كانت قاعده تسولف مع شذى >
دانه : حاولي تكلمينها تقعد بتضيع عليها السنه
شذى : بقولك شي بس لاتزعلين ريناد مره مغروره وماتحبني
دانه : مو سالفة ماتحبك بس هي كذا اسلوبها
شذى :اسلوبها هذا مايمشي معي
دانه : خلاص اوك انا بحاول فيها

< ريناد كانت معنده انها بترجع >
< في الطياره ؛ كانت قاعده جمب واحد >
.... : ريناد
ريناد : وش دراك باسمي ؟؟
.....: وشخبار ناصر ؟؟
ريناد : مين انت ؛ صوتك مو غريب علي ؟!!!
..... : حاولي تتذكرين صح شكلي متغير بس نفس اسلوبي
ريناد : ياااسر
ياسر :لابدري زين عرفتيني
ريناد : اهااا لا شكلك مره متغير
ياسر : ماانخطبتي ماتزوجتي ؟؟
ريناد : لا
ياسر :وناصر ؟؟
ريناد : الحين انت وش دخلك ؟؟
ياسر : لا بشوف وش بيصير بروميو وجولليت اخر شي
ريناد : ترا مااحب الاستهبال
ياسر :ههههههه طيب عمتي في شي ثاني ماتحبينه ؟؟
ريناد : هاهاها لا
ياسر : وشعندك في لندن ؟؟
ريناد : كنت بدرس جامعه هناك وطفشت وقررت ارجع
ياسر :اهاا سجلتي بالرياض ؟؟
ريناد : لا السنه الجايه ان شالله
ياسر :الله يوفقك
ريناد : ويوفق الكل
ياسر : طيب ماقلتي لي وشصار مع ناصر ؟؟
ريناد : ماصار شي
ياسر : مارح يخطبك ؟؟
ريناد : انت القف واحد شفته بحياتي
ياسر :والله انك ماعرفتيني
ريناد : كيف يعني ؟؟؟
ياسر :يعني ماعرفتي قيمتي وربي مارح تلقين زيي
ريناد : هههههههه
ياسر :وشفيك ؟؟
ريناد : لا ولاشي بس ناصر قال نفس الكلام
ياسر : يمكن ناصر يحبك بس مارح يقدر يسعدك زيي
ريناد :اهم شي انه معي واكون مبسوطه ولاتتدخل بشي مايخصك
ياسر :اصلا انا لو ابيك كان تزوجتك غصب
ريناد : واشوا انك ماتبيني
ياسر : في بنات اشكالهم تغرك بس مافي اخلااق وانتي منهم
ريناد : وفي ناس يهتمون بالمظاهر وانت منهم
ياسر : والله صار لسانك طويل وتردين ؛ انتي قد اللي قاعده تقولينه ؟؟
ريناد : لا اكبر منه ههههههههه
ياسر : ههههه مشكلتك انك طيبه بزياده وماتدرين عن شي
ريناد : ولاابي ادري
ياسر :عالعموم انتي ماتعنين لي اي شي ومااتمنى لك الا الخير والله يوفقك وتاخذين اللي يقدرك ويسعدك ؛ وصراحه انتي غامضه مره وانا ماقدرت افهمك
ريناد : كيف غامضه ؟؟
ياسر :شخصيتك ماقدرت افهمها
ريناد : اهااا
< وصلت ريناد بيتهم وسلمت على اهلها ونامت >
< بعد يومين دقت على ناصر >
ناصر :هلا والله وغلا
ريناد :هلا بك
ناصر :وانا اقول وش فيها الرياض منوره
ريناد : بوجودك
ناصر :متى وصلتي ؟؟
ريناد : قبل يومين
ناصر :وتوك تتذكرين ان في واحد اسمه ناصر ؟؟
ريناد : لامو سالفة كذا بس انا من الاول قلتلك اني بجي يوم الخميس وتوقعت انك بتدق على جوالي
ناصر : توقعاتك باءت بالفشل المهم شخبارك ؟؟
ريناد : تمام انت وش مسوي ؟؟
ناصر :الحمدلله بخير
ريناد : وينك ؟؟
ناصر : توني طالع من الجامعه وبروح شركة ابوي
ريناد : اهاا وكيف الجامعه ؟؟
ناصر : من اي ناحيه يعني ؟؟
ريناد :انا متطمنه هنا مافي بنات ؛ بس قصدي من الدراسه والشباب
ناصر : دراستي الحمدلله كويسه بس الشباب اغلبهم طعوس
ريناد :اهاا الله يعينك عليهم
ناصر :انتي مارح تطلعين ؟؟
ريناد : ابي اروح عند هيفاء اسلم عليها وبعدين عند وعد بسوي لهم سبرايز
ناصر : متى بتروحين لوعد ؟؟
ريناد : مدري هو سعود هنا ؟؟
ناصر : ايه ليش ؟
ريناد : لاني دقيت على جوال رهف مقفل
ناصر :انتي تدرين ان سعود مايبي رهف تكلمك ؟؟
ريناد : ايه ادري بس مو على كيفه
ناصر : هو زوجها انتي وش دخلك ؟؟
ريناد : رهف اول ماكانت كذا وبخليها ترجع زي اول
ناصر :ليش كيف كانت ؟؟
ريناد : كانت اقوى شخصيه فينا هي
ناصر : لا انتي
ريناد : لا هي
ناصر : لا حبيبتي انتي دانه اختك انكسرت بعد احمد ؛ رهف من الاول احسها هاديه
ريناد : وانا بعد
ناصر :انتي محد يقدر يلعب عليك
ريناد : افاا عليك < بذلاخه > تدري مين شفت بالطياره ؟؟
ناصر :مين ؟؟
ريناد : ياسر
ناصر : اهاا قالك شي ؟؟
ريناد : لا
ناصر :اكيد ؟؟
ريناد : يس
ناصر : انا لاني واثق فيك مارح اقولك شي بس لاتتكرر ثاني
ريناد : اوك خلاص ابي اطلع الحين تبي شي ؟؟
ناصر : لاسلامتك انتبهي على نفسك
ريناد : اوك الله يسلمك باااي

< راحت ريناد بيت هيفاء >
هيفاء :هلا والله وغلا
ريناد : هلا بك
هيفاء :والله وحشتيني يادبه
ريناد : وانتي اكثر
هيفاء :متى جيتي ؟؟؟
ريناد : قبل يومين
هيفاء :ياحبي لك والله اني مشتاقة لك
ريناد : وانا بعد ماتشوفين رهف ؟؟
هيفاء : شفتها مره بالصدفه بمطعم هي وسعود واختها بس
ريناد : والله ودي اشوفها الدبه ومدري كيف
هيفاء : سجلتي جامعه ؟
ريناد : لا
< وقعدوا يسولفون ساعه بعدين راحت ريناد عند وعد >
ام ناصر : حمدلله على السلامه امك ماعلمتني انك جيتي ؛ متى وصلتي ؟؟
ريناد : الله يسلمك قبل يومين
ام ناصر :المهم وشخبارك ؛ وشخبار امك ؟
ريناد :الحمدلله بخير انتي وشخبارك ؟
ام ناصر :والله بخير
ريناد : وين وعد ؟؟؟
رغد : نااايمه
ريناد : غريبه وعد نايمه الحين
ام ناصر :جت من المدرسه تعبانه ونامت
ريناد : اهاا خلاص اجل اجيها بوقت ثاني
ام ناصر :مسويه ماتمونين اطلعي صحيها
ريناد : ههههههههههه لا بس حراام
ام ناصر :اقول اطلعي
< جت وعد بكشتها >
وعد انصدمت : انتي وش جابك ؛ مو كنتي مسافره ؟؟
ريناد : وجع الناس تقول حمدلله عالسلامه
وعد : ياحبي لك والله مره مشتاقة لك
ريناد : توك تستوعبين ؟؟
وعد : معليش المخ ضارب عندي
ريناد : المهم شخبارك ؛ كيف المدرسه ؟؟
وعد : تدفني وادفها
ريناد : عاد شدي حيلك هذي اخر سنه
وعد : ان شالله ماتبغين تطلعين ؟؟
ام ناصر :لاماتبي
ريناد : هههههههههه
وعد : ماما من زمان ماطلعت تكفين
ام ناصر :قلت لأ
ريناد : اصلا انا مو فاضية لك بس جيت اسلم عليك والحين بروح بيت خالتي < وتذكرت مشعل > وبعدين ابي اروح اغير جوالي خاله خليها تجي معي
ام ناصر :عندها مذاكره
ريناد : عادي تغيب بكره تكفين
ام ناصر : بس عشانك والله
ريناد : تسلمين انقلعي انتي وشوشتك بسرعه
وعد : اوك < وطلعت الدرج وهي تغني الدنيا حلوه واحلى سنسن بنعشها واحنا ياناس عاشقين ننسى اللي فاتنا ونعيش حياتنا عالحب متواعدين >
ريناد : من زين الصوت
ام ناصر :واذا بليتم فاستتروا
< دخل ناصر الصاله ؛ وريناد وام ناصر كانوا يسولفون وماانتبهوا ؛ وناصر استانس وقعد يناظر ريناد >
ام ناصر حست ان في احد ولفت ولقت ناصر :بسم الله متى جيت ؟؟
ريناد : مين تكلمين ؟؟ < والتفتت شافت ناصر ورقت فوق
ناصر : يمه ليش سويتي كذا ؟
ام ناصر :لان البنت واثقه فينا وانت تسوي هالحركه البايخه
ناصر : قلت لك اخطبيها وبترتاحين وبتريحيني
ام ناصر :اذا خلصت دراستك
ناصر :انا الحين ادرس والحمدلله اشتغل ودراستي بكملها بس بسرعه اطلعي قوليلها ابي اخطبها
ام ناصر : خلاص وش رايك تروح تكلم ابوها ؛ لاني مارح افشل نفسي عشانك
ناصر انقهر منها : اوك بروح لابوها وبتشوفين
ام ناصر :طيب انقلع عن وجهي
< عند ريناد ووعد >
وعد : خلاص لاتطيحين علينا
ريناد : في شي بشكله متغير ؟؟
وعد : لاحبيبتي انتي اول مره تشوفينه مشخص
ريناد : ناصر دايم مشخص وكاشخ ياحبي له
وعد : الله دقي على جود شوفي مشعل بالبيت ؟
ريناد : لا حبيبتي ماعلمتها اني جيت

< وطلعوا البنات وراحوا بيت ابو مشعل >
مشعل : وجع قالوا انك سافرتي وش جابك ؟؟
ريناد : وحشتني وجيت اشوفك
مشعل : بس ماوحشتيني
ريناد : اقول اقلب وجهك وين جود ؟
مشعل انتبه ان معها احد : لا وجايبه خوياتها بعد بيت ابوك
ريناد : ههههههههههههه
وعد تفشلت
ريناد : اذا صار بيتك تكلم وعد امشي نرقى فوق
مشعل : ها لا معليش وعد لاتزعلين ماعرفتك بس هذه الصدمه بشوفتك
ريناد : هههههههههههه
مشعل : اقصد الفرحه بشوفتك
ريناد : اقول اقلب وجهك وين جود ؟؟
مشعل : اصير جود لعيون وعد
ريناد : يقطع ابوه اللي علمك الغزل
< جت جود عندهم >
جود : ماشا الله تمون عمي مشعل
ريناد : منجد ازعجنا البنت بتموت من الحيا
وعد طقت ريناد : ااااااااااااي
وعد : ها ها ها ها هاهاهاها
جود : هاهاهاهاها
مشعل : شي فيه غباء جود ماتقصر
ريناد : عطيناك وجه يالله انقلع برا
جود : صح حمدلله على السلامه متى جيتي ؟
ريناد : لا بدري ههههههه
< وقعدوا البنات يسولفون وبعدين جاا فيصل عند جود وطلعت معه والبنات راحوا >
< ناصر تروش وتكشخ وراح مكتب ابو نايف >
ناصر :السلام عليكم
ابو نايف : وعليكم السلام هلا حياك تفضل
ناصر : تسلم عمي شخبارك ؟؟
ابو نايف : الحمدلله تمام انت شخبارك كيف دراستك وشغلك ؟
ناصر : الحمدلله كل شي تمام عمي بغيتك بموضوع
ابو نايف : تفضل
ناصر : وابيك وماعليك امر تفكر بالسالفه و لاتقول اني صغير لاني اقدر اتحمل مسؤوليه
ابو نايف فهم قصده : والله مارح القى واحد جاد زيك بس لازم اخذ رأي البنت
ناصر: عادي خذ راحتك عمي لاني ماابيك تظلم البنت معي
ابو نايف : ان شالله وباقرب وقت برد لك
ناصر : ان شالله عمي
< ناصر طلع من عنده مستانس ؛ وخايف من ردة فعل اهلها
< في بيت ابو نايف >
ام نايف : بس ناصر توه صغير
ابو نايف :بس ماشالله عليه رجال ويقدر يتحمل مسؤوليه
ام نايف : والله مدري
ابو نايف : انتي قولي لريناد واللي ربي كاتبه بيصير ؛ ومارح يصير الا كل خير ان شالله
ام نايف : ان شالله
< بعد يومين >
< الساعه 1 بالليل عند ريناد ؛ كانت مستغربه ان ناصر مادق عليها ولا ارسلها شي وقفل جواله >
ام نايف : ريناد صاحيه ؟؟
ريناد : لا مجنونه كهكهكه
ام نايف : خلي عنك حركات البزران وتعالي ابيك بسالفه
ريناد : لاتقولين احد جاا يخطبني لاني مو موافقه من الحين
ام نايف : بس هذا يمكن توافقين وفكري ولاتتسرعين
ريناد : خلاص ان شالله
ام نايف :غريبه ماسالتي مين ؟
ريناد : اكيد وحده شافتني بزواج وعجبتها وخطبتني وهي كانت تبي دانه بس يوم شافتها متزوجه قالت اختها صح ؟
ام نايف : لا مو صح
ريناد : اجل ؟
ام نايف : ناصر خطبك من ابوك ؟؟
ريناد : تستهبلين ؟؟
ام نايف : لاتكلميني كذا
ريناد : معليش بس الصدمه
ام نايف : اهااا يعني وعد ماقالت لك ؟؟
ريناد : لا والله محد قالي
ام نايف : اقول نامي احسن تصبحين على خير
ريناد : اوك عادي اطلع الحين ؟
ام نايف: لا مو عادي
ريناد : اجل اوتوماتيك كهكهكه
ام نايف : كهكهكه
ريناد : هههههههههه والله بخرب اخلاقك اذا قعدتي معي ؛ تضحكين عند الحريم كذا
ام نايف : رينادوه انطمي ونامي تصبحين على خير
ريناد : احلاما سعيده
< قامت ريناد ودقت على دانه >
طلال : الوو
ريناد : بسرعه قطع الله ابليسك اين اختي ؟؟
طلال: انها تذاكر دروسها فديتها
ريناد : اقول اعطيني اياها بسرعه
طلال : وش تبغين منها ؟؟؟
ريناد : ابي صورتها ابيها بسالفه
طلال :وشو السالفه ؟؟
ريناد : سالفه مره مهمه هي بتقولك
طلال: مره مره مهمه
ريناد : ايه مره مره مره مهمه
طلال :مره مره مره مره ؟
ريناد : ايه مره مره مره مره مره مره مره مره مره
طلال: اقول دانه تعالي كلمي المجنونه اختك تبيك بسالفه مره مره مره مره مره مره مره مره مهمه
دانه : وجع اسكت
طلال: ههههههههههههههه
دانه : هاااي
ريناد : هااي كيفك ؟
دانه ك تمام انتي شخبارك ؟
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -