بداية الرواية

رواية قررت اموت بحبك -22

رواية قررت اموت بحبك - غرام

رواية قررت اموت بحبك -22

العنوود: امرني
خالد: يوم قلتي ان سامي ولد ناس وانك بتفكرين ولو ارتحتي له بتوافقين كان كلامك جد ولا كذاا تبين تقهريني مثل ما قهرتك؟؟؟؟؟
العنود: لا بس كنت ابي اقهرك عنااد يعني
خالد: الحمدلله
العنود اكتفت بأبتسامه دوخت خالد وراحت
خالد يكلم نفسه يلوموني يلومووني فيها انا ما ادري بدونها وش اسوي
العنووود على طوول اول ما طلعت فووق جلست تتفرج على الهدي هالي جابها وبعدين اخذت الدب وحظنته ونامت اما خالد اول مره ينام مرتاح من يوم خطب نجووود
صباح اليوم الثاني
عند الحـــريم
ملكة ديــــــــما وفهــــــــد
قرروو العائلة يسوون ملكة ديما وفهد بلمزرعه وهذاا بنائاا على طلب فهد انه يغير يعني على قولته يبي يصير غير ما يبي قاعه ولا البيت الكبير عشاان كذاا سواها بلمزرعه
ام سلطان: يله ياما ما فهد براا يستنااك
ديما: اطلع معه اتمشى بلحالي
ام سلطان: لا انا بجي معك ايه اكيد بتطلعين معه بلحالك
الحريم: ههههههههههه
ديما استحت ورااحت مع امها عشان توصلها لفهد
ام عبدالله: ابشركم يا خواتي خطبت لخالد
ام فهد: ماشاءالله مبرووك
ام فيصل: اخيراا لان وخطبتي له
ام عبدالله: ايه والله ما بغيت
ام راكان:ومين خطبتي له؟؟
ام عبدالله: بنت اختي نجووود
الجده: ماشاءالله االله يوفقه ويسعده
الكل : اميييييييييييييييييين
الا بنات يدخلون: هاااااااااااااااااااااااي
روان: مين كنتوو تدعون له؟؟ لديمااا
ام فهد: لا لخالد ولد مرام خطبت له
طبعاا روان قلب وجهها الوان لانها عارفه ان العنود وراها واكيييييييييييد تسمع الكلام الي يقولونه
ام عبدالله: وابشركم بعد
ام فهد: خييييير ان شاءالله
ام عبدالله : لا الحمدلله خير ملكة خالد بعد بكره
الكل: الف مبروووووووووووك والله يسعده
العنود خلاص لاتعليق الملكة بعد بكره بتمووووووت قررت تنسحب من عندهم بدون لا يحسون فيها عشان دموعا ما تخونها
ريم: يعني يوم الخميس
ام عبدالله:ايه يوم الخميس
الجده: الله يقدم الي فيه الخير
فهـــــــــــد وديمــــــــــــــــا
فهد: مبرووك
ديما بحيا: الله يبارك فيك
فهد: وش اخبارك
ديما : الحمدلله
فهد: مبرووك التخرج
ديما : الله يبارك فيك
فهد: تجين نرووح من هناك تعالي بوريك شي
ديما: اوك
فهد راح عند شنطته وطلع لها منه علبه: افتحيها
ديما فتحت العلبه لقت طقم ذهب كامل : مشكوور
فهد: العفوو تستاهلين

طلعت من عندهم وهي حزييييييييييييييييييييييييينه ما تدري تحكي لمين ولا تشكي لمين بس الي هي قررته هوو انها تنساه وتمحي اسم خالد من حياتها وتخليه يعيش حياته مبسووط ولو على حساب سعادتها...
مشت لما وصلت عند الخيول وقفت ونادت:محيي محيي
محيي عامل مصري صعيدي يشتغل عندهم من سنين:نعم ياآنسة عنوود عيزه حاقه
العنود: ايه ودي تجيب لي الخيال ودي اركبه شوي<<الخيل حق العنود اسمه الخيال
محيي: حاضر يا آنسه من عيني دي قبل دي هجيبهوولك<<يتميلح الاخوو
العنود: تسلم
العنود كانت لابسه جنز وبلوزه طويله ومتلثمة بالشماغ ركبت الخيال وصارت تركض وتركض وتركض فيه لدرجة الي يشوفها من بعيد يقول هذي بتطيح وبتمووت كانت تسوي كذا يمكن تقدر تطلع شوي من الي بداخلها
كان يلحقها بالخيل وينادي عليها خايف انها ممكن تطيح او يصير لها شي لان جد ركضها بلخيل يخوف اصلاا هي نفسها كانت خايفه انها تطيح بس كانت تحاول قد ما تقدر تمسك عصابها وكل ما تذكرة خالد كانت تمسك بقوة على الجام وتركض اسرع
: العنوووووووووووووووووووووووووود العنوووووووووووووووووووووووود
العنود ما تسمعه: لارد
بنبره اعلى: العنوووووووووووووووووووووووووووود العنووووووووووووووووووووووووود
العنود كنها سمعت احد يناديها بس قالت ممكن اتخيل الحين الكل مشغوول مستحيل احد يجيني: لارد
بنبره اعلى من الي قبل: العنووووووووووووووووووووووووووووود العنوووووووووووووووووووود
العنود قالت مستحيل اني اتخيل هذاا احد يناديني صدق وقفت الخيال والتفتت على الي خلفها كان شكله خطييييييييييير جسمه ولا اروع لابس تي شرت ابيض وجنز
العنود قالت في نفسها خل ارد عليه: نعم؟؟؟؟
انتهى البارت التاسع عشر
توقعاتكم.....
1-مين ممكن يكون الي يلحق العنود؟؟؟؟؟
2-هل بتتم ملكة خالد؟؟؟؟
3-وهل ممكن العنود توافق على سامي بما انه خطبها؟؟؟؟؟نتهى البارت التاسع عشر
البارت العشرووون
20
كان يلحقها بالخيل وينادي عليها خايف انها ممكن تطيح او يصير لها شي لان جد ركضها بلخيل يخوف اصلاا هي نفسها كانت خايفه انها تطيح بس كانت تحاول قد ما تقدر تمسك عصابها وكل ما تذكرة خالد كانت تمسك بقوة على الجام وتركض اسرع
: العنوووووووووووووووووووووووووود العنوووووووووووووووووووووووود
العنود ما تسمعه: لارد
بنبره اعلى: العنوووووووووووووووووووووووووووود العنووووووووووووووووووووووووود
العنود كنها سمعت احد يناديها بس قالت ممكن اتخيل الحين الكل مشغوول مستحيل احد يجيني: لارد
بنبره اعلى من الي قبل: العنووووووووووووووووووووووووووووود العنوووووووووووووووووووود
العنود قالت مستحيل اني اتخيل هذاا احد يناديني صدق وقفت الخيال والتفتت على الي خلفها كان شكله خطييييييييييير جسمه ولا اروع لابس تي شرت ابيض وجنز
العنود : نعم
: عرفتيني؟؟؟؟؟
العنود: ايه سامي ولالا
سامي: ايه صح احسبك نسيتيني يوم سافرت
العنود: لا وش دوه الا صح الحمدلله على السلامه
سامي: الله يسلمك
سامي شاف العنود سكتت قرر يتكلم: انا كنت ماشي بلخيل من هنا والا والمح احد يركض ركض مو صاحي واكتشفت انها بنت ويوم رحت سألت محيي مين الي كانت راكبه الخيل الي هناك قالي العنود وجيتك
العنود: اهااا
سامي: ليش كنتي تسرعين كذاا والله شكلك يخوف خفت عليك
خفت عليك
خفت عليك
خفت عليك
سمها خالد وبغى ينجن هذاا ما يستحي كيف يقول كذاا؟؟
العنود: لا عاادي لا تخاف انا دايم كذاا<<كذااابه بس تبي تسلك ما تبي توقف معه كثير
سامي: اكيييييييييييييد يعني ما تطيحين؟؟
العنود: لا اشاءالله تفائل بلخير يله عن اذنك
سامي: الله يحفظك اذنك معك

خالد كان واقف في مكان بعيد شوي يعني هوو يقدر يشوف العنود وسامي بس هم مايشوفونه اول ما مشت العنود عند سامي وكن خالد ارتاح شوي ورااح للخيول عند محيي
خالد: محيي محيي
محيي: نعم ياسيدي
خالد: جب لي خيل بسرررررررررررررررررعه
محيي: حاضر يا سيدي
محيي جاب لخالد الخيل وخالد راح ركض يدوور على العنوود يبي يعرف ليش وقفت لسامي وجلست تسولف معه صحيح هوو كان سمع كلام بس مو كله يعني يخاف يكون قال لها شي عشاان يرووح يذبحهه<<يسويها خالد ما عنده وقت خخخخخخخخ
لقاها تمشي بالخيل بس مو مثل اول كانت باين انها سرحاانه ومو مع الناس
خالد: العنوووووووووووووود
العنود: لارد
خالد: العنوووووووووووووووووووووووود
العنود سمعت صوته وعرفت انه خالد كانت بترد بتقول لبيه بتقول أي شي بسكل ما تتذكر كلام الحريم تحس نفسها ما تقدرت وخافت دموعها تخونها قداامه قررت انها تمشي وتخليه بدوون رد
خالد يلحقها بنفس سرعتها : وقفي وقفي
العنود كانت تبكي وتركض ما تبي ترد عليه
خالد وراها وما خلاها : وقفي وقفي انتبهي اخاف تصقعين في شي
العنود : لارد بس تبكي وتزيد سرعتها
خالد يوم شاف العنود كذاا قرر يهدي لانه عارف انها عنيده مرااح تسمع كلامه فقررر انه يهدي شوي عشان تحس انها بعدت عنه وتقلل سرعتها
العنود كانت سرعتهامرررررره عاليه لدرجة انها مو قادره توقف الخيال وصارت ما تشووف من الدموع يعني لو قدامها شي خبطت وطاحت بس للأسف كان قدامها حجر ماشافته
خالد بصرااخ: انتبهييييييييييييييييييييييييييييي انتبهييييييييييييييييييييييييييييي
بس ساعات ياخالد لا فات الفووت ما عاد ينفع الصووت
طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ
طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ
العنوود صدمت بلحجر ووطاحت من فوق الخيل
خالد نزل من الخيل حقه بخووف عليها: العنووووووود العنووووووووووود
العنود: لا رد
خالد: العنوووووووووووود ردي العنووووووووووووود
العنود تحركت بصعوبه وحطت عينها بعينه ورفعت يدها وحطتها عى خد خالد وابتسمت له ابتسامة خالد ما فهمها هي حزنولا ابتسامه وداااااااع وقالت:أحــــــــــــــــبك
وطاحت يدها الي كانت على خده على الارض ووغمضت عيونها
خالد بخووف يهزها : العنوود ردي الله يخليك والله لو يصير لك شي ما ادري وش بيصير فيني انا اقسم عاايش حياتي عشانك على امل في يووم ان ربي يجمعنا,,كيف تروحين وتخليني؟؟؟؟
ردي
ردي
ردي
بس العنود للأسف لا اجابة

خالد سحب يده من تحت راس العنود لقاها دم انجن ما يدري وش يسووي على طوول اتصل على نواف وقاله يلحقه لسيارتة
نواف: خير ياخالد صوتك يخوف ما يطمن
خالد : اركب يله الله يخيلك البنت بتموووت
نواف انجن: أي بنت؟؟
خالد كان في السياره وبحكم ان سيارة خالد مغيمه من الخلف فمما يشووف نواف وش يقصد خالد واي بنت الي يتكلم عنها؟؟؟
خالد بعصبيه : اركب خلصني والتفت ورااا وتعرف
نواف ركب وشاف العنود انجن: كيف؟؟ وليش؟؟ وش سويت فيها ؟؟
خالد كان ما يرد كان بس يسررررررررررررررع سرعه جنوونيه والله لويطلع عليه احد بلغلط لا يصدم فيه ويجيب العيد<<<حلوة يجيب العيد صح
نواف: خالد وقف وقف انا الي بسووق والله لو اخليك تكمل سواقه كان نوصل المستشفى كلنا جثث
خالد وكنه ماصدق ان نواف يطلبه هذاا الطلب وقف على جنب وخلى نواف يسووق وهوو رجع وراا
نواف: وين؟؟
خالد: برووح عندها بشووف تتنفس او لا
نواف: اذكر الله بسم الله عليها
خالد: لا اله الا الله والله يا نواف لو راحت مني انا بمووت
نواف: استغفر الله استغفرالله
خالد حط العنود على صدره وجلس يقرى عليها قرآن على ما يوصلوون للمستشفى
عند الحريم والبنات
العمه حنان: انتوو كلكم هنا,,العنود وينها؟؟؟
روان: ايه والله وينها؟؟
ريم: انا شفتها طلعت من عندنا من ساعه تقريباا بس مدري وين راحت
شووق: انا برووح اشوفها؟؟
جنى: لا اجلسي اكيد مع عمي نواف هوو دايم يسأل عنها اكيد في زاويه من زوايا المزرعه جالسه سوالف معه
شووق: اوك
العمه حناان: لا نا دونها ابوها يبيها
عند الرجال
يوسف بخوف على بنته: اييييييييييييييييييييييييييييييييش؟؟؟ في المستشفى!!! انت وش تقوول
نواف: يايوسف الله يخليك هدي ما يكوون الا الخير
يوسف: خلاص خلاص انا جاي,,أي مستشفى؟؟؟؟؟؟
نواف: مستشفى الـ...................
يوسف: يكون خير مع السلامه
نواف: الله يسلمك
الجد: خير يايوسف خوفتنا
يوسف كان بيقول اي شي بس ما يقدر ويجلس يكذب مو فاضي يبي يلحق على بنته: العنود بلمستشفى
الكل: اييييييييييييييييييييش؟؟؟
ايو راكان: كيف؟؟؟
يوسف: واللله مدري مدري انا رايح لها الحين مو وقته اشرح
ابو راكان: انا جاي معك
يوسف: يله
بعد ما طلع يوسف وهاشم
الجد: قولو للحريم اننا بنرجع البيت
ابوفهد: الحين؟؟؟؟
الجد: اييييييييييييييه الحين يله اجهزوو,, وانت ياابو فيصل الحق اخوانك شف كان يبون شي
ابوفيصل: ان شاءالله ,, تعال معي يافيصل
فيصل: ان شاءالله يبه
راكان: وانا
سامي: حتى انا
الجد: لا انتوو اجلسوو نحتاج السيارات عشاان نرجع الحريم
سامي : بس
الجد: لابس ولا شي انا قلت كلمه تمشي يلله
الكل: ان شاءالله
في المستشفى

خالد ياحرام حالته يرثى لها ما يدري وش يسوي بنفسه كان لام يدينه وحاط راسه فيهم ويدعي ونواف ما كان احسن من خالد حالة!!!
يوسف: السلام عليكم
نواف وخالد: وعليكم السلام
يوسف: وينها؟؟
نواف: في غرفة العمليات
يوسف: اييش؟؟ العمليات,, ليه وشصاار؟؟؟
نواف: والله يا خوي كانت راكبه الخيل وتركض فيه وطاحت من عليه
يوسف: لاحول ولا قوه الا بالله ,,طيب وش قال الدكتوور؟؟
نواف: ما قال شي بس خاف على راسها يكون صاار له شي
يوسف: لا حول ولا قوة الا بالله,, لاحول ولا قوة الا بالله
خالد كان موجود ولا كأنه موجود,, دخل يوسف وطلع وهوو مو حاس بنفسه بس يلوم نفسه ويقول كلام مو مفهووم:أنا السبب انا السبب هيييييييي كنت آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
نواف: ياخالد ياخالد اذكر الله للحين ما صاار شي
خالد: وتبيني استنى يصير
نواف: اذكر الله
خالد: لا إله الا اللله
نواف: هوو وش صاار بلظبط؟؟؟
خالد: لارد
نواف: الله يخليك كيف طاحت وشكنت تبي منها
خالد: انا صارخت حاولت بس هي ما سمعتني تسفهني وتزيد سرعتها مدري ليه؟؟؟
نواف: والله ياخالد ما ني فاهم عليك
خالد نزل راسه على يده وجلس يفكر ويفكر وهوو حزييييييييييييين : لارد
في البيت الكبير
بعد ما عرف الاهل بدخول العنود المستشفى
روان كانت منهاره: لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااء لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااء لا اااااااااااااااااااااااااء انتوو تكذبوون العنود ما فيها شي ليش يدخلونها المستشفى
العمه حنان: روان ياماما اهدي منتي احسن مننا حاله ادعيلها
روان: لااااااااااااااااااااااااء لااااااااااااء خذووني لها برووووووووووووح اشوفها
العمه حنان: وين تروحين لها هي بغرفة العمليات وش تسوين عندها؟؟ مرااح يدخلونك
روان: كيفهم مو مهم المهم ارووح لها
نوف: ايه يا خالتي انا برووح معها
ام عبدالله: استهدوو بالله ابوها واعمامها ونواف وخالد معها
شووق تبكي: حتى انا بروح معهم انتوو ما تعرفوون غلات العنود عندي
روان: انا طالعه الي بيججي معي حياه الله
ام فهد: روان اعقلي
روان: وين العقل في الموضووع اتي وصديقتي وبنت عمي بلمستشفى وتبيني اجلس هنا في البيت واخليه وبدت تبكي العنود ما تحب المستشفى تتضايق منه
يتبع ,,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -