رواية شهد الفهد -24 البارت الاخير


رواية شهد الفهد -24

رواية شهد الفهد -24

وشعرها فاتحته على طوله الي يوصل لين نهاية ظهرها ولونه مثل سواد الليل ومكياجها كان الفراشه مناسب الوان ثوبها احمر مع اورنج مع الكحل الي رسم عيونها العربيه والجزمه (الله يكرمكم) ملفوفه على رجلها لين فوق وكانت جذابه وواثقه ورائعه



فرس:ااااااه ياشهد لو يشوفك فهد عزات الله مايعدي الليله الا زافك مع رغد
شهد انحرجت وتكلمت كالعاده:انا شهد مو حيا الله
فرس:ههههههه يالغرور
شهد:هههههههههه اسوي نفسي مثلهم
مشاعل:ولله كلنا صرنا من قائمه المتزوجات
فرس:ههههههه وفي وقت قياسي
الكل:ههههههههههههههه



الساعه 11 انزف فارس مع ابو فارس وابو فيصل وفراس وفيصل اخوها
رغد عطوها غطى علشان فراس وهي ماتتغطى عنه لان فارس قال لها ولاد عمه واخوه هم اخوانها ويبيها تتحجب عنهم مثل باقي بنات عمها اما برى على راحتها اذا تبي تكشف او تتغطى

فارس حس ان الممر كل ماجاه يطول واخيرا وصل الكوشه
قرب من رغد
فارس يبوس راسها:مبروك ياغلاتي مبروك
رغد بحيا:الله يبارك فيك
فارس همس في اذنها:ماصارت ماقطعتني اسبوع تراني حاقد عليك وحقدي بطلعه الليله
رغد عرفت مقصده واستحت وعرفت ان الليله مرح تعدي على خير

بارك لها ابوها واخوها وابو فارس وفراس بارك لها بالكلام
رغد:الله يبارك فيكم

طلعوا فراس وفيصل وابو فيصل وابو فارس بعد ماعرضوا وراحوا يكملون السهره مع الرجال

ركبوا البنات يباركون لفارس ورغد وبعدين فلوها رقص طبعا فرس وشهد يرقصون بحريه اما ساره والريم ومشاعل شويه رقصوا وبعيد وبعدين جلسوا وكملوا باقي السهره
والعريسين انزفوا وطلعوا لين الفندق يقضون احلى ليالي عمرهم


بعد يومين

زفاف الريم وفيصل

تم بسعاده وكان رقص ووناسه وفله وكان عرسهم بسيط لان فيصل والريم مابغوا يكون متكلف لان الريم ماتحب التكلفات والرسميات واجد والكل ايدها
وطلعوا بعدها لين الفندق وبدوا حياه جديده كأجمل عروسين بهالليله

عرس فرس ومحمد

كان ضخم بكل مافيه صاله وحركات وترتيبات وغير كذا كشخه البنات

مشاعل كانت لابسه ثوب زيتي قصير من قدام وطويل من ورى ومسويه شعرها كيرلي ومخليه خصلتين من شعرها يطيحون على وجهها بنعومه ولابسه جزمه(الله يكرمكم) لف على نص الرجل والمكياج كان زيتي خفيف وطلع على عينها الصغيره الي مثل الاجانب مره حلو باختصار كانت جذابه

الريم كانت لابسه ثوب برتقالي كله شك طويل علاقي فاتحه شعرها على طوله الي لين نص ظهرها ومسويه في اطرافه حركه وحاطه مكياج ناعم علشان يناسب بشرتها البيضاء الصافيه ويعطيها وجه طفولي

ساره الي كانت مبتلشه بناصر كانت لابسه ثوب اسود فيه نقش بسيط على الجنبين قصير لين تحت الركبه ولابسه جزمه(الله يكرمكم) كعبها مو كبير وشعرها مسويه فيه تسريحه نعومه تناسب شكلها اما مكياجها كان اسود وفيه ابيض بين رسمة عيونها الي مكحله طبيعي وعطتها رونق اكثر

شهد لبست ثوب ازرق سماوي فيه نقوش على جنب على شكل فراشات وردية كان فستانها اميري وناعم من قدام مشرشر وباينه رجلينها ومن ورى فيه ذيل طويل وكانت مسويه تسريحه في شعرها ومع ذلك باين طوله ومكياجها كان كثيف وخصوصا الكحله الغامقه ولي كانت على حواف عيونها

رغد كانت نعومه مره لابسه ثوب ابيض ناعم وفيه رسومات بسيطه وفاتحه شعرها وحاطه لها مكياج سمواي ناعم وروج وردي لماع



فرس رفعت شعرها بتسريحه بسيطه وناعمه وحطوا لها التاج والطرحه الي فوق شعرها الطويله والثوب كبير ومشكوك من فوق لين تحت وباين لها هيبه ونعومه في نفس الوقت ومكياجها كان الطاووس الي يناسب عينها واجد وحطت لها الكوفيرا روج احمر فاقع علشان يبرز شفافيها الكرزيه

انزفت ومعاها شهد كانها تمدها بالقوه.....ركبت الممر بهدوء ومشت بخطوات واثقها وكان الورد الاحمر ينثر فوق راسها وصلت كوشتها الي على شكل قلب الي كانت من تصميم محمد وفهد وهديه لها



انزف محمد لفرس ومعاه فهد وابوه وابو فرس
فهد كان يدور شهد بقلبه قبل عينه ولقاها متحجبه بس طالعه فتانه ذاب عليها

محمد:مبروك ياحب حياتي
فرس استحت:الله يبارك فيك
محمد:مافي لي انا بعد مبروك
فرس بحيا:مبروك
محمد:الله يبارك ياعمري.......(وباس راسها ووقف جنبها)
بارك لها فهد وابوها وابو محمد وطلعوا

شهد كانت تدور جوالها شافها فهد وقرب منها وسحب الطرحه
شهد لفت وهي معصبه من هالوقح وانصدمت:ففف.......فهد
فهد خق على جمالها:ياقلب فهد.......كذا ماتخليني اشوفك
شهد استحت وهربت بعيد عنه
فهد بحالميه:اااااه احبها ياناس

وكملوا المعاريس ليلتهم بعد الاحراجات الي سببتها المصوره لفرس وازياد جرأت محمد الي خلت فرس تذوب في ثيابها


بعد سته اشهر

احداث جديده صارت

رغد والريم حملوا وهم الحين في الشهر الخامس ومشاعل في الشهر السابع
فرس ومحمد ماجلين حاليا فكرة الانجاب

شهد خلصت كورسها الاخير واستعدت ليله عمرها الي انتظرتها من 5 سنين

فهد من اسبوع حاس نفسه مرتبك وما ينام ويحلم في بيته وحياته مع حب حياته وفي قلبه انه بيعوض هالـ5 سنين بااحلى اللحظات

كل البنات
فرس والريم ومشاعل ورغد وساره والحريم يستعدون للزواج المنتظر
زواج بطلي القصه شهد وفهد

محمد:شعليك يارجال بتتزوج
فهد:ااااخ يامحمد ماتدري اني اعد الساعات الي هي تصير لي وفي بيتي لي انا وبس ومحد يشاركني فيها
محمد:الله يهنيك
فهد:يارب

شهد كانت عند الكوفيرا تتجهر ليله عمرها
خلصت بكير علشان تقدر تتاكد من كل شي والبنات كانوا يساعدونها بكل شي

كان العرس في فندق وصاله مصممه بتصميم خاص كان من ذوق فهد وشهد اما الحركات والورد وكذا ففرس استلمت المهمه

"كانت الصاله كبيره تكفي 600 شخص ومدرجه بالالوان عنابي ودرجاته والطاولات كانت مزينه وفي وسط كل طاوله في شمعه كبيره وحوالينها زهور حمراء والكوشه كانت كبيره ولونها عنابي واحمر ووردي وكلها شموع وصناديق فيها شموع يسبح وورد ومفارش على جنب والكرسي كان كبير ولونه احمر مشجر"

وصلت الساعه 7 الكل وصل الصاله وتجهز وتاكد من كل شي

نتكلم عن بنوتاتنا

فرس كانت لابسه ثوب بنفسجي مكسر وفي وسطه كرستالات فضيه لماعه وحاطه مكياج سموك بنفسجي واسود وطالعه مره حلوه ونعومه وغير عن العاده

مشاعل لبست ثوب حوامل ناعم ومريح لان مابقي شي على ولادتها وحطت لها مكياج ناعم علشان يناسب عيونها الغربيه

ساره عطت ناصر ابوه لانها ملت من صياحه....لبست بلوزه زرقاء فيها شك واجد وسلاسل متدليه منها وتنوره جينز قصيره راقيه والمكياج ناعم مل ملابسها لانها مب متعوده تحط شي ثقيل كانت ناعمه وجريئه وجذابه

الريم هم لابسه ثوب حوامل لان دبتها صايره كبيره ومره متعبها الحمل ووحامها جى على فيصل ومره تعبان وياها .......كانت نعومه ومحلوه من حملت

رغد كانت دبتها صغيرونها علشان كذا لبست ثوب قصير وردي ولبست بوته (الله يكرمكم) بينك نزيله وحطت لها مكياج احمر ووردي وطلعت فلـــــه

"مااقول الا الله يعين ارجالهم خخخخخخخخخخخ"


نرجع للعروس
كانت ملكه ليلتها بكل ماتعني الكلمه من معنى

كانت حاطه لها مكياج وردي واحمر يناسب ثوبها وكوشتها رفعوا لها شعرها وحطوا عليه الطرحه وطاحت خصلات من شعرها على عينها وثوبها كان بوحده ايه من الروعة التصميم كان ابيض وفيه كرستالات حمراء وورديه وبيضه

دقت الساعه 10 وصلت شهد البوابة الصاله وكانوا معاها البنات ركبت الممر بثقه والكل كان يناظرها ويسمي بالرحمن عليها
انزفت على الحان اغنية صلوا على النبي العدناني لحسين الجسمي



فهد كان مع الرجال وكل شوي يناظر الساعه وهمس في اذن محمد
فهد:مليت متى بروح صاله الحريم
محمد ضحك:هههههه اقول اركد لا تفشلنا
فهد تافف:اوووووف.........(وجوا ناس يسلمون على المعرس)


الساعه 12 انزف فهد لشهد عروسته وحب حياته

انزف على الحان قصيد كتبه فهد والقاه يعبر عن حبه لشهد

دخل فهد ومعاه محمد وعمه ابو فارس وفارس وفراس

شهد من عرفت ان فهد بيدخل وهي ترجف نزلت راسها بنعومه بعد ماغطوها بالطرحه
فهد مشى وهو بالمشلح ويحس ان هاللحظات اروع لحظات عمره وكان يعد الثواني قبل الدقايق علشان يوصل لها لان عينه ماتحركت عنها وكانه يشوف ملاك قدامه مو بنت او مخلوق من البشريه

وصل لها بعد ثوان كانها سنين في هاللحظه امتلك العالم كله

فهد فتح طرحتها وباس راس شهد ودمعت عينه:مبروك ياحب عمري ولظى قلبي وشعلته احبك ياروحي احبك
شهد حست بدمعته وهي دمعت عيونها بعد وبصوت ماكله الحيا وواطي:الله يبارك فيك حبيبي
فهد قرب منها وقف على يمنها ومسك يدها كانه خايف انها تضيع منه

باركوا لها اهلها وكان سلامها مع فارس وفراس مره مؤثر لانها دلوعتهم وابوها بعد تاثر وطاحت دمعته ومسحها بسرعه

وامها كانت على طرف الكوشه تصيح مهي مصدقه ان البيت خلاص بيكون من دون شهد مهي متعوده بس ماتقول الا الله يوفقها ويسهل امرها

جلسوا بعد ماطلعوا اخوانها وابوها وولد عمها
فهد لف بتجاهها وهمس في اذنها:احبك حبيبتي
شهد نزلت عينها:وانا بعد
فهد:شرايك نقوم؟؟
شهد ضحكت وطالعت فيه:مجنون
فهد:فيك
شهد:فهد استحي شوي
فهد ضحك:من عرفت وجرات العالم كلها صارت فيني
شهد باستسلام:الحكي معاك ماله فايده
فهد:ههههههههه
وقفتهم المصوره وطلبت منهم بعض الصور الي كانت شوي جريئه وشهد مره خجلانه وفهد مبسوط لانه يحرجها
انزفوا علشان يطلعون ويصورون كم صوره في الغرفه وبعدها يركبون لسويتهم الي في الفندق علشان يسافرون بكره العصر بريطانيا دوله العشق

المصوره:بليز احظنها وبوسها جنب شفايفها
شهد فتحت فمها:نعـــــــــم
فهد:تامرين امر.....(وحظنها وباسها في خدها )
شهد خلاص في خبر كان خلصوا ثلاث صور بعد هالصوره وبعدين شهد صرفت المصوره ودقت على فرس علشان تركب معاها في السويت تساعدها في حمل الثوب وجت لها وركبوا ثلاثتهم علشان تبدى حياه لاحلى ثنائي


شهد الفهد

رجعت فرس بعد ماودعتهم وخلتهم يعيشون احلى لحظات حياتهم
فهد سكر باب السويت
وحظن شهد من ورى:اااااااه واخيرا صرتي لي
شهد استحت ودمعت عينها:..
فهد حس انها تبكي وقف قدامها:حبيبي شفيك تصيحين؟؟
شهد:مب مصدقه ان صرنا لبعض .....(وحظنت فهد وهو حظنها بعد اخذها لغرفتهم)
بدلت شهد ثوبها وفتحت شعرها ومسحت مكياجها وطلعت انعم وقربت من فهد ووووووووو......."كملوا الباقي انتم خخخخخخخخخخ"

صحى فهد قبل شهد وشافها جنبه وحمد ربه على انه مو حلم وهو حقيقه وان حبيبة قلبه ملكه وحلاله قام تروش وصلى وحمد ربه على هالنعمه وعلى انه حقق له حلمه ووهبة اجمل الخلايق

شهد صحت ولقت نفسها في مكان غير الي تصحى فيه كل صبح تذكرت كل شي صار امبارح توردت اخدودها وغطت وجهها بالفراش
جى لها فهد:صباح الخير والاحساس والطيبه صباح مايليق الا باحبابي صبيحه اروووع لاحلى عروس بالدنيا
شهد بصوت حياوي:صباح النور يااحلى معرس
فهد:يلا حبيبي قومي تروشي علشان تصلين ويمدينا نروح لامي ولاهلك قبل لا نسافر
شهد فتحت الغطى وقامت بسرعه تتروش وتصلي


طلعوا بعد ماخلصت شهد وتكشخت كشخه عروس في صبحية زواجها
وباركوا لها اهلها وراحوا سلموا على ام فهد الي دمعت عيونها ومشوا بتجاه المطار علشان يقضون احلى شهر عسل يمكن يصير لاثنين

بعد يومين

وصلوا شهد وفهد بريطانيا وجلسوا يومين في لندن وبعدها راحوا المزرعه الي جمعتهم ببعض وجمعت فيهم احلى اللحظات

شهد من دخلت المزرعه بدت تبكي وتذكرت كل لحظه صارت لهم هنا وخطر على بالها شي سحبت يد فهد وتوجهوا له
فهد:وين بنروح؟؟
شهد:تعال وشوف

وصلوا للكوخ الي جمعهم بااخر لحظه شافوا فيها بعض في هالمزرعه ووقفوا نفس الوقفه الي كانوا واقفينها

شهد فتحت شعرها الي داعبته نسمات الهوى وفهد وقف جنبها وهو حاط يده على خصرها

فهد ناظر شهد:شهد
شهد ناظرته:فهد
فهد:انا وانتي
شهد:شهد الفهد
فهد:احبك
شهد:احبك

النهـــايـــــه

تــــــــمــــت

بقلم الكاتبه:شهد الحربي

1/1/1429هـ
10/1/2008 مـ
الساعه 6:2 مساءً


! غمـوض بنيـه !
أحدث أقدم