بداية الرواية

رواية ابجيب راسك -27

رواية ابجيب راسك - غرام

رواية ابجيب راسك -27

بدا السباق وحمد صار يركض بسرعه وماقدرت الحقه "شلون اسبقه شلون اي ":اييي
حمد بخوف لف علي :دانه شفيك
دانه مسكت نفسي لااضحك وهو جاي لي :اييي رجلي اي
حمد جاني ومسك رجلي :وش فيها
دانه :ايييي لاتمسكها
حمد بخوف :خليني اشوف يمكن مكسورة ولا حاجه
دانه وانا امثل الالم :لا اذا مكسورة وحركتها بتزيد ها
حمد :طيب والعمل
دانه :شوف دور حاجه خشب ولا شئ مع ربطه عشان تربطها
حمد : من وين اجيب لك
دانه :فيه عند الشاليه
حمد راح يركض لما شفته وصل لنص الطريق قمت وبسرعه ركضت وبعدها صرخت :فزت
فزت
حمد لف على وفاتح فمه ومستغرب :.............
دانه شفت معالم وجهه تغيرت "يي لايكون عصب "بس تفجاءت
حمد:هههههه ياغشاشه
دانه "يي الحمدالله ":اجل كيف اللعب شطارة وبالعقل طبيعي بتسبقني عشان كذا جيتك بالحيله
حمد :هههههههههههههههههه
دانه صرت اضحك معه نسيت نفسي ونسيت المشاكل الي مرينا فيها :ههههههههههههههههههههههههه
ولما جا وقت النوم شفته اخذ له بطانيه ومخده وطلع للصاله وزاد استغرابي منه ومن تصرفاته
دانه :شكرا
حمد :على ايش
دانه ببتسامه :على اليوم الحلو
حمد بادلني الابتسامه :العفو وان شاءالله راح اخلي كل ايامك حلوة
دانه اختفت ابتسامتي :تصبح على خير
حمد انتبه لي :وانتي من اهله
دخلت وقفلت الباب وتروشت ولبست لي بيجامه وانسدحت بس النوم جافاني صرت افكر بتصرفات حمد
معي معقول تغير تنهدت الايام بتبين ونمت

صحيت من النوم الساعه عشر الصباح دخلت الحمام وبعدها غيرت لبسي ولبست برمودا بيج مع بلوزة
برتقاليه سبورت رفعت جزء من شعري وماحطيت اي ميك اب لان بيضاي يبان منه خدودي الحمرا
وشفيايفي الورديه طلعت من الغرفه واندهشت من حمد مجهز طاوله الطعام بفطور خيال
وحاط بوسط الطاوله وردود "معقوله حمد رومانسي "
حمد :صباح الخير
دانه :صباح النور
حمد :توني جاي اصحيك
دانه ابتسمت له :ياسلام ايش هالحركات
حمد :تعالي تراني ميت جوع
جلسنا نفطر ومافي حد فينا تكلم اكتفينا نناظر لبعض ونبتسم بعدها قمت الم الصحون وغسلتهم
بس حمد يزيد استغرابي يوم قام وساعدني بلم الصحون وهو مبتسم
خلصت ورحت جلست بالصاله
حمد :ايش مخططاتك اليوم
دانه :مدري
حمد :قولي الي تبينه وانا اسويه
دانه :مم ابي اركب قارب
حمد :بس ولا يهمك العصر ااجر ونركب
دانه فرحت انه مارفض :والله
حمد ببتسامه :والله
دانه :ياي وناسه تعرف من زمان خاطري اركب بقارب
حمد يقوم ويجلس جنبي :من اليوم ورايح ماراح اخلي حاجه بخاطرك
دانه ارتبكت من قربه وقمت بسرعه :اوكي انا بروح اشوف ايش راح البس
حمد عرف اني اصرفه وابتسم :اوكي

نايف مع هنادي :السلام
سهام وام عبدالرحمن :وعليكم السلام
نايف :احم احم
سهام :ايش عندك الاستاذ نايف
نايف والابتسامه شاقه الحلق :لو سمحتي اسمي بو ريان
ام عبدالرحمن بفرح :يعني هنادي بتجيب ولد
هنادي توها بتتكلم الا تكلم نايف :اي يمه بيجيني ولد ريان
سهام بفرح :مبروك وربي يتمم لكم على خير
هنادي :والله فشلني فضحنا بالمستشفى كانه محد غيره بيجيه ولد
نايف :كيفي انا فرحان مو كفايه انه بيكون جزء منك هذا بحد ذاته يخليني اطير من الفرح
سهام :اوف اوف من قدك ياهنود
هنادي ببتسامه ذوبت نايف :الله لايحرمني منك
نايف يبادلها الابتسامه :ولا منك

الجزء الخامس والعشرون


حمد :جاهزه
دانه بفرح :ايه يلا مشينا
مشينا لعند البحر واتفق حمد مع العامل يلف فينا البحر ركبنا وانا طايره من الفرح مر اليوم مثل الحلم انبسطت
كثير بعدها رجعنا للشاليه
حمد ببتسامه :انبسطتي
دانه :كثيييييييير
حمد :طيب ياميره دانه وش خاطرك فيه بعد
دانه :ممممم
حمد:لا الشيخه راعية طويله انا قلت بتقول لا سلامتك مشكور
دانه تخصرت :ياسلام
حمد :هههههههههه خلاص طلبي وانا انفذ
دانه بجراءه :ايه ناس ماتجي الا بالعين الحمرا
حمد بضحكه :خير
دانه :هههههههههههههههههههههههههههه
حمد :ههههههههههههههههههههههه
سهام :وين احمد عنك
اسماء بقهر :اكيد متنقع عندها ببيت اهلها جعلها الموت ان شاءالله
سهام :لا تدعين بعدين تنقلب الدعوه عليك
اسماء :والله من القهر الي بقلبي
سهام :يمكن هذا جزاءك وعقوبه من الله على القهر والظلم الي سببتيه لاحمد
اسماء بعدم مباله :بلا كلام ماله داعي ولا تفتحين مواضيع انتهت
سهام بجديه :ليه مافكرت انه هذا الصدق هذا الي صار درس لك
اسماء :سهام بتتكلمين بالموضوع هذا بسكر
سهام :هذا انتي اذا صار الموضوع مو من صالحك تجاهلتيه
اسماء تصرف :شلون الغبيه دانه
سهام :ليه تقولين عنها كذا ماكنت اول صحبتك وحبيبة قلبك
اسماء :ابد عمرها ماكانت غير تسليه لي انتي عارفه ان عمري مارفقت بنت اقل من مستواي المادي
سهام :اجل ليه رافقتيها
اسماء :ابد تعرفين صاحبتي هدى
سهام بقرف :ايه استغفر الله مو قلتي بتتركين الاشكال ذي
اسماء :المهم هي حطتها ببالها وعجبتها وهي ماكانت تعطيها وجه قلت انا اسهل الطريق لها بس بعدها
اخوك تزوجها
سهام وهي مو مصدومه لانها تتوقع من اختها الاسوء :طيب وبعد ماتزوجها
اسماء :قلت بما ان حمد صديق احمد الروح بالروح ممكن تاثر عليه وهو بدوره ياثر على احمد ويستعجل
الزواج
سهام :الصراحه انا صرت اخاف على نفسي منك
اسماء :شوفي طول مانتي مو ضارتني بشئ فانت بالسليم
سهام :يعني لو بالغط ضريتك ممكن تسوين ايش
اسماء بضحة نذاله :صدقين ماراح يعجبك ردي
سهام :انا مستغربه من قدرة التمثيل الي عندك يعني الي يشوفك يقول انتي المظلومه والطيبه مو الظالمه لكن
انتي تخلينه من الصعب يكتشفك يعني لو ماطحت عليك بفعلتك السوداء ولا كانت ظنيتك بريئه وماتطلع منك
الاشياء هذي
اسماء ما عجبها سير الموضوع :يلا بس باي
وسكرت قبل لا تسمع رد سهام


دانه استغربت من نومته على الكنب وهو عاقد حجاته :حمد ..حمد
حمد منسدح على الكنب :مم
دانه لمست جبينه فيه حراره شوي وبخوف :حمد انت تعبان
حمد بتعب :لا شوية صداع
دانه :تبي اجيب لك بنادول
حمد :ايه
دانه رحت المطبخ وطلعت من الثلاجه شوربه من الي امس وسخنتها وصبيت له عصير ووديتها
دانه :حمد قوم عشان تشرب الشوربه وتاخذ الدواء
حمد :لا مو مشتهي حاجه بس عطيني الحبه
دانه :مايصير تاخذها وانت على جوع
حمد :خايفه على
دانه اربكني سؤاله :طبيعي بخاف عليك لانه اذا تعبت ببتلش فيك
حمد كشر وجهه:كيف
دانه بلعت ريقي :يعني راح اشتغل لك ممرضه اذا اشتد تعبك وغير كذا راح انحبس ولا اقدر اروح ولا اجي
حمد بضيقه :اها ..شيلي الاكل مو مشتهي
دانه اصريت عليه :لازم تاكل عشان تخف
حمد بحده :شيليه
دانه خفت منه بس قويت نفسي :لا ماراح اشيله وبلا دلع اطفال واخلص اكل
حمد استغرب عدم خوفي منه :...............
دانه بثقه :لاتظن اني بخاف مثل قبل قلت لك دانه الخوافه راحت
حمد بتنهيده :ودانه الي تحب حمد
دانه "موجوده وتموت فيك بعد ":ماتت بعد
حمد انسدح مره ثانيه :خلاص ماابي الحبه ولا الاكل
دانه كسر خاطري :براحتك

رن جوالي وفرحت :هلا وغلا
منى :اهلين فيك
دانه :شلونك وشلون امي وابوي واخواني
منى :كلهم بخير ويسلمون عليك
دانه :الله يسلمك ويسلمهم
منى :طيب انتوا مازلتوا بالشاليه
دانه :ايه مازلنا ليه
منى بفرح :تتوقعين احنا وين الحين
دانه :مدري وين
منى :حنا بالبحر قريب منكم
دانه :والله
منى :والله احنا وخالاتي وخوالي كلنا موجودين وهنادي بعد معنا
دانه :وناسه
منى :يعني بتجين
دانه :ان شاءالله
منى :يلا تعالوا احنا بنخيم ليوم الجمعه
دانه بخبث :وخالتي ام عادل موجوده
منى :ايه هي وعيالها
دانه "طيب ياحمد انا اوريك ":اوكي ان شاءالله بنجي وبنام بعد
منى :اوكي ننتظرك
دانه :يلا باي
منى :باي

هنادي :بتجي
منى :ايه
هنادي :وناسه
منى :ايه والله من زمان عن هالجمعه الحلوه
رن جوال هنادي وطلعته وابتسمت منى عرفت من ابتسامتها انه نايف واخذت منها الجوال بسرعه
منى :خيييييييييييييير حتى هنا مو مرتاحه منك
نايف بغيض :انت منين تطلعين لي حرام عليك عقدتيني بحياتي
منى :هههههههههههههههههههه وهذا المطلوب
نايف بقله صبر :خلصي عطيني هنادي
منى :هنادي ماتبيك تقول ملت منك زهقت طفشت خلاص فك عنها
هنادي شهقت :منيو ووجع عطيني الجوال
منى بنذاله تقوم عنها عند باب الخيمه :مافي انت هنا ملك لنا يعني تنسين نايف والي خلفوا نايف مو
كفايه مستولي عليك ومانشوفك الا مره بالاسبوع
نايف :وانت شتبن وش حارك مرتي وكيفي
منى :بس بس ولا كلمه قلت لك لا تحاول ماراح اعطيك اياها
نايف عصب :منى خلصي عطيني زوجتي
منى :مافيه ولا تحاول تدق بقفل الجوال هههاي
وسكرت الجوال وقفلته
هنادي :منى بلا مصاخه وعطيني الجوال
منى تلعب بحواجبها :نو نو نو
هنادي :يمه شوفي بنتك
ام عماد تضحك مع الكل :ههه
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -