بارت جديد

رواية خطاي اني وفيت وما العب على الحبلين -35

رواية خطاي اني وفيت وما العب على الحبلين - غرام


رواية خطاي اني وفيت وما العب على الحبلين -35

الجوهرة: والله ماراح ازعل قوليبشاير: ردة فعلج سلبية ليش ساكتة عن حقج.. لو استمريتي
جذي بيستعبدج...اذا مو عاجبج الوضع طلبي الطلاق
الجوهرة: لا الا الطلاق مابيه
بشاير: تحبينه؟
الجوهرة: مو كله حب.. بس حاجة .. انا بلحظة حسيت اني
وصلت لسن العنوسة ومحد يبيني والشخص الوحيد اللي
تقدم لي ياسر ... شلون لا تطلقت؟ اكيد محد يبيني..!!
بشاير: انزين... بس لا تسكتين عن حقج
الجوهرة: وش تبيني اسوي يعني.. وانا لحالي بهالديرة
بشاير: انتي مو بروحج الله معاج وهذا ظالمج ... ادعي الله
ماراح يخيبج
الجوهرة: اللي قاهرني اني حبيته ... رغم اللي يصير منه
ليش احبه مادري
بشاير: علقيه فيج.. خليه يحبج وبعدها علميه درسه صح
ذوقيه نفس اللي ذوقج
الجوهرة: شلون يعني؟
بشاير: انا اعلمج شلون...
افكار وتخطيطات كلها من بشاير للجوهرة تبيها تاخذ حقها
وماتتنازل بسهولة... الجوهرة حست بالقوة وببالها هي
كانت محتاجة من يشجعها .. وراح تنتقم لنفسها من ياسر
وراح يشوف نتيجة افعاله ... والايام الجاية راح تشهد حرب
ضروس بين هالاثنين.... والله يستر




جاها الدكتور وتطمن على حالة فارس... والحمدلله
انخفضت درجة حرارته .. طلبها تنتظر ساعتين يشوفون
حرارته آخر مرة وبعدها يكتبون له خروج ...تطمنت
وشكرت ربها ... وانتظرت متى يجي لها الدكتور مرة
ثانية تبي تروح للبيت ترتاح ...في هالاثناءجاها ناصر يبي
يتطمن عليهم ويشوف وش محتاجة..
ناصر: السلام عليكم
ندى: وعليكم السلام
ناصر: شلونك؟ وشلون فارس
ندى: بخير... وقامت تغطي فارس
ناصر: عساك ارتحتي الحين؟
ندى: الحمدلله
ناصر: ندى
ندى التفتت له بدون ماتتكلم
ناصر:زعلانة؟
ندى: ناصر مو وقت هالكلام الحين..انا ماعرفت النوم
طول الليل ..واللي بقلبي عليك بقوله لك لاتخاف بس
مو الحين
ناصر: ندى مو كل سالفة تكبرينها
ندى:انا اكبرها؟ مو ملاحظ انا من تزوجنا وانا سبب الزعل
وسبب المشاكل وانت اللي منزه عن الخطا وماتجي منك زلة
ناصر: انا ماقلت كذا
ندى: مايحتاج تقول شي .. عمرك ما اعترفت بخطاك وحتى
لو حاولت تعدل من نفسك يوم يومين وترجع بغلط اكبر من
اول.. ناصر احنا الحين بالمستشفى .. صدقني مو وقت نقاش
بس والله وهذاني حلفت كل شي راح يتغير .. وانت بتشوف..
سكت ناصر وماعلق ..اكثر من مرة تقول له هالكلام ندى بس
مايدري ليش هالمرة يحس انها صادقة بكلامها وماراح تعدي
له غلطاته ....
قعد معاها بنفس الغرفة وكأنهم اغراب ... لا كلام ولا سوالف
حتى المشاعر يحس انها باردة مثل الصقيع ...
يتأملها ويشوف بعيونها خوفها على فارس... هو يحبها يموت
عليها ... بس اوقات تصرفاته انانية .. تفكير بشخصه هو بس
بدون مايحسب حساب لمشاعرها ...
قام وهو يناظرها وطلع بدون مايتكلم ...راح شرى لها فطور
ورجع : ندى
ندى: هلا
مد لها الكيس : خوذي افطري
ندى: مو مشتهية
ناصر: بس انتي ما كليتي من امس
ندى:قلت لك مو مشتهية خلاص
ناصر تنرفز منها:تبين تعاقبيني اوكي بس مو على حساب
نفسك
ندى: لاتكذب وتقول اني اهمك لاني ماراح اصدقك...ناصر
واللي يرحم والديك مالي خلق اتكلم ابي ارتاااااااح
ناصر: وجودي يعني يضايقك؟
ندى: كلامك اللي يضايقني
ناصر: وش اللي تغير ياندى؟ ماتعودتك بهالقسوة
ندى: انت اللي اجبرتني ... وسكتو اول ماشافو الممرضة
داخلة تقيس حرارة فارس...: لا الحمدلله دلوئتي بئى كويس
ندى: يعني بيطلع اليوم؟
الممرضة: ان شاء الله ... نص ساعة كدا ويجي الدكتور
يشوفه
ارتاحت ندى .. ان ولدها صار بخير ... وانتظرت الدكتور
اللي جا ووصف لها خافض للحرارة ... ونصحها تهتم فيه
وماتعرضه لأي تغيرات في الجو ممكن تأثر عليه ..كتب
لفارس خروج ... لمت اغراضها وشالت ولدها طالعة من
المستشفى ومشت هي وناصر للبيت صلت الظهر ونامت ..



حياة روتينية ... الاجازة انتهت ... واللي عنده دراسة
رجع لدراسته ... واللي خذو اجازة رجعو لوظايفهم ...
وهذي صور مقتطفة من حياة ابطالنا
- فهد وعبير حياة مستقرة كلها حب واندفاع لمرحلة جديدة
من العمر يسعون انهم يستمرون فيها بنجاح... يعيشون
هالحياة بكل شوق وعشق وغرام نابع من قلوب صادقة
يملاها الحب ومايعكر صفو هالعلاقة اي شائب...
- بندر واريج حياة هادية يجمعهم حب كبييير وخبال اكبر
يعيشون حياتهم بكل براءة وعذوبة بعيد عن قسوة قلوب
البشر .. واللي يؤرق اريج بهالفترة سالفة الحمل وخوفها
انه يتأخر وهالشي ممكن يتعب نفسيتها وممكن بعد تصير
بينهم مشاكل ...
- سعود وفاتن تغيرت حياتهم للأفضل وسعود صار يميل
لفاتن اكثر من زوجته الثانية ويحاول يرضيها بأي طريقة
وهالشي ارضى غرور فاتن خصوصا انها تشوف سعود
العاشق رجع لها مثل اول ...
- خالد وشهد علاقة متذبذبة ... اوقات يكونون بقمة الحب
والرومانسية واوقات شهد تتضايق من تضييق خالد عليها
خصوصا ان غيرته شديدة وحبه لها حب تملكي نوعا ما
وهي تبيه يحبها بس بدون مايحرمها من الناس واهلها,,
ومازالو في وسط معمعة هالصراع....
- ناصر وندى علاااقة اقرب ماتكون للصقيع ... برود
تام من ندى تجاه ناصر وتعامله وكأنه مو موجود او
كأنه شخص ماله اعتبار عندها ..تجاهل تام وتطنيش
الا في حقوقها الزوجية اللي تلبيها له على اتم وجه..
- ياسر والجوهرة حروب طاحنة بين الطرفين ...اوقات
تكون الغلبة فيها للجوهرة ... واوقات لياسر بس مازال
على وعده اللي قطعه على نفسه انه مستحيل يأذيها او
يسوي اي شي يكدر خاطرها وهي رضت بهالشي بشرط
انه مايتدخل بحياتها ابد ويترك لها مطلق الحرية تتصرف
مثل ماتبي وهالشي اعترض عليه ياسر في البداية بس
يوم خيرته بين هالشي والطلاق رضى بكلامها كله ...
- تركي وغادة علاقة من اروع ماتكون ... حب محفوف
باحترام متبادل ,,, صدق يغلف علاقتهم مشاركة بين
شريكين فعلا يتقاسمون كل امور الحياة ...ويزين حياتهم
وجود ريم ومحمد ... وتوقعات هالايام باحتمالية طفل
ثالث في الطريق ...
ومازال للأحداث بقية.....




توها راجعة من الكلية محاضراتها اليوم مخلصة بدري
شافت ام فهد قاعدة بالصالة وتطالع برنامج بالتلفزيون
راحت لها وسلمت عليها وحبت راسها .:كيفك خالتي؟
ام فهد: والله اني بخير يابنيتي بس احس بخمول مدري
وش منه
عبير: يمكن السكر منخفض عندك
ام فهد: مدري والله
عبير: فطرتي اليوم تمام؟
ام فهد:كليت شوي بس ماش النفس ماتودي
عبير: ياخالة الله يرضى عليك لازم تنتبهين لنفسك انتي
عارفة السكر والضغط لازم تنتبهي لهم ولا ممكن يأثر
على صحتك
ام فهد: ماشاء الله عليتس يابنيتي تحتسين مثل الدكاترة
عبير: هههههههه هذا الكلام الكل يعرفه... طيب اجيب
لك اي حاجة تصبرين نفسك فيها قبل الغدى؟
ام فهد: جيبي لي فاكهة .. غيره ما ابي
عبير: طيب..وراحت المطبخ:سنتيا ماما وش اكلت اليوم؟
سنتيا: انا احط فطور هي ماياكل
خذت عبير لها تفاحة وطلعت لها في الصالة قعدت تقطع
لها وتعطيها ...
ام فهد مرتاحة ومستانسة حيل مرة الغالي وماخاب ظنها
فيها من جت للبيت وهي تهتم فيها وتراعيها وان شاء الله
ماتتغير عليها
رجعت عبير للمطبخ لقت الشغالة تقطع الخضار:سنتيا
ايش تسوين؟
سنتيا: سوي سلطة
عبير: خلاص قومي كملي الغدى وانا اسوي السلطة
سنتيا: جين
قعدت تحوس بالسلطة وهي كل شوي تسأل الشغالة وش
تحط وشلون تزينها ,,,
بعد ماخلصت وحطتها بالثلاجة راحت خذت لها دش
سريع بدلت وتزينت ونزلت تحت ...
دقايق قليلة وفهد جاي من شاف اغلى ثنتين على قلبه
قاعدين بالصالة ابتسم من خاطره لهم .. جا وحب راس
امه.. وحب راس عبير بعد اللي استحت ودنقت راسها
وام فهد ابتسمت : الله يخليكم لبعض وانا امك
فهد: آمين يارب ..ادعي يمه انها تحبني وتصير مجنونة
فيني وتهذري باسمي عند الرايح والجاي
ام فهد: والله لو تجننت لتعرس عليها خل عنك النصب
عبير تضحك عليهم وفهد يطالعها وهو مبتسم:احد عنده
القمر ويبدله بنجوم
عبير راحت للمطبخ تفاديا للاحراج خصوصا ان ام فهد
مرة كبيرة وتنحرج منها كثير..
وفهد قام طالع لجناحه..:عبورة حطو الغدى ببدل ونازل
عبير طلعت له مع باب المطبخ مبتسمة: طيب لاتتأخر
بادلها الابتسامة وحرك شفايفه يقول لها احبك ..ضحكت
ورجعت للمطبخ تجهز الغدى مع الشغالة... دقايق وكان
كل شي جاهز على السفرة ..قعدو وسمو بالله يتغدون
فهد وهي يستهبل على عبير: ماشاء الله عبورة مسوية
هذا كله؟
عبير وهي تدري فيه يبي يحرجها مع امه:لا بس سويت
السلطة
فهد يحسبها تمزح: اي شاطرة كيف مسويتها؟
عبير: والله سويتها اسأل سنتيا
فهد: لا ماشاء الله مرتي سنعة تعرف للسلطة
ام فهد: والله وانا امك بنات هالزمن درب المطبخ مايدلونه
بس عاد انت اللي بتخليها تطبخ لك
عبير انحرررجت مرة وبنظرات تتوعد فهد: شوية شوية
وراح اعرف اسوي كل حاجة ... اول ماكنت حتى اروح
اشرب موية
ام فهد: بزمنا البنت تطبخ وتغسل وتنظف وماتخلي امها
تشتغل وهي قاعدة.. والام من اول اذا جت تخطب لولدها
تدور له المرة السنعة ... بس الحين الشغالات غيرو بناتنا
وصارت البنت تعرس وهي ماتعرف تسوي شي لرجلها
فهد ميت ضحك على عبير اللي وجهها صاير الوان: اي
يمه علميها
ام فهد ماحبت تحرج عبير اكثر: عبير سنعة واذا هي
تحبك وتقدرك بتسوي كل شي عشانك
كملو غداهم .. وطلعو عبير وفهد لجناحهم
فهد: ياعمري انتي ياحبي لك
عبير وهي رافعة حاجبها: لا والله؟ الحين تحبني وقبل
شوية مبسوط عليه
فهد يقرب منها: بتسوين زعلانة يعني؟ ترى كل هذا
لمصلحتك ابي تطبخي لي انتي ابي احس اني فعلا
اعرست مو نفس الاكل اللي قبل آكله للحين نفسه
عبير: طيب من عيوني
فهد: ياااااعمري انتي تسلم لي هالعيون وصاحبتها
عبير: يسلمك ربي..




توها مخلصة اتصال من المدرسة الخاصة اللي مقدمة فيها
من فترة ومن يوم السبت راح تروح تدرس فيها بدل قعدة
البيت اللي تطفش وتضيق الخلق...ومن وناستها اتصلت
على بندر تبشره: هلا حبيبي
بندر: هلا والله
اريج: مشغول؟
بندر: لا عادي مثل كل يوم ساعة شغل والاغلب سوالف
اريج: بندر اليوم كلموني بالمدرسة يبوني ابدا دوام السبت
بندر: والله؟ حلو ماشاء الله تونسين عمرك بدل قعدة البيت
اريج: اي والله وبهالمناسبة السعيدة اطلب تدلل وش تبي
على الغدى اليوم؟
بندر: ههههههههههه اي شي؟
اريج: انت اطلب وشوف
بندر: والله مشتهي كبسة
اريج: الحين كل هالتفكير وعلى بالي بتطلب شي صعب
وآخرتها كبسة؟
بندر: تعرفين سعودي مايشبعني غيرها
اريج: ابشر من عيوني.. كم بندر عندي
بندر:يازين الاخلاق والكلام ليت كل يوم يقبلونك بمدرسة
اريج: هههههههههههه ياويلك من الله وربي اني مدلعتك
بندر: ايييييه صادقة ذابحتني بهالدلال مو مخليتني احرك
شي
اريج: رجال مايملى عيونكم شي
بندر: شفتي على طول قلبت الاخلاق
اريج: هههههههههههههه يقطع سوالفك وخر بس بروح
اسوي لك كبسة
بندر: تكفين ضبطيها.. لا يجيني ملحها زايد
اريج: وربي اني عطيتك وجه ليتك يوم تتشرط لاشفت
شي ماعجبك ماتآكل ... لو مدري وش قدامك تآكله
بندر: ههههههههههههه لا تنظليني عاد الحمدلله ما اعاف
نعمة ربي
اريج:الله يزيدك ولا يضرك.. يلا بقوم اسوي الغدى
بندر: اوكي .. مع السلامة
وسكرت منه وقامت تسوي له كبسة على طلبه...خلصت
غداها وقصرت النار عليه شوي وراحت تتسبح
وهي نازلة على دخلة بندر اللي جآي مبسوط <<كعادته
ربي موسع صدره: هلا والله يالله حيها
اريج: هلا بك انت منور بيتك
بندر: بمووووت من الجوع وين الغدى؟
اريج: هههههههههه روح غسل يدك بالاول وربي تقول
بزر
بندر : زين
قعدو ع الغدى سوالف كالعادة ... اريج: تدري عاد
بندر رفع راسه وناظرها: وشو؟
اريج: حاسة اني حامل
بندر طير عيونه: والله؟ وش اللي حاسته
اريج: مادري كذا جاني هالاحساس وخاطري اروح بكرة
احلل واشوف
بندر: ليش ماتشوفين بجهاز كشف الحمل اول؟
اريج: مو كل مرة تكون النتيجة دقيقة ومابي ابني آمال
وتخيب ظنوني
بندر:زين بكرة استأذن من دوامي ان شاء الله ونروح
اريج: على خير يارب
بندر: ولو طلعتي حامل بنحتفل بهالمناسبة
اريج: ياااااارب ..بس شلون نحتفل؟
بندر: اللي تبين
اريج: اروح الشرقية من زمان مارحنا
بندر: ابشري اذا ربي كتب لك تحملين اوديك المكان اللي
تبين
اريج: يعني بس لاصرت حامل نروح؟ غيره ماتمشيني
بندر: افاااا رورو عمرك شفتيني مقصر معاك؟
اريج: لا حبيبي والله مايجي منك قصور بس حسيت اني
تحمست للروحة
بندر: اجل تمت ان شاء الله هالاربعاء ماشين للشرقية
وش تبين بعد؟
اريج: جعلك سالم يارب..الله لا يخليني منك
بندر: ولا منك يارب




من بكرة استأذن بندر من دوامه ومر على اريج رايحين
دخلو المستشفى وصادفت فاتن اللي طالعة من المستشفى
بعد ماخلصت مراجعتها
اريج: فتوون وش عندك هنا؟
فاتن: مراجعة انتي اللي وش عندك؟
اريج: بسوي تحليل
فاتن: حامل؟
اريج: مادري بسوي التحليل واشوف
فاتن: الله يكتب لك يارب
اريج: اللهم آمين ... شلون التوأم؟
فاتن: الحمدلله الحين الوضع احسن ..
اريج: يلا بروح اشوف التحليل ادعي لي
فاتن: الله يرزقك اللي تتمنين ...
وراحت اريج تشوف نتيجة التحليل,,, دقايق وبشرتها
الدكتورة ان النتيجة ايجابية
اريج: شلون يعني؟
الدكتورة: يعني حامل.. الف مبروك
اريج طارت من وناستها: الله يبارك فيك يارب
وصفت لها الدكتورة فيتامينات وعطتها مجموعة
نصايح وكتبت لها موعد تجيها فيه ...
بندر واريج حمدو ربهم اللي تمم عليهم فرحتهم بهالخبر
السعيد... طلعت من المستشفى وراحت بيت اهلها وهي
مستانسة ومبسوطة واخيرا تبدد خوفها وربي كتبها اللي
تمنته ... وصلت بيت اهلها وبشرت امها واهلها كلهم
والكل فرح لها ...
دخلت اريج عند فاتن: قولي لي مبروك
فاتن: الف مبروك... والله توني افكر فيك
اريج: فتون انتي تتوحمين؟
فاتن: مو مرة يعني خفيف اوقات احس اني ما اشتهي
الاكل ... بس اغلب عطوري كرهتهم
اريج: جد؟
فاتن: اي والله كل اللي شميتهم هالفترة كرهتهم
اريج: الله يعين يارب اصير مثل ندى وحمها خفيف
فاتن: ان شاء الله
اريج: نفسي بشوربة
فاتن: ههههههههه الناس تنسد نفسها وانتي تبين تاكلين
اريج تكش على وجه فاتن: قل اعوذ برب الفلق فعلا
لا قالو الرازق بالسما والحاسد بالارض
فاتن: وربي ما احسدك امزح
اريج: لا جبتي ولد وانا جبت بنت بنحجزهم لبعض
فاتن: وعععععع مابي بنتك... ولدي ماراح اخطب له
الا ازين بنت
اريج: من زينه عاد يوم تتشرطين
غادة: ههههههههههههههه من جدكم تتهاوشون وعيالكم
ما جو؟
فاتن: انا ادري عن هالخبلة
غادة: مبروك اروج
اريج: يبارك بعمرك .. قالت لك امي؟
غادة: ايه
فاتن: تخيلي تتوحم تبي شوربة
غادة: تستاهل بنت عبدالعزيز انا بنفسي اسويها لها
اريج قامت تحب غادة على خدها : بعد عمري والله
ياناس هالانسانة غير
فاتن: ابوك يالمصالح
اريج: لا وربي لو ماسوت شي اقولها كلمة حق وهي
تدري ودايم اقوله لها ..اصلا عمرك شفتي احد زعل
منها ولا عمرها غلطت على احد
فاتن: لا والله انها تنحط على الجرح يبرى
غادة: بس لاتزودونها بيكبر راسي
اريج: هههههههههههههههههه ياحبي لك
غادة: بقوم اسوي لكم شوربة
اريج: لا اقعدي خلي الشغالة تسويها
غادة: لا والله مايسويها غيري .... يمكن تدعو لي
واحمل انا بعد
فاتن: تبين تحملين؟
غادة: اخوك يبي
فاتن: الله يكتب لكم يارب
غادة: آمين ... وقامت رايحة للمطبخ
اريج: تتوقعين مرة ماجد بتصير بطيبة غادة؟
فاتن: والله مدري الا صح متى رايحين يخطبونها؟
اريج: علمي علمك بس هالاسبوعين مو اكثر


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -