بارت جديد

رواية قررت اموت بحبك -37



رواية قررت اموت بحبك -37


رواية قررت اموت بحبك -37

في بيت العائله

خالد: السلام عليكم
ابو عبدالاله: وعليكم السلام،،وش اخباركم ياخالد
خالد: الحمدلله
ابوعبدالاله:اكيد مستغرب ليش مناديك صح؟؟
خالد: ايه والله ياخالي
ابوعبدالاله: طبعاا لاتتوقع اني اتدخل في موضوعك مع العنود مع اني ماتوقع تمنك بس ابيكم تحلونها بينكم مع اني يوم عطيتك بنتي وصيتك عليها وقلت لك لاتجرحها ترى انت خذت الغاليه بس ماسويت الي وعدتني فيه
خالد: والله ياخالي اني ماسويت شي يمين بالله انها غاليه ومستحيل اضرها اصلاا ماسويت شي بس حبي الله على الظالم
ابوعبدالاله: امين،،المهم انا ماجبتك هنا عشان كذاا هذاا الشي قلت لك تحلونه انتوو مراح اتدخل الا اذا العنود قالت لي يبه انا تعبت تدخل انت،،المهم مبروووك
خالد مو فاهم: الله يبارك فيكـ،،بس على ايش؟؟؟
ابوعبدالاله: العنودحامل
خالد: حامل؟؟
ابوعبدالاله: ايه ومن شهرين بعد
خالد: ماشاءالله ،،انااا آآآء<<<مايدري وش يقول مو عارف يعبر

في نفس البيت بس عند العنودفي الغرفه

العنود: شفتي ياروان الدنيا،،يوم كنت اتمنى اني احمل ما حملت يوم جينا بنفترق طلعت حامل ولا بعد من شهرين
روان: هذاا حكم الله
العنود: ونعم بالله
روان: عااد تدرين احس ان خالد مظلوم لأن مستحيل هذيك الايام تكون كذب ولا يخدعك ،،اصلاا وش مصلحته؟؟؟
العنود: هذاا الي بيجنني وش مصلحته يخليني احبه وفي النهايه يصير يحب نجود مع انها قداامه كان تزوجها
روان: والله السالفه وراها اناا
العنود: مايندراا
روان: وناااااااااااااااسه
العنود: وشووو؟؟
روان: انتي حامل من شهرين صح؟؟
العنود: صح
روان: ويوم كانت جارتنا ام احمد عندنا كانت قبل ثلاث اسابيع يعني كنت حامل بشهر ونص تقريبااا وناااااااااااسه طاح وجهها ليتنا قلنا لها انك حامل
العنود: هههههههههههههههههههه ،،الحمدلله والشكر
روان: وناااااااااااااسه ثانيه
العنود:ليش؟؟؟؟
روان: ضحكتي
العنود: ههههههههههههههههههههههه جد انت منتي صاحيه
روان: ادري،،هههههههههههههههههههه
العنود: هههههههههههههههههههههههههه
مر شهران الحال كما الحال الشئ الوحيد الذي تغير هو بطن العنود فقط كان يكبر حتى اصبحت حامل في الشهر الرابع<<<احلفي اكيد بيكبر>>كانت سعيده وهي تراقب طفلها وهو يكبر في داخلها تراقب الشي الوحيد الذي يربطها بخالد بحبها الوحيدبعد ان افترقااا

في بيت ابوعبدالله

بعد ما العنود تركت البيت اصبح خالد يكرره بدونها كل شي يذكره فيها كل زاويه وكل مكان يتذكر حركاتها ضحكاتها همساتها
ام عبدالله: خالد ياوليدي اصحى الحقني
خالد كان نايم بس خاف من صوت امه: وش فيك؟؟
ام عبدالله: اختي تقول تو كلمتني تقول الحقيني نجود سوت حادث
خالد: حادث؟؟
ام عبدالله: ايه هي وصديقتها سمر روح ياولدي اوقف معهم مهما كان هذ خالتك
خالد: طيب يمه البسي وانا بلحقك
في المستشفى

الخاله في حاله يرثى لها كانت تبكي على بنتها الوحيده جت ام عبدالله ووقفت مع اختها
خالد: كيف حالتهم؟؟
ابونجود: كلهمحالتهم حرجه
خالد: لاحول ولاقوة الابالله
الدكتوور: مين منكم خالد؟؟
خالد: انااا
الدكتور: المريضه نجود تطلبك
خالد دخل لها شكلها لايوصف كل جزء فيها متكسر ومدمر اقشعر بدن خالد من المنظر :السلام عليكم
نجود: وعليكم السلام
خالد:بغيتيني
نجود ياله تتكلم:انااا...الي ..حطيت لك الصوره في الشنطه وانا الي قلت للعنود الكلام ....ذاك ...وانا بعد الي فرقتكم ...ولاتحسب اني ندماانه على شي بلعكس انا مبسووطه ....واصلاا ادري بعد اني بمووت ...وعشان كذاا قلت خليني اقوله قبل...وو..مثل ماقلت لك قبل ....والله لدمر حياتك ..هذاا انا سويت الي..انا ...ابيه وماني ابد ندمانه
خالد: لاحول ولا قوة االا بالله،،هذا وانتي بنتموتين ،،قولي لااالله الا الله
نجود:ههه..الله لايهنيك لافي حياتك ..ولا في ولدك ..ولو ربي بيطول فيعمري اكثر ..كان والله....لأمووته
خالدعصب منها ومن كلامها ولو قعد دقيقه كان فك الاجهزه عنها وخلها تموت<<<ليته يسويها
ام نجود: هااه بشر ياولدي؟؟
خالد: مافيها الا العافيه
ام نجود: الحمدلله
السستر:وير از كالد؟؟
خالد: اناا
السستر:سمر تطلب
خالدفي نفسه ياربي هذوول وش يبون مني كافي غثوني في حياتي:ماني بداخل
ام سمر:الله يخليك ياولدي لاتسوي كذاا عشاني ادخل
خالد رحم امها الي حالتها تصعب على الكافر:ان شاءالله
ام سمر:الله يستر عليك ويسعدك ويوفقك قول آمين
خالد: آمين ،،بس ودي تقولين الله يفك كربتك
ام سمر: الله يفك كربتك ياخالد قل آمين
خالدمن قلب:آآمييييييييييييييييين
دخل على سمر الي كانت حالتها ليست بأفضل من نجوود:السلام عليكم
سمر :وعليكم السلام
خالد:وش بغيتي انتي بعد؟؟
سمر:خالد اناا ابي اشوف العنود
خالد: ايش؟؟ العنووود ،،تعقبين ولاتحلمين تشوفينها
سمر: الله يخليك
خالد:آسف انتي مجنوونه البنت حامل تبيني اخليك معها وفوق هذاا مراح ترضى هي
سمر: الله يخليك انا احس ايامي ماهي كثيره في الدنيا عشان كذاا اطلبك تجيبها
خالد: لا ولا تحلمين ،،تبين تقلبينها علي اكثر
سمر: والله ياخالد سامحني والله انا تبت جبها لي يمكن ربي يسامحني ويخفف عقوبتي في الاخره،،لاتحرمني
خالد: وانا وش يضمن لي ما تقولين لها العكس
سمر: انا بمووت كيف بكذب
خالد: نجود بعد بتمووت وسمعتني كلام مثل السم
سمر:خالد وصيتي العنود الله يخليك بس شوي
خالد: آسف>>>طلع
سمر تبكي: يارب سامحني والله انا تبت يارب خلها تجي ابي اصلح لو جزء من غلطتي

بيت العائله


عبدالمجيد يلعب كورة والعنود تتفرج عليه <<طبعاا مغصووبه نشب لها والعنود ماتقدر ترفض لعبدالمجيد طلب
العنود: مجووووووووووود والله لو تخبطني ياويلك،،ترى بروح
عبدالمجيد: لالالالالا لاتروحين ،،خلي البيبي يتفرج علي وانا العب يقول خالي يعرف يلعب
العنود: هههههههههههههههههههههههههه،،وانت من قالك يشوفك؟؟
عبدالمجيد:انتي تشوفيني صح
العنود: صح
عبدالمجيد: وهو ولدك صح
العنود: صح
عبدالمجيد: اجل هوو زي امه يشوفني
العنود: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه،،عليك افكار ياحبيبي مدري من وين؟؟؟
عبدالمجيد: مثلك،،هههههههههههههههههه
العنود: ههههههههههههههههههههههه
:دووم الضحكه
العنود نشفت مكانها:ياربي هذاا خالد ولا انا اتخيل من كثر ما افكر
خالد:اهليييييييييين مجود تعاال حبيبي سلم
عبدالمجيد يرفع حاجبه:لا انت زعلت العنود ودايم تخليها تبكي انا ما احبك ولا ابي اسلم عليك ،،توها تضحك الحين بنتروح وبتقعد تبكي
العنود: مجوود حبيبي عيب تتكلم مع الي اكبر منك كذااا
مجود: لا هوو يخليك تبكين انا ما احبه
العنود: حبيبي خلاص روح داخل
عبدالمجيد: ماتبكين طيب
العنود تبتسم له: طيب
عبدالمجيد يكلم خالد:ياويلك لو خليتها تبكي>>دخل داخل
خالد واقف مكانه متنح من كلام عبدالمجيد وفي نفس الوقت يطالع العنود الي وحشته من شهر ين ماشافها كبر بطنا <<عاجبها البطن كل شوي جايبه طاريه خخخخخ>>وحشه صوتها كل شي فيها: وش اخبارك العنود؟؟؟
العنود: الحمدلله عايشين،،انت وش اخبارك ان شاءالله مبسووط؟؟
خالد:الحمدلله ،،أي مبسووط يرحم لي والديك الا بمووت
العنود: لاتخاف محد ميت قبل يومه
خالد: العنود والله حرام عليك كيف تفكرين فيني كذاا؟؟
العنود: سالفه وانتهت وقلت لك ورقة طلاقي توصلني قريب
خالد: انتي انهبلتي وشلوون اطلقك ؟؟
العنود:عاادي مثل ماوقعت على ورقه زواجنا توقع على طلاقنا
خالد: العنووووووووووووووووووووووووووود
العنود: نعم
خالد: عطيني فرصه افهمك،،والله هي الي حطت الصوره مو اناوهي الي دبرت كل شي.............
العنود تقاطعه: خالد رجاء انتهى الموضووع والشي الوحيد الي يربطنا في بعض هوو هذااا>>تأشر على بطنها
خالد: وحبنااا
العنود: حبنااا،،،انت تعرف الحب؟؟،،والله زين فيه تقدم اجل عنك احساس
خالد: العنود حرام عليك ،، سامحيني مع اني ما غلطت بس اطلبك السماح
العنود عطت خالد ظهرها وراحت لأنها تعرف نفسها لو جلست معه دقيقه زياده بتركض على حظنه وتسامحه وخصوصاا انها تتوقع انه مظلوم
اما خالد اصاب بخيبه امل من الي سمعه منها

بيت نواف


شوق: وش فيك بعد هذي المكالمه انقلب وجهك؟؟
نواف: هذا ابو سمر
شوق: ابو سمر مين؟؟؟
نواف: صديقة نجود بنت خالتك
شوق: ايه وش يبي منك؟؟
نواف:ترجاني اجي المستشفى واجيب العنود لأن خالد رفض يجيبها
شوق:وش يبي منها؟؟
نواف: مو هو سمر،،يقول بتموت والعنود وصيتها حرام عليكم
شوق: بس خالد بيزعل
نواف:وانا عشان كذاا خايف،،وفي نفس الوقت بيني وبينك ماني واثق من سمر صراحه
شوق:تبي رايي
نواف: دليني الحقيني
شوق: ود العنود لهم
نواف: واذاا صاار........
شوق تقاطعه:اذا صار عااد خلاص اصلاا السالفه خاربه خاربه والعنود راكبه راسها وتبي الطلاق خلاص ودها وان شاءالله مايكون الا اليخر ،،وبعدين نكون على الاقل حاولنا مو لاماتت ندمنا
نواف وكأنه شبه اقتنع:بس والعنود مراح ترضى
شوق: لاتقول لها انك بتوديها لسمر وبعدين الي اعرفه ان العنود ماتعرف عن الحادث شي عشان كذاا خلها تروح والي كاتبه ربك بيصير
نواف: والنعم بالله ،،هذاا رايك
شوق: هذاا رايي

اليوم الثاني الصبح

نواف: العنود يله انا عند الباب
العنود: يله

في السياره

العنود:وش عندك غريبه هذي الطلعه؟؟؟
نواف: ما الغريب الا الشيطان ،،بس ودي اوديك مكان
العنود: مكااان؟؟؟!!
نواف: ايه
العنود:وين؟؟؟
نواف: والله ما ني عارف ياالعنود هوو بيصير لك خير ولا بيصير لك شر
العنودمو فاهمه شي:مافهمت؟؟؟!!
نواف: ان شاءالله بتفهمين الحين لا وصلنا
العنود: اوك

في المستشفى


العنود:نواف وش السالفه ليش جايبني هناا؟؟حسستني اني بولد
نواف:هههههههههه لاتخافين مراح اولدك
العنود: اجل وش السالفه؟؟؟
نواف: فيه وحده سوت حادث ووبتموت ووصيتها الوحيده انتي وتبيت شوفك
العنود: انااا تشوفني،،منهي؟؟؟؟
نواف: هذي غرفتها ادخلي وبتعرفين
دخلت العنود وهي خايفه تجر خطاها شوي شوي كشفت وجهها والتفتت ناحية السرير كانت نايمه وملتفته للجه الثانيه العنود قررت تسوي حركه تلفت انتباهااطقت الياب:طق طق طق>>بالله احلفي
سمر التفتت على طول:العنود
العنود انصدمت وماقدرت تعبر :سمر؟؟؟؟
سمر: اهلين العنود تفضلي
العنود:ليش كذاا وش صار؟؟؟
سمر: هذااا عقاب من الله لنا انا ونجود
العنود: ونجود
سمر: ايه
العنود صحيح ماتحبها بس ماكانت تتمنى لها يصير لها حادث:ماتشوفين شر
سمر: الشر مايجيك
العنود:طلبتيني
سمر: ايه العنود اول شي انا ابي اعتذر منك كح كح
العنود:بسم الله،، تبين مويه؟؟
سمر: لا ما ابي خليني اكمل
العنود:تفضلي
سمر: انا الي خططت لكل شي ونجود الي نفذت انا الي قلت لها تقولك خالد يحبها ويبيها وانا الي قلت لها تحط الصوره في اقرب مكان لخالد عشان تشوفينه ،،العنود خالد يحبك وعمره ماحب غيرك ولا حتى يطالع في نجود من يوم ماطلعتي في حياته
العنود مصدومه:!!!!
سمر: العنود انا ابيك تسامحيني وتحلليني لامت ورحت عند ربي ادعيلي انا خلاص تبت الله يخليك سامحيني وابي اطلب منك ترجعين لخالد لأنه يحبك وابيك بعد ترجعين له عشان الي في بطنك حرام يتعذب وابوه مظلوم اناا السبب بدت تبكي،،الله يتوب علي يارب يارب سامحني
العنود بكت :يعني خالد مظلوم؟؟
سمر: ايه مظلوم والله مظلوم
العنود:كنت ادري والله ادري حاسه ،،مشكووره ياسمر والله يشفيك ويعافيك
سمر: لاتشكريني مفرووض تذبحيني على الي سويته ،،وانا ابتسامت تسوى الدنيا ومافيها انا الحين حسيت بالراحه ولو مت بموت اقل شي مرتاحه شوي ،،سلمي على نواف بلنيابه عني واشكريه انه وثق فيني وجابك لي
العنود: اشاءالله،،ماتشوفين شر ،،مع السلامه
سمر:الشر مايجيك والله يسعدك ويهنيك،،مع السلامه
العنودطلعت وهي في قمت سعادتها طلعت وكأن الحياه رجعت تبتسم لها بعد ما بكتها الشهرين الي راحت

العنود: نواااااااااااااااف
نواف: وش صااار؟؟
العنود: خالد مظلووم والله كنت اعرف ،، الحمدلله ياربالحمدلله
نواف ابتسم :الحمدلله ،،والله اني كنت خايف تكمل عليك بس الحمدلله طلع فيها الخير
يتبــــــــــــع....
في السياره

العنود: نواف لاتروح بيت اهلي
نواف: اجل؟؟؟
العنود: ودني بيتي
نواف:بيتك جد والله
العنود: ايه والله ،،وابيك تخلي خالد يجي البيتنا مو يروح بيت اهله بس بدون مايحس على شي
نواف: هذي خليها علي
العنود: تسلم لي يا احلى عم في الدنيا
نواف: ياربيييييييييييييييييييييييييييييه
العنود: هههههههههههههههه ،،خلاص خلاص يا احلى نوااف في الدنياا
نواف: ايه الحين تماام
العنود:ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
في بيت خالد

كل الانوار مطفئه خالد استغرب اصراار نواف عليه انه يخليه يروح بيته بس قال يمكن يبي شي وما توقع ولا واحد في الميه انه بيشوف العنود فيه مره ثانيه
نواف:يله ادخل جبه بسرعه
خالد: أي واحد فيهم ياكثر الشيشرتاات الي عندي
نواف: هذاا الازرق
خالد: طيب ادخل انت معي نجيبه
نواف :لا ماله دااعي انت جبه وتعااال بسرعه
خالد: بكيفك
دخل خالد كل الانوار مطفئه،،خالد استغرب اصراار نواف عليه انه يخليه يروح بيته في هذاا الوقت عشان تي شرت بس قال يمكن يبيه ضرووري جد وما توقع ولا واحد في الميه انه بيشوف العنود

اول مافتح الباب لفت نظره الشمووع لي كانت تملئ المكان كانت بمثابت الطرق له الى الدرج الا شمعه وحده كانت في نصف الطرق قرب لها خالد ولقى بجانبها بطاقه كأنها بطاقه دعوة

فتحها ...

خالد كان كتوب عليها...

اهلين حبيبي تو مانور المكان ماادري كيف اوصف لك شعووري بس انا سعيده بهذي اليله الي بنقضيها مع بعض ،،واحلى مافيها انها اليوم كملنا سنه من تزوجنا ويارب دوم نبقى مع بعض ولبعض ولاتحسب نسيت الهديه الهديه على الطاوله الي قدامك او ل ماتطلع الدرج ...

أحبك....

عنوودتك*_^

طلع خالد الدرج وراح للهديه فتحها لقها ساعه وداخلها بطاقه

يارب تعجبك خلووودي

عنوودة

ونجب الساعه ورقه مكتووب عليها روح الغرفه ،،فتح بابا الغرفه الي كانت عالم ثاني كانت تنير بلون الاحمر كان الضوء احمر والشموع تضيف عليه جمال ورومنسيه اما السرير فكان ابيض منثوور عليه ورد من الروز الاحمر الطبيعي،،وكانت رائحة الغرفه تفتح النفس....

العنود جت من خلفه وحطت يدها على عيونه وهمست له :كل عاام وانت الحب ،،أحبك
خالد من كثر ماهوو مصدووم من الي قاعد يصير وماهوومصدق :لاتعليق متنح فيها

كانت لابسه فستان احمر قصير مو مره بس قصي <<احلفي

كان فستان بسيط وفي نفس الوقت جداب جدااا توب من فوق وعليه شريطه تحت الصدر وفوق البطن ،،ماكانت حاطه مكياج كثير اكتفت بلكلح والروج الاحمر والبلشر،، اما شعرها فكانت مسويته ويفي وفاكه شعرها وحاطه ورده من الورز الاحمر على جنب ،،اما رائحتها فكانت جذااااابه لأبعد درجه...

كان شكلها عمووما ناعم وحلوو
العنود مسكت خالد من يده:يله حبيبي تعال نتعشى
خالد:مفهي بقووووووووه

غرفة الاكل

كانت طاولة الطعام مفروشه بلون الاحمر وفوقه قطعه بيضاء وفي النصف كانت تظع ورد احمر وابيض وربطت على الكاسات شرائط حمراء والمناديل التي وضعت بشكل جميل ،،وكانت حاطه كيكه ومكتووب عليها كل عام وانت حبيبي ياخالد...

العنود: تفضل ،،وش تحب تاكل حببي؟؟
خالد:زاد فضلك،،انتي
العنود:تاكلني؟؟؟
خالد: ايه ليش لا
العنود ابتسمت:أحبك
خالد: وانا أحبك
العنود:طيب نقطع الكيكه
خالد: لا انتظري شوي ممكن؟؟
العنود:ليش؟؟؟
خالد:العنود تسمحيلي ثانيه
العنود:وين بتروح ؟؟
خالد :دقيقه بروح لسيارتي شوي
العنود: اوك
بعد ثواني رجع خالد:تأخرت عليك؟؟
العنود:ايه تأخرت
خالد:ياقلبي والله آسف
العنود: امزح بس اتغلى عليك
خالد:ويازين من تغلى
العنود: وش رحت جبت ؟؟
خالد:ايه ذكرتيني
راح عند المسجل ودخل CDوبداات الاغنيه بصوت خالد

قررت اموت بحبك...وامشي معك فدربك

انتا يا ساكن قلبي...اسمحلي اعيش بقلبك

قربك ترا يحييني...وصوتك انا يهددني

وبعدك ترا يبكيني...لاتغيب عني وربك

بنسى معاك همومي...واسهر واخلي نومي

واعيش وقتي ويومي...كله وانا بجنبك

مصلك انا مالاقي ...يصعب عليك فراقي

صادق انا بشواقي...ولو تكذب اعشق كذبك
والاغنيه تشتغل قام وفتح العلبه الي معه ولبس العنود السلسال الي كان من الذهب الابيض المرصع بلألماس
العنود ماتعرف كيف توصف شعورها من الساعده غير انها قامت وضمته


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -