رواية غثيثة مزحة الايام -44


رواية غثيثة مزحة الايام -44

رواية غثيثة مزحة الايام -44

مالك ماسك ضحكته ..اما خالد طالع في ابوه :أسلـم يبه !

ابو خالد : المهم ... انا خايف ان البنت مسويه شي ..تراها تربية كفآر وامريكان
مالك :وش هالمنـطق يبه ..
خالد قاطعه قبل لا يجيب العيد : يبـه شف ..انا من رآيي تخلي الرأي لـ جوان .. لأن كل شي بـ يتم بالحلال .."وقال يجاري تفكير ابوه".. يعني لوها مسويه شي حرام بتستر على نفسها ..وزين انه خاطبها
ابو خالد :عين العقـل .. انا بدق عليها اليوم ..وبقولها كل شي

◙◙◙◙◙


- انت من جدك؟
حسيـن :إيه من جدي ..وشكراً لأنك اقنعت ابوي
فيصل تسند عالكرسي .. هو صحيح توسط لحسين عند ابوه عشان يوافق على جوان .. بس كان متوقع جوان ترفض
فيصل ببتسامه :مبــروك
حسين :الله يبارك فييك .."وبحماس وفرح"..بخلي زوآجي كبييييير كل الرياض تتكلم عنه ..كل شي تبغآه جوان بسويه لها .. أي مكان تبغآه شهر عسل مستعد اوديها لـو تبي المرييخ ..ماتتصور وش كثر انا مبسوط يافيصل
فيصل اللي ناغزه قلبه من جوان ..وحس انها حقيـره اكثر واكثـر من ماكان متصور .. اخذ وابتسم :الله يكتب اللي فيه الخير ..

◙◙◙◙◙

- يبـه ماصار شي
ابو محمد وهو يلبس شبشبه وطالع من المسـجد الخاص بالشركه :على ؟
ناصر وهو دآري ان ابوه فاهم :على محمد ..ماعرفـتوا عنه شي
ابو محمد دمعت عينه بس رفع راسه وتنهد :لا وانا ابوك .. لين الحين شكل مالنا نصيب في ولدنا ..وبـ نجتمع فالجنه ان شاء الله
ناصر فـتح عينه على وسعهم:يعني خلااص
ابو محمد مارد
ناصر يناظر الارض بـ قهر : طيب وش صار.."طالع ابوه ببتسامه مقهوره وخيبة امل"..عمر مات ولا وش
ابو محمد :لا مامات ..بس علاجه يتأخر .. والرجال عمره مب طويل ماأظن انه بيتحمل ..
مسح دمعته بـ شماغه .. رحمه ربي انه وصل للسياره ..تقدم السواق من الجنسيه الافريقيه اسمر ..فتح لها الباب حق السياره ..وركب ابو محمد :انا رآيح للبيت
ناصر مصدوم..ومب مقتنع :على خير ان شاء الله

◙◙◙◙◙

انسدحت وهي تفكـر فيه ..

/
دخل للغرفتها .. قال لها :تجهزتي
جود اللي لابسه عبايتها :مامعي شي اصلا
ماجد :طيب تعالي
ركبت معاه فالسياره .. ورآ .. وصلها للمكان اللي خطفها فيه .. من بعدها وصفت له وين بيتهم فيه
لما وصلها نزل معاها شنطتين سفـر كبآر .. ابتسم وقال :هذا كـ تعويض عن كل شي سويته لك ..اتمنـى تسامحيني ...بس هالشي مب بـ يدي
ركب سيارته وششششخط بها
/
ابتسمت يوم تذكرت ردة فعل هيله وامها .. يوم دروآ انها بخير .. وعصبت على هيله يوم ودتها لـ الدكتور يكشف عليها وعلى عذريتها ..
وتطمنت يوم درت انها لين الحين بنت ..

/
- الحين شلون مخطوفه لك اكثر من شهـر ..ولين الحين بنت .."وبسخريه "..ولااا بعد وراجعه محمله بالهدآيـآ
جود بـ بتسامه :ههههههه وربي احلى عملية خطف شهدها التآريخ
هيله عصبت :ومبسوطه انتي وجهك ..وامي بغـى ينغرف عقلها ؟؟؟؟؟
جود تصآرخ هي بعد :لاتصآخرين وجع! ..منيب اصغر عيالك وبعدين انا ماقلت له تعال اخطفني انتي ووجهك
/

هي راجعه لبيتها من قبل رمضان ..وهذا هم الحين في آخر رمضان ولين الحين هيله تفكر بـ هاللي خاطفها ..وليه ماسوا لها شي ..وليه وليه وليه ..أسأله كثيره ..
بس جود مافكرت فالموضوع كثير ..اهم شي انها في بيت اهلها

◙◙◙◙◙

لبست جاكيت وطعلت من المستشفى ..مبسوطه ان العلآج في تقدم ..
حست بـ تقلص في معدتها ..ليش ان اليوم جلستها مع بندر ..
وصلها السواق لـ الفندق
راحت للمطعم الخاص بالفندق .. كانت مستغربه انها ماشافت بندر طول فترة العلاج الا ماندر ..
وصلت للمطعم لقته جالس ..


- السلام عليكم
رفع عينه بندر لها ..اول مره يشوفها كذا .. كانت لابسه تنوره لنص الساق وتحته بـوت بنّـي
وفوق كاجيت وشآل .. ومغطيه شعرها بالشآل ..
ملامح وجهها البريئه اللي تخلي الواحد جد يرحمها ..
بندر :تفضلي اخت مرام
جلست مرام وهي تتنافض اول مره في عمرها تصير قريبه من بندر كذا ..
مرام : بغيـتني طآل عمرك ؟
بندر ..ماعجبته طال عمرك ..بس ماوده يتعمق معاها ويبدا بـ حكي غير عن اللي هو يبي : انا قبل كنت متفـق مع اخوك عبدالله .. إن مقابل علاجي لك هو انك تساعديني في كتـآبة رسالة الماجستـير ..
مرام مافهمت عليه : بس انا توني رآبع ترم لي فالجامعه .. وو
قاطعها :لا مو هذا قصدي .. انا ابي اخذ شهادة الماجستير فـ علم النفس ..ودي رسـالتي تكون عن البنات اللي تعرضوا لـ الاغتصاب..ونفسياتهم وما الى ذلك .. بصراحه هذي كانت مجرد فكره لا أكثر ..بس لما عرفت من اخوك عبدالله كل شي ..عن طريق الصدفه , حبيت اني اطبقها
قالت وكأنها مب رآضيه :عـلي يعني ؟..تسوي دراسات
بندر : إيه ..اذا ماتبين شي ثاني .. ومن حقك طبعـاً
مرام سكتت شوي ..ماتقدر تقول لا وهو اللي علاجها ..وبعدين هذا بنـدر .. نزلت راسها وهي تلعب بأصابعها :لا آسفه ..كمل طآل عمرك
بندر : انا جبتك كـ عينه من الجنس الناعم .. وعندي عينه اللي هو طلال كان مدمن وجآ هنا يعالج
مرام : اللي تـشوفه
بندر تغيرت نبرته وكأن مب عاجبه انها مستسلمه : مافي شي اللي تشوفه ..أبي قرار نابع من رغبه شخصيه منك .. انا اخترتك انتي لأنك من بلد عربي وخليجي ومسلم .. والعادات والتقاليد فيه شديده شوي .. والضحيه هي الغلط ..رآح تكون الدراسه غريبه وفريده من نوعها .. بس اذا ماتبين ..انا مستعد الـغي كل شي
مرام انبسطت لما قال "ضحيـه" .. مر شبح إبتسامه على ثغرها ..بس عرفت كيف تخفي هالفرح عنه ..قالت :وانا قلت لك اني موافقه ..لأنها مجرد دراسه لا أكثر .."وقالت وهي تبعد وجهها عنه وحزن "..اصلا مافيه شي اخسره ◙◙◙◙◙


أقسِمِْ بـالله العَليّ العَظِيمْ

إنّي بشَرِْ مِثلڪُمْ

أفرٍحْ ،أتآلِمِْ ، أبڪِيْ، أضَحڪْ

وِ أنڪِسِرِْ‘

................ وِ أنڪِسِرِْ‘

وِ أنڪِسِرِْ‘

◙◙◙◙◙


وهو ماشي للسيب ويدندن ..شاف في وجهه ابو فـراس .. قلب ملامح وجهه وقال في نفسـه
"يـاليييل ..من وين طلع لي ذا ..الحين بـ يقلق اماً جابتني بالاسأله "

- نـاصر ؟
ناصر التفت وأبتسم :هلا والله عمي .. كيف الحال ؟
ابو فراس: الحمدالله بخير ..وانت شلونك شلون الشغل
ناصر : الحمدالله بـ خير ..
ابو فراس :الا وين الوالد ؟
ناصر :توه طالع عقب الصلآة رآيح للمعرض اظن .. تلقآه هناك
ابو فراس: معرض السيارت ؟
ناصر ..لا معرض الذهب..: أيه ..بغيت شي ضروري ؟
ابو فراس :وين مكتبك ؟
ناصر يأشر على مكتبه : هنـا
ابو فراس :اجل مافيه مشكله لو اشرب قهوه عندك
ناصر :أفـا ..المكتب ورآعي المكتب تحت امرك العين اوسع لك عمي

/

" حط فنجـآل القهوه" – هاه يا ناصر متى نآوي تخطب بنتي نجلا رسمي ؟ ترا مابقى شي وتتخرج وانت ماشاء الله تبـآرك الله ماعليك قاصر
ناصر وكان خايف من هالطـاري ..مرت بـ باله هيله : قريب إن شاء الله
ابو فراس ماأقتـنع :وش قريب يـآبن الحلال ..خير البر عاجله ..على مانخطب ونملك ..وتعرف تجهيز العرس .. والبنـيّ يبي لهم كم شهر ..ألا هالقريب جـآ ..هاه وش قلت
ناصر .."يا ذا النشبه " .. :لين جـأ ابوي جلست معه وتفاهمنا ..وكلمت امي ..واذا الله كاتب نصيب إن شاء الله نجلا عندي فالبيت
ابو فـراس طلع جواله :أسمع بما انكم في فترة خطوبه .. خذ رقمها
ناصر :رقمها ؟..بس تونا يعني مـآ
قاطعه :انت تعتبر زوجها .. وهي محيره لك من انولدت .. يعني خطيبتك !..سجل عندك الرقم

◙◙◙◙◙


وهي ترقى الدرج .. ومعاها جوالها البلاك بيري .. كانت تدندن
- بس بس .. وش هالازعـآج ؟؟

طنشت نجلا كلام مرة ابوها ..لأنها كانت تغني بصوت وآطي ..
سـاره انقهـرت من نجلا وبرودها : هـيييّه !! ..احاكيك انا

طالعت نجلا في مرة ابوها ..عقدت حوجبها يوم طاحت عينها عليها ..هذي وش مسويه ؟
كانت تافخه خدودها وشفايفها وصاير تروع ..عشان كذا مختفيـه الفتره الاخيره
ساره :ماتسمعييين ؟
نجلا :نعم ؟
ساره تكتفت : المهم .. وين كنتـي إن شاء الله ..عند أي واحد ؟
نجـلا :أسمعي ..تراني ساكتة لك كله إحتـراماً لآبوي .. مب عشان سواد عيونك .. وبعديـ....
ماحست الا بكف بغـت نجلا تطيح من الدرج بس تمسكت بالدريزين ..طالعت نجلا الدور السفلي تحت مذهوله ..وانها بغت تفقد حياتها قبل شوي ..
التفت لـ ساره وصرخت عليها :ليش تسوين كذا ؟؟ ..انتي درآيه بغيت اطيح واموت ..ويالله عـآد وريني وش بتقولين لـ ابو فراس يـالشاطره ..
ساره :لا ترفعيـن صوتك علي لا أخليك تندمين
نجلا بصوت عالي ..وخانقتها العبره :ليش ..عندك شي تبين تسوينه زيـآده ؟
راحت وتركتـها ..
رمت نفسها عالسرير .. وجلست تصيح ..

/
كانت واقفه ومعاها المريبه .. :بابا .. مين هذي ؟
ابو فراس :هذي امك الجديده ..أبيك تحترمينها يـانجلا .. وتعاملينها كأنها امك
طالعت نجـلا في ساره مرة ابوها .. ماأرتاحت لها .. خنقتها العبره وانعفست ملامحها البريئه الناعمه : طيب وماما ؟
ابو فراس عصب من كثر ما تسـأل هالسؤال:قلت لك مـامــا ماتت ماتفهمين .. كم مره لازم اقولك ؟
/

حضنت مخدتها وهي تصيح .. وش كثر تفـقد فراس ..عـ الاقل كان هو اللي يسأل فيها ..حيّـه ميته ..
اما يزيد ومشاري ولا يجي على بالهم .. مو شي ..بس هم كذا ..تعودوا ان كلاً لحاله ..لو بـ تطلبهم ماراح يقصرون ..بس!!..من يومهم وهم أسـره مفككه .. كلاً ماعليه الا من نفسـه وبس
حست بأطرافها تتشنج ..وبدا الظغط يرتفـع .. صارت تدعي ربها انه مايرتفع
بس هي دايم كذا ..لو تزعل او تعصب برتفع ..وفي الغالب تكون لحالها ولا احد جنبها

◙◙◙◙◙


يمه ضميني بـ / نام!
خايفة أبقى لحالي ‘
عايشه وسط الظلام!
عام مُرّ ..
ومُرّعام



الله الله بـ الردود

◙◙◙
الجزء الثــآمن والعشـرون
◙◙◙



يـوم الاربـعآء
30 /9
آخر يوم من رمضـآن
(الفصــل الاول)
/

أبتسم بـ خبث وهو يطالع وجه جده المصـدوم .. عينه اللي شوي وتطلع من محاجرها عالجوال :أيـآ النذل ..كل هذا يطلع منك انت؟؟ .. انا اشهد اني ماعطيتك قدرك صح !!
نواف ويديه في جيبـه : وأكثر من هـ الفضـآيح ترا بتشووف ..
مبارك حط الجوال وعلى ثغره إبتسامه : ماراح تقدر تخـأطر بـ سمعتك وشبابك ..

ورمـى الجوال على نواف
نواف ضحك بطريقه مستفـزه :ههههههههههههههه .. اجل توك ماعرفت منهو نواف .. ماعندي شي اخسره ..ابوي وانت منعتني عنه بـ شكل جدي على قولتك ..يعني لو احب السمـآ منيب شايفه .. بس اسمـع .."وضرب الطاوله " .. هاللي تشوفه مجرد مقبلات ..يعني فضيحة ولد آل "......." وهو في شقة دعآره .. عندي مقطع إغتـصاب .. وعندي خييير كثيــر ..
مبـارك :انت نذل ووآطي ..ولد آلـ ××××
نواف عصب :ماتجيب طاري امي على لسـانك الوصخ فآهم ؟؟ .. لاتنسـى ان سمعتك وسمعة عايلتك فـ يدي .."وبـ همس وطريقه مستفزه موت" ..يعني إشاره من اصبعي الصغير ..انسـى هالمجد اللي انت عآيشه ..فـاهم!
مبارك يرص على أسنانه ..ومطنش الاسلوب :وهذاك شوهتها
نواف بـ ضحكه :هههه لا ..انا حاليا معروف بـ أسم ماجد .. والمقاطع عندي ومابعد نشرتها ..
مبـارك :ووش بغيت ؟
نواف :أبيك تقول لأبـوي يرجع امي .. وتعترف فـيني كـ حفيد ..وتشغلني معاك فالشركه ..وتمشي وسط الناس الكبار وتقول ..هذا نواف حفيدي !!!
مبـارك بـ عصبيه ..قام وخبط يديه الثنتـين فالمكتب :مستحييييل! ..مابقى الا هي بعد ..تبيني انا ..اشـوه سمعة آل "........" بـ يدي ؟ لا والله ماأسويها لا راح تصير قدام الناس حفيدي طول مارآسي يشـم الهوا
نواف حط الجوال :اجل خلاص .. قل مع سـلامة للـ سمعتك اللي طآير بها
وطلـع


◙◙◙◙◙


وهي طالعه من السـوق ومعاها الجازي : ماأقدر اصبر يالجازي لين يشوفك خالي ..احسسه بيطير من الفـرح
الجازي :ههههههه جد حتى احس انو بـ هالفتره انا تغيرت عن اول ..
نوره :المصطلحات البناتيه اللي علمتك ..لازم تقولينها .. ترا خالي يخق عندها هههه الجـآزي ومسويه كيوت :omg .. وش تَـحسين به
نوره بضحكه وهم يدخلون الفنـدق :ههههههههههههه ياربيه ..بس لاتبآلغين عاد ..

اتجهـوا للأصنصير .. وصلوا للسويت ..كان سويت نوره مع احمد قريب من سويت الجازي وأخوها ..
تفـآجأت نوره بـ احمد نآيم فالسيب .. طيرت عيونها راحت له تقـومه
قام وهو يـالله بـفتح عينه : نـ ..نوره ..ههههه جيتي كنت ادورك وربي
نوره دآرت بها الدنيـا ..مسكت بلوزته :سكـران يـا أحمد ؟
احمد وهو يرفع اصبعه ويحس بـ ثقل :تـؤ تـؤ ..مو مره سكران .. بس شربت شوي قلت مايضر ..ههههههههه بس 3 ..3 كيسـآن بس

الجازي مو مصدقه عينها .. :نـــوره بعدي عنه
نوره وهي تصيح وتضرب صدره..وتتكلم كأنها مجنـونه :احمد انت قلت انك تغيرت ..احمـد انا حامل بالله علمنـي وش بسوي مع ولدي وابـوه سكرااان !!
احمد طالعها وبصعوبه يفـتح عينه :حـامل؟ ..اجل قومي .."وقام" ..نشتري له ملابس ههههه

نوره ماقدرت تتحمل ..وجلست عالارض .. جتهـا الجازي وسـآعدتها تقوم ويدخلون السويت حقها

◙◙◙◙◙

رٍح بلّغِ الناسْ،

ڪِل آلنَآسْ.. /هـ الكِلمةُ ~

قلّ: قآلهآِ آللّيْيدوّر فرٍحُ فـ أيآمِهُ!

النوِرِ»كِذبة« ڪِذبنآها علىْالظلمة،

والحّلمِ عيّت تشيلِه | فزٍعة آقدآمهِ"

[إنسآنْ] دوّر وِرِى الغيمآتُ،

. . .. . .. . .عنْ حٍ’ًََـًـًَـَلمهُ}

اللحِينُ حُلمه يشوٍفه ) مِآتْ قدآمِهُ ’

◙◙◙◙◙


وهو جالس عالمكـتب .. رن التلـفون وتكلم السكرتيـر
- ياطويل العمـر .. تلفون لك بخصوص عمـر !!
عبدالرحمن علطول رفع السماعه : آلو
الطرف الآخـر :السلام عليكم طآل عمرك
ابو محمد :وعليكم السلام ! .."وبقل صبـر"..بشرني ؟!
الطـرف الاخر : المريض اللي اسمه عمر رجعت له الذآكره .. وقدرته عالكلام تعتبر جيده .. وهو الحين طالبك !
ابو محمد :إن شـاء الله ..مسـآفة الطريق

◙◙◙◙◙

كان فالسياره مع طارق طالعين يتغدون .. وهم طالعين من المطعم رن جواله
كان رقم مايعرفه ..رد :آلـو؟
جآه صوت بنت حـزين :وأخيــراً !! .. مابغيت ترد ياناصر ؟
ناصر :شهــد ؟
التفت طارق ..
شهد :إيه شهد .. "وهي شوي وتصيح تذكره بكلامه اول "..حبيبتك .. زوجة المستقل ..حياتك كلها ..ليش تركتني ياناصر كل هالوقت لحالي
ناصر :شهـد ..لو سمحتي ..لا عاد اشوف رقمك على جوالي فـاهمه
شهد:ليش؟؟ ..فجأه كذا تختفي حتى من غير لاتقولي ليه؟
ناصر : انا خلاص بطلت لعب عيـال .. ومنيب فآضي للخنبقة الحب حقتك .. وبعدين يختي اسـتحي على وجهك بنت مثلك في عمر زواج واهلك معطينك الثقه..كذا تسـوين ؟
شهد تصيح :ناصر انت تغيرت من بعد يوم سكرت في وجهي يوم عرس ولد عمك
ناصر آلمتـه هالذكرى :تدرين ليه؟ ..لأنه مات قدامي ..صار له حادث في ليلة عرسه .. وانا الله العالم بـ حالي هذاك اليوم ..تخيـلي لو كنت انا او انتي مكانه .. وش بتقولين لـ ربك لين سألك ليش كنتي تكلمين ناصر ؟ وغيره من الاشياء الحررررام اللي تسوينها ؟
شهد :نــــــاصر ..انا احبك
ناصر :بتقولين لـ الله كذا ؟ .. يعنـي تعصين الله عشاني ..تحبني اكثر منه ؟
شهد :.....لا
ناصر : اذا تحبين الله اكثر مني ..سكري وانسـي ناصر طول عمرك
وسكـر
ناصر بضيق: طارق ودي ارجع البيت
طارق :ليه ترد عليها دامك تضايقت كذا ؟!
ناصر :انا مغير جهازي .. فمدري انه هي ..لوني ادري كان مارديت

◙◙◙◙◙

- نوره حبيبـتي هدي نفسك !!
نوره تقول بشكل هستـيري :برجع الرياض ..منيب قاعده هنا ولا دقيقه
الجازي :أبشري .. انا كلمت اخوي وهذا هو الحين بيدق علي عشان نسـآفر
نوره تطالع الجازي وعيونها حمرا من البكي :تخيـلي لعب علي !! .. تدرين اني حامل وانه بـ يصير ابو ..بس "وبكت اكثر " ..هو مايستـآهل !!!! .. هو قـاللي انه تغير عشاني .. بس هو طلع كذااااب طول عمره كذا وبـ يظل كذا

هنـا المشكله .. يوم قال " تغيرت عشانك " ..دايم الانسان لما يتغير عشان انسان ثاني .. بـ يجيه يوم يمل ..او بيضعف زي حالة احمد ..اللي ماينـدرى هل هو كان يكذب .. ولا كان صـآدق ..
لكن لما الواحد يتغير عشان ربه .. يكون صآدق ! وان الله أرآد ثبت على هالتغير

الجازي تحظن نوره :خـلاص يانوره انتي اهدي الحين
نوره :انا بقـوله يطلقنـــي ..والله ماأجلس عنده وقسم بالله ماأصير على ذمته لو تتطربق الدنيـا
الجازي :اشش نوره خـلااص .. انتي لما تهدين فكري وش رآح تسوين
نوره استسلمت للجازي وقالت وهي تبكي بصوت وآطي وفكرها مشوش :بس انا احبه ..وادري ان ... مراح اسوي شي زي المره اللي رآحت !!

◙◙◙◙◙

نزل من الدرج لقـى امه تتقهـوى
ناصر :السلام عليكم
ام محمد :وعليكم السلام والرحمه
ناصر صب له قهـوه مع انه مايحب القهوه العربيه ..بس مايدري ليه يبي يصرف او يطرد من راسه الشي اللي بيقـوله
ماقدر ..رفع راسه لقى امه تناظر الاخبار .. :يمه!
ام محمد :سم
ناصر : سم الله عدوك ..امممم ..لو مثلا ..يعني مجرد مثـال..تخيلي معي يعني ..قلت لك ابي اتزوج وحده من بـرا العايله .. بتوافقين انتي وأبـوي
ابتسمت ام محمد :اول مره تجيب طاري الزواج معي كذا
ناصر ببتسامه ..ماعلق بس انتظر جوابها .. قالت :شف .. لو محمد .."وكملت بألم "..قال لي هالكلام وانه يبي يتزوج من برا العايله ..ماراح اقوله لا لكن انت ..بقولك لا انا وابوك
ناصر ارتاع ..بدينـا تفرقه :وليه ؟
ام محمد :لأن نجلا محيره لك .. وردت خطاب وناس كثار عشانك .. وصعبه عقب ماتخرجت البنت تجي تتزوج غيرها
ناصر راحت عنه هذي ..:يعني انتوا ماعندكم مشكله ..بس عشان كذا يعني


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم