بداية الرواية

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -56

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية - غرام

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -56

كفوك جواهر ....
وأخيرا كتبت :~
طيب خذ هذا اهداء مني لك ...
((ثم شغلت له أغنيـــــــــــــــــة ..
عــــادل محمود مع منى أمارشى (حبيبي = حياتي )
((لما انتهت بسرعه كتبت :~
الله يخليك لمن يحبه قلبكـ ...
<~ كتبت هذي الجمله بضيقـــه كبيـــــــــــــــره ...
((بدون مايرد عليها شغل لها هالأغنيــــــــه تبع (راشد الماجد = ياغـــداره )
((لما انتهت الأغنيه الرسل ضحكـــه طويـــــــــــــــله :~
هههههههـ ...
اشوف ويهج طايح عندي ... القطه ولا تلقطينه ...
(( مدت بوزها منقهره منه ... وهي تقول بقلبها :~
هذا شكله عارف اني تولين عشان كذا الرسل لي ياغداره مالت عليه ..
وينه ووين الرومانسيه هذا ...!!!!
(( مرت ثلاث ساعات وهم من سالفه الى سالفه ... شوي تكع تولين
وشوي ترقع لعمرها ....
بالمعنى كل شوي تغلط بغت تفضح روحها ....
-ْْْْْْْْْْْْْْْْ((طلال لما شاف الساعه شهق من قلب :~
يلعن بليس شلون مانتبهت للوقت ... بعدين شلون ماسمعت الأذان ..!!! ياليييل صلو عني
وانا يالس وياج ....
((تولين عقدت حواجبها ولما شافت الساعه شهقت الثانيه :~
يؤ يؤ يؤ يؤ يؤ يؤ والله بعد انا مانتبهت للوقت ... استغفر الله ماصليت ..
يالله باي ...
اصبري اصبري ...
********************
هلا ...
عطيني بوســــــــه أول (فيس يرفع حواجبه ثم ينزله )
-*******************
((شهقت تولين من قلب وهي تقول بصوت عالي :~
ويعوه هذا مايستحي .. والله عطيته ويه .... يؤ نسيت اني اعتبر
زوجته .. قصدي يحسبني جوجو ....
((بس تولين من زود الخبصه سجلت خروج بسرعه ....
طلال بهاللحظه رجع وتسند على الكرسي وهو ميت ضحك على هبالها ))
<~ والولـــــد يحسبها زوجته جوجو :( ... رحمته ودي أخف عليه شوي ..ولا__^..
((تولين لما صلت وخلصت بسرعه راحت ولبست رغم انها مواصله بس حاسه
بنشاااااط وفرررررحه كبييرررررره ...
وتمنت لو هي بدال جوجو زوجته ...
وهي نازله بسرعه من الدرج بسرعه ضمت أمها بقوه :~ صباااح الخير
ياأحلى وأجمل وأرق أم بالدنيـــــا ...
-وه بسم الله علي ... شفيج ..!!!
-ههههـ يعني أول مره تشوفيني فرحانه ...
-لا بس ...
-طيب شرايج نطلع نفطر برآ بما انو محاظرتي الساعه تسع ..!!!
-لاااا انا بروح للمستشفى بعد شوي ...
-مامييييي بس هالمره ماتقدرين تتأخرين يعني ...
-خلاص بس ربع ساعه ناكل بسرعه ونطلع ... انتي على جامعتج وانا عالمستشفى..
-لا أنا مااعرف آكل بسرعه اخاف ياكل معي اليني ...
-سمي برحمن وموب ياينتج شي ..
((برمت شفتها وهي تحاول تطلع عذر لو بايخ بس مافي مجال الظاهر ..))..
((في الجـــــــــــــــــــــــــــــــــــامعه ....
صقـــــــر جمع شلته كلها ووزع لهم كل واحد مجموعة بطاقات زواجه ...
الشله باركو له بفرحه ماعدا رنا اللي كشرت وراحت عنهم ....
بنفــــــــــــــــس هالوقت ... من جهه ثانيــــــــــــــه...
جينفــــــــــــــــــــــر اللي رتبت أمور الزواج كلها وبدون ماتشاور فيصــــــــــل..
فيصل اللي توه واصل للجامعه مايدري وين ربه حاطه هو وشلته الملاحيس ...
جينفر من اليوم وهي توزع بطاقات زواجها هي وفيصل ...
فيصل أول ماوصل انسدح بين شلته وحط راسه على فهد
....غمض عيونه فيه النوم لأنه أمس تأخر بالمحطه ..
((صقر وشلته بس مشتغلين توزيع بالجامعه البطاقات ...
وبرضو جينفر وصاحباتها الأجنبيات مشتغلين توزيع بطاقات ...
وفيصل وليان مايدرون وش السالفه ...))
لكن زواج ليان اليوم وفيصل بالإجازه ...
((من جهه ثانيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه ...
بمطار دبــــــــــــــــــــــــــــــي ...
بنــــــــــــــــــــدر يمشي ووراه عامل يدف له عربية شناطه ...
لما طلع بالشارع بسرعه فتح له السايق الباب الخلفي ...
بعد ماحمل العامل الشناط بالسياره ...
حركو للفنــــــــــــــــــــــــــــــدق ...
$$ حيــــــــــاة أبطالنا بسيـــــــــــطه ... والبعض تملئها الحزن..$$
والبعض الآخــــــــــــر يملئه الفرحــــــــــــه ..$$
$$ ومن مننا لا يعيش الفرح والحزن ..$$
فاصبــــــــــــــر جميـــــــــــــــــل ..$$
والله يحب الصابـــــــــــــــــرين
..$$ البـــــــــــــــــــــاب الثـــــــــــــــــــامن ...
الجــــــــــــــــــزء الثـــــــــــــــــــــــالث ...
$$ الصديـــــــــــــــــــق ...
العـــــــــــــــــــــــــــدو ..$$
$$ ألــــــــــــــــــــــــــأخ ...
مـــــــــــــــاذا يعني ذلكـ لكم ..!! $$
ماذا نرى مع أبطالنـــــــــــــا ..$$
العداوه يبدو لي أنكم تنسبونها لتركي ...ومشاري ...
والأخوه .. لتوأمنـــــــــــــــــا ..$$
ولكــــــــــــن ماذا عن الصداقه ..!! $$
كتوليــــــن وجواهــــــــــــــر ..!! أهذه صداقــــــــه ..؟؟$$
وماذا عن عبادي وفيصل والبقيه ..؟؟ $$
أم ليــــــــــــان ومشــــــــــــــاعل ..$$
$$ الجميــــع له رأي في واقعه وفي روايتــــــــي لكمـ ..$$
لنكمل .. فقد تتغير نظرتنــــــــــــــا عن أبطالنـــــــــا ..$$

((فيصل منسدح ومسند راسه على رفهد ...
-(فهد :~ ياخي انت أحد لاعب عليكـ وقايل لكـ ان راسك صغير وخفيف ...
اقول قم بس رجلي نامت بسببك ...
((فيصل وهو مغمض ابتسم وطلع لسانه يقهره ..))
-(فهد رفع عيونه على برهوم:~ بتقومه ولا اقومه ...
-برهوم :~ وانا شكو فيكم .. هي ريلي ولا ريلك ...!!
((فهد قام يهز رجله ...
فيصل تنرفز ثم قال :~ هيه انت شايفني بزر يصيح تحاول تسكته ..!!
ياخي الركد علي والله فيني النوم وتعبان اليوم ...
-(فهد وهو يغني باستهبال :~ فصول فصوليييي .. قوم لا احوسك ...
(شاف مافيه فايده عشان كذا صرخ بقوه وهو يقول :~
فيصل فيـــــــــــــــــصل قم نهرب ...
-(فيصل :~ نهرب ..!!! ياخي افقش صح المره الثانيه بس قصر صوتك تراه دخل
بنص راسي ...
-(فهد :~ ياويييل حالي .. فيصل لا يفوتك ذالزينه لا يفوتك ...
((بهاللحظه جلس بسرعه وهو يقول بحماس :~ وين وين ...!!
((فهد علطول غير جلسته للتربيعه الى جلسه ثانيه بحيث مايقدر ينسدح عليه
فيصل ...
-(برهوم بضحك :~ لا تقول خف عليك فهيدان ...
((متعب توه واصل عندهم .... وقف وهو يطالع فيصل بصمت ... وبيده كرت ..
الكل استغرب منه ..!!!))
-(فهد :~ هههه لا يفوتك فيصل تو ...
-(برهوم :~ متعب شفيك متنح .. ايلس ياريال ...
((متعب للحين ماغير نظرته للفيصل ...
فيصل رفع حواجبه ثم قال :~ لا تقول ويهي شين .. ترى مانمت ادري ...
((متعب رمى على فيصل الكرت وبسرعه مسكه فيصل ...
-(فيصل يطالع الكرت ثم يطالع متعب باستغراب :~ شنو هذا ...
-(فهد يضحك :~ لا تقول بتعرس يالبايخ وماقلت لنا ..!!!
-(متعب :~ شوفو الكرت وبتعرفون ...
((فيصل فتح الكرت ...
لما قرى الكرت رفع عيونه على متعب ثم قال ببرود اكثر :~
طيب وبعدين ..!!!
-(فهد بسرعه سحب الكرت .. لما قرى انو الزواج بين فيصل وجينفر بالاجازه
شهق :~ فصوووول من صجك ..!!! قول انه مقلب ... قول بسرعه ..
-(فيصل سند راسه على الجدار ثم غمض عيونه وقال :~ لا صدق .. هذا اللي بيصير ..
((الكل لما قرى الكرت انصدمو من قلب ...
-(عبادي توه واصلهم وبسرعه قال بصدمه :~ فصووول صج اللي يتناقلونه الجامعه
..؟؟؟
-(فهد :~ عيل كل الجامعه عندهمخبر واحنا اخر من يعلم ..!!!!
-(عبادي :~ فيصل رد علي ..!!!
((مطنشهم وهو مغمض عيونه .)))
-(متعب بقهر :~ انا صج موب مستوعب انك بتاخذ وحده كافره وموب متربيه مثل
بنت الأجانب هاي ..!!! لا وبدون ماتقول لنا ...
-(براهيم :~ مخبي علينا كل هالوقت ..!!!
-(عبادي بقهر :~ فيصل نحاجيك ليش ماترد ...
((فيصل وقف بطفش ثم قال :~ عاد هذا اللي صار ...
وبعدين لا تكبرون السالفه وهي صغيره ...
((بهاللحظه مرت جينفر .. فيصل تقدم لها ثم مسكها بيدها وكأنه يبي يوظح للكل انه هو اللي يبيها
تكون زوجته رغم انه كاره قربها منه ...
ابتسمت هي لحركته فدخلت يدها بيده ولزقت فيه بحب ...
فيصل ماحب يسوي أي شي قدام اصحابه عشان كذا تحملها وسكت على حركتها ..
((أميـــــــــــــــــــــره وهي واقفه عند مع نجود ...
شافت بطاقه عالكرسي شكلها مره فخم...
لقافة أميره ماتتركها .. عشان كذا بسرعه جلست ثم سحبتها بتخفي كنها تسرق شي ..
<~ داخله جو حتى باللقافه ...
((فتحتها ونجود فوق راسها تقول :~ يالله بسرعه انا بروح للمحاظره ..
((جت بترد بس انربط لسانها لما قرت اللي بالكرت ...
قلبهــــــــــــــــــــا تزداد دقاته شوي شوي ...
أطراف أصابعها صارت باااارده وترتجف ...
نظرتها ماغيرتها عن البطاقه ...
((بهاللحظه فهد لما شاف أميره ابتسم وبسرعه تقدم بكلمها ...
بس حس من شكلها فيها شي .. وقف يطالعها على بعد كم خطوه ...
شاف الكرت اللي معها نفس كرت زواج فيصل وجينفر ...
رفع عيونه على وجهها يراقبها عشان يتأكد من شي هو شاك فيه ...
((حالة أميره غير ...
نجود تحاكيها بس بالمقابل ماترد عليها أميره ...
نجود ملت من اميره فراحت للمحاظره لحالها ...
أميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــره ...
حست بالعبره تخنقهــــــــــــــــــــــــا ...
تبلعها بصعوبــــــه ... بس موب قادره عيونها دمعت غصب عليها ...
شويـــــــــــــــــــــــــــات الا وصارت الدموع تنزل بدون سابق انذار ...
يدها ترتجف ... طاحت البطاقه عالأرض وأميره تطالع قدامها وبنفس الوقت ماتطالع شي غير
أفكارها اللي تروح وتجي ...
يعنــــــــــــــــــي خلاص ... نهاية حبي لشخص موب حاس فيني ..
زواج ...!!!!!
بس ليــــــــــــــــــــش ...
طيب أنا أحبــــــــــــــــه وش ذنبي ..!!!
لو بيدي ماحبيته بس غصب ..
فيصــــــــــــــل مالقيت تجرحني بزواجك الا مع أجنبيــــــــه ..!!
((نزلت راسها وشوي شوي صارت تشهق من البكي ....
فهد مصدوم من اللي يشوفه ...
تقدم بس خطوه لكن طلــــــــــــــــــــــــــــــع قبلـــــــــــــه شخص ...
وهو راكـــــــــــــــــــــــــــــان ...
وقف علطول يطالع الوضع ومستغرب مين هذا اللي جلس جمبها ...
((راكان بدون مايطالعها أخذ البطاقه من الارض ...
بعد ماقراه رمى بالطاقه على جمب ثم تسند عالخفيف ...
-(راكان وهو يطالع بوابة المبنى اللي هم فيه :~
هذا اللي تحبينـــــــــــــــــــــــــه ..!!!! ...
بالأخير هذا ...؟؟
((أميره مارفعت راسها وهي على نفس الحاله تسمعه وتبكي أكثر وأكثر ..
-(راكان كمل :~أجل اذا هذا هو نهاية الحب ليش الواحد يحب ..؟؟؟
انســـــــــــــــــان نزل دموعك ... ليش تحبينه ..!!!
((أميره بقلبها :~ مابجيت الا لأني أحبـــــــــــــــــه ..))
-(راكان :~ بالنسبـــــــــــــــــــه لي لو أنا مكانه مازعلتك ...
صدقيني هو مو شايفك زين .... لو هو شايف اللي قدامه وهو انتي ماكان سوى اللي سواه ..
ماينفعك البكي ...
ياأدعي له بالتوفيق بحياته .... أو روحي وعارضي هالزواج قدامه مو بقلبك وبس ...
مافي أحد يستحق تبكين عشانه ... وهو مو داري عنك ..!!!
((فهد كان يسمع كل كلمه .... ضغط كفه بقوووه ...
حس بقهررررررر من فيصل ومن راكان هذا ...
((من جهه ثانيــــــــــــــــــــه ... نارا جالسه على درج المبنى ...
مرو مجموعة شباب ثم وقفو عندها وواحد منهم قال لها :~
ياحلوه أموت لو يوم اشوفج موب من الإيمو ...
-(اللي معاه :~ عيل عطها الكرت وخلنا نشوفها شنو بتساوي ..))
مد لها الولد الكرت ... بس نارا مالتفتت عليهم ولا خذته ...
الولد ذب البطاقه عندها ثم راح مع ربعه اللي هم أخويا صقر ...
وقفت وهي مطنشه البطاقه بعدم اهتمام وبعدها وهي ترقى الدرجات وطت البطاقه ..
وهي متجهه لدورات المياه ((الله يكرمكمـ))
بهاللحظه ليان شافت البطاقه اللي وطتها نارا بعدم اهتمام ...
لما فتحتها وقرت الكتوب فيها ...
حست بدمها جمد من الرعشه اللي سرت بجسمها ...
هذا صحيح قال بنتزوج بس ماحدد اليوم ... ومو بهالسرعه ...
لا وبعد اليوم ..!!!!!!!!!
ليان ماخذت وقت كثير تفكر لأنو صقر كان واقف وراها وهو مبتسم:~
شحال الحلو اليوم ...!!!
((بسرعه لفت عليه بخوف وبعدت عنه ...
-هههه لا يكون خوفتج ... سوري ماقصدت ... بس اشوف البطاقه بيدج ..!!
هاه شرايج ...؟؟
((لفت عنه وراحت ....
صقـر كان بيوقفها بس حس ان الوضع راح يكون سخيف بما انو زواجهم اليوم ...
لمجرد فكرة الزواج خلته يبتسم من قلب ...
((ميشــــــــــــــو وهي جالسه مع القروب بالكفتريا وكالعاده ساحبين على ماحظراتهم ..
شوي الا ودق جوال ميشو ...
استغربت من الرقم اللي ماتعرفه ...
ردت :~ آلــــــــو ...
-.....................
-آآآلــــــــــــــــووو ...
-(صوت خشـــــــــن :~ فديــــــــــــت الشديد ياناس ...
-(استغربت بس قالت بحده :~ صج ماعندك سالفه ... ناس فاضيه ماعندها شي
تساويه ...
((قبل لا تسكر بسرعه قال :~ ليش شايفتني من النوع اللي يسحب على محاظراته ...
-(من طرف خشمها :~ ؤفففففففففـ ناس بايخه ...
-شدعوآآآآآ .... طيب أدق عليج بوقت ثاني ...
-هي هي هي انت ... لا وقت ثاني ولا ثالث ... اياني وياك تدق على هالرقم مره ثانيه
فاهم ...!!! قلة حيا والله ...
((ثم سكرت الخط بقرف .... استغربت انو الشخص مادق مره ثانيه ...
بعدم اهتمام نست سالفته ...
بنفــــــــــــــــس الكافتريا كان جالس فيها يزيــــــــــــــــد ...
يطالع ميشو ...
((بالفنــــــــــــــــــــــــــــدق ...
بندر بقهر وهو يكلم :~ شلون يعني ماعندكم أي أخبار عنهم ...!!
ؤففففففـ .... يعني لازم انا اسوي كل شي بنفسي ..؟؟؟
((ثم سكره بقهر ....
بندر مالك الا المستشفى اللي انولدو فيه ...!!!
عالأقل عندك خبر هم وين انولدو فيه ...
((وقف بندر بيطلع الا ودق جواله ...
رد بدون مايطالع الشاشه وهو متنرفز من سالفة هالتوأم :~
آآآلــــــــــــــــــو خلاص كم مره بقول لك خلاص لا تسوي شي الا لما اقولك...
-(صوت ناعم :~ بندر أنا أسيـــــــــــــــــل ...
-(نغزه قلبه من سمع صوتها ... حس بالقهر يقوى بقلبه :~ نعـــــــــــم بغيتي شي ..
-يهون عليك تسوي فيني كذا ؟؟؟
-هه طالعو من يتكلم ببرائه .... أسيل انا كم مره بقول لك انتي بطريق وانا بطريق ..
-بندر .... صدقني مالي ذنب باللي صار في الخارج ...
-احلفي عاد ... أي صدقتك ... يالله انا مشغول الحين ...
-بندر اسمعني انت بس عطني فرصه اقولك كل شي ...
-مابي اسمع شي ... اللي شفته منك ومن ابوك يكفي ....
-بندر ...
((طوط طــــــــــــــــــــوط .. طــــوط ..))
((أسيـــــــــــــــــــل نزلت راسها وهي تبكي ...
-ليش يابندر تظلمني كذا ليش .... ادري اني غلطت بس موب لهدرجه تعاملني ...
((رجعــــــــــــــــــــــت بذاكرتهـــــــــــــا لورى وهم بايطاليا ...

أسيـــــــــــــــل وهي قدام بندر بالشارع :~
-(بندر :~ أسيـــــــــــــــــــل كذبيني ... قولي ان اللي شفته وسمعته غلط بغلط ...
انتي بس قولي كذا ....
-(اسيل وهي منزله راسها :~ اللي شفته وسمعته صح .... ومافي اس شي غلط ...
((بندر جمد مكانه .....
-(رفعت راسها :~ بندر انت لو تحبني كان خطبتني من زمان ولا صرت تأجل زواجنا دوم
بندر لو انت تبيني كان من زمان كلمت ابوي بنفسك مبو تنتظر ابوك يتكلم مع ابوي ..
-بس انتي تدرين انو مصيرنا لبعض ... يعني اذا ماتزوجنا هالسنه راح نتزوج بعدين ...
-خلاص بندر انساني وانا اصلا نسيتك .... مشعل يقول انه يبيني ... وهو بيكلم ابوي بكره
عني ....
.... انتظرتك كثير .... بس بالأخير عرفت ان كل انتظرا يلك عالفاضي ...
والحين اسمح لي برجع للبيت ...
((لما راحت عنه .......................
وبعد ساعه كامله بندر بنفس المكان موب مستوعب انها خانته وخانت وعدها له ...
دق جواله وبسرعه لما شف انها اسيل رد وهو على أمل انها تقول انت بحلم
ومو بالحقيقه ...
سمع صوتها وهي تبكي من قلب وتنادي بأسمه ...
طاح الجوال منها وبندر ينادي بأسمها بخوف بس ماترد ...
بسرعه راح للبيتها مع ابوها ...
حصل الباب مفتوح ...
لما دخل بسرعه انصدم من اللي يشوفه ...
مشعل اللي تو تمدح فيه وتتكلم عنه انه يبيها للزواج صار انسان نذل
ومايسوى شي ...
بسرعه بندر سحب مشعل اللي كان بيعتدي على اسيل وصار يظربه بشكل غير طبيعي ..
مشعل استسلم للظرب لأنها ماعاد قوى يوقف على رجوله ...
اسيل مسكت بندر وهي تبكي :~ لا يابندر بتذبح الولد ...
موب كذا ... لاترتكب فيه جريمه ....
-(دفها بقوه وصرخ بوجهها :~ انتي تدافعين عنه بعد كل هذا ...!!!
-(تهز راسها بالنفي :~ لا لا موب كذا ... بس انا خايفه عليك ترتكب فيه جريمه وبعدين انت اللي بتتوهق ...
((مشعل بصعوبه قدر يهرب من البيت .... بندر التفت على اسيل بغضب كبير :~
انتي مجنونه ...!!!!!!! هذا اللي وثقتي فيه
اكثر مني ..!!!!!!!!!!! انتي لو عندك ذرة حيا ماسويتي اللي سويتيه ....
انا لو ماعرف ابوك كان قلت عنك انسانه ماتربت ....
بس مع الأسف انا كنت مخدوع فيك ...
وزين اللي عرفتك من الحين قبل لا ابتلش فيك ....
((ابو اسيل سمع كل اللي قاله بندر ... حس بقهررررر من كلام بندر لبنته رغم انه موب عارف شسالفه بالضبط ...
بس اشتعل قهر من الكلام اللي قاله بحق بنته ...
من غير شعور سحب بندر من ورى بقوه ودفه عالأرض ...
-آآآه ياللي ماتستحي على وجهك .... داخل ومتهجم على بنتي وتقول لها بعد هالحكي ...
ياحسافه تربية ابوك فيك ...
((بندر التفت على اسيل ينتظرها تتكلم وتقول الحقيقه بس انصدم لما شافها ساكته
وكأنها خايفه على نفسها من ابوها اكثر منه ...
بندر حس انه مخدوع لسنوات كثيرهوعميان كيف انه حب بنت مثل هذي ماهمها غير روحها ..
-(الأبو التفت على اسيل وشافها كيف تبكي ...
بندر وقف ...
ابو اسيل من غير شعور التفت على بندر وبالمفتاح اللي معاه
جرح وجه بندر بقووه لدرجة انه نزف دم من الجرح بشكل ...
اسيل ماعاد تحملت وبسرعه دخلت غرفتها وهي تبكي ...
بندر طلع ومن بعدها رجع للسعوديه حتى بدون ماياخذ الشهاده ...
((المغـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرب ... في أحيـــــــــــآء دبـــــي ...
ليــــــــــــــــــــــــــان جالسه والكوافيرات يزينونها بكامل الزينـــــــــــه ...
حاسه بقلبـــــــــها مكســـــــــــور ..
مجــــــــــروح ...
بزواج هي ماتبيه ومغصوبـــــــــــــــــه عليـــــــــــــه ....
كل ماعدلو الكحل تخرب من دموعها اللي تنزل بدون شعور ....
-(الكوافيره حست بشي في ليان :~
شو بكي ..!!! لا يكون الزواج مابدك ياه ..؟؟؟
((ليان غرقت دموعها أكثر لما تكلمت اللبنانيه اللي تعدل مكياجها ...
جلست قدامها اللبنانيه ومسحت دموعها بالمنديل وهي تحاول مايخرب المكياج
وبحنان تقول لليان :~
حرام تعملي بحالك هيك ..... انتي كتير حلوه وصبيـــــــه ... ليش بتعزبي حالك
هيك .... عن جد أطعتي لي ألبي ...
((ليان شهقت بعبراتها ودموعها .... شوي الا وصارت تبكي بصوت واظح ...
غطت وجهها بيدينها وتبكي بشكل يقطع القلب ...
بنــــــــــــــــــــــــــت صغيــــــــــــــره ...حلـــــــــوه...
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -